المنسقية العامة للمؤسسات اللبنانية الكندية

نشرة الأخبار العربية ليوم 27 كانون الأول/2014

مقالات وتعليقات مختارة نشرت يومي 26 - 27 كانون الأول/14

إيران تحاول قبض ثمن انتخاب رئيس نفوذاً لها في المنطقة وتساهُلاً في النووي/اميل خوري/27 كانون الأول 2014

خمسة وعشرون عاماً على اتفاق الطائف أفكار تطبيقية للخلاص الوطني/عقل العويط/27 كانون الأول 2014

مناورات الهزيمة الايرانية في الخليج العربي/داود البصري/27 كانون الأول/14

محمد شطح... متطرف في مواجهة التطرف/خالد موسى/27 كانون الأول/14

ملامح سنة 2015 هبوط أسعار النفط يضاعف قوة داعش/سليم نصار/27 كانون الأول/14

الفاتيكان.. صرخة ضد العبودية الحديثة/اميل أمين/27 كانون الأول/14

 

روابط من مواقع إعلامية متفرقة لأهم وآخر 26 - 27 كانون الأول/14

مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الجمعة في 26/12/2014

الجيش احبط محاولة تسلل في وادي الحصن وقتل 3 من المسلحين

سلام التقى فتحعلي وكيروز

سلام استقبل رئيسة "مؤسسة باسل فليحان" ورئيس جمعية "سواعد البيئة" وسعد الدين خالد

مصادر وسطية لـ"الأنباء": زيارة لاريجاني وتصريحاته وراء رفع "حزب الله" سقف طروحاته الحوارية

"حزب الله" يدير العمليات بالقنيطرة من "تل الشعار".. ومقاتلو المعارضة يحيون الأعياد بمعركة!

الراعي استقبل وفد "حزب الله" ومهنئين امين السيد: نتمنى وصول المتحاورين الى حل للكثير من الملفات وعون مرشحنا الى الرئاسة

جعجع أعلن خطة عمل لمواجهة معمل فتوش: التحركات لن تتوقف والمشروع لن يتم فأكثرية الزحليين الساحقة ضده

بلدية زحلة تتراجع ببيان رسمي عن السماح لفتوش بإنشاء معمل إسمنت

فارس سعيد لـالسياسة: على 14 آذار انتزاع موقف واضح من حزب الله عبر إخراج الرئاسة الأولى من الفراغ

ريفي لـالسياسة: توافق إقليمي بشأن الحفاظ على استقرار لبنان

جلسات حوار تمهيدية تحضيراً للقاء عون جعجع.. أبي اللمع: يجب أن يتحضر بشكل جيد للوصول إلى نتيجة ملموسة

قاطيشه: جعجع يسعى للقاء عون للبحث في حل للأزمة الرئاسية

الجسر: الحوار في الوضع اللبناني يجب أن يكون حالة مستمرة والجولة الأولى كانت جولة افق واتسمت بالكثير من الصراحة والجدية

هكذا ضحّى "الموساد" بـ 5 إسرائيليين لحماية عميله في حزب الله

الراعي نعى المطران اسطفان هكتور الدويهي المتوفى في اميركا ومراسم الجناز غدا في زغرتا

مصادر سياسية لـ"الحياة" عن الراعي : يقولون إني ضد عون وأنا أؤيده ولكن عليه أن يتوجه إلى مجلس النواب

ريفي هنأ المرجعيات الروحية المسيحية شمالا : تربينا ان نكون عائلة واحدة لا تفرقها غيوم سود مرت على المدينة

ريفي في الذكرى السنوية الاولى لاستشهاد شطح: لن يتسنى لقتلتك أن يشعروا أنهم أفلتوا من العقاب

هادي حبيش: الحوار بين "المستقبل" و"حزب الله" بدأ بتنفيس الاحتقان

الجسر : إتفقنا في الجلسة الأولى على العناوين الأساسية

زهرا: حزب الله مليء بالجواسيس وقيادته تتعمد إطلاق الأكاذيب حول قدراتها التحصينية

نادر الحريري شخصية يكتنفها كثير من الغموض... وهذه ابرز صفاتها

الحجار: بالحوار نزيل التشنج ونفسح في المجال أمام رئيس توافقي

المعلوف : لا مشكلة لدى جعجع من زيارة الرابية اذا حصل على اجوبة واضحة

المرابطون هنأوا الراعي بالاعياد

تجمع اللجان زار الراعي مهنئا بالميلاد: تأكيد وحدة اللبنانيين ووجوب تجاوزهم للتعصب والغلو والتطرف

نواب زحلة: لحوار سياسي لبناني لبناني فيه مصلحة للوطن ولأبنائه

جعجع دعا وزير الصناعة الى سحب الترخيص المعطى لمعمل الإسمنت في زحلة وأمل من البلدية التراجع عن موافقتها

جعجع استقبل سفير الجزائر والنائب السابق جواد بولس

امانة 14 آذار: للوقوف دقيقة صمت غدا إكراما لروح الشهيد شطح

سكاف رحب بموقف جعجع الداعم: لمحاسبة كل من يثبت تورطه في قضية معمل الاسمنت

خليل الهراوي:لابطال قرار رخصة معمل الاسمنت عن طريق مجلس الشورى

المؤتمر الوطني للمستأجرين دان محاولات تطبيق قانون الايجارات بحجة نفاذه وارشادات لحماية حقوقهم

كنعان: لرئيس يجسد شراكة الحقوق التمثيلية والدستورية والميثاقية

عون استقبل الصفدي مهنئا بالأعياد

كنعان : التواصل مع القوات لتحديد رؤية مشتركة في الملفات الوطنية

03 قتلى و13 جريح في حوادث السير خلال ال24 ساعة الماضية

دريان اختتم زيارته السعودية بلقاء التركي والمنيع

ن عاد من السعودية: المملكة تدعم اي حوار وانجاز الاستحقاق الرئاسي ينعكس ايجابا على امن الوطن واستقراره

قاووق من الطيبة: الحوار مع المستقبل يحصن لبنان أمام التهديد التكفيري ويعزز الوحدة الوطنية

قبلان: على السياسيين التمسك بالحق والاتفاق على الرئيس الاصلح والانسب

النابلسي :من يحمينا من وحش الإرهاب والتكفير ويعيد إحياء الوطن

فضل الله: لا خيار لهذا البلد إلا الحوار

قبلان هنأ بالاعياد: لحوار ينتهي إلى تفاهمات على كل العناوين الوطنية

قهوجي استقبل آلان عون

شيخ العقل اتصل بالراعي ولحام ويازجي وصهيون مهنئا: نأمل ان تنسحب أجواء الحوار على الجميع

مربعات داعش تمنع جمع معلومات عن الطيار الأردني

الحياة :بنية جيش النظام السوري : ميليشيا الطائفة... بقيادة زعيم الطائفة

 

عناوين الأخبار

*الزوادة الإيمانية/ إنجيل القدّيس متّى23/27-39/أَيُّهَا الحَيَّاتُ نَسْلُ الأَفَاعِي

*بالصوت والنص/الياس بجاني: قراءة إيمانية في واقع أصحاب دعوة تنكروا لها، ووفي حوار بين ذليل ومتجبر وفي ممالك وأنظمة هي ملك للشيطان

*أَيُّهَا الحَيَّاتُ نَسْلُ الأَفَاعِي! كَيْفَ تَهْرُبُونَ مِنْ دَيْنُونَةِ جَهَنَّم؟

*بالصوت/فورماتMP3/الياس بجاني: قراءة إيمانية في واقع أصحاب دعوة تنكروا لها، وحوار بين ذليل ومتجبر وممالك ملك للشيطان/26 كانون الأول/14

*بالصوت/فورماتMP3/الياس بجاني: قراءة إيمانية في واقع أصحاب دعوة تنكروا لها، وحوار بين ذليل ومتجبر وممالك ملك للشيطان/26 كانون الأول/14

*نشرة الاخبار باللغة العربية

*نشرة الاخبار باللغة الانكليزية

*حوار المستقبل-حزب الله مذلة مهما جهدت الطبول والصنوج من 8 و14 آذار في الردح/الياس بجاني

*اعجبنا جداً هذا المقطع المعبر من رسالة سيدنا الراعي الميلادية/الياس بجاني

*مصادر وسطية لـ"الأنباء": زيارة لاريجاني وتصريحاته وراء رفع "حزب الله" سقف طروحاته الحوارية

*قاسم: الحوار يوقف الشحن المذهبي ويهيىء أرضية مناسبة لمكافحة الإرهاب

*سلام استقبل رئيسة "مؤسسة باسل فليحان" ورئيس جمعية "سواعد البيئة" وسعد الدين خالد

*فارس سعيد لـالسياسة: على 14 آذار انتزاع موقف واضح من حزب الله عبر إخراج الرئاسة الأولى من الفراغ

*نادر الحريري شخصية يكتنفها كثير من الغموض... وهذه ابرز صفاتها

*جعجع لأهالي العسكريين المخطوفين: حان الوقت لفك أسرهم وأسرنا وأسر لبنان بأكمله

*بلدية زحلة تتراجع ببيان رسمي عن السماح لفتوش بإنشاء معمل إسمنت

*مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الجمعة في 26/12/2014

*جعجع أعلن خطة عمل لمواجهة معمل فتوش: التحركات لن تتوقف والمشروع لن يتم فأكثرية الزحليين الساحقة ضده

*إيران تحاول قبض ثمن انتخاب رئيس نفوذاً لها في المنطقة وتساهُلاً في النووي/اميل خوري/النهار

*قاطيشه: جعجع يسعى للقاء عون للبحث في حل للأزمة الرئاسية

*ريفي في الذكرى السنوية الاولى لاستشهاد شطح: لن يتسنى لقتلتك أن يشعروا أنهم أفلتوا من العقاب

*الراعي نعى المطران اسطفان هكتور الدويهي المتوفى في اميركا ومراسم الجناز غدا في زغرتا

*هادي حبيش: الحوار بين "المستقبل" و"حزب الله" بدأ بتنفيس الاحتقان

*جلسات حوار تمهيدية تحضيراً للقاء عون جعجع.. أبي اللمع: يجب أن يتحضر بشكل جيد للوصول إلى نتيجة ملموسة

*مصادر سياسية لـ"الحياة" عن الراعي : يقولون إني ضد عون وأنا أؤيده ولكن عليه أن يتوجه إلى مجلس النواب

*زهرا: حزب الله مليء بالجواسيس وقيادته تتعمد إطلاق الأكاذيب حول قدراتها التحصينية

*محمد شطح... متطرف في مواجهة التطرف/ خالد موسى/موقع 14 آذار

*كذا ضحّى "الموساد" بـ 5 إسرائيليين لحماية عميله في حزب الله

*سلام التقى فتحعلي وكيروز

*رئيس المجلس السياسي في حزب الله السيد ابراهيم أمين السيد من بكركي: عون المرشح المناسب للرئاسة وأجواء الحوار إيجابية

*ريفي لـالسياسة: توافق إقليمي بشأن الحفاظ على استقرار لبنان

*الراعي استقبل وفد "حزب الله" ومهنئين امين السيد: نتمنى وصول المتحاورين الى حل للكثير من الملفات وعون مرشحنا الى الرئاسة

*الراعي واصل استقبال المهنئين ونادر الحريري وضعه في اجواء الحوار مع حزب الله

*المعلوف: لا مشكلة لدى جعجع من زيارة الرابية اذا حصل على اجوبة واضحة

*الجيش احبط محاولة تسلل في وادي الحصن وقتل 3 من المسلحين

*جعجع دعا وزير الصناعة الى سحب الترخيص المعطى لمعمل الإسمنت في زحلة وأمل من البلدية التراجع عن موافقتها

*نواب زحلة: لحوار سياسي لبناني لبناني فيه مصلحة للوطن ولأبنائه

*الجسر: الحوار في الوضع اللبناني يجب أن يكون حالة مستمرة والجولة الأولى كانت جولة افق واتسمت بالكثير من الصراحة والجدية

*الحجار: بالحوار نزيل التشنج ونفسح في المجال أمام رئيس توافقي

*خليل الهراوي: لابطال قرار رخصة معمل الاسمنت عن طريق مجلس الشورى

*سكاف رحب بموقف جعجع الداعم: لمحاسبة كل من يثبت تورطه في قضية معمل الاسمنت

*المؤتمر الوطني للمستأجرين دان محاولات تطبيق قانون الايجارات بحجة نفاذه وارشادات لحماية حقوقهم

*ريفي هنأ المرجعيات الروحية المسيحية شمالا : تربينا ان نكون عائلة واحدة لا تفرقها غيوم سود مرت على المدينة

*دريان عاد من السعودية: المملكة تدعم اي حوار وانجاز الاستحقاق الرئاسي ينعكس ايجابا على امن الوطن واستقراره

*مناورات الهزيمة الايرانية في الخليج العربي/ داود البصري/السياسة

*ملامح سنة 2015 ... هبوط أسعار النفط يضاعف قوة داعش/سليم نصار/الحياة

*الفاتيكان.. صرخة ضد العبودية الحديثة/اميل أمين/الشرق الأوسط

*خمسة وعشرون عاماً على اتفاق الطائف أفكار تطبيقية للخلاص الوطني/عقل العويط/النهار

 

تفاصيل الأخبار

 

 

الزوادة الإيمانية/ إنجيل القدّيس متّى23/27-39/أَيُّهَا الحَيَّاتُ نَسْلُ الأَفَاعِي

قالَ الربُّ يَسوعُ: أَلوَيلُ لَكُم، أَيُّهَا الكَتَبَةُ والفَرِّيسِيُّونَ المُراؤُون! لأَنَّكُم تَبْنُونَ قُبُورَ الأَنْبِيَاء، وتُزَيِّنُونَ مَدَافِنَ الأَبْرَار، وتَقُولُون: لَو كُنَّا في أَيَّامِ آبَائِنَا لَمَا شَارَكْنَاهُم في دَمِ الأَنْبِيَاء. فَأَنْتُم تَشْهَدُونَ على أَنْفُسِكُم أَنَّكُم أَبْنَاءُ قَتَلَةِ الأَنْبِيَاء. فَٱمْلأُوا أَنْتُم أَيْضًا كَيلَ آبَائِكُم! أَيُّهَا الحَيَّاتُ نَسْلُ الأَفَاعِي! كَيْفَ تَهْرُبُونَ مِنْ دَيْنُونَةِ جَهَنَّم؟ لِذلِكَ هَا أَنَا أُرْسِلُ إِلَيكُم أَنْبِيَاءَ وحُكَمَاءَ وكَتَبَة، فَتَقْتُلُونَ بَعْضَهُم وتَصْلِبُون، وتَجْلِدُونَ بَعْضَهُم في مَجَامِعِكُم، وتُطَارِدُونَهُم مِنْ مَدينَةٍ إِلى مَدِيْنَة، حَتَّى يَقَعَ عَلَيْكُم كُلُّ دَمٍ زَكِيٍّ سُفِكَ على الأَرْض، مِنْ دَمِ هَابِيلَ البَارِّ إِلى دَمِ زَكَرِيَّا بْنِ بَرَكِيَّا، الَّذي قَتَلْتُمُوهُ بَيْنَ المَقْدِسِ والمَذْبَح. أَلحَقَّ أَقُولُ لَكُم: سَيَقَعُ كُلُّ ذلِكَ عَلى هذَا الجِيل! أُورَشَليم، أُورَشَليم، يَا قَاتِلَةَ الأَنْبِيَاء، ورَاجِمَةَ المُرْسَلِيْنَ إِلَيْهَا! كَمْ مَرَّةٍ أَرَدْتُ أَنْ أَجْمَعَ أَوْلادَكِ كَمَا تَجْمَعُ الدَّجَاجَةُ فِرَاخَهَا تَحْتَ جَنَاحَيْهَا، ولَمْ تُريدُوا! هُوَذَا بَيتُكُم يُتْرَكُ لَكُم خَرابًا! فَإِنِّي لأَقُولُ لَكُم: لَنْ تَرَوْني مِنَ الآنَ إِلى أَنْ تَقُولُوا: مُبَارَكٌ الآتي بِٱسْمِ الرَّبّ!. وخَرَجَ يَسُوعُ مِنَ الهَيْكَلِ ومَضَى. فَدَنَا مِنهُ تَلامِيذُهُ يُلْفِتُونَ نَظَرَهُ إِلى أَبْنِيَةِ الهَيْكَل. فَأَجَابَ وقَالَ لَهُم: أَلا تَنْظُرونَ هذَا كُلَّهُ؟ أَلحَقَّ أَقُولُ لَكُم: لَنْ يُتْرَكَ هُنَا حَجَرٌ عَلى حَجَرٍ إِلاَّ ويُنْقَض.

 

بالصوت والنص/الياس بجاني: قراءة إيمانية في واقع أصحاب دعوة تنكروا لها، ووفي حوار بين ذليل ومتجبر وفي ممالك وأنظمة هي ملك للشيطان

أَيُّهَا الحَيَّاتُ نَسْلُ الأَفَاعِي! كَيْفَ تَهْرُبُونَ مِنْ دَيْنُونَةِ جَهَنَّم؟

بالصوت/فورماتMP3/الياس بجاني: قراءة إيمانية في واقع أصحاب دعوة تنكروا لها، وحوار بين ذليل ومتجبر وممالك ملك للشيطان/26 كانون الأول/14

بالصوت/فورماتMP3/الياس بجاني: قراءة إيمانية في واقع أصحاب دعوة تنكروا لها، وحوار بين ذليل ومتجبر وممالك ملك للشيطان/26 كانون الأول/14

نشرة الاخبار باللغة العربية
نشرة الاخبار باللغة الانكليزية

 

حوار المستقبل-حزب الله مذلة مهما جهدت الطبول والصنوج من 8 و14 آذار في الردح

الياس بجاني/26.12.14

حبذا لو تصمت الطبول والصنوج من 8 و14 آذار ويتوقفون عن اهانة ذكاء ومعرفة وعقول اللبنانيين ويخجلون ويلتزمون الصمت ولا يسوّقون لحوار عبثي بين عبد وسيد وبين قوي وضعيف وبين ذليل ومتجبر لأن الحوار النفاق بين حزب الله وتيار المستقبل هو 100% يخدم المحتل الإيراني، ولارجاني خلال زيارته إلى لبنان قبل أيام كان وضع اطره العبثية وهي الدويلة لا الدولة وابقاء رئاسة الجمهورية رهينة هرطقة ليتفق المسيحيين.

عيب وألف عيب هذا الذل من تيار المستقبل كونه يستنسخ مواقفه الفاشلة منذ العام 2005 وهي بالعشرات ومن اغربها نوم الحريري في سرير الأسد.

أما عون فهو العوبة صغيرة ورخيصة بيد المحتل الإيراني وليس في خياراته ومواقفه ما هو مسيحي أو لمصلحة المسيحيين.

نسأل هل يرى أي لبناني عاقل أن أي طبخة كطبخة هذا الحوار الخدعة هي من اعداد بري وجنبلاط قد يكون فيها أي خير للبنان واللبنانيين؟

في الخلاصة هذا الحوار هو تشريع لوضعية الإحتلال الإيراني واستسلاماً كاملاً له وكل ما عدا ذلك هو هبل ونفاق وغباء ونقط ع السطر.

 

اعجبنا جداً هذا المقطع المعبر من رسالة سيدنا الراعي الميلادية

الياس بجاني

26.12.14

اعجبنا جداً هذا المقطع المعبر من رسالة سيدنا الراعي الميلادية وهو يحكي ظلمة الاستيلاء على الأملاك العامة والمشاعات والمال العام عن طريق الاحتيال والرشوة. في اسفل المقطع وكم هو بليغ وكم هو معبر عن واقع مرير يتعامى عنه هذا وذاك وأولئك. ربي منك المعونة ومنك الرحمة وعليك الاتكال؟

المقطع المعبر

وكأن هذه الظلمات لا تكفي، فأضيفت عليها عندنا ظلمة التبعية وعدم الولاء للوطن المؤديين إلى انتهاك الدستور والميثاق الوطني والصيغة اللبنانية وعدم انتخاب رئيس للجمهورية منذ الخامس والعشرين من أذار الماضي، فيما أبواب القصر الجمهوري مقفلة منذ 25 أيار، من دون أي وخز ضمير؛ ظلمة التعيينات السياسية والمذهبية في الوظائف العامة من دون احترام قاعدة المناصفة؛ ظلمة الفساد الغذائي والبيئي؛ ظلمة الاستيلاء على الأملاك العامة والمشاعات والمال العام عن طريق الاحتيال والرشوة؛ ظلمة المصالح الخاصة التي تحجب الخير العام؛ ظلمة التطرف الديني والمذهبي الآخذ في تشويه وجه لبنان؛ ظلمة الحسابات السياسية المذهبية التي حالت دون التوافق على قانون عادل للانتخابات يؤمن صحة تمثيل المكونات اللبنانية ويضمن للمواطنين حقهم الدستوري في مساءلة ممثليهم في المجلس النيابي ومحاسبتهم؛ ظلمة العسكريين المخطوفين وآلام أهلهم؛ ظلمة التداعيات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية والأمنية الناتجة عن كارثة المليون ونصف مليون نازح سوري على أرض لبنان.

الياس بجاني/ملاحظة ع الماشي

يا ريت كل يلي مدوا ايدون ع المشاعات تبع الوقف والبلديات بيسمعوا كلام سيدنا، وكمان يلي بنوا قصور بأراضي محميات وملك للوقف. دخلكون حدا عم يسمع؟ ودخلكون لما واحد منا بيحكي مش مفروض هو كمان يسمع شو عم يقول؟ زمن

 

مصادر وسطية لـ"الأنباء": زيارة لاريجاني وتصريحاته وراء رفع "حزب الله" سقف طروحاته الحوارية

٢٦ كانون الاول ٢٠١٤

رأت مصادر وسطية أن ما تسرب من داخل الجولة الاولى للحواربين 'تيار المستقبل وحزب الله لا يشجع على التفاؤل كثيرا، حيث ان لهجة فريق 'حزب الله بدت متأثرة جدا بنبرة رئيس مجلس الشورى الايراني علي لاريجاني، الذي زار بيروت والتقى بعض اركان '8 آذار دون سواهم، مع رئيس الحكومة تمام سلام في زيارة بروتوكولية لم يتخللها حديث في السياسة، وكان ابرز ما قاله ان بعض التيارات اقوى من الدول في المنطقة، وبدا واضحا انه يقصد 'حزب الله. وإعتبرت المصادر نفسها لصحيفة 'الأنباء الكويتية أن زيارة لاريجاني وتصريحاته عكست ارتياب طهران بالتحركات الروسية على صعيد الوضع في سوريا كما يبدو، مؤكدة أن الايجابيات التي تحدث عنها بعض اطراف الحوار او متابعو الجولة الاولى كانت نسبية لا اكثر. وأشارت المصادر إلى أنه عكس ما يحصل في الحوارات، حيث تكون الصورة معبرة عن المضمون، لم تلتقط الصور لحوار عين التينة عن سابق تصور وتصميم، لاكتشاف مدى جدية المتحاورين اولا ولكي لا يأتي الصخب الاعلامي حول الصورة من دون المضمون اذا اتفق المتحاورون على التكتم والتزموا.

