المنسقية العامة للمؤسسات اللبنانية الكندية

نشرة الأخبار العربية ليوم 06 كانون الأول/2014

مقالات وتعليقات مختارة نشرت يومي 05 و06 كانون الأول/14

الـ 1701 في رأس بعلبك/الـيـاس الزغـبـي/06 كانون الأول/14

هل ورث "حزب الله" الوصاية عن سوريا فلا قرار يُتخذ في لبنان إلا بموافقته/اميل خوري/06 كانون الأول/14

لبنان في حُضرة أوروبا/احمد عياش/06 كانون الأول/14

انتقاد للدول الغنية لعدم استقبالها لاجئين ومسعى في جنيف لإعادة توطينهم/خليل فليحان/06 كانون الأول/14

استهداف أبوظبي/عبد الرحمن الراشد/06 كانون الأول/14

 

روابط من مواقع اعلامية متفرقة لأهم وآخر 05 و06 كانون الأول/14

النصرة تعلن عن قتل الدركي علي البزال

اهالي الشهيد بزال يقطعون طريق البزالية اللبوة

اهالي العسكريين: لن نخرج من ساحة رياض الصلح مهما كلف الأمر

مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الجمعة في 5/12/2014

أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الجمعة في 5 كانون الأول 2014

أهالي العسكريين: نفض الاعتصام مع عودة أبنائنا

الجهادي أنس جركس زوج الموقوفة لدى الجيش علا جركس يهدد بالثأر ما لم يطلق سراح زوجته: توقيفها لن يدخل في التفاوض بشأن العسكريين

بري "يبذل جهده" لعقد حوار "المستقبل" - "حزب الله" قبل الاعياد: لا عودة الى قانون الستين

"مجندات للجيش" على حواجز صيدا لتفتيش النساء المنقبات والاسير ينصح "بعدم التوجه الى عين الحلوة"

20 شخصا من الشمال غادروا الى سوريا والتحقوا بـ"داعش"

المحكمة الدولية: طلاب البرنامج المشترك بين جامعات لبنانية حول القانون الجنائي الدولي زاروا لاهاي

سلام ترأس اجتماعا امنيا موسعا في السرايا بحث في الاوضاع الامنية والتطورات

قهوجي التقى بوغدانوف وسفير الجزائر وبحث مع وفد عسكري تركي في تعزيز العلاقات

وزير الدفاع الايرلندي تفقد جنود وحدة بلاده في تبنين

جعجع عرض مع سفير سويسرا الاوضاع في لبنان والمنطقة

الجيش يقصف مسلحين في جرود عرسال واشتباكات في رأس المعرة قرب الحدود

الحكومة تبحث عن "تفاوض مباشر" مع خاطفي العسكريين ومصرة على الدليمي والعقيلي كـ"ورقتي قوة"

بوغدانوف يتكتم على "سرّ" في قضية الرئاسة: لتعميم إعلان بعبدا على دول الشرق

بوغدانوف زار باسيل: الحوار السياسي بيننا مبني على ثقة متبادلة

وزير الدفاع الإيرلندي زار مقبل : متضامنون مع لبنان في وجه التحديات

بوغدانوف زار سليمان : لانتخاب رئيس وتعميم إعلان بعبدا على دول الشرق الأوسط

بوغدانوف زار باسيل: الحوار السياسي بيننا مبني على ثقة متبادلة

احتفال بالذكرى ال70 على العلاقات الديبلوماسية اللبنانية الروسية باسيل: عودة روسيا لتأدية دورها تسهم في درء النزعات الأحادية

ابراهيم عرض ملف النازحين السوريين مع خوري

ابراهيم : لا خيار لنا الا المواجهة ايا تكن التضحيات

ريفي : للانتقال من دولة الاستثناء إلى دولة القانون

فارس سعيد لـالسياسة: نطالب بتدويل الأمن والدفاع عن لبنان ونخشى من اتساع المواجهات بين الجيش والإرهابيين

الاحرار : منحازون الى الحوار شرط عدم استثناء أي موضوع خلافي أو أية إشكالية

مجدلاني: الحوار بين حزب الله والستقبل اصبح حتميا

عراجي :لا مواضيع خلافية في حوار المستقبل حزب الله

إرجاء محاكمة سماحة إلى 15 حزيران المقبل

احمد الحريري في ذكرى اربعين أحمد فتوح: ما نريده من الحوار اقفال أبواب الشر واعادة الاعتبار للشراكة الوطنية

حرب: وثيقة الأزهر صوت الاعتدال والحفاظ على التعايش الاسلامي المسيحي

بالفيديو ... الشيشاني: لست من "النصرة" وسأمنع دخول الموفد القطري وسآتي بنساء وأطفال إلى الجرود

بري استقبل وزير الصحة وتسلم من العريضي كتابه "اسرائيل الى الاقصى" ابو فاعور: البلاد تجنح نحو الحوار

جنبلاط التقى جيفري فيلتمان في لندن: سأتجنب "العملاء الصهيونيين الأسديين"... والطعام الهندي!

شاتيلا: مؤتمر الأزهر ابلغ رسالة عن سماحة الاسلام وخطوة عملية في ادانة التطرف

الحريري شاركت في مؤتمر الأزهر لمكافحة الارهاب والتطرف: لمحاربتهما بالتعليم والتوعية

دريان ختم زيارته لمصر بلقاء وزير الاوقاف ورئيس جامعة الازهر: لمواجهة الاخطار بالحوار والاستيعاب بدل الإقصاء

رئيس الاتحاد السرياني التقى وفدا من منظمي المؤتمر التأسيسي لتبني اللامركزية في لبنان

النجادة: لنشر الجيش والقوات الدولية على الحدود شمالا وبقاعا

حرب ردا على كرم: يؤسفني تشكيكه بعمق التحالف بيني وبين القوات

بالتفاصيل والاعترافات... هكذا تمّت جريمة قتل سيلين راكان

كهرباء لبنان دعت المستخدمين إلى الالتحاق بالمبنى المركزي غدا

أوغاسابيان بعد لقائه عوده: البلد بحاجة للحوار والتلاقي

النابلسي : لتحصين البلد من الاختراق والحفاظ على وحدته

البحرة: تعليق المساعدات الغذائية للاجئين السوريين "امر بالاعدام"

المحكمة الجنائية الدولية أسقطت التهم الموجهة الى الرئيس الكيني اوهورو كينياتا

أشتون كارتر في منصب وزير الدفاع الأميركي

مسلمون ومسيحيون يدعون في روما إلى محاربة التطرف من خلال التعليم

 

 

عناوين الأخبار

*الزوادة الإيمانية لليوم/من رسالة القدس بولس الرسول إلى كولوسِّي 01/سلطة ابن الله

*الياس بجاني/عربي وانكليزي/صرخة وتذكير لمن ضل من الرعاة

*الحكومة تبحث عن "تفاوض مباشر" مع الخاطفين و"النصرة" تعلن أن قتل البزال "أقل ما نرد به"

*النصرة تعلن عن قتل الدركي علي البزال

*اهالي الشهيد بزال يقطعون طريق البزالية اللبوة

*الجهادي أنس جركس زوج الموقوفة لدى الجيش علا جركس يهدد "بالثأر" ما لم يطلق سراح زوجته: توقيفها لن يدخل في التفاوض بشأن العسكريين

*20 شخصا من الشمال غادروا الى سوريا والتحقوا بـ"داعش"

*الجيش يقصف مسلحين في جرود عرسال واشتباكات في رأس المعرة قرب الحدود

*مجندات للجيش اللبناني على حواجز صيدا لتفتيش النساء المنقبات والاسير ينصح "بعدم التوجه الى عين الحلوة"

*وسيط من قبل جعجع زار الرابية سرّاً

*مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الجمعة في 5/12/2014

*أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الجمعة في 5 كانون الأول 2014

*بري "يبذل جهده" لعقد حوار "المستقبل" - "حزب الله" قبل الاعياد: لا عودة الى قانون الستين

*فارس سعيد لـالسياسة: نطالب بتدويل الأمن والدفاع عن لبنان ونخشى من اتساع المواجهات بين الجيش والإرهابيين

*بوغدانوف يتكتم على "سرّ" في قضية الرئاسة: لتعميم إعلان بعبدا على دول الشرق

*بري استقبل وزير الصحة وتسلم من العريضي كتابه "اسرائيل الى الاقصى" ابو فاعور: البلاد تجنح نحو الحوار

*جعجع عرض مع سفير سويسرا الاوضاع في لبنان والمنطقة

*سلام عرض الاوضاع مع بوغدانوف وترأس إجتماع اللجنة المخصصة بحث ملف الإتصالات

*هالي العسكريين: نفض الاعتصام مع عودة أبنائنا

*المحكمة الدولية: طلاب البرنامج المشترك بين جامعات لبنانية حول القانون الجنائي الدولي زاروا لاهاي

*سلام ترأس اجتماعا امنيا موسعا في السرايا بحث في الاوضاع الامنية والتطورات

*قهوجي التقى بوغدانوف وسفير الجزائر وبحث مع وفد عسكري تركي في تعزيز العلاقات

*إرجاء محاكمة سماحة إلى 15 حزيران المقبل

*الاحرار: منحازون الى الحوار شرط عدم استثناء أي موضوع خلافي أو أية إشكالية

*الدويهي لـ "أخبار اليوم":توصيات الإدارة والعدل بشأن تملك الأجانب جيدة لكننا نطمح الى الجيد جداً

*دريان ختم زيارته لمصر بلقاء وزير الاوقاف ورئيس جامعة الازهر: لمواجهة الاخطار بالحوار والاستيعاب بدل الإقصاء

*رئيس الاتحاد السرياني التقى وفدا من منظمي المؤتمر التأسيسي لتبني اللامركزية في لبنان

*أشتون كارتر في منصب وزير الدفاع الأميركي

*مسلمون ومسيحيون يدعون في روما إلى محاربة التطرف من خلال التعليم

*هل ورث "حزب الله" الوصاية عن سوريا فلا قرار يُتخذ في لبنان إلا بموافقته/اميل خوري

*لبنان في حُضرة أوروبا/احمد عياش

*انتقاد للدول الغنية لعدم استقبالها لاجئين ومسعى في جنيف لإعادة توطينهم/خليل فليحان

*استهداف أبوظبي/عبد الرحمن الراشد

*الـ 1701 في رأس بعلبك/الـيـاس الزغـبـي/لبنان الآن

 

تفاصيل الأخبار

 

الزوادة الإيمانية لليوم/من رسالة القدس بولس الرسول إلى كولوسِّي 01/سلطة ابن الله

"لذلِكَ نُصَلِّي كُلَّ حينٍ من أجلِكُم، مُنذُ سَمِعْنا ذلِكَ عَنكُم، ونَسألُ اللهَ أنْ يَملأَكُم بِمَعرِفَةِ مَشيئَتِهِ وبِالحِكمَةِ والفَهمِ الرُّوحِيِّ، حتّى تَسلُكوا في حَياتِكُم كما يَحِقُّ لِلرَّبِّ ويُرضيهِ كُلَّ الرِّضا وتُثمِروا كُلَّ عَمَلٍ صالِحِ وتَنموا في مَعرِفَةِ اللهِ، مُتَقَوِّينَ بِكُلِّ ما في قُدرَتِهِ المَجيدَةِ مِنْ قُوَّةٍ لتَتَحمَّلوا فرِحينَ كُلَّ شيءٍ بِثَباتٍ تامٍّ وصَبرٍ جَميلٍ، شاكِرينَ الآبَ لأنَّهُ جَعلَكُم أهلاً لأنْ تُقاسِموا القِدِّيسينَ ميراثَهُم في مَلكوتِ النُّورِ. فهوَ الّذي نَجَّانا مِنْ سُلطانِ الظَّلامِ ونَقَلَنا إلى مَلكوتِ ابنِهِ الحَبيبِ، فكانَ لَنا فيِه الفِداءُ، أي غُفرانُ الخَطايا. هوَ صُورَةُ اللهِ الّذي لا يُرى وبِكْرُ الخَلائِقِ كُلِّها.

بِه خَلَقَ اللهُ كُلَّ شيءٍ في السَّماواتِ وفي الأرضِ ما يُرى وما لا يُرى: أأصحابَ عَرشٍ كانوا أمْ سِيادَةٍ أمْ رِئاسَةٍ أمْ سُلطانٍ. بِه ولَه خَلَقَ اللهُ كُلَّ شيءٍ. كانَ قَبلَ كُلِّ شيءٍ وفيهِ يَتكوَّنُ كُلُّ شيءٍ. هوَ رأسُ الجَسَدِ، أي رأْسُ الكَنيسَةِ، وهوَ البَدءُ وبِكرُ مَنْ قامَ مِنْ بَينِ الأمواتِ لِتكونَ لَه الأوَّلِيَّةُ في كُلِّ شيءٍ، لأنَّ اللهَ شاءَ أنْ يَحِلَّ فيهِ الملءُ كُلُّهُ وأنْ يُصالِحَ بِه كُلَّ شيءٍ في الأرضِ كما في السَّماواتِ، فبِدَمِهِ على الصَّليبِ حُقِّقَ السَّلامُ. وفيما مَضى كُنتُم غُرَباءَ عَنِ اللهِ وأعْداءً لَه بِأفكارِكُم وأعمالِكُمُ السِّيِّئَةِ، وأمَّا الآنَ فصالَحَكُم في جَسَدِ المَسيحِ البَشَرِيِّ، حينَ أسلَمَهُ إلى الموتِ لِيجعَلَكُم في حَضرَتِهِ قِدِّيسينَ بِلا عَيبٍ ولا لَومٍ، على أنْ تَثبُتوا في الإيمانِ راسِخينَ غَيرَ مُتزَعزِعينَ ولا مُتَحَوِّلينَ عَنْ رَجاءِ البِشارَةِ الّتي سَمِعتُم بِها وبَلْغَتْ كُلَّ خَليقَةٍ تَحتَ السَّماءِ، وصِرتُ أنا بولُسَ خادِمًا لَها. وأنا الآنَ أفرَحُ بالآلامِ الّتي أُعانيها لأجلِكُم، فأُكمِلُ في جَسَدي ما نَقَصَ مِنْ آلامِ المَسيحِ في سَبيلِ جَسَدِهِ الّذي هوَ الكَنيسَةُ الّتي صِرتُ خادِمًا لها بِتَدبيرٍ مِنَ اللهِ لأجلِكُم، فأجعَلُ كَلِمَةَ اللهِ مَعروفَةً تَمامَ المَعرِفَةِ، وهِيَ السِّرُّ الّذي كَتَمَهُ اللهُ طَوالَ الدُّهورِ والأجيالِ وكشَفَهُ الآنَ لِقِدِّيسيهِ الّذينَ أرادَ اللهُ لهُم أنْ يَعرِفوا كَمْ كانَ هذا السِّرُّ غَنِيّاً ومَجيدًا عِندَ غَيرِ اليَهودِ، أي أنَّ المَسيحَ فيكُم وهوَ رَجاءُ المَجدِ. بِه نُنادي ونُبشِّرُ جميعَ النّاس ِ ونُعَلِّمُهُم بِكُلِّ حِكمَةٍ لِنَجعَلَ كُلَّ إنسانٍ كامِلاً في المَسيحِ. ولأجلِ هذا أتعَبُ وأُجاهِدُ بِفَضلِ قُدرَتِهِ الّتي تَعمَلُ فِيَّ بِقوَّةٍ."

