المنسقية العامة للمؤسسات اللبنانية الكندية

أخبار يوم الأربعاء 28/2/2007

ليكون فيهم حبُّك لي، وأكون أنا فيهم

 

المخابرات الأميركية: "القاعدة" و"حزب الله" "أكبر خطر" على مصالح الولايات المتحدة

واشنطن - اف ب : اعلن رئيس الاستخبارات الاميركية مايكل ماكونيل امس ان تنظيم "القاعدة" يشكل اكبر خطر على المصالح الاميركية, مشيرا كذلك الى الخطر الذي يشكله حزب الله الشيعي الذي حل ثانيا في قائمة مهددي الامن الاميركي . وقال ماكونيل في تقرير قدمه امام لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ الاميركي ان ايران وكوريا الشمالية هما الدولتان اللتان تشكلان مصدر القلق الاكبر بين الدول التي تعتبرها الولايات المتحدة مقلقة, مشددا على ان انتشار اسلحة الدمار الشامل يشكل ثاني اكبر تهديد بعد الارهاب. وقال مدير الاستخبارات الوطنية "بعد الارهاب تشكل الجهود التي تبذلها دول او ارهابيون لتطوير اسلحة خطرة او الحصول عليها ثاني اكبر تهديد لامن بلادنا وقواتنا المنتشرة على الارض وحلفائنا.

واوضح ماكونيل خلال جلسة الاستماع السنوية التي تنظمها اللجنة حول التهديد الذي يحدق بالولايات المتحدة "ان ايران وكوريا الشمالية هما الدولتان اللتان تثيران اكبر قدر من القلق بالنسبة لنا. واضاف ماكونيل ان ايران مصممة على تطوير اسلحة نووية وقد تتمكن من امتلاك سلاح من هذا النوع بحلول. 2015

وشدد المسؤول الامني الاميركي على ان مصادر القلق المرتبطة بايران تتعدى الملف النووي, مشيرا الى ان ارتفاع اسعار النفط وتزايد قوة "حزب الله " زادا من النفوذ الايراني في المنطقة , وقال "انه وضع خطير جدا لان ايران نووية يمكن ان تؤدي الى ردود فعل تزعزع الاستقرار من جانب دول اخرى في هذه المنطقة الحساسة. وفي الشأن العراقي قال رئيس الاستخبارات الاميركية ان الوضع الامني في العراق "يسير في اتجاه سلبي" وان مصطلح "الحرب الاهلية" هو الوصف المناسب لعناصر اساسية في النزاع في العراق. وتابع "اذا لم يتم بذل جهود حقيقية لاصلاح هذه الاوضاع خلال فترة زمنية تتراوح ما بين 12 و18 شهرا فان تقييمنا يشير الى ان الوضع الامني في العراق سيواصل تدهوره بمعدلات تشبه تلك التي شهدناها في النصف الاخير من العام 2006. وقال ماكونيل ان "مصطلح "الحرب الاهلية" يصف بدقة عناصر رئيسية في النزاع في العراق" ومن بينها تفاقم الانقسامات الطائفية "وتشريد" السكان. من جهة ثانية انتقد ماكونيل ما وصفه بالسياسة الروسية التي تزداد تشددا والتي قادت الى "التنافس والعداء" في العلاقات الروسية الاميركية. وابلغ المسؤول الاميركي الرفيع اللجنة البرلمانية ان الكرملين يصبح اكثر عداء للديمقراطية وعنادا مع اقتراب الانتخابات الرئاسية السنة المقبلة.

نقل عن بوش دعمه القوي لإنشاء المحكمة الدولية ولحكومة السنيورة

جنبلاط يطلب من الولايات المتحدة دعماً سياسياً وعسكرياً ضد الإحتلال السوري و"حزب الله"

بيروت- السياسة:

نقل رئيس اللقاء الديمقراطي النائب وليد جنبلاط عن الرئيس الاميركي جورج بوش استمرار دعمه القوي لانشاء المحكمة الدولية لمحاكمة قتلة الرئيس رفيق الحريري وغيره من السياسيين وتجديد التزام بلاده بدعم الحكومة اللبنانية برئاسة فؤاد السنيورة سياسياً واقتصادياً وعسكرياً للدفاع عن استقلال لبنان وسيادته وحريته, كما نقل عنه استمرار الموقف الاميركي المبدئي والقوي من النظام السوري ورفض التعامل معه. وكان جنبلاط باشر لقاءاته الرسمية في الولايات المتحدة يرافقه وزير الاتصالات مروان حمادة والنائب السابق غطاس خوري باجتماع مع الرئيس بوش بحضور مستشار الامن القومي ستيفن هارلي وكبار معاونيه ودام نحو نصف ساعة جرى البحث خلاله في اوضاع لبنان والمنطقة, كما التقى جنبلاط وزير الدفاع الاميركي السابق دونالد رامسفيلد وعلى جدول زيارته اللقاء مع كل من وزير الدفاع روبرت غيتس ووزيرة الخارجية كوندوليزا رايس ونائب الرئيس ديك تشيني. والقى جنبلاط محاضرة في معهد اميركان انتربرايز قال فيها انه جاء الى الولايات المتحدة سعياً للحصول على دعم اقوى سياسياً وعسكرياً واقتصادياً للحكومة اللبنانية للتصدي للحكومات التوتاليتارية في سورية وايران وضد الاحتلال السوري غير المباشر عبر حزب الله وحلفائه واوضح ان الاخفاق في حل الازمة اللبنانية على نحو يصون سيادة لبنان واستقلاله وحريته سيؤدي الى دخول لبنان في المجهول, وسينتقل جنبلاط يوم الجمعة الى نيويورك حيث يلتقي امين عام الامم المتحدة بان كي مون وكبار المسؤولين في الهيئة الدولية.

من جهته قال مروان حمادة: ان انشاء المحكمة ذات الطابع الدولي للتحقيق في سلسلة الاغتيالات التي تتعرض لها الشخصيات السياسية اللبنانية خلال العامين الماضيين تعد بمثابة ضمان تجنب حرب اهلية في البلاد. وفي مقابلة مع وكالة الانباء الاسبانية (إفي), اشار حمادة الى النظام السوري وبصفة خاصة الى الرئيس بشار الاسد كمسؤول وحيد عن هذه الجريمة. وقال حمادة مفتاح الازمة التي تشهدها لبنان حالياً هو المحكمة, لن نقبل بان يواصلوا الاغتيالات فهناك قاتل ينفذ سلسلة من الاغتيالات وستستمر الازمة حتى يمثل هذا السفاح امام القضاء. واردف اعتقد ان تهديد نشوب حرب اهلية في لبنان يتعلق بشكل او بآخر بسلسلة الاغتيالات التي نحن بصددها الان وسنمضي قدما في المحكمة الدولية لان افضل ضمان لتجنب حرب اهلية في لبنان هو ان يتم ادانة ومعاقبة مرتكبي هذه الاغتيالات.