 

قاسم: الحوار يوقف الشحن المذهبي ويهيىء أرضية مناسبة لمكافحة الإرهاب

٢٤ كانون الاول ٢٠١٤/موقع 14 آذار/لفت نائب الأمين العام ل"حزب الله" الشيخ نعيم قاسم، اليوم، في حفل تخريج طالبات في دورات ثقافية، أقامته الهيئات النسائية في "حزب الله" في مجمع السيدة زينب ان "هناك حوارا اليوم بين "حزب الله" و"المستقبل"، ونحن لطالما دعونا للحوار لأننا نعلم أن الحوار يؤدي إلى بعض الحلول المناسبة لساحتنا بدل أن يبقى التقاذف والتحريض قائما من دون فائدة".

اضاف: "هذا الحوار هو جزء من الاستقرار السياسي والاجتماعي، وهو يوقف الشحن والتحريض المذهبي ويخفف من الاحتقان، ويهيىء أرضية مناسبة لنكافح جميعا الإرهاب الذي أصبح خطرا على الجميع الذين يدركون هذا الخطر من دون استثناء، ويعطي الفرصة لحوار صريح وشفاف ومتشعب حول كل القضايا، حيث يمكن أن نصل لحلول في بعضها ولا نصل لحلول في بعضها الآخر، لكن الحد الأدنى من نتائج الحوار إيجابية مهما كانت لأنها تحقق الأهداف التي ذكرتها".

وتابع: "لاحظوا كيف حصل التأييد الواسع في المجتمع اللبناني لهذا الحوار، هذا دليل أنه حاجة فعلية. طبعا خرجت بعض الأصوات التي لم يعجبها ذلك أو حللت بطريقة خاطئة واعتبرت أن هذا الحوار بلا فائدة، نحن لن نأخذ خياراتنا بناء على آراء بعض المعقدين، ستكون خياراتنا بناء على مصلحة الناس والبلد، على قاعدة أن هذا الحوار إيجابي، ونحن سابقا أيدنا الحوار الذي حصل بين "التيار الوطني الحر" وتيار "المستقبل"، ونؤيد أي حوار يحصل بين أي مجموعتين أو عدة مجموعات على قاعدة أننا في بلد واحد ويجب أن نتفاهم ونتعاون".

وختم: "أما بالنسبة للمواقف الأميركية التي تظلل العالم اليوم، لاحظوا أن قرارات أميركا بحق الشعوب هي قرارات تعسفية، وهي دائما تستهدف أن يسيطر الإستكبار علينا، لكن مع كل عنفوان أميركا ها هي تتراجع في مواقف عديدة، بالأمس تراجعت بعد خمسين سنة من حصار كوبا وسجن أفراد من الكوبيين وهذا دليل على خضوع أميركا أمام المطالب، أيضا أميركا فوجئت بسبب فشل إسرائيل في عدوان تموز والعدوان المتكرر على غزة ولم تستطع أن تفعل شيئا، وأميركا هذه أيضا واجهت أزمة كبيرة في فشلها في سوريا، حيث كانت تقول بأن إسقاط النظام السوري يتطلب ثلاثة أشهر، واليوم ها قد مر تقريبا أربع سنوات والنظام في سوريا قوي، والمعارضة المتفككة تتقاتل مع بعضها، والإرهابيون ينتشرون وقد أصبحوا عبئا على مشغليهم، وهذا فشل أميركي واضح. أميركا ستفشل، وكلما ثبتنا في الميدان كلما استطعنا أن نحقق المطلوب، فعندما تقف الشعوب عزيزة فإنها تحقق أهدافها وتسقط مشاريع الاستكبار".

سلام استقبل رئيسة "مؤسسة باسل فليحان" ورئيس جمعية "سواعد البيئة" وسعد الدين خالد

الجمعة 26 كانون الأول 2014

وطنية - استقبل رئيس مجلس الوزراء تمام سلام رئيسة "مؤسسة باسل فليحان" السيدة يسمة فليحان، واطلع منها على اعمال المؤسسة. ثم التقى رئيس جمعية "سواعد البيئة والتنمية" - منسق الانتشار البيروتي جنوب العاصمة سهيل مكحل، الذي قدم له مذكرة بعدد من المطالب المتعلقة بابناء بيروت القاطنين في دوحة الشويفات وعرمون وبشامون ودير قوبل والجوار. ومن زوار السرايا سعد الدين حسن خالد.

 

فارس سعيد لـالسياسة: على 14 آذار انتزاع موقف واضح من حزب الله عبر إخراج الرئاسة الأولى من الفراغ

بيروت السياسة: دعا منسق الأمانة العامة في قوى 14 آذار فارس سعيد فريقه السياسي إلى انتزاع موقف واضح من حزب الله يساعد على إخراج رئاسة الجمهورية من الفراغ الذي تتخبط فيه منذ ثمانية أشهر. وقال سعيد لالسياسة, إذا نجحنا في ذلك نكون قد عرفنا كيف نستفيد من هذا الحوار, وإلا سيكون حزب الله وحده المستفيد من الحوار, كما يفعل في كل مرة يشعر فيها بأنه معزول. واعتبر أن تجارب حزب الله كثيرة في هذا المجال, مشيراً إلى أنه في العام 2005 وبعد الانتصار الكبير الذي تحقق على يد 14 آذار, شعر الحزب بأنه انعزل, فذهب في اتجاه فك عزلته عن طريق التحالف مع رئيس تكتل التغيير والإصلاح العماد ميشال عون, حيث أبلغه أن السنة يحكمون البلد ويمارسون الضغوط عليك, لمنعك من الوصول إلى رئاسة الجمهورية. وأضاف أن الحزب شعر بالعزلة بعد أحداث 7 مايو 2008 بسبب توجيه سلاحه إلى الداخل ومحاولته فرض سلطته على اللبنانيين بالقوة, وبهذا التصرف وجد نفسه معزولاً عربياً, لكنه حاول فك عزلته بالتفاهم مع رئيس اللقاء الديمقراطي النائب وليد جنبلاط وإبلاغه بأنه متروك لوحده من قبل 14 آذار. وأوضح أنه بعد أن تدخل حزب الله في سورية وحصل عداء بينه وبين عدد من الدول العربية, فإنه يحاول في الوقت الراهن أن يفك عزلته عن طريق الحوار مع تيار المستقبل وبالتالي علينا معرفة كيفية الاستفادة من الحوار مع الحزب لننتزع منه موافقته على انتخاب رئيس للجمهورية, لأن مشروع 14 آذار هو بناء الدولة اللبنانية وانتخاب الرئيس خطوة أولى باتجاه بناء الدولة. وبشأن اقتراح النائب ميشال عون لكي يتنازل له رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع ويسحب ترشيحه مع تأكيد دعمه له, قال سعيد إن أهل مكة أدرى بشعابها, لأن جعجع يعرف جيداً كيف يمكنه التفاهم مع عون, مضيفاً في كل حوار مع حزب الله وعون يجب أن نضع نصب أعيننا إنقاذ رئاسة الجمهورية من الشلل القائم.

 

نادر الحريري شخصية يكتنفها كثير من الغموض... وهذه ابرز صفاتها

المصدر : الوطن السعودية /٢٦ كانون الاول ٢٠١٤

نقلت صحيفة "الوطن" السعودية عن اوساط ديبلوماسية وسياسية قولها إن "رئيس مكتب رئيس تيار "المستقبل" نادر الحريري قارئٌ مطلع تولى أكثر الملفات حساسيةً في لبنان، أهمها تلمسه حاجة "حزب الله" للحوار بأي ثمن كان في هذا التوقيت تحديداً". وقالت المصادر: "الحريري قاد بذكاء بالفعل "حزب الله" المتعنت في الرئاسة والسلاح وسحب مقاتليه من سوريا والعراق وتحكمه في مفاصل الدولة، ناهيك عن ارتمائه في الحضن الإيراني كلياً إلى طاولة الحوار، مما يعده مراقبون تنازلاً من قبل الحزب، حتى وإن لم يكن بالحجم المطلوب". ولفتت الصحيفة الى ان "الحريري شخصية يكتنفها كثير من الغموض لا يحبذ الإعلام ولا الظهور الإعلامي، له في محرك البحث العالمي الشهير "جوجل" صورتان أو ثلاث على أكثر تقدير، يأخذ من خاله رئيس الحكومة الراحل رفيق الحريري بحسب مقربين شيئا كثيرا، أبرز تلك الصفات الذكاء والفطنة، وله من والدته النائب بهية الحريري كما يروي مقربون أيضاً المزيد، الصبر وما يعدونه "طول نفس" في النضال والإصرار على الحرص على الدولة وليس الحزبية كما أسس لذلك الحريري، الذي ذهب ضحية خبث نظام الرئيس السوري بشار الأسد، في عملية اغتيال تكاد تكون الأكبر في العقد الأخير من التاريخ الحديث".

جعجع لأهالي العسكريين المخطوفين: حان الوقت لفك أسرهم وأسرنا وأسر لبنان بأكمله

الجمعة 26 كانون الأول 2014

وطنية - التقى رئيس حزب "القوات اللبنانية" سمير جعجع، في معراب، وفدا من أهالي العسكريين المخطوفين، في حضور النائب شانت جنجنيان. وقال جعجع عقب اللقاء: " كنت أتمنى استقبال الأهالي لمعايدتهم في ظروف مغايرة، على أمل أن نستقبلهم مجددا لتهنئتهم بعودة أبنائهم المخطوفين قسرا، وأقول لهم في هذه المناسبة مهما يكن يجب ألا يفقدوا الأمل فربنا موجود وهو يعيد الحق الى أصحابه بالرغم من صعوبة الموقف وقساوة الظروف". واذ دعا الحكومة "بعد خمسة أشهر على هذه الأزمة الى إيجاد الحل اليوم قبل الغد مهما كان الثمن أو المقايضة باعتبار أن ليس الأسرى أو أهاليهم هم وحدهم الأسرى بل نحن جميعا أصبحنا أسرى على خلفية احتجازهم"، اكد ان "الوقت حان لفك أسرهم وأسرنا وأسر لبنان بأكمله". وحض جعجع الأهالي "على البقاء متماسكين ومتضامنين وأن يكون أملهم كبيرا بالله الى حين الخروج من تلك الأزمة" بدوره، شكر الشيخ عمر حيدر باسم الوفد رئيس حزب "القوات" على "استقباله الطيب وعلى شفافيته"، وقال: "نحن طالبناه بالعمل بحكمته ونشاطه وقوته على معالجة هذا الملف مع الحكومة اللبنانية"، منوها بالكلام الصريح لجعجع الذي "أراح الجميع وطمأنهم".

 

بلدية زحلة تتراجع ببيان رسمي عن السماح لفتوش بإنشاء معمل إسمنت

موقع القوات/أعلنت بلدية زحلة معلقة وتعنايل رجوعها وإبطالها والغاءها القرار البلدي رقم 242 تاريخ 31 تشرين الأول 2014 المتضمن الموافقة على الترخيص لشركة التطوير والتعمير ش. م. ل. بإنشاء واستثمار جبالات باطون مركزية ومطاحن الإسمنت لتصنيع المواد الأولية المستخرجة او المستوردة من الداخل والخارج وفقاً للأصول واستثمار مطاحن لصناعة الإسمنت على أنواعه وألوانه ومستلزاماته، مؤسسة مصنفة من الفئة الأولى، على العقار رقم 246 من منطقة حوش الأمراء الأراضي العقارية. على ان يرفع كامل الملف لجانب وزارة الصناعة لإعلامها بموضوع الإبطال والإلغاء الصادر عن مجلس بلدية زحلة معلقة وتعنايل والطلب منها القيام بإبطال وإلغاء الترخيص بالإنشاء والإستثمار رقم 4645/ت تاريخ 12 تشرين الثاني 2014 وإبطال كافة مفاعيله القانونية وإعتباره كأنه لم يكن وإبلاغ من يلزم بهذا الخصوص.

 

مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الجمعة في 26/12/2014

الجمعة 26 كانون الأول 2014

* مقدمة نشرة أخبار "تلفزيون لبنان"

البلد في فترة أعياد والمعايدات بين السياسيين تتناول الواقع والمرتجى في ظل الخطوات الممكنة عن طريق إنهاء قضية العسكريين المخطوفين وانتخاب رئيس للجمهورية وتقريب مهل الانتخابات النيابية ووضع قانون لإجرائها وتنفيذ الهبة السعودية للجيش والقوى الامنية تحصينا للاستقرار الامني والدفع بذلك كله عبر الحوارات الآيلة الى تحقيق تفاهمات لخطوات السنة الطالعة.

وينتظر ان يتشاور الرئيس بري في الساعات المقبلة مع الرئيس سلام على القيام بخطوات حكومية تلبي الحد الادنى مما هو مطلوب على صعيد تنشيط مؤسسات الدولة وتحقيق ما يصبو اليه الناس.

وبعد رأس السنة يستأنف الحوار بين تيار المستقبل وحزب الله على قاعدة تنفيس الاحتقان والتخطيط إيجابا للمرحلة المقبلة.

وفي الوقت نفسه افيد عن اتصالات بين حزب القوات اللبنانية والتيار الوطني الحر باتجاه لقاء بين عون وجعجع.

واليوم برزت زيارة وفد من حزب الله لبكركي حيث أكد البطريرك الراعي أهمية انتخاب رئيس للجمهورية. وفيما جدد حزب الله ترشيح العماد عون للرئاسة يجري الكلام في محافل سياسية على إمكان إعادة انتخاب الرئيس ميشال سليمان رئيسا خبره اللبنانيون وصنع مدماكا يمكن البناء عليه عبر إعلان بعبدا.

وتحدثت معلومات دبلوماسية عن حركة فرنسية بمؤازرة أميركية مطلع السنة الجديدة للدفع باتجاه انتخاب رئيس للبنان في أسرع وقت.

* مقدمة نشرة اخبار ال "ال بي سي"

من بكركي، جدد حزب الله قناعته بشخصية العماد ميشال عون لتولي رئاسة الجمهورية. فتحت عنوان التهنئة بعيد الميلاد، وللمرة الأولى منذ زيارة البطريرك مار بشارة بطرس الراعي إلى فلسطين المحتلة، زار وفد من حزب الله بكركي وعقد خلوة مع الراعي استمرت أكثر من ساعة.

وتأتي هذه الزيارة بعد ثلاثة أيام على انطلاق الحوار بين الحزب وتيار المستقبل، وقبيل انعقاد حوار بين التيار الوطني الحر والقوات اللبنانية. ورغم الأجواء الحوارية، يتفاقم العجز عن إيجاد حلول للأمور الحياتية.

فبعدما أجلت الحكومة في جلستها الأخيرة للعام 2014 البت في ملف النفايات، برز ملف عائدات البلديات. فالحكومة نفسها تستخدم موضوع النفايات لتستولي على القسم الأكبر من عائدات البلديات من الهاتف الخلوي، وذلك بعدما عادت إلى عادتها القديمة في تحويل تلك الأموال إلى وزارة المال.

* مقدمة نشرة اخبار "المستقبل"

تبادل التهاني بعيد الميلاد لم يخرج هموم اللبنانيين وهواجسهم من دائرة النقاشات والاستحقاق الرئاسي بقي حاضرا وكذلك الحوار بين تيار المستقبل وحزب الله وقضية العسكريين المختطفين.

ومن بكركي التي زارها في الساعات القليلة الماضية نادر الحريري مدير مكتب الرئيس سعد الحريري وشخصيات وزارية ونيابية اطلق رئيس المجلس السياسي في حزب الله السيد ابراهيم امين السيد مؤشرات ايجابية تحت عنوان ضوء في نهاية النفق المظلم لحل سياسي في سوريا او غيرها.

كما نقل عن البطريرك الراعي سروره وتقديره الكبير للنهج الحواري بين تيار المستقبل وحزب الله مشجعا عل هذا الحوار.

في قضية العسكريين المختطفين زار وفد من الاهالي معراب حيث التقوا رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع، الذي دعا الحكومة الى ايجاد حل لقضية العسكريين مهما كان الثمن والمقاربة والمقايضة.

ومقاربة القضايا الداخلية المتعددة لم تبعد الاهتمام عن الذكرى السنوية الاولى لاستشهاد الوزير محمد شطح التي تحل غدا. فتيار المستقبل وقوى الرابع عشر من اذار والمجلس البلدي لبلدية بيروت يحيي الذكرى في قلب بيروت ويطلق اسم الشهيد شطح على ساحة موقع الانفجار حيث سقط الوزير شطح شهيدا دفاعا عن لبنان الاعتدال.

مقدمة نشرة اخبار ال "ام تي في"

اليوم يبدأ الشغور الرئاسي شهره الثامن من دون أن يلوح في الأفق ما يوحي بقرب انتخاب رئيس جديد. وقد تثبت هذا الأمر مع اعلان رئيس المجلس السياسي لحزب الله ابراهيم أمين السيد من بكركي أن مرشح الحزب لا يزال العماد ميشال عون وهذا يعني أن كل ما تردد عن حلحلة على صعيد الاستحقاق الرئاسي غير صحيح وأن الحراك الاقليمي والدولي على اهميته لم يؤد حتى الآن الى احداث خرق يذكر في الجدار المسدود.

في هذا الوقت البلاد تعيش على ايقاع حوارين: حوار حزب الله - تيار المستقبل وحوار التيار الوطني الحر والقوات اللبنانية. الحوار الأول ستنعقد جلسته الثانية مبدئيا في الخامس من كانون الثاني، والواضح حتى الآن أن الحوار المستقبلي مع حزب الله لا ينتظر الكثير منه باستثناء تخفيف حدة الاحتقان الشيعي السني.

في المقابل الحوار المسيحي المسيحي يتقدم بخطى حثيثة، لكن أي موعد لم يتحدد حتى الآن للقاء الذي سيجمع العماد عون بالدكتور جعجع، علما أن مصادر الرابية ومعراب لم تلغ امكان ان يتوسع الحوار المسيحي في مرحلة لاحقة ليشمل اطرافا أخرى كالكتائب والمردة.

* مقدمة نشرة اخبار "الجديد"

يخرج العام محرجا مكسور الأشهر والخاطر مودعا تركة تعجز عنها السنين ألفان وأربعة عشر كأنه يغادر باكرا من شدة الخجل منسحبا من السجل اللبناني بعدما ورثه مآسيه وكان شاهدا على فراغ كرسيه وخطف عسكرييه وفي آخر أيامه يتفقد العام رعاياه فيشهد على زيارات جبر الخواطر والتهنئة بالأعياد وبينها جولة حزب الله اليوم على بكركي ومطرانية الروم الأرثوذكس وكالعيد كان ميشال عون إسما مصاحبا للزيارتين حيث أعلن رئيس الوفد السيد إبراهيم أمين السيد أن مرشح حزب الله للرئاسة هو عون آملا أن يتمكن المتحاورون من الوصول إلى سبل مفيدة لحل الملفات الراهنة وأجواء الحوار نقلها السيد نادر الحريري إلى البطريرك الراعي اليوم ضمن زيارات التهنئة بالأعياد وخارج إطار المجاملات بالأعياد كانت زيارة أهالي المخطوفين إلى معراب اليوم حيث أحالهم الدكتور سمير جعجع إلى الله الذي يعيد الحق إلى أصحابه على الرغم من قساوة الظروف مقتنعا بأن القضية يجب أن تحل وبأي ثمن جعجع الذي وقف على خاطر الأهالي كان في إستقبالات أخرى يعلن الحرب القانونية على آل فتوش ومعمل الإسمنت الذي قال ما رح يكفي ليجد نفسه في هذا الموقف على خطوط الإستواء مع رئيس الكتلة الشعبية الياس سكاف وكلا الطرفين جعجع وسكاف كلفا خبراء قانونيين مواجهة آل فتوش تحت هذا السقف وكل على حدة لكن على من تقرع مزاميرك يا قانون والجماعة الإسمنتية التي تصوغ قوانين ممددة كالباطون لا تعترف إلا بالضرب من تحت الزنار المسدس لديها حاضر في كل ساح وآخر التعديات إقدام مجموعة تابعة لآل فتوش على إطلاق النار على المواطن حسن العريبي في مواضع حساسة ومن ثم ضربه بعد إصابته أما الأسباب فتتعلق بخلاف على سهرة حالة المصاب حرجة فأي مرجعية ستحمي الآن هذا التعدي بعد سلسلة تجاوزات رعاها القضاء وليس آخرها الاعتداء على فريق الجديد.

* مقدمة نشرة اخبار ال "ان بي ان"

يوما بعد يوم تتعزز فرص الحوار الداخلي، المستجدات توحي بأن دائرة التقارب ستتسع، لا خيار امام اللبنانيين الا بالحوار سبيلا للتوافق.

الاستحقاقات تنتظر بت الخلافات من رئاسة الجمهورية الى قانون الانتخابات النيابية وما بينهما بعدما اطلق حوار عين التينة قاعدة التلاقي خصوصا ان العواصم الخارجية مشغولة باحداثها.

العراق يشهد على معايير الغرب الازدواجية، في الشكل حرب ضد الارهاب وفي الواقع مصلحته ببقاء داعش تنظيما يهدد العواصم العربية والاسلامية. طائرة التحالف رمت المساعدات لداعش مرات ومرات وآخرها اليوم في محيط بلد في محافظة صلاح الدين العراقية فماذا يريد التحالف من داعش؟ ولماذا يغذيه كلما انقطعت عنه سبل الحياة بفعل انجازات الجيش العراقي والحشد الشعبي.

قد تبدو الصورة مماثلة في شرقي سوريا فكل ضربة للجيش السوري توازي ما تنفذه طائرات التحالف خلال شهر، ابعد من المنطقة كانت روسيا تقونن خططها العسكرية على دفاع يستند على صيغة جديدة للعقيدة العسكرية الروسية باعتبار حشد القدرات العسكرية للنيتو من اهم الاخطار الخارجية.