 

الياس بجاني/عربي وانكليزي/صرخة وتذكير لمن ضل من الرعاة /A Reminder for the Wicked Shepherds
04 كانون الأول/14
http://eliasbejjaninews.com/2014/12/05/%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%A7%D8%B3-%D8%A8%D8%AC%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%B9%D8%B1%D8%A8%D9%8A-%D9%88%D8%A7%D9%86%D9%83%D9%84%D9%8A%D8%B2%D9%8A%D8%B5%D8%B1%D8%AE%D8%A9-%D9%88%D8%AA%D8%B0%D9%83%D9%8A%D8%B1-2/

غالباً ما ننساق وننجر في حياتنا وراء مقتنيات ومواقع دنيوية هي بالنهاية ليست لنا لأننا لن نتمكن من أخذ أي منها يوم يفتكر الرب أرواحنا ويستردها. فكل ما على هذه الأرض باقٍ عليها إلا الإنسان الذي جبل من التراب وإلى التراب يعود مهما تجبر وتكبر وظلم. محظوظ الإنسان الذي يبقى واعياً لهذه الحقائق الثابتة دون غيبوبة الجهل والطمع وحرمان الغير مما هو له. الله انعم علينا بكل شيء لأنه أب محب وذلك لنتشارك به مع الآخرين وأوصانا أن نحب هؤلاء الآخرين لأننا جميعا أبناءه وهو يريدنا أن نعود إلى بيتنا السماوي بحريتنا بعد أن نثبت بأعمالنا وإيماننا أننا نستحقه عن جدارة. حتى نعود إلى منازلنا السماوية علينا التسلح بالمحبة وممارستها مع كل الناس، فالمحبة لا تعرف الحقد ولا الكراهية ولا الحروب ولا الطمع ولا الغيرة ولا الأذى ولا الكبرياء ولا الأنانية ولا الكفر ولا الجهود. المحبة تسامح وتغفر وتعطي وتساعد وتصبر. فلنتسلح بالمحبة ونتعامل بصدق وشفافية وإيمان مع كل إنسان قريباُ كان أو بعيداً كأخ لأننا جميعا أخوة وأخوات والله هو أب الجميع، ولنتذكر أن أبينا الله قدم ابنه الوحيد قرباناً من أجل أن يعتقنا من عبودية الخطيئة وهو يريدنا أحراراً وليس عبيداً فليتمجد اسم أبينا الرب في كل مكان وزمان. نعم لا شيء في هذه الدنيا الفانية يستحق أن نفقد من أجله ذاتنا وكرامتنا وإيماننا ومحبتنا لله وطاعته لأنه ماذا ينفع الإنسان لو ربح العالم كله وخسر نفسه
على كل من يفع في تجارب إبليس ويعبد مقتنيات الأرض ومالها الزائل وينجر وراء الغرائز ويغرق في الإنسان القديم والغرائزية ويبتعد عن مخافة الله ويوم الحساب، عليه أن يعود إلى الكتاب المقدس ويقرأ بتأني وروية مثل الغني.
انجيل القديس لوقا 12/14حتى21: "ثُمّ قالَ لَهم: تَبصَّروا واحذَروا كُلَّ طَمَع، لأَنَّ حَياةَ المَرءِ، وإِنِ اغْتَنى، لا تَأتيه مِن أًموالهِ ثُمَّ ضَرَبَ لَهم مَثَلاً قال: رَجُلٌ غَنِيٌّ أَخصَبَت أَرضُه، فقالَ في نَفسِه: ماذا أَعمَل ؟ فلَيسَ لي ما أَخزُنُ فيه غِلالي.  ثُمَّ قال: أَعمَلُ هذا: أَهدِمُ أَهرائي وأَبْني أَكبرَ مِنها، فأَخزُنُ فيها جَميعَ قَمْحي وأَرْزاقي.  وأَقولُ لِنَفْسي: يا نَفْسِ، لَكِ أَرزاقٌ وافِرَة تَكفيكِ مَؤُونَةَ سِنينَ كَثيرة، فَاستَريحي وكُلي واشرَبي وتَنَعَّمي.  قالَ لَه الله: يا غَبِيّ، في هذِهِ اللَّيلَةِ تُستَرَدُّ نَفْسُكَ مِنكَ، فلِمَن يكونُ ما أَعدَدتَه؟ فهكذا يَكونُ مصيرُ مَن يَكنِزُ لِنَفْسِهِ ولا يَغتَني عِندَ الله. وقالَ لِتَلاميذِه: لِذلِكَ أَقولُ لَكُم: لا يُهِمَّكُم لِلعَيشِ ما تَأكُلون، ولا لِلجَسدِ ما تَلبَسون،  لِأَنَّ الحَياةَ أَعظَمُ مِنَ الطَّعام، والجَسَدَ أَعظَمُ مِنَ اللِّباس".

 

الحكومة تبحث عن "تفاوض مباشر" مع الخاطفين و"النصرة" تعلن أن قتل البزال "أقل ما نرد به"

نهارنت/قررت الحكومة التفاوض "بشكل مباشر" عبر صلة وصل "ما زالت مفقودة" مع خاطفي العسكريين، فيما أعلنت جبهة "النصرة" في بيان مبهم أن قتل الجندي علي البزال "أقل ما نرد به"، وأنها ستقتل غيره إن لم يتم إطلاق "الأخوات" أي سجى الدليمي وعلا العقيلي.

وقالت الجبهة في بيان عبر حساب "مراسل القلمون" على "تويتر" مساء الجمعة " لقد مضى الجيش اللبناني بأعماله القذرة والدنيئة على خطى النصيرية وحزب اللات باعتقاله النساء والأطفال". وأضافت أن "تنفيذ حكم القتل بحق أحد أسرى الحرب لدينا (علي البزّال) هو أقل ما نرد به عليه". وما زاد الغموض قول الجبهة "إن لم يتم إطلاق سراح الأخوات اللاتي اعتقلن ظلماً وجوراً فسيتم تنفيذ حكم القتل بحقّ أسير آخر لدينا خلال فترة وجيزة". واللافت أن قناة "الجزيرة" كانت أول من نشر الخبر العاجل، مؤكدة عملية الإعدام في اللحظة عينها التي نشر فيها الحساب المذكور بيان الجبهة. ونشرت "النصرة" صورة لمن يفترض أنه البزال وخلفه مسلح يحمل بندقية ويوجهها إلى رأسه. وتبدو الصورة وكأنها معالجة عبر "الفوتوشوب" بطريقة تظهر دماء البزال تخرج من رأسه. وعصر الجمعة، ترأس رئيس الحكومة تمام سلام اجتماعا أمنيا حضره إلى قادة الأجهزة وزراء الدفاع سمير مقبل، المالية علي حسن خليل، الصحة وائل ابو فاعور، الداخلية نهاد المشنوق ووزير العدل أشرف ريفي. وبحسب معلومات قناة الـ"MTV" فإن الإجتماع قرر "التفاوض بشكل مباشر بالتوازي مع مساعي الموفد القطري" أحمد الخطيب لإطلاق سراح العسكريين. وتعرقلت مساعي الخطيب مرة أخرى الخميس، بعد أن دعاه القيادي المتطرف أنس شركس الملقب بـ"أبو علي الشيشاني" إلى عدم المجيء إلى القلمون إن لم يطلق سراح زوجته العقيلي الموقوفة إلى جانب الدليمي، طليقة زعيم تنظيم "الدولة الإسلامية" أبو بكر البغدادي. لكن معلومات القناة المذكورة أكدت أن "زوجة الشيشاني متورطة بأعمال أمنية ولن يطلق سراحها والدولة ستتعامل مع تهديده باتخاذ المزيد من الإجراءات". وكذلك لن يطلق سراح الدليمي لأنها "متهمة بأعمال أمنية تحديداً لجهة نقل أموال".

وكشفت أن "الشيشاني لم يبايع "الدولة الإسلامية" ولم يلتحق بـ"النصرة" والجبهة استطاعت فقط التضامن معه بمنع وصول الخطيب إلى القلمون". وقرر المجتمعون بحسب معلومات الـ"MTV" غير الرسمية أن تكون ورقتا الإمراتين "ورقتي قوة" في عملية التفاوض. ولهذه الغاية يبحثون عن "صلة وصل بين اللواء ابراهيم والخاطفين لأن هذه الحلقة مفقودة". تزامنا رفض أهالي العسكريين في بيان رسمي الجمعة "كلام بعض المحللين والصحافيين ان هناك توجها لاقناعنا بفض الاعتصام في رياض الصلح"، وأكدوا أنهم لن يخرجوا من ساحة رياض الصلح "مهما كلف الامر"، وانهم يفضون الاعتصام مع عودة ابنائهم. وحذروا من "تداعيات اتخاذ قرار كهذا مسيء بحق الاهالي والمخطوفين، لأنهم أصحاب حق، وأبناؤهم ليسوا للتجارة والمساومات". وما زال هؤلاء الأهالي ينتظرون 27 من أبنائهم خطفوا من عرسال في الثاني من آب الفائت، عقب اشتباكات مع الجيش قتل فيها عشرون عنصرا منه و16 مدنيا على الأقل.

 

النصرة تعلن عن قتل الدركي علي البزال

الجمعة 05 كانون الأول 2014 /وطنية - اعلنت جبهة النصرة في بيان منذ قليل على حسابها تويتر ان تنفيذ حكم القتل بحق احد اسرى الحرب على البزال اقل ما نرد به على الجيش اللبناني ، محذرة من اعدام اسير اخر خلال فترة وجيزة ما لم يتم اطلاق سراح الاخوات المعتقلات اللواتي اعتقلن ظلما وجورا لدى الجيش .

 

اهالي الشهيد بزال يقطعون طريق البزالية اللبوة

الجمعة 05 كانون الأول 2014 / وطنية- افاد مندوب "الوكالة الوطنية للاعلام " في بعلبك جمال الساحلي، ان اهالي الشهيد علي البزال قطعوا منذ قليل الطريق الذي يربط البزالية باللبوة بالاطارات المشتعلة. وسجل ظهور مسلح كثيف اما منزل الشهيد.

 

الجهادي أنس جركس زوج الموقوفة لدى الجيش علا جركس يهدد "بالثأر" ما لم يطلق سراح زوجته: توقيفها لن يدخل في التفاوض بشأن العسكريين

نهارنت/هدد الجهادي أنس جركس زوج الموقوفة لدى الجيش علا جركس "بالثأر" اذا لم يطلق سراح زوجته، محذرا من أن احتجازها "لن يدخل في التفاوض" في ملف عسكريي عرسال. ونقلت صحيفة "الاخبار" الجمعة تهديد جركس ، التي قالت الصحيفة أنه "قيادي في داعش"، "سنثأر من عناصر الجيش ،وسأتحرك قريبا أنا وكل الجند الذين معي لأسر نساء وأطفال الروافض وعناصر الجيش". وأضاف في تسجيل عبر" يوتيوب" مدته 13 دقيقة "لن تغمض لي عين ولن يرتاح لي بال قبل أن تخرج زوجتي وأطفالي ونساء المسلمين من سجون أهل الكفر". وتتضارب المعلومات في الصحف حول ما اذا كان زوج علا جركس قيادي في تنظيم "داعش" او جبهة "النصرة". والاخيرة اوقفت منذ أيام على أحدى حواجز الجيش في حيلان -زغرتا. وأضاف جركس المعروف بـ "أبو علي الشيشاني"، الذي ظهرعبر الشريط مكشوف الوجه ويحيط به مسلحون ملثمون، إن "المفاوضات لحل قضية العسكريين الأسرى في جرود عرسال ستتوقف ، وان احتجاز زوجته لن يدخل في التفاوض في ملف العسكريين". وقال "لا تحلموا بإطلاقهم من دون مفاوضات". وتوجه جركس برسالة الى الموفد القطري أحمد الخطيب "إن لم يستطع أن يحل الموضوع، فهو ليس مرحبا به في الجرود ولن أسمح له بالدخول".، محملا مسؤولية توقيف زوجته وطفليه لرئيس هيئة علماء المسلمين الشيخ سالم الرافعي. والخطيب وصل الى بيروت أول من أمس الاربعاء بعد غياب 24 يوما بحسب "الاخبار" التي أفادت أنه أمضى يوما طويلا أمس الخميس في المديرية العامة للأمن العام، وأجرى سلسلة اتصالات مع الشيخ مصطفى الحجيري (أبو طاقية)، ومع مسؤولي المسلحين في القلمون لـ "إنعاش المفاوضات". وغادر الخطيب غادر ليل أمس الخميس إلى قطر. فيما قالت مصادر متابعة بحسب "الأخبار" إن لا جديد في المفاوضات. ونقلت المصادر عنه "استياءه من عدم تجاوب الحكومة في تحديد موقفها من اللوائح الاسمية التي قدمها الخاطفون". ويحتجز "داعش" و"النصرة" 27 عسكريا وعنصرا امنيا بعد اشتباكات عرسال في الثاني من آب الفائت، في ظل تهديدات مستمرة من قبل التنظيمين في اعدام المحتجزين.

 

20 شخصا من الشمال غادروا الى سوريا والتحقوا بـ"داعش"

نهارنت/توجهت مجموعة من شباب طرابلس والشمال الى سوريا للقتال بعد ان التحقت بتنظيم "الدولة الاسلامية" وفقاً لما اشارت اليه معلومات صحافية. وأعلنت مصادر أمنية مطلعة لصحيفة "السفير" الجمعة ، أن "مجموعة تضم نحو عشرين شخصاً من طرابلس وبعض الأقضية الشمالية غادرت إلى سوريا للقتال الى جانب "داعش" في الأسابيع القليلة الماضية". ولفتت أن أعمار هؤلاء تتراوح "بين 19 و 22 عاما"، وقد غادروا لبنان عن "طريق مطار بيروت إلى تركيا ". واشارت المصادر في هذا الاطار إلى أن عملية رصد الشماليين وملاحقتهم "صعبة"، موضحة أن "هؤلاء الأشخاص غير مشبوهين ومعظمهم من طلاب المدارس والجامعات، ويغادرون لبنان بشكل رسمي وبجوازات سفر شرعية بحجة السياحة". واستبعدت المصادر عينها وجود جهات في طرابلس تعمل على تجنيد الشبان للقتال إلى جانب "داعش"، شارحةً أن ترتيب عملية الانتقال تحصل عبر شبكة الانترنت. عليه، كشفت التحقيقات التي جرت مع بعض الذين أوقفوا مؤخراً عن وجود شخص من طرابلس يشغل منصب مساعد قاضي مدينة الرقة في "الدولة الاسلامية"، وهو الذي يتواصل مع الشبان ويؤمن انتقالهم من تركيا إلى سوريا، ثم يتم توزيعهم على المعسكرات. إلى جانب ذلك، أبلغ والد أحد هؤلاء الشباب للأجهزة الأمنية أن ولده أقنعه بأنه ذاهب الى بيروت لقضاء أيام عدة لدى أصدقائه، ثم انقطعت أخباره، إلى أن اتصل به بعد نحو عشرة أيام وأبلغه بأنه "على الجبهة في عين العرب الى جانب المجاهدين". يُشار الى ان "داعش" هو تنظيم مقرّب من القاعدة، وقد برز في الآونة الاخيرة جراء الازمة السورية المندلعة منذ آذار 2011، وهو ضد النظام السوري. وقد تبنى التنظيم اعمالاً ارهابية واطلاق صواريخ على بلدات بقاعية تابعة لحزب الله. وتشارك عناصر من الحزب في القتال داخل الاراضي السورية الى جانب النظام الامر الذي يدفع بشبان في طرابلس والشمال الى الالتحاق بالتنظيمات المتطرفة التي تدور بينها وبين الحزب اشتباكات مستمرة. ومؤخرا ظهرت في طرابلس مجموعة تابعة "لاسامة منصور" اشتبكت مع الجيش وقيل انها بايعت "داعش" الامر الذي نفته هذه المجموعة الا أنها أكدت تأييدها لـ "النصرة" في محاربتها حزب الله دفاعا عن "أهل السنة".