 

موسى : استعراض القوة في لبنان سيحرق البلد

بيروت -السياسة:واشنطن - جدة - الوكالات :حذر الامين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى من أن لبنان سوف يحترق اذا تغلب أحد الاطراف على الاخر في استعراض القوة الذي يهدد باندلاع حرب أهلية ... وفي حين اعلنت قوى " 14 اذار " الحاكمة في لبنان انها ستتصدى لاستمرار خطف البرلمان من جانب حلفاء دمشق , كشف زعيم اللقاء الديمقراطي النائب وليد جنبلاط انه طلب من الولايات المتحدة مساعدة سياسية وعسكرية ضد سورية و" حزب الله " وقال موسى على هامش منتدى اقتصادي في جدة ان لبنان سيحترق اذا ظهر فائز مشيرا الى أنه يجب ألا يكون هناك غالب وأن اللبنانيين عاشوا بهذه الصيغة زمنا طويلا , مؤكدا ان العنف الطائفي يشكل أكبر تهديد يواجه المنطقة التي لا تحتمل الانزلاق الى مستنقع من " العنف الطائفي" . في غضون ذلك اعلن الزعيم الدرزي اللبناني وليد جنبلاط في واشنطن انه يزور العاصمة الاميركية للحصول على مساعدة الولايات المتحدة السياسية والعسكرية ضد "الاحتلال السوري غير المباشر" للبنان, متهما " حزب الله " بانه رأس الحربة لهذا الاحتلال. وقال جنبلاط في محاضرة القاها في معهد "اميريكان انتربرايز انستيتيوت" في واشنطن "هذا ليس سرا. نعم ابحث عن المساعدة. واضاف "احتاج الى مزيد من المساعدة السياسية والعسكرية ضد الاحتلال السوري غير المباشر لان الاحتلال السوري المباشر لم يعد قائما".

واوضح جنبلاط الذي سيلتقي اليوم وزيرة الخارجية الاميركية كوندوليزا رايس ان سورية ما زال لديها تأثير في لبنان "باحتلال غير مباشر" وتعمل عن طريق حزب الله اللبناني الشيعي وحلفاء آخرين.كما نقل جنبلاط عن الرئيس الاميركي جورج بوش دعمه لانشاء محكمة دولية في قضية اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الاسبق رفيق الحريري .

حملة اعتقالات ومداهمات واسعة في سورية

دمشق - روما - الوكالات: اعتقلت السلطات السورية عدداً من المواطنين بعد حملة مداهمات شملت عدداً من المحافظات في سورية, دون ان تقدم السلطات الامنية السورية اي مبرر لهذه الاعتقالات. وذكرت حركة العدالة والبناء في سورية ان حملة المداهمات شملت بعض المحافظات وتحديداً محافظة ادلب لاسيما منطقتي سراقب وتفتناز, اضافة الى محافظتي حماة وريف دمشق. ورأت الحركة ان هذه الاعتقالات التي ارتفعت وتيرتها بشكل كبير في الاشهر الثمانية الاخيرة وباتت تطال شريحة واسعة من المجتمع السوري في جميع المحافظات تأتي كرسالة يريد النظام الامني السوري ايصالها.. على ابواب استحقاقات انتخابية لمجلس الشعب والرئاسة في سورية. واضافت في بيان نشره موقع اخبار الشرق الالكتروني ان هذه المحاولات المتكررة لارهاب المواطن تزداد كما ونوعا مع اقتراب هذه الاستحقاقات الانتخابية وذلك من اجل تكريس الامر الواقع وقطع الطريق امام كل محاولة جادة من قبل منظمات المجتمع المدني والمعارضة السورية في احداث بدايات لتغيير ديمقراطي وسلمي يحفظ للبلد كرامته وهيبته. من جانب آخر اتهم عبدالحليم خدام النائب السابق للرئيس السوري مجلة نيويوركر, الاميركية بنشرها مقالاً مدفوعاً من السفارة السورية في واشنطن نافياً ما اوردته المجلة عن ستراتيجية اميركية جديدة في المنطقة تتضمن تمويل جبهة الخلاص السورية التي يتزعمها خدام الى جانب الاخوان المسلمين. وجاء تعليق خدام على ما نشرته المجلة الاميركية بقلم الصحافي سيمور هيرش حول ستراتيجية اميركية ستنفذ بتنسيق وثيق مع أجهزة امن السعودية بهدف اضعاف كل من سورية وايران. واعتبر خدام ان الهدف من هذا المقال هو الاساءة للسعودية وقال: بشار الاسد يسعى للمصالحة مع السعودية فهو يقوم بذلك لانه معزول ولكن في الوقت نفسه اذا تمكن ان يطعن بالظهر فانه لا يتوانى عن ذلك, وذكر خدام ان الاسد شن حملة ضد قادة السعودية وضد كل القادة العرب بعد الحرب الاخيرة على لبنان, وقال: لا تبحث جبهة الخلاص عن اموال لا من هذه الجهة ولا من تلك ونحن نميز دائما بين سورية الشعب والبلد وبين النظام ونتمنى ان يقوم المجتمع الدولي كله بالضغط على النظام لتحرير الشعب منه. واردف: قدمنا مذكرات لكل رؤساء الدول حول هذا الموضوع, حيث طلبنا بشكل واضح ان يكون التغيير وطنياً ولا نطلب مساعدات مالية من احد بل مساعدة سياسية. وشدد خدام على ان جبهة الخلاص هدفها ان ترتاح سورية من النظام واي جهة تساعدنا سياسياً وليس عسكريا نقول لها شكراً اما التدخل الخارجي فغير مقبول نهائياً.

الملك عبد الله أكد لشيراك ان قتلة الفرنسيين في السعودية لن يفلتوا من العدالة

مبارك وخادم الحرمين استعرضا تطورات النووي الإيراني ولبنان والقمة

الرياض- الوكالات : اجرى الرئيس المصري حسني مبارك امس زيارة قصير الى المملكة العربية السعودة بحث خلالها مع خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز تطورات الاوضاع في الشرق الاوسط ورافق مبارك في زيارته وفد يضم وزير الخارجية أحمد أبو الغيط والوزير عمر سليمان مدير المخابرات المصرية والدكتور زكريا عزمي رئيس ديوان رئيس الجمهورية والسفير سليمان عواد المتحدث الرسمي لرئاسة الجمهورية . وقالت مصادر مصرية مرافقة لمبارك انه تم خلال المباحثات بحث مجمل العلاقات وتطورات الأوضاع في المنطقة والإعداد للقمة العربية المقبلة التي تستضيفها السعودية أواخر شهر مارس المقبل .