القيصر الروسي بوتين دعا الى الاستعداد فلا ترهيب ولا عزل للاتحاد الروسي والثوابت لن تتزحزح لا في اوكرانيا ولا في سوريا فهل نحن امام مراوحة دولية طويلة قائمة على حرب اقتصادية في الغرب واستمرار الساحات المشتعلة في الشرق؟

* مقدمة نشرة اخبار "المنار"

جعبة العيد تحفل دوما بالاماني، لكنها لا تخلو كما هي حال ايامنا في لبنان. لا تخلو من شجون عام منهك يطوي آخر ايامه، نقطة الامل في الانتقال الى سنة جديدة تبدو في التقاء الجميع على فتح قنوات للحوار بحثا عن معالجات وابتداع مخارج لقضايا لا سبيل فيها لغير التوافق والسير معا الى اخر الطريق.

ورغم كل السواد في الداخل وعلى وجه المنطقة فان في النهاية ضوءا سيسطع من مخاض التوترات، موقف اكده رئيس المجلس السياسي في حزب الله السيد ابراهيم امين السيد بعد زيارة البطريرك الراعي للتهنئة بالاعياد في بكركي، ومنها الى دار الطائفة الارثوذكسية في بيروت لتهنئة المطران الياس عودة.

من خلف الحدود تأكيد قرى ريف القصير على التقاء الديانات بما تحمل من اخوة ومصير مشترك، وفي المدى الابعد يعيد العراقيون ترتيب وقائعهم عبر رسم حدود ووضع سدود امام اشهر التمدد الداعشي في محافظات صلاح الدين وديالى والانبار وما خلفه في مجازر ومشردين.

وقائع اليوم العراقي فيها الكثير من الانجازات وكشف التضليل الاعلامي والعسكري الذي غزا به الداعشيون بقاعا امنة يستعيدها الجيش وقوات الحشد الشعبي واحدة تلو الاخرى.

* مقدمة نشرة اخبار ال "او تي في"

مع بدء العد العكسي لنهاية العام يختتم المشهد العام على الشكل التالي. على المستوى الاقليمي حرب ضروس مع تنظيم داعش واخواتها تتناقض في خضمها المصالح، وتتضارب الاهداف ليبقى الثابت الوحيد الالاف من الضحايا وملايين المشردين وخسائر اقتصادية لا تقدر بثمن من دون ان يلمح في نهاية النفق ولو بصيص نور.

اما على المستوى المحلي فهدوء امني نسبي في موازاة صخب سياسي في اتجاهين حزب الله تيار المستقبل، والتيار الوطني الحر وحزب القوات اللبنانية، في الاتجاه الاول اصداء ايجابية للقاء التمهيدي الذي جمع في عين التينة الممثلين الاساسيين للبنانيين السنة والشيعة في بداية باركتها ايران على لسان رئيس مجلس الشورى علي لاريجاني والسعودية وفق ما نقل مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان العائد من زيارة لكبار مسؤوليها.

اما في الاتجاه الثاني فأجواء مريحة في اوساط المكون المسيحي في انتظار عقد اللقاء المرتقب من دون شروط بين العماد ميشال عون وسمير جعجع مع التأكيد ان اي نقاش بين الجانبين ينطلق من النقاط الخلافية ولا يحصر الحوار في بند واحد.

وفي الشأن المحلي ايضا سجلت اليوم زيارة قام بها وفد من حزب الله الى بكركي كرر خلالها السيد لسيد الصرح موقفه المعروف من دعم العماد ميشال عون ليسمع في المقابل ان لا فيتو على اي من المرشحين من جانب رأس الكنيسة المارونية الذي يأمل في انهاء الشغور الرئاسي في اقرب وقت.

 

جعجع أعلن خطة عمل لمواجهة معمل فتوش: التحركات لن تتوقف والمشروع لن يتم فأكثرية الزحليين الساحقة ضده

موقع القوات

طالب رئيس حزب القوات اللبنانية الدكتور سمير جعجع وزير الصناعة الدكتور حسين الحاج حسن سحب الترخيص المعطى لمعمل الأسمنت بأسرع وقت ممكن، ولاسيما أنه هناك سابقة لم تحصل يوماً في تاريخ الجمهورية اللبنانية وهي ان الفترة بين تاريخ اعطاء الترخيص للانشاءات وتاريخ الترخيص للاستثمار لم تتعدَ الثماني وأربعين ساعة، بينما كان من المفترض ان تكون هذه المهلة لأسابيع من اجل ان يقوم فريق مختص من الوزارة بدراسة هذا المشروع وما يرافقه من آثار صحية وبيئية وزراعية على الناس فضلاً عن أهمية رأي الأهالي بهذا المشروع.

كما أمل جعجع من بلدية زحلة أن تجتمع في أقرب وقت ممكن للعودة عن الموافقة التي منحتها لهذا المشروع، ولو أن البعض سيدّعي أن هذا التراجع لا قيمة قانونية له، ولكن على العكس فهذا الأمر له تأثير غير مباشر على وزارة الصناعة التي ارتكبت خطأ فادحاً من خلال إعطائها هذا الترخيص بالطريقة التي شهدناها.

كلام جعجع جاء خلال لقائه وفداً من أهالي زحلة في حضور: النائب شانت جنجيان، امين عام حزب القوات د. فادي سعد، رئيس اتحاد بلديات زحلة ابراهيم نصرالله، مخاتير وفاعليات اجتماعية ودينية وحزبية، حيث قال:في البداية أرحب بالوفد القادم من زحلة، بالرغم من أنه يوم عيد تكبّد عناء الانتقال من زحلة الى معراب، ولكن الموضوع صراحةً دقيق وكبير وخطير، فمشروع بناء معمل للاسمنت ولو بأسماء ومسميات مختلفة، مطروح منذ اسابيع عديدة وكنا ندرسهُ من جوانبه كافة، وبعض الفعاليات الزحلية ونواب المنطقة أخذت موقفاً منه لكن حان الوقت لطرح الموضوع من بابه العريض وليس مجرد مواقف.

وأضاف: لقد تبيّن لي شخصياً أن الدراسات أظهرت أن المعمل سيشكل خطراً في مجالات عديدة على المدينة وسكانها وعلى القرى المجاورة وكذلك على الزراعة والبيئة، فمثلاً تبيّن أنه يمكن أن يكون هناك ازدياد في نسبة الأمراض الرئوية والسرطانية وتأثير على الصحة العامة ككل بأشكال لا يمكن تقديرها في الوقت الحاضر، فزحلة وجوارها هي منطقة زراعية بامتياز وتقوم حياتها الاقتصادية بأكثريتها على الزراعات والصناعات الزراعية، أضف الى ذلك تقول دراسات عديدة أن هذا المصنع ممكن أن يؤثر على البيئة وبالتالي على الزراعة والدورة الاقتصادية، فضلاً عن الجوانب البيئية والصحية ومما لا شك فيه ان هذا المعمل كما هو مخطط له يقتضي دخول مئات الشاحنات يومياً الى المنطقة ذهاباً وإياباً وبالتالي كل هذه العوامل ستُغيّر كثيراً من حياة زحلة الاجتماعية والاقتصادية والبيئية.

وأكّد جعجع ان العامل الأساسي، الى جانب هذه الدراسات، الذي دفعنا الى اتخاذ قرار لا عودة عنه هو موقف أهالي زحلة، فأياً تكن تلك الدراسات والقوانين حين يكون للأكثرية الساحقة من أهالي زحلة موقفاً رافضاً للمشروع عندها لا يمكننا أن نبقى مكتوفي الأيدي، ففي نهاية المطاف الشعب هو القانون وهو الدراسات اذ ان القانون ليس حرفاً ميتاً بل يتمتع بروح تراعي مصالح الناس، فأهالي زحلة حددوا بأنفسهم ان مصالحهم ستتأذى وبالتالي على القانون بالدرجة الأولى أن يأخذ هذا العامل بعين الاعتبار.

وتابع: ان البعض يطرح وكأنه لا يمكن تغيير أي شيء في القانون ولكن هذا خطأ، اذ يمكن القيام بأشياء عديدة في هذا الاطار، اذ ان هناك ثغرات عديدة ظهرت تباعاً لدى الفريق القانوني الذي شُكّل والذي سيكون له إطلالات تباعاً على الاعلام من أجل شرح الجانب القانوني لهذا المشروع وتحضير كل المراجعات القانونية والقضائية المطلوبة، ولكن ما هو مؤكد ان هذا المشروع تشوبه ثغرات ويمكن إبطاله بالقانون فقط.

وقال: نسمع عن بعض التهديدات، ولو بشكل محترم وناعم، تُرسل الى بعض من هم ضد إنشاء المعمل، وهنا أتمنى على من يُرسل هذه التهديدات عدم إرسالها، فلنبقى ضمن سياق الكلمة والرأي والقانون، وفي نهاية المطاف تبقى الكلمة النهائية للناس، ولا يجربّن أحد استعمال الضغط في هذا المجال.

وأسف جعجع لموقف بلدية زحلة التي أعطت الموافقة، ولو ان البعض يقول ان هذه الموافقة غير مهمة، فهذا غير صحيح، فحتى ان لكم يكن لها أثر عملي مباشر، فالموافقة مهمة جداً من الناحية المعنوية باعتبار أنها تُشكل عامل ضغط على وزارة الصناعة كي لا تُكمل سيرها في هذا المشروع.

وتابع: لا أعرف ماذا أسمي موقف الوزارة أهو تخاذل أم تواطؤ؟ ولكن مهما يكن، من واجب البلدية أن يكون موقفها مطابقاً لرأي أكثرية سكان زحلة، وبالتالي مفترض أن تتكلم باسمهم وتتخذ خطوات مطلوبة لتصحيح هذا الخطأ الذي وقعت به، عن معرفة أو غير معرفة، في المرحلة الأولى من المشروع.

واعتبر ان اجتماعنا اليوم ليس لاطلاق موقف فقط باعتبار أننا لسنا أصحاب مواقف، ومهما يكن فهذا المشروع لن يستمر على خلفية الاعتبارات التي ذكرتها.

وأمل جعجع من البلدية أن تجتمع في أقرب وقت ممكن للعودة عن الموافقة التي منحتها لهذا المشروع ولو أن البعض سيدّعي أن هذا التراجع لا قيمة قانونية له، ولكن على العكس فهذا الأمر له تأثير غير مباشر على وزارة الصناعة التي ارتكبت خطأ فادحاً من خلال إعطائها هذا الترخيص بالطريقة التي شهدناها.

وطالب جعجع وزير الصناعة الدكتور حسين الحاج حسن سحب الترخيص المعطى لمعمل الأسمنت بأسرع وقت ممكن، ولاسيما أنه هناك سابقة لم تحصل يوماً في تاريخ الجمهورية اللبنانية وهي ان الفترة بين تاريخ اعطاء الترخيص للانشاءات وتاريخ الترخيص للاستثمار لم تتعدَ الثماني وأربعين ساعة، بينما كان من المفترض ان تكون هذه المهلة لأسابيع من اجل ان يقوم فريق مختص من الوزارة بدراسة هذا المشروع وما يرافقه من آثار صحية وبيئية وزراعية على الناس فضلاً عن أهمية رأي الأهالي بهذا المشروع.

واذ دعا وزير الصناعة الى الدخول من هذه الثغرة القانونية بالذات، أكّد جعجع انه في حال لم يتلقف الوزير هذه الدعوة سنضطر عندها الى القيام بهذا الأمر، وسنتخذ الخطوات التالية: أولاً لقد تم تشكيل فريق قانوني للدفاع عن حقوق اصحاب الأراضي المجاورة للمشروع الذين ستلحق بهم أضراراً كبيرة وستصبح أراضيهم بخسة وستخرب بيوتهم، ثانياً ستتشكل هيئة أهلية زحلاوية للتحضير لتحركات شعبية اذ أننا لن نُعدم أي وسيلة لإيقاف هذا المشروع ولن تتوقف هذه التحركات الشعبية إلا مع الغاء هذا المشروع، كما سأعكف شخصياً على إجراء مجموعة اتصالات بكل المرجعيات السياسية من رئاسة الحكومة الى الوزراء المعنيين الى الادارات الرسمية في الدولة للمساهمة في إبطال هذا المشروع، آملاً من الوزارة والبلدية والجهات المختصة تدارك الأمر والتجاوب مع دعوتنا ودعوة الأهالي في زحلة الى إيقاف إنشاء هذا المعمل.

 

إيران تحاول قبض ثمن انتخاب رئيس نفوذاً لها في المنطقة وتساهُلاً في النووي

اميل خوري/النهار

27 كانون الأول 2014

ماذا يمكن أن يسفر عن الحوار الثنائي بين "تيار المستقبل" و"حزب الله" الذي بدأ، والحوار الثنائي الآخر الذي لم يبدأ بعد بين العماد ميشال عون والدكتور سمير جعجع، وتكون نتائجه مشجعة لاجراء حوار واسع يبت ما صار الاتفاق عليه؟

ثمّة من يقول إن الحوار ينجح في الحدّ من التوترات والتشنجات السياسية والمذهبية ووقف الحملات الاعلامية المتبادلة والخطب والتصريحات المتشددة تنظيماً للخلاف لأن الجميع يحرصون على استمرار الاستقرار والأمن في البلاد كونهما من الأولويات ولا خلاف على ذلك، لكنه قد لا ينجح في المدى المنظور في الاتفاق على انتخاب رئيس للجمهورية، وهو المهم، لأن من دونه قد لا يظلّ الاستقرار صامداً في البلاد وحوله نار مشتعلة. والتوصل الى هذا الاتفاق يحتاج الى توافق على خط سياسي واحد وهذا لم يتحقق لأن المعركة لا تزال دائرة في المنطقة بين محورين: المحور الايراني ومن معه عربياً ودولياً، والمحور السعودي ومن معه عربياً ودولياً، ولا بد من انتظار نتائج الصراع بين هذين المحورين لمعرفة أي رئيس يكون للبنان. فاذا كان نواب قوى 8 آذار يرفضون انتخاب أي مرشح للرئاسة من قوى 14 آذار، ونواب قوى 14 آذار يرفضون انتخاب أي مرشح للرئاسة من قوى 8 آذار، فلأن الخلاف ليس على الاشخاص إنما على الخط السياسي لكل من القوتين، وهذا ما يطرح البحث عن مرشح مستقل يصير اتفاق عليه ويكون خارج الاصطفاف الحاد بين 8 و14 آذار. ولا يزال البحث جارياً عن هذا المرشح الذي يرى فيه التكتلان الكبيران انه مستقل فعلاً وليس منحازاً الى هذا الخط ولا الى ذاك. وهنا تبدو الصعوبة في ايجاد هذا المرشح إلا اذا التقت على تأييده القوتان الاقليميتان: ايران والسعودية.

لذلك فان نتائج الحوار، سواء ظل ضيقاً أو توسع، قد لا تسفر عن اتفاق على مرشح للرئاسة يكون مقبولاً من قوى الداخل ما لم يكن مقبولاً من قوى الخارج أيضاً. ولكي يتحقق ذلك ينبغي ان يصير اتفاق على ابقاء لبنان خارج صراعات المحاور ليسهل الاتفاق على مرشح مستقل وتوافقي، وهذه الصفة لا تنطبق على أحد اذا كان مطلوباً من لبنان ان يكون مع هذا المحور أو ذاك ويجعل الانتخاب انتخاباً لأحد هذين المحورين كي يكون له رئيس.

فالمهم إذاً ان يتوصل المتحاورون الى اتفاق على أي لبنان يريدون كي يسهل الاتفاق على رئيس لهذا اللبنان. فاذا أصر "حزب الله" على أن يكون لبنان مع المحور الايراني ويكون رئيس الجمهورية مع هذا المحور، فلن يكون اتفاق على انتخاب رئيس إلا إذا وافقت ايران على أن يبقى لبنان خارج صراعات المحاور، أي أن يكون مع "اعلان بعبدا" الذي وافق عليه "حزب الله" ثم تنكّر له بأمر إيراني ليكون للحزب دور في الحرب السورية دعماً لنظام الأسد. وما أكد دور الحزب هذا قول رئيس مجلس الشورى الايراني علي لاريجاني عند زيارته لبنان "إن الحزب تيار فاعل في الشرق الأوسط أكثر من بعض الدول"، ما استوجب رداً من "تيار المستقبل" معتبراً ذلك تقديماً لدولة "حزب الله" على الدولة اللبنانية وكأن ايران ترى أن دور الحزب لم ينته بعد.

لقد أعلنت دول شقيقة وصديقة موقفاً مؤيداً لـ"اعلان بعبدا"، ولا سيما أميركا وروسيا، فهل ينعكس ذلك على موقف ايران من هذا الاعلان وإذذاك يسهل انتخاب رئيس للجمهورية سواء أكان من 8 أم 14 آذار أم كان من خارجهما لأنه يكون رئيس لبنان المحيِّد نفسه عن أزمات دول المنطقة وصراعات المحاور فيها، وهو ما أراد الرئيس السابق ميشال سليمان تحقيقه من خلال "اعلان بعبدا"، معتبراً إياه لا يقل أهمية عن استقلال لبنان لأن لا استقرار سياسياً وأمنياً واقتصادياً من دون تطبيقه، وهو مستمر في العمل من أجل ذلك.

والسؤال المطروح هو: هل تريد إيران كما تريد دول أخرى شقيقة وصديقة أن يكون لبنان خارج صراعات المحاور الاقليمية والدولية فيسهل عندئذ انتخاب رئيس بهذه المواصفات، أم أن الوقت لم يحنّ بعد لتأييد "اعلان بعبدا" لأنها ما زالت في معركة صراع ديبلوماسي وعسكري على النفوذ في المنطقة لم ينته بعد ولـ"حزب الله" دور فيه؟ وما دامت إيران في هذا الوضع، فانه يبقى من الصعب التوصل الى انتخاب رئيس للجمهورية وتكتفي ايران بالقول تهرباً "أن انتخاب رئيس للجمهورية اللبنانية مسألة داخلية للبنان"، و"حزب الله" يقول إن من يريد الاتفاق على انتخاب رئيس فليذهب الى الرابية، والرابية لا مرشح عندها سوى عون وحتى قيام الساعة". ولا يختلف الموقف من قانون جديد للانتخابات عن الموقف من رئاسة الجمهورية لأن شكل هذا القانون سوف يأتي بأكثرية نيابية تؤيد هذا المحور أو ذاك، وكل ما تفعله إيران الآن هو تشجيع الحوار بين الأقطاب اللبنانيين، ليس للاتفاق على انتخاب رئيس للجمهورية ولا حتى للاتفاق على قانون الانتخاب، إنما للاتفاق على تنظيم خلافاتهم ليبقى لبنان مستقراً الى حين ينتهي الصراع في المنطقة ويعرف الخيط الأبيض من الخيط الأسود بعد تحقيق تقارب سعودي إيراني ينتج رئيساً للبنان كما أنتج حكومة الرئيس تمام سلام التي من أهم انجازاتها أن تبقى حيّة...

 

قاطيشه: جعجع يسعى للقاء عون للبحث في حل للأزمة الرئاسية

وكالة اخبار اليوم/أوضح مستشار رئيس حزب القوات العميد وهبي قاطيشه أن التواصل قائم بيننا وبين التيار الوطني الحر، وهو كان قد انطلق منذ فترة ويحصل بشكل سري، قائلا: واذا احدهم قد زار الرابية فان ذلك يأتي في هذا الاطار

وفي حديث الى وكالة أخبار اليوم لفت قاطيشه الى أن رئيس الحزب الدكتور سمير جعجع يسعى للتواصل مع العماد ميشال عون من أجل البحث في حل للأزمة الرئاسية، مشيراً الى أن موعد اللقاء وكيفية حصوله لم يتحددا بعد. مؤكداً ان الموضوع وضع على النار من أجل ترتيب التفاصيل، لافتاً الى أن جعجع في معظم لقاءاته يبدي رغبته بلقاء عون، قائلاً: القوات في انفتاح دائم.

وقيل له: العماد عون يقول أنه سيبدّد مخاوف جعجع من وصوله الى سدّة الرئاسة، أجاب: هدف لقاء جعجع مع عون هو البحث في الحلول، وبالتالي سيتم استعراض عدد من الحلول الممكنة، وقد يتم الوصول الى حلّ وسط بين الطرفين، مشيراً الى أن حل الوسط هذا لن يكون على حساب الفرقاء الآخرين، حيث كل من عون وجعجع سيطلع حلفاءه على ما عرض من حلول.

ورداً على سؤال عن غياب القوات عن قداس العيد في بكركي الخميس، قال قاطيشا: هذا الغياب ليس مقصوداً، مضيفاً: قد تصدر بعض المواقف المنتقدة، لكن القوات لن تتخلى أبداً عن بكركي، مشيراً الى أن لدينا بعض العتب على بكركي بالنسبة الى المساواة بين القاتل والمقتول في موضوع تعطيل الإستحقاق الرئاسي، مشدداً على أننا نكنّ كل الإحترام لبكركي، بغض النظر عن ما يصدر عنها، فنحن أبناؤها.

وعما إذا كان جعجع سيزور بكركي للتهنئة بالأعياد، أجاب: هذا يحدّده جعجع نفسه، انطلاقاً من الإعتبارات الأمنية، مشيراً الى أن جعجع كان أجرى اتصالاً بالبطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي هنأه فيه بعيد الميلاد.

 

ريفي في الذكرى السنوية الاولى لاستشهاد شطح: لن يتسنى لقتلتك أن يشعروا أنهم أفلتوا من العقاب

الجمعة 26 كانون الأول 2014

وطنية - صدر عن وزير العدل اللواء أشرف ريفي البيان الآتي: "في مثل هذا اليوم منذ سنة، خسر لبنان الوزير الشهيد محمد شطح، أحد أبرز رجالات انتفاضة الاستقلال، ورمز الفكر والوطنية والاعتدال. في هذا اليوم استطاع المجرمون أن يوجهوا ضربة جديدة، لكل لبناني شريف ناضل من اجل سيادة وحرية واستقلال لبنان، معتقدين أن تغييب هذه القامات الوطنية الرفيعة، سيطفئ روح النضال والامل بغد أفضل، والحلم بوطن مزدهر ومصان. اننا في لحظة استذكار الشهيد شطح، الذي اغتيل في السياق نفسه، لاغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري وباقي الشهداء، نؤكد على الاستمرار بحفظ الأمانة والرسالة، مهما غلت التضحيات، وتعاظمت التهديدات. فدماء الشهداء هي المشعل، وعلى القتلة أن يعلموا جيداً، أنهم كلما أمعنوا في الاغتيال والتصفية الجسدية، كلما زاد اللبنانيون اصرارا على متابعة الطريق.

