المنسقية العامة للمؤسسات اللبنانية الكندية

نشرة الأخبار العربية ليوم 25 كانون الأول/2014

 مقالات وتعليقات مختارة نشرت يومي 24 25 و كانون الأول/14
ملالي إيران توسع امبراطوري/د. حسن طوالبه/25 كانون الأول/14
طارق عزيز تعذيب رجل ميت/داود البصري/25 كانون الأول/14
سوني وكوبا: لماذا تبدو الولايات المتحدة قوة واهنة/ستيف فوربيس/25 كانون الأول/14
إيران تقف وراء جيوش الفضائيين في مؤسسات وأجهزة الدولة العراقية خاصة العسكرية والأمنية/باسل محمد/25 كانون الأول/14
فخّ المفاوضات السوريّة/إيلـي فــواز/25 كانون الأول/14

روابط من مواقع إعلامية متفرقة لأهم وآخر 24 و25 كانون الأول/14

أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الأربعاء في 24 كانون الاول 2014

سلام من بكركي: لمقاربة ملف العسكريين بالتكتم ولا يمكن استمرار الشغور الرئاسي والحال لا تنبىء بانفراجات جدية

الراعي تلقى اتصالات تهنئة بالاعياد من الحريري والسنيورة ودريان وعصام فارس

قهوجي بحث مع هيل في برنامج المساعدات الاميركية للجيش

الجيش احبط محاولة تسسلل للمسلحين الى واديي ارنب وحميد

السفير المصري زار سلام: ندعم الحوار بين "حزب الله" و"المستقبل" لانهاء الفراغ الرئاسي

الحريري هنأ اللبنانيين بالاعياد: نأمل ان يحمل العام المقبل بداية حلحلة للأزمة السياسية

نقيب المحامين: مع ولادة المخلص والمولد النبوي اصلي لتكون ولادة طبيعية لرئاسة الجمهورية ولانقاذ العسكريين

جنبلاط استقبل خليل موفدا من بري

امانة 14 آذار هنأت اللبنانيين بالاعياد

الخازن زار الراعي وكاتشيا: لقاء المستقبل وحزب الله فاتحة خير للقاء المرتقب بين عون وجعجع

اطلاق نار في عرسال ابتهاجا باطلاق سراح براء الحجيري

قاسم: الحوار يوقف الشحن المذهبي ويهيىء أرضية مناسبة لمكافحة الإرهاب

عمار الموسوي زار السفارة الكوبية مهنئا بتحرير الكوبيين الخمسة

الموسوي : الحوار مع المستقبل ليس بين طائفتين بل بين توجهين سياسيين ولا يغيب احدا

فضل الله: نحذر من مرحلة جديدة لتمييع القضية الفلسطينية

قبلان بارك الحوار : لإنجاحه والوصول به إلى ما يحقق المصلحة الوطنية

نواب الاربعاء نقلا عن بري: اجواء الحوار ايجابية ومشجعة العريضي: ما جرى امس في عين التينة ايجابي على كل المستويات

بري: اجواء الحوار ايجابية ومشجعة ونأمل ان يتوسع

مجدلاني : لانتظام الحياة السياسية والدستورية في البلد

مهيب للصحافي جورج الحاج في كنيسة مار مخايل الاشرفية

القبض على قاتل ايلي نعمة في عين الرمانة وضبط البندقية المستخدمة

داعش يُسقط طائرة للتحالف ويأسر قائدها الأردني

غارة جوية اسرائيلية على جنوب قطاع غزة 

 

عناوين الأخبار

*الزوادة الإيمانية/انجيل القديس لوقا 02/01-20/ميلاد يسوع

*بالصوت والنص/فورمات/الياس بجاني: مع ميلادك المجيد اجعل كل منا مولوداً جديدا بروحك القدوس

*بالصوت/فورماتMP3/الياس بجاني: مع ميلادك المجيد اجعل كل منا مولوداً جديدا بروحك القدوس/25 كانون الأول

*بالصوت/فورماتWMA/الياس بجاني: مع ميلادك المجيد اجعل كل منا مولوداً جديدا بروحك القدوس/25 كانون الأول

*مع ميلادك المجيد اجعل كل منا مولوداً جديدا بروحك القدوس/الياس بجاني

*ماذا في مغارة الميلاد

*نص رسالة سيدنا الراعي الميلادية/اسمعوا كلامهم ولا تفعلوا افعالهم/الياس بجاني

*كذبة حوار المستقبل-حزب الله/الياس بجاني

*الإعلامية هيام القصيفي تشهد للحقيقة وتنضم للمتآمرين الكونيين على سيدنا الراعي/عنوان مقالتها: رسالة الميلاد إلى الراعي

*أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الأربعاء في 24 كانون الاول 2014

*مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الأربعاء في 24/12/2014

*وديع الخازن زار الراعي وكاتشيا: لقاء المستقبل وحزب الله فاتحة خير للقاء المرتقب بين عون وجعجع

*العلاّمة السيد علي الأمين - الحوار هو الّذي يوحّد شملنا - الخروج الى الشارع لا يجمع اللبنانيين و لا يُجمِع عليه اللبنانيون

*خيار 2015/فارس سعيد

*سلام من بكركي: لمقاربة ملف العسكريين بالتكتم ولا يمكن استمرار الشغور الرئاسي والحال لا تنبىء بانفراجات جدية

*الراعي تلقى اتصالات تهنئة بالأعياد من الحريري والسنيورة ودريان وجعجع وارسلان وهيئات

*جعجع عايد الراعي والجميل وعون بعيد الميلاد

*الحريري هنأ اللبنانيين بالاعياد: نأمل ان يحمل العام المقبل بداية حلحلة للأزمة السياسية

*السفير المصري زار سلام: ندعم الحوار بين "حزب الله" و"المستقبل" لانهاء الفراغ الرئاسي

*جنبلاط استقبل خليل موفدا من بري

*جنبلاط استقبل نادر الحريري

*وزير المال أحال ملفي تعدي على مشاعات في عكار على النيابة المالية

*قهوجي بحث مع هيل في برنامج المساعدات الاميركية للجيش

*امانة 14 آذار هنأت اللبنانيين بالاعياد

*ابو فاعور: الحملة مستمرة ولا استراحة حتى في العيد ومحاربة المافيات على رأس أولوياتنا

*مأتم مهيب للصحافي جورج الحاج في كنيسة مار مخايل الاشرفية

*رعد إستقبل رئيس وأعضاء جمعية الصناعيين وتأكيد على ضرورة تعزيز اهتمام الحكومات بتنشيط الصناعة

*الموسوي : الحوار مع المستقبل ليس بين طائفتين بل بين توجهين سياسيين ولا يغيب احدا

*قاسم: الحوار يوقف الشحن المذهبي ويهيىء أرضية مناسبة لمكافحة الإرهاب

*نواب الاربعاء نقلا عن بري: اجواء الحوار ايجابية ومشجعة العريضي: ما جرى امس في عين التينة ايجابي على كل المستويات

*نقيب المحامين: مع ولادة المخلص والمولد النبوي اصلي لتكون ولادة طبيعية لرئاسة الجمهورية ولانقاذ العسكريين

*القبض على قاتل ايلي نعمة في عين الرمانة وضبط البندقية المستخدمة

*دريان في المدينة المنورة: ستبقى منارة للثقافة الاسلامية

*حبيب : تيار المستقبل لن يتنازل عن مبادئه

*القوات شاركت في تجمع منظمة حلف شمال الأطلسي ومؤسسة كونراد أديناور في إستونيا

*ملالي إيران توسع امبراطوري/د. حسن طوالبه

*طارق عزيز تعذيب رجل ميت/داود البصري

*سوني وكوبا: لماذا تبدو الولايات المتحدة قوة واهنة؟/ ستيف فوربيس

*إيران تقف وراء جيوش الفضائيين في مؤسسات وأجهزة الدولة العراقية خاصة العسكرية والأمنية

*الكشف عن 270 ألف اسم وهمي جديد زرعتهم استخباراتها للتجسس

*إجراءات أمنية مشددة لحماية العبادي بعد تلقيه تهديدات من ميليشيات طائفية

*الخسائر المالية تقدر بنحو 750 مليون دولار إلى مليار دولار خلال سنوات

*السيستاني وجه رسالة دعم قوية إلى رئيس الوزراء لمواصلة الحرب على الفساد

*داعش يُسقط طائرة للتحالف ويأسر قائدها الأردني ومقاتلوه استهدفوها بصاروخ مضاد للطيران

*اللواء أشرف ريفي: مقتنع بتورط حزب الله في الاغتيالات ولن أصبّ الزيت على النار مع بدء الحوار

*فخّ المفاوضات السوريّة/إيلـي فــواز/لبنان الآن

 

تفاصيل الأخبار

 

الزوادة الإيمانية/انجيل القديس لوقا 02/01-20/ميلاد يسوع

"وفي تلك الأيام أمر القيصر أوغسطس بإحصاء سكان الإمبراطورية. وجرى هذا الإحصاء الأول عندما كان كيرينيوس حاكما في سورية. فذهب كل واحد إلى مدينته ليكتتب فيها. وصعد يوسف من الجليل من مدينة الناصرة إلى اليهودية إلى بيت لحم مدينة داود، لأنه كان من بيت داود وعشيرته، ليكتتب مع مريم خطيبته، وكانت حبلى. وبينما هما في بيت لحم، جاء وقتها لتلد، فولدت ابنها البكر وقمطته وأضجعته في مذود، لأنه كان لا محل لهما في الفندق. وكان في تلك النـاحية رعاة يبـيتون في البرية، يتناوبون السهر في الليل على رعيتهم. فظهر ملاك الرب لهم، وأضاء مجد الرب حولهم فخافوا خوفا شديدا. فقال لهم الملاك: لا تخافوا! ها أنا أبشركم بخبر عظيم يفرح له جميع الشعب: ولد لكم اليوم في مدينة داود مخلص هو المسيح الرب. وإليكم هذه العلامة: تجدون طفلا مقمطا مضجعا في مذود. وظهر مع الملاك بغتة جمهور من جند السماء، يسبحون الله ويقولون: المجد لله في العلى، وفي الأرض السلام للحائزين رضاه. ولما انصرف الملائكة عنهم إلى السماء، قال الرعاة بعضهم لبعض: تعالوا نذهب إلى بيت لحم لنرى هذا الحدث الذي أخبرنا به الرب. وجاؤوا مسرعين، فوجدوا مريم ويوسف والطفل مضجعا في المذود. فلما رأوه أخبروا بما حدثهم الملاك عنه، فكان كل من سمع يتعجب من كلامهم. وحفظت مريم هذا كله وتأملته في قلبها.ورجع الرعاة وهم يمجدون الله ويسبحونه على كل ما سمعوا ورأوا كما أخبرهم الملاك".

 

 

بالصوت والنص/فورمات/الياس بجاني: مع ميلادك المجيد اجعل كل منا مولوداً جديدا بروحك القدوس

بالصوت/فورماتMP3/الياس بجاني: مع ميلادك المجيد اجعل كل منا مولوداً جديدا بروحك القدوس/25 كانون الأول

بالصوت/فورماتWMA/الياس بجاني: مع ميلادك المجيد اجعل كل منا مولوداً جديدا بروحك القدوس/25 كانون الأول

 

مع ميلادك المجيد اجعل كل منا مولوداً جديدا بروحك القدوس

الياس بجاني

25 كانون الأول/14

مع ذكرى ولادة المخلص، وإطلالة السنة الجديدة، نتقدم من جميع الذين يحتفلون بهذا اليوم بأحر التهاني والتبريكات، طالبين من المولود الإلهي الفرج والسلام والطأنينة للعلم كله ولوطننا، وعطايا الثبات والرجاء والإيمان للصامدين من أهلنا بوجه الظلم، والهداية للكثير من أصحاب الجبب والقلانيس الذين انحرفوا عن الطريق القويم وغرقوا في تراب الأرض وماله. كما نطلب التوبة للمرتدين والشاردين من الأسخريوتيين والمرتزقة وللمُغرر بهم من السياسيين والمسؤولين، وصحوة الضمير لحاملي مباخر التبجيل والذمية والتقية والنفاق.

مع الذكرى المقدسة تمثِّلنا الكلمة الحرة الموضوعية الصارخة، الكلمة التي كانت في البدء، والتي هي الله، والتي صارت بشراً فسكنت بيننا ورأينا مجدها، فهي تنوب عنا بمفهومها الإنجيلي مُحلِقةً في الأثير، راحلةً لتدق أبواب وقلوب الأهل في الوطن الأم، وبلاد الانتشار حيث رفاق غربتنا والحنين، معايدينهم بها وعبرها، راغبين لهم جميعاً في ميلاد مجيد وعام سعيد تكللهما بركات ونِعم السماء. ثم نسأل الطفل الإله دفق المسرات عليهم وإغداق أنداء السلام والوئام والمحبة والاطمئنان.

إن ما يواجهه وطننا وأهلنا من صعاب لا يمكن مقاربتها إلا بالإيمان والثقة المطلقة بالعناية الإلهية.

إن سلاح الإيمان المبني على الرجاء لا يُقهر وهو الأقوى. تسلحنا به منذ 7000 آلاف سنة ولا زلنا، وهو لم، ولن يخذلنا بإذن الله.

لنتذكر باستمرار أن فاقد الإيمان يجعل من نفسه عبداً لشهواته والأطماع، والقديس بولس الرسول يقول: "ألا تعلمون أنكم إذا جعلتم أنفسكم عبيداً في خدمة أحدٍ لتخضعوا له صرتم عبيداً لمن تخضعون؟ إما للخطيئة التي تقود إلى الموت، وإما إلى الطاعة التي تقود إلى البر" (رومة 06/15)

نطلب من طفل المغارة أن يقوي إيماننا لأن من له ذرة إيمان كحبة خردل يمكنه نقل الجبال، وقد وبخ السيد المسيح تلاميذه لضآلة إيمانهم يوم خافوا مرتبكين من هبوب رياح العاصفة على المراكب، قائلا لهم: "ما بالكم مضطربين يا قليلي الإيمان، ثم زجر الريح فسكن البحر وحدث هدوءُ تام" (متى09/19و20))

ونحن نحتفل ونصلي، يجب أن لا ننسى أن سِيَّر القديسين والشهداء تُعلِمنا أن المؤمن لا يمكن أن تهزمه شدائد ولا تسحقه تجارب: "فالشدة تلد الصبر، والصبر يلد الاختبار، والاختبار يلد الرجاء، والرجاء لا يخيب صاحبه، لأن محبة الله أُفيضت في قلوبنا بالروح القدس الذي وهب لنا" (رومة 05/04و05).

نداء من القلب نوجهه إلى كل الذين قتلتهم الأنانية، وغرقوا في أوحال وشباك وأفخاخ النفوذ والمال والسلطة، وإلى كل من يخبطون مهزومين في دواخلهم لقلة إيمانهم ونفاد رجائهم، أن يتعظوا بكلام السيد المسيح: "إن ثبتّم في كلامي، كنتم حقاً تلاميذي تعرفون الحقّ والحق يحرركم" (يوحنا 08/31و32)

مع كل المؤمنين والشرفاء وأصحاب الضمائر الحية نجدِّد العهد والقسَّم متابعين مسيرة النضال السلمي والحضاري الهادف للذود بإيمان وعزيمة ودون هوادة عن حق أهلنا في وطن الأرز بحياة حرة وكريمة.

سنستمر بإذن إله العيد رافعين عالياً رايات الشهادة للحق دون خوف أو مسايرة، أو التفات لاحتياجات ذاتية آنية، أو مصالح لغير الوطن وناسه والهوية. فمن يشهد للحق، الحق يحرره.

ونحن في خشعة غربتنا الصامتة دائماً، والقاتلة أحيانا، نرحل بالقلب والروح والفكر على أجنحة الكلمة إلى أجواء لبناننا المعذب وجباله والوديان، وإلى صوامع نساكه وكنائسه والأديرة، وإلى مُهج ذوينا الصابرين على الضيم والشقاء بإيمان وجلد القديسين، راجين معهم الخلاص مع مجيء إله الفداء سيدنا يسوع المسيح، له المجد سجوداً وإكراماً.

ننتهزها سانحة لنتضرع إلى طفل المغارة، جاعلين من صُدُرنا مذوداً ليحل فيه، وبصوت عالٍ وخشوع نسأله قائلين: اجعل صولجان القيادة عندنا قادراً، وتاج الرعاية مشرَّفاً لاستكمال استقلال وطني سيِّد ومُصان، أساسه العدل، والقانون حجر زاويته، والمساواة قاعدته، وشرعته الحقوق الدولية والسواعد حماته.

أبعد عنا خطايا ولوثات القنوط والإحباط والجبن، وثبت الرجاء بقلوبنا وعقولنا والوجدان.

أشرق على لبناننا وعلى وسع مساحته شمس الحرية.

صُنْ أطفاله ببراءتك، وأعضد أيتامه بيمينك، وساعد فقراءه.

أطلق السجناء والمعتقلين اعتباطاً من شبابه والجنود والرهبان القابعين في غياهب السجون السورية النازية، وردهم إلى أهلهم ومحبيهم.

ردَّ أهلنا اللاجئين في إسرائيل والمبعدين قسراً وظلماً وعدواناً عن جنوبنا اللبناني الغالي، وعن أهلهم وأرضهم المقدسة المسقية عرقاً ودماءً وتضحيات. ردهم إلى بيوتهم وعيالهم سالمين، مرفوعي الرأس، ومصاني الكرامة والحقوق.

أَعِنْ المقهورين من أهلنا بلطفك، وإشفِ مرضاهم بحنانك، ورد مَن مِنهم ضل الطريق.

أُنصُفْ المظلومين والمضطهدين برفقك، وأفرِّج عن المتضايقين برأفتك.

دبِّر أهلنا بعطفك، وأدفء الباردين منهم بحرارة إحسانك، وأدفق على فراغهم نعمك والبركات.

نجِنا من كفر وبطش جلاَّدين وقادة وسياسيين ومسؤولين لا رحمة في قلوبهم ولا إشفاق.

اجمع شمل أهلنا تحت أفياء ألوهتك ومتِّعهم بضياء وجهك المُسرمد.

استبدل الظلام الذي يكتنف نفوس وخواطر ووجدان غالبية رجال الدين والسياسيين والمسؤولين الممسكين بقرارنا والمصير بعطايا المحبة والإيمان والرجاء، وأردم فجوة العدم المرعبة في ضمائرهم، وأنر قلوبهم والعقول، ليعملوا بمشيئتك وحسب تعاليمك والشرائع.

أعطينا الشجاعة ليصارح بصدق كل امرءٍ منا ذاته، ويدرك بالعقل والقلب وعن قناعة راسخة وكاملة أنه المسؤول وحده عن وزناته فكراً وعملاً وتعاملاً أمام منبرك عندما يجيء بنا إليك ابنك الوحيد والملائكة يوم الحساب الأخير، حيث إما الفرح اللامتناهي، أو الثواب والعقاب، والبكاء وصريف الأسنان.

اجعل كل منا مولوداً جديدا بروحك القدوس، وقياميًّاً بقوة انتصارك المظفر.

أحرق فسادنا المُدَنَّس بنار طهرك الرائف، وأغمر موتانا بأنوارك وأسكن أرواحهم فسيح جناتك.

أنشر برحمتك السلام في ربوع لبناننا الحبيب، بلد السلام وفي العالم كله، وأطفئ نارِ الحروب والظلم بمحبتك المقدسة.

ميلاد مجيد وعام سعيد

 

ماذا في مغارة الميلاد

لوقا هو الإنجيليّ الوحيد الذي ذكر مكان ميلاد المسيح " وصَعِدَ يوسُفُ مِنَ الجَليلِ مِنْ مدينةِ النـاصِرَةِ إلى اليهوديَّةِ إلى بَيتَ لَحمَ مدينةِ داودَ، لأنَّهُ كانَ مِنْ بَيتِ داودَ وعشيرتِهِ، ليكتَتِبَ معَ مَريمَ خَطيبَتِهِ، وكانَت حُبلى. وبَينَما هُما في بَيتَ لَحمَ، جاءَ وَقتُها لِتَلِدَ، فولَدَتِ اَبنَها البِكرَ وقَمَّطَتْهُ وأضجَعَتهُ في مِذْودٍ، لأنَّهُ كانَ لا مَحَلَ لهُما في الفُندُقِ." (لوقا 2 : 4-7)

لم يذكر لوقا المغارة بل المذود لكن التقليد المعتمد في أورشليم اعتبر إحدى المغائر التي كانت تستعمل كاسطبل حيوانات كمكان لولادة المسيح وعلى أساسه شيّدت كنيسة المهد في بيت لحم.