واضافة الى الشأن الفلسطيني وتطورات الاوضاع في العراق شكلت تطورات الملف النووي الايراني والازمة السياسية في لبنان محاور اساسية في محادثات الزعيمين العربيين . كما تناولت المباحثات بين الرئيس مبارك وخادم الحرمين الشريفين العلاقات الثنائية بين مصر والسعودية, وسبل تعزيزها وتنميتها في مختلف المجالات . وتأتي زيارة مبارك غداة زيارة قصيرة قام بها ملك الاردن عبدالله الثاني الى الرياض .

وذكرت مصادر ديبلوماسية في القاهرة أن الزيارة تأتي في اطار التشاور والتنسيق بين الزعيمين ازاء التطورات الدولية والاقليمية خاصة قبل انعقاد القمة العربية في الرياض خلال شهر مارس المقبل . وكان الرئيس مبارك تلقى رسالة خطية من خادم الحرمين الشريفين تتضمن الدعوة للمشاركة في أعمال القمة العربية المقبلة

على صعيد اخر اجرى العاهل السعودي امس تصالا هاتفيا بالرئيس الفرنسي جاك شيراك معزيا بالضحايا الفرنسيين الاربعة الذي سقطوا في هجوم في شمال غرب المملكة, واكد ان منفذي "الهجوم الارهابي" لن يفلتوا من العدالة. وافادت الوكالة السعودية الرسمية ان الملك عبدالله اعرب لشيراك "عن تعازيه ومواساته وشعب المملكة العربية السعودية لفخامته وللشعب الفرنسي الصديق ولاسر ضحايا الحادث الاجرامي الذي تعرضت له مجموعة من المقيمين فرنسيي الجنسية يوم اول من امس" الاثنين. وأكد الملك عبدالله أن "من قام بهذا العمل الارهابي ضد الابرياء لا يمثل الا نفسه ولن يفلت من يد العدالة وسيمكن الله منه وستبقى المملكة بعون الله واحة امن واطمئنان". وفي باريس اعرب الرئيس جاك شيراك عن "صدمته" بعد الاعتداء الذي دانه "بشدة" معتبرا انه "عمل شنيع".

كما اعلنت وزارة الخارجية الفرنسية ان بلادها مستعدة للتعاون مع التحقيق السعودي في الاعتداء وقال المتحدث باسم الخارجية الفرنسية جان باتسيت ماتيي "نحن مستعدون تماما من الجانب الفرنسي للتعاون مع هذا التحقيق". واضاف ان طبيبا متخصصا في مساعدة العائلات ينتظر وصوله الثلاثاء الى السعودية آتيا من فرنسا, موضحا ان اي جهة لم تتبن الاعتداء حتى الان. وتابع ماتيي "ثمة فرضيات عدة, لكننا نفضل عدم تبني اي منها حتى الآن".

واوضح "اننا لم نتبلغ تهديدات محددة تستهدف الفرنسيين". ولفت الى وجود نحو 3600 فرنسي في المملكة السعودية, بينهم 2200 في الرياض و1400 في جدة, وقد تلقوا تعليمات بالتزام الحذر. واكد ماتيي ان الضحايا كانوا يقومون بجولة "لها طابع سياحي". وتوفي فرنسي رابع متأثرا بجروح اصيب بها في الهجوم الارهابي وكان الشاب البالغ سبعة عشر عاما خسر كمية كبيرة من الدم واخضع لعملية جراحية لاخراج رصاصة من رئته, بحسب مصدر ديبلوماسي. وكانت المصادر الطبية وصفت في وقت سابق وضع الشاب الذي كان يصارع من اجل البقاء في مستشفى الملك فهد في المدينة, بأنه حرج. وكان اثنان من الضحايا يعملان لحساب مجموعة شنايدر الفرنسية للمعدات الكهربائية, بينما الثالث مدرس في المدرسة الفرنسية "الليسيه" في الرياض. اما الناجون فهم ثلاث نساء وفتى (15 عاما) وشقيقته (11 عاما). والناجون لا يزالون في احد فنادق المدينة المنورة برفقة ديبلوماسيين فرنسيين وتحت حماية الاجهزة الامنية السعودية التي بدأت تستمع الى افاداتهم.

رسائل سرية من طهران إلى الأميركيين والأوروبيين تلمح إلى إمكانية التضحية بنجاد مقابل مفاوضات فاعلة

لندن كتب حميد غريافي:السياسة/كشف احد كبار قادة اللوبي اللبناني في واشنطن النقاب امس الثلاثاء عن ان مسؤولين ايرانيين كبارا في طهران بعثوا خلال الشهرين الماضيين رسائل سرية الى اعضاء بارزين في الكونغرس الاميركي والبرلمان الاوروبي في بروكسل اكدوا فيها ان الحكومة الايرانية تمتلك اوراقا عدة في الشرق الاوسط بينها العراق والنظام السوري في دمشق وحزب الله في لبنان وشيعة شرق الجزيرة العربية بالاضافة الى ورقة امكانية تحسين العلاقات مع اسرائيل, وبالتالي بامكانها (الحكومة) التدخل الفاعل لتخفيف التوترات في تلك المناطق اذا وافقت الولايات المتحدة على فتح حوار جدي مع ايران دون اي شروط مسبقة واقفال باب العقوبات الدولية. وكانت وزيرة الخارجية الاميركية كوندوليزا رايس اعلنت اول من امس انها مستعدة للجلوس فورا مع الايرانيين للتفاوض ان هم اوقفوا عمليات تخصيب اليورانيوم التي تتخوف واشنطن من ان تكون مقدمة لصنع اسلحة نووية.

وقال كبير الباحثين في مؤسسة الدفاع عن الديمقراطيات في واشنطن وبروكسل الدكتور وليد فارس ل السياسة في اتصال به في العاصمة الاميركية, ان ردي مستشارية الامن القومي الاميركي والبرلمان الاوروبي على تلك الرسائل الايرانية السرية كانا ان الاوراق او الجبهات التي يعتبرها الايرانيون ملك ايديهم وتحت سيطرتهم, قد انقلبت ضد نظام الملالي المتشدد في طهران تماما كما حدث في لبنان عندما تصدت الاكثرية الديمقراطية الحاكمة للهجمة الايرانية ووقفت بحزم في وجه اندفاع حزب الله واحبطت كل مخططاتهما, فيما هناك دلائل قوية على قيام قوى شيعية معتدلة في العراق, كما يحدث تماما على الساحة اللبنانية, بتشكيل طاقة استيعابية تفرض ميزان قوى في وجه امثال مقتدى الصدر الايراني وجماعات شيعية اخرى تقوم بعمليات القمع المذهبي والفرز السكاني في البلاد, في الوقت الذي انعكس فيه الضغط الايراني المذهبي على شيعة المناطق الشرقية في الخليج تمسكا اكبر من قبل الرموز الشيعية فيها بهويتهم العربية في وجه المد الفارسي, وتبرؤا من التسلط الاجنبي وابتعادا عن اي تدخل خميني في الدول العربية.