نكرر اليوم ما قلناه منذ اليوم الأول لمحاولة اغتيال الشهيد الحي مروان حمادة، واغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري، وكل شهيد، بأننا ماضون حتى تحقيق العدالة، حتى ينال المجرم الكبير القصاص العادل. وللشهيد شطح نقول: لن يتسنى لقتلتك أن يشعروا بأنهم أفلتوا من العقاب، فالعدالة آتية، وجريمة اغتيالك ستتابع حتى النهاية، حتى ينال القتلة العقاب العادل. أما لبنان الذي أحببت، فهو رغم كل العواصف والصعاب، عصي على المتآمرين، وأصحاب المغامرات المجنونة، ولن يكون الا على صورتك وصورة الشهداء الابرار، وطن الحرية والعيش الواحد، والاعتدال".

 

الراعي نعى المطران اسطفان هكتور الدويهي المتوفى في اميركا ومراسم الجناز غدا في زغرتا

الجمعة 26 كانون الأول 2014

وطنية - صدر عن أمانة سر البطريركية المارونية ما يلي: "بأسف كبير، وبرجاء القيامة، ينعي غبطة البطريرك الكردينال بشاره بطرس الراعي وسينودس أساقفة الكنيسة المارونية، مثلث الرحمة المطران اسطفان هكتور الدويهي، مطران أبرشية مار مارون بروكلين، نيويورك، سابقا، الذي انتقل إلى رحمة الله، في الولايات المتحدة الأميركية، صباح الأربعاء في 24 الجاري. ينقل جثمانه إلى لبنان وتتم مراسم الجنازة في بلدته زغرتا، يوم السبت في 27 الجاري، عند الساعة الثالثة بعد الظهر، في كنيسة مار يوحنا المعمدان".

 

هادي حبيش: الحوار بين "المستقبل" و"حزب الله" بدأ بتنفيس الاحتقان

٢٦ كانون الاول ٢٠١٤/موقع 14 آذار/أكد عضو كتلة 'المستقبل النيابية النائب هادي حبيش أمام شخصيات ووفود زارته مهنئة بالأعياد، أننا 'ككتلة سياسية مع اي حوار بين الفرقاء السياسين لاعتقادنا أن لا سبيل للحلول الا بالتواصل مع كل الافرقاء لأن التباعد بين الافرقاء قد أوصلنا إلى أزمات أمنية وسياسية أدت الى تعطيل الحكومات وشل الحياة السياسية في البلد وأن الحوار الذي بدأ بين تيار المستقبل وحزب الله وان لم يصل الى نتيجة على الاقل بدأ بتنفيس الاحتقان السياسي علي الارض وبين الناس.

وأضاف: 'ما سمعناه من السيد حسين خليل قبل البدء بالحوار عن مسألة انتخاب رئيس الجمهورية والتمسك بترشيح العماد ميشال عون وعدم فتح الحوار على مرشح توافقي، لا يجعلنا نأمل بأن نصل الى حل في موضوع الاستحقاق الرئاسي.

وتابع: 'نأمل أن نصل الى حلول، والاولوية اليوم ان نصل إلى انتخاب رئيس. طبعا ليس المطلوب من الحوار أن نصل الى اسم بل الى اسس للتوافق على اسم يتفق عليه المسيحيون ومن ثم الكتل السياسية. ورأى أن 'التواصل الموعود بين الدكتور سمير جعجع والعماد ميشال عون يأتي في نفس الاطار واستكمالا لحوار المستقبل حزب الله، آملين ان يصل هذا التواصل إلى الاتفاق لانتخاب رئيس للجمهورية. وقال: 'لا اعتقد ان موضوع انتخاب رئيس سيتم في وقت سريع كما يعتقد بعض الناس، وبرأيي الشخصي، الصورة لم تتضح بعد لا اقليميا ولا داخليا للاتفاق على اسم توافقي. وفي مجال آخر، التقى النائب حبيش رئيس واعضاء نادي القبيات لكرة السلة المنشأ حديثا برئاسة ماريو فهد والذي ساهم بتأسيسه وحصوله على رخصة، حيث قدم فهد واعضاء الفريق اللباس الرياضي الرقم واحد للنائب حبيش باعتباره الرئيس الفخري للنادي كما قال فهدالذي شكر حبيش اهتمامه ودعمه للنادي بالامكانيات المادية واللوجستية. وقال حبيش: 'ان شباب نادي القبيات وعكار لديهم كل القدرات ونحن خلفهم للوصول بالقبيات وعكار بهذه اللعبة لتدخل بمجال المنافسة مع الفرق الاخرى، مشددا على 'ضرورة تجهيز الملاعب وتوفير كل الامكانيات المطلوبة لهم.

جلسات حوار تمهيدية تحضيراً للقاء عون جعجع.. أبي اللمع: يجب أن يتحضر بشكل جيد للوصول إلى نتيجة ملموسة

موقع القوات/موفداً من الدكتور جعجع إلى الرابية يلتقي رئيس جهاز الإعلام والتواصل في القوّات اللبنانيّة ملحم الرياشي، هناك النائب إبراهيم كنعان ممثلاً العماد عون، ويعقد الرجلان جلسات حوار تمهيدية في مواضيع سياسية وغير سياسية وفي حال التوصل إلى تفاهم ما لامانع من عقد لقاء بين عون وجعجع علماً أن الرياشي كانت له فرصة لقاء عون أكثر من مرة في حوار الرابية. رأى عضو الهيئة التنفيذية في القوات اللبنانية إدي أبي اللمع في حديث للـ LBCI أنه لكي لا يكون لقاء عون-جعجع مجرد لقاء فولوكلوري ولكي يكون له معنى وجدوى وآفاق يجب أن يتحضر بشكل جيد للوصول إلى نتيجة ملموسة. وعن الإستحقاق الرئاسي، أضاف: المسألة لبنانية ولكن للمسيحيين كلمة مهمة والإتفاق على انتخاب رئيس يحسن وضع البلد على كل المستويات.

 

مصادر سياسية لـ"الحياة" عن الراعي : يقولون إني ضد عون وأنا أؤيده ولكن عليه أن يتوجه إلى مجلس النواب

٢٦ كانون الاول ٢٠١٤ /الحياة

أشارت مصادرة سياسية الى أن البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي يبارك أي لقاء يجمع بين هذا القطب الماروني أو ذاك، بعد أن ضاق ذرعاً بتصاعد الاختلاف بين النائب ميشال عون والدكتور سمير جعجع، وهو لذلك قرر أن يكون في موقع 'المراقب لما سيتوصل إليه عون وجعجع. وفي هذا السياق سأل الراعي، كما تنقل عنه المصادر لصحيفة 'الحياة: هناك من يقول إنني ضد انتخاب عون رئيساً للجمهورية، وأنا قلت لهؤلاء أنا أؤيده، لكن عليه أن يتوجه الى البرلمان لإقناع من بيدهم القرار بانتخابه، لأن من يحصل على تأييد أكثرية النواب سيفوز في نهاية المطاف. وأكد الراعي أيضاً أن ما يهمه هو الانتهاء من الشغور في رئاسة الجمهورية، وقال: كنت بادرت الى دعوة الأقطاب الموارنة إلى اللقاء، لكن هناك صعوبة في أن نجمعهم تحت سقـــف واحد للاتفاق على مرشح للرئاسة، لذلك دعونا الجميع الى النزول إلى البرلمان لتأمين النصاب لانتخاب الرئيس، لأن من غير الجائز أن يجتمع النــواب للتمديد لأنفسهم ولا يجتمعوا لانتخاب الرئيس.

 

زهرا: حزب الله مليء بالجواسيس وقيادته تتعمد إطلاق الأكاذيب حول قدراتها التحصينية

االوطن/أكد عضو كتلة حزب القوات اللبنانية النائب أنطوان زهرا، أن حزب الله مليء بالجواسيس، محذراً مما سماه أكاذيب تعتمدها قيادته حول قدراتها التحصينية العالية، وهو الأمر الذي عده لـالاستهلاك الدعائي والتخويف. وقال في تصريح لـالوطن: هذه ليست السابقة الأولى التي يكتشف فيها وجود عملاء إسرائيل داخل حزب الله، فقد كشفت شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي، عن الكثير من الخلايا العاملة لحساب العدو الإسرائيلي في البيئة الحاضنة للحزب، وبالتالي ليس غريباً على من يفاخر بتبعيته لدولة إقليمية إيران، وتؤكد صفته أنه جزء لا يتجزأ من عمليات الحرس الثوري أن يتورط بعض من عنده في التجسس لصالح إسرائيل. واشار زهرا إلى أن الأوضاع الداخلية في حزب الله تشير إلى أنه عالم تحكمه السرية المطلقة ولا مكان فيه للشفافية والوضوح، ويقول إنه العالم الغريب الذي لا يعرف أحد أسباب الرغبة في دخوله، ناهيك عن خلفيات الجاسوس وما لديه أو لدى عائلته من دوافع ينتظر الوقت المناسب لإطلاقها. وكل الاحتمالات في هذه الحالة تبقى مفتوحة حول الأسباب الحقيقية للعمالة. واوضح أن حزب الله مليء بالجواسيس، منبهاً إلى أن قيادة الحزب تتعمد إطلاق الأكاذيب حول قدراتها التحصينية العالية لأغراض دعائية، ليس إلا، ويقول هذه الادعاءات باطلة كما ورد آنفاً، وهي مزاعم للتخويف والدعاية، ولكنها قد تؤدي إلى عكس المراد منها، وكل الشبكات التي اتضح أنها تعمل لصالح إسرائيل كانت إما من كوادر الحزب وعناصره أو من بيئته وبيئة حلفائه، حصرا وتحديدا. وعن دعاوى المقاومة ضد إسرائيل، يؤكد أنها انتهت بعد انقضاء حرب عام 2006، وتورط الحزب في النزاع السوري جعل حتى الكلام عن المقاومة ضد إسرائيل مجرد حديث موسمي يستعاد في المناسبات.

 

محمد شطح... متطرف في مواجهة التطرف

٢٧ كانون الاول ٢٠١٤

خالد موسى/موقع 14 آذار

قبل لحظات من ذهابه الى الإجتماع الموسع الذي كانت ستعقده قوى "14 آذار" في بيت الوسط في ذاك اليوم للتداول في مصير البلد، كتب مستشار الرئيس سعد الحريري الوزير محمد شطح على حسابه على تويتر: "حزب الله يهول ويضغط ليصل الى ما كان النظام السوري قد فرضه لمدة 15 عاماً: تخلي الدولة عن دورها وقرارها السيادي في الأمن والسياسية الخارجية". لم يكن يدرك الشهيد شطح أن هذه الكلمات ستكون الأخيرة قبل أن تمتد يد الغدر والإجرام والإرهاب لتنال منه ومن مرافقه طارق بدر والشاب محمد الشعار وآخرون.

قبل أيام كان الوزير شطح يتعرض إلى حملة تهويلية، تهديدية وتخوينية من شخصيات بارزة في قوى "8 آذار"، اتهمته بالعمالة لأميركا وإسرائيل، تماماً كما كانت تتهم هذه الأبواق نفسها قيادات قوى "14 آذار" قبل كل عملية اغتيال طاولتهم وفي مقدمتهم الرئيس الشهيد رفيق الحريري. كما اتهمه اعلام ما يسمى بـ"الممانعة" في اطار الحملة عينها بأنه من وقف والرئيس فؤاد السنيورة وراء القرار الأوروبي الذي أدرج الجناح العسكري لـ"حزب الله" على لائحة المنظمات الإرهابية للإتحاد الأوروبي. أما بعد عملية الإغتيال فقد اعتبرت الصفحات الموالية لحزب الله على مواقع التواصل الإجتماعي أن هذا هو مصير من يتطاول على المقاومة.

مسيرة حياته

ينحدر الوزير شطح من مدينة طرابلس، شمال لبنان، وهو من مواليد عام 1951، ومتزوّج وله ولدان، أحدهما يقيم في بيروت، والآخر في الولايات المتحدة. وشطح حاصل على بكالوريوس في الاقتصاد من الجامعة الأميركية في بيروت عام 1974، ودكتوراه في الاقتصاد من جامعة تكساس في الولايات المتحدة عام 1983، حيث درّس أيضا فيها مادة الاقتصاد أعواما عدة. شغل منصب نائب حاكم مصرف لبنان من عام 1993 حتى عام 1997، ومنصب سفير لبنان لدى الولايات المتحدة من عام 1997 حتى عام 1998. عمل في "صندوق النقد الدولي" في الولايات المتحدة، من عام 1983 حتى 2005، حيث تبوّأ مناصب مختلفة، منها مستشار لمجلس إدارة الصندوق عن منطقة الشرق الأوسط ونائب المدير التنفيذي. بين آب 2005 وتموز 2008، شغل شطح منصب مستشار رفيع لرئيس الوزراء السابق فؤاد السنيورة، ثم عيّنه السنيورة وزيرا للمالية في حكومته في تموز 2008. وتولى منذ آب 2009 منصب مستشار الرئيس سعد الحريري.

وقبل أيام من اغتياله كان الوزير شطح يحضر لإرسال رسالة الى الرئيس الإيراني الشيخ حسن روحاني، تحت عنوان :" صميم وحدة دولتنا في خطر حقيقي"، يدعوه فيها الى مساهمة إيران في إنقاذ لبنان، وركز فيها على الأدوار الخطرة التي يلعبها حزب الله مدعوماً من الحرس الثوري الإيراني ضد مصلحة لبنان وإستقراره، وعن مخاطر مشاركة حزب الله في الحرب السورية، إضافة الى حماية المتهمين الخامسة في قضية اغتيال الرئيس رفيق الحريري.

علوش: من اغتال شطح هو من انزعج من دخوله الى البيت الإيراني الداخلي

هذه الرسالة كانت إحدى أبرز العوامل برأي عضو الأمانة العامة لقوى "14 آذار" النائب السابق مصطفى علوش التي سرعت باغتيال شطح، "باعتبار أن الأخير عمل على الدخول الى البيت الإيراني الداخلي، وهذا ما أزعج حزب الله والحرس الثوري الإيراني ودفعهم الى اغتيال الوزير شطح"، بحسب ما أكده علوش في حديث خاص لموقع "14 آذار" في الذكرى السنوية الأولى لإغتيال شطح.

ولم يستغرب علوش "اغتيال قوى الشر للوزير شطح باعتباره أنه لا يتوافق مع منطق هؤلاء الإلغائيين"، معتبراً أن "الخسارة كبيرة باغتيال شطح، فقد خسرت قوى "14 آذار" شخصية بارزة من أهم الشخصيات السياسية والإنسانية والإقتصادية في قوى "14 آذار" ".

وقال: "إن كان الآخرون يتهموننا بالتطرف في اعتدالنا، فنحن متطرفون في مواجهة التطرف"، لافتاً الى أن "قوى "14 آذار" هي من أبرز الباحثين عن منطق الإعتدال والساعين اليه في مواجهة موجات التطرف الحاصلة في المنطقة".

واستبعد علوش " وقوف المجموعات المتشددة وراء عملية اغتيال الوزير شطح كما حاول البعض تسويقه في الفترة الأخيرة"، مذكراً بأن " وزير الداخلية آنذاك أشار الى أن من اغتال شطح لديه قدرة ووسائل متطورة على الدخول الى شبكة الإتصالات وتعطيلها، ومن يمتلك هذه الوسائل في لبنان معرفون".

أزعور: ما أحوج لبنان والعالم العربي اليوم الى فكر الوزير شطح

بدوره، اعتبر وزير المالية السابق جهاد أزعور في حديث لموقعنا أن "لبنان والعالم العربي خسر شخصية متميزة، اعتدالية انفتاحية وحوارية من الطراز الرفيع، خصوصاً في ظل ما يعيش العالم العربي من بروز لظواهر الغلو والتطرف كأمثال "داعش" وغيرها"، مشيراً الى أن " ما أحوج العالم العربي ولبنان اليوم الى محمد شطح، الرجل العصامي، الواضح في مبادئه، المرن في التعاطي مع الآخر، المؤمن بلبنان الرسالة وبالدور المسيحي في لبنان، الذي كان فيه متقدماً عن الآخرين".

وقال: "وكأن محمد شطح اغتيل البارحة، وأنا اتسأل دائماً لماذا استهدف محمد شطح، هل إستهدف لأنه منفتح ومعتدل وتربطه علاقة جيدة مع الآخر، ومن المستفيد من اغتيال شخص كمحمد شطح يمثل الحوار والإعتدال والإنفتاح على الآخر؟"، مشدداً على أن " لبنان والعالم خسر شخص "آدمي"، مسالم وصاحب مبدأ وقضية التي آمنا بها جميعاً، قضية لبنان وطن الرسالة والعيش المشترك وعدم إستعمال القوة والعنف مع الآخر".

الإقتصادي المنفتح والمتطور

واعتبر أزعور أن "خسارتنا به كرفاقه كبيرة جداً وهي تعني الكثير لنا، كما أنه خسارة كبيرة للبلد وللمنطقة وللعالم خصوصاً في ظل ما ترم به المنطقة اليوم"، مشيراً الى أن "الإقتصاد اللبناني خسر فكر محمد شطح الإقتصادي والإنفتاحي، فكر التطوير والتحديث، حيث كان يؤمن دائماً بأن قوة لبنان الإقتصادية تكمن بطاقاته الشبابية كما كان يؤمن بالإنفتاح الإقتصادي للسوق اللبناني على العالم، فالإقتصاد اللبناني لم يخسره فحسب، بل خسره أصدقائه كما كل لبنان والمنطقة والعالم".

 

هكذا ضحّى "الموساد" بـ 5 إسرائيليين لحماية عميله في حزب الله

صحيفة الرأي الكويتية

٢٦ كانون الاول ٢٠١٤

أفادت صحيفة الرأي الكويتية بأن التحقيقات مع العميل المتكشف مؤخراً في حزب الله محمد شوربة أفضت إلى أنه أخبر إسرائيل بشكل مسبق قبل تنفيذ عملية 'بورغاس في بلغاريا والتي أدت إلى مقتل 5 إسرائيلييين، لكن المستوى الأمني والسياسي الإسرائيلي قرر عدم كشف العملية خشية انكشاف أمر الجاسوس 'شوربة. وبيّنت التحقيقات مع الضابط العميل جوانب من هذه العملية في غاية الأهمية والحساسية في ضوء المعلومات عن ان الضابط الاسرائيلي المشغّل لمحمد.ش أمهله للتشاور مع رؤسائه لأنه لا يستطيع تحمل مسؤولية قرار السماح لعملية بورغاس بأن تتم مع الإدراك بأنها ستتسبب بمقتل اسرائيليين. وجاء قرار القادة الرفيعي المستوى في تل ابيب بالقبول ليتنفس الضابط في حزب الله الصعداء ويعود لعمله مسجّلاً نجاحاً في تنفيذ العملية التي كان مسؤولاً عن إنجازها.

وقالت الرأي إنه بهذا الأمر قدّمت اسرائيل الطُعم اللازم للعميل الذي خدم الموساد وقدّم له معلومات لم يكن يحلم بها منذ العام 2007 وحتى توقيفه قبل سبعة أسابيع، وهو أقرّ في التحقيقات معه بأنه قبض على مدى هذه الاعوام مبلغ 800 ألف دولار اميركي، استخدم الجزء الأكبر منه في شراء الشقق والأراضي في جنوب لبنان حيث مسقط رأسه في بلدة قريبة من مدينة صور.

وتعود تضحية اسرائيل بمقتل خمسة من مواطنيها الى حرصها على مساعدة هذا الضابط وحمايته بعدما كشف لـ الموساد عن عمليات عدة في اميركا الجنوبية وأذربيجان والهند وتركيا وتايلند وقبرص، وهو ما أدى الى إلقاء القبض على ضباط من حزب الله من بينهم حسين عتريس العام 2012 وحسام يعقوب، أما آخرهم فكان محمد همدر في البيرو الذي ألقي القبض عليه من دون ان يكون في حوزته اي دليل، وأُبقي على ذمة التحقيق 180 يوماً في سابقة غير معهودة، وفقط بناءً على إخبارية الموساد.

وقالت الراي ان محمد. شوربة ساهم في كشْف متعاونين مع حزب الله داخل اسرائيل وإلقاء القبض عليهم، وهم كانوا يعملون على مراقبة رئيس الأركان غابي اشكينازي، اضافة الى انه تسبّب بإحباط عملية مُحْكَمة ومدروسة كانت تستهدف وزير جيش الاحتلال حينها ايهود باراك خارج اسرائيل. وكشفت المعلومات ان محمد. ش ساهم في إلقاء اسرائيل القبض على 17 متعاوناً مع الحزب كانوا يعملون داخل اسرائيل على أهداف متنوعة وآخرهم زاهر عمر يوسف الذي التقاه محمد. ش في مكة المكرمة أثناء مراسم الحج، وهو المكان المفضّل للحزب للقاء عناصره داخل اسرائيل لإمدادهم بالمعلومات والمهمات والمال. كذلك الأمر أفادت الراي أن محمد شوربة أوقع ايضاً بعدد من عناصر الحرس الثوري الايراني مثل حسن فراجي وبهرم فايزي، وهذا الأخير حُكم عليه بالسجن لمدة 15 عاماً في اذربيجان لاتهامه بالتخطيط والاشتراك في عملية إرهابية ضد السفارة الاسرائيلية في باكو. وعكس سماح اسرائيل بقتْل مواطنيها في المدينة البلغارية أهمية الضابط محمد، وهي لم تتردد في الحفاظ عليه بسبب المعلومات الثمينة التي قدّمها للموساد خلال عمله في وحدة الـ 910 المسؤولة عن العمليات الخارجية فيحزب اللهعلماً انه كان مسؤولاً عن قارة بأكملها، اضافة الى ان موقعه كان يسمح له بلقاء جميع العسكريين والأمنيين في الحزب على كافة مستوياتهم.

 

سلام التقى فتحعلي وكيروز

الجمعة 26 كانون الأول 2014

وطنية - استقبل رئيس مجلس الوزراء تمام سلام، سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية محمد فتحعلي، وتم عرض للاوضاع والتطورات في لبنان والمنطقة.

كما استقبل النائب ايلي كيروز وتم عرض للتطورات.

ومن زوار السراي: المدعي العام التمييزي القاضي سمير حمود، ثم رئيس هيئة الرقابة على المصارف اسامة مكداشي.

 

رئيس المجلس السياسي في حزب الله السيد ابراهيم أمين السيد من بكركي: عون المرشح المناسب للرئاسة وأجواء الحوار إيجابية

الجمعة 26 كانون الأول 2014

وطنية - أكد رئيس المجلس السياسي في حزب الله السيد ابراهيم أمين السيد بعد زيارة وفد من الحزب البطريرك الماروني الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي "دعم ترشيح العماد ميشال عون للرئاسة، ونحن مقتنعون بانه الشخصية القادرة على تولي المسؤولية في هذا الظرف".