 

الجيش يقصف مسلحين في جرود عرسال واشتباكات في رأس المعرة قرب الحدود

نهارنت/قصف الجيش الجمعة مواقع لمسلحين في جرود عرسال، حيث يتحصن جهاديون من تنظيمي "الدولة الإسلامية" وجبهة "النصرة". وأفادت قناة "المنار" بعد ظهر الجمعة أن الجيش استهدف "مواقع للجماعات التكفيرية المسلحة في جرود عرسال بالمدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ". وأشارت القناة إلى أن "القصف جاء بعد رصد الجيش تحركات للجماعات التكفيرية في منطقة الرهوة في جرود عرسال". وفي الإطار عينه قالت إذاعة "صوت لبنان 93.3" أن الجيش قصف مواقع المسلحين في رأس بعلبك أيضا، حيث سقط للجيش ستة ضحايا الثلاثاء. من جهة أخرى كشفت الإذاعة عينها عن "إشتباكات في رأس المعرة لجهة الحدود اللبنانية السورية بين مقاتلين من التنظيمين المذكورين. والمجموعتان المتقاتلتان هما "مجموعة أبو عبد السلام في "داعش" وأبو مالك التلي في "النصرة". يذكر أن مجموعة التلي تحتجز 17 عنصرا في الجيش وقوى الأمن بعد اقتحام عرسال في الثاني من آب الفائت، فيما يخطف "الدولة" 10 جنود. وهناك 4 جثث بين هؤلاء العسكريين (ثلاثة عند داعش أعدم اثنان منهم، وواحد لدى النصرة أعدم رميا بالرصاص). ومنذ ذلك الحين يتمركز المسلحون في الجرود ويشنون هجمات شبه يومية على مختلف المحاور في الجرود، في محاولة لفتح خط نحو الزبداني السورية في فصل الشتاء.

 

مجندات للجيش اللبناني على حواجز صيدا لتفتيش النساء المنقبات والاسير ينصح "بعدم التوجه الى عين الحلوة"

نهارنت/عزز الجيش حواجزه في صيدا بمجندات يقمن بتفنيش النساء المنقبات ببعد معلومات عن سعي المطلوب شادي المولوي والشيخ الفار أحمد الأسير من الخروج من مخيم عين الحلوة. وقالت صحيفة "الديار" في عددها الصادر الجمعة، أن "الجيش واصل اجراءاته وحربه الاستباقية ضد القوى التكفيرية عبر اجراءات استثنائية في طرابلس وتحديدا في المنية اضافة الى اعتقال المزيد من العناصر الارهابية في كل المناطق وتحديدا في البقاع". وفي جرود عرسال ورأس بعلبك عزز الجيش اجراءاته الامنية واستقدم المزيد من التعزيزات بعد معلومات عن امكانية قيام المسلحين بتفجير الاوضاع ومحاولة التسلل الى بعض القرى نتيجة ما يعانونه جراء الطقس العاصف" بحسب الحصيفة وأفادت "الديار" أيضا أن الجيش "عزز حواجزه في صيدا بمجندات من الجيش اللبناني يقمن بتفتيش لنساء المنقبات". وأوضحت الصحيفة أن هذه الاجراءات في صيدا جاءت "بعد معلومات عن سعي شادي المولوي واحمد الاسير الى الخروج من المخيم". الا أن الاسير أكد في تغريدة على "تويتر" أمس الخميس بحسب "الاخبار" أنه غير موجود في مخيم عين الحلوة، وقال: "أنصح جميع الأخوة بعدم التوجه إلى المخيم".

والاسير متواري عن الأنظار منذ انتهاء الاشتباكات التي اندلعت في عبرا في 23 حزيران بين عناصر تابعة له والجيش، في حين تدوالت معلومات عن تواجده في مسجد عبد الله بن الزبير في عين الحلوة. وصدر بحق امام مسجد بلال بن رباح السابق مذكرة توقيف بحقه وبحق عدد من مناصريه بينهم المغني السابق فضل شاكر. أما المولوي هو أحد المطلوبين الذين شاركوا في الاشتباكات التي اندلعت في طرابلس تحديدا في باب التبانة ضد الجيش وامتدت الى عكار ومناطق شمالية، وكان ضمن مجموعة "اسامة منصور"، وكانوا يتحصونون في التبانة. الا ان المولوي انتقل الى مخيم عين الحلوة وهذا ما اكده وزير الداخلية نهاد المشنوق منذ أيام الذي قال أن "وساطات تجري لتسليمه إلى السلطات وإلا سيتحمل أهالي المخيم تبعات هذا الأمر". ويكثف الجيش عملياته العسكرية ويوسع انتشاره لا سيما في الشمال والبقاع حيث دارت اشتباكات دامية بينه وبين مجموعات مسلحة وأخرى ارهابية. وينفذ عمليات اعتقال لمشتبه بهم آخرها كانت اعتقال طليقة طليقة زعيم تنظيم "الدولة الاسلامية" ابو بكر البغدادي وتدعى سجى الدليمي ززوجة مسؤول في جبهة "النصرة".

 

وسيط من قبل جعجع زار الرابية سرّاً

وكالة الأنباء المركزية

أكد عضو "تكتل التغيير والاصلاح" النائب سليم سلهب "ان الحوار السني الشيعي لن يتطوّر إذا بقي ثنائيا وستكون نتيجته محدودة، خصوصا إذا كان سيتطرق الى ملفات وطنية كرئاسة الجمهورية وقانون الانتخاب"، آملا "ان يكون هذا الحوار تمهيدا للقاء أوسع للوصول الى نتيجة مفيدة للجميع". أعلن لـ"المركزية"، "يبدو ان اللجنة الفرعية لقانون الانتخاب لم تصل الى نتيجة حتى الآن، ومن المرجح ألا تصل الى نتيجة قبل نهاية كانون الاول الجاري وفقا للمعطيات المتوفرة بين أيدينا"، مؤكدا "اننا لازلنا نطالب بوضع المادة 24 من الدستور اللبناني على جدول أعمال مجلس النواب، ولا شيء يمنع الوصول الى قانون انتخاب وتفسير المادة 24 في الهيئة العامة لمجلس النواب". وكشف عن "اتصال جرى مع الرئيس نبيه بري في اليومين الماضيين يتعلق بتفسير المادة 24".

وعن الحراك الغربي تجاه لبنان، أكد سلهب "اننا نتمنى ان يؤدي هذا الحراك خصوصا الفرنسي الى حلّ مشكلة النازحين السوريين التي تهدّد الكيان اللبناني في ظلّ إعلان الجهات المعنية في هذا الملف وقف التمويل للنازحين، وهذه المسألة سترتد على لبنان سلبا من الناحيتين الاجتماعية والاقتصادية"، موضحاً "كي نتمكن من انتخاب رئيس للجمهورية يجب ان يبقى لدينا جمهورية، وإذا كان هذا الحراك يهدف الى تحريك الاستحقاق الرئاسي أهلا وسهلا ومن الممكن ان يكون مؤشرا إيجابيا إذا عرفوا كيفية التعاطي مع ملف الرئاسة، لكن على المجتمع الدولي أولا ان يلتزم بوعوده بالحدّ الأدنى من المساعدات الغذائية والطبية للنازحين."

وعن زيارة موفد من رئيس حزب "القوات اللبنانية" سمير جعجع الرابية، أعلن "ان وسيطا من قبل جعجع زار العماد ميشال عون منذ أسبوعين تقريبا للبحث في كيفية اللقاء بين الرجلين، وكان جواب "الجنرال" نرحب لكن من دون شروط. وحتى الايام القليلة الماضية لم يكن هناك اي مؤشر إلى إمكانية عقد هذا اللقاء"، مشيرا الى "ان الحوار بين "التيار الوطني الحرّ" و"القوات اللبنانية" غير مستحيل، لكن للظروف مقتضياتها ومن الافضل التريث وانتظار التطورات الداخلية والاقليمية".

 

مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الجمعة في 5/12/2014

الجمعة 05 كانون الأول 2014

* مقدمة نشرة أخبار "تلفزيون لبنان"

بوغدانوف الدبلوماسي الروسي الشهير والعارف ببواطن الوضع في لبنان والمنطقة أجرى محادثات مكثفة في بيروت وتوافق مع المراجع المسؤولة على إبعاد لبنان عن النزاعات الإقليمية وأهمية انتخاب رئيس للجمهورية في أسرع وقت. وأبدى إهتماما بإشراك بلاده في تسليح الجيش والقوى الأمنية والشركات الروسية في عملية النفط اللبناني.

والى الإهتمام بمحادثات بوغدانوف ترقب لمجيء موفد فرنسي لدفع الإنتخاب الرئاسي اللبناني قدما الى الأمام.

وفي الشأن السياسي نادر الحريري انتقل الى باريس للتشاور مع الرئيس سعد الحريري في جدول أعمال حوار تيار المستقبل وحزب الله الأسبوع المقبل.

واستقطب هذا الحوار تأييدا من النائب جنبلاط عبر عنه الوزير أبو فاعور والنائب العريضي خلال زيارة لكل منهما الى الرئيس بري الذي يبدو مرتاحا للتحضيرات الجارية للحوار.

وفي رأي أوساط سياسية أن حوار المستقبل حزب الله من شأنه أن يركز الوضع ويحسن الأجواء الآيلة الى تحقيق الإنتخاب الرئاسي وترسيخ الإستقرار الأمني.

وفي السراي الحكومي إجتماع موسع برئاسة الرئيس سلام وبحضور وزراء وقادة الأجهزة الأمنية.

وفي البقاع مدفعية الجيش قصفت مواقع لداعش والنصرة في جرود عرسال وبعلبك بعد رصد تجمعات لمسلحين.

وفي شأن آخر انتهى إضراب مياومي الكهرباء والمؤسسة فتحت أبوابها والموظفون والعمال يستأنفون أعمالهم غدا والمدير العام تحدث عن تجزئة فواتير التيار للمستهلكين.

في الخارج برز تخوف من جوع النازحين السوريين بعد قطع الجهات الدولية المال والغذاء عنهم كما برزت غارات جوية للتحالف على مواقع داعش في سوريا والعراق فيما صد الجيش العراقي هجوما للمتطرفين على مصفاة بيجي.

وأعلن البيت الأبيض عن اختيار أوباما آشتون كارتر وزيرا للدفاع خلفا لتشيك هاغل.

إذن بوغدانوف في بيروت ومحادثاته مكثفة.

* مقدمة نشرة أخبار ال "ام تي في"

لبنان يشهد حركة ديبلوماسية لافتة. نائب وزير خارجية روسيا ميخائيل بوغدانوف موجود فيه ليومين ويتبعه الإثنين مسؤول الشرق الأوسط في الخارجية الفرنسية جان فرانسوا جيرو والثلاثاء منسقة السياسة الخارجية والأمن في الاتحاد الأوروبي على أن يزوره في الأيام العشرة المقبلة رئيس مجلس الشورى الايراني علي لاريجاني.

فاذا عطفنا هذه الحركة الديبلوماسية على السعي الداخلي الى انضاج ظروف الحوار بين تيار المستقبل وحزب الله أمكن الاستنتاج ان الملف الرئاسي وضع على السكة وان البحث الجدي بدأ في هذا الملف المعقد المجمد، من دون أن يعني هذا الأمر توقع نتائج سريعة من الحراك الحاصل.

أمنيا، تهديد القيادي في تنظيم داعش ابو علي الشيشاني بخطف نساء وأطفال عناصر الجيش بعد أيام على توقيف زوجته في لبنان اثار موجة تساؤلات حول مدى قدرة الشيشاني على تنفيذ تهديده وهو الموضوع الذي حضر بقوة على طاولة الاجتماع الأمني الذي انعقد عصرا في السراي.

توازيا، برز نوع من الحذر لدى متابعي ملف المخطوفين العسكريين بعد الزيارة التي قام بها الوسيط القطري أحمد الخطيب الى لبنان ما اشار الى أن المفاوضات لا تزال تواجهها صعوبات كثيرة.

ومساء أكد الأهالي أنهم لن يخرجوا من ساحة رياض الصلح ولن يفضوا الاعتصام قبل عودة ابنائهم.

* مقدمة نشرة أخبار ال "أن بي أن"

اوراق القوة تتزايد بين ايدي الدولة اللبنانية ليس فقط في ملف المخطوفين العسكريين بل على مساحة الحرب المفتوحة مع الارهابيين، سجى الدليمي طليقة زعيم داعش حامل من زوج مجهول يبدو انه قيادي او عنصر في مجموعة ارهابية من داعش او النصرة لا فرق وعلا العقيلي زوجة الارهابي انس شركس المعروف في جبهة النصرة بأبو علي الشياشاني يبدو ان زوجات الارهابيين وعائلاتهم يتلطون بغطاء النازحين في لبنان وربما مكلفون بأدوار لوجستية.

ومن هنا خرج الشيشاني اسر نساء واطفال لبنان كرمى لعيون زوجته علا فماذا بعد؟ الدولة اللبنانية اصابت وبدأت اجهزتها تسلك اسلوبا جديدا انسحب على التفاوض بعدما كاد تعدد الرؤوس اللبنانية يطيح بالملف ولم نكن نعرف من يفاوض من.

في السياسة، حوار يرتقب وبحسب معلومات الnbn ان التحضير قطع شوطا كبيرا بشأن جدول الاعمال بعد اجتماعات متتالية بين المعاون السياسي للرئيس نبيه بري الوزير علي حسن خليل ومستشار الرئيس سعد الحريري نادر الحريري الذي توجه إلى باريس في الساعات الماضية وقد بدا ان انتخابات رئاسة الجمهورية هي الاساس بموازاة البحث عن قانون انتخابي جديد والرئيس نبيه بري ربط بين انتخاب الرئيس واقرار قانون الانتخابات فلا جلسة عامة لاقراره من دون رئيس جديد.

الانشغال اللبناني اليوم كان بالموفد الرئاسي الروسي بوغدانوف الذي جال على المسؤولين اللبنانيين والقوى السياسية حاملا دعم بلاده لتعزيز الاستقرار في لبنان ومكافحة الارهاب ومعلنا عن استعداد روسيا للمساعدة السياسية والاقتصادية والعسكرية للجمهورية اللبنانية.

ومن عين التينة اعلن عن سعي موسكو لتقريب السوريين من بعضهم البعض، رافضا اي شروط مسبقة للحوار. وبعد بوغدانوف حركة ديبلوماسية لافتة تجاه لبنان الذي سيصل اليه الاثنين مدير دائرة الشرق الاوسط وشمال افريقيا في الخارجية الفرنسية جان فرانسوا وبعده ستصل الثلاثاء منسقة الخارجية والامن في الاتحاد الاوروبي.