وهناك بعض الآثار التي تعود إلى القرن لثالث والرابع تظهر رسم لميلاد المسيح مع الرعاة والمجوس والرعيان.

أما المغارة كما نعرفها اليوم، فيعود الفضل في إطلاقها إلى القديس فرنسيس الأسيزي الّذي قام بتجسيد أول مغارة حيّة (أي فيها كائنات حيّة) في ميلاد سنة 1223ب.م وانتشرت بعدها بسرعة عادة تشييد المغائر الرمزيّة في الكنائس وخارجها.

والمغارة التقليديّة تحتوي على :

يسوع المسيح طفلاً : وهو صاحب العيد.

يوسف ومريم : رمزا الإنسانيّة كلّها حيث الرجل والمرأة هما معاً "صورة الله ومثاله" كما ورد في سفر التكوين :" فخلَقَ اللهُ الإنسانَ على صورَتِه، على صورةِ اللهِ خلَقَ البشَرَ، ذَكَرًا وأُنثى خلَقَهُم" (تك 1: 27).

الرعاة : وهم يمثّلون فئة الفقراء والبسطاء كونهم أفقر طبقات الشعب في تلك الأيام. يضاف إلى ذلك أنهم يذكّروننا أن المسيح هو الراعي الحقيقي الّذي خرجَ من نسل الملك داود، الملك الّذي وُلِدَ راعيا.

المجوس : وهم يمثلون فئة المتعلمين والأغنياء الّذين لا قيمة لما يملكونه أو يعلمونه إن لم يقدهم إلى المسيح. كما أنّهم يذكّروننا أيضاً بالمسيح الّذي هو ملك الملوك.

النجمة : وهي رمزُ للنجمة التي هدت المجوس إلى المسيح، ولنور المسيح المتجسد.

الملائكة : يرمزون إلى حضور الله الفعال بين الناس على أن لا تعيقه قساوة القلوب وظلمة الضمائر .

هذه هي العناصر الأساسية ويمكن أن يضاف إليها عناصر أخرى وفق الاستخدام المحلي والمناطقي، على أن تأخذ بعين الاعتبار أمرين :

الانسجام مع معاني الفقر والبساطة المتجسدة في المغارة.

الهدف الأساسي من المغارة ليس الزينة والديكور وإنما اجتماع العائلة حولها للصلاة في زمن الميلاد

 

 

نص رسالة سيدنا الراعي الميلادية/اسمعوا كلامهم ولا تفعلوا افعالهم

الياس بجاني/24 كانون الأول/14

http://eliasbejjaninews.com/2014/12/24/%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%A7%D8%B3-%D8%A8%D8%AC%D8%A7%D9%86%D9%8A%D9%86%D8%B5-%D8%B1%D8%B3%D8%A7%D9%84%D8%A9-%D8%B3%D9%8A%D8%AF%D9%86%D8%A7-%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%A7%D8%B9%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%8A/

من يتابع التطورات على جبهة الراعي- بكركي يلاحظ أن سيدنا مضطرب ويمر في مرحلة صعبة جداً ومهما حاول تغطية القبوات بالسموات فلن ينجح لأن من يصارع الحق يصرعه وبالتالي ما عليه إلا التواضع والعودة إلى روحية نذوات العفة والطاعة والفقر والشهادة للحق للخروج من الضيقة القاتلة التي وضع نفسه فيها. أما الحملة التي تتناول الارتكابات التي تمارس في بكركي عقارياً وادارياً فهي بإذن الله وبركات امنا العذراء سوف تزداد يوماً بعد يوم وهذا أمر طبيعي عند الموارنة لأنهم شعب حر ولا يرضى الغلط ولا الشواذ وإن صبر في البداية وتغاضى عن امور معينة كرمى للموقع وعملاً بمقولة "لا يجب نشر الغسيل في الخارج". فهل من يتواضع يتعظ ويعود إلى الطريق القويم!

 

كذبة حوار المستقبل-حزب الله

الياس بجاني/24 كانون الأول/14

السؤال هو إذا كان حزب الله قد اشترط على تيار المستقبل للتحاور معه عدم مناقشة الأمور التالية الأساسية والتي هي، المحكمة الدولية، وسلاحه، وتدخله في سوريا وانتخابات رئاسة الجمهورية،فعلى ماذا بدأ الحوار أمس؟ ترى هل هو على جنس الملائكة، أي حوار بزنطي عقيم، أم أنه أسوأ بكثير وتنطبق عليه كل مكونات البابلية، أي لعنة عدم فهم الفريقين على بعضهما البعض؟

الجواب لا يحتاج لفلاسفة لمعرفة النتيجة مسبقاً وهي كما دائماً المزيد من التنازلات المجانية من تيار المستقبل لمصلحة قوى الاحتلال الإيرانية التي جيشها المحتل هو حزب الله.

أما ما راح يسوّق له الصنوج والطبول من 8 و14 آذار على حد سواء من منافع للحوار هذا التي كما يدعون ويداهنون هي تخفيف الاحتقان والتوتر فهذا والله استغباءً فاضحاً للبنانيين واستهتاراً بعلمهم وذكائهم وبصرهم والبصيرة. هذا المنطق مرضي وجحودي واستغبائي وهو يعتبر اللبنانيين مرضى عقليين وعلاجهم يقتصر على مجرد صورة لنادر الحريري والمشنوق والجسر مع الخليلين وباقي ربع حزب الله . باختصار هذا حوار طرشان وهو بين قوي وضعيف وبين سيد وعبد وبين قوى احتلال وقوى محتلة ونقطة ع السطر.

في الخلاصة هذا حوار الغباء والإستغباء.

 

الإعلامية هيام القصيفي تشهد للحقيقة وتنضم للمتآمرين الكونيين على سيدنا الراعي/عنوان مقالتها: رسالة الميلاد إلى الراعي

رسالة الميلاد .... الى الراعي

هيام القصيفي

24 كانون الثاني/14

الأخبار

تدرك بكركي أن التخبط السياسي لا يغطى بحملات دفاع عشوائية

عن اي ميلاد يمكن للبطريرك الماروني ان يتحدث في رسالته السنوية، عن ميلاد الانتخابات الرئاسية التي لم تحصل ام عن النيابية ام قانون الانتخاب ام عما يجري اخيرا في بكركي؟

هيام القصيفي

يوجه اليوم البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي رسالة الميلاد الى الموارنة.

لنضع الكلام عن ميلاد السيد المسيح جانبا. ولنسأل جملة اسئلة في ضوء ما حصل في بكركي في الاسابيع الاخيرة من حركة استنفار واتصالات وتطويق، شملت مراجع مسؤولة وشخصيات سياسية واعلامية على كل المستويات للدفاع، عن الراعي واستيعاب الانتقادات التي توجه اليه.

في مجلس المطارنة، قيل كلام كثير، ونعرفه بدقة، عما يُكتب ويُتداول عن عصر بكركي غير الذهبي ، وطُرحت اسئلة محددة واعطيت تبريرات غير مقنعة. وفي المجالس الخاصة يدلي مطارنة ورهبان وكهنة ــــ بعدما اعطوا الراعي مهلة سماح انتهت مدتها ــــ بتفاصيل كثيرة ايضا عما تعيشه الكنيسة المارونية اليوم، وعما يحصل في اروقة بكركي وخارجها، وما يدور في كواليس اللقاءات والجولات الخارجية. في ضوء كل ذلك، ومعطوفا على محاولات الاستيعاب الاخيرة لتدجين كل من يعرف ويقول حقيقة ما يجري في الكنيسة، نسأل: عن اي ميلاد سيتحدث الراعي؟

عن ميلاد الانتخابات الرئاسية التي بات الجميع متيقناً من عدم حصولها والتي اخذ الراعي على عاتقه جمع القيادات المارونية للدفع من اجل اجرائها، فيما يتبرأ القادة انفسهم من اللقاء الرباعي في دارة الراعي، ويقولون في مجالسهم الخاصة الف كلمة وكلمة بعيدا عن الاعلام عن الاخطاء التي ارتكبت منذ ما قبل انتهاء عهد ولاية الرئيس ميشال سليمان؟ وبأي انتخابات رئاسية سيطالب وهو الذي يتحمل قسطا كبيرا من مسؤولية ما جرى ويجري استنادا الى الفوضى التي عمت ادارته لهذا الملف.

هل هناك من يجازف بتاريخ ١٦٠٠ سنة ويضع الكنيسة على المحك؟

عن اي ميلاد سيتحدث؟ عن ميلاد قانون الانتخاب الذي لم يعد لبكركي اي كلمة فيه بعدما اخترعت مشروع اللقاء الارثوذكسي وتبّنته وروجت له، فأدخل الموارنة في متاهة لا تنتهي، او عن الانتخابات التي لم تحصل مرتين ومدد للنواب في عهده مرتين؟.

وعن اي ميلاد ماروني سيتحدث بطريرك انطاكيا وسائر المشرق، فيما يودع الموارنة احد ابرز مفكري الكنيسة المطران هيكتور الدويهي ليصبح بوفاته عدد مفكري الكنيسة قلة معدودة. هل سيحدثنا عن ميلاد حلقة المفكرين في بكركي ام عن بيت عنيا ام عن الوثيقة السياسية التي اطلق مع المقربين منه حملة اعلامية وسياسية للترويج لها فكان ان ولدت ميتة.

هل سيحدثنا عن ميلاد مأسسة الكنيسة التي وعد بها منذ تنصيبه ولم نشهد بعد اي اثر لها.عن اي ميلاد سيتحدث الراعي اليوم والكنيسة المارونية تعيش عصراً من التراجع لم تشهد له مثيلا، ولا ينفع معه استنجاد البطريرك بجنود الاحتياط لديه في المؤسسات المارونية للدفاع عنه على قاعدة ان ما يحكى ويكتب هو استهداف لدور بكركي التاريخي، بعدما لمس ان اي سياسي او اي جهة مارونية لم تبادر من تلقاء نفسها الى الدفاع عنه.

تعرف بكركي ويعرف الجميع ان ما كُتب وقيل ويُكتب للمرة الالف، غيض من فيض. وتدرك بكركي والمدافعون عنها ايضا ان كل ما يقال صحيح، وانه يقال لان بكركي في خطر والموارنة في خطر ايضا. وتعرف ايضا ان التخبط السياسي في ادارة الملفات السياسية وغير السياسية لا يغطى بحملات دفاع عشوائية، والاستنجاد بشخصيات معروفة الاتجاهات والمآرب لا يساهم في تقدم بكركي خطوة الى الامام. وما يجب ان تدركه بكركي انه آن الاوان كي تعترف وتكفر عن كمية الذنوب التي ترتكبها في حق الموارنة والكنيسة.

يوم نصب بطريركاً قال الراعي برنامجي امتداد لتاريخ أسلافي وعلى مدى 1600 سنة، لثوابتهم الإيمانية والوطنية: من الحدث المؤسس وهو القديس مارون وتلاميذه، ومن البطريرك الماروني الأول القديس يوحنا مارون، وصولا الى البطريرك مارنصرالله بطرس صفير، معددا انجازاته فهو الذي ناضل من اجل تحرير القرار الوطني والأرض اللبنانية من كل أشكال الوصاية والاحتلال، وأجرى المصالحة في الجبل، وحقّق الإصلاحات الكنسية اللازمة، والذي في عهده جرت أحداث كنسية كبيرة: إعلان طوباويين وقديسين في كنيستنا هم نعمة الله ورفقا وأبونا يعقوب والأخ اسطفان، وصدور مجموعة قوانين الكنائس الشرقية وانعقاد جمعية سينودس الاساقفة الخاصة بلبنان التي أعطتنا الارشاد الرسولي رجاء جديد للبنان، وانعقاد المجمع البطريركي الماروني، وأخيرا جمعية سينودس الأساقفة الخاصة بالشرق الأوس.

في رسالة الميلاد نسأل، لا سيد الصرح وحده بل مجلس المطارنة الموارنة معه، عما تحقق حتى الان في بكركي الحالية، واي ميلاد تعيشه الكنيسة المارونية، وبأي اصلاح كنسي يجب ان نؤمن، واي مسار سياسي مسيحي ووطني ستسلكه بكركي لمرة واحدة ونهائية.

في ميلاد عام 2014 نسأل الراعي والمطارنة الموارنة: هل هناك من يجازف بتاريخ ١٦٠٠ سنة ويضع الكنيسة على المحك؟

ونسأل في رسالة الميلاد عما حققته بكركي على الصعيدين الوطني والكنسي في الاعوام الاخيرة، ونريد ان نعرف اي انجازات تحققت حتى الآن ما عدا... الشركة.

 

أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الأربعاء في 24 كانون الاول 2014

الأربعاء 24 كانون الأول 2014

النهار

تردد ان "النصرة" قد تطلق عسكريين في مقابل بعض المال خوفاً من سيطرة "داعش" على الجرود وانتزاعها هذه الورقة المهمة منها.

قال مسؤول تربوي في مجلس خاص أن تلامذة لبنانيين هجروا المدرسة الرسمية بعد تزايد عدد السوريين فيها وانخفاض مستوى التعليم.

لم تتخذ رئاسة الجامعة اللبنانية اي اجراء لمنع اعلام حركة "أمل" التي ملأت القاعة في اللقاء مع لاريجاني.

كتب نائب عن زميل له عبر "تويتر": مش فاضيلو.

تزداد الشائعات عن تفجيرات واغتيالات من دون اسنادها الى معلومات ومعطيات.

السفير

سئل الوزير جبران باسيل أمس عن سبب عدم لقائه برئيس مجلس الشورى الايراني علي لاريجاني فأجاب: "كرمى عيون الرئيس نبيه برّي"!

يواجه رئيس اتحاد علمائي عالمي اشكالات في تحركاته بعدما وضع اسمه على لائحة الارهاب من قبل الانتربول.

أكد مرجع قضائي أن ملف الجمارك اذا فتح على مصراعيه لن تنجو من شظاياه جهات رسمية وسياسية كثيرة!

المستقبل

يقال

إن مسؤولين ومقربين من نظام الأسد في سوريا وبعض حلفائهم في لبنان يروّجون لـ"مفاجأة" تتعلّق بمصالحة قريبة بين النظام ودولة غربية كبرى خلال ثلاثة أشهر.

اللواء

أوفدت عاصمة روحية موفداً إلى مرجعية تواجه صعوبات مع "صقور الطائفة"، للمساهمة في المعالجة.

يُعرب مرجع سياسي عن عدم ارتياحه من تقارب يحصل بين طرفين، مذكّراً بصحة مواقفه.

شكّل حادث استخباراتي صدمة لمسؤولين بارزين في حزب فاعل جداً.

الأخبار

دعوى "أرثوذكسية" ضدّ عودة

تقدّمت "الجبهة الأرثوذكسية" بشكوى ضدّ راعي أبرشية بيروت للروم الأرثوذكس المطران إلياس عودة أمام النيابة العامة التمييزية في بيروت. وجاء في نص الشكوى المسجّلة تحت "علم وخبر 53/أد/74" أن الجرائم المشكو منها هي "تصرّف بأموال غير منقولة ممن لا حقّ له، إساءة ائتمان، تزوير معنوي، مخالفة القوانين والأنظمة، بيع أراضي الوقف دون صفة أو وجه حقّ خلافاً لقوانين وأنظمة الطائفة الأورثوذكسية".

وحملة حبيشية على بوصعب

ما كاد وزير التربية الياس بوصعب يتخذ خطوات إدارية للحد من نفوذ عضو كتلة المستقبل النائب هادي حبيش في وزارة التربية حتى شنّ الأخير حملة مضادة، نجح في تطويع بعض زملائه العكاريين فيها، بعدما تلكّأ تيار المستقبل في مواكبته. وسعى حبيش بعدما باءت جميع محاولاته لإعادة عقارب الساعة إلى الوراء بالفشل، إلى تحويل الأزمة المتعلقة بأحد الموظفين إلى أزمة بين بوصعب ومطران عكار للروم الأرثوذكس باسيليوس نصور، بعدما حورت وسائل إعلام المستقبل كلام بوصعب أمام رؤساء اتحاد بلديات عكار، ونشط لهذه الغاية عدة شبان رفعوا لافتات تسيء إلى الوزير وتحرّض عليه، إلا أن المطران تدخل لنزع اللافتات. ويذكر أن بوصعب طلب تقريراً مفصلاً بكل الإجراءات الإدارية التي اتخذها المقربون من حبيش في وزارة التربية خلال العامين الماضيين للتدقيق في صوابيتها.

شهداء فلسطين

أزالت اللجنة الشعبية في مخيم شاتيلا عن جدران المخيم صور الشبان الفلسطينيين الذين قضوا خلال قتالهم في سوريا ضد الجيش السوري، ووضعت عوضاً عنها صوراً للشهداء الذين سقطوا في حرب غزة، إضافة إلى صور منفذي عمليات الطعن في القدس المحتلة.

الجمهورية

يُصرّ نواب في تيار وحزب مسيحي متخاصمين على إطلاق لقب رسول على الموفد الذي يعمل على نقل الرسائل بينهما مفضّلين عدم إطلاق صفة وسيط أو مفاوض.

لاحظت أوساط متابعة وجود لغة مشتركة بين دولتين إقليميتين مؤثرتين في لبنان لجهة دعوة أحد المكونات إلى التوافق لإنتخاب رئيس.

كشفت أوساط مشاركة في الحوار أن العنوان الملحّ في الجلسات الأولى سيكون من طبيعة أمنية مزدوجة: تطبيق الخطة الأمنية على كل المناطق اللبنانية، وإلغاء العمل بتسمية عسكرية تثير القلاقل.

البناء

عُلم أنّ وزيراً سيادياً أمضى معظم الوقت المخصّص للقاء الذي جمعه إلى مسؤول أجنبي زار لبنان أخيراً بممازحة ضيفه وإلقاء النكات، محاولاً الالتفاف على الموضوع الجوهريّ الذي أراد الزائر طرحه في سياق مبادرة بلاده تجاه مؤسسة لبنانية هامة جداً وتلعب دوراً محورياً في هذه المرحلة الحساسة.

سأل وزير زميله في جلسة مجلس الوزراء أمس: "ماذا طلبت من بابا نويل"؟ فردّ قائلاً: "رجوته أن يتشفّع لي لدى المخلّص لكي يخلّصني من جيرتك"!

 

مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الأربعاء في 24/12/2014

الأربعاء 24 كانون الأول 2014

* مقدمة نشرة أخبار "تلفزيون لبنان"

ميلاد مجيد. وفي العيد آمال بمرحلة أفضل. وفي العيد أكد البطريرك الراعي ان لبنان بحاجة الى رئيس متجرد من ذاته ومصالحه الشخصية. وفي العيد قال الرئيس سلام من بكركي إذا لم ينتخب مسيحي ماروني لا يكون لبنان. وفي العيد تمنى الرئيس سعد الحريري انتخاب رئيس وتحريك المؤسسات وتحرير العسكريين الاسرى واستتباب الاستقرار. وفي العيد ارتياح الرئيس بري لاجواء حوار المستقبل وحزب الله.

محليا اذن الوضع مفتوح على فترة عيدي الميلاد ورأس السنة وبعدها ستكون اتصالات بخصوص الرئاسة. الاتصالات لن تكون محلية فقط إذ إن معلومات دبلوماسية اشارت إلى تحرك فرنسي مطلع العام الجديد بمؤازرة اميركية نحو انتخاب رئاسي على أساس شخصية حيادية تتفهم جميع الافرقاء وتعطي الثقة للجميع.

في الخارج مستجدات عدة ابرزها:

- اسقاط داعش طائرة للتحالف وأسر قائدها الاردني.

- استشهاد فلسطيني برصاص اسرائيلي قرب حدود غزة.