وقال فارس, وهو مؤلف كتاب مستقبل الجهاد حول الارهاب في الشرق الاوسط والعالم ان النظام الايراني لايمكنه التراجع تحت اي ظرف من الظروف عن ستراتيجية التسلح بما فيه الاسلحة النووية والصاروخية لسببين: اولهما اقليمي, اذ لاول مرة في التاريخ الحديث عزلت ايران نفسها عن العالمين العربي والاسلامي دون ان تمتلك اي بديل عن هذه العزلة اذ ان شيعة الدول العربية, وان ظهر بعضهم في هذه المرحلة مؤيدا لايران كما في بعض انحاء العراق ولبنان, الا انهم في نهاية المطاف لايستطيعون ان يكونوا ايرانيين بسبب ثقافتهم وطرق عيشهم ولانهم اكثر حضارة وتطورا ولايريدون العودة الى كهف الخمينية التي يناضل ملايين الايرانيين انفسهم للخروج منه.

التضحية بنجاد!/ اما السبب الثاني فداخلي اذ يخوض النظام الايراني منذ شهور عدة في خوزستان (عربستان) وشرق جنوب ايران ومناطق اخرى في البلاد مواجهة عنيفة مع اعداء النظام, وما استهداف حافلات للحرس الثوري خلال الاسبوعين الماضيين بمتفجرات الا جزء يسير معلن من الحربين المذهبية والاتنية اللتين يتعرض لهما النظام المتزمت, وهذه امور لاعلاقة للاميركيين او لاي جهة خارجية اخرى بها. ونقل فارس عن مصادر في الكونغرس والادارة الاميركيين قولها ان الرسائل التي بعث بها المسؤولون الايرانيون سرا الى واشنطن وبروكسل حاولت التمييز بين متشددين ومنفتحين ووضع الرئيس محمود احمدي نجاد في خانة المتشددين تمهيدا لامكانية التضحية به في حال فتح حوار حقيقي مع الولايات المتحدة واوروبا يتوصل الى حل مع طهران.

البطريرك صفيرعرض مع زوار بكركي الاوضاع العامة في البلاد

وطنية - بكركي - 27/2/2007(سياسة) استقبل البطريرك الماروني الكاردينال مار نصرالله بطرس صفير قبل ظهر اليوم في بكركي، النائب غسان مخيبر، وعرض معه الاوضاع العامة في البلاد. بعد اللقاء قال النائب مخيبر:" في اطار التواصل مع بكركي في الشؤون اللبنانية عموما والمسيحية خصوصا، تباحثت مع غبطته في مجموعة من الافكار الضرورية لتعزيز الحوار بين الاطراف اللبنانيين كافة وصولا الى تجذير القرار في الداخل اللبناني في كل ما يتعلق باعادة تكوين السلطة والخروج من المأزق الدستوري الذي وقع فيه الوطن".

جوزف طربيه/كما استقبل البطريرك صفير المرشح لانتخابات الرابطة المارونية جوزف طربيه، وبعد اللقاء أوضح طربيه أنه تم عرض لموضوع انتخابات الرابطة "التي يوليها غبطته اهمية كبيرة، لان الرابطة نخبة الموارنة. وهي في الوقت نفسه موقع مساند للكرسي البطريركي، وابلغني غبطته انه على مسافة واحدة من الجميع". وردا على سؤال حول مطالبة البعض بلائحة ائتلافية قال طربيه:"الموارنة بتاريخهم كانوا ديموقراطيين والمنافسة دائما هي التي توصل الى الافضل، والاخوان الملتفون حولي في هذا الموضوع هم توافقيون لانهم لا تربطهم الا المصلحة العامة، ونشعر ان هناك رضى من الاطراف السياسية المارونية كافة عن هذه التركيبة التي تجمع رجالا من مختلف الميادين وهم ليسوا في حاجة الى موقع في الرابطة ليرفع من شأنهم بل دخولهم الى الرابطة هو الذي يرفع من شأن الرابطة".

واضاف ردا على سؤال:"نحن لسنا مستعجلين على اعلان اللائحة ونحن لسنا مهتمين في العمل الانتخابي بحد ذاته انما نهتم لمستقبل الرابطة ودورها بحيث يكون لها منعة ذاتية". وقال:"نحن منفتحون على العالم العربي لانه يشكل بعدا استراتيجيا للبنان وللموارنة".

سئل: هل اكتملت اللائحة؟ اجاب:" نحن لدينا عدد يفوق ما هو مطلوب، ونحن كتلة من الفاعلين في مجتمعهم والمصممين على احداث نقلة نوعية في الرابطة، وعندما يحين وقت اعلان اللائحة هناك من المرشحين سوف يدعم رفاقه، لان المقصود هو الخدمة العامة وليس التنافس". اضاف:" نحن نحترم المرجعيات السياسية كافة، ونرجو ان تكون على مسافة واحدة منا ومن غيرنا لاننا نحن لا نعمل في السياسة انما نعمل في الحقل الوطني، ونحن نعتبر ان لائحتنا تشكل نقطة إلتقاء وارضاء للفرقاء كافة". واستقبل البطريرك صفير بعد ذلك الاب هاني مطر والدكتور جوزف حرب، ثم رئيس حركة التغيير المحامي ايلي محفوض.

 

قوى الامن ضبطت 31 قطعة متفجرة في محيط مخيم عين الحلوة

وطنية - 27/2/2007 (امن) صدر عن المديرية العامة لقوى الامن الداخلي - شعبة العلاقات العامة البلاغ الآتي: "في اطار المراقبة والاستعلام المكثف للمواقع المشبوهة والبؤر الأمنية، توفرت معلومات عن قيام مجموعة ارهابية في مخيم عين الحلوة بالتخطيط لتهريب مواد متفجرة متطورة الى خارج المخيم تمهيدا لاستعمالها في أعمال ارهابية. بنتيجة المراقبة المركزة تم تحديد المكان الذي وضعت فيه هذه المواد في منطقة أمنية حساسة وخطرة تقع في محيط المخيم المذكور تمهيدا لنقلها. بناء لاشارة النيابة العامة التمييزية قامت مجموعة من شعبة المعلومات في المديرية العامة لقوى الامن الداخلي بعملية خاطفة تمكنت على اثرها من ضبط 31 قطعة متفجرة تم سحبها من المكان. بنتيجة الكشف على هذه المواد تبين انها موقتات تفجيرية كهرو - كيمائية متطورة تعمل بواسطة تفاعل مواد كيميائية موجودة بداخلها تستخدم للتفجير ويمكن توقيتها لفترات زمنية طويلة تصل الى 124 يوما".