وفي الداخل ايضا اثمرت نضالات المياومين في كهرباء لبنان حلا برعاية من الرئيس نبيه بري عبر مستشاره علي حمدان والنائب جنبلاط عبر الوزير شهيب، تسوية اعطت للمياومين حقوقهم وستعود دورة العمل كالمعتاد الى المبنى المركزي والدوائر والاقسام التابعة لمؤسسة كهرباء لبنان لكن فواتير الكهرباء المتراكمة لن تصل دفعة واحدة.

* مقدمة نشرة اخبار "المستقبل"

قضية المياومين في مؤسسة الكهرباء اصبحت من الماضي. وبسحر ساحر انتهى اعتصام دام اربعة اشهر، على ان تعود دورة العمل الى طبيعتها في المؤسسة، اعتبارا من الغد.

اما قضية العسكريين المختطفين فلا يزال الغموض يلفها على الرغم من ان سلسلة اجتماعات امنية انعقدت اليوم لمتابعة تطوراتها. فيما تحدثت المعلومات عن مغادرة الموفد القطري بيروت عائدا الى الدوحة بعد زيارة استغرقت ساعات.

سياسيا، برزت زيارة المبعوث الخاص للرئيس الروسي ميخائيل بوغدانوف، الذي اكد ان روسيا تبدي اهتماما كبيرا بإستقرار لبنان وتشجع على إنجاز الاستحقاق الرئاسي، مجددا تأييد بلاده إعلان بعبدا.

وفي سياق الامن الغذائي والصحي، يضيء تلفزيون المستقبل على ما تشهده بعض الاندية الرياضية من نشر للسموم تحت عنوان كمال الاجسام.

* مقدمة نشرة أخبار ال "او تي في"

كشفت المحادثات التي يجريها في لبنان ميخائيل بوغدانوف الموفد الشخصي للرئيس الروسي فلاديمير بوتين عن مقاربة روسية متحفظة حيال التوقعات في شأن الملف النووي الايراني او لجهة السيناريوهات المرتبطة بالصراع السوري.

بوغدانوف وفي معلومات الـotv عن أجواء اللقاءات التي عقدها اليوم تطرق الى محاور ثلاثة: انسداد الافق الفلسطيني بسبب التعنف الاسرائيلي والخلاف المتعاظم بين بنيامين نتنياهو وباراك اوباما. الملف النووي الايراني وشد الحبال بين مطلب ايران رفع العقوبات نهائيا والاصرار الاميركي على ابقائها سيفا مسلطا ارضاء للجمهوريين والاسرائيليين. الملف السوري هو الاكثر اهمية عند الروس يدور وفق شروحات بوغدانوف عند نقطة رئيسية وهي موقع الرئيس بشار الاسد الذي ترفض السعودية بقاءه وتقبل واشنطن باستمراره ريثما يتم التوصل الى حل يكون الاسد جزء منه ولا تمانع المعارضة المعتدلة السورية التفاوض مع الاسد تحت سقف مشاركتها في حكومة تغطيها واشنطن وترعاها موسكو التي تميل الى هذا الخيار وفق بوغدانوف.

وفي الموضوع اللبناني ذكرت المعلومات للـotv ان بوغدانوف كان مستمعا اكثر منه متحدثا مؤكدا في الوقت عينه ان بلاده لا تفصل بين مستقبل لبنان والمنطقة مع ضرورة خفض منسوب التوتر الى الحد الادنى ورفع من مستوى التواصل بين الافرقاء اللبنانيين الى الحد الاقصى تفاديا لمضاعفات وتداعيات ستتوالى على المنطقة.

وفي الشأن الداخلي انفرجت في ملف المياومين وتأزمت غي ملف النازحين بعد حديث الوزير رشيد درباس عن مجاعة وكلام الوزير أبوفاعور عن خديعة تعرض لها لبنان من المجتمع الدولي في وقت رحبت بكركي بالحوار بين المستقبل وحزب الله شرط ان لا يكون على حساب المسيحيين.

وفي ملف المخطوفين العسكريين يتنقل الوضع بين كمين ضد الجيش في عرسال وتوقيف زوجات الارهابيين في وزارة الدفاع واستياء أشرف ريفي وتهديد الشيشاني الذي كشف عن دوره المباشر في ملف العسكريين المختطفين عندما وجه رسالة للوسيط القطري يحذره فيها من المجيء الى جرود عرسال قبل اطلاق زوجته علا جركس وطفليه متوعدا بالثأر من الجيش اللبناني ومن الشيعة.

ايضا علمت الـotv ان الزوج الحالي لسجى الدليمي طليقة البغدادي والد ابنتها هاجر موقوف لدى الاجهزة الامنية اللبنانية وهو فلسطيني من أل خلف وكانت تقدمه على انه سائقها.

* مقدمة نشرة أخبار "المنار"

تكاد شيفرة احجية سجى الدليمة تتفكك رغم القنابل الدخانية التي تلقى من حول قضيتها. فالمرأة الغامضة المتسترة بعباءة اللاجئين لم يسعفها تدريبها الامني في ستر اوراقها،اخر المعلومات عن طليقة متزعم داعش ابو بكر البغدادي انها زوجة لاحد ارهابيي فتح الاسلام الموقوف معها كمال خلف.

الدليمي التي انكشف بعض من سرها ما زالت تخفي عن المحققين مصادر تمويلها، وبمن كانت تلتقي في عين الحلوة وطرابلس وعرسال ومن هن النسوة اللواتي كنا على اتصال دائم معها؟

وسواء كانت الدليمي اهم اوراق القوة الجديدة بيد المفاوض اللبناني في قضية العسكريين المختطفين ام كانت اخر هذه الاوراق، فإن التفاوض دخل مسارا جديدا بعدما امسك اللواء عباس ابراهيم بأحد ناصيتيه بسريته المعهودة بعيدا عن الوعود والعيديات.

رسالة مشتركة لبنانية سورية لم تكتب بحبر السياسة، انما فرضها خطر الارهاب الغير استنسابي، فالجيشان اللبناني والسوري وقفا استهداف المسلحين في جردي عرسال والقاع بأقل فراق زمني ممكن.

روسيا الحاضرة على مساحة سوريا امنيا وسياسيا وعسكريا لم يكن حضورها الى لبنان الا لتوكيد حلف محاربة الارهاب.

قضية المياومين ختمت اليوم بخلفية سياسية وبحل حظي برضى الاطراف المعنية ويختتم على مراحل بضم المياومين الى ملاك المؤسسة.

* مقدمة نشرة أخبار ال "ال بي سي"

من جرد عرسال، أرسل القيادي في داعش أبو علي الشيشاني، تهديداته إلى لبنان واللبنانيين، وذلك عبر شريط مصور هدد فيه بأسر نساء وأطفال إذا لم يطلق سراح زوجته علا العقيلي، داعيا إلى وقف المفاوضات في ملف العسكريين المخطوفين، وسط تضارب في المعلومات بشأن مستقبل مهمة الوسيط القطري.

تهديدات الشيشاني تزامنت وزيارة تستغرق يومين يقوم بها نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف إلى بيروت. ومن دارة الرئيس السابق ميشال سليمان، لم يكتف بوغدانوف بتأييد إعلان بعبدا، بل طالب أيضا بتعميمه على باقي الدول في الشرق الأوسط. أما من عين التينة، فأكد المساعي الروسية لجمع الحكومة والمعارضة السوريتين في مفاوضات "جدية ومن دون شروط مسبقة".

التطورات السياسية والأمنية لم تحجب ملف سلامة الغذاء. فقد طلب وزير الصحة وائل أبو فاعور من وزارة الداخلية إقفال مزرعة للأبقار في محلة كفرزبد في البقاع بعدما تبين أن فيها أبقارا مريضة وغير صالحة للذبح.

وفي المقابل، دحضت الفحوصات التي أجرتها وزارة الزراعة ما تردد عن وجود بندورة مستوردة من سوريا في الأسواق ترش بمواد مسرطنة لتحصل على اللون الأحمر. البداية من تهديدات الشيشاني.

* مقدمة نشرة أخبار "الجديد"

إن لم يطلق سراح زوجة أبو علي الشيشاني.. فلا تحلموا أن يخرج العساكر من غير مفاوضات.. فهل تنبهت الدولة إلى هذه العبارة التي جاءت في شريط مسؤول النصرة؟ زوج أم علي الشيشاني أقر بالمفاوضات لا الإعدام أو الذبح التخاطب بلغة القتل توقف بعد دخول نون النصرة على جرد الدولة اللبنانية وتفعيل نار التفاوض على سفوح ثلج يحاصر الخاطفين. الموقوفتان أعطتا بارقة أمل لبدء مرحلة جديدة من طرح الشروط.. وهما وفق التقديرات الأمنية ليستا بلا تهم تؤهلهما السجن.. أما القلوب الرقيقة التي تعاطفت مع السيدتين وثارت لاعتقال النساء "ويا غيرة الدين".. فلتتذكر أن جبهة النصرة نفسها كانت أول من ضرب الحرمات وامتدت يدها إلى قلب الأديرة لتخطف راهبات معلولا وتحتجز حرياتهن وتقتلعهن من كنائسهن وتبعثر صلبانهن.. ألم تكن الراهبات نساء جليلات؟ وماذا عن مئات الأيزيديات العراقيات اللواتي باعتهن الدولة الإسلامية في المزادات لوحوش بشرية؟ وأقرب من نساء العراق وسوريا.. أوليست دمعة واحدة من أم أسير لبناني توازي تعذيب الاعتقال؟ نساء النصرة وداعش لسن أعز من المخطوفين العسكريين ولا من أمهاتهن.. ولأن الدولة لن يليق بها إصدار مثل هذه المواقف وغير مستعدة للتحدث بلغة المجرمين فلتحل خلية أزمتها.. لا سيما بعدما دخلت الأزمة قلب الخلية التي تتمثل أيضا في مندوب عن الخاطفين وربما تتجلى عبارة النأي بالنفس هذه المرة بأبهى حلتها إذا ما اعتمدتها الحكومة في ملف المخطوفين وسلمت الأمر إلى أوليائه: الجيش واللواء عباس إبراهيم.. للحسم العسكري أو التفاوض بقوة ما نملك.. وهذان الحلان سيتطلبان هدوءا وروية لدى ذوي المخطوفين.. فالشارع لن يعيد الأحبة. الحوار مع الخاطفين له صناعه.. أما الحوار بين حزب الله والمستقبل فصناعته لا تتطابق والشروط الرئاسية قبل أن يبدأ.. فعلام تبديد الوقت.. وصرف الشهور على نقاش لا تتمثل فيه الطائفة المسيحية صاحبة القرار الأول في كرسي بعبدا. حوار منزوع الرأس والرئيس.. ليس على جدول أعماله أي مشروع للبحث في الانتخابات النيابية أو التوافق على قانونها.. وحزب الله عندما سيسأل عن الرئيس سيبلغ من يعنيهم الأمر أن اذهبوا إلى الرابية.. ونحن لن نخطو خطوة واحدة صوب بعبدا من دون الوقوف على رأي ميشال عون فهو الجنرال المقرر. وعلى هذه الحال لماذا لا يختصر المتحاورون المسافات الزمنية ويقصدون الرابية.. فهناك الرئاسة صنعا أو توضيبا.

 

أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الجمعة في 5 كانون الأول 2014

الجمعة 05 كانون الأول 2014

النهار

وضَع أصحاب أحد المطاعم صورة للوزير أبو فاعور في المطبخ لتحذير العمال ودعوتهم إلى التزام شروط النظافة.

اعتبر مصدر حكومي أن الوزير جبران باسيل خالَف للمرة الثانية رأي زملاءه في الموقف من سوريا.

تنوي هيئات نقابية المطالبة بإعادة النظر في تعويضات النواب السابقين أو أقلّه في استفادة الورَثة منها.

سألت أوساط اقتصادية: لماذا لم يكشف وزراء سابقون ما كشفَه وزراء حاليون من فضائح في وزاراتهم؟

لوحظ أن مرشحين مستقلّين للرئاسة الأولى يُكثرون من زياراتهم هذه الأيام لأحد الزعماء المرشحين.

السفير

أكد مراقبون أن عدم حماسة تيار سياسي سيادي لإجراء انتخابات بلدية في مدينة ساحلية شمالية يعود الى إحصاء أجراه مؤخرا وأظهر عدم قدرته على مواجهة منافسيه.

حمّل مرجع غير مدني الطبقة السياسية والمنظمات الدولية وغير الحكومية بما أسماها "مزايداتهم الإنسانية مسؤولية بلوغ ملف النازحين السوريين عتبة الكارثة الوطنية"!

ينسق وزير إصلاحي خدماتي باستمرار مع مسؤولين في حزب مسيحي منافس ضمن نطاقه الانتخابي.

المستقبل

يقال

إن مواطنين عكاريين اشتكوا لدى مراجع معنية من تمضية أحد رؤساء البلديات الكبرى معظم وقته على طاولة الميسر، ولا يخصص وقتاً للمراجعات الا "من الجمل إدنه".

اللواء

تلقى مرجع كبير سابق نصيحة بالتريّث في إطلاق جبهة سياسية، على أن تكون خارج الاصطفافات، وذات صبغة وطنية.

تبدي عاصمة أوروبية حماساً لموظف كبير مدني كمرشح ذي حظوظ قوية للرئاسة الأولى.

دبلوماسي أوروبي في بلد محايد يتوقع توسّع دائرة الشهود في المحكمة الدولية؟

الأخبار

المفوضية تخشى جوع النازحين

طلب فرع جنوب لبنان في المفوضية العليا لشؤون اللاجئين في الأمم المتحدة من موظفيه التزام منازلهم أمس، وعدم التوجه إلى مكاتب الفرع في الحوش ـ صور، وتعليق أي تجوال ميداني في البلدات وتجمعات النازحين. وعُزي ذلك الى خشية قسم الحماية الأمنية من تعرض هؤلاء لاعتداءات وردود فعل انتقامية من النازحين احتجاجاً على قرار المفوضية وقف المساعدات الغذائية التي كانت تقدمها للعائلات المسجلة لديها.

تعميم التعطيل كان ملزماً للموظفين المقيمين خارج منطقة جنوب الليطاني، أي خارج نطاق عمل اليونيفيل والقرار 1701، إذ إن مرجعية الحماية الأمنية لهم مرتبطة بالمقر الرئيسي للأمم المتحدة في بيروت، المعني بمواكبة تحركاتهم وإجلائهم في حال تعرضهم لمكروه. أما الموظفون المقيمون جنوب الليطاني، فيتبعون في حمايتهم الشخصية لقيادة قوات اليونيفيل في الناقورة المعنية بحمايتهم وإجلائهم. من هنا، سمحت المفوضية للأخيرين بالحضور إلى مكاتبهم أمس.

مصادر من داخل مكتب المفوضية لم تستطع حسم ما إذا كان التعميم سيتكرر في الأيام المقبلة، لكنها لم تستبعد قيام النازحين بردّ فعل احتجاجي على مكاتبها أو طاقمها أو آلياتها.

ثأر تاريخي!

أبلغت مؤسسة الوليد بن طلال لجنة مهرجانات بعلبك الدولية قرارها عدم منحها أي دعم مالي بعد الآن، احتجاجاً على تكريم المهرجانات الصيف الماضي الفنان الراحل زكي ناصيف، بحجة أنه كان عضواً في الحزب السوري القومي الاجتماعي.