- هبوط اسعار الذهب قرب ادنى مستوى في ثلاثة اسابيع.

- توقع تأثر موازنات دول الخليج من جراء تراجع اسعار النفط.

- اشارة ابحاث الى ان مرض الزهايمر سينتشر في العالم أكثر من السيدا من الآن حتى العام الفين وخمسين.

عودة الى الوضع المحلي الرئيس سلام عايد البطريرك الراعي وتداول معه بالاوضاع الراهنة.

* مقدمة نشرة أخبار ال "أل بي سي"

ميلاد مجيد... إنه العيد الذي لا ينازعه أحد أو شيئ على الصدارة... هو الحدث الذي يتكرر منذ أكثر من ألفي عام ويبقى الحدث كل سنة، وهذه السنة يتخذ بعدا جوهريا مع وضع مسيحيي الشرق على المحك ولا سيما في سوريا والعراق حيث وضعهم تجاوز النزوح إلى الإقتلاع، وكأن الثورات أو ما يسمى ثورات، والحروب، لا تقع إلا على حسابهم.

والعيد في لبنان مشوب بعيب الشغور في موقع الرئاسة الاولى للمرة الثانية في عهدين متتاليين وهذا الواقع حدا برئيس الحكومة تمام سلام إلى الظهور بمظهر المتشائم في بكركي بعد زيارة معايدة للكاردينال الراعي.

المعايدة من عين التينة جاءت من خلال الحوار الذي بدأ بين تيار المستقبل وحزب الله والتي تؤسس لمرحلة جديدة ستبدأ مفاعيلها بالظهور في السنة الجديدة، بالتوازي كان لافتا اليوم اتصال المعايدة بالاعياد بين العماد ميشال والدكتور جعجع، ويأتي هذا الإتصال في سياق الحديث المتنامي عن لقاء مرتقب بين عون وجعجع.

أما المعايدة الأكبر فمن خلال ما بدأه وزير الصحة ولو من خلال حفر جبل الفساد بإبرة، لكن هذه الخطوات بدأت تحدث الصدمة المطلوبة بدليل لحاق وزراء آخرين بهذه الصحوة.

* مقدمة نشرة أخبار "المستقبل"

في ولادة السيد المسيح يعم الفرح وتنطلق الامال الكبار. الفرحة بولادة المخلص ينغصها عدم التوصل الى تحرير العسكريين الأسرى وعودتهم سالمين إلى ذويهم. والامال تنطلق قوية بان تحمل الايام المقبلة حلا لقضية العسكريين وللعقد التي تعترض مسيرة الازمة السياسية التي تعيشها البلاد خصوصا ما يتصل بالاستحقاق الرئاسي.

فالبطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي اكد ان لبنان يحتاج أول ما يحتاج إلى رئيس للجمهورية يملأه نور المسيح يستطيع إعادة الأولوية للمصلحة الوطنية العليا، وقيادة الحوار الوطني، في وقت جدد رئيس مجلس الوزراء تمام سلام وبعد زيارة الى بكركي الدعوة إلى كل القوى السياسية أن تعطي هذا الإستحقاق كل ما يحتاجه من بذل للجهود، فالجسم بلا رأس لا يمكن أن يكتمل كما دعا الجميع وفي مقدمهم وسائل الاعلام الى الحرص على التعاطي بكثير من الجدية والتكتم في ملف العسكريين.

في جديد الحوار بين تيار المستقبل وحزب الله زيارتان منفصلتان لكل من مدير مكتب الرئيس سعد الحريري السيد نادر الحريري وللمعاون السياسي للرئيس نبيه بري الوزير علي حسن خليل الى كليمنصو حيث تم البحث في نتائج الجلسة الاولى للحوار.

ومن عين التينة نقل نواب لقاء الاربعاء عن الرئيس نبيه بري ان اجواء الحوار ايجابية ومشجعة وأمل في ان تحصل عملية تدحرج لهذا الحوار لتحقيق المزيد من التوقعات والاهداف التي تخدم اللبنانيين جميعا.

* مقدمة نشرة أخبار ال "أم تي في"

بعد أربع ساعات تقريبا ستدق اجراس الكنائس معلنة ولادة المخلص. الفرحة ستغمر العالم لكن في لبنان الفرحة تبقى ناقصة. فاستمرار خطف العسكريين يمس كل لبناني في كرامته لأن كرامة كل لبناني وكرامة لبنان هما من كرامة المؤسسة العسكرية.

كذلك فان الميلاد يبقى ناقصا مع بقاء قصر بعبدا من دون رئيس ومن دون شجرة ميلاد تضيء أرجاء البهو الكبير. فهل يحمل زمن الخلاص الالهي خلاصا للبنان واللبنانيين؟ على أي حال الليلة لن نغرق كالعادة في السياسة والاقتصاد والهموم المتعبة اليومية. سنحاول في نشرتنا ان نستعيد معاني ولادة المسيح في مهود متواضع في بيت لحم لذا سنكون في آن معا في النقاش حيث فريق عمل ام تي في وفي منزل أحد الفنانين في المنصورية حيث يتجسد معنى التعايش وفي ساحة رياض الصلح حيث أهالي المخطوفين. والى الخارج سننتقل الى بيت لحم التي منها انطلق ضوء الخلاص. وسننهي الرحلة في مصر التي لجأ اليها يسوع هربا من الاضطهاد والقتل.

* مقدمة نشرة أخبار "المنار"

برجاء الامل ترتفع الصلوات مع ذكرى ميلاد السيد المسيح عليه السلام، مآذن تصدح واجراس تقرع لعلى اصواتها تطغى على صوت الارهاب الممتد من زمن السيد المسيح عبر كل الازمان.

في مهده ما زال يجثم الاحتلال وابناؤه ما زالوا على درب الجلجلة متحدين كل الاجراءات الصهيونية ومثيلاتها التكفيرية، فأعداء المسيح كما اعداء محمد وكل الرسل والديانات، متطرفون وارهابيون وان تعددت المسميات.

في لبنان الذي ما زال تحت سيف الارهاب المسلط على رقاب ابنائه العسكريين المختطفين، حراك تفاوضي جديد مرفق بصمت كل المعنيين.

وعلى مقلب الحوار اجواء ايجابية ومشجعة تركها اليوم الاول من الحوار بين حزب الله وتيار المستقبل. اجواء أمل الرئيس نبيه بري ان تتحول الى كرة متدحرجة ليتوسع في مرحلة لاحقة، وتمنى رئيس الحكومة ان يكون للملفات الملحة نصيب من هذه الايجابية من ملف رئاسة الجمهورية الى الانتخابات النيابية ومعها كل التداعيات الامنية والاجتماعية.

* مقدمة نشرة أخبار "الجديد"

عوارض سلام ومحبة ضربت في ليلة ميلاد.. حوار الملائكة على أرض عين التينه حكايات تروى لليوم التالي.. عن الود والتلاقي والعشق الذي كان ممنوعا.. عن فريقين ولونين.. عن جبهتي حرب قررتا وضع السلاح على الأرض والبدء بنقاش يريح تشنج الوطن الطائفي.. ليستكمل لاحقا وتنبت فراكة أبو مصطفى لحمة وطنية مطابقة للمواصفات من اجتمعوا بالأمس هم من عرفتهم المنابر متقاتلين على سوريا والسلاح والمحكمة.. لكنهم قرروا اليوم بدء صفحة جديدة مصحوبة بالكتمان وحسنا فعلوا لأنه "إذا شفناهن مش رح نعرفن" حيث الانضباط والاحترام وقمة الغرام حتى إن جمهورهم لن يؤمن سريعا بسحر الزعفران الإيراني وقدرته على "فك المربوط" وربما لاحقا "جلب الغائب" والأحباء الزرق والصفر ضربوا موعدا جديدا لاستكمال الوئام حدد في الخامس من كانون الثاني المقبل في المكان نفسه حيث طابت الإقامة ولائحة الطعام.. وركن المجتمعون إلى ضابط إيقاع لم يحاول الإيقاع بين أي من الطرفين بل سعى نبيه بري لتصغير المشكلات وهو فرز معاونه علي حسن خليل لحضور الآتي من الجلسات متأبطا دفتر الأيام الصعبة خليل نقل لاحقا الى جنبلاط أجواء الحوار حتى لا يشعر زعيم التقدمي أنه خارج الصورة.. وقد استقبل جنبلاط أيضا رئيس وفد المستقبل للحوار نادر الحريري. سواء جلسة الأمس أو في الخامس عشر من الشهر المقبل فإن حزب الله سوف يرد الأزمة إلى حيث يجب أن تعالج.. ونظرية الحزب التي قالها بالأمس ويكررها في أوساطه أن حوار الرئاسة له قناة وحيدة: ميشال عون.. فاذهبوا ورتبوا أوضاعكم مع هذا الرجل من فوق الطاولة أو تحتها.. إفرضوا شروطكم عليه واستحصلوا منه على التزامات لكن ليس بإمكانكم أن تخرجوه من معادلة الرئاسة رئاسة الجمهورية بيد عون.. السلاح مرحل.. وسوريا غير مطروحة.. المحكمة إلى المطمر.. لتبقى قضايا أخرى كقانون الانتخاب والتشنج السياسي والمذهبي والتصدى المشترك للارهاب وتلك عناوين قاربها البيان الختامي ووضع أسسا لنقاشها عندما تحدث عن وحدة الموقف في مواجهة الأخطار وأكد الطرفان استعدادهما لحوار جاد ومسؤول هذه الجدية غير مطابقة للمواصفات داخل مجلس الوزراء وقد رفع الرئيس تمام سلام شكواه عن الوزراء اليوم إلى البطريرك الراعي في زيارة التنهئة بالعيد معلنا أن الوضع غير مريح ولا ينبىء بانفراجات.

* مقدمة نشرة أخبار ال "أو تي في"

حفلت الساعات ال48 الماضية بجملة تحركات ومواقف ولقاءات لا تبشر بانتقال الوضع من الاسود الى الابيض ما خلا الارتياح الذي ابداه الرئيس نبيه بري عقب الجلسة الاولى من حوار المستقبل حزب الله، فالرئيس تمام سلام اعلن من بكركي ان الوضع غير مريح وقضية المخطوفين العسكريين تراوح مكانها وتعاني من فوضى المفاوضين وكرة الفساد تكبر وتأخذ في طريقها ما تبقى من امل في قيام دولة مضادة للفساد.

اما تكتل التغيير والاصلاح فيستغرب عدم استجابة الرئيس بري دعوة العماد عون إلى عقد جلسة عامة لتفسير المادة 24 من الدستور والسفير الاميركي دافيد هيل يعلن دعم لبنان بلدا نفطيا وغازيا ما يعني ان الاولوية في واشنطن ليست لرئاسة الجمهورية في لبنان بل للنفط، في وقت برزت مطالبة السفير السوري العلنية والصريحة بالتنسيق بين الجيشين اللبناني والسوري لمحاربة الارهاب في مؤشر على اتساع الهوة بين لبنان الرسمي والدولة السورية في مقاربة ملفات المتطرفين والمخطوفين والحدود في حين شكلت مشاركة نائب رئيس المجلس النيابي السابق ايلي الفرزلي في رسيتال قواتي في مقر جعجع علامة تقارب اضافية بين الرابية ومعراب، في الوقت الذي كان فيه البطريرك الراعي يعلن عن مواصفات بكركي للرئيس المقبل وابرزها ان يكون معروفا بتاريخه لكن رغم الضيق والشدة وساعات القلق ولحظات العتمة يطل ميلاد الرب نورا يبدد الشر ويطرد الحقد لينشر المحبة والتواضع.

في هذه الليلة المباركة نردد مع سمعان الشيخ الذي اوحى اليه روح القدس انه لا يموت قبل ان يرى مسيح الرب، نردد معه قائلين" الان تطلق عبدك يا سيد بسلام لان عيناي رأتا خلاصك ".

* مقدمة نشرة أخبار ال "أن بي أن"

ميلادا مجيدا، الليلة يحل العيد الليلة يتنبه العالم الى شرقنا فيستعيد وقائع ميلاد المسيح في بيت لحم. في بلادنا الليلة يهلل المشرقيون مسيحيون ومسلمون لا فرق يواجهون معا التحديات ويصدون حربا تستهدف الانسانية، يتثبتون معا بهذه الارض، يتمسكون بعيشهم المشترك ثروة ويمضون لا ترهبهم جرائم داعشية ولا مخططات اسرائيلية، هم انسان هذا الشرق وسر وجوده. ينطلقون من قاعدة الاديان الواحدة التي كانت في خدمة الهدف الواحد، دعوة الى الله وخدمة للانسان قالها امام في كنيسة وتترسخ التزاما بما ارساه الامام موسى الصدر.

الميلاد مجيد وعيدية الاعياد في لبنان لم الشمل في حوار قدمه الرئيس نبيه بري الى اللبنانيين، عيدية دسمة بدأت مفاعلها المفتوحة من اول جلسة تتردد في كل اتجاه وتبشر بتدحرج الحوار ليتوسع في المرحلة اللاحقة.

لقاءات عين التينة لا تهدف الى تشكيل اصطفاف ولا هي في مواجهة احد او لمصادرة رأي او الضغط على موقف، حوار عين التينة استولد لتقريب المسافات بين اللبنانيين يخفف احتقانا ويطيح بالتشنج فيزرع رئيس المجلس في خطوته نخيلا في صحرائنا وينعكس الصدى ايجابية مطلقة رصدت بالترحيب السياسي والاشادة الشعبية الشاملة.

 

وديع الخازن زار الراعي وكاتشيا: لقاء المستقبل وحزب الله فاتحة خير للقاء المرتقب بين عون وجعجع

الأربعاء 24 كانون الأول 2014

وطنية - زار رئيس المجلس العام الماروني الوزير السابق وديع الخازن، على رأس وفد من الهيئة التنفيذية المنتخبة في المجلس العام الماروني، البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي في بكركي. بعد اللقاء أدلى الخازن بالتصريح الآتي: "تشرفت بلقاء غبطة البطريرك مار بشارة بطرس الراعي مع وفد من الهيئة التنفيذية المنتخبة في المجلس العام الماروني لتهنئته بحلول عيد ميلاد السيد المسيح وللتأكيد على وقوف المجلس الى جانب صاحب الغبطة ودعم مواقفه الوطنية التي تصب في مصلحة الوحدة الوطنية وتثمينها في هذه الظروف الصعبة التي يمر بها الوطن، لأن بكركي كانت وما زالت صخرة الخلاص لجميع اللبنانيين بما تمثله من دور تاريخي رائد في بناء لبنان وصياغة مفهوم عيشه وتآلف أبنائه". واضاف: "ولا يسعنا في هذا السياق إلا أن أتوقف مليا عند كلمة قداسة الحبر الأعظم البابا فرنسيس الذي خاطب مسيحيي الشرق الأوسط ولبنان بالأمس قائلا: "أيها الأخوات والأخوةالأعزاء مسيحييو الشرق الأوسط، لديكم مسؤولية كبيرة، ولن تكونوا وحدكم في واجهتها". صحيح أن الفاتيكان ليس لديه دبابات وطائرات، إلا أن لها أجنحة ملائكية تظلل العالم بجبروتها الروحي والمعنوي الذي هو أقوى بكثير من أسلحة الجيوش الفتاكة". وأكد ان الرأي كان متفقا على أن لقاء "المستقبل" و "حزب الله" الذي حصل بالأمس هو فاتحة خير للقاء المرتقب بين العماد عون والدكتور جعجع قريبا في سبيل ترتيب البيت الداخلي وصولا إلى ملء الشغور في القصر الجمهوري بإنتخاب رئيس جديد للجمهورية يكون رمزا للوحدة الوطنية التي هي أمضى سلاح لمواجهة المخاطر المحدقة بالوطن".

عند السفير البابوي

ثم زار الخازن والوفد المرافق السفير البابوي في لبنان غابريللي كاتشيا، مهنئين إياه بعيد الميلاد المجيد، ومتمنين أن تكون هذه المناسبة بمثابة فرصة لقيامة لبنان وعودة السلام إلى ربوعه. وقال الخازن بعد اللقاء: "اتفقنا على ضرورة تحرك المنظمات العربية والإسلامية والدولية للضغط على الأمم المتحدة ومجلس الأمن لإتّخاذ خطوات حاسمة لوقف هذا الزحف الوحشي على أعرق الحضارات المسيحية في الشرق في العراق وسوريا وغيرها، لأن ذلك يشكل خطرا على سائر المسيحيين ولطخة عار على جبين الإنسانية".

كاتشيا

من جهته، أشار السفير كاتشيا عن "السياق التاريخي للباباوات الذين كانوا يدعمون دائما السلام بين الشعوب ويعملون له وخصوصا آخر ثلاثة باباوات، وفي النهاية الكنيسة أجمع تعمل من أجل تحقيق السلام من خلال العدالة بين الشعوب، والعدالة تأتي مع المصالحة والمسامحة". وركز على "دور كل فئات المجتمع في المساهمة في ارساء مفاهيم السلام والمحبة والعدالة"، مفصلا خطوات البابا فرنسيس "الذي اختار اسمه تيمنا بالفقراء على اسم القديس فرنسيس، أب الفقراء، حيث يعمل جاهدا لايقاف الحرب وسفك الدماء في سوريا والعراق".

وأمل ، في الختام، أن يتم إنتخاب رئيس جديد للجمهورية في مطلع السنة الجديدة لما لهذا المنصب من أهمية في إعادة إنتظام المؤسسات في الدولة وهيبتها داخليا ودوليا.

 

العلاّمة السيد علي الأمين - الحوار هو الّذي يوحّد شملنا - الخروج الى الشارع لا يجمع اللبنانيين و لا يُجمِع عليه اللبنانيون

09 / 12 / 2006

العلاّمة السيد علي الأمين :

الحوار هو الّذي يوحّد شملنا - الخروج الى الشارع لا يجمع اللبنانيين و لا يُجمِع عليه اللبنانيون

إني أخاطب كل اللبنانيين وخصوصاً القيادات السياسية في هذه المرحلة التي يمر بها الوطن والتي تتطلب منا جميعًاً أن نكون على درجةٍ عالية من الوعي والتضامن والرشد والتعاون لمواجهة الأحداث التي يؤدي استمرارها إلى زعزعة الاستقرار في بلادنا وتهدد وحدتنا الاجتماعية والوطنية وخياراتنا السياسية وقد عشنا في هذا الوطن قروناً عائلة واحدة لا فرق بين طائفة وأخرى ولا فرق بين مذهب وآخر تجمعنا راية العيش المشترك التي شكلت تجربة حضارية رائعة في شرقنا العظيم الذي كان مهبط الأنبياء ومنطلق الرسالات إلى العالم وقد غدا لبنان بفعل تجربة التعايش هذه رسالة ورسولاً يحمل إلى العالم بشارة تلاقي الحضارات والديانات بكل طوائفها ومذاهبها وقد حمل الاباء والاجداد هذه الرسالة بصدق واخلاص وقد وصلت إلينا هذه الامانة وعلينا جميعاً أن نحفظ لبنان الأمانة ولبنان الرسول والرسالة ولبنان العيش المشترك الذي يجعلنا جميعاً أخوة ضمن عائلة الوطن الكبرى مهما تعددت طوائفنا ومذاهبنا.

وهذه الأخوة وهذا الرباط الوطني وهذا النموذج من العلاقات هو القضية التي تستحق من اللبنانيين اليوم ومن القيادات السياسية أن يحافظوا عليها لأن فيها الحفاظ على لبنان، وليس المهم عند اللبنانين قضية الحكم والحكومة فهي لا تستحق كل هذا الضجيج وكل هذا الصراخ وكل هذا التعطيل لحركة الاقتصاد واغلاق المدارس والجامعات ولا تستحق قضية الحكم كل هذه الخطابات والتجمعات التي تجاوزت الإختلاف السياسي إلى الفرز الطائفي المضر بصورة العيش المشترك والذي يعرض سلامة البلاد والعباد إلى الأخطار.