 

المشتبه به في محاولة اغتيال المر: إسمه عبدالله... من المريجات (؟)

أكرم علّيق - 2007 / 2 / 27

ذكر موقع "راديو لبنان" أن المشتبه به في محاولة إغتيال وزير الدفاع الياس المر في 12 تموز 2005 قد يكون المدعو عبدالله (عائلته تحمل لقب: ابو فهد) وهو من سكان بلدة المريجات قضاء زحلة..وأفاد الموقع المذكور أن المدعو عبدالله ينتمي للحزب السوري القومي الإجتماعي وهو من المجنسين البدو من اصل سوري ..

عبدالله هذا عمل مع اخيه الأكبر المدعو نمر وذلك خلال فترة الحرب الأهلية في منشرة للخشب في بلدة جديتا المجاورة. وكانت المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي، بناء على إشارة قاضي التحقيق الأول لدى المحكمة العسكرية في بيروت القاضي رشيد مزهر، قد عممت رسماً تشبيهياً لشخص مجهول الهوية مشتبه به في محاولة اغتيال المرّ. وطلبت في بيان أصدرته من المواطنين الإسهام بتوقيفه أو بتحديد مكان وجوده، وفي حال الإيجاب الاتصال على الخط الساخن 1788، علماً بأن كل مواطن يسهم في إعطاء أي معلومة يبقى اسمه طيّ الكتمان وفقاً لأحكام القانون. ويذكر أن القوى الأمنية عمّمت الأحد الماضي رسماً تشبيهياً لمجهول يشتبه بتورطه في جريمة اغتيال الوزير الشهيد بيار الجميل.www.radioliban.net

 

فرنجية تلقى دعوة الى حضور جلسة في دعوى النائب الحريري ضده

وطنية - 27/2/2007 (قضاء) تبلغ الوزير السابق سليمان فرنجية دعوة الى حضور جلسة لدى قاضي التحقيق الاول في بيروت عبدالرحيم حمود في دعوى النائب سعد الحريري في جرم القدح والذم.

 

قوى الامن عممت رسما تشبيهيا لمشتبه به في جريمة اغتيال الوزير الجميل

وطنية - 27/2/2007 (امن) صدر عن المديرية العامة لقوى الامن الداخلي - شعبة العلاقات العامة البلاغ الآتي: "تعمم المديرية العامة لقوى الامن الداخلي، بناء لاشارة المحقق العدلي القاضي عدنان بلبل رسما تشبيهيا لشخص مجهول الهوية، مشتبه به في جريمة اغتيال الوزير بيار الجميل. لذلك تطلب هذه المديرية العامة من المواطنين الكرام المساهمة بتوقيف هذا الشخص او بتحديد مكان وجوده، وفي حال الايجاب الاتصال على الخط الساخن 1788، علما بأن كل مواطن يساهم في اعطاء أية معلومة يبقى اسمه طي الكتمان وفقا لأحكام القانون".

 

المطران عودة بحث في الاوضاع العامة مع النائب حبيب ورئيس تجمع "11 آذار"

وطنية - 27/2/2007 (سياسة) استقبل متروبوليت بيروت وتوابعها للروم الارثوذكس المطران الياس عودة اليوم النائب انطوان سعد الذي قال بعد الزيارة: "أتينا في هذه الظروف الحرجة والدقيقة للتداول مع سيادة المطران الياس عودة في الاوضاع الراهنة في لبنان وخصوصا في هذه المرحلة المفصلية من تاريخه. والمطران عودة كما نعلم اضافة الى صفاته الرعوية، يمثل الضمير الوطني والصوت الجريء والحريص على سيادة لبنان واستقلاله في ظل الاخطار الدائمة التي تمر فيها البلاد وتنذر بأشد العواقب والتداعيات على مستقبل اللبنانيين وعلى مستقبل النظام وتضع الصيغة اللبنانية في خطر محدق. وكانت الآراء متقاربة وهو من موقعه يسعى مع كل الاطراف لعودة الجميع الى الرشد والحكمة والتعقل لان الهيكل اذا سقط لن يوفر احدا. ولقد بات لزاما على جميع اللبنانيين ولا سيما الذين يعتبرون انفسهم جزءا من تحالف اقليمي خارجي، ان يعودوا الى الصيغة اللبنانية والى جدول اعمال لبناني بعيدا عن اي ارتباطات خارجية على حساب لبنان ومصالحه وان يعتبروا ان اتفاق الطائف هو المرجعية الاساسية بين اللبنانيين وان يعودوا الى طاولة الحوار ولا شيء غير طاولة الحوار سينقذ لبنان من الاخطار التي تهدده".

"11آذار" ثم استقبل المطران عودة وفدا من تجمع "11 آذار" برئاسة مرعي ابو مرعي الذي قال بعد الزيارة: "أتينا لزيارة سيادة المطران الياس عودة لأخذ بركته لتحركنا لأنه صوت العدالة وصوت الوسطية، وتجمع "11 آذار" تجمع غير مسيس، تجمع وسطي، نقطة وسط بين الاثنين.

ونحن ندعو من هذا المركز الكريم كل شخص منزعج من الوضع السياسي الموجود كما ندعو كل اللبنانيين الى وسط المدينة في 11 اذار لكي نصرخ كفى لكي نتلاقى جميعنا على الغداء. دعوتنا لكل شخص لبناني، لكل شخص يصلي في الكنيسة او في الجامع، لكل شخص يحب بلده، ندعوهم دعوة مفتوحة من تجمع 11 اذار لكي نتناول الغداء جميعنا في وسط المدينة، كما ندعو جميع اصحاب المطاعم في وسط المدينة في ساحة النجمة لفتح كل محلاتهم وتعزيز الطاقم العامل لكي نتمكن من التعويض عليهم قدر الامكان. نتمنى ان يلبي دعوتنا الاف الاشخاص والجميع مدعوون الى وسط المدينة لكي نتمكن من اعطاء عبرة للغير اننا اذا دعونا لاي تواجد في قلب المدينة نفيد ولا نؤذي. نتمنى ان تكون هذه الدعوة مسموعة لدى الجميع ونتلاقى جميعا في وسط المدينة ان شاء الله في 11 اذار على الغداء".

وكان المطران عودة استقبل صباحا النائب فريد حبيب.