الجمهورية

رفضت أوساط سياسية مقولة أن التوازن في السلطة التنفيذية يقضي بأن يكون توجّه رئيس الحكومة مغايراً لتوجّه رئيس الجمهورية، واعتبرت أن في طيّاتها تمنيناً لـ"المستقبل" بالرئاسة الثالثة التي يشكل تمثيله مدخلاً إليها.

رأت أوساط أن تجربة الرئيس السابق شكّلت درساً للمرشحين التوافقيّين بأن خروجهم عن توافقيّتهم ينعكس على دورهم.

إعتبرت مصادر أن أي اجتماع مسيحي اليوم في بكركي يمكن أن يُفسَّر على غير حقيقته وبأنه ردّ على الحوار بين "المستقبل" و"حزب الله".

البناء

كشفت أوساط فلسطينية معنية بإعادة إعمار مخيم نهر البارد أنّ التأخير في الإعمار سببه المناكفات بين السعودية وقطر، وهو ما أدّى إلى عدم وفاء الأخيرة بالتزاماتها المالية المقرّرة لهذه الغاية. وأشارت الأوساط إلى أنّ الموقف القطري مردّه إلى أنّ الدوحة تعتبر أنّ السعودية هي التي تسبّبت بحرب نهر البارد عام 2007 بين الجيش اللبناني وتنظيم "فتح الاسلام"، وبالتالي هي التي يجب أن تتحمّل مسؤولية إعادة إعمار المخيّم الذي تهدّم نتيجة تلك الحرب.

 

بري "يبذل جهده" لعقد حوار "المستقبل" - "حزب الله" قبل الاعياد: لا عودة الى قانون الستين

نهارنت/أكد رئيس مجلس النواب نبيه بري انه "سيبذل جهده" لكي تنعقد الجلسة الاولى من الحوار المرتقب عقده بين تيار "المستقبل" و"حزب الله" قبل نهاية الشهر الجاري لا سيما بعد ان شارفت الاجتماعات التحضيرية لجدول الاعمال على نهايتها، مشيراً أيضا الى انّ القانونَ المختلط هو "أفضل المشاريع لقانون الانتخاب". ونقلت الصحف المحلية عن زوار بري صباح الجمعة قوله ان "الجلسة الأولى يجب ان تبدأ حتما قبل نهاية السنة، وسأبذل جهدي من أجل ذلك". وجاء هذا التصريح، بعد الاجتماع الذي انعقدَ الاربعاء بين الوزير علي حسن خليل والسيّد نادر الحريري الذي "قد يكون الأخير لإنجاز جدول أعمال الحوار المنتظَر". عليه، أوضح بري أنه "في حال إنجازه جدول الاعمال سيكون الاجتماع الحواري الاول في الأسبوع المقبل". وأعلن رئيس مجلس النواب أن جدول الاعمال "سيتضمن كل ما يمكن الاتفاق عليه ويستبعد المواضيع التي يتعذر الاتفاق عليها في الوقت الحاضر كسلاح المقاومة ومشاركة حزب الله في سوريا". كما كشف أن ملف رئاسة الجمهورية سيكون ضمن الجدول "كباقي المواضيع الاساسية مثل قانون الانتخاب". وأجواء الحوار الذي هو الاول من نوعه ببن "المستقبل" والحزب على مستوى مسؤولين رفيعية، توحي "بالايجابية"، وياتي بمسعى من بري بالتعاون مع رئيس "الحزب الاشتراكي" النائب وليد جنبلاط على "شق طريق الحوار" بين الطرفين . يذكر ان رئيس تيار "المستقبل" سعد الحريري اكد في تصريح سابق له انه ذاهب الى الحوار "بجدية خدمةً لمصلحة لبنان العليا". وعلى صعيد قانون الانتخاب، اعتبر بري ان مشروع القانونَ المختلط هو "أفضل المشاريع لقانون الانتخاب لأنّه يجمع أوسع نقاط الاتفاق وأقل نقاط الخلاف". واذ شدد على ان "لا عودة الى قانون الستين"، قال أنه في حال الاتفاق على المشروع قبل نهاية السنة "نضع التوقيع الاولي عليه وننتظر انتخاب رئيس الجمهورية ليطلع عليه ثم تدعى الهيئة العامة لمجلس النواب لاقراره". وأفاد زوار بري للصحف عينها أنّه تم تحديد نقاط الخلاف في مشروع القانون المختلط (64 نائباً بالانتخاب الاكثري و64 نائباً بالانتخاب النسبي) كما أن لجنة قانون الانتخاب مستمرة في الاجتماعات حتى نهاية السنة، والنقاش سيتركز على معالجة هذه النقاط.

 

فارس سعيد لـالسياسة: نطالب بتدويل الأمن والدفاع عن لبنان ونخشى من اتساع المواجهات بين الجيش والإرهابيين

بيروت السياسة: أكد المنسق العام لقوى 14 آذار فارس سعيد, أن الجيش اللبناني يخوض مع حكومة لبنان ومع كل الشعب اللبناني معركة قاسية في مواجهة الإرهاب, لافتاً إلى أن هذه المعركة تخاض بشكل بطولي, حيث تدفع المؤسسة العسكرية أثماناً باهظة. وقال سعيد في تصريحات لالسياسة, إن ترسيم الحدود اللبنانية السورية بات بعد أحداث البقاع نقطة أساسية يجب أن يضعها مجلس الوزراء أمامه من أجل وضعها قيد التنفيذ, لكن أن يستمر الوضع بيننا وبين سورية على قاعدة أن هناك حدوداً مفتوحة على طول نحو 270 كيلومتراً, فهذا غير مقبول, وبالتالي فإن هذه الحدود يجب أن نضعها تحت المسؤولية المباشرة للشرعية اللبنانية من خلال انتشار الجيش اللبناني والشرعية الدولية وفقاً لما ينص عليه القرار ,1701 وقد بدأت بريطانياً ودول أخرى بوضع أبراج مراقبة على هذه الحدود, أي بمعنى آخر أن المعركة القاسية التي يخوضها لبنان في وجه الإرهاب هي جزء من معركة دولية ضد الإرهاب ونحن نطلب بأن ندوِّل عملية الأمن والدفاع عن لبنان حتى لا يكون لبنان وحكومته وحدهما في المعركة, وبالتالي علينا أن نستفيد من الخبرات الأمنية والدولية ومن قرارات الشرعية الدولية التي تتيح الاستفادة من هذه الخبرات. وأبدى سعيد خشيته من اتساع رقعة المواجهات في البقاع بين الجيش والإرهابيين في المرحلة المقبلة, مشيراً إلى أن استمرار بقاء نظام بشار الأسد سيضاعف من حدة الحرب في سورية وسيزيد المخاطر على لبنان بسبب إصرار حزب الله على المشاركة في الصراع الدائر في سورية ورفضه كل الدعوات لوقف تورطه بالدماء السورية, وعليه فإن ما أصابنا ويصيبنا من مآس, هي جراء تعنت حزب الله على مواقفه وضربه عرض الحائط بالنداءات التي تطالبه بالعودة إلى لبنان. وشدد على أن قرار ضبط الحدود مع سورية هو قرار وطني طالبت به 14 آذار من خلال مذكرات قدمتها إلى الرئيس السابق للجمهورية ميشال سليمان وإلى الحكومات الماضية, لكن ينبغي القول إن موضوع ضبط الحدود بات إرادة دولية من أجل درء المخاطر عن لبنان وعدم انتقال الفتنة من سورية وإليه.

 

بوغدانوف يتكتم على "سرّ" في قضية الرئاسة: لتعميم إعلان بعبدا على دول الشرق

نهارنت/دعا نائب وزير الخارجية لشؤون الشرق الأوسط ميخائيل بوغدانوف إلى تعميم "إعلان بعبدا" على دول الشرق الأوسط، رافضا أن ينفي بحثه قضية الرئاسة العالقة مع الأطراف السياسية. وقال بوغدانوف بعد لقائه الرئيس المنتهية ولايته ميشال سليمان "نشجِّع لانجاز الاستحقاق الرئاسي، وتثمِّن دور الجيش اللبناني والقوى الأمنية في مكافحة الإرهاب". كما جدد تأييد بلاده لإعلان بعبدا "الذي يصلح تعميمه على باقي الدول في الشرق الأوسط".

وإعلان بعبدا هو اتفاق حصل في 11 حزيران 2012 وذلك في ختام جلسة للحوار الوطني تم التوافق فيه على تحييد لبنان عن سياسة المحاور والصراعات الإقليميّة والدوليّة ما عدا ما يتعلق بواجب إلتزام قرارات الشرعيّة الدوليّة والإجماع العربي والقضيّة الفلسطينيّة.

وفي اللقاء مع بوغدانوف جدد سليمان التأكد على "أهمية إعلان بعبدا الذي كان ليضمن هذا التحييد ويخفف الانعكاسات لو لم تتراجع بعض القوى اللبنانية عن تأييدها له على طاولة الحوار"، في إشارة إلى حزب الله.

وإذ رأى أن "بقاء الدولة بلا رأس، يخدم المجموعات الإرهابية قبل أي طرف آخر"، طالب سليمان ضيفة بالمزيد "من الدعم الروسي للجيش اللبناني الذي يخوض معركة الجميع في وجه الارهاب ويحبط الكثير من المخططات التي تهدف إلى تغيير وجه لبنان وصورته".

وبعد لقاء رئيس الحكومة تمام سلام اعلن نائب وزير الخارجية من عين التينة ان بلاده تسعى الى جمع الحكومة والمعارضة السوريتين في مفاوضات "جدية ومن دون شروط مسبقة". وقال بوغدانوف "مهمتنا هي ان نرتب الاتصالات التشاورية التمهيدية لمفاوضات جدية من دون شروط مسبقة، لكي يجتمع السوريون ويبدأوا الحديث وتقارب الافكار حول كافة الامور المطروحة".

وشدد على أن موسكو مستمرة بدعم لبنان "على الصعيد السياسي والاقتصادي وطبعا في المجال العسكري بغية تعزيز قدرات الجيش اللبناني والشرطة والامن لمكافحة الارهاب بشكل اكبر".

ومن قصر بسترس، وبعد لقائه وزير الخارجية جبران باسيل اكتفى بوغدانوف ردا على تساؤل حو مهمة معينة له في شأن رئاسة الجمهوري، بالقول "هذا سر". وبعد لقاء مع وفد من حزب الله، صرح الموفد الروسي أن "الوضع خطير جدا في المنطقة ومن الممكن أن نجد حلولا"، قائلا "نحن مع الحوار الشامل بين كل السوريين". من جهته قال النائب محمد رعد أن "هناك صعوبات كبرى تواجه مسار الحلول بل نكاد نقول لا حلول سياسية لدى الطرف الوازن في المنطقة". وشدد رعد على أن "المسار الذي تسلكه روسيا يصب في مصلحة الشعوب ونحن نتواصل معها بشكل دائم من أجل تحقيق سيادة واستقلال الشعوب الكاملين بعيدا عن أي وصاية دولية". هذا والتقى بوغدانوف أيضا قائد الجيش العماد جان قهوجي ورئيس الحزب "الديمقراطي اللبناني" طلال أرسلان.

وفي احتفال أقامته جمعية الصداقة اللبنانية الروسية في اليونيسكو برعاية وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل لمناسبة مرور 70 عاماً على اقامة العلاقات الديبلوماسية بين لبنان وروسيا، قال الزائر الروسي أن بلاده "تلتزم موقفا مبدئيا بدعم لبنان وتعارض أي تدخل في شؤونه الداخلية من شأنها تنمية التوتر المذهبي". وإذ كرر أن "الهدف الروسي يتمثل بمكافحة الإرهاب الذي يحارب الشعوب في المنطقة والعالم بأسره"، جدد إعلان دعم "خطوات الجيش وقوى الأمن في التصدي للمجموعات الإرهابية"، قائلا "مستعدون للمساعدة في هذا الخصوص".

وكانت قد افادت مصادر روسية صحيفة "الشرق الاوسط" ان بوغدانوف سيلتقي " 21 شخصية لبنانية مما يدل على أهمية الزيارة والمواضيع التي ستطرح فيها". من جهته ذكّر باسيل في الإحتفال أن لبنان "دفع بأقلياته ثمن الإرهاب الذي مارسته "دولة العصابة إسرائيل" أو "عصابة الدولة داعش". وأضاف "لبنان يواجه أفاعي الارهاب التي تحاول التسلل اليه وجيشنا يقود معركة وجود". عن كواليس الزيارة كشفت قناة الـ"OTV" مساء الجمعة أن بوغدانوف "دعا إلى خفض التوتر داخليا ورفع مستوى التنسيق بين اللبنانيين إلى الحد الأقصى"، مشيرة إلى أنه "كان مستمعا في الشق اللبناني أكثر منه متحدثا ولم يفصل لبنان عن أحداث المنطقة". أما إقليميا تطرق في لقاءاته إلى محاور ثلاث هي "إنسداد الأفق الفلسطيني، الملف النووي الإيراني، الملف السوري". وكانت قد كشفت صحيفة "الشرق الأوسط" أن الزيارة "تحمل في طياتها ملفات سياسية أهمها ملف مكافحة الإرهاب والموضوع السوري وتداعياته على لبنان". وفيما ذكرت الصحيفة أن هذه الزيارة سوف تقوده إلى تركيا للقاء عدد من المعارضين السوريين والتحاور بالملف السوري، قالت مصادر روسية ان "بوغدانوف سيغادر فورا إلى روسيا".

وكان السفير الروسي الكسندر زاسبكين قد اوضح الخميس ان "زيارة بوغدانوف مكرسة للاحتفال بالذكرى السبعين للعلاقات الديبلوماسية اللبنانية - الروسية وستشمل لقاءات مع مسؤولين سياسيين بمن فيهم "حزب الله".

 

بري استقبل وزير الصحة وتسلم من العريضي كتابه "اسرائيل الى الاقصى" ابو فاعور: البلاد تجنح نحو الحوار

الجمعة 05 كانون الأول 2014 /وطنية - استقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري، بعد ظهر اليوم في عين التينة، وزير الصحة وائل ابو فاعور الذي قال بعد اللقاء: "تشرفت بلقاء دولة الرئيس بري ودار الحديث حول الاوضاع الداخلية والتطورات المحيطة بلبنان".

اضاف: "الرئيس بري لديه هاجس، كما في كل مرة، بضرورة مد الجسور وفتح ابواب الحوار بين اللبنانيين، وقد تحقق تقدم في هذا الامر. وأستطيع القول بأن البلاد بشكل عام تجنح نحو الحوار، واذا كان النقاش لا يزال في المقدمات فهو نقاش واعد. اعتقد ان كل القوى والاطراف السياسية مقتنعة بضرورة اللجوء الى الحوار واعتماد منطق الحوار". ورأى ابو فاعور ان "الرئيس سعد الحريري قدم مقاربة أكثر من ايجابية يمكن ان يبنى عليها، وتمت ملاقاته في منتصف الطريق من قبل حزب الله والقوى السياسية الاخرى، ونحن نسعى والرئيس بري في كيفية ايصال هذا الحوار من كسر الجليد الى حدود الوصول الى تفاهمات، وطموحنا الاكبر ان يكون هناك تفاهمات وطنية شاملة وتسوية وطنية شاملة تشمل كل الموضوعات: رئاسة الجمهورية، قانون الانتخاب، ووضع ضوابط للحياة الوطنية وتخفيف التشنجات اضافة الى كل القضايا الخلافية. ولكن كي لا نستعجل او نكثر من التفاؤل نحن في مرحلة ايجاد المقدمات الايجابية للحوار. هذه المرحلة هي مرحلة ناجحة بفضل اقدام القوى والقناعة بأهمية الحوار".