إن قضية المطالبة بالحكم والسلطة وإن كانت على حق ولكن كل القضايا تسقط أمام القضية الأساسية وهي قضية سلامة الوطن والشعب ولنا خير قدوة وأبلغ درس وعبرة في كلام الإمام علي عليه السلام الذي قاله عندما طلب بعض أنصاره منه الخروج للمطالبة بحقه في الحكم والخلافة فأعتبر الإمام علي أن القضية الأساس التي تسقط أمامها كل المطالب والقضايا هي سلامة الأمة في علاقاتها الأخوية وانتظام أمورها الدينية والدنيوية فقال عليه السلام (أيها الناس عرجوا عن طرق المنافره واخلعوا تيجان المفاخره وشقوا أمواج الفتن بسفن النجاة )وقال(لأسلّمنّ ما سلمت أمور المسلمين) وبذلك حفظ وحدة الأمة وسلامتها.

ولذلك فإننا نناشد الجميع الابتعاد عن الشوارع وأن نبحث عما يجمع بيننا ويوحد شملنا وهو التفاهم والحوار ونقول للقيادات السياسية أن الخروج إلى الشارع لا يجمع اللبنانيين ولا يجمع عليه اللبنانيون والخروج من الشارع ليس انتصاراً لفريق على آخر ولكنه إنتصار على الفرقة وانتصار لكل لبنان .جريدة المستقبل - 9، 12، 2006

 

خيار 2015

فارس سعيد

الأربعاء 24 كانون أول 2014

تفرض الأحداث نفسها علينا جميعاً، ما يدعونا كلبنانيين للتفكير في خيارٍ يجعل من لبنان بلداً قابلاً للحياة، لا بل أكثر من ذلك، بلداً نموذجاً لبلدان المنطقة.

تتلخّص المتغيرات الكبرى اليوم بالنقاط التالية:

بلورة نظام عالمي جديد بزعامة الولايات المتحدة يرتكز على نظام اقتصادي ومالي وسياسي وعسكري وقضائي في إطار عولمةٍ متسارعة. كما يعيش العالم اليوم ثورة اتصالات وتواصل غير مسبوقة تجعل منه قرية صغيرة على شبكات التواصل الإجتماعي.

إنهيار النظام العربي القديم الذي أعقب مرحلة الإنتدابات الغربية، ثم نشوء دولة اسرائيل، والذي تميّز بقيام أنظمة إستبدادية عسكرية.

بروز تيارات إسلامية متطرفة، تتراوح ما بين دعوتَيْ دولة ولاية الفقيه ودولة الخلافة، ما ساهم في بروز تيار معادٍ للإسلام في الغرب أو ما يسمى بـالإسلاموفوبيا، وبروز تيار آخر، تكلّم عنه البابا فرنسيس، الكريستيانوفوبيا - وهو تيار معادٍ للمسيحية بزعمه أنها حاضنة للنظام العالمي المعادي لقضايا العرب والمسلمين العادلة، مثل قضية فلسطين وقضية الشعب السوري.

دخول الإسلام كمكوّن إجتماعي وسياسي وانتخابي إلى أوروبا، وهو عاملٌ مؤثّر في ديموقراطيات الغرب. وقد بدأت معالمه تبرز مع الإعتراف المتواتر بدولة فلسطين من البرلمانات الأوروبية بهدف تبريد العلاقات مع مسلمي أوروبا.

بروز تيار مدني تجلّى في تونس ومصر وسيبرز في سوريا والعراق وبلدانٍ أخرى.

محاولة قوى إقليمية غير عربية التحكّم بقرار المنطقة: إسرائيل، تركيا وإيران.

محاولة روسيا الدخول إلى المنطقة من باب الكنيسة الأورثودكسية التي تحاول التمايز عن كنيسة الغرب بوصفها مشرقية وقادرة على التفاعل مع الإسلام ومدافعة عن الأقليات في المنطقة.

محاولة المملكة العربية السعودية ومجلس التعاون الخليجي الحفاظ على نظام المصلحة العربية بحيث لا يتحول العالم العربي الى ضواحي قوى اقليمية غير عربية.

عودة الكلام على مسألة الأقليات في المنطقة. من مسيحيين ويهود وإيزيديين وعلويين ودروز وشيعة وغيرهم، والذين بغالبيتهم ينظرون إلى أحداث المنطقة بعين القلق، ويبحثون عن أشكالٍ مختلفة من الحماية. فهناك مَن يطرح تحالفَ الأقليات وهناك مَن حاول استجداء حماياتٍ أجنبية.

داعش وتوابعها، التي أسقطت الحدود المرسومة بين الدول وفرضت معادلة العنف مقابل العنف والخلافة في مواجهة الولاية والدولة معاً.

والسؤال الذي يطرح نفسه لدى اللبنانيين: ما هو الخيار الذي ينبغي اعتماده والدفاع عنه؟ لأنّ المتغيرات الكبرى لا تهادن المجتمعات المترددة والكيانات المفككة.

لقد صمدت التجربة اللبنانية، المرتكزة إلى العيش المشترك، أمام عوامل داخلية وخارجية عمِلت ضدّها وحاولت إبراز لبنان بلداً ممسوكاً وليس متماسكاً - كما كان يسمّيه النظام السوري.

في العوامل الداخلية وبعد انتفاضة الاستقلال التي جمعت غالبية اللبنانيين حول حدثٍ من طبيعة وطنية تمثّل باغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري، حاول حزب الله فرز اللبنانيين طوائفَ ومذاهب من خلال الخطوات التالية:

1- التفرُّد بدعم الجيش السوري في لبنان في لحظة اتهامه من الغالبية الساحقة من اللبنانيين باغتيال زعيمٍ وطني، وإطلاقهم ثورة ديموقراطية سلمية طالبت بانسحابه الفوري من لبنان.

2- الوقوف ضدّ المحكمة الدولية الخاصة بلبنان التي شكّلت لدى غالبية اللبنانيين الفرصة لوضع حدّ نهائي لمنطق التفلّت من العقاب وإنهاء الإغتيال السياسي.

3- العمل على تغليب المصلحة الحزبية على المصلحة الوطنية من خلال التمسّك بجيشٍ حزبي وغير شرعي يأتمر بإيران.

4- محاولة إبراز قدرة الحزب على أنها أكبر من قدرة الدولة. فهو مَن يقرّر السلم والحرب، ومن يحقّ له التفاوض للإفراج عن معتقليه، ويستخدم سلاحه في الداخل...

5- محاولة إقناع طائفته أنها من دونه ستكون عرضة لمحاسبة شرسة وغير عادلة من قبل الطوائف الأخرى.

6- محاولة إقناع اللبنانيين بأنه يمثّل النموذج الناجح في لبنان، وتشجيع الطوائف الأخرى لتحذوَ حذوه عوضاً عن التمسّك بالدولة والقانون والدستور.

أما في العوامل الخارجية فنذكر:

1- الثورة السورية التي تحوّلت بحكم سلوك بشار الأسد إلى ثورة مسلّحة، ما أدّى إلى بروز تيارات متطرّفة أخافت اللبنانيين، فبدأوا ينظرون إليها من مربعاتهم الطائفية بدلاً من مواجهة الأحداث من مساحة وطنية مشترَكة.

2- نفوذ إيران الذي تمدّد بواسطة المجموعات العسكرية من اليمن حتى المتوسط.

3- تخاذل الغرب في وضع حدّ لمأساة الشعب السوري.

لا شكّ أن هذه العوامل الداخلية المتمثّلة بسلوكيات حزب الله والخارجية الممتمثّلة بالأحداث الإقليمية قد هزّت أركان الإجتماع اللبناني، إنما من دون أن تنسف الأسس الحقيقية التي اجتمع حولها اللبنانيون.

وإذا كان في داخل الجسم اللبناني مَن يراهن على تفتيت المنطقة إلى دويلات طائفية صافية أو على استمرار الحرب إلى ما لا نهاية أو على بروز

تيارات إسلامية عنفية، فهناك أيضاً مَن يعتبر أنّ لبنان الموحّد والمرتكز على استخلاص الدروس من تجربة الحرب الأهلية وما بعدها يشكّل الجواب الشافي لهذه القراءات الخيالية أو الرهانات.

إنّ مواجهة الأحداث لا يمكن أن تكون من مربعات طائفية كما أنه لا توجد حلول لأزمات الطوائف بمعزلٍ عن حلّ وطني للجميع. وليس هناك من خلاصٍ للسنّة وآخر للشيعة أو للمسيحيين والدروز، فإمّا أن ننجوَ جميعاً وإما نغرق منفردين.

لذا علينا أن نجعل من سنة 2015 سنة التفكير في إنشاء إطارٍ وطني يشارك فيه الجميع حول فكرة لبنان. إنّ هذه التجربة أصبحت رائدة اليوم في كلّ أنحاء العالم الذي يبحث عن سبل العيش بسلام في مجتمعاتٍ متنوّعة.

 

سلام من بكركي: لمقاربة ملف العسكريين بالتكتم ولا يمكن استمرار الشغور الرئاسي والحال لا تنبىء بانفراجات جدية

الأربعاء 24 كانون الأول 2014

وطنية - استقبل البطريرك الماروني الكردينال مار بشارة بطرس الراعي قبل ظهر اليوم، في الصرح البطريركي في بكركي، رئيس مجلس الوزراء تمام سلام يرافقه وزيرا الشؤون الإجتماعية رشيد درباس والبيئة محمد المشنوق، رئيس نادي "الرياضي" هشام جارودي والدكتور شادي كرم، في زيارة تهنئة بالأعياد، في حضور المطارنة: بولس صياح، سمير مظلوم وحنا علوان. وكانت مناسبة تم فيها التطرق الى جملة من المواضيع التي تعنى بالشأن المحلي وابرزها ملف العسكريين المخطوفين والإنتخابات الرئاسية.

بعد اللقاء اكد سلام ان "الوضع في لبنان غير مريح والحالة لا تنبىء بانفراجات جدية"، لافتا الى ان "الحوار بين المرجعيتين الاساسيتين في لبنان لا بد من ان يحقق اجواء من الراحة عند اللبنانيين". وقال: "زيارتنا اليوم لغبطة البطريرك الراعي في هذه الدار العامرة في بكركي هي في إطار الأعياد الكريمة ورأس السنة التي يشارك فيها كل اللبنانيين بدون استثناء من كل الطوائف وكل المناطق. كنا نتمنى ان يكون هذا العيد أكثر بهجة وسعادة، ولكن في ظل الأوضاع الراهنة وفي ظل الغصة المتمثلة بأبنائنا العسكريين الأبطال الذين هم اليوم في وضع خطير، وفي وضع إنساني لا يقبله أحد، وبالتالي لا يمكن لنا أن نمر على هذا الوضع غير الإنساني، وكأن شيئا لم يكن. من هنا الغصة، ومن هنا حرصنا جميعا على أن تكون هذه الأعياد مجالا للتفكير والتبصر فيما يحتاجه بلدنا من حلول ومخارج لكثير من الأزمات التي يواجهها". أضاف: "يعلم الجميع اليوم أن هناك إستحقاقا كبيرا، وعلينا جميعا أن نسعى إلى تحقيقه ونحقق نتائج مرضية للبنان واللبنانيين ألا وهو استحقاق انتخاب رئيس جديد للجمهورية اللبنانية. من هنا من بكركي حيث القرار وحيث المكانة لكل ما له علاقة، ليس فقط بإخواننا المسيحيين بل بكل اللبنانيين، أجدد الدعوة إلى كل القوى السياسية أن تعطي هذا الإستحقاق كل ما يحتاجه من بذل للجهود، فالجسم بلا رأس لا يمكن أن يكتمل. احب في هذه المناسبة أن أقول أيضا إننا في الحكومة وفي موقعي في رئاسة الحكومة وبما نحاول أن نملأ فيه هذا الشغور، الأمر لا يمكن أن يستمر هكذا، غير صحيح وغير مكتمل. علي أن أكون صريحا وشفافا، بالرغم من كل الثناء والتقدير على الدور الذي نقوم به، أقول بصراحة أن الوضع غير مريح، والحالة لا تبشر بانفراجات جدية للبنان. طالما أن هناك شغورا رئاسيا، طالما أن هناك معاناة. والجميع يعرف ويتابع. كل الملفات الأساسية في البلد متوقفة لأنه لا يمكن مقاربة هذه الملفات بالشكل الذي تتم فيه الأمور. ربما قد تم تأمين حد أدنى من هذه الملفات في هذه الحكومة الإئتلافية، ومن خلال الإجراءات التي اعتمدناها لإبقاء هذه الحكومة ولإبقاء دورها، ولكن أنا واضح وصريح إذا ما استمرت الأمور على ما هي عليه، لن يكون إلا تراكم مزيد من السلبيات التي تزعج وتضر وتؤذي الوطن، وأنتم تتابعون عمل مجلس الوزراء وإنتاجية هذا المجلس وإنتاجية الحكومة، ولكن الأمر ليس كما يتمناه الجميع، ولذلك يجب أن أكون واضحا وأن أحذر من ذلك".

وتابع: "مما لا شك فيه أن ما نشهده من حوار بدأ بالأمس، بين مرجعيتين سياسيتين أساسيتين في البلد، لا بد من أن يحقق أجواء من الراحة والإطمئنان عند اللبنانيين لأنه يتعلق ببعد خطير وحساس نعرفه جميعا في لبنان، وهذا هو البعد الطائفي والمذهبي الذي إذا ما تم لا سمح الله استغلاله وتوظيفه باتجاه سلبي لن يتأتى منه إلا الضرر الكبير في لبنان. فهنيئا لنا بهذا الحوار، ونتمنى للمتحاورين أن يمضوا في سبيلهم ويعطوا النتائج بأقرب فرصة. لقد استمعت مساء إلى كلام من الرئيس بري طمأنني فيه أن الجلسة كانت مريحة جدا ولم يتخللها أي شائبة. وفي الجلسة القادمة سيكون هناك بعض التطورات وبعض النتائج الإيجابية ليبنى عليها المقتضى. وأنا آمل أن يساعدنا هذا الحوار على مواجهة استحقاق انتخابات رئاسة الجمهورية في أسرع فرصة".

وعن مطالبة البطريرك الماروني الحكومة بالمقايضة في ملف العسكريين، قال: "آمل من الجميع وفي مقدمهم الإعلام، أن نحرص على التعاطي بكثير من الجدية والتكتم في هذا الملف، يكفينا الفولكلور القائم في هذا الملف. لن ولم يحرر العسكريين هكذا فولكلور شهدناه في الأشهر الماضية، بل على العكس لقد أودى بحياة أربعة عسكريين. رجاء من الجميع أن يساهموا معنا في جدية هذا الملف بعدم الإستفزاز والتنافس والمبارزة، لا في المعلومات ولا في المواقف ولا في المشاعر. كفانا كل ذلك لأنه لم يعط نتيجة. وأرجو أن تتم مقاربة هذا الموضوع بكثير من التكتم وليس بكثير من الحديث ومن المبارزة".

أضاف: "ما نقبل به وما لن نقبل به لن يكون سلعة أو مادة في أيدي أحد للمبارزة به، ما نقدم عليه وما سنراه وما سنعتمده سيتم بالتكتم لنصل إلى نتائج، كما تتعاطى به كل دول العالم عندما تتعامل مع هكذا مواضيع. بالأمس كنا في فرنسا وشاهدنا، أنه تم الإفراج عن رهينة فرنسي ولم يعرف به أحد، كيف تم الإفراج وكيف تمت المفاوضة ومع من، ولم نسمع صراخا ولا منافسة في الموضوع. علمنا فيما بعد أنه تم تسليم أربعة مخطوفين للفئة الخاطفة، كانوا لدى الفرنسيين. ولكن مقابل الإفراج لم يعد أحد يسأل، كيف سنقايض ومن سنقايض وبمن سنقايض. هذا ليس سلعة للتداول بها. الموضوع يتعلق بأرواح بشر وعسكريين لبنانيين، لا يمكن أن يتحولوا سلعة للتجاذب بين هذا الفريق أو ذلك. الأمر ليس استعراضيا أو فولكلوريا كما أخذ هذا المنحى. اتمنى من الجميع ومن القوى السياسية ومن المسؤولين ومن الأهالي ومن الإعلام بالذات، إرحمونا في هذا الموضوع، ليس من الطبيعي أن نذهب إلى الزوايا ونستخرج ونستنفد دمعة من هنا ورأيا من هناك. هذا لن يفيدنا. لنهدأ في التفاوض وكلنا أخذنا قرارا بالتفاوض، وقلنا ان هذا الأخير يتطلب معطيات معينة، ولكن كيف وبأي حجم وبأي وتيرة، هذا أمر يتطلب الكثير من العناية والكثير من الدقة. أما إذا تم التعاطي معه بخفة، فلن نصل إلى النتائج المرجوة. وأنتم تعلمون أننا نتعاطى مع جهتين وليس مع جهة واحدة، وهناك تنافس بين تلك الجهتين".

وعن انعكاس الحوار على تفعيل عمل الحكومة، قال: "لا بد من أن ينعكس الحوار بسرعة إذا كانت نتائجه إيجابية، لا بد من أن ينعكس على كل شيء. ولكن هذا يتطلب الجهد والبذل، ولكن في ظل التعثر في كثير من الأمور نحن بحاجة إلى حوار، وأن يطغى على كل شيء آخر وينتخب لنا رئيسا للجمهورية اللبنانية. نريد رئيسا للجمهورية، وأعود وأكرر من هنا ومن بكركي، من هذا الصرح الوطني العريق، نحن نريد رئيس جمهورية مسيحيا مارونيا في لبنان ونتمسك بذلك. إما أن يكون ذلك وإما لا يكون لبنان. لبنان هو بجميع مكوناته بما ارتضيناه لأنفسنا جميعا من تقاسم وسلطة ومشاركة. أنطلق بذلك من شعار غبطة البطريرك "شركة ومحبة". نعم نحن نريد أن نستمر بهذه الشراكة ولكي تستمر هذه الشراكة من أبرز مستلزماتها، أن تكون المواقع المسؤولة في البلد مكتملة وفي مقدمتها رئاسة الجمهورية".

مهنئين

وكان الراعي قد وجه صباحا الى المؤمنين، رسالة الميلاد الرابعة بعنوان "مجد الرب أشرق حولهم". ثم استقبل المهنئين بالاعياد الذين تقدمهم رئيس مجلس القضاء الاعلى القاضي جان فهد، وفد من "كاريتاس لبنان" برئاسة الاب بول كرم، المدير العام للمؤسسات الاجتماعية المارونية الاب نادر نادر، مجلس جامعة سيدة اللويزة برئاسة رئيس الجامعة الاب وليد موسى، رؤساء عامين ورئيسات عامات واساقفة ابرشيات وكهنة، ووفود اكليريكية وكنسية وشعبية.

 

الراعي تلقى اتصالات تهنئة بالأعياد من الحريري والسنيورة ودريان وجعجع وارسلان وهيئات

الأربعاء 24 كانون الأول 2014

وطنية - تلقى البطريرك الماروني الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي سلسلة اتصالات هاتفية للتهنئة بالأعياد، أبرزها من: الرئيس سعد الحريري، الرئيس فؤاد السنيورة، مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان، النائب طلال ارسلان، النائب السابق لرئيس الحكومة عصام فارس، ورئيس حزب "القوات اللبنانية" سمير جعجع. وكانت مناسبة لعرض الاوضاع الراهنة مع كل منهم.

 

جعجع عايد الراعي والجميل وعون بعيد الميلاد

الأربعاء 24 كانون الأول 2014

وطنية - عشية عيد الميلاد المجيد، عايد رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع كل من البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، رئيس حزب الكتائب الرئيس أمين الجميل، ورئيس تكتل التغيير والاصلاح النائب العماد ميشال عون، متمنيا ان يحمل هذا العيد السلام للبنان والبركة لحل كل مشاكلنا الداخلية.

 

الحريري هنأ اللبنانيين بالاعياد: نأمل ان يحمل العام المقبل بداية حلحلة للأزمة السياسية

الأربعاء 24 كانون الأول 2014

وطنية - هنأ الرئيس سعد الحريري اللبنانيين عموما والمسيحيين خصوصا بحلول عيدي الميلاد المجيد ورأس السنة الميلادية، آملا أن "يكون العام المقبل عام بداية حلحلة الأزمة السياسية، ويتكلل بانتخاب رئيس للجمهورية، وإعادة تحريك عمل المؤسسات الدستورية وانتظام عملها، وتحرير العسكريين الأسرى وعودتهم سالمين إلى ذويهم وأهلهم، واستتباب الأمن والاستقرار في سائر الربوع اللبنانية".