 

الرئيس السنيورة استقبل مستشار الأمين العام للأمم المتحدة والسفير ايمييه

وطنية- 27/2/2007 (سياسة) استقبل رئيس مجلس الوزراء فؤاد السنيورة ظهر اليوم في السرايا الحكومية المستشار السياسي الخاص للأمين العام للأمم المتحدة مايكل وليمز في حضور وزير الخارجية بالوكالة طارق متري والمنسق الخاص للأمم المتحدة في لبنان غير بيدرسن. بعد اللقاء قال وليمز: "أنا سعيد جدا لعودتي إلى بيروت ولبنان، وكان لي لقاء جيدا جدا مع الرئيس السنيورة حيث بحثنا في قرار مجلس الأمن رقم 1701، وزيارتي للبنان مرتبطة بهذا القرار والتحضير للتقرير المرتقب من الأمين العام للأمم المتحدة إلى مجلس الأمن حول هذا القرار والذي سيقدم في 16 آذار. وقد لخصت للرئيس السنيورة نتائج زيارتي خلال الأيام الماضية لإسرائيل حيث كانت لي محادثات مطولة مع وزيرة الخارجية الإسرائيلية تسيبي ليفني ونائب وزير الدفاع أفراييم سنيه وكبار المسؤولين في وزارتي الدفاع والخارجية الإسرائيليتين".

سئل: هل تباحثتم مع الرئيس السنيورة في الخروق الإسرائيلية للبنان؟

أجاب: "بالتأكيد، وقد أكدت للرئيس السنيورة أني أثرت بقوة مسألة تحليق الطيران الحربي الإسرائيلي خلال جميع لقاءاتي مع المسؤولين الإسرائيليين في تل أبيب".

سئل: ما هي انطباعاتك الأولى حول تنفيذ القرار 1701 من الجانب اللبناني؟

أجاب: "لقد وعدني الرئيس السنيورة بأن يعطيني ملخصا شفهيا عن تقدم السلطات اللبنانية في تنفيذ هذا القرار، ونحن سعداء بالتعاون والتنسيق الوثيقين بين الجيش اللبناني وقوات "اليونيفيل"، ونريد أن يصار إلى تفعيل هذا التعاون أكثر فأكثر. كما أن الرئيس السنيورة وعدني بتقديم تقارير مكتوبة عن تطبيق لبنان للقرار 1701.

الوزير متري

أما الوزير متري فقال: "في اللقاء الذي جمعنا هذا الصباح بالسيد مايكل وليمز المستشار الخاص للأمين العام للأمم المتحدة المكلف الإعداد للتقرير الخاص بتطبيق قرار مجلس الأمن رقم 1701، أثرنا مسائل عدة أولاها قضية الانتقال من وضع وقف الأعمال العدائية إلى وقف دائم وثابت لإطلاق النار، واقترحنا أن يثير تقرير الأمين العام إلى مجلس الأمن هذه القضية. كما أثرنا مسألة الخرق الإسرائيلي للمجال الجوي اللبناني، وهو اعتداء على السيادة اللبنانية، وما انفك اللبنانيون يطالبون المجتمع الدولي بوقفه ووضع حد له. وقد أعلمنا ممثل الأمين العام للأمم المتحدة أن الطلعات الجوية الإسرائيلية، بعدما انخفضت فترة، عادت وازدادت وتيرتها بحسب تقارير القوات الدولية في الجنوب، وقد أبدينا له استياءنا الشديد من ذلك وإصرارنا على أن يتحمل المجتمع الدولي مسؤوليته في هذا الصدد. كما تحدثنا عن ضرورة الإسراع في ترسيم خرائط مزارع شبعا، فالأمم المتحدة تنظر في الخرائط المتوافرة لديها، القديمة ومنها والجديدة، وطالبنا بالإسراع في الأمر حتى يستطيع مجلس الأمن النظر في الاقتراح اللبناني عبر النقاط السبع، وهو ما لمح إليه قرار مجلس الأمن رقم 1701 بوضع مزارع شبعا تحت وصاية الأمم المتحدة، في انتظار عودتها كاملة إلى لبنان. وكالعادة طالبنا باستكمال خرائط الألغام الأرضية والقنابل العنقودية التي توفقنا عندها طويلا، ونحن اللبنانيين جعلنا من هذه القضية واحدة من القضايا التي نلاحقها في كل المحافل الدولية. وقد شاركنا الأسبوع الماضي في مؤتمر دولي عقد في النروج وانتهى إلى اتفاق حول العمل على إصدار ما يشبه المعاهدة الدولية بحظر القنابل العنقودية. ولبنان، بوصفه الضحية الكبرى للقنابل العنقودية، معني بملاحقة هذه القضية، وهناك تحرك واسع من الدول والجمعيات الأهلية التي تدعم هذه الفكرة، ولكن طبعا هناك معارضة من الدول التي تنتج هذه القنابل. وقد أعلمنا مستشار الأمين العام أن لبنان ما زال متمسكا بهذا الموقف وداعية من دعاة الحظر لهذه القنابل. كما أثرنا، بناء على أسئلته، مسألة الإجراءات التي يقوم بها الجيش اللبناني بضبط الحدود في مختلف أنحاء لبنان، مستعينا ببعض الخبرات التقنية الأوروبية. وأخيرا أثرنا ما حصل ليل 6-7 شباط لجهة الاستفزاز الإسرائيلي وصولا إلى عبور الخط الأزرق، وطلبنا أن يتضمن تقريره عن تطبيق القرار 1701 إشارة الى ذلك، ودعوة لإسرائيل الى الامتناع عن مثل هذه الأعمال الاستفزازية".

سئل: هل كانت لدى وليمز أسئلة أو مخاوف عن التحرش بقوات "اليونيفيل"؟

أجاب: "لم يجر التطرق بالتفصيل الى هذا الأمر، إلا أنه بالإجمال، وبناء على تقارير وصلته من القوات الدولية، أبدى ارتياح الأمانة العامة للأمم المتحدة الى حسن التعاون بين الجيش اللبناني وقوات الأمم المتحدة التي هي مرتاحة الى الطريقة التي تقوم بها بمهماتها بتنسيق كامل مع الجيش اللبناني".

سئل: لكن الأمم المتحدة اتهمت الجيش اللبناني بأنه خرق الخط الأزرق؟

أجاب: "لقد روينا هذه القصة غير مرة، وأرسلنا سردنا للوقائع كما جرت إلى الأمم المتحدة بأن القوات الإسرائيلية ليل 6-7 شباط عبرت ليلا السياج التقني، وهو قريب من الخط الأزرق، وكان الجيش اللبناني بواسطة القوات الدولية قد أعلم الإسرائيليين بعبور السياج التقني، وهو سياج منظور، فيما الخط الأزرق غير منظور، وما حصل أن الجيش اللبناني أطلق النار في الهواء لكي تعود المدرعات والمجنزرات والجرافات الإسرائيلية إلى مواقعها، فواصلت القوات الإسرائيلية تقدمها وعبرت الخط الأزرق، مما دفع الجيش اللبناني إلى إطلاق النار عليها. هذا ما حصل بحسب معلومات الجيش اللبناني التي قدمناها إلى مجلس الأمن، إلا أن بيان مجلس الأمن اعتبر أن هناك خرقا للخط الأزرق، وحمل المسؤولية للطرفين وليس لبنان وحده".