العريضي

ثم استقبل الرئيس بري النائب غازي العريضي الذي قدم له كتابه "اسرائيل الى الاقصى"، وكانت مناسبة لعرض الاوضاع الراهنة.

وقال العريضي بعد اللقاء: "في ظل ما يجري في المنطقة ونتابعه جميعا ونرى المخاطر والتحديات ومشاريع قد تغير وجه المنطقة بالكامل، من الطبيعي ان نذهب في لبنان الى مزيد من الحكمة ومن العقل وحسن التصرف والتدبير لنحمي بلدنا. وعندما نسمع ونرى ونقرأ من يتحدث عن تغيير في تركيبات دول وليس فقط في تغيير انظمة، من الطبيعي ايضا والواجب ان نذهب الى مزيد من التماسك في لبنان لنحفظ التركيبة اللبنانية. انطلق من هذه القناعة الثابتة لاقول ان ما قام به دولة الرئيس بري ولا سيما في الفترة الاخيرة يجعلني اقول نبيه بري رجل التركيبة اللبنانية والميثاقية اللبنانية". وتابع: "اذا كان ثمة حرص على صون وحفظ وتطوير تركيبة لبنان والصيغة الميثاقية في هذا الوطن من الضروري ان نبادر جميعا لملاقاة هذا الرجل في ما يسعى اليه، ونحن نقول هذا الكلام من موقع الشراكة الكاملة بين الرئيس بري ووليد بك في مسعى تقريب وجهات النظر وتأكيد اللقاء بين القوى السياسية اللبنانية الرئيسية ولا سيما بين الاخوة في حزب الله وتيار المستقبل، خصوصا بعد الكلام الحاسم والفاصل والجدي والجريء الذي سمعناه من الرئيس الحريري وايضا الكلام الكبير الذي سمعناه من سماحة السيد حسن نصرالله". وختم: "نأمل قبل نهاية هذا العام ان ينطلق هذا الحوار لتكون البداية بداية خير وان يستمر هذا الحوار وسينعكس بالتأكيد ايجابا على المناخ العام في البلد لناحية تأكيد الاستقرار والامن والتعاون بين القوى السياسية اللبنانية وتناقش فيه كل القضايا بروح ايجابية، ونستطيع من خلاله ان نحصن لبنان وان نحمي تركيبته.

برقيات

من ناحية ثانية، أبرق الرئيس بري الى رئيس مجلس النواب التونسي محمد الناصر، مهنئا بانتخابه. وتلقى رسالة تهنئة بعيد الاستقلال من رئيسي مجلسي الشيوخ والنواب الكنديين نويل كينسيلا واندرو شير.

 

جعجع عرض مع سفير سويسرا الاوضاع في لبنان والمنطقة

الجمعة 05 كانون الأول 2014 /وطنية - استقبل رئيس حزب "القوات اللبنانية" سمير جعجع في معراب السفير السويسري في لبنان فرانسوا باراس، في حضور رئيس جهاز العلاقات الخارجية في الحزب بيار بو عاصي. وعرض المجتمعون الأوضاع السياسية العامة في لبنان والمنطقة.

 

سلام عرض الاوضاع مع بوغدانوف وترأس إجتماع اللجنة المخصصة بحث ملف الإتصالات

الجمعة 05 كانون الأول 2014 /وطنية - استقبل رئيس مجلس الوزراء تمام سلام نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف، وتم البحث في الأوضاع في لبنان والمنطقة والعلاقات الثنائية بين البلدين.

لجنة الإتصالات

وكان الرئيس سلام، قد ترأس إجتماع اللجنة الوزارية المخصصة لبحث ملف الإتصالات، في حضور وزراء الإتصالات بطرس حرب والدولة لشؤون مجلس النواب محمد فنيش والخارجية والمغتربين جبران باسيل، وتم الإتفاق على مواصلة البحث في إجتماع يعقد يوم الإثنين المقبل.

ومن زوار السراي اليوم،الوزير السابق فايز شكر، ثم الاب سليم دكاش على رأس وفد من الجامعة اليسوعية.

 

هالي العسكريين: نفض الاعتصام مع عودة أبنائنا

الجمعة 05 كانون الأول 2014 /وطنية - أصدر أهالي العسكريين المخطوفين بيانا، رفضوا فيه "كلام بعض المحللين والصحافيين ان هناك توجها لاقناعنا بفض الاعتصام في رياض الصلح"، وأكدوا أنهم لن يخرجوا من ساحة رياض الصلح "مهما كلف الامر"، وانهم يفضون الاعتصام مع عودة ابنائهم. وحذروا من "تداعيات اتخاذ قرار كهذا مسيء بحق الاهالي والمخطوفين، لأنهم أصحاب حق، وأبناؤهم ليسوا للتجارة والمساومات".

 

المحكمة الدولية: طلاب البرنامج المشترك بين جامعات لبنانية حول القانون الجنائي الدولي زاروا لاهاي

الجمعة 05 كانون الأول 2014 / وطنية - أعلنت المحكمة الخاصة بلبنان في بيان، أن "الطلبة الخمسة والعشرين الأوائل في دورة 2013-2014 من البرنامج المشترك بين الجامعات حول القانون الجنائي الدولي والإجراءات الجنائية الدولية اختتموا زيارة دراسية إلى لاهاي مدتها أربعة أيام. وشملت الزيارة الدراسية جلسات إعلامية تحدث فيها ممثلون عن كافة أجهزة المحكمة الخاصة بلبنان، وهي الغرف، وقلم المحكمة، ومكتب المدعي العام، ومكتب الدفاع، وشملت كذلك زيارة إلى قاعة المحكمة. وأمضى الطلاب أيضا في أثناء الزيارة الدراسية وقتا في المحكمة الجنائية الدولية، والمحكمة الجنائية الدولية ليوغوسلافيا السابقة، ومحكمة العدل الدولية، ومعهد آسر". وقالت الطالبة في الجامعة اللبنانية ميرا فياض: "خلال هذه الزيارة، أتيحت لي الفرصة لرؤية المحاكم الدولية مباشرة، وللتعرف على طريقة عملها. وتمكنت أيضا من النظر عن كثب إلى السمات المختلفة لكل محكمة والمقارنة بينها. وأما المناقشات التي دارت في أثناء الاجتماعات فكانت مناسبة لي لبحث الاختلاف بين نظام القانون المدني ونظام القانون العام، وسماع آراء القضاة والمحامين حول هذا الموضوع".

أما الطالبة في جامعة الروح القدس في الكسليك لورا أبو هلا فقالت: "إن زيارتي إلى لاهاي زيارة عززت اهتمامي، وتجربة مفيدة. وقد تمكنت المجموعة كلها من التواصل بشكل مباشر مع المحامين والقضاة والموظفين في مختلف المحاكم الدولية. وقبل حضوري إلى هنا، كانت لدي فكرة غير واضحة عن المحكمة الخاصة بلبنان، لكن بعد هذه الزيارة إلى مقرها، تعلمت الكثير عن عمل المحكمة وبنيتها. واستفدت أيضا من مواضيع العدالة الدولية التي تناولتها أفرقة النقاش لأنها تعود علي بقدر كبير من النفع في دراستي".

وأشار البيان الى أن "البرنامج المشترك بين الجامعات حول القانون الجنائي الدولي والإجراءات الجنائية الدولية مخصص لطلاب الحقوق في الجامعات اللبنانية. وتنظمه المحكمة، ومعهد آسر في هولندا، وثماني جامعات لبنانية".

وأوضح أن "المنهج الدراسي يتضمن تاريخ القانون الدولي، والإبادة الجماعية، والجرائم ضد الإنسانية، وجرائم الحرب، وجرائم الإرهاب، ودور المحكمة، وحقوق المتهمين، ودور المتضررين في الإجراءات الجنائية الدولية. وقد شارك 166 طالبا في البرنامج في هذا العام. وأما الطلاب الزائرون فهم الذين نالوا أعلى المعدلات في الامتحان النهائي". ولفت الى أن "الجامعات المشاركة في البرنامج هي الجامعة اللبنانية، وجامعة بيروت العربية، والجامعة الأميركية في بيروت، وجامعة القديس يوسف، وجامعة الحكمة، وجامعة سيدة اللويزة، وجامعة الروح القدس في الكسليك، والجامعة الأميركية للعلوم والتكنولوجيا".

 

سلام ترأس اجتماعا امنيا موسعا في السرايا بحث في الاوضاع الامنية والتطورات

الجمعة 05 كانون الأول 2014 /وطنية - ترأس رئيس مجلس الوزراء تمام سلام بعد ظهر اليوم، في السرايا الحكومية اجتماعا امنيا موسعا في حضور نائب رئيس الحكومة وزير الدفاع سمير مقبل، وزير المالية علي حسن خليل، وزير الصحة وائل ابو فاعور، وزير الداخلية نهاد المشنوق، وزير العدل اشرف ريفي، قائد الجيش العماد جان قهوجي، المدير العام للامن العام اللواء عباس ابراهيم، المدير العام لقوى الامن الداخلي اللواء ابراهيم بصبوص، المدير العام لامن الدولة اللواء جورج قرعة، الامين العام للمجلس الاعلى للدفاع اللواء محمد خير، مدير المخابرات العميد ادمون فاضل ورئيس شعبة المعلومات العميد عماد عثمان وتم بحث في الاوضاع الامنية والتطورات في لبنان.

 

قهوجي التقى بوغدانوف وسفير الجزائر وبحث مع وفد عسكري تركي في تعزيز العلاقات

الجمعة 05 كانون الأول 2014 /وطنية - استقبل قائد الجيش العماد جان قهوجي في مكتبه في اليرزة، الممثل الخاص للرئيس الروسي في الشرق الأوسط وأفريقيا - مساعد وزير الخارجية السيد ميخائيل بوغدانوف.

ثم استقبل سفير دولة الجزائر في لبنان السيد أحمد بوزيان، وتناول البحث الأوضاع العامة في لبنان والمنطقة. كما استقبل قهوجي وفدا عسكريا تركيا برئاسة اللواء هالوك شاهار، وجرى البحث في العلاقات الثنائية بين جيشي البلدين وسبل تعزيزها.

 

إرجاء محاكمة سماحة إلى 15 حزيران المقبل

الجمعة 05 كانون الأول 2014

وطنية - أرجأت المحكمة العسكرية الدائمة برئاسة العميد خليل ابراهيم إلى 15 حزيران 2015 متابعة محاكمة الوزير السابق ميشال سماحة لإبلاغ علي المملوك، بحيث لا يمكن إبلاغه لصقا، نظرا إلى أن عنوانه معروف.

 

الاحرار: منحازون الى الحوار شرط عدم استثناء أي موضوع خلافي أو أية إشكالية

الجمعة 05 كانون الأول 2014

وطنية - اكد المجلس الأعلى لحزب الوطنيين الأحرار في بيان بعد اجتماعه الأسبوعي برئاسة الامين العام الياس ابو عاصي "اننا نضم صوتنا الى صوت مجلس المطارنة الموارنة بالسؤال عن مصير الاستحقاق الرئاسي في ظل إصرار فريق حزب الله والعماد عون على تعطيل النصاب، والرغبة في استمرار الفراغ في رئاسة الجمهورية لأسباب شخصية ورهانات إقليمية. ونجدد مطالبتهم بوضع حد لممارساتهم السلبية والإقبال على المشاركة في الانتخاب على قاعدة الخيار الديمقراطي من دون التذرع بوجود مرشح آخر غير مرشحي 8 و 14 آذار . وهذا ما يسمح بأن تأخذ اللعبة الديمقراطية مجراها الطبيعي فتؤدي الى تحقيق الشرط الذي يضعونه والمتعلق بحصر التنافس بين مرشح 8 آذار ومرشح 14 آذار. إلا أننا نعلم ان موقفهم هو الجزء الظاهر من جبل الجليد وانهم لا يجاهرون إلا بقسم من شروطهم، إذ أنهم يراهنون على الفراغ لفرض ما يسمونه المؤتمر التأسيسي الهادف الى إلغاء اتفاق الطائف واستطرادا تعليق الدستور، وهذا ما لا يقبل به السواد الأعظم من اللبنانيين أياً تكن التضحيا"ت.

وتوقف الحزب "أمام الحوار المرتقب بين تيار المستقبل وحزب الله برعاية رئيس مجلس النواب الاستاذ نبيه بري ونعلن انحيازنا الى الحوار في المطلق شرط وجود النية والإرادة لدى المتحاورين، وعدم استثناء أي موضوع خلافي أو أية إشكالية. وننبه الى التجارب السابقة غير المشجعة التي نتجت عن عدم التزام حزب الله بما سبق له ووافق عليه وخصوصا إعلان بعبدا. كما نلفت الى خطر اتخاذ الحوار الثنائي طابعا مذهبيا، ولنا ملء الثقة بحلفائنا في تيار المستقبل، وعلى رأسهم سعد الحريري، الحريصين على المسؤولية الوطنية المشتركة التي تحتم الاتفاق على انجاز الاستحقاق الرئاسي على ان يتولى الرئيس العتيد رعاية الحوار الوطني الجامع للولوج بالوطن الى بر الأمان".

واسف "لسقوط شهداء جدد للجيش اللبناني في ساحة الشرف، ونكرر تحميل المسؤولية لحزب الله المنخرط في الحرب الى جانب النظام السوري غير عابئ بتداعيات قراره على لبنان واللبنانيين. إننا، إذ نتقدم من قيادة الجيش وذوي الشهداء بأحر التعازي، ندعو الى التنسيق مع أصدقاء لبنان لبناء أبراج مراقبة على طول الحدود وإلى استكمال نشر الجيش بمؤازرة قوات اليونيفيل وفقا للقرار 1701".

وطالب الحزب "حكومة المصلحة الوطنية بتوحيد الموقف من مبدأ التفاوض المباشر والمقايضة من أجل الوصول إلى نهاية سعيدة لمأساة الجنود المخطوفين وأهاليهم. كما نهيب بالأجهزة الامنية مضاعفة التعاون في ما بينها لمواجهة الإرهاب والتصدي له".

 

الدويهي لـ "أخبار اليوم":توصيات الإدارة والعدل بشأن تملك الأجانب جيدة لكننا نطمح الى الجيد جداً

(أ.ي) 5/12/2014 (أ.ي) علّق رئيس حركة "الأرض" طلال الدويهي على التوصيات الصادرة عن لجنة الإدارة والعدل بشأن قانون تملّك الأجانب، قائلاً: بالمجمل جيدة لكننا نطمح الى "الجيد جداً"، مشدداً على أهمية براءة الذمة البلدية الإلزامية.

وفي حديث الى وكالة "أخبار اليوم"، قال الدويهي: يجب ان يتم وضع سقف معيّن وتحميل المسؤولية للبلديات، مشدداً على أنه لا يجوز ان يشتري أجنبي قطعة أرض في بلدة ما دون ان يعلم ابناؤها. والشرعية الموجودة في كل بلدة تتمثّل بالإدارة المحلية أي المجلس البلدي المنتخب من أبناء البلدة ذاتها الذين يحاسبونه عند الإنتخابات في حال وقع أي خطأ لا سيما في موضوع بيع الأراضي.