 

السفير المصري زار سلام: ندعم الحوار بين "حزب الله" و"المستقبل" لانهاء الفراغ الرئاسي

الأربعاء 24 كانون الأول 2014

وطنية - زار السفير المصري في لبنان محمد بدر الدين زايد اليوم رئيس الوزراء تمام سلام.

وافاد بيان صادر عن السفارة، ان "زايد اكد دعم مصر للحوار بين "تيار المستقبل" و"حزب الله"، بغية انهاء الفراغ الرئاسي ودعم الاستقرار والتعايش في لبنان". وشدد على أن "مصر تأمل في تكلل الحوار، الذي انطلق أمس بين حزب الله وتيار المستقبل بنتائج ايجابية، تحقق للبنان الشقيق الاستقرار المنشود وتنجز توافقا حول رئيس للجمهورية". وأوضح زايد انه "بحث كذلك مع رئيس مجلس الوزراء اللبناني مختلف أوجه العلاقات الثنائية وسبل تعزيز التعاون بين مصر لبنان، بما يحقق المصلحة المشتركة للبلدين". كما جرى "التطرق إلى عدد من القضايا والمستجدات الإقليمية، وآثارها على الأمن القومي العربي".

 

جنبلاط استقبل خليل موفدا من بري

الأربعاء 24 كانون الأول 2014

وطنية - صدر عن مفوضية الإعلام في الحزب التقدمي الاشتراكي، بيان أفاد ان رئيس اللقاء الديموقراطي النائب وليد جنبلاط، استقبل ظهر اليوم في منزله في كليمنصو، وزير المال علي حسن خليل موفدا من رئيس مجلس النواب نبيه بري، في حضور وزير الصحة العامة وائل أبو فاعور، حيث تم البحث والتشاور في آخر المستجدات والتطورات على الساحة اللبنانية.

 

جنبلاط استقبل نادر الحريري

الأربعاء 24 كانون الأول 2014

وطنية - إستقبل رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي النائب وليد جنبلاط في دارته في كليمنصو مساء امس الثلاثاء مدير مكتب الرئيس سعد الحريري نادر الحريري بحضور وزير الصحة العامة وائل أبو فاعور وعرض معه التطورات السياسية الراهنة .

 

وزير المال أحال ملفي تعدي على مشاعات في عكار على النيابة المالية

الأربعاء 24 كانون الأول 2014

وطنية - أحال وزير المال علي حسن خليل ملفي تعدي على المشاعات العامة في بلدتين عكاريتين على النيابة العامة المالية لإجراء المقتضى القانوني.

 

قهوجي بحث مع هيل في برنامج المساعدات الاميركية للجيش

الأربعاء 24 كانون الأول 2014

وطنية - استقبل قائد الجيش العماد جان قهوجي في مكتبه في اليرزة ظهر اليوم، السفير الأميركي David Hale، يرافقه ملحق الدفاع الأميركي في لبنان العقيد Antonio Banchs، وتناول البحث الأوضاع العامة في لبنان والمنطقة، وبرنامج المساعدات الأميركية المقررة للجيش اللبناني.

 

امانة 14 آذار هنأت اللبنانيين بالاعياد

الأربعاء 24 كانون الأول 2014

وطنية - تمنت الأمانة العامة لقوى 14 آذار، لمناسبة عيدي الميلاد ورأس السنة، أعيادا مجيدة لجميع اللبنانيين، وأن تكون سنة 2015 سنة سلام وأمان على لبنان.

 

ابو فاعور: الحملة مستمرة ولا استراحة حتى في العيد ومحاربة المافيات على رأس أولوياتنا

الأربعاء 24 كانون الأول 2014

وطنية - أعلن وزير الصحة وائل ابو فاعور، في مؤتمر صحافي عقده اليوم بعد الاجتماع مع المراقبين الصحيين وأطباء الأقضية، "ان الفساد في ملف الغذاء أكبر بكثير مما كنا نتصور"، مؤكدا ان "محاربة المافيات على رأس أولوياتنا". وشدد على "ان الدولة هي المرجعية التي تحمي المواطن، وشعرت أنكم كموظفين استعدتم هيبة الدولة". وقال: "يكفي أن تراجعوا ردود الفعل الشعبية التي تجاوزت كل الانقسامات ووقفت إلى جانب هذه الحملة". وأشار الى انه "في بداية الحملة تمت ممانعة كبيرة لحملة سلامة الغذاء وتم التعرض لفريق وزارة الصحة لأن المعتدين يعتقدون أنهم فوق القانون، واقتنع الجميع بأن الحملة صحيحة، والمطلوب الاستمرار فيها ولن تكون هناك استراحة حتى في العيد". وقال: "ان وضعنا أسوأ من الوضع السابق لأن لا أحد يحاسب". واوضح ابو فاعور "ان أكثر من 50 % من اللحوم المستعملة في لبنان مستوردة، وتدخل غير مستوفية للشروط المناسبة". وقال: "بالأمس أقفلنا بابا كبيرا من أبواب الفساد في لبنان عبر مطار بيروت الدولي"، مؤكدا "الاصرار على متابعة الأمر في القضاء وملاحقة المقصرين والمسؤولين جنائيا وقضائيا وطلبت من وزير المال المراقبة". واعلن ان اللحوم ستتلف وتمنع من الدخول وتم الكشف على الأدوية وفرزها وسنحجز البضائع كافة، وستقفل 5 برادات وثلاجة وسيتم استخدام برادين مستوفيين للشروط والنظافة، كما سيتم فحص الأدوية ومنها اللقاحات كما ستفحص اللحوم والأسماك للتأكد منها أنها صالحة"، كاشفا انه "طلب من وزير الاشغال العامة والنقل غازي زعيتر كل الاجراءات المطلوبة في هذا الملف".

 

مأتم مهيب للصحافي جورج الحاج في كنيسة مار مخايل الاشرفية

الأربعاء 24 كانون الأول 2014

وطنية - ودعت الصحافة اللبنانية اليوم عضو مجلس نقابة محرري الصحافة السابق الصحافي جورج الحاج، في مأتم مهيب أقيم في كنيسة مار مخايل في الأشرفية، شارك فيه إلى جانب عائلة الفقيد، نقيب المحررين الياس عون على رأس وفد من أعضاء مجلس النقابة والمستشارين. ترأس الصلاة لراحة نفسه الخوري جورج عقيقي يحيط به لفيف من كهنة الرعية. وبعد الإنجيل المقدس ألقى عقيقي كلمة رثاء عدد فيه مزايا الفقيد "النقابي والصحافي الذي ناضل على مدى أكثر من نصف قرن من أجل الانسان وحقوقه ومن أجل لبنان وعزته وسلامة إستقلاله". وتحدث عن جورج "الملتزم حقوق الإنسان وحقوق الوطن"، وقال:" الذي نودعه اليوم في هذه العشية المباركة، ذكرى ميلاد يسوع المسيح، عرف بإيمانه وبحبه للكنيسة وتعاليمها، فكان مخلصا ومتفانيا في عائلته وعمله الذي هو عمل رسولي".

 

رعد إستقبل رئيس وأعضاء جمعية الصناعيين وتأكيد على ضرورة تعزيز اهتمام الحكومات بتنشيط الصناعة

الأربعاء 24 كانون الأول 2014

وطنية - إستقبل رئيس كتلة "الوفاء للمقاومة" النائب محمد رعد رئيس وأعضاء الهيئة الإدارية لجمعية الصناعيين اللبنانيين، بعد ظهر اليوم، حيث تم استعراض واقع القطاع الصناعي في لبنان وإمكاناته وما يواجهه من معوقات ومشاكل. وكان الرأي متفقا على ضرورة "تعزيز اهتمام الحكومات بتنشيط الصناعة وباقي قطاعات الإنتاج وزيادة المحفزات للتطوير". وحيا رئيس الكتلة الصناعيين على صمودهم رغم كل المشاكل التي تعترضهم وابدى كل استعداد لدى الكتلة لدعمهم، وملاحقة مطالبهم سواء عبر المجلس او الحكومة.

وأكد حماسة وزير الصناعة للعمل بما يعزز شأن الصناعة في لبنان.

 

الموسوي : الحوار مع المستقبل ليس بين طائفتين بل بين توجهين سياسيين ولا يغيب احدا

الأربعاء 24 كانون الأول 2014

وطنية - برعاية عضو "كتلة الوفاء للمقاومة" النائب السيد نواف الموسوي وبمناسبة الأعياد المجيدة المكللة بالولادة المباركة لنبي الله عيسى المسيح (عليه السلام) أقام حزب الله مأدبة غداء تكريمية على شرف الفعاليات المسيحية في منطقة الجنوب في حديقة إيران في بلدة مارون الراس الجنوبية، حضرها راعي أبرشية صور المارونية المطران شكر الله نبيل الحاج، متروبوليت صور للروم الكاثوليك المطران ميخائيل أبرص، الأب فيليب حبيب العقلة ممثلا راعي أبرشية صيدا وصور ومرجعيون للروم الأرثوذكس المطران الياس الكفوري، قائد لواء المشاة الخامس العميد الركن شربل أبو خليل، نائب رئيس جمعية كاريتاس ملحم الطويل، نائب رئيس إتحاد بلديات بنت جبيل المهندس عفيف بزي، إلى جانب عدد من علماء الدين من مختلف الطوائف الدينية وفعاليات وشخصيات بلدية واختيارية وثقافية واجتماعية وأدبية وحشد من المدعوين.

وكانت مناسبة ألقى خلالها النائب الموسوي كلمة جاء فيها :"إننا فخورون اليوم لأننا نحاول من موقعنا تقديم نموذج مختلف للعيش بين أتباع أديان مختلفة، فنعيش على قاعدة العدل والمساواة، ونسبق بذلك امما تقدمت علينا في التقنيات وأخرى غرقت مجدداً في جاهليتها.إننا مدعوون اليوم أكثر من أي يوم آخر للدفاع عن الدين الإلهي أياً كان هذا الدين، لأن ثمة مجرمين ومعتدين يحاولون تصويره على أنه دين للقتل والذبح والتهجير والتدمير، ولكنه في الحقيقة هو دين المحبة المسيحية والرحمة النبوية المحمدية، وهو خشبة خلاص نحمله إلى العالم، لا خشبة تلقى في موقد يجري عليه شيّ الشعوب والأمم".

اضاف :"إننا مدعوون اليوم في لبنان إلى رفع غائلة التطرف التي تفتك بمشرقنا، وإلى الدفاع عن حقيقة هذا الدين الذي يشوهه من هجر المسيحيين في سوريا والعراق ومن يسبي الآخر المختلف معه بدلا من أن يقدم نموذجا للعيش معه.إننا سنعمل جاهدين للقفز فوق الخلافات السياسية انطلاقا من الحرص على طبيعة الرحمة والمحبة التي يتسم بها الدين الإلهي من أجل بقاء لبنان سدا منيعا في مواجهة التطرف والإرهاب التكفيري، وسنكون صفا واحدا في مواجهة العدوان الصهيوني الذي يمثّل تكفيراً من ناحية أنه لا يقبل إلا إقامة دولة على أساس الدين أو العرق الواحد".

وتابع :"إن لبنان يشكل نقيضا وجوديا للكيان الصهيوني والتكفيري، وأن مسؤوليتنا جميعا هي الحفاظ على هذا الوطن، ولذلك كان سبيلنا الحوار مع الذين نختلف معهم، فقد تحاورنا في الماضي ووصلنا إلى تفاهم نموذجي مع شركائنا في التيار الوطني الحر، ولا زلنا نعتز به ونرى فيه طريقا يمكن أن تسير عبره القوى السياسية المختلفة.إننا نخوض اليوم حوارا مع حزب المستقبل، فهو ليس حوار بين طائفتين يختزلان الطوائف الأخرى، بل هو حوار بين حزبين واتجاهين سياسيين لا يختزلان الأحزاب والإتجاهات الأخرى، وهو لا يطمح إلى اختزال طائفة في جهة أو حزب أو اختزال تمثيل طائفة أخرى لحزب آخر أو لجهة أخرى، بل إنما هو يأتي في إطار محاولة لتحصين بلدنا في مواجهة التحديات وفي طليعتها الإرهاب التكفيري مع ما يرافقه من تعبئة وتحريض طائفي ومذهبي، وهو يطمح أيضا لسد الثغرات التي يمكن أن ينفذ من خلالها العدو الصهيوني للاعتداء على الثروات اللبنانية بالإضافة إلى اعتدائه على السيادة اللبنانية".

وقال :"إن حوارنا هذا لا يغيب أطرافا ولا طوائف أخرى، ونحن بدورنا سنكون فيه أوفياء لحلفائنا على اختلافهم، ونأمل في أن يكون تعزيزا لهم، ونحن لا نغيب اتجاهات أخرى بل ستكون حاضرة لأنها المعنية الأولى بتقرير شأنٍ يعود إليها شأن التقرير فيه. إننا نريد لهذا الحوار الذي نتعامل معه بجدية أن يتوصل إذا أمكن إلى تفاهمات تفتح الطريق إلى تفاهم وطني لبناني جامع نشترك فيه جميعا في الحوار والتوافق، وأقل الإيمان أن يحاول هذا الحوار تنظيم الإختلافات حتى لا تطغى على ركائز الوحدة الوطنية اللبنانية.إننا نشجع أي حوار آخر يمكن أن ينطلق بين القوى السياسية، ونمنح حلفائنا الثقة في أي حوار يشرعون في إقامته، فالثقة بيننا وبين حلفائنا قائمة على صخرة راسخة ومبادئ ثابتة، لأننا عندما نحاور نقوى نحن وهم، وعندما يحاورون نقوى نحن وهم، وعندما نتفق يقوى لبنان واللبنانيون جميعا".

بدوره راعي أبرشية صور المارونية المطران شكر الله نبيل الحاج وفي كلمة له بالمناسبة قدم التهاني بالعيد المجيد للحاضرين، وتوجه فيها لحزب الله بالشكر على هذه الدعوة والمبادرة الطيبة التي يقوم بها في كل عام والتي تصب في مصلحة الوحدة والتلاقي والتفاهم والمحبة بين اللبنانيين، مؤكدا "أننا أهل وأخوة فيما بيننا وهذا ما جاء ليؤكده هذا العيد".

وقال :"إن لقاءنا هذا هو لتجسيد الوحدة بين الجنوبيين مسلمين ومسيحيين، إذ أن الميلاد بالعمق هو دعوة إلى التفاهم والإلفة، حيث أن السيد المسيح قد دخل تاريخ البشرية من باب المساواة بأخوته البشر فأيقظ في أنفسنا العطش الحقيقي المتلهف نحو التآخي، وهذا الأمر إنما هو عودة إلى الوحدة عبر المحبة والرحمة، فكل البشر مدعوون إلى أخوة حقة فيما بينهم لأن الاخر ولو كان مختلفا عنا إلا أنه بالنهاية أخ لنا نستقوي به وليس خصما أو عدوا نستقوي عليه"، مؤكدا أنه "ما من إرادة لدى اللبنانيين فوق إرادة الحوار والوفاق، وليس فوق المحبة بينهم من فوق، فباللقاء وبالحوار والوفاق والوحدة وقبول الآخر المختلف يعيش الأخوة ويولد الإطمئنان بينهم، وبالثقة تعمر القلوب، وعندها يحل السلام من عند الله ويطيب العيش في لبنان لتعمّ فرحة العيد للجميع على شرط عدم نسيان الفقراء وعائلات الشهداء".

بدوره الأب فيليب حبيب العقلة ألقى كلمة باسم راعي أبرشية صيدا وصور ومرجعيون للروم الأرثوذكس المطران الياس الكفوري أكد فيها "أن الأمة الإسلامية كانت ولا تزال مع المستضعفين بوجه الطغاة والمستكبرين، وهي ليست مع المسلمين ضد غيرهم كما يحاول البعض أن يقول، ولذلك علينا كأمة مسيحية في ظل ما يحصل من شرور في هذه الأيام أن نعلم أن من يختار طريق الحق عليه أن يقبل بالتضحية بكل مفاعيلها لكي يكون مع الحق دائماً ويكون الله معه لكي يظهر العدل في النهاية من أجل المستضعفين والمساكين والفقراء وليس من أجل الظالم والكاذب والسافك للدماء".

وختام الكلمات كان مع متروبوليت صور للروم الكاثوليك المطران ميخائيل أبرص الذي تمنّى للجميع دوام الأفراح الميلادية، وحلول عام مليء بالنجاح والإزدهار والسعادة، كما تمنّى للبنان الإستقرار والسلام والتقدم لجميع أبنائه.

وقال :"إننا نعيش اليوم في محنة قوية، فوضع البلد سائب دون رئيس للجمهورية، وهناك عسكريون مخطوفون والإرهاب على الحدود وأكثر من مليون ونصف سوري لاجئ على أرضنا واقتصادنا في وضع حرج، وهناك دول برمتها تترصدنا وتدعم التطرف والتعصب لتؤجج نار الفتنة بين الأديان وبين المذاهب"، لافتا إلى أنه "وبالرغم من كل المشاكل والصعوبات والتوترات الحاصلة في هذا البلد يبقى لبنان من أفضل الدول العربية من ناحية الجمال الطبيعي والحرية والإنفتاح على اللآخر والعيش بعزة وشهامة".

وختم :"إن دورنا اليوم هو دعم المؤسسة العسكرية بكل ما نملك من قوة لأنها المؤسسة الوحيدة الصامدة التي لا زالت تدافع عن لبنان الواحد، وقد صمدت ولا زالت تجاه الذين حاولوا تشجيع الإنقسام الطائفي فيها وفي وجه كل المؤامرات التي حاكت ببلدنا".

 

قاسم: الحوار يوقف الشحن المذهبي ويهيىء أرضية مناسبة لمكافحة الإرهاب

الأربعاء 24 كانون الأول 2014

وطنية - لفت نائب الأمين العام ل"حزب الله" الشيخ نعيم قاسم، اليوم، في حفل تخريج طالبات في دورات ثقافية، أقامته الهيئات النسائية في "حزب الله" في مجمع السيدة زينب ان "هناك حوارا اليوم بين "حزب الله" و"المستقبل"، ونحن لطالما دعونا للحوار لأننا نعلم أن الحوار يؤدي إلى بعض الحلول المناسبة لساحتنا بدل أن يبقى التقاذف والتحريض قائما من دون فائدة".

اضاف: "هذا الحوار هو جزء من الاستقرار السياسي والاجتماعي، وهو يوقف الشحن والتحريض المذهبي ويخفف من الاحتقان، ويهيىء أرضية مناسبة لنكافح جميعا الإرهاب الذي أصبح خطرا على الجميع الذين يدركون هذا الخطر من دون استثناء، ويعطي الفرصة لحوار صريح وشفاف ومتشعب حول كل القضايا، حيث يمكن أن نصل لحلول في بعضها ولا نصل لحلول في بعضها الآخر، لكن الحد الأدنى من نتائج الحوار إيجابية مهما كانت لأنها تحقق الأهداف التي ذكرتها".

وتابع: "لاحظوا كيف حصل التأييد الواسع في المجتمع اللبناني لهذا الحوار، هذا دليل أنه حاجة فعلية. طبعا خرجت بعض الأصوات التي لم يعجبها ذلك أو حللت بطريقة خاطئة واعتبرت أن هذا الحوار بلا فائدة، نحن لن نأخذ خياراتنا بناء على آراء بعض المعقدين، ستكون خياراتنا بناء على مصلحة الناس والبلد، على قاعدة أن هذا الحوار إيجابي، ونحن سابقا أيدنا الحوار الذي حصل بين "التيار الوطني الحر" وتيار "المستقبل"، ونؤيد أي حوار يحصل بين أي مجموعتين أو عدة مجموعات على قاعدة أننا في بلد واحد ويجب أن نتفاهم ونتعاون".