سئل: هل أبلغكم عن زيارة للأمين العام للأمم المتحدة إلى لبنان؟

أجاب: "لم يحدد الأمين العام برنامجه بعد بالنسبة الى الشهر المقبل، لكن ما علمناه هو أنه سيقرر خلال الأسبوع المقبل ما إذا كان سيشارك في القمة العربية، وما إذا كان سيقوم بجولة في المنطقة".

السفير الفرنسي /وكان الرئيس السنيورة استقبل السفير الفرنسي برنار إيمييه والقائم بأعمال السفارة جوزف سيلفا وعرض معهما الأوضاع الإقليمية والدولية. ولم يشأ السفير إيمييه على الأثر الإدلاء بأي تصريح.

منظمة العمل العربية /ثم استقبل الأمين العام لمنظمة العمل العربية الدكتور إبراهيم قويدر ومدير الإعلام في المنظمة سليم أبو حرفوش، وبحث معهما في العلاقة بين الحكومة وأرباب العمل والعمال. وبعد الاجتماع أوضح قويدر أنه "أطلع الرئيس السنيورة على وجهات النظر الخاصة بالاتحاد العمالي العام بشأن الورقة الاقتصادية، واستمعنا إلى رأيه في هذا الموضوع، ونحن نعتقد أن هناك قاسما مشتركا بين الحكومة والعمال يتمثل في مصلحة العمال لخلق استقرار اجتماعي لهم، وستستمر مفاوضاتنا اليوم وغدا، ونأمل في الوصول إلى حوار بناء".

لقاءات /كما استقبل الرئيس السنيورة وفدا من "ستاندرد تشارترد بنك" ضم الرئيس التنفيذي الإقليمي للبنك في الشرق الأوسط شين نيلسون والمدير التنفيذي في لبنان أنطوني أشر، وعرض معهما شؤونا مصرفية ومالية. ثم التقى وفدا من شركة "إنفولينك" ضم نبيل أبي حبيب وفؤاد أبي سرحال، في حضور وزير الإعلام غازي العريضي ومدير الإذاعة اللبنانية فؤاد حمدان والمهندس عصام ستيتية. وأوضح المجتمعون أن البحث جرى في تنفيذ قرار مجلس الوزراء في شأن إصلاح الأضرار التي لحقت بالإذاعة اللبنانية، من جراء الحرب الإسرائيلية في شهر تموز الماضي واستكمال تشغيل محطة حامات وتركيب محطات جديدة للاذاعة.

 

الرئيس السنيورة تلقى اتصالا هاتفيا من موسى

وطنية - 27/2/2007 (سياسة) تلقى رئيس مجلس الوزراء فؤاد السنيورة، مساء اليوم، اتصالا هاتفيا من الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى جرى خلاله عرض للاوضاع الراهنة المتعلقة بلبنان والمنطقة.

 

الوزير المر استقبل نظيره الايرلندي ومستشارالامين العام للامم المتحدة: لا أعتقد ان هناك ما يشكل تهديدا فعليا لقوات "اليونيفيل" في لبنان

الوزير اودي: لدينا معلومات مقلقة عن ان الوضع الداخلي هش جدا

وليامز :انا دائما متفائل والكثير من الجهد يتم لتثبيت ال 1701

وطنية - 27/2/2007 (سياسة) استقبل نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الوطني المحامي الياس المر بعد ظهر اليوم وزير دفاع ايرلندا ويلي اودي, يرافقه قائد الجيش الايرلندي جيمس سرينان، في حضور قنصل عام ايرلندا في لبنان خالد الداعوق. بعد اللقاء، سئل الوزير المر عن المعلومات حول استهداف قوات "اليونيفيل"، فأجاب: "دعونا نقول حتى اللحظة انها مجرد معلومات ولكن يجب اخذها بكل جدية, حتى لو كانت مجرد معلومات ونحن نعمل بعمق على هذه المعلومات ولدينا تعامل وثيق بين الجيش اللبناني وقوات "اليونيفيل" على الارض في الجنوب وعلى صعيد اجهزة المخابرات. وآمل ان نتخطى هذه الازمة وهذه المعلومات".

سئل: هل انت قلق؟

اجاب: "نحن دائما يجب علينا ان نكون حذرين كما ان العالم اليوم حذر من الارهاب, لبنان مثل البلدان الاخرى التي يمكن ان يكون لديها مثل هذا النوع من الهجوم الارهابي، ولكن دعونا نقول حتى هذه اللحظة لا اعتقد ان هناك ما يشكل تهديدا فعليا".

الوزير الايرلندي/من جهته، قال الوزير الايرلندي عن سبب زيارته: "الهدف من زيارتي الى لبنان ان اتفقد الاوضاع على الارض وازور قواتنا واستمع الى ارائهم واراء القيادة ايضا, واطلع على كيفية تطبيق مهام قوات "اليونيفيل", وتبين من محادثاتي مع الوزير المر والمعلومات المتوافرة لدينا ان الوضع الراهن هنا هش جدا وان وقف اطلاق النار يبدو متماسكا وليس هناك ضغوط على عملنا ان من اسرائيل او "حزب الله", وهذا ما نؤكده، ولكن هناك وضع داخلي هش جدا وهذا من الطبيعي يقلقنا". وردا على سؤال عن التعاون بين القوات الدولية والجيش اللبناني قال: "انه ممتاز وكما تعلمون الجيش اللبناني انتشر في جنوب لبنان تساعده القوات الدولية بما فيه القوات الايرلندية والتعاون هو جيد للغاية، وسأذهب غدا لارى ذلك بنفسي وسوف يكون لدي تقارير اولية".

وعن رؤيته للوضع في لبنان قال: "اعتقد ان الاسابيع القليلة المقبلة دقيقة, وآمل ان تحرز المحادثات الجارية حاليا خصوصا الجهود السعودية تقدما وان يبقوا بعيدا اي مشاكل داخلية هنا, لان الوضع الداخلي هش جدا".

اضاف: "انني مسرور جدا بالطريقة التي عملت بها القوات الدولية حيث سمحت للجيش اللبناني بالعودة الى الجنوب، ولكن الوضع الداخلي السياسي صعب جدا وهذا امر يتخطى ارادة القوات الدولية التي يمكن ان تكون ضحية ذلك".

سئل: هل لديك مخاوف من هذا؟

اجاب: "الوزير المر اكد لي ان اجهزة المخابرات تتابع الوضع على الارض ولدي كل الثقة بما قاله الوزير المر, انهم يقومون بكل ما بوسعهم لتجنب حصول اي مأساة محتملة للقوات الدولية".