ورداً على سؤال أكد الدويهي أن حركة "الأرض" ما زالت عند رأيها بضرورة إقرار براءة الذمة البلدية في بيع وشراء العقارات لا سيما للأجانب، معتبراً أن هذه الصلاحية يجب ان تكون بيد المجلس البلدي مجتمعاً وليس فقط بيد رئيسه وذلك بهدف ضمان المزيد من الشفافية.

من جهة أخرى، سأل الدويهي مَن هي الجهة التي ستحدّد مساحة الـ 3% التي يسمح بها للأجانب في المناطق، مشيراً الى وجود مناطق تضمّ مشاعات شاسعة القانون لا يتحدث عنها.

وشدّد الدويهي على ضرورة إعطاء الأولوية لموضوع الأرض، مذكراً بما كشفه وزير المال علي حسن خليل عن سرقة آلاف الأمتار من المشاعات، مؤكداً على ضرورة التركيز على الأرض وليس فقط على السياسة، حيث دون ارض لا وطن ولا سياسة، وقال: سنرفع الصوت دائماً من أجل إقرار براءة الذمة البلدية. وطلب الدويهي من رئيس لجنة الإدارة والعدل النائب روبير غانم دعوة حركة "الأرض" الى المشاركة في اجتماع اللجنة الذي سيضع اللمسات الأخيرة على اقتراح قانون تملّك الأجانب لعرض وجهة نظرها في هذا الشأن أمام النواب.

 

دريان ختم زيارته لمصر بلقاء وزير الاوقاف ورئيس جامعة الازهر: لمواجهة الاخطار بالحوار والاستيعاب بدل الإقصاء

الجمعة 05 كانون الأول 2014 / وطنية - ختم مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان زيارته الى جمهورية مصر العربية بلقاء مع وزير الاوقاف المصري الشيخ الدكتور محمد مختار جمعة الذي اطلع من دريان على الاعمال التي تقوم بها دار الفتوى ومنها "النهوض بالخطاب الديني والاهتمام بتعاليم الإسلام السمحة القائمة على التسامح والرحمة والمحبة والتوعية ونشر الثقافة الاسلامية". واكد دريان ان "دار الفتوى في لبنان تنتهج الاعتدال في رسالتها لخدمة الدعوة الإسلامية"، مشددا على "ضرورة الاستيعاب لا الإقصاء، والحوار والتلاقي لمواجهة الاخطار المحدقة بلبنان والمنطقة". كما التقى رئيس جامعة الازهر الدكتور عبد الحي عزب وابدى دريان حرصه على "تعزيز التعاون العلمي والتعليمي بين جامعة بيروت الإسلامية التابعة لدار الفتوى وجامعة الازهر في مصر". ولبى دريان والوفد اللبناني الذي شارك في مؤتمر الازهر مأدبة العشاء التكريمية التي أقامها سفير لبنان في مصر خالد زيادة.

 

رئيس الاتحاد السرياني التقى وفدا من منظمي المؤتمر التأسيسي لتبني اللامركزية في لبنان

الجمعة 05 كانون الأول 2014 / وطنية - إستقبل رئيس حزب الاتحاد السرياني العالمي ابراهيم مراد في مقر عام الحزب في سد البوشرية وفدا من منظمي المؤتمر التأسيسي الاول لتبني اللامركزية الشاملة والفدرالية في لبنان، ضم امين عام المؤتمر الدكتور ألفرد رياشي، والمنسق العام للمؤتمر الدكتور كميل الفريد شمعون. وجرى البحث في كافة الامور السياسية والوطنية وفي "كيفية الوصول الى نظام سياسي حديث يرتقي بلبنان الى مستوى الدول المتقدمة".

وشدد المجتمعون على "ضرورة بناء مستقبل افضل للاجيال القادمة يرضي طموحهم ويكون غنى لكل المجموعات والشرائح التي يتشكل منها المجتمع اللبناني".

 

أشتون كارتر في منصب وزير الدفاع الأميركي

لندن: الشرق الأوسط أونلاين/عين الرئيس الأميركي باراك أوباما اليوم (الجمعة)، المسؤول السابق في وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) أشتون كارتر، وزيرا للدفاع، وقال إن كارتر يقدم (للمنصب) مزيجا فريدا من الرؤية الاستراتيجية والمعرفة الفنية.

وفي حفل محدود قال كارتر لأوباما، إنه إذا أقر مجلس الشيوخ تعيينه أتعهد لكم بتقديم نصيحتي الاستراتيجية بأقصى قدر من الصراحة.

 

مسلمون ومسيحيون يدعون في روما إلى محاربة التطرف من خلال التعليم

الفاتيكان أ ف ب: دعا أربعة مسؤولين كبار, كاثوليكي وانغليكاني وسني وشيعي, من روما, إلى محاربة التطرف الإسلامي والتعصب الديني من خلال التعليم والتعاون بين منظمات غير حكومية مسلمة ومسيحية في مناطق الأزمات. ووقع المسؤولون الأربعة نداء للعمل, مساء أول من أمس, اثر قمة مسيحية-إسلامية نظمها في روما رئيس المجلس البابوي للحوار بين الأديان الكاردينال الفرنسي جان لوي توران. والموقعون الثلاثة الآخرون هم راعي الحوار بين الاسلام والمسيحية الأمير الأردني الحسن بن طلال, والأستاذ في جامعة بهشتي في طهران مصطفى المحقق الداماد والقس الانغليكاني جون برايسون تشين. وكان البابا فرنسيس استقبل المسؤولين الأربعة الاربعاء الماضي. وقال الداماد إن الواجب الأساسي للمسؤولين الدينيين هو العمل على ازالة هذه الوجوه البغيضة التي ألصقتها بالأديان تنظيمات مثل داعش والقاعدة وغيرها من الجماعات المماثلة. من جهته, طالب الأمير الحسن بن طلال باحترام مبدأ عدم الغصب في المجال الديني, مقترحا انشاء هيكلية مشتركة تتيح التعبير عن الاختلافات بصورة حضارية. واعلن الأربعة عن رغبتهم في تنمية تعليم الشباب وتعريفهم بمختلف الأديان والزيارات المشتركة لمناطق النزاعات وانشاء شبكة من التعاون المؤسسي بين منظمات غير حكومية مسلمة ومسيحية.

 

هل ورث "حزب الله" الوصاية عن سوريا فلا قرار يُتخذ في لبنان إلا بموافقته؟!

اميل خوري/النهار

6 كانون الأول 2014

هل يمكن القول إن "حزب الله" هو "الوريث الشرعي للوصاية السورية" على لبنان، وانه يتصرف كما كانت تتصرف تلك الوصاية وإن بأسلوب مختلف؟ فالوصاية السورية أوجدت لها حلفاء في لبنان يطالبون ببقائها إلى أن يصبح لبنان قادراً على حفظ الأمن بقواته الذاتية، والى أن يتم تنفيذ اتفاق الطائف تنفيذاً كاملاً، فابتدع هؤلاء الحلفاء لبلوغ هذه الغاية عبارة أن وجود الجيش السوري في لبنان هو "شرعي وضروري وموقت"... وصارت هذه العبارة ترد في كل البيانات الوزارية، ووصاية "حزب الله" أوجدت لها حلفاء في لبنان منضوين في تكتل قوى 8 آذار وبورقة تفاهم تحوّلت الى تكامل بين الحزب و"التيار الوطني الحر"، بحيث بات ما يصيب أحدهما يصيب الآخر. ويعيش الحزب بسلاحه تحت شعار "الجيش والشعب والمقاومة" المطلوب إيراده في كل بيان وزاري كما عاش الوجود العسكري السوري 30 عاماً بشعار "شرعي وضروري وموقت".

الواقع انه منذ عام 2005 وبعد خروج القوات السورية من لبنان وانتهاء زمن الوصاية عليه، يرى نائب "قواتي" ان "حزب الله" حلّ مكانها بقوّة سلاحه مع فارق ان الوصاية السورية كانت تعيّن رؤساء الجمهورية ورؤساء الحكومة وتضع قانون الانتخاب الذي يؤمن الفوز للمرشحين الموالين لها لأنها كانت قادرة على ذلك، في حين أن وصاية "حزب الله" اعتمدت اسلوباً آخر هو "التعطيل" بدل "التعيين". فعندما لم يتمكن الحزب من عرقلة انشاء المحكمة الخاصة بلبنان عمد الى سحب وزرائه من الحكومة لعل ذلك يفرض استقالتها، لكن الحكومة استمرت وإن من دون تمثيل شيعي فيها فاعتبرت غير ميثاقية، وأقفل مجلس النواب أبوابه في وجهها ورفض تسلّم أي مشروع يحال منها عليه، الى أن رد الحزب على قرار نقل رئيس جهاز أمن المطار ووقف مدّ شبكة الهاتف الخاصة به في الشارع، فكانت احداث 7 أيار التي فرضت عقد مؤتمر الدوحة. وقد صار اتفاق فيه على انتخاب العماد ميشال سليمان رئيساً للجمهورية وعلى تشكيل حكومة وحدة وطنية برئاسة الرئيس سعد الحريري واجراء انتخابات نيابية على أساس قانون الستين معدلاً. لكن "حزب الله" أطاح الحكومة باستقالة الوزراء الذين يمثلون قوى 8 آذار خلافاً لاتفاق الدوحة، ولم يعترف بنتائج الانتخابات النيابية التي فاز فيها مرشحو قوى 14 آذار بالأكثرية النيابية، معتبراً أنها أكثرية نيابية وليست أكثرية شعبية... وصار تأليف الحكومات خاضعاً لشروط الحزب، وأهمها أن تكون حكومة وحدة وطنية تتمثل فيها قوى 8 آذار بالثلث المعطل الذي سمّاه الحزب "الشراكة الوطنية"، وإلا فلا حكومة، ما جعل تشكيل كل حكومة يحتاج الى أشهر عدة للتوصل الى اتفاق على تشكيلها، بحيث يمكن القول إن نصف ولاية الرئيس السابق ميشال سليمان مضى في أزمات تشكيل الحكومات.

واليوم يجد الحزب نفسه مرتاحاً الى وضعه، فلا انتخاب رئيس للجمهورية إلا إذا كان مقبولاً منه، والمقبول منه هو العماد ميشال عون... وإذا كان الشغور الرئاسي يخيف قوى 14 آذار فلتقبل بعون رئيساً للجمهورية أو بمن يسميه الحزب وعون رئيساً. ولا يهم الحزب، سواء جرت انتخابات نيابية أو لم تجرَ واستمر التمديد لمجلس النواب حتى حزيران 2017، ما دام يضمن فوز مرشحيه في الانتخابات على أساس أي قانون، فاذا فاز مع حلفائه باكثرية المقاعد النيابية استطاع عندئذ أن يحكم وحده وتصبح الديموقراطية العدديّة مقبولة وإن في ظل الطائفية. واذا لم يفز بها، فانه يمنع الأكثرية التي تفوز بها قوى 14 آذار من أن تشكل حكومة إلا اذا كانت الأقلية ممثلة فيها حرصاً على "الوحدة الوطنية"... وعلى الديموقراطية التوافقية التي وحدها تطبق في ظلّ الطائفية... ولا انتخاب لرئيس جمهورية إلا بشروط الحزب، وأول شروطه الابقاء على سلاحه ليبقى دولة داخل الدولة. وهكذا يضع الحزب قوى 14 آذار مرّة أخرى بين خيارين: سيئ وأسوأ. إما القبول بالعماد عون رئيساً، وإما استمرار الشغور الرئاسي الى ان يصير اتفاق على قانون للانتخابات يرضى به الحزب وحلفاؤه، وإلا فلا انتخابات رئاسية ولا انتخابات نيابية وليكن الفراغ الشامل هو الحاكم.

لقد أعلن العماد عون بوضوح وصراحة أن مجلس النواب الحالي إذا لم ينتخبه رئيساً فلن يكون شرعياً لأنه يعيش على التمديد، وإذا انتخبه يصبح شرعياً وذلك خضوعاً منه لقرار المجلس الدستوري. وإلا فلتكن الانتخابات النيابية قبل الرئاسية لأن نتائجها هي التي تعبّر تعبيراً صحيحاً عن إرادة الشعب وليس المجلس الحالي الذي انتهت ولايته والتمديد له يتعارض وهذه الارادة، ومن الآن الى أن يصير اتفاق على هذا القانون تبقى رئاسة الجمهورية شاغرة، ومجلس النواب يعيش على التمديد الى أجل غير معروف، وحكومة التناقضات تعيش الى ما شاء "حزب الله"...

 

لبنان في حُضرة أوروبا

احمد عياش/النهار

6 كانون الأول 2014

زيارة بروكسيل التي قام بها هذا الاسبوع الرئيس سلام كانت في التوقيت المناسب. فالاتحاد الاوروبي، الجسم التمثيلي لأكثر من 500 مليون نسمة قد بدّل قيادته وبالتالي فإن العالم سيتعامل مع القيادة الجديدة في السنوات المقبلة. وسيتردد على مسامعنا من الان فصاعداً أسم رئيس المفوضية يونكر وأسم الممثلة العليا للسياسة الخارجية موغيريني وهما استقبلا معا الرئيس سلام وسمع منهما كلاماً طيباً على لبنان سيتكرر الثلثاء المقبل عندما تزور موغيريني بيروت. لكن حكومة الاتحاد تعمل جنباً الى جنب مع برلمان يضم علب بريد 785 نائبا يمثلون 28 دولة عضواً ينطقون بلغات عشرات القوميات ويتولى قسم الترجمة النشيط مهمة أن يفهم هؤلاء على بعضهم البعض. بعد دفء الكلام من رئيس المفوضية والممثلة العليا للسياسة الخارجية كان صقيع الاسئلة من أعضاء لجنة الشؤون الخارجية. وقد شعر الرئيس سلام بالفارق عندما كان صباحا في مبنى المفوضية وعصراً في مبنى البرلمان. فهو قال لكاتب هذه السطور أن لقاء المفوضية ثبّت لديه الايمان بأن دعم الاتحاد للبنان على كل الصعد هو مؤكد في السنوات المقبلة. أما بعد مثوله أمام نواب البرلمان فقال إنه قد فوجئ بهذا الكم من الاسئلة والوقت القصير المتاح أمامه للرد عليها. لكنه مع ذلك استطاع أن يجيب فلا ينفي ما في الاسئلة من انتقادات حول تورط "حزب الله" في القتال في سوريا لكنه لم ينس أن يذكّر سائليه "أن روما من فوق(بروكسيل) غير روما من تحت(بيروت)".