وختم: "أما بالنسبة للمواقف الأميركية التي تظلل العالم اليوم، لاحظوا أن قرارات أميركا بحق الشعوب هي قرارات تعسفية، وهي دائما تستهدف أن يسيطر الإستكبار علينا، لكن مع كل عنفوان أميركا ها هي تتراجع في مواقف عديدة، بالأمس تراجعت بعد خمسين سنة من حصار كوبا وسجن أفراد من الكوبيين وهذا دليل على خضوع أميركا أمام المطالب، أيضا أميركا فوجئت بسبب فشل إسرائيل في عدوان تموز والعدوان المتكرر على غزة ولم تستطع أن تفعل شيئا، وأميركا هذه أيضا واجهت أزمة كبيرة في فشلها في سوريا، حيث كانت تقول بأن إسقاط النظام السوري يتطلب ثلاثة أشهر، واليوم ها قد مر تقريبا أربع سنوات والنظام في سوريا قوي، والمعارضة المتفككة تتقاتل مع بعضها، والإرهابيون ينتشرون وقد أصبحوا عبئا على مشغليهم، وهذا فشل أميركي واضح. أميركا ستفشل، وكلما ثبتنا في الميدان كلما استطعنا أن نحقق المطلوب، فعندما تقف الشعوب عزيزة فإنها تحقق أهدافها وتسقط مشاريع الاستكبار".

 

نواب الاربعاء نقلا عن بري: اجواء الحوار ايجابية ومشجعة العريضي: ما جرى امس في عين التينة ايجابي على كل المستويات

الأربعاء 24 كانون الأول 2014

وطنية - نقل النواب بعد "لقاء الاربعاء" النيابي، اليوم، عن الرئيس نبيه بري "ان اجواء الحوار بين تيار "المستقبل" و"حزب الله" الذي انطلق أمس "ايجابية ومشجعة"، مشددا على "اهمية انعكاس مناخه على البلاد". وأمل في ان "تحصل عملية تدحرج لهذا الحوار ويتوسع في مرحلة لاحقة، لتحقيق المزيد من التوقعات والاهداف التي تخدم اللبنانيين جميعا"، مؤكدا "ان لا سبيل لتعزيز الوفاق والوحدة سوى الحوار في ما بينهم". وأثار مجددا "مسألة القوانين التي صدرت منذ سنوات وسنوات ولم تطبق، ومنها قانون هيئة الطيران المدني، وقانون سلامة الغذاء، والقانون المتعلق بسلامة المياه وغيرها"، وقال: "اذا أردنا ان نحصي القوانين التي لم تطبق نحتاج الى كتاب كامل". واشار، في هذا المجال، الى "ان اللجنة النيابية التي كلفها لمتابعة هذا الموضوع ستعقد مؤتمرا صحافيا في مطلع العام لعرض القوانين التي لم تطبق"، مؤكدا "متابعة هذا الموضوع الى النهاية". وركز الرئيس بري ايضا على "استعجال اقرار مرسومي النفط والقوانين الضريبية المتعلقة بهذا الشأن"، مشيرا الى انه "سيدعو الى جلسة عامة للمجلس فور ذلك لدرس واقرار جملة قوانين ومنها ايضا قانون الامن الغذائي".واستقبل الرئيس بري في اطار لقاء الاربعاء وزير الاشغال العامة والنقل غازي زعيتر والنواب: علاء الدين ترو، قاسم هاشم، علي خريس، عبد المجيد صالح، علي فياض، مروان فارس، بلال فرحات، نوار الساحلي، علي بزي، علي المقداد، هاني قبيسي، ايلي عون، وعبد اللطيف الزين.

العريضي

كما استقبل بري بعد الظهر النائب غازي العريضي الذي هنأ اللبنانيين بعيد الميلاد المجيد والعام الجديد متمنيا "ان يكون عام خير وبركة ووفاق ووحدة وطنية تشكل العنصر الرئيسي في حماية البلد".

وقال: "ان مؤشرات هذا الجو بدأت بالامس في هذا المقر برعاية مباركة وعناية دائمة من دولة الرئيس بري الذي أسميه دائما رجل التركيبة اللبنانية والحريص عليها وبشراكة تامة مع وليد بك. بالامس كان اللقاء المنتظر وكانت الاجواء ايجابية على كل المستويات وكل القضايا التي نوقشت والتمني في ان يبدأ العمل الجدي بعد اشارة الامس باللغة السائدة في المرحلة الراهنة حيث كان نقاش أمس في مجلس الوزراء حول المطامر والنفايات ولم يتخذ القرار بهذا الشأن ولم يبدأ العمل. اتمنى ان يكون ما بدأ بالامس بداية تكريس مطمر القطيعة واسبابها وخطابها، وهي التي سببت الكثير من السلبيات في البلد وبالتالي نخرج من هذه الدائرة لننتقل الى نقاش جدي تتكرس به الشراكة الوطنية الحقيقية حول كل القضايا التي لا تهم فريقا من اللبنانيين. واتمنى ايضا مع بداية العام ان يكون ما بدأ في الاونة الاخيرة هو تكريس لتفعيل مطمر الفساد وسوء الادارة والسرقة واربابها".

أضاف: "الحركة الاخيرة هي حركة مباركة نأمل ان تصل الى خواتيمها السعيدة. هذه المؤشرات في نهاية هذا العام ينبغي ان تتكرس على المستوى الوطني العام في كل توجهاتنا الوطنية وفي كل ممارساتنا على مستوى المؤسسات وادارات الدولة".

سئل: كنت اول من أثار فضيحة التخزين في المطار، وهذا الامر لم يعالج ماذا كانت العوائق؟

اجاب: "الوزير ابو فاعور بطبيعة الحال رفيق درب، اشار الى هذه المسألة لانه مطلوب في البلد تنشيط وتفعيل الذاكرة اللبنانية. اذكر تماما كنت وزيرا للاشغال عندما ذهبت الى المطار يومها سمعت احدهم يقول وانا امر امام هذا المبنى (مبنى التخزين) وهو ليس من مسؤولية وزارة الاشغال وانا كنت وزير اشغال ولم اكن وزير صحة او مالية، سمعته يقول "لا تسمحوا له بالمجيء الى هنا" وذهبت برفقة الاعلام الى آخر هنغار تحت المطار، وعندما سئلت اين تريد ان تصرح قلت في المكان الاول، وعدنا اليه وشاهدنا ما شهدنا والمؤلم انني صورت كل شيء ونشر كل شيء في الاعلام على مدى أيام في التلفزة والصحف. ووزعت المعلومات امام مجلس الوزراء وراجعته اكثر من مرة، وللآسف لم يتخذ اي اجراء، ولم يكن هذا الامر من صلاحية وزارة الاشغال التي هي مسؤولة عن المطار بشكل عام لكن وزارات اخرى بقطاعات مختلفة منها هذا القطاع".

اضاف: "حسنا ما فعلوا في الايام الاخيرة ونتمنى ان نضع حدا لهذا الامر. واريد ان اذكر بمسألة اخرى يذكرها اللبنانيون انني شخصيا كنت اثرت موضوع مرفأ بيروت وقلت اثناء مناقشة سلسلة الرواتب منذ سنتين تقريبا ان الهدر في الجمارك والمرفأ مليار وأربعمئة مليون دولار وتعالوا لمعالجة هذه المسألة ولنعالج مشكلة المال العام ونوفر كل الامكانيات المالية لتمويل السلسلة، وذهبت هيئة التنسيق النقابية أيضا لتبني هذا الامر لكن لم يتخذ اي قرار بعد ما نقلته الى مجلس الوزراء مرارا وتكرارا. اتمنى اليوم ان نكون امام واقع يسمح بمعالجة هذه المسألة بشكل نهائي. والمهم ان نذهب جميعا الى تحمل المسؤولية والقيام بواجب الامانة تجاه الشعب اللبناني".

واشار الى ان "ما يقوم به الوزراء اليوم ممتاز لكن يجب ان نضمن النتائج، النتائج تكون بالتالي:

- اولا، بتحرك القضاء ويأخذ مجراه وترفع الحمايات وكل اشكال التغطية السياسية عن اي مرتكب سواء في الادارة او القطاع الخاص.

- ثانيا، ان نتعلم جميعا من هذا الامر لا ان يأتي وزراء بعد الوزراء الحاليين الذين يهتمون بهذا الامر فيعيدون الامور الى نصابها السيىء اي الى ما كان قائما في المرحلة السابقة".

 

نقيب المحامين: مع ولادة المخلص والمولد النبوي اصلي لتكون ولادة طبيعية لرئاسة الجمهورية ولانقاذ العسكريين

الأربعاء 24 كانون الأول 2014

وطنية - توجه نقيب المحامين في بيروت جورج جريج الى المحامين، لمناسبة حلول الميلاد ورأس السنة، بالكلمة الآتية: "في زمن ولادة المخلص، أتقدم منكم بوافر تقديري وخالص مودتي، متمنيا لكم ولعائلاتكم ومحبيكم الصحة وهناء العيش، وللبناننا الحبيب الاستقرار والسلام.

وفي هذه اللحظة الصعبة بل القاسية في تاريخ الوطن والمنطقة، يبقى الزمن مشدودا بأثقال تجافي الحقيقة الانسانية، وتنتهك مبادىء الحرية وقواعد الديمقراطية. فحق مطلق للوطن المعذب أن ينعم بأمنه، لا أن يستخدم ساحة لربط نزاع الغير، أو رهن سلامه، وحجز استقراره، ومنع الافراج عنهما الا ضمن معادلة اقليمية خارجية غالبا ما يكون لبنان وقودا لها، أو أرض تجربة لمشاريع حاقدة. هذا الوطن وجد هكذا، ويبقى هكذا، رسالة كونية مؤهلة لأن تبقى أرض عيش واحد، ومساحة حوار بين الاديان والحضارات والثقافات، ومرتع حرية وأمان".

اضاف: "انني ومع ولادة المخلص، أصلي مع جميع زملائي، وعيد المولد النبوي الشريف يجاور رأس السنة المباركة، لتكون ولادة طبيعية لرئاسة الجمهورية كعامل حتمي لانتظام عمل المؤسسات، ننهي بها رحلة طويلة من العقم والشغور. ونصلي لانقاذ العسكريين الابطال من قبضة خاطفيهم وعودتهم سالمين الى أهلهم وأحبائهم". وقال: "انني ولمناسبتي الميلاد ورأس السنة، استذكر باسمكم كل زميلة وزميل فقدتهم نقابتنا، نعتز بعطاءاتهم ونعزي الذات والعائلة، فنحن بيت واحد، بيت المحامي في عائلته وبيت المحامي في نقابته".

وختم: "أعاده الله على الجميع وكل عام وأنتم بخير، ونقابتنا بخير، ولبناننا بخير".

 

القبض على قاتل ايلي نعمة في عين الرمانة وضبط البندقية المستخدمة

الأربعاء 24 كانون الأول 2014

وطنية - صدر عن المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي ـ شعبة العلاقات العامة البلاغ التالي: "بتاريخ 23/12/2014 وفي محلة عين الرمانة - الشارع العريض، وأثناء مرور المواطن إيلي نعمة (مواليد عام 1960) على متن دراجته النارية، حصل إشكال بينه وبين سائق سيارة من نوع نيسان لون أسود حيث ترجل الأخير من السيارة وأطلق بإتجاهه النار من بندقية حربية فأصابه في أنحاء جسده ولاذ بالفرار إلى جهة مجهولة. جرى نقله إلى مستشفى جبل لبنان للمعالجة بعد أن تم ضبط مسدس حربي كان بحوزته، ولكنه ما لبث أن فارق الحياة متأثرا بجراحه. نتيجة للاستقصاءات والتحريات المكثفة تمكنت شعبة المعلومات من معرفة هوية ومكان تواجد الفاعل وتوقيفه بالتاريخ ذاته في بلدة بسكنتا، ويدعى: ع.ع.(مواليد عام 1991، لبناني) وضبطت بحوزته البندقية المستخدمة في الجريمة وهي من نوع "كلاشنكوف" مع ممشط وعشر طلقات صالحة للاستعمال. بالتحقيق معه إعترف بأن المجني عليه هو من بادر إلى إطلاق النار بإتجاهه فأصابه في بطنه وذلك لأسباب شخصية، مما إضطره إلى الرد على إطلاق النار بإتجاه إيلي المذكور فأرداه. التحقيق جار بإشراف القضاء المختص".

 

دريان في المدينة المنورة: ستبقى منارة للثقافة الاسلامية

الأربعاء 24 كانون الأول 2014

وطنية - وصل مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان والوفد المرافق الى المدينة المنورة، وفور وصوله زار المسجد النبوي الشريف بما في ذلك الحجرة النبوية الشريفة وادى الصلاة في الروضة الشريفة. وزار المفتي دريان امير المدينة المنورة فيصل بن سلمان بن عبد العزيز في مبنى الامارة، وتم التداول في الخطط والمشاريع لتطوير العمران في المدينة. وابدى الامير فيصل بن سلمان تفاؤله بمستقبل لبنان وازدهاره بسبب قدرات اللبنانيين الابداعية وحبهم لوطنهم. اما المفتي دريان فقد اكد "ان المدينة المنورة هي دار هجرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم، وهي عاصمة الثقافة الاسلامية، كما انها ستبقى منارة للثقافة الاسلامية التي انتشرت منها علوم الشريعة والسنة وستظل مهوى افئدة المسلمين للسلام على نبيهم". بعد ذلك توجه المفتي دريان من المدينة المنورة الى مكة المكرمة وادى مناسك العمرة ودعا الله ان يحفظ لبنان وشعبه من اي مكروه".

 

حبيب : تيار المستقبل لن يتنازل عن مبادئه

الأربعاء 24 كانون الأول 2014

وطنية - اوضح عضو كتلة "المستقبل" النائب خضر حبيب "ان تيار المستقبل ذاهب الى الحوار مع حزب الله بصدق، الا انه لن يتنازل عن مبادئه، وموضوع الدولة وكيانها وأن يكون قرار الحرب والسلم بيد الدولة، والمحكمة الدولية الخاصة بلبنان والسلاح واعلان بعبدا".

وقال في حديث الى اذاعة "صوت لبنان -93,3" ، اليوم :"نحن ذاهبون الى الحوار مع حزب الله برغبة حقيقية وصادقة ونريد اعطاءه فرصة للنجاح، ومتمسكون به. والسبب الاساسي لذهابنا الى الحوار تخفيف الاحتقان في المنطقة".

وذكّر "بحصول ربط نزاع في تشكيل الحكومة وكانت تجربة ناجحة، ويمكن لهذا الحوار اليوم ان يربط النزاع في مكان اخر".

وتطرق الى الحوار المرتقب بين رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع وبين النائب ميشال عون، فأكد "اننا مع اي حوار بين الاطراف السياسية التي تصب في مصلحة الشعب اللبناني"، مشددا على "التمسك بكيان الدولة والعيش المشترك،وإذا كان الحوار يخدم ملف انتخابات الرئاسة فنحن معه". وختم حبيب :"يجب ان يكون لدينا كامل القرار، ولا يجب ان نعطي الخارج فرصة للتدخل بشؤوننا الداخلية".

 

القوات شاركت في تجمع منظمة حلف شمال الأطلسي ومؤسسة كونراد أديناور في إستونيا

الأربعاء 24 كانون الأول 2014

وطنية - زارت منسقة العلاقات مع الاحزاب الخارجية في القوات اللبنانية إلسي عويس، استونيا لمدة يومين، تلبية لدعوات وجهتها إليها "مؤسسة كونراد أديناور"، و"تجمع منظمة حلف شمال الأطلسي" و"حزب اليمين الوسط المحافظ الإستوني" Pro Patria and Res Publica Union، وهو الحزب الشقيق لحزب القوات اللبنانية، بصفتهما عضوين في الاتحاد الديموقراطي الدولي. وكانت مؤسسة كونراد أديناور وتجمع حلف شمال الاطلسي في إستونيا نظما حلقة حوار تحت عنوان "المسيحيون في الشرق الأوسط" حيث تمت استضافة السكرتيرة الدولية لحزب القوات اللبنانية،إلسي عويس، وعضو البرلمان الأوروبي، تيون كيلام، TunneKelam، ورئيس القسم المسيحي في حزب Pro Patria and Res Publica Union، بيتر فوسو. حضر حلقة النقاش أكثر من 100 مشارك من الأحزاب السياسية والمنظمات غير الحكومية والسفارات. وتحدثت عويس عن التطورات الأخيرة في الشرق الأوسط بما في ذلك صعود التطرف ووضع المسيحيين في المنطقة. وأثار عضو البرلمان الأوروبي TunneKelam موضوع الدور الذي يتوجب على أوروبا أن تقوم به في هذا الصراع والمساعدة التي يجب منحها لشعوب الشرق الأوسط. تلا الحلقة الحوارية عشاء نظمه ناشر صحيفة EestiP?evaleht، هانس لويك، على شرف عويس، في دارته، حيث استضاف عضو البرلمان لحزب Pro Patria and Res Publica Union، وزعيم المجموعة البرلمانية لحزب الوسط، والسفير الإستوني السابق لدى أوكرانيا، ومستشار بعثة الاتحاد الأوروبي إلى أوكرانيا، صحافيين وخبراء روس. تم خلال العشاء أيضا مناقشة موضوع الصراع الروسي - الأوكراني. كما لبت عويس دعوة حزبPro Patria and Res Publica Union للمشاركة في حملته للانتخابات التي ستجري في آذار 2015، ورافقت المرشح يوهان بارتس في جولة قام بها في منطقة رابلامن أجل حملته الانتخابية. وزار يوهان بارتس، رئيس الوزراء السابق لإستونيا والوزير السابق الذي حمل عدة حقائب، مع عويس دور الحضانة، والمصانع والمدارس في منطقة رابلا في إطار حملته الانتخابية.وانتهت الجولة بزيارة لمقر حزب Pro Patria and Res Publica Union في تالين حيث التقت عويس بمسؤولي الحزب.

 

 

ملالي إيران توسع امبراطوري

د. حسن طوالبه/السياسة/25 كانون الأول/14

مسار التاريخ القريب يعيد نفسه, بالامس كان شاه ايران حليفاً مكشوفاً للغرب ينفذ ارادته في منطقة الخليج العربي, وقد منحه الغربيون امتيازات كثيرة على حساب العرب, فقد تآمرت بريطانيا مع الشاه بخديعة الشيخ خزعل امير اقليم عربستان واختطافه وتسهيل مهمة الشاه لكي يحتل عرب ستان عام .1924 كما سهلت الولايات المتحدة للشاه احتلال الجزر العربية الثلاث التابعة لدولة الامارات العربية عام .1971 اليوم ورغم المظاهر الكاذبة التي يتشدق بها نظام الملالي بعدائه للغرب والولايات المتحدة الا ان التناغم بين الطرفين قائم على قدم وساق, ابتدأ في التنسيق في احتلال افغانستان ,2001 ومن ثم احتلال العراق .2003 وقد كان الثمن هو ضمان سيطرة الولايات المتحدة على نفط العراق, مقابل السماح لايران بالسيطرة على العراق سياسيا واقتصاديا وفكريا, وقد تمت الصفقة كما هو الاتفاق بين الطرفين. وتثمينا للدور الايراني في افغانستان والعراق فقد سمحت لنظام الملالي بالتمدد في سورية ولبنان اليمن, وصار دعاة نظام الملالي يتباهون بأنهم اسياد البحر المتوسط والبحر الاحمر. هذا الدور التوسعي الامبراطوري الجديد ما كان ليتم لولا الصمت الغربي على سلوك ملالي ايران هذا, ولنقل رضى الغرب عن هذا الدور, لانه دور عجز الغربيون والصهاينة عن ان ينفذوه لوحدهم, والمتمثل في اشعال نار الفتنة بين العرب طائفيا ودينيا وعرقيا. كما ان هذا الدور وفر فرصة جديدة للعودة الى الاستعمار الجديد للمنطقة. وفقاً لرواية كيسنجر الاخيرة فإن اميركا ستدخل الحرب العالمية الثالثة ضد روسيا والصين وايران, وطريق هذه الحرب هو احتلال سبع دول عربية نفطية, لان من يسيطر على النفط يمكنه التحكم بمصير العالم.ومع ذلك نجد دول الغرب تدلل نظام الملالي وخصوصاً في المفاوضات حول البرنامج النووي الايراني, ورغم التهديدات المتكررة فان الجولة الاخيرة من مفاوضات الغرب مع ايران منحت نظام الملالي فرصة جديدة مدتها سبعة اشهر لاختبار نواياه وكأن الغرب لم يختبره طيلة السنوات الماضية. وقد اكدت السيدة مريم رجوي أن استمرار ماراثون المفاوضات منذ 12 عاما مع هذا النظام من دون اتباع سياسة صارمة وتشديد العقوبات عليه, يمثل الدخول في نفق لا نهاية له الا القنبلة النووية. وهذا تكرار للسياسات والأخطاء نفسها التي قربت الملالي الى هذا الحد من القنبلة مما يشكل تهديدا داهما وخطيرا للسلام والأمن الاقليمي والعالمي. وأضافت السيدة رجوي: النظام الحاكم في ايران وبسبب الأزمات التي تحدق به داخليا وخشية من مغبة التخلي عن القنبلة النووية يتنصل كلما أمكن واتباعا للحدود الحمراء المرسومة من قبل الخامنئي من توقيع أي اتفاق شامل يغلق الباب على وصوله الى القنبلة النووية. كون القنبلة والهيمنة على العراق تشكلان الحاجة الحيوية لعراب داعش والمصرف المركزي للإرهاب الدولي.