وقال:"نقلنا لغبطته تحية من الأمين العام للحزب السيد حسن نصرالله وبحثنا معه في الأوضاع في لبنان والمنطقة وتداولنا معمقا في مسعى البطريرك للوصول إلى خاتمة سعيدة في موضوع الاستحقاق الرئاسي". وأوضح أن "البطريرك الراعي رحب بالحوار، وقد وضعناه في اجواء جلسات الحوار والانطباع العام الايجابي من الطرفين". وقال:"نتمنى أن يتمكن المتحاورون من الوصول إلى السبل المفيدة لحل الكثير من الخلافات والقضايا وخصوصا التهديدات التي تواجه الوطن".

 

ريفي لـالسياسة: توافق إقليمي بشأن الحفاظ على استقرار لبنان

بيروت- السياسة: اعتبر وزير العدل اللبناني أشرف ريفي أن حوار تيار المستقبل وحزب الله يساعد على التخفيف من حدة الاحتقان السني- الشيعي في البلد, الذي يحتاج إلى نزع فتيل التوترات المذهبية والطائفية الموجودة. وقال ريفي لالسياسة, إن البلد يستحق منا خطوات لتهدئة الأمور الداخلية والحد من التشنج المذهبي والطائفي وضبط الشارع حماية للسلم الأهلي والاستقرار الوطني تجاه أمننا وأماننا, مضيفاً أن التجارب الماضية مع الفريق الآخر غير مشجعة ولكن ليس لنا حق إلا أن نجرب مرة جديدة من أجل مصلحة البلد والناس, خصوصاً وأنه سبق وحصلت اتفاقات على أمور عدة في اجتماعات حوارية سابقة, لكن الفريق الآخر لم يلتزم بها ولم يطبقها, لكن لا خيار أمامنا إلا الحوار مجدداً على أمل أن يكون تغير قرارهم الذي هو قرار إقليمي. وإذ أشار ريفي إلى وجود حراك داخلي وإقليمي باتجاه إزالة العقبات من أمام إجراء الانتخابات الرئاسية في وقت قريب, فإنه لفت إلى أن لا ضمانات تؤكد بقرب حصول هذا الاستحقاق لملء الشغور في موقع الرئاسة الأولى, طالباً عدم الحديث في موضوع العسكريين المخطوفين حرصاً على مصلحتهم ومصلحة قضيتهم. وشدد على أنه لا خوف كبيراً على الوضع الأمني في لبنان, سيما وأن هناك قراراً إقليمياً دولياً وتوافقاً داخلياً في الحفاظ على أمن واستقرار البلد بالحد الأدنى الممكن.

 

الراعي استقبل وفد "حزب الله" ومهنئين امين السيد: نتمنى وصول المتحاورين الى حل للكثير من الملفات وعون مرشحنا الى الرئاسة

الجمعة 26 كانون الأول 2014

وطنية - استقبل البطريرك الماروني الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي وفدا من "حزب الله" برئاسة رئيس المجلس السياسي السيد ابراهيم امين السيد، وضم اعضاء المكتب السياسي محمود قماطي وغالب ابو زينب ومصطفى الحاج علي، في حضور ممثلي بكركي في اللجنة الثنائية للحوار مع الحزب المطران سمير مظلوم والامير حارس شهاب، وقدم الوفد التهاني الى الراعي بالاعياد وكانت مناسبة لعقد خلوة استمرت ساعة ونصف الساعة، تم في خلالها البحث في الوضع السياسي العام، خصوصا الاستحقاق الرئاسي وضرورة استعادة الحياة السياسية الطبيعية نظرا لدرجة الخطورة التي وصلت اليها الاوضاع في البلاد.

بعد اللقاء قال السيد: "تشرفنا بزيارة صاحب الغبطة في مناسبة عيد ميلاد السيد المسيح حيث قدمنا له التحية والسلام من سماحة الامين العام ل"حزب الله" السيد حسن نصر الله وقيادة الحزب بهذه المناسبة المباركة والتي هي ايضا عيد الانسانية وعيد المحبة والسلام لكل البشر، وكانت مناسبة لنبحث في جلسة مطولة الاوضاع في لبنان والمنطقة، التي تفرض نفسها على اي لقاء يحصل بين اللبنانيين".

اضاف: "جرى التداول معمقا في أمرين: الاول، يتعلق برؤية ومبادرة ومسعى وجدية ورغبة غبطة البطريرك للوصول الى نهاية سعيدة جدا في موضوع انتخاب رئيس للجمهورية، ونحن ابدينا موقفنا ورؤيتنا على هذا الصعيد، وتم ايضا عرض اوضاع المنطقة وتطوراتها سواء كانت التطورات الموجودة سلبية ام ايجابية، وفي الخلاصة نحن نجد انه بالرغم من وجود ازمات كبرى في المنطقة وتنعكس على لبنان، خصوصا في ما يتعلق بالارهابيين التكفيريين الذين يهددون لبنان الدولة والوطن والمواطنين بكل مكوناتهم، ومع ذلك نرى ان هناك في هذا النفق المظلم ضوءا في نهايته، وتشهد المنطقة نوعا من التطورات والمؤشرات والمبادرات التي يمكن ان نرى فيها امكانية لحل سياسي سواء اكان في سوريا او في غيرها".

سئل: هل وضعتم البطريرك في اجواء الحوار بين الحزب و"المستقبل" وهل فعلا اللقاء المقبل سيكون في الخامس من الشهر المقبل؟

اجاب: "هذه النقطة طبيعية، وهو ابدى سروره وتقديره الكبير للنهج الحواري الموجود وشجع على هذا الحوار، وانا بدوري وضعت غبطته في الاجواء التي حصلت في جلسات الحوار والانطباع العام لهذه الجلسة، هو انطباع ايجابي من كلا الطرفين، ونتمنى ان يتمكن المتحاورون من الوصول الى سبل مفيدة لحل الكثير من الملفات والقضايا، خصوصا في ما يتعلق بمواجهة التهديدات التي تواجه لبنان في الدولة والوطن والجيش والمواطنين".

وعن رؤية الحزب بموضوع الرئاسة قال السيد: "بالنسبة لنا الامور واضحة، في موضوع انتخابات رئاسة الجمهورية، ونحن اعلنا اننا مع ترشيح الجنرال ميشال عون رئيسا للجمهورية، ورؤيتنا لهذا الامر وايضا قناعتنا في شخصية الجنرال عون، الشخصية الكفوءة والقادرة على ان تتولى مسؤولية من هذا النوع في هذا الظرف بالذات الذي يواجه فيه اللبنانيون تحديات واخطارا كبرى وهو من الشخصيات القادرة على ان تقوم بالدور المطلوب والفعال بهذا الشأن".

سئل: "لكن هذا الترشح يعتبر تحديا، هل يمكن التوصل او القبول من قبلكم بمرشح وسطي في حال لم يحظ العماد عون بالاجماع؟.

اجاب: "موقفنا مع الجنرال ميشال عون، اما ان كل من يدعم مرشحا يكون تحديا، فالى الأن مرشحنا الى الرئاسة الجنرال ميشال عون".

سئل: هل يمكن اعتبار هذه الزيارة انهاء للمقاطعة بين "حزب الله" وبكركي على خلفية الزيارة التي قام بها البطريرك الراعي الى الاراضي المقدسة؟

اجاب: "هذا الامر مرفوض بيننا وبين بكركي، ان يقال عن العلاقة فيما بيننا انها انقطعت ثم عادت، العلاقة اكبر من ان تنقطع لان مسؤوليتنا جميعا في اللقاء والتشاور والتحاور بين الحين والاخر حتى ولو اختلفنا في قضية معينة ان شاء الله لا نصل الى المقاطعة ولا الى القطيعة، هذه الزيارة في سياقها الطبيعي في مناسبة الاعياد وفي سياق اللقاءات المستمرة والدائمة".

سئل: ماذا تحملون معكم من صاحب الغبطة الى سماحة السيد؟

اجاب: "سلام وتحيات ورغبة في ان نجد حلا لموضوع رئاسة الجمهورية.

سئل: هناك ملفات كثيرة لدى "حزب الله"، ولكن الملف الاخير كان عند البطريرك و"حزب الله" ملف العسكريين المخطوفين، هل تم التداول فيه؟.

اجاب: "لم نبحث في هذا الامر".

مهنئون

وكان الراعي واصل قبل ظهر اليوم استقبال المهنئين بالاعياد فالتقى النواب: محمد قباني، الان عون وهادي حبيش، عضو المجلس الدستوري الرئيس الاول لمحكمة التمييز شرفا انطوان خير، وفدا يمثل قائد الجيش العماد جان قهوجي برئاسة العميد الركن طارق بلطجي يرافقه العميد الركن ريشار حلو والعقيد الركن انطوان جريج، الوزير السابق ناظم الخوري، النواب السابقين: العميد ميشال خوري، اميل نوفل، خليل الهراوي ومحمود عواد، رئيس مؤسسة لابورا الاب انطوان خضرا، المحامي جوزف ابو شرف، نائب رئيس المكتب السياسي لحركة "امل" الشيخ حسن المصري يرافقه عبد الله موسى، المحافظ السابق ناصيف قالوش، السفير السابق سيمون كرم، المستشار السياسي في السفارة الفرنسية فرنسوا صعب".

كما استقبل ممثل الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين علي فيصل الذي قال: "تقدمنا من صاحب الغبطة ومن الشعب اللبناني بالتهاني بمناسبة الاعياد ونأمل ان يكون هذا العيد فاتحة خير وان يتجاوز لبنان ازمته، ونؤكد بأن الفلسطينيين في لبنان ان الشعب الفلسطيني لا علاقة له في الصراع الداخلي القائم في هذا البلد ويرفض ان يزج بها، وبالتالي هو ومخيماته يشكلان بيئة امن واستقرار وبيئة نضال من اجل حق العودة ولا يمكن ان يقبل ان يستخدم اي فلسطيني او مخيم للعبث بأمن لبنان وامنه، لذلك نحن ننشد افضل العلاقات بين الشعبين اللبناني والفلسطيني ومع الدولة اللبنانية ايضا ونؤكد من جديد اننا دعاة سلام وامن واستقرار ومحبة تجمعنا مع الشعب اللبناني الشقيق في هذه المرحلة بالذات".

وختم بالقول: "مرة اخرى باسم الشعب الفلسطيني وقياداته نتوجه بالتهاني لغبطة البطريرك ولكل الشعب اللبناني ونأمل ان يكون العام القادم وشعب لبنان تجاوز ازمته في اتجاه المحافظة على الوحدة والسيادة والاستقلال للبنان والوحدة والحرية والاستقلال لشعب فلسطين".

ومن الزوار ايضا: نائب رئيس مؤسسة عصام فارس العميد وليم مجلي، ثم وفد من لقاء الجبل ضم فؤاد سيتوره واللواء شوقي المصري، مستشار المطران كيريلس بسترس الدكتور سهيل ابو حلا، وممثلين عن طوائف الجبل، وفد من جمعية "انصار الوطن" ضم العميد المتقاعد عفيف سرحان والمسؤول الاعلامي في الجمعية عادل حاموش.

وتلقى الراعي سلسلة اتصالات للتهنئة من رئيس الجمهورية السابق ميشال سليمان، رئيس الحكومة السابق سعد الحريري، مفتي الجمهورية عبد اللطيف دريان، السيدة نازك الحريري والنائبة بهية الحريري

 

الراعي واصل استقبال المهنئين ونادر الحريري وضعه في اجواء الحوار مع حزب الله

الجمعة 26 كانون الأول 2014

وطنية - يواصل البطريرك الماروني الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي، استقبال المهنئين بالاعياد يحوطه المطارنة: سمير مظلوم، يوحنا علوان وبولس الصياح.

وقد استقبل على التوالي: ممثل قائد الجيش العميد الركن طارق بلطجي يرافقه العميد الركن ريشار حلو والعميد الركن انطوان جريج، النواب: محمد قباني، الان عون، هادي حبيش، النائب السابق خليل الهراوي، وميشال خوري.

كما تلقى اتصالات هاتفية من كل من: النائب بهية الحريري والسيدة نازك رفيق الحريري.

وكان التقى مساء أمس مدير مكتب الرئيس سعد الحريري نادر الحريري الذي وضعه في اجواء الجولة الاولى للحوار بين "حزب الله" وتيار "المستقبل".

 

المعلوف: لا مشكلة لدى جعجع من زيارة الرابية اذا حصل على اجوبة واضحة

الجمعة 26 كانون الأول 2014

وطنية - رأى النائب جوزف المعلوف في حديث إلى إذاعة "صوت لبنان 93,3" ان "هناك وعيا وادراكا من قبل الافرقاء اللبنانيين بوجوب اتمام الاستحقاق الرئاسي"، آملا أن "يأتي لقاء العماد ميشال عون مع الدكتور سمير جعجع في اطار ايجاد حل للفراغ الرئاسي،" مؤكدا ان "لا مشكلة لدى جعجع من الحضور الى الرابية اذا حصل على اجوبة واضحة". ولفت الى "ضرورة إنتخاب رئيس يسير بنا الى انتخابات نيابية لاستعادة الدورة الدستورية الطبيعية في البلاد".

 

الجيش احبط محاولة تسلل في وادي الحصن وقتل 3 من المسلحين

الجمعة 26 كانون الأول 2014

وطنية - أفاد مندوب الوكالة الوطنية للاعلام في بعلبك حسين درويش، ان الجيش اللبناني، أحبط ليل أمس، محاولة تسلل على منطقة وادي الحصن في جرود عرسال، ما ادى الى مقتل 3 مسلحين، عرف منهم السوري ادهم شداد وهو تابع لما يسمى "جبهة النصرة".

جعجع دعا وزير الصناعة الى سحب الترخيص المعطى لمعمل الإسمنت في زحلة وأمل من البلدية التراجع عن موافقتها

الجمعة 26 كانون الأول 2014

وطنية - طالب رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع وزير الصناعة الدكتور حسين الحاج حسن "سحب الترخيص المعطى لمعمل الإسمنت بأسرع وقت ممكن، ولا سيما أنه هناك سابقة لم تحصل يوما في تاريخ الجمهورية اللبنانية وهي ان الفترة بين تاريخ اعطاء الترخيص للانشاءات وتاريخ الترخيص للاستثمار لم تتعد الثماني وأربعين ساعة، بينما كان من المفترض ان تكون هذه المهلة لأسابيع من اجل ان يقوم فريق مختص من الوزارة بدراسة هذا المشروع وما يرافقه من آثار صحية وبيئية وزراعية على الناس فضلا عن أهمية رأي الأهالي بهذا المشروع". وأمل من بلدية زحلة "أن تجتمع في أقرب وقت ممكن للعودة عن الموافقة التي منحتها لهذا المشروع، ولو أن البعض سيدعي أن هذا التراجع لا قيمة قانونية له، ولكن على العكس فهذا الأمر له تأثير غير مباشر على وزارة الصناعة التي ارتكبت خطأ فادحا من خلال إعطائها هذا الترخيص بالطريقة التي شهدناها". كلام جعجع جاء خلال لقائه وفدا من أهالي زحلة، في حضور: النائب شانت جنجيان، امين عام حزب القوات الدكتور فادي سعد، رئيس اتحاد بلديات زحلة ابراهيم نصرالله، مخاتير وفاعليات اجتماعية ودينية وحزبية.

وقال: "في البداية أرحب بالوفد القادم من زحلة، بالرغم من أنه يوم عيد تكبد عناء الانتقال من زحلة الى معراب، ولكن الموضوع صراحة دقيق وكبير وخطير، فمشروع بناء معمل للاسمنت ولو بأسماء ومسميات مختلفة، مطروح منذ اسابيع عديدة وكنا ندرسه من جوانبه كافة، وبعض الفعاليات الزحلية ونواب المنطقة أخذت موقفا منه لكن حان الوقت لطرح الموضوع من بابه العريض وليس مجرد مواقف".

وأضاف: "لقد تبين لي شخصيا أن الدراسات أظهرت أن المعمل سيشكل خطرا في مجالات عديدة على المدينة وسكانها وعلى القرى المجاورة وكذلك على الزراعة والبيئة، فمثلا تبين أنه يمكن أن يكون هناك ازدياد في نسبة الأمراض الرئوية والسرطانية وتأثير على الصحة العامة ككل بأشكال لا يمكن تقديرها في الوقت الحاضر، فزحلة وجوارها هي منطقة زراعية بامتياز وتقوم حياتها الاقتصادية بأكثريتها على الزراعات والصناعات الزراعية. أضف الى ذلك، دراسات عديدة تقول إن هذا المصنع ممكن أن يؤثر على البيئة وبالتالي على الزراعة والدورة الاقتصادية، فضلا عن الجوانب البيئية والصحية. ومما لا شك فيه ان هذا المعمل كما هو مخطط له يقتضي دخول مئات الشاحنات يوميا الى المنطقة ذهابا وإيابا وبالتالي كل هذه العوامل ستغير كثيرا من حياة زحلة الاجتماعية والاقتصادية والبيئية".

وتابع جعجع: "ان العامل الأساسي، الى جانب هذه الدراسات، الذي دفعنا الى اتخاذ قرار لا عودة عنه هو موقف أهالي زحلة، فأيا تكن تلك الدراسات والقوانين حين يكون للأكثرية الساحقة من أهالي زحلة موقفا رافضا للمشروع عندها لا يمكننا أن نبقى مكتوفي الأيدي، ففي نهاية المطاف الشعب هو القانون وهو الدراسات... اذ ان القانون ليس حرفا ميتا بل يتمتع بروح تراعي مصالح الناس، فأهالي زحلة حددوا بأنفسهم ان مصالحهم ستتأذى وبالتالي على القانون بالدرجة الأولى أن يأخذ هذا العامل في الاعتبار".

وإذ لفت الى ان "البعض يطرح وكأنه لا يمكن تغيير أي شيء في القانون ولكن هذا خطأ، اذ يمكن القيام بأشياء عديدة في هذا الاطار"، قال: "هناك ثغرات عديدة ظهرت تباعا لدى الفريق القانوني الذي شكل والذي سيكون له إطلالات تباعا على الاعلام من أجل شرح الجانب القانوني لهذا المشروع وتحضير كل المراجعات القانونية والقضائية المطلوبة، ولكن ما هو مؤكد ان هذا المشروع تشوبه ثغرات ويمكن إبطاله بالقانون فقط".

أضاف: "نسمع عن بعض التهديدات، ولو بشكل محترم وناعم، ترسل الى بعض من هم ضد إنشاء المعمل، وهنا أتمنى على من يرسل هذه التهديدات عدم إرسالها، فلنبقى ضمن سياق الكلمة والرأي والقانون. وفي نهاية المطاف تبقى الكلمة النهائية للناس، ولا يجربن أحد استعمال الضغط في هذا المجال".

وأسف جعجع لموقف بلدية زحلة "التي أعطت الموافقة، ولو ان البعض يقول ان هذه الموافقة غير مهمة، فهذا غير صحيح، فحتى ان لم يكن لها أثر عملي مباشر، فالموافقة مهمة جدا من الناحية المعنوية باعتبار أنها تشكل عامل ضغط على وزارة الصناعة كي لا تكمل سيرها في هذا المشروع". وقال: "لا أعرف ماذا أسمي موقف الوزارة أهو تخاذل أم تواطؤ؟ ولكن مهما يكن، من واجب البلدية أن يكون موقفها مطابقا لرأي أكثرية سكان زحلة، وبالتالي مفترض أن تتكلم باسمهم وتتخذ خطوات مطلوبة لتصحيح هذا الخطأ الذي وقعت به، عن معرفة أو غير معرفة، في المرحلة الأولى من المشروع". أضاف: "ان اجتماعنا اليوم ليس لإطلاق موقف فقط باعتبار أننا لسنا أصحاب مواقف، ومهما يكن فهذا المشروع لن يستمر على خلفية الاعتبارات التي ذكرتها".

وأمل من البلدية "أن تجتمع في أقرب وقت ممكن للعودة عن الموافقة التي منحتها لهذا المشروع ولو أن البعض سيدعي أن هذا التراجع لا قيمة قانونية له، ولكن على العكس فهذا الأمر له تأثير غير مباشر على وزارة الصناعة التي ارتكبت خطأ فادحا من خلال إعطائها هذا الترخيص بالطريقة التي شهدناها". وطالب جعجع وزير الصناعة الدكتور حسين الحاج حسن "سحب الترخيص المعطى لمعمل الأسمنت بأسرع وقت ممكن، ولاسيما أن هناك سابقة لم تحصل يوما في تاريخ الجمهورية اللبنانية وهي ان الفترة بين تاريخ اعطاء الترخيص للانشاءات وتاريخ الترخيص للاستثمار لم تتعد الثماني وأربعين ساعة، بينما كان من المفترض ان تكون هذه المهلة لأسابيع من اجل ان يقوم فريق مختص من الوزارة بدراسة هذا المشروع وما يرافقه من آثار صحية وبيئية وزراعية على الناس فضلا عن أهمية رأي الأهالي بهذا المشروع".

واذ دعا وزير الصناعة الى "الدخول من هذه الثغرة القانونية بالذات"، قال جعجع: "في حال لم يتلقف الوزير هذه الدعوة سنضطر عندها الى القيام بهذا الأمر، وسنتخذ الخطوات التالية: أولا، تم تشكيل فريق قانوني للدفاع عن حقوق اصحاب الأراضي المجاورة للمشروع الذين ستلحق بهم أضرار كبيرة وستصبح أراضيهم بخسة وستخرب بيوتهم. ثانيا، ستتشكل هيئة أهلية زحلاوية للتحضير لتحركات شعبية اذ أننا لن نعدم أي وسيلة لإيقاف هذا المشروع ولن تتوقف هذه التحركات الشعبية إلا مع إلغاء هذا المشروع. كما سأعكف شخصيا على إجراء مجموعة اتصالات بكل المرجعيات السياسية من رئاسة الحكومة الى الوزراء المعنيين الى الادارات الرسمية في الدولة للمساهمة في إبطال هذا المشروع". أضاف: "آمل من الوزارة والبلدية والجهات المختصة تدارك الأمر والتجاوب مع دعوتنا ودعوة الأهالي في زحلة الى إيقاف إنشاء هذا المعمل". من جهة أخرى، استقبل جعجع مكتب الرياضة في القوات اللبنانية برئاسة بيار كاخيا، في حضور أعضاء المكتب والفائزين بالدورة الرياضية التي نظمها المكتب لمناسبة عيد الاستقلال في مجمع فؤاد شهاب الرياضي.