رب سائل: ماذا جنى لبنان من ذهاب رئيس حكومته الى الاتحاد الاوروبي؟ الجواب من خلال ما سمع المرء وشاهده هو الكثير. ليس تفصيلا بسيطا أن يقرر يونكر ان يكون سلام هو أول مسؤول في المنطقة يلتقيه بعد دخوله الى مكتب رئاسة المفوضية.كما أنه ليس تفصيلاً بسيطاً أيضاً أن تأتي موغيريني الى المنطقة من بوابة لبنان. وفي المقابل يمكن طرح السؤال معكوساً: ماذا سيجني الاتحاد الاوروبي من لبنان بإعطاء رئيس مجلس وزرائه الاسبقية على زعماء العالم بلقاء قيادته الجديدة؟ الجواب من موقع الوجود المباشر في الوفد المرافق للرئيس سلام هو أن لبنان صاحب فضل على العالم عموما وعلى أوروبا خصوصاً. إذ أنه البلد الاكثر إستضافة للاجئين في العالم تبعا لحجمه الجغرافي والسكاني وفق تعبير رئيس بعثة المفوضية في لبنان السفيرة أنجيلينا إيخهورست. علماً أن لبنان لم ينجب النظام السوري الذي تسبب بمأساة قتل وتشريد الملايين من السوريين فضلا عن تدمير سوريا. إن كل دعم يأتي الى لبنان ليتحمل هذا العبء الهائل هو بديل عن إنفجار قنبلة اللبننة مجددا التي لا يزال العالم يدرك شرورها في وقت أنفتح اليوم "صندوق باندورا" في قلب المنطقة فأطلت أفاعي السورنة والعرقنة واليمننة وغيرها من أفاعي يتصاعد فححيها في كل الارجاء من دون أن ننسى الثعبان الاسرائيلي الذي ما زال ينفث سمومه منذ أربعينيات القرن الماضي. بإختصار، أنها لغة المصالح المتبادلة، حيث لا عواطف بل عقول، وويل لمن يفقد عقله؟

 

انتقاد للدول الغنية لعدم استقبالها لاجئين ومسعى في جنيف لإعادة توطينهم

خليل فليحان/النهار

6 كانون الأول 2014

تحوّل لبنان الى البلد النموذج في العالم الحديث في استقبال اللاجئين، وهذا ما ألحق به الضرر الكبير على كل الصعد ورتّب عليه أعباء ليس في مقدوره ان يتحمّلها. انتهج سياسة الحدود المفتوحة بسبب الجوار لسوريا وصلات القربى والعمق التاريخي، كل ذلك أدهش قادة الدول وأصبح مضرب مثل بأنه الاول بين الدول التي استضافت اللاجئين السوريين من دون ضوابط أو حصرهم في نقاط تجمع وليس في مخيمات، لكن بعض الوزراء اجتهد في التسمية واستعمل كلمة "النازحين" بدلا من "اللاجئين" ولا يزال، تجنبا لما وقعت فيه البلاد التي استقبلت الفلسطينيين منذ الاربعينات، فأصبحوا "لاجئين" لهم حقوقهم، وفي الستينات تحول عدد كبير منهم الى "مقاتلين" وشنوا من الجنوب هجمات على اسرائيل، وكانت ردات الفعل القاسية التي طالت العمق ولم تقتصر فقط على تلك المنطقة. وبدلا من الاعتراف بحسن الضيافة، خاضوا حربا شرسة مع اللبنانيين حيث وقع 100 الف قتيل على اختلاف انتماءاتهم في أوقات مختلفة.

واللافت هو الهجوم العنيف الذي شنته منظمة العفو الدولية بعد العدد القليل الذي وافقت الدول الغنية على استقباله. وأبدت "صدمتها" من ترك الدول المجاورة لسوريا كلبنان والاردن وتركيا والعراق ومصر تتحمل العبء الاكبر لهذه الازمة. وقد ورد ذلك في التقرير الذي أعدته المنظمة. فقبل أيام من موعد انعقاد مؤتمر للدول المانحة يوم الثلثاء المقبل في مقر المنظمات الدولية في جنيف لمناقشة اعادة توطين نحو 380 الفا، صنفتهم الامم المتحدة بأنهم اشخاص يعانون بالدرجة الاولى أوضاعا بالغة الهشاشة ولا سيما منهم الاطفال والناجون من العذاب. وانتقدت المنظمة المجتمع الدولي الذي "وفر لها أعدادا يرثى لها من الاماكن لاعادة توطين اللاجئين السوريين". كما أكد التقرير أن دول الخليج وروسيا والصين باستثناء المانيا التي استضافت 30 الفا، لأنه وفق التقرير، لم يؤمن الاتحاد الاوروبي اعادة توطين سوى 0,17 في المئة من اللاجئين الموزعين على الدول الخمس التي لم تعرض توفير أي من هذه الاماكن لهم.

وانتقد مدير برنامج اللاجئين والمهاجرين في المنظمة شريف السيد علي "هذا الاختلال في التوازن الذي يصدم فعلا". ووصف "الغياب التام لعروض اعادة التوطين" من دول الخليج بأنه معيب فعلا". وأبدى تفهمه للعبء الاكبر للاجئين السوريين، وهو ما يضع لبنان وبقية الدول تحت ضغوط هائلة لا طاقة لها على تحملها". ودعت المنظمة الى اعادة توطين 5 في المئة من مجموع اللاجئين مع نهاية 2015، و5 في المئة الاخرى في سنة 2016.

وسيتمثل لبنان في مؤتمر جنيف للمانحين بوزير الشؤون الاجتماعية رشيد درباس الذي سيحذر من اخطار وقف القسائم الالكترونية التي يستفيد منها اللاجئ السوري بواسطة الصندوق. وسيؤكد للمؤتمرين القرارات التي اتخذتها الحكومة بالنسبة الى اللاجئين السوريين في لبنان الذي لم يعد في استطاعته التحمل. وما يبقي الاخطار على حالها من جراء النقص في التمويل للاجئين السوريين هو أن حملة التبرع التي أطلقها البرنامج على مدى ثلاثة أيام اختتمت أمس، لم تجمع سوى 21,5 مليون دولار، بدلا من 64 مليونا، وهو ما جعل المسؤول عن هذا البرنامج يعطي أوامره لاعادة ضخ الهبات التي كانت مقررة وتوقفت منذ الاثنين الماضي.

وكانت لافتة اللهجة العالية التي استعملها صندوق الامم المتحدة لرعاية الطفولة (يونيسيف) امس الخميس عندما نبّه الى أن وقف صرف المعونة الغذائية للاجئين السوريين سيكون له وقع خطير على الاطفال اللاجئين، لأن المرجح جدا ان تكون الأسر واقعة تحت ضغوط اضافية تجعلهم يدفعون بأطفالهم للعمل او الزواج المبكر.

 

استهداف أبوظبي

الشرق الأوسط/عبد الرحمن الراشد

06 كانون الأول/14

العملية التي نفذت في قرية الدالوة في الأحساء بالسعودية، وقتل فيها غدرا 8 مواطنين، كانت جريمة منتقاة بعناية لأسباب سياسية: داعش يقتل شيعة سعوديين في محاولة لإثارة الاضطرابات في تلك المنطقة. داعش ينفذ جريمة إرهابية ثانية، هذه المرة امرأة أميركية في العاصمة الإماراتية، أيضا لأسباب سياسية.

داعش نفسه مجرد عنوان للإرهاب المستمر، تنظيم ملتبس له علاقات بأنظمة إقليمية لكنه لا يخرج بعيدا عن التنظيم الأم: القاعدة، والذي عرفناه في الماضي يستهدف دولا محددة بعينها، وهي نفسها التي تستهدف اليوم: الإمارات والسعودية، وهناك دول أخرى مماثلة، يفترض ألا تكتفي باستراتيجية مواجهة العنف المنظم الذي يستهدفها، بإحباط، والقبض على أكبر عدد ممكن من هذه الجماعات المنخرطة، والتي تستخدم مواطنين وآخرين من جنسيات مختلفة. الجانب الأمني ثبت أنه قادر على التصدي للإرهاب، وتقليل الخسائر، لكن من يقف وراء هذه الجماعة، ومن يقدم لها التسهيلات في المنطقة، شأن يحتاج إلى تعاون إقليمي سياسي واسع.

لم تستهدف كل الدول في المنطقة، ليس لأنها عصية على داعش والقاعدة، بل لأنها ليست ضمن خريطة الأهداف المرسومة، مما يعني أننا في الفصل الثاني من الصراع الإقليمي الذي يسمح للإرهاب ويستخدمه. ومن الطبيعي أن تحوم الشكوك حول الدول التي تستضيف هذه الجماعات الإرهابية، أو تعينها، أو تغض النظر عن نشاطاتها الإعلامية والمالية وحركة تنقلاتها، لكن لا نستطيع أن نشير إليها بالإصبع، على الأقل ليس هذا وقته.

الاستهداف المنتقى لهذه الدول، مثل السعودية والإمارات، سيتطلب المزيد من التنسيق والعمل السياسي الذي لا يتسامح مع الأطراف، سواء كانت دولا أو جماعات، التي تسهل للإرهاب فكرا ومادة. الإرهاب ليس تجربة جديدة على الحكومات في المنطقة، فقد كانت أحداث العقد الماضي من الضخامة والخطورة يفترض أنها علمت أجهزة الدول، وهيئاتها محاربة الظاهرة، والتنظيمات، والتعاون ضمن العمل الإقليمي والدولي.

فإذا كانت هذه الأحداث، مثل قتل المعلمة الأميركية في أبوظبي واستهداف الحسينية في السعودية، هي بداية استهداف وحرب منظمة فإن علينا شد الحزام من جديد، لبدء مواجهات جديدة على صعد مختلفة. أما إذا كانت مجرد أعمال فردية، أو نشاطات محدودة، فإن الوقوف بصلابة سيوجه رسالة قوية للآخرين.

والوضع اليوم في المنطقة أكثر تعقيدا وخطورة من عقد الإرهاب المنصرم، فالحرب تدور في العراق وسوريا واليمن وليبيا، وجزئيا في مصر. بوجود جبهات مفتوحة من المتوقع أن تحاول بعض الأطراف، ضمن حرب المحاور السياسية الإقليمية، محاولة التأثير، بل وربما نقل المعارك إلى داخل حدود الدول المستقرة. وكلما كانت المواجهات واضحة، أطرافها وأدواتها، سهلت مواجهتها ومحاصرتها، ومحاسبة الأطراف الحقيقية التي وراء هذه العقول المغسولة

 

الـ 1701 في رأس بعلبك

الـيـاس الزغـبـي/لبنان الآن

لا مبرّر، بعد اليوم، للمداورة حول حقيقة انتماء لبنان إلى العالم الواسع، عَرَباً وغَرْباً، في الأسس الثلاثة التي تقوم عليها الدول: السياسة والأمن والاقتصاد.

ومقولة "النأي بالنفس" أو "التحييد" لم تَعْنِ، في أيّ يوم، خروج لبنان من بيئته العربيّة الطبيعيّة ذات العمق الإسلامي بوجهيه، ولا من بيئته الدوليّة ذات البعد الغربي من أوروبا إلى أميركا.

ولا تعني، في الوقت نفسه، استعداء ما عُرفَ ويُعرف بالمحور الشرقي، سواء كان اسمه في السابق الاتحاد السوفياتي والأنظمة العربيّة الدائرة في فلكه، أو "الجمهوريّة الإسلاميّة" اليوم وفروعها(غير الثابتة) من اليمن إلى العراق وسوريّا ولبنان.

ومنذ مقولة الاستقلال الأوّل سنة 1943، "لا للشرق ولا للغرب"، ظلّ لبنان ينتمي، في روحه وسياسته وجيشه وأمنه، إلى هذا التقاطع الخلاّق بين العرب والغرب، حتّى في الحروب التي مزّقته ولا تزال.

والقول اليوم بتحييد لبنان يتّصل بالخطّ التاريخي نفسه، ويحمل إرثه والتزاماته وعواقبه، برغم كلّ "الممانعات" الخطابيّة والمزايدات "المقاوماتيّة"، ومحاولات تنسيبه إلى محور يناقض سيرته ونهجه وعقيدته الوطنيّة التي اهتزّت مراراً ولم تقع.

مناسبة هذا الكلام اليوم، هي التسريبات عن وجود أبراج مراقبة بريطانيّة في شمال البقاع لمساعدة الجيش اللبناني ضدّ التنظيمات الارهابيّة، وتسريبات أُخرى عن مدرّبين أميركيّين مع الجيش في الجنوب، مترافقة مع حركة تسليح علنيّة وواسعة بمال سعودي وسلاح فرنسي وأميركي وتدريب غربي عموماً.

والحديث عن سلاح روسي من ضمن هبة المليار دولار استثناء يثبّت القاعدة، وحتّى السلاح الإيراني، في حال قبوله لا يغيّر في المعادلة اللبنانيّة الثابتة. واللافت في تسريب هذه الوقائع، تعليقات خجولة من "حزب الله" وإيران ونظام الأسد، تكاد تفضح حال القبول والرضى، برغم تمرير احتجاجات خافتة من باب رفع العتب الاعلامي.

فما معنى أن يسكت "حزب الله" عن ظاهرة الأبراج البريطانيّة في "عقر داره" بين منطقتي بعلبك والهرمل، وعن وجود ضبّاط أميركيّين في الجنوب، "عقر داره" الآخر؟

وما معنى أن يشارك حليفه وزير الخارجيّة، في كل اجتماعات التحالف الغربي، وآخرها في بروكسل، ولو تحت ضخّ غبار الشروط والتحفّظات لتمويه حقيقة الانخراط؟

وما معنى أن يذهب إلى الحوار مع فريق سياسي محسوم التوجّه العربي الغربي، هو "تيّار المستقبل"، في هذا الوقت بالذات؟

لا شكّ في أنّ تغييراً إلزاميّاً قد حصل في الموقف والموقع الإيرانيَّيْن، بدءاً من "الحوار النووي" وصولاً إلى الانخراط في الغارات ضدّ "داعش" في العراق، ولو مع النفي والخجل.

هذا التغيير أنتج قبولاً، ولو ضمنيّاً، بكشف العلاقة الميدانيّة الراسخة بين الجيش اللبناني والجيوش الغربيّة، ولم تكن لقاءات قائد الجيش الواسعة في واشنطن سوى رأس جبل الجليد منها، وكذلك التنسيق المخابراتي العميق مع أجهزة الغرب.

الوقائع هذه تسمح بطرح السؤال الشديد الحساسيّة: هل بدأ توسيع تطبيق القرار 1701 إلى الحدود اللبنانيّة الشرقيّة، وربّما الشماليّة لاحقاً، بهدوء وبطء وبدون ضجّة واستفزاز؟ وهل موقف "حزب الله" المربك والغامض مؤشّر واضح على الرضوخ، في إطار "الصفقة" الإيرانيّة - الغربيّة الكبرى بين النووي وتوزيع حصص النفوذ؟

الواضح أنّ إيران بدأت تسلّم بأنّها، من حيث شاءت أو لم تشأ، باتت جزءاً غير منظور أو غير مباشر، في السياسة الغربيّة والدوليّة الكبرى في الشرق الأوسط. وانعكس هذا التسليم قبولاً عمليّاً بمعادلات العراق وسوريّا وحضور تركيّا والسعوديّة فيها، وبالمعالجات اللبنانيّة - الغربيّة التي كانت ترفضها على الحدود الشرقيّة ودور الجيش والحوار الداخلي. وهذا يعني بشكل آخر تسييل المحاور والجبهات وتذويبها، كما ورد في مقال سابق.

كلّ هذا يعني أنّ يد الجيش اللبناني ستكون العليا في المرحلة المقبلة، وأنّ الحلّ لورطة "حزب الله" في سوريّا يبدأ ممّا يجري على حدود لبنان الشرقيّة، بعدما تمّ إخراجه من ورطته الجنوبيّة بالقرار 1701.

لقد بات هذا القرار خشبة خلاص لـ"حزب الله"، وللبنان كلّه. ولن يكون مفاجئاً أن يصبح مطلباً لـ"محور الممانعة والمقاومة" بعد أبلسته 8 سنوات.

كما لم يكن مفاجئاً التسليم والقبول، ولو على مضض، بركائز انتماء لبنان العربي الغربي: السياسة والأمن والاقتصاد

 

 

 

 

.