ان منح فرصة سبعة اشهر لهذا النظام من شأنه اعطاء المزيد من الفرص لصناعة القنبلة ولا يبشر بأي ضمان ولا يوعد خيرا. مقابل هذا التوسع الامبراطوري في الخارج فان هذا النظام يتبع سياسة الارهاب ضد المواطنين وبخاصة الذين لديهم رأي مخالف لولاية الفقيه, وقد بدا هذا واضحا في سلسلة الاعدامات التي تنفذ بين فترة واخرى في شوارع ايران وسجونها المتعددة, وهذا العمل الاجرامي لم يثر الضمير الانساني في الغرب ابدا, في حين يقيم الدنيا عندما ترتكب جريمة بحق كلب او هرة. وقد استعرضت السيدة رجوي في مؤتمر عقد بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الانسان السجل الدامي لنظام ولاية الفقيه والحصاد الأسود لرئيس النظام الذي وصف بالاعتدال, الملا روحاني, ففي فترة حكمه تم اعدام 1200 شخص بعضهم لم يحاكم, او انه حوكم بتهم ملفقة تحت يافطة الارهاب او معارضة النظام وتهديد امنه. كما لم تسلم الفتيات الايرانيات من شراسة الملالي فقد تم رش وجوههن بالاسيد وطعنهن بالسكاكين في الشوارع بدعاوى باهتة اضافة الى اعدام العديد منهن بتهم كيدية. وقالت رجوي انه طيلة ربع قرن مضى لم يبلغ عدد الإعدامات ما بلغه في السنة الاولى من حكم روحاني في إيران.

ولم يتعرض اعضاء المعارضة للقتل وللاختطاف بقدر ما وقع عليهم خلال العام نفسه.كما لم تتعرض النساء الإيرانيات لحملات إجرامية معلنة بالقدر الذي تعرضن له خلال هذه الفترة. وشجبت رجوي ممارسات بعض الدول الغربية التي جعلت حقوق الإنسان ضحية لعلاقاتها مع الديكتاتورية الدينية. وقالت: ان الملالي استغلوا زيارات الوفود الاوروبية لإيران فرصة لهم لتصعيد الاعدامات هناك.

ولم تسلم المعارضة الايرانية في الخارج من الملاحقة والاغتيال بشتى الوسائل الاجرامية على ايدي رجال فيلق القدس المعروف بمهماته الارهابية خارج ايران, فقد عمل قاسم سليماني ورجال المخابرات الايرانية ( اطلاعات ) على تهديد وملاحقة الاشرفيين في العراق من خلال الاداة العراقية في ولاية حكم المالكي وحكم العبادي الحالي. تعرض الاشرفيون للاذى النفسي والقتل الجماعي والحصار الاقتصادي والطبي منذ عام 2009 حتى اليوم, ومنذ كانوا يعيشون في البيوت التي بنوها باموالهم في مخيم اشرف في محافظة ديالى شرقي بغداد. فقد مارست اطلاعات حربا نفسية على الاشرفيين في ذاك الوقت بنصب مئات السماعات الصوتية حول المخيم لتبث اصواتا طيلة الليل والنهار, كما جلبت عوائل بعض الاشرفيين ممن اغرتهم او اجبرتهم على المجيء الى العراق لمخاطبة ابنائهم واقناعهم بالعودة الى ايران في محاولة لبث اليأس في نفوس الاخرين, ولكن هذه الحرب فشلت امام صلابة الاشرفيين الذين تربوا في مدرسة مجاهدي خلق المعارضة لنظام ولاية الفقيه. اليوم تعود اطلاعات لتكرار اللعبة النفسية مستغلة الحصار الشامل على سجن ليبرتي منذ عدة اشهر, حيث يمنع على الاشرفيين الدواء او مراجعة الاطباء وجعلهم يموتون بسبب نقص الادوية, كما يحاصرون في كل مستلزمات الحياة من غذاء وكهرباء في الصيف اللاهب والشتاء البارد, كما يعاونهم جنود العبادي اليوم في نصب السماعات الصوتية على سطح المخفر داخل السجن للتأثير على نفسياتهم. ان ممارسة هذا التعذيب النفسي اضافة الى انتهاك عدد كثير من المعاهدات الدولية بما فيها اتفاقية منع التعذيب, تعتبر انتهاكا صارخا لمذكرة التفاهم الموقعة بين الحكومة العراقية والأمم المتحدة في 25 ديسمبر 2011 وكذلك بمثابة تكرار ممارسة التعذيب النفسي على السكان.

ان المقاومة الايرانية اذ تذكر بتعهدات أميركا والأمم المتحدة المتكررة والخطية بشأن حماية سكان ليبرتي تحذر من النوايا الشريرة للمخابرات وقوة القدس وسفارة النظام الايراني في بغداد, وتطالب بالحيلولة دون أي تحرك من قبل النظام الايراني وعملائه ومأجوريه ضد سكان ليبرتي تحت أي مسمى كان. ونظرا الى مخططات نظام الملالي لاستغلال المؤسسات الدولية لممارسة التعذيب النفسي بحق سكان ليبرتي تحت عنوان عوائل السكان, فان المجلس الوطني للمقاومة الايرانية وسكان ليبرتي وممثليهم, مثلما أعلنوا مرات عديدة في عهد كوبلر فهم معذورون من أي لقاء وتعاون مع أي طرف يفتح الطريق أمام النظام الايراني في ملف مجاهدي خلق وسكان ليبرتي. ان اشراك النظام الايراني في ملف سكان ليبرتي أعضاء منظمة مجاهدي خلق الايرانية حيث يعرض أمن وسلامتهم وسلامة عوائلهم للخطر ما هو الا تحرك اجرامي. كاتب أردني

 

طارق عزيز تعذيب رجل ميت

داود البصري/السياسة/25 كانون الأول/14

ملفات حقوق الإنسان في العراق تظل واحدة من أكثر الملفات غموضا لافتقارها للشفافية المطلوبة واتصافها بسمة العشوائية وعبثية دوائر الدولة في التعامل مع هذا الملف الحساس وصلت الى درجة مرعبة من تجاوز القوانين, والأنظمة والشرائع, المحلية والدولية , ولعل قضية المعتقلين من أقطاب النظام السابق تظل من القضايا المشهرة والتي تقف المساطر القانونية في حالة إرتباك واضحة أمامها , فبعد سلسلة من المحاكمات تم إعدام وجبات من مسؤولي النظام السابق ضمن خطوطه القيادية الأولى, فيما ظلت ملفات البعض الآخر تتأرجح بين الشد والجذب وتدور في حلقة مفرغة من حالة اللاوضوح والتردد في تنفيذ الأحكام الصادرة بحق البعض وكانت تتضمن الإعدام أو السجن المؤبد, ولكن ملفا واحدا من بين الملفات ظل مثيرا لاهتمام الرأي العام الدولي خصوصا, وهو ملف نائب رئيس الوزراء السابق وزير الخارجية لسنوات طويلة والقيادي البعثي السابق طارق عزيز الذي ملأ الدنيا وشغل الناس ردحا من الزمن سواء من خلال موقعه القيادي السابق في عمق النظام الذي كان أو في المصير الذي آل إليه لاحقا بعد إحتلال العراق وحيث تم اعتقاله وتقديمه للمحاكمة خلال السنوات الإحدى عشرة الأخيرة وحيث صدرت ضده أحكام عديدة بالإعدام والسجن لدوره المفترض في إنتهاكات ارتكبها النظام السابق رغم أن دوره كان هامشيا في ذلك. فالرجل وإن كان عضو قيادة قطرية لحزب البعث إلا أنه لم يكن من الحلقة الضيقة جدا التي تصدر القرارات , بل كان شخصا تنفيذيا بمهمات السياسة الخارجية للدولة وليس لمهام أمنية أو قمعية أو استخباري, وقد بلغ طارق عزيز من الكبر عتيا وتهاطلت عليه أمراض الشيخوخة من سكر وضغط وأمراض أخرى جعلت حياته داخل المعتقل رهيبة , ورغم مناشدات الفاتيكان وهيئات دولية أخرى لحكومة نوري المالكي السابقة بإعادة النظر في الأحكام الصادرة ضده مع الأخذ بنظر الإعتبار حالته الصحية المتدهورة !

إلا أنه لم تتم الاستجابة أبدا لأي مناشدة بل كان طارق عزيز هدفا تجاريا للأسف استغله الناطق الحكومي السابق علي الدباغ من خلال تسجيل لقاء متلفز قبل عامين تم بيعه لإحدى القنوات الفضائية العربية! وكان الجميع يتوقع إصدار قرار حكومي عراقي بشأن إطلاق سراح طارق عزيز لأسباب صحية وإنسانية إلا أن نوري المالكي بأحقاده المعروفة وسياسته الهمجية العدوانية لم تؤد معه الوساطات لأي تطور إيجابي بل جرى تناسي الموضوع بالكامل بعد الأحداث المريعة التي مرت بالعراق . اليوم وضمن إطار حالة الفوضى العراقية المستمرة تم نقل طارق عزيز الى معتقل آخر بدلا من معتقل الكاظمية البغدادي وهو معتقل الناصرية جنوبي العراق لأسباب أمنية كما يبدو وخوفا من فرار المعتقلين حيث تبدوالحالة الأمنية للحكومة العراقية مهزوزة بالكامل, وقد أصدرت عائلة طارق عزيز بيانا تدعو فيه العالم لتوفير ظروف إعتقال إنسانية على الأقل لطارق عزيز الذي منع عنه الدواء منذ أسابيع عديدة في ظل تدهور صحته بالكامل وإهمال كل المناشدات المحلية والدولية بحقه فالعملية انتقامية محضة وهي عبارة عن تعذيب بطيء لرجل يعيش حالة الاحتضار منذ فترة ليست قليلة وهو يموت مرات عدة يوميا , حكومة حيدر العبادي تائهة وحائرة ومترددة ولا تملك أي قرار بل تبدو متهربة من جميع الاستحقاقات اللازمة وفي حالة تيه شامل في ظل الأحداث السريعة والمتواصلة والخطيرة أيضا , ملف طارق عزيز يعود من جديد للواجهة والزمن يمضي سريعا والحكومة العراقية لا تستجيب لأي مناشدات فما زالت أحقاد الماضي سيدة الموقف, ولا زالت عقلية الانتقام سيدة الموقف, ولا زال القوم في العراق يتلذذون بتعذيب رجل ميت!. العدالة في العراق تسير في منهج معاكس لكل الشعارات والواجهات المرفوعة, وملفات المعتقلين وهم بالآلاف تظل شاهدا على همجية عقلية الإنتقام, وبناء حالة تصالحية وطنية عراقية تتطلب قرارات شجاعة وجريئة لايبدو أن حكام العراق الحاليين جاهزون لها! فيا أيتها العدالة كم من المهازل والمآسي ترتكب باسمك ? فهل سنشهد انفراجة سياسية وقانونية وأخلاقية في ملف المريض طارق عزيز ليعيش أيامه الأخيرة بين أحضان أسرته ? أم أن الصمت والتجاهل سيظل هواللغة الحكومية السائدة في العراق?. * كاتب عراقي

 

سوني وكوبا: لماذا تبدو الولايات المتحدة قوة واهنة؟

ستيف فوربيس/السياسة/25 كانون الأول/14

حدثان وقعا منذ ايام وفرا الزاد اللازم لاولئك الذين يعتقدون ان الولايات المتحدة قوة عظمى في طور التراجع, ان اولئك المؤمنين بأن اميركا تسير في الطريق الذي سلكته روما هم على خطأ, لكن لم يتم دحض تشاؤمهم حتى ننتخب رئيسا جديدا, في غضون ذلك, فان اطروحات الشعور بالضيق من الولايات المتحدة سوف لن تفتقر الى دليل جديد وواضح. كوبا: الرئيس الاميركي باراك أوباما سيعمل على تقويض الحظر التجاري المستمر عليها منذ 53 عاما, حتى لو رفض الكونغرس الغاءه رسميا, وسوف يقيم علاقات ديبلوماسية مع هافانا, ويعيد فتح سفارتنا ويزيل القيود الاخرى المفروضة على الاستثمارات والسفر مدعيا بأن كوبا دولة نامية عادية, وعملية تبادل الاسرى كانت بمثابة ورقة التوت اللازمة لاستسلام الولايات المتحدة, فالمقايضة كان يمكن ان تحدث تلقائيا. على ماذا سيحصل اوباما مقابل هذه التنازلات? لا شيء.. لن يكون هناك تهاون في القمع السياسي, والقمع الاقتصادي والانتهاكات الفظيعة لحقوق الانسان ودعم تهريب المخدرات على الصعيد العالمي, ومساعدة الارهاب لن تتوقف اكثر من ذلك, من وجهة نظر هافانا, اعلن أوباما ان وزير الخارجية الاميركي جون كيري سيبحث تسمية كوبا كدولة راعية للارهاب, وما سيكون ضمنا بشكل واضح ان كوبا سيتم اسقاطها من تلك القائمة. راؤول كاسترو البلطجي الذي يدير النظام الشمولي في هذه الجزيرة منذ ان اصيب شقيقه فيدل كاسترو بعجز عقلي, لابد انه يعتقد اليوم انه يستحق جائزة نوبل على هذا الجزء البسيط من المفاوضات. أوروبا واميركا اللاتينية وكندا ومعظم اسيا تتداول تجاريا مع كوبا منذ سنوات, والسياح من هذه الدول لهم مطلق الحرية منذ سنوات ايضا للقدوم الى هنا وقضاء اجازة في جنة عمال كاسترو كما تحظى الشركات بحرية الاستثمار هناك وكثيرا ما فعلت. ومع ذلك فان اسياد الشيوعية لم يخففوا قبضتهم الخانقة, فبمجرد ان تبدأ الاسواق الحرة باتخاذ اجراءات ما, او تبدأ مجموعات معينة بتحدي املاءات النظام, يكون الرد الامني الحكومي شديدا.

كل شيء يخضع لرقابة عليا من الاخوين كاسترو, بما في ذلك النمو الاقتصادي والنقد الاجنبي الذي يتدفق على البلاد, آل كاسترو يحتفظون به والكوبيون لا يحصلون على بيزو واحد في الصرف. وما ينذر بالسوء ان حماقة اوباما بالنسبة الى كوبا سوف تثير شهية ايران على الصمود في المفاوضات بشأن برنامجها النووي, لان هذه لعبة من الصعب الحصول عليها, فأوباما قد يتنازل عن كل القضايا فقط من اجل الوصول الى اتفاق, وسوف يتم القضاء على العقوبات بفعالية, ويتمكن الملالي من تطوير القنبلة والصواريخ الباليستية العابرة للقارات والرؤوس الحربية النووية التي تحملها. فلاديمير بوتين المحاصر سوف يواسي نفسه لانه يدرك انه رغم ان الكونغرس الأميركي مرر تشريعا فرض عليه عقوبات جديدة, فان الرئيس أوباما يبذل قصارى جهده لتجنب تطبيقها. سوني: حققت كوريا الشمالية نصرا دعائيا مذهلا, فهذا النظام الهمجي الصاخب والفارغ الذي يصدر بشكل روتيني تحذيرات لكل من ينتقده او يسخر منه, عندما صرخ واعطى تحذيرات تستهدف منع فيلم شركة سوني الذي يتضمن مؤامرة لاغتيال الرئيس كيم ايل سونغ. كوريا الشمالية, ربما بمساعدة نظام مارق اخر, اخترقت تماما رسائل شركة سوني بالبريد الالكتروني وملفاتها الالكترونية. سوني في البداية تعثرت ووقعت في حرج, يوم الاثنين الماضي انهارت تماما والغت اطلاق الفيلم المسيء. لم يسبق ان حصل مثل هذا الاستسلام الجبان من جانب هوليوود لمطالب نظام اجرامي, فاستسلام سوني المخزي لن يشجع اعتداءات اخرى على حرية التعبير هنا فقط, بل في اماكن اخرى. ان التوق الى رئيس يتبنى مبادئ ريغان ومهاراته في القيادة يتنامى حاليا اضعافا مضاعفة. * عن مجلة فوربس

 

إيران تقف وراء جيوش الفضائيين في مؤسسات وأجهزة الدولة العراقية خاصة العسكرية والأمنية

الكشف عن 270 ألف اسم وهمي جديد زرعتهم استخباراتها للتجسس

إجراءات أمنية مشددة لحماية العبادي بعد تلقيه تهديدات من ميليشيات طائفية

الخسائر المالية تقدر بنحو 750 مليون دولار إلى مليار دولار خلال سنوات

السيستاني وجه رسالة دعم قوية إلى رئيس الوزراء لمواصلة الحرب على الفساد

بغداد باسل محمد:السياسة/25 كانون الأول/14

وسط استمرار سياسة رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الهادفة لتقويض مراكز الفساد داخل أجهزة الدولة, كشف قيادي بارز في التحالف السياسي الشيعي الذي يقود الحكومة في بغداد لـالسياسة أن أكثر من 250 ألف وهمي أو فضائي موجودون داخل مؤسسات الدولة العراقية, خاصة في الوزارات الأمنية, مؤكداً وجود بيانات مبدئية تفيد بأن العدد يصل إلى 270 ألف فضائي غالبيتهم في وزارات الدفاع والداخلية والأمن الوطني والمخابرات, وهو ما يشكل عقبة كبيرة أمام الحرب ضد داعش.

ويقصد بالفضائيين أو الوهميين, الموظفون أو العسكريون المسجلون في كشوف الوزارات ويتلقون رواتبهم من دون أن يكون لهم أي وجود على الأرض, سواء داخل المؤسسات الرسمية أو العسكرية.

وقال القيادي العراقي الشيعي ان العبادي يواجه مخاطر جدية قد تصل الى الاغتيال, وان رسائل غير مباشرة وصلت إليه بهذا المعنى ما لم يوقف سياسته لمحاربة الفساد, وهو ما استدعى تعزيز الإجراءات الأمنية لتأمين حياته ومقر إقامته حتى داخل المنطقة الخضراء المحصنة.

واضاف ان استخبارات دول صديقة للعراق أبلغت العبادي بضرورة توخي الحذر الشديد أثناء التحرك داخل المنطقة الخضراء نفسها, لأن استهدافه قد يتم في هذا المكان بالتحديد, ودعته بالتالي إلى تعزيز الإجراءات الأمنية الداخلية حول مقر عمله ومنزله الشخصي.