 

نواب زحلة: لحوار سياسي لبناني لبناني فيه مصلحة للوطن ولأبنائه

الجمعة 26 كانون الأول 2014

وطنية - أبدت "كتلة نواب زحلة"، في بيان بعد اجتماعها الدوري الأخير لهذا العام، "خوفها من أن يكون التخبط السياسي عنوانا للمرحلة القادمة عند القادة السياسيين اللبنانيين، فالرئاسة بلا رئيس وملف العسكريين المخطوفين على حاله، كثر الوسطاء فدخل في مرحلة غير واضحة المعالم وكأن الحكومة تخلت عن واجباتها فيه". اضاف: "الملف الأمني يطل برأسه في منطقتنا من فترة إلى أخرى لأن المعالجات العشائرية الجانبية على حساب هيبة الدولة لم تضع حدا حاسما لعصابات الخطف والسرقة والتشليح. والخطة الأمنية التي وضعت للبقاع الشمالي بقيت بلا تنفيذ ودخلت بدورها مرحلة الجمود ريثما تمنحها القوى السياسية في المنطقة الموافقة حتى تعود لتنطلق من جديد، في حين أنها نفذت في الكثير من المناطق اللبنانية ولاقت دعما سياسيا وشعبيا لا نظير له".

وتوقف البيان عند جلسة الحوار ما بين حزب الله والمستقبل فأثنوا على "هذه الخطوة التي تخفف الإحتقان والتشنج في الشارع وتعيد قنوات التواصل من جديد لعلها تأتي بنتائج إيجابية تنأى بلبنان عن الأزمات الإقليمية"، داعين ب"الوقت ذاته إلى كل حوار سياسي لبناني لبناني فيه مصلحة للوطن ولأبنائه". واستعرض الملف الزراعي في البقاع، فطالب "الحكومة الإسراع بإيجاد حل لتصريف إنتاج البطاطا هذا الموسم"، آملا أن "يكون هنالك تنسيق وإرشاد مسبق ما بين وزارة الزراعة والنقابات الزراعية حتى لا نقع في مشكلة الكساد وتكون أبواب التصدير مسهلة أمام إنتاجنا إلى الدول العربية". وناقش البيان ملف معمل الإسمنت لآل فتوش في أراضي حوش الأمراء - زحلة فأكدوا "موقفهم الرافض رفضا قاطعا إقامة هكذا معمل يضر بالمنطقة ومحيطها، رغم كل التبريرات التي حاول أصحاب المشروع أن يسوقوها"، مشيرا إلى "تحرك قانوني وشعبي سيكون بعد الأعياد في المدينة وستشرح الكتلة فيه العلل القانونية والإدارية التي حملها قرار الترخيص، ولكنها تدعو اليوم رئيس بلدية زحلة وأعضاءها بأن يتحملوا مسؤولياتهم الوطنية ويشرحوا للرأي العام آلية التوقيع من قبلهم على القرار وإذا كانوا متورطين، فليقدم رئيس البلدية والأعضاء إستقالتهم لأهالي زحلة ويعتذروا منهم عن مشروع كاد يطيح بصحتهم وبيئتهم". وختم متوجها ب"التهنئة للبنانيين والبقاعيين بعيدي الميلاد ورأس السنة"، راجيا أن "يكون العام الجديد عام الأمان والإستقرار والإزدهار".

 

الجسر: الحوار في الوضع اللبناني يجب أن يكون حالة مستمرة والجولة الأولى كانت جولة افق واتسمت بالكثير من الصراحة والجدية

الجمعة 26 كانون الأول 2014

وطنية - علق عضو كتلة المستقبل النائب سمير الجسر على الحوار بين "تيار المستقبل" و "حزب الله"، بالقول: "نحن بالمبدأ كنا متحمسين ولا نزال للحوار ونحن في السابق بدأنا حوارنا قبل دعوة الرئيس بري مع مختلف القيادات السياسية ثم يومها دعا الرئيس بري الى طاولة حوار وكنا من الملبين الاوائل لها". ولفت الجسر في حديث الى محطة "المنار" الى أنه "حتى بعد العام 2008 كنا من المتحمسين للحوار في بعبدا وبالتالي نحن دائما دعاة حوار ونعتبر بان الحوار في الوضع اللبناني خاصة يجب ان يكون حالة مستمرة وليس حالة ظرفية خصوصا بسبب التركيبة الداخلية اللبنانية وبسبب الوضع المحيط بنا بالمنطقة والذي دائما يرخي بظلاله على لبنان، وبعد الاتصالات التي جرت وبعد دعوة الرئيس الحريري وتلقف هذا الامر من قبل السيد حسن نصر الله تم بسعي مشكور من دولة الرئيس بري الى الدعوة الى جلسات حوار بيننا وبين الحزب". وأوضح أنه "بطبيعة الحال نحن كنا صريحين في اللقاءات التمهيدية او في اللقاء الاول بان هناك لدينا ثوابت لا نتخلى عنها ولا يمكن ان نتراجع عنها ولكن هذا لا يمنع من ان يكون هناك حوار على مسائل اخرى قد تشكل هاجسا مشتركا بيننا وبين كامل الاطراف اللبنانية وبالذات بيننا وبين الحزب". أضاف: "الهاجسان الاساسيان بالنسبة لنا اليوم هما مسألة الاحتقان المذهبي الشيعي السني في البلد، والذي لا نجد له مبررا بكل اسف ولكن هذه حالة موجودة وايضا الاحتقان الطائفي في البلد واعتقد انه من الخطأ ان لا يرى الانسان هذا الامر ونحن نعتبر ان اي تواصل في هذا الاتجاه ان شاء الله يمكن ان يوصلنا اذا صفيت النيات طبعا الى الطريق الصحيح واعتقد اننا انطلقنا من نيات صافية كلا الطرفين".

وكشف أن "الجولة الاولى كانت جولة افق عامة واتسمت بالكثير من الصراحة وبالكثير من الجدية. اعتقد انه لمس كلا الطرفان اننا جديون ولدينا الرغبة الصادقة بايجاد حلول لهذه الازمة والتي فيها جزء من الانعكاس الذي يحصل بالمحيط على الداخل وان شاء الله اذا استمرت الامور بنفس الروحية يمكن ان نصل الى نتائج". وأردف: "الاهم ان نجد الية للعمل وهذه الالية تتطلب ان لا نستأخر في تنفيذ كل بند نتفق عليه لان هاجس الناس اليوم والذي تراجعنا به دائما هو بقدر حماسة الناس ان يكون هناك حوار بقدر ما هي حذرة من انه ماذا جرى في الحوارات السابقة؟ ولم يجر تنفيذ ما اتفق عليه في تلك الحوارات". ورأى النائب الجسر انه "في حال تم حل كل نقطة نصل إليها يجب تطبيقها فورا لان هذا الامر يساعد على تسريع الحوار وعلى تطوير الحوار".

 

الحجار: بالحوار نزيل التشنج ونفسح في المجال أمام رئيس توافقي

الجمعة 26 كانون الأول 2014

وطنية - زار وفد من تيار "المستقبل" في منسقية جبل لبنان الجنوبي برئاسة النائب محمد الحجار دير المخلص في جون، للتهنئة بالميلاد. كان في استقبال الوفد الرئيس العام للرهبانية المخلصية الارشمندريت انطوان ديب وعدد من الرهبان والاباء.

وتحدث النائب الحجار باسم الوفد فنقل تحيات الرئيس سعد الحريري، متمنيا ان "يعم الامن والسلام لبنان والوطن العربي"، مؤكدا "ان عيد ميلاد السيد المسيح عيسى بن مريم هو عيد السلام الآتي من الرب والمحبة المنتشرة بين البشر وهو عيد العطاء والتسامح"، داعيا الى "تطبيق معاني العيد بمواقفنا وأفعالنا وأن نجدد الأمل والعزيمة والإرادة لتخفيف الشحن الداخلي، كما فعل الرئيس سعد الحريري عبر مبادراته المتكررة والتي أثمرت بدء حوار مع حزب الله على قاعدة احتواء التشنج السني الشيعي وافساح المجال اكثر لامل متجدد بغد أفضل بوجود رئيس للجمهورية توافقي نعمل عليه بشكل جدي".

ديب

من جهته، اثنى ديب على ما يقوم به تيار المستقبل من تواصل وحوار، مؤكدا أن "التواصل هو السبيل لمنع الحروب والقتل"، مشيرا الى أن "اهمية الميلاد هو الخروج نحو الاخر، ورسالتنا كلبنان وهذه المنطقة خصوصا المتميزة بعيشها الواحد"، داعيا الى "المزيد من الحوار"، آملا أن "يصل الى النتيجة المرجوة".

ثم انتقل الوفد الى دير الراهبات في جون حيث كان في استقبالهم رئيسة دير الراهبات الام منى وازن وعدد من الراهبات. بعدها انتقل الوفد الى دير الجية حيث استقبلهم رئيس الدير الاب بسام بو حبيب وعدد من الرهبان، وتمنى الحجار لهم أعيادا مباركة وان يعم السلام والطمأنينة والامن الوطن وأن يلهم الناس لتجنح نحو التواصل والتفتيش عن المشترك بيننا جميعا وهذا ممكن إن أحسنا التمعن والتبصر بما يمكن ان تنحدر إليه الامور إن بقيت الأحوال على حالها"، مؤكدا "ان تيار المستقبل يقوم بكل ما أوتي له في سبيل الوصول الى تخفيف الشحن الداخلي وتخفيض مستوى التوتر، والدفع للوصول الى رئيس توافقي للجمهورية لانه لا يجوز ان يبقى لبنان بلا راس"، مؤكدا اننا "ذاهبون للحوار مع حزب الله تحت هذه العناوين تحديدا". من جهته، رحب بو حبيب بالوفد، مؤكدا أن "عددا كبيرا من الموجودين تعلم وتربى في هذا الصرح الديني التربوي"، آملا أن "تكون السنة المقبلة سنة خير على الجميع"، معتبرا ان "الرسالة التي نعتمدها هي تخريج جيل المستقبل".

 

خليل الهراوي: لابطال قرار رخصة معمل الاسمنت عن طريق مجلس الشورى

الجمعة 26 كانون الأول 2014

وطنية - ثمن الوزير السابق خليل الهراوي، في تصريح، مواقف القوى والمرجعيات السياسية والاقتصادية والبيئية والاجتماعية التي انضمت الى مسيرة ايقاف معمل الاسمنت في زحلة بما "يزيدنا قوة وثباتا في مواجهة هذا المشروع "، معتبر انَّ"الطريقة الانسب والانجع للتصدي للمعمل هي في ابطال قرار الرخصة عن طريق المراجعة العدلية في مجلس الشورى، حيث أنه "لا حاجة في الوقت الحاضر الى لجان وتنظيم حركات شعبية تنحو بالمسيرة الى خارج مبادئها المعطاة لأصحابها لاتمام المشروع". ولفت الى انه "جرى اعداد ملف شكوى حقوقية مدعَّم بالحجج القانونية والمخالفات الادارية والبيئية سيجري تقديمه ضمن المهل القانونية"، مبديا ثقته بأنه قادر على اسقاط الرخصة".

 

سكاف رحب بموقف جعجع الداعم: لمحاسبة كل من يثبت تورطه في قضية معمل الاسمنت

الجمعة 26 كانون الأول 2014

وطنية - شكر رئيس الكتلة الشعبية الياس سكاف، في بيان، أهالي قضاء زحلة الذين لبوا دعوته ل"التحرك الشعبي الرافض لإقامة معمل الإسمنت في حوش الأمراء وشاركوا في اللقاء الذي اقيم في اوتيل قادري الأسبوع الماضي"، مثمنا "المشاركة الكثيفة للشخصيات والفعاليات التي أدركت الخطر الكبير الذي يمثله هذا المشروع ودعمت التحرك الرافض له، وخاصة الرئيس سعد الحريري الذي كان ممثلا في اللقاء بشخص النائب عاصم عراجي. كما رحب سكاف بموقف رئيس الهيئة التنفيذية سمير جعجع في خلال المؤتمر الصحافي الذي عقده صباح اليوم ودعم فيه قضيتنا، معتبرا أن "هذا الدعم ولو جاء متأخرا إلا أنه يؤكد "أن هذه القضية هي قضية رأي عام ولا علاقة للتفاصيل والخلافات السياسية بها". وأشار سكاف إلى "أن أهالي زحلة قد قالوا كلمتهم في هذا الموضوع، ونحن ملتزمون بالوقوف بوجه هذه الجريمة حتى النهاية، دون أن نوفر جهدا او طريقة في سبيل تجنيب قضاء زحلة والبقاع هذا الخطر الصحي والبيئي الكبير"، مؤكدا "أن فريق المحامين والمختصين سيتقدم خلال الأيام القليلة المقبلة أمام مجلس شورى الدولة بطعن مفصل مدعوم بكل الأدلة والوثائق والدراسات". وكرر سكاف موقفه الداعي إلى محاسبة كل من يثبت تورطه في هذه القضية وفي مقدمهم بلدية زحلة، التي كانت قد سحبت الترخيص الذي أعطته في وقت سابق، معتبرا "أن لا غطاء على أحد في هذا المجال". وفي السياق نفسه، أسف سكاف لكلام بعض المراجع الدينية في المدينة والتي دعت "السياسيين إلى حل مشاكلهم بصمت وأن يرحموا المدينة ويشفقوا عليها"، معتبرا أن "إستعمال صيغة الغائب في "مشاكلهم" هي هفوة كبيرة سنعتبر أنها غير مقصودة، فالمشكلة هنا ليست شخصية ولا فردية بيننا وبين أحد، بل هي قضية مدينة ومنطقة على أبواب التهجير والخراب".

 

المؤتمر الوطني للمستأجرين دان محاولات تطبيق قانون الايجارات بحجة نفاذه وارشادات لحماية حقوقهم

الجمعة 26 كانون الأول 2014

وطنية - عقدت لجنة المتابعة للمؤتمر الوطني للمستأجرين مؤتمرا صحافيا، في مقر الاتحاد الوطني لنقابات العمال والمستخدمين في لبنان، حددت فيه موقفها من محاولات تطبيق قانون الايجارات المعطل، في حضور اعضاء لجنة المتابعة ولجان المستأجرين وحشد من المحامين. افتتح المؤتمر منسق عام لجان المستاجرين في لبنان كاسترو عبد الله بكلمة اكد فيها "رفض القانون التهجيري الاسود قبل اقراره وبعد اقراره قبل الطعن فيه وبعد تعطيل الية تطبيقه، مشددا على "إدانة كافة محاولات تطبيقه بحجة نفاذه، رغم تأكيد غالبية المرجعيات الدستورية والقانونية وخصوصا دولة الرئيس نبيه بري ان القانون غير نافذ وهو الان في لجنة الادارة والعدل يجري البحث فيه من سحبه من التداول وتعديله واقراره من جديد بناء لاقتراحات النواب".

واضاف عبد الله: ان الدولة مسؤولة عن حماية وتامين حق السكن، رافضا كل ممارسات بعض" المالكين دفع المستاجرين الى نزاعات ودعاوى ستكون كارثية على الطرفين، مؤكدا ان "يوم 29 كانون الاول وكل الايام التي تلي هي كما سبقتها ولن يتغير أي شيئ قبل اقرار قانون عادل يؤمن حق السكن لعائلاتنا ويحميهم من التشرد والتهجير ويضمن حفوفنا في التعويضات". وبعد ذلك تلا امين سر لجنة الدفاع عن حقوق المستأجرين زكي طه، بيان لجنة المتابعة "نحن المستأجرون القدامى الذين يبلغ تعدادنا ربع السكان المقيمين على أرض الوطن، حقنا بالسكن مقدس و يسمو على كل الحقوق. لقد قلنا "لا" مرارا وتكرارا لقانون الإيجارات الجديد عندما كان قيد الدرس لأنه مشروع تهجير وتشريد لعائلاتنا التي تزيد عن 180 ألف عائلة. كما قلنا وبصوت أعلى "لا" للقانون الأسود لحظة إقراره من المجلس النيابي في الأول من نيسان الفائت وطالبنا برده والطعن به، لأنه غير عادل ويلغي حقوقنا في السكن والتعويضات ويشرد سنويا عشرات الألوف منا".

تابع "لقد طالبنا برد القانون لأنه يهدد السلم الأهلي والأمن الاجتماعي، واستجاب رئيس الجمهورية السابق العماد ميشال سليمان وثلة من النواب الشجعان الذين يمثلون كتلا نيابية متعددة، وطعنوا به لأنه يتجاوز الدستور ومبادىء العدالة والمساواة. وعليه قرر المجلس الدستوري إبطال آلية عمل القانون وشدد على مسؤولية الدولة في تأمين البدائل لمواطنيها وحماية حقهم في السكن".

اضاف "لقد بات القانون غير نافذ لأنه معطل ومبتور وغير قابل للنفاذ أو التطبيق دستوريا، قانونيا حتى إنسانيا، بإجماع غالبية المرجعيات الدستورية والقانونية وفي طليعتها رئيس المجلس النيابي".

نحن المستأجرون القدامى الذين التزموا القوانين وموجباتها، نقول للجميع لسنا محتلين أو مغتصبين لأملاك أحد، لم ولن نعتد على حقوق أحد ولن نقبل أن يعتدي أحد على حقوقنا. لن يرهبنا التهويل والتهديد ولا نخاف الدعاوى أمام القضاء لأننا على حق. وناشد المستأجرون رئيس المجلس النيابي الرئيس نبيه بري سحب القانون الأسود من التداول لأنه غير نافذ كما أبلغنا وأكد لنا ولغيرنا، وذلك تمهيدا لإعادة مناقشته وإقرار قانون عادل يرفع الغبن عن المالك ويؤمن ويحمي حق السكن ويصون تعويض الإخلاء في إطار خطة سكنية جدية. وطالبوا النواب بالجواب على لماذا يهجر ويشرد ربع مواطنيكم جراء قوانين انتم من اقرها، ولماذا يدمر ما تبقى من عيش مشترك وذاكرة جماعية وتراث انساني تراكم عبرعشرات السنين، وهل مصالح اصحاب الرساميل والشركات العقارية أهم من مصير مواطنيكم ومستقبل عائلاتهم. وتابع البيان "للقضاء رئيسا وقضاة نقول: ردوا كرة النار عنكم وعن البلد، لا تقبلوا قانونا معطلا يرمى بوجهكم، صونا لدوركم وحماية للوطن، لا تسمحوا ان يحكم أحدكم بإسم الشعب فيهجر أو يشرد مواطنين آمنوا بالعدالة واعتقدوا أنهم بحماية القانون، وأنتم من يعلم أن العدالة والسكن كلاهما حق انساني مكرس لكل مواطن". وللمالكين القدامى حقا، نقول: "لسنا من سبب الغبن لكم بل هي سياسات الحكومات المتعاقبة التي لم تف بوعودها في معالجة أزمة السكن. أن رفع الغبن لا يكون بتشريد وتهجير المستأجرين، ولا بالتحريض ضدهم وافتعال نزاعات معهم لن تحمد عقباها. أطردوا السماسرة من صفوفكم الذين يمهدون الطريق لبيع أملاككم الى الشركات العقارية والمصارف وتصبحوا شركاء في التشريد والتهجير مع من عشتم وإياهم عشرات السنين، خذوا العبرة من من سبقكم".

وللمستأجرين القدامى نقول: "حق السكن لعائلاتكم مقدس، نحن معا من يصونه ويحميه، موحدين معا نحن من يدفن القانون الأسود الذي ألغى حقوقنا المكتسبة منذ عشرات السنين. واوضح البيان انه في 28 كانون الأول وما بعده، والى ان يقر قانون عادل يحمي حقوقنا في السكن والتعويضات ويصونها سنقول جميعا بصوت واحد: لا لا بأعلى صوت. لن نخشى أو نخاف تهديدا أو ابتزازا من أحد فإننا أصحاب حقوق. كلنا معا سنحميها مهما كان الثمن، ولن نسمح أن نهجر أو نشرد.

تعميم وارشادات للمستأجرين

وعممت لجنة المتابعة للمؤتمر الوطني للمستأجرين لجنة الدفاع عن حقوق المستأجرين في لبنان تعميم وإرشادات الى المستأجرين القدامى من أجل حماية حقوقهم، جائ فيه

"في ضوء صدور قانون الإيجارات الأخير بتاريخ 01/04/2014، والمنشور في الجريدة الرسمية بتاريخ 26/06/2014.

وعلى ضوء قرار المجلس الدستوري بتاريخ 06/08/2014، الذي قبل الطعن المقدم بالقانون المشار إليه أعلاه وأبطل بعض مواده.

وفي ضوء إصرار بعض المالكين على محاولة تنفيذ القانون وتطبيقه اعتبارا من 28/12/2014، رغم عدم نفاذه أو عدم قابليته للتطبيق كما أكد أكثر من مرجع، ولتلافي ارتكاب أي خطأ من قبل المستأجر، قد يؤثر على حقه في الإيجار وما يتعلق بهذا الحق. يهمنا أن نؤكد ونلفت نظر المستأجرين إلى وجوب التقيد واتباع التعليمات التالية:

1- مراجعة اللجنة وأخذ رأيها أو رأي مستشاريها والمحامين المساعدين لها عند مواجهة أي مسألة قانونية تتعلق بإيجاراتكم؛ قبل الاقدام على أي خطوة في العلاقة في ما بينكم وبين المالك.

2- عدم الرضوخ لطلبات المالك أو الدخول في مفاوضة معه أو التجادل على حقوقكم وحقوقه قبل صدور تشريع جديد يحسم في بدء نفاذ أو عدم نفاذ القانون المذكور.

3- الاستفسار عن اسم كل شخص وصفته ولقبه ومرجعيته يزعم أنه مندوب أو مرسل من قبل المالك لتسليمكم أوراقا أو طلب توقيعكم على أي وثيقة أو مستند وذلك قبل التوقيع.

4- عند التوقيع على أي إنذار مرسل بواسطة البريد أو كاتب عدل؛ ذكر عبارة "بتحفظ بسبب الطعن بالقانون وتعديلاته" مع التأكيد على وجوب وضع التاريخ على وثيقة التبليغ بخط يدكم والاستعلام عن اسم وهوية وصفة الشخص الذي يقوم بإبلاغكم والاحتفاظ بالمعلومات.

5- عدم الرضوخ أو الالتزام بأي زيادة على بدلات الإيجار سواء كانت عن الفترة السابقة أو المقبلة إلا بعد استشارة محاميكم.

6- عدم اعتماد القياس أو التشبه بأي قضية مماثلة لقضيتكم لأن لكل قضية خصوصياتها التي قد تختلف عن القضايا الأخرى.

7- عدم الموافقة على استبدال عقد الإيجار الحالي أو إيصالات دفع موجودة لديكم، بأي عقد جديد قبل مراجعة المحامي، منعا لتمرير بنود ملتبسة في العقد المعروض عليكم توقيعه؛ ويستحسن تصوير العقد القديم وذكر عبارة يجدد لعام 2015 مع توقيعكم وتوقيع المالك على الصورة.

8- ننصح بالاستحصال على إفادة عقارية جديدة عن القسم أو العقار الذي يقع فيه مأجوركم، لتبيان اسم المالك الحالي للمأجور (رسم الاستحصال على الإفادة عشرة آلاف ليرة لبنانية).

9- متابعة الارشادات التي تصدرها اللجنة عندما ترى ذلك ضروريا.

10- عند توكيلكم أو تنظيمكم أية وكالة لمحامي جديد التنبه لعدم منح الوكيل صلاحيات الاسقاط والإبراء والقبض والتنازل عن الايجار؛ مع الإشارة إلى أن الوكالة المطلوبة للمرافعة والمدافعة تكفي أن تكون وكالة خاصة قضائية بالدعوى المحددة.

11- الانتباه إلى عدم توقيع عقود أتعاب عن دعاوى الإيجارات وما يتفرع عنها ما لم تكن العقود واضحة ومحددة فيها الأتعاب بشكل لا لبس فيه.

12- إعلام اللجنة بالدعاوى التي ترفع بوجهكم وبالنتائج التي تخلص إليها المحكمة الناظرة بالدعوى.

13- عدم استقبال أي خبير إلا بعد التأكد من تكليفه من قبل المحكمة أو المالك شخصيا؛ والحرص على أخذ اسم الخبير وأرقام هاتفه والاحتفاظ بها.

14- في حال رفض المالك قبض بدل الإيجار الحالي كما كنت تدفعه خلال عام 2014، ننصح بإيداع البدل لدى كاتب عدل في منطقة وجود المأجور.

واشارت اللجنة الى ان الارشادات المشار إليها أعلاه هي إرشادات أولية لمساعدتكم في تجنب أو تلافي أية أخطاء قد تؤثر على حقوقكم وعلاقاتكم المستقبلية مع المالك. علما ان مراجعة لجنة المحامين هي مجانية وفق جدول مواعيد يحدد لاحقا في مقر الاتحاد الوطني لنقابات العمال والمستخدمين - وطى المصيطبة.

 

ريفي هنأ المرجعيات الروحية المسيحية شمالا : تربينا ان نكون عائلة واحدة لا تفرقها غيوم سود مرت على المدينة

الجمعة 26 كانون الأول 2014

وطنية - جال وزير العدل اللواء اشرف ريفي على المرجعيات الروحية المسيحية في طرابلس مهنئا اياها بحلول عيد الميلاد المجيد، يرافقه العميد فواز متري ورشاد ريفي. بداية الجولة، كانت في مطرانية الروم الكاثوليك في منطقة النخلة ضهر العين حيث استقبلهم متروبوليت طرابلس وسائر الشمال للروم الملكيين الكاثوليك ادوار ضاهر في حضور حشد كبير من ابناء الرعية.

ضاهر

بعد اللقاء قال المطران ضاهر: "تشرفنا بإستقبال الوزير ريفي وصحبه الكرام ونعتبر انه ضمير طرابلس وقيمة انسانية كبيرة ويعمل ليلا نهارا لمصلحة اهالي طرابلس ولبنان لاحلال السلام والمحبة بين كل المكونات الطائفية والدينية في المدينة".

ريفي

بدوره، قال الوزير ريفي قال: "سعدت بهذه الزيارة والقيام بواجب التهنئة بهذا العيد المبارك لصديق واخ عزيز علي وعلى الجميع ونحن واياه نعمل سويا بالتنسيق مع الفاعليات الروحية الاسلامية والمسيحية من اجل اظهار الصورة الحقيقية لطرابلس وتعزيز التفاعل المسيحي الاسلامي في المدينة واليوم كما تلاحظون بدأت عاصمة الشمال تعود تدريجيا الى سابق عهدها ونحن بالمناسبة نقدم التهاني بالعيد لراس هذه الكنسية ولكل اللبنانيين ونأمل ان تعود الاعياد كافة بالخير والسلام والطمأنينة على اللبنانيين".

دار المطرانية

ثم انتقل الوزير ريفي الى دار مطرانية الروم الارثوذكس في طرابلس حيث كان في استقباله متروبوليت طرابلس والكورة وتوابعهما للروم الاورثوذكس افرام كرياكوس الذي قال: "نلتقي اليوم جمعيا كعائلة واحدة في هذا العيد المجيد، عيد ولادة السيد المسيح الذي يبعث بمضمونه حياة التجدد اي تجدد الانسان والمجتمع، ونشكر الرب على جمعنا ونفتخر بوجود الوزير ريفي بيننا وهذه شهادة نتعتز بها وتؤكد اننا كلنا معا في طرابلس ولبنان في حياة مشتركة وكل عام وانتم بالف خير".

الوزير ريفي قال: "انها مناسبة عظيمة ان نجتمع مع بعضنا البعض وانا فخور بقيامي بواجب التهئنة بحلول هذا العيد المجيد عيد ولادة السيد المسيح رسول المحبة والسلام، ونحن في طرابلس تربينا ان نكون عائلة واحدة ولقد ترعرعنا في الشوارع نفسها وعشنا في مبان واحدة وتعلمنا في مدارس مشتركة وهذا يؤكد اننا عائلة واحدة لا تفرقها غيوم سود مرت على المدينة، وقد عملنا مع المرجعيات الاسلامية والمسيحية كافة على ازالة كل الدخلاء والشوائب التي عملت على تشويه صورة المدينة الحقيقية. واؤكد ان زمن الافتراءات على هذه المدينة الحبيبة قد ولى الى غير رجعة وكل عام وانتم بالف الخير".

المحطة الاخيرة كانت في دار مطرانية الموارنة حيث استقبله راعي الابرشية المطران جورج بوجودة الذي اثنى على الزيارة واكد ان "الوزير ريفي يعمل دائما ليلا نهارا من اجل عودة التلاحم بين اهل المدينة من كل الطوائف".

بدوره الوزير ريفي، قال: "جئنا لتقديم التهنئة بالعيد لسيادة المطران بوجوده واننا نعمل سويا على انهاء حملة الافتراءات التي شوهت صورة طرابلس وقد تمكنا مع المرجعيات الاسلامية والمسيحية من وضع حد لها، وبإمكاننا القول ان طرابلس بدات تعود الى سابق عهدها مدينة لكل اللبنانيين بمختلف انتماءاتهم الطائفية".

وردا على سؤال، قال: "نحن داعمون للحوار وكلنا يعلم الظروف التي تمر بها المنطقة واي خطوة تساهم في تخفيف الاحتقان هي خطوة جيدة والرسول عليه الصلاة والسلام قال (من اجتهد واصاب فله اجران ومن اخطأ فله اجر واحد)، والبلد بحاجة الى تخفيف الاحتقان ونتمنى ان يكون لنا اجران، ولمن يشكك وينتقد الحوار نقول لقد اتخذ الرئيس سعد الحريري عند تشكيل الحكومة الحالية الجامعة قرارا وطنيا كبيرا وقد تعرض يومها للانتقادات والتشهير به واليوم نفس الاصوات تشكك وتنتقد قراره الوطني بالذهاب الى الحوار".

اضاف: "اريد ان اؤكد للجميع بأن الحكومة السابقة كانت من لون واحد ولفريق سياسي واحد ونسال كيف لهذا الفريق ان يحاور نفسه ويدعي بأننا قد انتقدناه في عمله، لذا نلفت انتباه الجميع بأن الحوار اليوم يجري بين فريقين مختلفين في السياسة وبأمور اساسية في الوطن ومن موقع الندية ونحن واياهم لسنا فريق سياسي واحد يحاور نفسه كما كان يحصل في الحكومة السابقة".

وردا على سؤل اخر قال: "الشيخ نادر الحريري يمثل اشرف ريفي في الحوار وكذلك الامر بالنسبة للوزرين سمير الجسر ونهاد المشنوق واليوم ثمة مصلحة وطنية بهذا الحوار ونحن داعمون له ونعمل دائما للمصلحة الوطنية لا للمصلحة الشخصية".

 

دريان عاد من السعودية: المملكة تدعم اي حوار وانجاز الاستحقاق الرئاسي ينعكس ايجابا على امن الوطن واستقراره

الجمعة 26 كانون الأول 2014

وطنية - عاد مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان الى بيروت آتيا من جدة في المملكة العربية السعودية، بعد زيارة استمرت نحو اسبوع، تلبية لدعوة رسمية دعوة رسمية التقى خلالها عددا من كبار المسؤولين في المملكة، وبحث معهم في الأوضاع الراهنة في لبنان والمنطقة. وكان في استقباله في مطار رفيق الحريري الدولي قنصل عام لبنان في جدة زياد عطاالله ولفيف من العلماء ورجال الدين وشخصيات.

وقال دريان في المطار: "لقد عدنا اليوم الى ربوع الوطن بعد تلبية الدعوة الرسمية الموجه الينا من المملكة العربية السعودية حيث التقينا كبار المسؤولين السعوديين وفي مقدمتهم ولي العهد ووزير الخارجية وامير المدينة المنورة وتداولنا معهم في الشؤون المشتركة وفي تعزيز العلاقات بين السعودية ولبنان وتباحثنا ايضا مع معالي وزير الاوقاف والشؤون الاسلامية والدعوة والارشاد ومع امين عام رابطة العالم الاسلامي ومع المفتي العام للمملكة الشؤون المشتركة بين دار الفتوى وبين هذه المؤسسات الدينية الرسمية للمملكة".

اضاف: "لا اقول لمسنا بل اقول وجدنا من كل المسؤولين الذين قابلناهم في السعودية حبهم للبنان وحرصهم على هذا الوطن المتنوع والمتعدد في صيغته وهم يؤكدون على وحدة هذا البلد وعلى امنه واستقراره وهم يدعمون بكل محبة واخلاص ما يتوافق عليه اللبنانيون في شأنهم الداخلي، وتباحثنا ايضا بما يهم علاقة دار الفتوى بالمؤسسات الدينية في السعودية وايضا سوف يكون لهذه الزيارة التي قمنا بها النتائج الايجابية والمبرورة ان شاء الله وستظهر في الاشهر القليلة القادمة".

وتابع: "ما اريد قوله بعد هذه الزيارة ان لبنان في قلب السعودية وسيكون موضع اهتمام من كبار المسؤولين السعوديين وبالأخص خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبد العزيز حفظه الله تعالى الذي يكن للبنان وكل البلدان العربية ايضا كل تقدير ومحبة وقدمت الشكر باسم اللبنانيين جميعا للمملكة السعودية على ما تقدمه من مساعدات وعلى وقفتها المستمرة مع لبنان حكومة وشعبا".

سئل: من خلال لقاءاتكم في المملكة الى اي حد لمستم مباركة سعودية للحوار بين "المستقبل" و"حزب الله" الذي بدأ منذ فترة؟

أجاب: "لا شك ان المتتبع للسياسة السعودية يلحظ ان توجهات خادم الحرمين الشريفين حفظه الله تعالى هو رعاية الحوار داخل المملكة والحوار بين البلدان العربية واخر مبادرة اخوية كانت انجاح المصالحة بين قطر ومصر وهذا الامر يعزز من التضامن العربي ويعزز ايضا ما نطمح اليه جميعا من الاستقرار والامان في الدول العربية".

سئل: وهل تسنى لكم ايضا الاطلاع على موقف المملكة من شغور مقعد الرئاسة الاولى في لبنان؟

أجاب: بالطبع كل الجلسات مع المسؤولين السعوديين لمسنا منهم حرصهم على لبنان ولمسنا انهم على مسافة واحدة من جميع الفرقاء ويدعمون اي حوار يجري بين اللبنانيين يعزز الامن والاستقرار في لبنان وايضا لا شك ان مسألة انجاز الاستحقاق الرئاسي امر مهم جدا وينعكس ايجابا على امن هذا الوطن واستقراره وسلامته ووحدة ابنائه وان رئيس الجمهورية هو رمز وحدة الوطن ورمز مؤسساته".

سئل: هل سيكون مطلع العام 2015 موعدا لسد الشغور الرئاسي؟

اجاب: "نتمنى ان ينجز هذا الاستحقاق بأسرع وقت ممكن ولكن المعول عليه هو تلاقي الفرقاء السياسيين وتوافقهم على رئيس يمكن ان يخرجنا من هذا الشغور ومن هذا الشلل المسيطر على المؤسسات، وندعو ان يتم هذا الاستحقاق بأسرع وقت وان شاء الله نتمنى مطلع العام الجديد الميلادي ان يكون فاتحة خير لإنجاز هذا الاستحقاق".

سئل: كان لكم لقاء لافت مع الرئيس سعد الحريري كيف تقيمون نتائجه؟

اجاب: "كان اللقاء مع دولة الرئيس سعد الحريري مهم ومثمر وقد تباحثنا معه في كثير من القضايا والشؤون اللبنانية ولمسنا منه ايضا حرصه على انجاح الحوار الذي بدأ بين تيار "المستقبل" و"حزب الله" هذا الحوار نعول عليه نحن جميعا في ان يخرج البلد من حالة التشنج المذهبي القائم الى مرحلة الانفتاح بين المذاهب وتغليب الوحدة الاسلامية على غيرها من المصالح، واعتقد ايضا ان هذا الحوار الذي بدأ سوف يؤسس الى حوارات اخرى اشمل واعمق بين جميع اللبنانيين وبين الفرقاء اللبنانيين حتى يتم تأكيد ان هذا التلاقي وهذا الحوار يحل كثيرا من القضايا العالقة وتعود الطمأنينة والاستقرار الى البلد".

سئل: هل من كلمة للشريك في الوطن بمناسبة الاعياد المجيدة لا سيما عيد الميلاد المجيد للاخوة المسيحيين؟

اجاب: "لا اوجهه الى شريكي في الوطن اوجهها الى ابن الوطن لان المسيحيين ليسوا فقط شركاء هم ابناء هذا الوطن وهم معنا كجزء اساسي من مكونات هذا المجتمع اللبناني، في مناسبة الاعياد نسأل الله سبحانه وتعالى ان تكون هذه الاعياد القادمة فرصة لتتعزز الوحدة الوطنية بين جميع اللبنانيين ويتعزز ايضا الحوار المسيحي - الاسلامي الى ما هو اعمق واشمل ليكون على مستوى التنفيذ لا على مستوى النظرية".

 

مناورات الهزيمة الايرانية في الخليج العربي

داود البصري/السياسة/27 كانون الأول/14

كالعادة وعند تفاقم الأزمات الحياتية والمعيشية التي يكابدها المواطن الايراني, يلجأ نظام الملالي المتغطرس لتفعيل آلته القمعية والارهابية, واستنفار أدواته وأجهزته الاعلامية وحشد خلاياه وأنصاره الاقليميين ,والذين تزايدت محطات ونقاط تواجدهم بشكل واضح بعد سقوط أقوى سد عربي, وهو العراق, تحت رحمة الملالي وتحوله بكل ارثه وتاريخه ودوره لمجرد حديقة خلفية لغلمان الولي الفقيه الذي بات متحكما في كل العراق, ويتحرك هناك لتدعيم صفوفه ومواقعه الدفاعية في ظل تواطؤ غربي مشبوه وواضح المعاني والأهداف.

النظام الايراني اليوم, وهو يواجه مرحلة الانهيار الاقتصادي الكارثي الذي بدأ الشعب الايراني يدفع أثمانه الباهظة من مستقبله وكرامة أبنائه, لا يمتلك سوى سلاح واحد للرد على كوارثه, وهو الامعان في الكارثة وفي الغوص في بحار الأزمة وفي ممارسة أقصى درجات الاستفزاز ,من خلال تنظيم المناورات العسكرية الاستعراضية التي لا تدل على قوة واقتدار وتمكن. بقدر ما تؤكد على هستيريا الانهيار والرعب من قوادم الأيام.

النظام الايراني عبر سياسة العضلات المنفوخة لأسلحته المتهاوية, ولجيوشه المنخورة, يتصور أنه يستطيع فرض أوهام قوته على دول المنطقة, وحتى على العالم, من خلال التهديد الصريح أو المبطن لدول المنطقة, وخصوصا للمملكة العربية السعودية, التي يعلم انه لن يتمكن من مناطحة جدار أمنها الوطني والستراتيجي مهما فعل من نشاط ثعابينه الارهابية في اليمن أو العراق أو لبنان, ومهما قدم من جهد عسكري واستشاري وتخريبي في دعم النظام السوري.

لقد تحرك العميل الايراني الأول في العراق الايراني المحتل وهو نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي, وأعلن اتهاماته الصريحة والسخيفة ضد المملكة العربية السعودية, بذريعة أنها تدمر اقتصاد العراق. وهي طبعا تهمة ايرانية ترجمها المالكي وأعلنها وفقا لمشيئة أسياده في طهران. السعودية التي يلهث حيدر العبادي ووزير خارجيته الجعفري من أجل نيل رضاها ودعوتها لفتح سفارتها في بغداد, هي نفسها التي تتعرض لهجوم سخيف وسقيم من السلطة الحاكمة نفسها, ما يؤكد أن الوضع الحكومي العراقي مثير للسخرية, وبأن حكومة العبادي لا تسيطر حتى على تصريحات أعضائها وطاقمها, وهو مما يطرح الف علامة استفهام حول جدوى التعامل مع تلك الحكومة الهشة.

المهم ان الايرانيين وفي اطار سعيهم للخروج من الورطة السياسية والأزمة الاقتصادية الخانقة التي يعيشونها وتهدد بشكل حقيقي وجود واستمرار نظام الملالي الارهابي, لا يمتلكون سوى وسيلة التوتر واللجوء لأقصى درجاته من أجل التنفيس عن الأزمة أو الخروج من الورطة عبر الادعاء بالأدوار القيادية والكبرى للجهد العسكري الايراني.

انها للأسف أوهام القوة التي أصابت نظام الشاه الايراني الراحل في أخريات أيامه, وكانت أحد أهم عوامل سقوطه عادت اليوم لتتلبس نظام العمائم من خلال الادعاء بأن أمن الخليج العربي, والمحيط الهندي, والبحر الأحمر, وباب المندب, وحتى شرق البحر الأبيض المتوسط هو مسؤولية ايرانية. وان ايران بالتالي دولة عظمى ينبغي سماع رأيها وتقرير وفرض ارادتها. وهي أوهام مريضة لنظام لايجد ما يسد به قوت وأفواه شعبه الجائعة في زمن الانهيار البترولي الذي نعيش.

مناورات النظام العسكرية في الخليج العربي لن تخيف أحدا في المنطقة, ولن توفر حلولا لأزمات ومصائب الشعب الايراني, وكل التحركات الارهابية الايرانية في البحرين أو العراق أو اليمن أو سورية ولبنان لن توفر أمنا زائدا للنظام الايراني, بل ستكون السبب الرئيس والمباشر في هزيمته وانحساره القريب عن مسرح التاريخ.

الأمن لا يصنعه الارهاب ولا التخويف, والخطوط الايرانية قد طالت كثيرا عن كل قدرات التحمل الايرانية, والنزيف الاقتصادي الايراني المنهك سيفرض مستلزماته كما فرضها سابقا على الاتحاد السوفياتي الراحل, لكن مشكلة أهل العمائم انهم يقرأون التاريخ بالمقلوب, ويمارسون العزف بأدوات بدائية. لذلك فان مصير نظامهم الواضح والمتجلي في الأفق هو الرحيل والانحسار. ولن تنفعهم كل تلك الأساطيل التي هي في النهاية مجرد خردة متأكسدة, والعاقل من اتعظ بغيره, ولكن أوهام القوة ستكون العامل الأكبر في الهزيمة الايرانية الكبرى.

ملامح سنة 2015 ... هبوط أسعار النفط يضاعف قوة داعش

سليم نصار

الحياة/27.12.14

بعد صدامات 14 شباط (فبراير) 1989، بين الجيش اللبناني (ميشال عون) والقوات اللبنانية (سمير جعجع)، ظهرت في الصحف العالمية عناوين تنبئ عن اليأس من قيامة الوطن الصغير.

واختارت مجلة ايكونومست لصفحة الافتتاحية، عنواناً غير مألوف، نعت فيه الحرب الأهلية بكلمتين فقط: موت لبنان!

ودسّت هيئة التحرير في ديباجة المقال الافتتاحي إيحاءات سياسية مفادها أن لبنان، الدولة والمؤسسات، قد مات... وأن الدول العربية سترسل ممثليها للاشتراك في المأتم.

وانتقت هيئة تحرير المجلة سلسلة أحداث مفصلية لدعم توقعاتها المتشائمة، مدّعية أن الأسرة الدولية أخفقت في إيجاد الحل، وأن عمليات الإنقاذ لم تعد قادرة على إرجاع الروح إلى لبنان.

ردود فعل المغتربين على افتتاحية الايكونومست كانت غاضبة وساخطة. وانتهت أكثرية رسائل الاستنكار، التي نشرت المجلة بعضها، بالادعاء أن طائر الفينيق سينفض عنه غبار الزمن ويقوم من بين الركام.

وقد لا يكون من باب المبالغة الاعتراف بأن أجواء التشاؤم واليأس التي هيمنت على اللبنانيين خلال تلك الفترة الحرجة، عادت لتظهر من جديد بطريقة أكثر حدة وقلقاً.

ومع أن الأوضاع السياسية، المحلية منها والإقليمية، في هذه المرة، تختلف كثيراً عن الأوضاع التي سادت سنة 1975، إلا أن خبراء هذه المرحلة يؤمنون بأن إنقاذ لبنان سيتحقق عبر اختيار رئيس توافقي يحصل على ثقة الغالبية اللبنانية.

وبما أن رئيس المجلس نبيه بري يمثل في نظر اللبنانيين ضمانة المنسق العام لشؤون المرحلة الصعبة، فان تعليقاته لا تطمئن المتفائلين. خصوصاً بعدما تمنى على العماد ميشال عون أن يلعب دور صانع الملوك، أي أن يخرج من السباق، وينضم إلى فريق المحكمين.

وقد أدلى رئيس الحكومة السابق نجيب ميقاتي بدلوه في معركة علم التنجيم فإذا به يعلن بلهجة التأكيد أن لبنان سيشهد انتخاب رئيس جديد بعد جلاء الأوضاع في المنطقة. ومع أنه لم يحدد الفترة الزمنية المتوخاة إلا أنه ربط موعد الانتخاب بجلاء الأوضاع في المنطقة. وهو بالتأكيد كان يشير إلى احتمال إبرام الاتفاق النووي بين الولايات المتحدة وإيران، وإلى التداعيات التي يمكن أن يتركها هذا التغيير على لبنان بصورة خاصة.