وبحسب معلومات القيادي, فإن الميليشيات الطائفية المسلحة هي المتهم الرئيسي بنشر الفضائيين في مؤسسات الدولة, لأن بعض الفضائيين موجودون في دوائر تابعة لرئاسة الوزراء في الحكومة السابقة, ولذلك يوجد خطر حقيقي على حياة العبادي في ما اذا توصل الى المزيد من المعلومات بشأن الجهات التي تقف وراء جيوش الفضائيين الوهميين, لأن الموضوع لا يتعلق بعشرات الأشخاص بل هناك تقييمات وبيانات تفيد بأن أحزاب سياسية كبيرة ومسؤولين كبار في الحكومات السابقة هم من خططوا ودبروا عملية زرع الفضائيين في وزارات الدولة وأجهزتها. وأكد القيادي أن الموضوع لا يتعلق بنهب المال العام فحسب وإنما بالوضع العام للدولة, رغم أن الجهات التي تقف وراءه كسبت في السنوات السابقة ما بين 750 مليون دولار الى مليار دولار, لأن الحديث يجري عن عشرة أعوام وليس أقل, سيما أنه بدأ منذ عهد الحاكم الاميركي المدني بول بريمر, بعد الغزو الأميركي العام .2003

واعتبر القيادي أن إرادة العبادي في التصدي لملف الفضائيين معناه أن الرجل فتح معركة حقيقية وشرسة مع الميليشيات وبعض قياداتها, ولذلك طلب دعم كل الاعلاميين المهنيين في حديثه قبل أيام لمساندته في المضي قدماً بهذا النهج.

وأشار الى ان المرجع الشيعي الأعلى علي السيستاني في مدينة النجف وجه رسالة دعم كبيرة الى العبادي يدعوه فيها لمواصلة القضاء على ظاهرة الفضائيين, ويبلغه بأن المرجعية توفر له الحماية الشرعية لتطهير الدولة من الفساد حتى وإن ارتبط الموضوع بمجاميع طائفية شيعية مسلحة. ووفق رؤية القيادي, فإن هذا الملف لا يرتبط بالجانب المادي فحسب, إذ توجد شكوك قوية باتجاه اختراق استخباراتي لهذه الوزارات من قبل دول اقليمية, لأنه من خلال الفضائيين يمكن أن يتسلل أشخاص ربما لم يكونوا عراقيين رغم أنهم يحملون أسماء عراقية وبعضهم كان يحضر بين الحين والآخر ثم يختفي. ووصف القيادي المشكلة بأنها كارثة وطنية بكل الأبعاد السياسية والستراتيجية, لأنه تبين في بعض المستندات أن قيادات عسكرية فضائية كانت تصدر تعليمات إلى أفواج وألوية.

وفي إشارة واضحة إلى إيران من دون تسميتها, رجح القيادي وقوف دولة اقليمية وراء هذا الموضوع, معتبراً أنها كانت تدير قوات عسكرية وأمنية عراقية من خلال جيوش الفضائيين المزروعين في أجهزة الدولة, كما أن هؤلاء الفضائيين كانوا على الأرجح عبارة عن سواتر لعمل استخباراتي كبير داخل العراق ربما يتعلق بالتجسس على سفارات أو أنشطة دول اخرى أو ما شابه. ووصف العبادي بأنه من أشجع القادة السياسيين في التحالف الشيعي لأنه قرر فتح هذا الملف بكل شفافية وبدعم من السيستاني والزعيمين الشيعيين عمار الحكيم ومقتدى الصدر, مشيراً إلى أن قراره جاء بعد رسائل ومحادثات عدة داخل المستويات الدينية والسياسية الشيعية العليا, لأن أصابع الاتهام موجهة إلى الميليشيات الشيعية الطائفية الخارجة عن سلطة الدولة.

 

داعش يُسقط طائرة للتحالف ويأسر قائدها الأردني ومقاتلوه استهدفوها بصاروخ مضاد للطيران

(ا ب) دمشق, عمان وكالات: أسقط مقاتلو داعش طائرة حربية تابعة للتحالف الدولي العربي قرب معقلهم في مدينة الرقة, شمال سورية, وأسروا قائدها الأردني, في حادثة هي الأولى من نوعها منذ بدء غارات التحالف على سورية قبل نحو ثلاثة أشهر. وأوضح الجيش الأردني في بيان, أمس, إنه أثناء قيام عدد من طائرات سلاح الجو الملكي الأردني بمهمة عسكرية, ضد أوكار تنظيم داعش الارهابي في منطقة الرقة السورية, سقطت إحدى طائراتنا وتم أخذ الطيار كرهينة من قبل تنظيم داعش الإرهابي. وأضاف البيان, نقلا عن مصدر عسكري, من المعروف أن هذا التنظيم لا يخفي مخططاته الارهابية, حيث قام بالكثير من العمليات الإجرامية من تدمير وقتل للأبرياء من المسلمين وغير المسلمين في سورية والعراق, ويحمل الأردن التنظيم ومن يدعمه مسؤولية سلامة الطيار والحفاظ على حياته. من جهته, أعلن والد الطيار أن قائد سلاح الجو الاردني أبلغه بأسر أبنه وبأنهم يحاولون إنقاذ حياته. وقال يوسف الكساسبة والد الطيار معاذ في تصريح لموقع سرايا الاخباري على شبكة الانترنت ان قائد سلاح الجو اتصل به هاتفيا وقال نحن نشتغل على محاولة انقاذ حياته وان جلالة الملك (عبد الله الثاني) متابع ومهتم بإنقاذ حياة ابنك. واضاف ان ابني الاخر قابل قائد سلاح الجو الاردني الذي اكد له خبر أسر داعش لابني الطيار معاذ. ووجه والد الطيار وهو مدير تربية متقاعد, نداء إلى الملك قائلا أرجو من صاحب الجلالة الملك عبد الله الثاني إرجاع ابني لي, فكلنا فداء للوطن ولجلالة الملك, كما وجه نداء الى التنظيم قائلاً أدعو الله أن يغرس الرحمة في قلوبكم وتفكوا أسر ابني. وأكد الكساسبة ان ابنه كان لديهم في البيت الأحد الماضي وغادر لأداء واجبه ذلك اليوم, وأنهم كانوا يعلمون أن ابنهم الطيار يقوم بواجبه بالمشاركة بالعمليات الحربية ضد داعش. وأوضح أن ابنه الطيار الأسير ترتيبه الثالث بين أربعة أولاد لديه بالإضافة لأربعة فتيات, مشيرا الى انه برتبة ملازم اول والتحق بالقوات المسلحة كطيار حربي منذ ست سنوات. وكان المرصد السوري السوري لحقوق الانسان أعلن ان عناصر من داعش تمكنوا من اسقاط طائرة حربية يعتقد انها تابعة للتحالف العربي الدولي بالقرب من مدينة الرقة عبر استهدافها بصاروخ مضاد للطيران, مضيفاً انه تأكد أسر عناصر التنظيم طياراً من جنسية عربية. من جهته, نشر فرع التنظيم في الرقة عاصمة الجماعة على مواقع متطرفة صوراً ذكر أنها لطيار أسير يحيط به نحو عشرة من عناصر التنظيم, كتب على الصورة انه مواطن اردني وذكر اسمه. ويظهر الطيار في الصور وهو يرتدي قميصاً أبيض ويحمله اربعة رجال يخرجونه من بقعة ماء. في سياق متصل, لقي 30 عنصراً من داعش مصرعهم, في 10 غارات شنتها طائرات التحالف, ليل اول من امس, على مدينة الرقة. وأفاد أبو أحمد, أحد أطباء المشفى الوطني بالرقة, لمراسل وكالة الأناضول, أمس, أن أربع نساء ينتمين إلى كتيبة الخنساء التابعة لداعش, قتلن في الغارات, إحداهن تونسية.

 

اللواء أشرف ريفي: مقتنع بتورط حزب الله في الاغتيالات ولن أصبّ الزيت على النار مع بدء الحوار

الجريدة الكويتية/24 كانون الأول/14

أكد وزير العدل اللواء أشرف ريفي أن تجربة الحكومة التفاوض مع خاطفي العسكريين اللبنانيين مريرة جداً، مشيراً إلى أن خلية الأزمة أمام فريق آخر نجهل سلوكه وعقليته. واستغرب ريفي في حديث لـالجريدة كيفية بروز وسام المصري كوسيط للتفاوض، مؤكداً ثقته بنائب رئيس بلدية عرسال أحمد الفليطي لتولي المهمة.

وإذ تحفّظ عن الغوص في تفاصيل الحوار بين المستقبل وحزب الله أبدى تفهمه للخطوة، باعتبارها تحفف الاحتقان السني الشيعي.

وقال ريفي إن قرار القتل في لبنان إيراني سوري مشترك، مشدداً على قناعته بتورط حزب الله في عمليات الاغتيال.

ونفى ريفي التسريبات حول اعتقال الجيش قياديا في كتائب عبدالله عزام من آل أبوعباس متورطاً بجريمة اغتيال الوزير محمد شطح، قائلاً: هذا كلام لا أساس له نهائياً.

ولفت إلى أن طرابلس انتقلت إلى مرحلة ثانية، فأصبح رهانها على الدولة وعلى المؤسسات، وفي مقدمها الجيش والقوى الأمنية، متمنياً أن تنجح الخطة الأمنية في البقاع.

وهنا نص الحوار:

هل تعتقد أن كثرة الطباخين في موضوع العسكريين المخطوفين أدت إلى تأخير إطلاق سراحهم؟

هذا ليس السبب الوحيد، هذه التجربة جديدة علينا، وبرأيي هناك الكثير من الأسباب التي أخرت إطلاق سراحهم. السؤال الرئيسي هو: هل لدى الجهات الخاطفة نية لحل هذه المسألة؟ الطرف اللبناني كان يريد حل المسألة من اليوم الأول.

في مرحلة سابقة وصلنا إلى شبه حل مع الوسيط القطري؟

نحن من أول يوم كنا جديين كفريق لبناني، خاصة خلية الأزمة، وعملنا بجهد وسرعة لإخراج المخطوفين، لكن لم نكن قادرين على التحكم بجميع مفاصل اللعبة. اليوم نشكر الموفد القطري لبذله الجهود.

ما هو دور الوسيط وسام المصري؟

توافقنا في خلية الأزمة على عدم التداول في هذه المواضيع إعلامياً. في الجلسة الأخيرة لخلية الأزمة كنت خارج البلاد، لكنني أستغرب كيف نبت المصري وكيف اختفى.

يحكى أن من سيتولى التفاوض سيكون مكلفاً رسمياً من قبل الحكومة. كيف تفسر حركة الوزير وائل أبوفاعور، وإعلان النائب وليد جنبلاط عن بشرى سارة للبنانيين في هذا الموضوع؟

النائب وليد جنبلاط ممثل بالوزير أبوفاعور في خلية الأزمة، وهو ايضا، كشريحة لبنانية لديه 7 عسكريين مخطوفين، معني مباشرة في هذه القضية.

ألا يفتح هذا الأسلوب الباب لجميع الأفرقاء للتفاوض على حسابها؟

هذه الجهود كلها تصب في اتجاه واحد، ونحن كخلية أزمة نستعرض كل هذه النشاطات.

رئيس الحكومة قال قبل أيام إنه يسمع عن جهود البعض من خلال الإعلام؟

لا أريد الغوص وانتقاد هذه الآلية، لكن لا شك في أن هذه التجربة مريرة جدا وصعبة. نحن أمامنا فريق آخر نجهل سلوكه وعقليته، وأيضاً لدينا اسرى رقابهم على المحك، لذلك وضعنا حساس ودقيق جداً، وقررنا أن نلتزم الصمت الحذر.

هل هناك أطراف تسعى إلى تحقيق مكاسب سياسية في هذا الموضوع؟

لا أظن ذلك. نحن أمام أزمة وطنية، وكل فريق كان لديه وجهة نظر معينة. انطلق البعض منا من المنظار الواقعي والبعض الآخر انطلق من المنظار النظري أو المثالي. نحن اليوم أمام الواقع المرير لا يمكننا التصرف بمثالية، علينا أن نكون واقعيين مثل كل الدول التي فاوضت خصومها في يوم من الأيام. أولويتنا في خلية الأزمة حرية وسلامة العسكريين، ولذلك أي ثمن ندفعه يرخص مقابل حياتهم.

هل لمستم فعلياً خلال اجتماعات خلية الأزمة أن حزب الله ملتزم مبدأ المقايضة؟

أنا قلت لأهالي المخطوفين علناً إن الحركة التي قاموا بها بزيارة كل القوى السياسية هي مباركة وإيجابية. نعم كان هناك بعض التحفظات من قبل بعض الأطراف، لكن أزيلت بعد لقائهم الأهالي.

هل سيكلف نائب رئيس بلدية عرسال الفليطي رسميا من قبل الحكومة بالتفاوض مع الخاطفين؟

على المستوى الشخصي أنا أثق به بناءً على تجربة سابقة. انا اثني على مناقبيته وتفانيه واحترامه لنفسه.

هل يثير تكليفه بعض الحساسيات؟

لا أعلم. هذا الموضوع لم يطرح حتى اليوم في خلية الأزمة.

الحوار

لماذا تتحاورون مع حزب الله؟ قلتم في السابق لا حوار قبل خروجه من سورية، ماذا تغيّر؟

أنا لست أحد عناصر الحوار.

ألا توافق على الحوار؟

لا أريد أن أستبق الأمر. فلنعط اللقاء الأول فرصة على الأقل ونرى تداعياته على الناس والوضع العام ونتائجه لجهة تخفيف الاحتقان السني الشيعي.

هل هناك أجندة محددة لهذا الحوار؟

لا أملك معلومات في الحقيقة.

على بعد أيام من الذكرى السنوية الأولى لاغتيال الوزير محمد شطح، هل هناك معطيات جديدة في هذا الملف؟

للأمانة بذلنا جهداً لتحويل القضية إلى المجلس العدلي، وسلمناها لمحقق عدلي يكسب ثقتنا الكبرى. مازلنا نعمل على الملف كقضاء وكأمنيين. أنا قناعتي انه في النهاية سنصل إلى نتيجة لوجود نقاط مشتركة بين كل الجرائم، ما يعني أن كشف جريمة معينة سيؤدي إلى كشف كل الجرائم.

هل لاتزال عند قناعتك بأن حزب الله متورط في هذه الجرائم؟

مازلت عند قناعتي السابقة، لكن عشية الجلسة الحوارية لا داعي لتكرارها، كي لا يقال إنني أصب الزيت على النار. قرار القتل واحد والتنفيذ قد يختلف بين مجموعة وأخرى لكن هناك شيئا مشتركا.

القرار عند من تحديداً؟

سوري إيراني مشترك.

قرأنا في الأيام الماضية عن توقيف الجيش قياديا في كتائب عبدالله عزام من آل أبوعباس، وهو متورط بعملية اغتيال الوزير شطح، هل لديكم هذه المعلومات؟

هذا كلام لا أساس له نهائياً، وهو لذر الرماد في العيون. هذه ليست المرة الأولى التي نسمع هكذا أخبار. هذا سلوك لفريق معيّن وليس جديدا علينا.

هل تخشى عودة الاغتيالات؟

المنطقة مفتوحة على كافة الاحتمالات، لكن الحمد لله، انقضت فترة زمنية مقبولة نسبياً من دون اغتيالات.

كيف تصف الوضع الأمني بشكل عام؟

لا خوف لديّ على الوضع اللبناني، هناك قرار دولي إقليمي بعدم زج لبنان بالنار السورية ونار المنطقة، وأيضاً هناك مصلحة داخلية لدى الأفرقاء بعدم إشعال لبنان. انا مرتاح ضمن حدود معينة للوضع العام.

كيف تصف الوضع اليوم في طرابلس؟ هل أثمرت الخطة الأمنية نجاحاً؟

اليوم طربلس انتقلت إلى مرحلة ثانية. أثبتت أن كل الافتراءات حولها لا اساس لها من الصحة. فيوم تنفيذ الخطة الأمنية قي المدينة لم ترق نقطة دم واحدة والاشتباكات الأخيرة التي حصلت لم تؤد إلى سقوط قتلى من الجيش. قرار طرابلس هو الرهان على الدولة وعلى المؤسسات، وفي مقدمها الجيش والقوى الأمنية.

أين هو رفعت عيد؟

في سورية بين الشام والساحل، لكن أغلب وقته في دمشق. هو مطلوب للعدالة، وعندما يدخل الأراضي اللبنانية سيعتقل.

هل يمكن تنفيذ خطة أمنية شاملة في البقاع؟ وما هي إمكانية نجاحها؟

المفروض أن تنجح. لا توجد قوى سياسية تغطي الفاعلين. ونحن رفعنا الغطاء عن الجميع في طرابلس مثلا. المفروض أن يعتبر المعنيون في البقاع أن أمن منطقتهم أولوية ويسهلوا عمل المؤسسات الامنية.

حزب الله موجود بكثافة في تلك المنطقة، هل يقبل؟

هذه مظاهر الدويلة، ولا يمكن تركيب دولة مع دويلة. واقعياً هو موجود فوق. لكن أنا ليس بإمكاني أن أشرعه وأقبل به. أنا أقول إن الأمن الشرعي هو الوحيد الذي يحمي البلد.

 

فخّ المفاوضات السوريّة

إيلـي فــواز/لبنان الآن

من ستيفان ديمستورا، مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا، وصولاً إلى الدب الروسي الجريح، تتالى المبادرات في الشأن السوري، وآخرها محاولة جمع الرئيس السوري بشار الأسد بالسيد معاذ الخطيب في موسكو لمناقشة حلّ سياسي للأزمة السورية. الأفكار التي يتم تداولها تحوم حول تجميد القتال والبحث في قيام حكومة تجمع الاطراف المتقاتلة. لكن لا جديد في الأفق الروسي، فالهدف عند موسكو لا حلّ الأزمة، بل المحافظة على النظام السوري. فكيف ذلك؟ المشكلة تكمن أولاً في المشاركين المعارضين، الذين لا يمثّلون أياً من الفصائل المقاتلة التي تسيطر على الأرض. فالسيد معاذ الخطيب لا يستطيع فرض أوامره أو إعطاء توجيهاته لأي من المقاتلين المعارضين، في حال تم الاتفاق لأنه لا يملك أساساً تفويضاً منهم. ثانياً لا يملك المشاركون في الحوار أيّ ورقة ضغط على الرئيس السوري، ولا يملكون ما يفاوضون بشأنه، سوى نظريات سياسية لطالما حفلت بها اجتماعات الإئتلاف الوطني السوري المعارض في تركيا، وكانت في أساس فشله.

ثالثاً يُصرّ الداعون لتلك المبادرات على تجاهل جبهة النصرة، كفريق أساسي في اي محاولة للخروج من الحرب الأهلية السورية، ويصرّون على اعتبارها فصيلاً إرهابياً، فيما تمضي الجبهة في تثبيت نفسها قوة بارزة ومهمة على أرض الواقع.

رابعاً ليس هناك أي حديث في هذه المفاوضات عن إزالة النظام، إنّما مجرد عملية تجميل، بحيث ينضمّ إلى جانب اركان النظام بعض الشخصيات السنّية التي قد تعطيه بعداً إصلاحياً - سياسياً ما، على أن يبقى العسكر بأُمرة الأسد أو من ينوب عنه.

طبعاً أمام تلك المعطيات لا يمكن لأي حوار ان ينجح أو يأتي بنتيجة تُخفّف من معاناة الشعب السوري، أو تحلّ من معضلته. هذا الحوار إن جرى، على هذه الأسس، لن يكون هدفه إيجاد حلول، بل تعزيز موقف الأسد وإطالة عمر نظامه، وبالتالي إطالة أمد الحرب. ولذلك المطلوب إيجاد مُحاوِر مُعارض، له بعض من مصداقية، ليجلس وجهاً لوجه مع الأسد، ويخرج بنوع من اتفاق ما معروف سلفا أنّه لن يكون قابلاً للتطبيق، بما أن أياً من المعارضين في الائتلاف لا يملك إمكانية تطبيقه، ولذلك سيكون الاتفاق تسليف موقف للأسد يُظهره بمظهر الضحية. فالصحافة والمحللون والقادة السياسيون، الروس والإيرانيون، الغربيون والأميركيون، لن يروا في تلك المفاوضات الأسباب التي أدّت إلى فشلها، بل سيخرجون بنتيجة واحدة: المعارضون إرهابيون لا يريدون حل الأزمة السورية، والأسد الذي قدم تنازلات في تلك المفاوضات المفبركة هو جزء أساسي وشريك في محاربة الارهاب. هذا ما يحضّر له الروس للمعارضة السورية.