ويتصور السياسيون في لبنان أن هذا الإنجاز الكبير قد يؤثر على سلوك طهران حيال حزب الله بحيث يتنازل عن بعض نفوذه لصالح الجيش اللبناني.

الأوروبيون في هذا المجال يختلفون مع واشنطن في النظرة إلى الثورة الإسلامية بعد 36 سنة. وهم يرون أن هذه الثورة لم تبدل موقفها الثابت من ضرورة احتضان لبنان، واعتباره نجماً يدور في فلك نفوذها. وعندما حاولت إدارة رونالد ريغان مشاركة إيران في عملية الرعاية، سددت لها طهران ضربات موجعة في مقر المارينز والسفارة الأميركية. وكان من نتيجتها الانكفاء المذل الذي تحقق عبر انسحابات متواصلة، شملت القوات الفرنسية أيضاً.

وفي مرحلة لاحقة، ساعدت القوات السورية المنتشرة في لبنان قيادة حزب الله على توسيع نفوذه في الجنوب والبقاع الغربي وسائر المناطق المطلوبة للتدخل السريع.

وتؤكد مصادر إيرانية رسمية أن المرشد الأعلى، الإمام علي خامنئي، طلب من المفاوضين الذين اختارهم تحسين صورة إيران. من هنا يرى البعض أن المطلوب في عهد الرئيس اللبناني الجديد ليس تفكيك أجهزة حزب الله وإنما قبول عناصر الحزب في صفوف الجيش بحيث يحظى بشرعية كافية لإدارة عملياته.

الرئيس اللبناني السابق ميشال سليمان دعا السياسيين إلى ضرورة إيجاد توافق حول الملفات الأساسية، وعلى رأسها انتخاب رئيس جديد للجمهورية.

ورأى أن الجهود الداخلية تبقى أفعل من الجهود الخارجية، ولو أن الغطاء الدولي ضروري من أجل تأمين الاستقرار والاستمرار.

وقال الرئيس أيضاً: إن الحل يجب أن يرتكز على منهجية الحوار التي تمثل الأساس المتين لمعالجة كل الأمور العالقة.

يوم الاثنين الماضي رعى نبيه بري في مقر الرئاسة الثانية في عين التينة الجلسة التمهيدية لـ حوار الضرورة بين تيار المستقبل وحزب الله.

وأول مَنْ رحب بهذا الحوار رئيس مجلس الشورى في إيران علي لاريجاني، خلال زيارته الخاطفة إلى بيروت قادماً من دمشق.

ولكن هذا الحوار، الذي يُقدّر له أن ينتهي بالاتفاق على شخصية رئيس الجمهورية المقبل، لم يمنع المرشحين والمنظرين من الإدلاء بآرائهم.

عقب الجمود الذي شهدته عملية المنافسة بين رئيس القوات اللبنانية الدكتور سمير جعجع ورئيس التيار الوطني الحر العماد ميشال عون، ظهر فجأة على الساحة الرئيس الأسبق أمين الجميل.

ويقول محازبوه إن اتفاق المداورة والمناورة الذي عقده مع سمير جعجع لم يثمر، بدليل أن المراوحة طالت أكثر من المتوقع. لذلك قام الجميل بفسخ العقد، وقرر التودد إلى حزب الله عبر زيارة تاريخية للجنوب هي الأولى منذ عام 1983. وشملت الزيارة عدة محطات بينها: القليعة وحاصبيا والخيام ومرجعيون.

وقال في مرجعيون: إن المآسي الناجمة عن الحركات الأصولية يجب أن تشجعنا على التماسك ووضع خلافاتنا جانباً حتى يستعيد لبنان دوره.

وكان بهذا الكلام يسعى إلى استرضاء حزب الله، وإقناع قيادته بأن أمين الجميل السابق لم يعد موجوداً، وأن أمين الحالي أعاد إنتاج نفسه بطريقة بعيدة عن قوقعة العزلة التي عُرِفت بها الكتائب. وهذا ما حفـّزه لإنشاء مكتب للحزب في مرجعيون بهدف مشاركة مسيحيي المنطقة أفراحها وأتراحها. وهي منطقة ضمت في الانتخابات الأخيرة 40 ألف ناخب. وفي صيدا وحدها ثلاثة مطارنة للأرثودكس والموارنة والكاثوليك.

وبانتظار إطلالة رئيس توافقي، يكون ثمرة جهود الحوار الوطني، يراهن الكثيرون على عام 2015 كمحطة مفصلية في تاريخ مليء ببقع الدم والدموع.

وقبل وداع عام 2014 ضرب العنف الدموي في باكستان بطريقة إرهابية غير مسبوقة إلا في مجازر هولاكو وجنكيز خان. وكانت حصيلة انتقام تحريك طالبان مقتل أكثر من 140 تلميذاً في مدرسة بيشاور. كل هذا لأن الجيش الباكستاني هاجم طالبان في مناطقها. لذلك انتقمت من ضباط الجيش بإعدام أطفالهم في مدرسة خاصة.

أنتوني ليك، مدير منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف)، صنـّف عام 2014 سنة كارثية لأطفال العالم. وقال إن هناك أكثر من 15 مليون طفل حاصرتهم الحروب الأهلية في العراق وجنوب السودان والسودان وأوكرانيا وسورية وجمهورية أفريقيا الوسطى واليمن والأراضي الفلسطينية.

ولقد أضاف المدير إلى هذه القائمة عدداً من الدول التي تعاني من اضطرابات محلية مثل أفغانستان ونيجيريا وباكستان والصومال وجمهورية الكونغو.

وذكرت يونيسف في بيانها الأخير أن أطفال سورية تأثروا بأحداث الحرب الأهلية بصورة بشعة. وأعلنت أن هناك سبعة ملايين وثلاثمئة ألف مهجر بينهم مليون وسبعمئة ألف طفل فرّوا من البلاد. أما في العراق فقد تجاوز عدد الأطفال المشردين المليونين ونصف المليون.

وفي أفريقيا تعرضت صحة الأطفال لأخطار كبيرة مثل الانتشار القاتل لمرض إيبولا في ليبيريا وسيراليون وغينيا. كما حُرِم نحو من خمسة ملايين طفل من التعليم بسبب إقفال المدارس.

وسجل عام 2014 سلسلة أحداث سياسية أهمها إعلان الرئيس باراك أوباما حال التطبيع مع كوبا بعد نصف قرن من القطيعة تقريباً.

أما في تونس فقد فاز في انتخابات الرئاسة الباجي قائد السبسي، رئيس حزب نداء تونس. وهو يُعتبَر أول رئيس منتخَب في شكل ديموقراطي منذ استقلت تونس عن فرنسا عام 1965.واللافت أن ثورات الربيع العربي انطلقت من تونس قبل أربع سنوات عندما أحرق الشاب محمد البوعزيزي نفسه احتجاجاً على إهمال الدولة. ويرى المراقبون في انتخاب رئيس علماني لتونس أن هذا البلد الصغير سيتجاوز مختلف الأزمات التي تعصف بدول المنطقة، ويجدد تراث الحبيب بورقيبة وما تركه من ذخيرة وطنية لحقوق المرأة والشعب عموماً.

ومع احتمال هبوط أسعار النفط إلى أدنى مستوياتها خلال عام 2015، يتوقع الخبراء هبوط الإيرادات الخليجية إلى أكثر من 250 بليون دولاراً. كما يتوقعون أيضاً أن يصل عدد العاطلين من العمل في العالم العربي إلى 40 مليون نسمة.

ويتخوّف المسؤولون في الدول الأوروبية أن يؤدي انتشار البطالة إلى توفير المناخ الصالح لانخراط أعداد كبيرة من الشبان في المنظمات الإرهابية مثل داعش وخلافه. خصوصاً أن مثل هذه المنظمات تؤمن للمنخرطين في صفوفها الحماية والرعاية المادية، وفرص الكسب غير الشرعي. كل هذا يتم في ظل أفق مسدود على مختلف الجبهات، العراقية والسورية والفلسطينية واللبنانية واليمنية والليبية. ومن المتوقع أن يزداد عدد الدول المرشحة للتفكك والانهيار في حال استمرت إدارة أوباما في إصرارها على خلع أنياب الدب الروسي وتقليم أظافره الطويلة!

 

الفاتيكان.. صرخة ضد العبودية الحديثة

اميل أمين/الشرق الأوسط/27 كانون الأول/14

جرى العرف في الأول من يناير (كانون الثاني) من كل عام على أن تحتفل حاضرة الفاتيكان بيوم السلام العالمي، وفيه يوجه بابا روما رسالة إلى العالم تتناول حديثا يتصل بجذور السلام ومفاهيمه وآلياته حول العالم.

هذا العام جاءت رسالة البابا فرنسيس الأول تحت عنوان لا عبيد بعد الآن بل إخوة، وفي مستهلها توجه لكل شعوب العالم ورؤساء الدول والحكام ومسؤولي الأديان المتعددة بأمنياته الحارة بأن يكون العام الجديد مليئا بالسلام، وأن يشهد نهاية للحروب والمنازعات والآلام الكثيرة التي تسببها يد الإنسان.

لماذا اختيار هذا الموضوع على هذا النحو؟

شهد تاريخ البشرية فترات كان فيها وضع العبودية مقبولا بصورة عامة ومنظما من قبل القانون.

غير أنه في العهود الحديثة وبعد تطور إيجابي لضمير البشرية، باتت العبودية، الجريمة التي تؤذي الإنسانية ملغاة رسميا في العالم.. لكن هل يعني ذلك أنها توارت وإلى الأبد أم أن صورة وأدوات امتلاك الأشخاص قد تغيرت بتغير شكل الأزمنة ذاتها؟

تحدثنا رسالة البابا عن أن ملايين الأشخاص حول العالم حتى الساعة من أطفال ورجال ونساء على اختلاف أعمارهم يحرمون من الحرية ويرغمون على العيش في ظروف مشابهة للعبودية.. هل من أمثلة؟

تذكرنا صرخة الفاتيكان هذه بالعمال والعاملات، بمن فيهم القُصر، المستعبدين في مختلف القطاعات، على المستويين الرسمي وغير الرسمي، في كافة مجالات الأعمال، وفي بلدان لا تتماشى فيها تشريعات العمل مع الإجراءات وأدنى المعايير الدولية.

ولعل الثورات والفورات الأخيرة، والتي كان لعالمنا العربي فيها نصيب الأسد، وبخاصة في العراق وسوريا، قد نكأت جرح العبودية، من خلال الظروف المعيشية للكثير من اللاجئين الذين يعانون من الجوع خلال سفرهم المأساوي، ويحرمون من حريتهم ويجردون من ممتلكاتهم ويتعرضون لانتهاكات جسدية وجنسية.

لا تتوقف العبودية الحديثة عند أولئك بل تمتد حتى في قلب أوروبا التي تعاني جدلا واسعا حول حقوق المهاجرين غير الشرعيين، وإشكاليات المقاربة بين القوانين المنظمة للدول المضيفة من جهة، وكرامة هؤلاء إنسانيا من ناحية ثانية، أي بين العدل والرحمة.

جريمة أخرى تعكس شكل العبودية الحديثة التي تجتاح العالم، إنها جريمة الاتجار بالبشر من أجل استخراج الأعضاء، أو من أجل تجنيدهم في عالم التسول، أو ممارسة نشاطات غير مشروعة من نوعية إنتاج أو بيع المخدرات.

أما أحدث أشكال تلك العبودية، فقد رأيناه في أبشع صورة في ممارسات جماعة داعش وأخواتها، من خطف واحتجاز لبشر واستعبادهم لتحقيق غايات جهنمية، أو فيما يتعلق بالفتيات والنساء، اللاتي يستخدمن عبدات لآلهة الجنس المعنية كما كان في زمن الجاهلية.

هل تتشابه الأسباب التي تجعل العبودية حاضرا سيئ الذكر في أيامنا الحالية كما كانت في الماضي؟

يرى أسقف روما فرنسيس الأول أن جذور العبودية غالبا ما تكون كامنة في المفهوم الشخصي لكل إنسان، فهناك من ينظر إلى أخيه الإنسان على أنه صنيعة الخالق وجبلته، والبعض الآخر لا يرى في البشر إلا أغراضا، لا ترقى إلى مستوى الكرامة البشرية المتساوية، وعليه فإنه يحق له أن يحرمه من حريته بواسطة الخداع والإكراه الجسدي أو النفسي.

يدرك العالم مسحة إنسانية واضحة في شخص بابا الفاتيكان الجديد، القادم من دول لاهوت التحرير، من أميركا اللاتينية، تلك الدول التي عرفت ولا تزال مرارة صراع البروليتاريا المطحونة، في مواجهة حلقات الرأسمالية والكمبرادورية، المنافية والمجافية لأي توجهات إيمانية حقيقية.

هنا نجد البابا يؤصل في رسالته لأسباب العبودية الحديثة، فناهيك بالعامل الوجودي المشار إليه سلفا، أي إنكار إنسانية الآخر، يرى أن هناك عوامل أخرى تسهم في تفسير المشهد الأليم، ومن بينها الفقر والتخلف والإقصاء، خصوصا عندما تضاف هذه العوامل إلى الحرمان من التربية، أو إلى واقع مطبوع بقلة أو انعدام فرص العمل.

هل الفساد المالي الذي تعاني منه دول العالم شرقا وغربا من بين أسباب العبودية الحديثة؟

ذلك كذلك بالفعل، ففساد الأشخاص المستعدين لكل شيء من أجل الاغتناء عامل رئيسي وراء تزايد نزعة العبودية المستترة وراء الاتجار بالكائنات البشرية، والأشد قسوة في حديث البابا أن بعض عناصر القوى الأمنية أو لاعبين حكوميين آخرين أو مؤسسات مختلفة، مدنية وعسكرية كثيرا ما تقف خلف ما يسميه فساد الوسطاء.

ما هي كارثة البشرية الحقيقية في ظل عبودية آثمة؟

باختصار غير مخل أنها تضع في صلب النظام الاقتصادي العالمي المال والأعمال كهدف لا غاية.

لقد حدث الارتباك القيمي عندما حلت مسألة تأليه المال، عوضا عن تكريم الإنسان المخلوق كي يكون سيد الكون.

رسالة اليوم العالمي للسلام للبابا فرنسيس أكثر من أن نحيط بها في عدة سطور، وتحتاج لقراءة معمقة، من الدول والمؤسسات والشعوب، إذ هي موجهة للإنسانية برمتها دون تخصيص أو تحديد، من أجل القضاء على آخر صور وأشكال العبودية.

إن عولمة اللامبالاة التي ترخي بثقلها اليوم على حياة الكثير من ملايين البشر، تتطلب منا جميعا أن نكون صانعي عولمة التضامن والأخوة القادرة على إعطائهم الرجاء مجددا، وتمكينهم من استعادة السير بشجاعة عبر مشكلات زمننا، والرؤى الجديدة التي يحملها معه، والتي يضعها الله تعالى بين أيدينا.

 

خمسة وعشرون عاماً على اتفاق الطائف أفكار تطبيقية للخلاص الوطني

عقل العويط/النهار

27 كانون الأول 2014

يخصص "الملحق" عدده السنوي الممتاز هذا، لمرور خمسة وعشرين عاماً على توقيع اتفاق الطائف، ويباشره بالجملة الآتية: "أفكار للخلاص الوطني". لكنه إذ يستخدم هذه الجملة "الكبيرة"، يتوجس من أن تكون تنطوي، في عين الواقع، كما في نظر بعض القرّاء، وخصوصاً المعنيين بالمصائر، على الكثير من الادعاء المنتفخ بالذات، في حين أن أطناناً من الأفكار المحبّرة، في موضوع الكيان والوجود والمصير، قد ارتطمت موضوعياً بالطريق المسدود!

لن يقع "الملحق" في الفخّ التقليدي الاستراتيجي الذي ينصبه له هذا الاتفاق، في شأن ما طُبِّق منه، وما لم يُطبَّق، وما ليس قابلاً للتطبيق. ليس هذا هو موضوع العدد، بقدر ما يتمثّل الموضوع في بسط الأفكار التي من شأنها أن تلقي الضوء، من جهة، على الطبقات التحتية، الخفية، من المأزق اللبناني، وأن تضع بين أيدي اللبنانيين والمعنيين بالشأن اللبناني، من جهة أخرى، أفكاراً عملانية حبّرها باحثون ومفكرون، يمكن إشهارها كعلاماتٍ ضرورية لأيّ أفق محتمل للحلّ.

لا يدّعي "الملحق" أنه سيصنع الكيمياء الدولتية، العقلية والثقافية، الديموقراطية والدستورية والقانونية، المناسبة، لاجتراح أعجوبة وجودية، تدرأ الخطر عن المصير اللبناني، وتضع الجمهورية على سكة الحلول الهادئة. بل يزعم زعماً واثقاً أنه يستدرج الأفكار النبيلة، التي في مقدورها أن تمثّل معاناة العقل اللبناني حيال هذه الأزمة المستعصية، المستمرة فصولاً، بوجوه وأشكال مختلفة، منذ العام 1989. وهي الأفكار المدرجة على مدى صفحات هذا العدد السنوي الممتاز، التي يشرّفها في وجهٍ من وجوهها، أن تمثّل خلاصةً من خلاصات العقل اللبناني المستنير.

هل الوقت ملائمٌ موضوعياً لإثارة هذه المسألة بالذات، في حين أن منطقة الشرق الأدنى، من فلسطين إلى العراق، مروراً بلبنان وسوريا، تواجه تحدياتٍ محفوفة بالأخطار الكيانية؟

سوريا والعراق، وهما الجغرافيا السياسية الكبرى في هذه المنطقة المضطربة من العالم، تواجهان، مع الأمم الصغيرة المحيطة بهما، أسوأ المصائر، شعوباً وكياناتٍ ودولاً. إذ لم يشهد التاريخ الحديث، أن عاش هذان البلدان، اختباراتٍ تعصف بكينونتيهما، وتمزّق وحدتيهما، وتقتل مئات الألوف من شعوبهما، وتهجّر الملايين، وتفتك، وتنفي، وتشرّد، وتدكّ المعالم، وتمحو أثر الحضارة، مثلما هو حاصلٌ منذ سنوات قليلة، على أيدي أنظمة الاستبداد السياسي والظلامية الدينية على السواء.

نعود لنطرح السؤال نفسه: هل الوقت ملائم للتفكير في مصير لبنان، وعلى أيدي لبنانيين غير مدرجين في قوائم القطعان البشرية، التي لا تستطيع أن تنظر إلى أبعد مما يريده لها "رعيان" هذه القطعان؟

بل الوقت أكثر من ملائم. لأن التفكير في هذه اللحظة بالذات، هو ما يفتقر إليه هذا اللبنان، المدرج هو نفسه على المحكّ التاريخي. ليس لأنه حجرٌ صغير في هذه العمارة الشرقية المثخنة بالزلازل والطعنات والجروح والأوجاع فحسب، بل لأن المسؤولين عن مصيره، قادةً سياسيين ودينيين، وجماعات، لاهون وغافلون عن مصيره هذا، أو هم، للأسف، دون ما يجب أن يتحلّوا به من شمائل ومواهب وقيم ومعايير، في أوقاتٍ، كأوقات المحنة الوجودية هذه.

نطرح السؤال، المتعلق بمرور خمسة وعشرين عاماً على توقيع اتفاق الطائف، بهدف أن نحصل على أفكار - أجوبة، أو مشاريع أفكار - أجوبة، أو مفاتيح فحسب، تقودنا إلى أول الضوء الذي نحتاج إليه في هذه اللحظة التاريخية، ليكون للطبقة السياسية اللبنانية خصوصاً، وللبنانيين عموماً، وللمعنيين المحليين والإقليميين والدوليين بالشأن اللبناني، الدليل الفكري والثقافي والسياسي، في هذه العتمة الوجودية الدامسة.

نسأل المفكرين والبحاثة، هل يمكن لبنان، كدولة، أن يعوّل، بعد، على هذا الاتفاق؟ أم أن لبنان هذا قد أصبح في الخواء الدولتي، البنيوي والدستوري المطلق؟ وإذا كانت الحال على هذه الصورة السوداء، فما هي السبل التي تجعل اللبنانيين، وسواهم، يحجمون عن تدمير المكوّنات الباقية للدولة، في هذا المفصل الجيوسياسي الذي يضع لبنان ودول الشرق العربي في مهبّ المصائر الغامضة؟

ننطلق في هذا السؤال من انقسام الرأي الوطني حول المصير، بين اعتقاد الكثيرين "الموضوعي" أن اتفاق الطائف هو الحلّ، وبين اعتقاد الكثيرين الآخرين "الموضوعي" أيضاً، أن النظام السياسي اللبناني وصل إلى طريق مسدود، وباءت بالفشل الذريع، جميع المحاولات الهادفة إلى ترميمه منذ اتفاق الطائف حتى اللحظة السياسية الراهنة، مما ينبئ بالاحتمالات والمصائر القاتمة، وخصوصاً في المفترقات الحاسمة التي تعيشها حالياً المنطقة العربية.

لهذا، نرانا نسأل هؤلاء المفكرين والبحاثة عن احتمالات وجود تصوّر بنيوي، دستوري، أو دولتي، ممكن، من شأنه إخراج لبنان من عنق الزجاجة، والوصول به الى تدبير ديناميكيات نوعية، ضمن حدوده الدولية المعترف بها، وإتاحة حياة سياسية سليمة، ديموقراطية، متنوعة، حرّة، قابلة للعيش والديمومة بين جماعاته ومكوّناته؟

يشارك في العدد الذي يخضع إدراج أسماء المشاركين فيه، لترتيبات محض إخراجية وتقنية، كلٌّ من منى فياض، سمير فرنجية، محمد حسين شمس الدين، أنطوان قربان، علي حرب، بول سالم، كمال حمدان، داود الصايغ، رمزي الحافظ، شبلي ملاط، عبدالله الخوري، لقمان سليم، عبد الرؤوف سنّو، ومحمد أبي سمرا. يحتفي بمواكبته، رسماً، كلٌّ من الفنانين منصور الهبر، فيصل سلطان، جميل ملاعب، مارون الحكيم، ايلي بورجيلي، محمود الزيباوي، ومحمد الرواس.

الصفحات الاثنتا عشرة هذه، لن تعفينا مضامينها، من مواصلة كفاحنا الثقافي الذي هو شرفُنا وقَدَرُنا على السواء. لن نخون هذين القَدَر والشرف، ولن نغمسهما في وحل هذا المستنقع الدنيء، بل سنظلّ نؤمن بمسؤوليتنا الثقافية التاريخية، وبأننا قادرون على المساهمة في صناعة الأمل والحرية، لهذه البلاد وأهلها.