وليامز /بعد ذلك، استقبل الوزير المر المستشار الشخصي للامين العام للامم المتحدة مايكل وليامز يرافقه غير بيدرسن. وبعد اللقاء قال وليامز :" انني مسرور بعودتي الى بيروت لالتقي مجددا الوزير المر, حيث مضى ثلاثة اشهر على اخر لقاء لنا, ولقاءاتنا يتحكم بها تقديم الامين العام للامم المتحدة تقريره الى مجلس الامن حول القرار 1701، وانا اعتبر ان تطبيق القرار 1701 يسير بشكل جيد".

اضاف: "امس توقفت في الناقورة لدى عودتي من اسرائيل واجريت مباحثات لساعات مع القائد الجديد لقوات "اليونيفيل" الجنرال غرازيانو، وكنت مرتاحا للتعاون والتنسيق الوثيق بين "اليونيفيل" والجيش اللبناني وايضا سررت بالاجتماع الثلاثي بين "اليونيفيل" والجيش اللبناني والجيش الاسرائيلي, واعتقد ان هذه الاجتماعات الدورية مؤشر على انه يمكن تثبيت تطبيق القرار 1701".

سئل: قلت ان القرار 1701 يطبق بشكل جيد ولكن كيف تنظر الى الخروق الجوية الاسرائيلية؟

اجاب: "هذا موضوع جدي جدا وقد اثرناه بكل قوة في اجتماعاتنا في تل ابيب وفي القدس مع المسؤولين الاسرائيليين، كما اشرنا انه بعد اخر تقرير وجدنا ان الطلعات الجوية الاسرائيلية قد خفت, ولكن في الاسابيع الاخيرة تبين ازديادا في الطلعات وهذا ما سنشير اليه في تقرير الامين العام للامم المتحدة".

سئل: هل انت متفائل بالنسبة الى الوضع في لبنان؟

اجاب: "انا دائما متفائل واعتقد ان الكثير من الجهد يتم لتثبيت القرار 1701 من قبل الامم المتحدة والزملاء في القوات الدولية، بالاضافة الى دعم اللبنانيين، وكذلك التزام الحكومة الاسرائيلية".

سئل: كيف تنظر الى التعاون بين الجيش اللبناني و"اليونيفيل"؟

اجاب: "اعتقد انه جيد والجنرال غرازيانو اعطاني تقريرا كاملا ولم يمض على وجوده سوى ثلاثة او اربعة اسابيع. هذا شيء يجب العمل عليه بشكل متواصل ولكن كل الاشارات تبين ان هذا العمل يجري بشكل جيد".

وفي الخامسة والنصف، استقبل الوزير المر سفيرة بريطانيا في لبنان ماري فرنسيس غاي.

 

الوزير السبع عرض ووليامز تنفيذ القرارات الصادرة عن الامم المتحدة

وطنية- 27/2/2007 (سياسة) استقبل وزير الداخلية والبلديات الاستاذ حسن السبع في مكتبه في وزارة الداخلية في الأولى والنصف بعد ظهر اليوم، مساعد الامين العام للأمم المتحدة لشؤون الشرق الاوسط السيد مايكل وليامز، يرافقه المنسق الخاص للأمم المتحدة في لبنان غير بيدرسن، وتناول البحث الامور المتعلقة بتنفيذ القرارات الصادرة عن الأمم المتحدة، بالاضافة الى التنسيق بين وزارة الداخلية وقوات "اليونيفيل".

 

نسيب لحود: ربط انعقاد المجلس بالحكومة مغالطة دستورية واضحة

وطنية - 27/2/2007 (سياسة) عقدت اللجنة التنفيذية لحركة "التجدد الديموقراطي" جلستها الاسبوعية برئاسة النائب السابق نسيب لحود الذي ادلى اثرها بالتصريح الآتي: "مع دخول الاعتصام المفتوح الذي يشل قلب العاصمة شهره الرابع وتحوله الى احتلال قسري للأملاك العامة والخاصة وتعطيل شامل للاقتصاد الوطني، يستمر بالتوازي مع هذا الاعتصام اقفال المجلس النيابي ومنعه من القيام بدوره المحوري خلافا لأي منطق دستوري او قانوني وذلك بذرائع لا تمت بصلة الى الاصول الديموقراطية والمؤسساتية. وآخر ما ورد في هذا المجال قول بأنه لن تكون هناك جلسة لمجلس النواب خلال العقد العادي الذي يبدأ في 15 آذار المقبل "من دون حكومة دستورية". ان هذا الموقف ينطوي على مغالطة دستورية واضحة، اذ ان مجلس النواب هو سلطة قائمة بذاتها، لا بل هي السلطة التي تنبثق منها سائر السلطات، وانعقاد المجلس النيابي لا يرتبط اطلاقا بوضعية الحكومة، كل ذلك بمعزل عن اختلاف الموقف من الحكومة، التي هي في رأينا دستورية مئة في المئة.

ان الاختلاف في وجهات النظر السياسية وحول الخيارات، مهما تفاقم، لا يجب ان يعفي أي طرف من الأطراف من مسؤولية الحفاظ على المجلس النيابي وعلى دوره وعلى قواعد النظام الدستوري والديموقراطي، لأنها السقف الذي يستظله جميع اللبنانيينط.

 

النائب زهرا : كلام سليمان فرنجيه لا يستأهل الرد وحدها المحكمة الدولية توفر مظلة أمان للجميع

وطنية - 27/2/2007 (سياسة) اكد عضو كتلة "القوات اللبنانية" النائب أنطوان زهرا أن كلام الوزير والنائب السابق سليمان فرنجيه "لا يستأهل الرد"، موجها في هذا الإطار سؤالين الى المعنيين: "أولا قال فرنجيه ان الرئيس بري هو صاحب اقتراح العصيان المدني وان قوى المعارضة سترى ما إذا كانت ستتبنى هذا الاقتراح؟ فهل هذا الكلام دقيق؟ وبالتالي نطلب توضيحا من الرئيس بري حول ذلك خصوصا أن الرئيس بري يقول انه يعمل على تخفيف التشنجات.

ثانيا في ما خص ميثاق الشرف بحيث قال فرنجيه أنه هو صاحب هذه الفكرة وانه طرحها على المطران مظلوم وبدوره طرحها المطران مظلوم على مجلس المطارنة بحيث لم يلق التجاوب المطلوب لكن لم يكن هناك أي خيار آخر فما هو رد بكركي على هذا القول؟". ولفت الى ان "مواقف فرنجيه مثلت أكبر خرق لميثاق الشرف الذي يجب ان يوقع مع رجال شرف ويلتزمون تواقيعهم". وقال: "ان طوني عبيد سيتكفل الرد على فرنجيه إعلاميا وقضائيا من أوستراليا وليتحمل فرنجيه تبعات كلامه". ونفى النائب زهرا، في حديث الى تلفزيون "المستقبل" أن "تكون القوات اللبنانية في وارد التسلح"، لافتا الى ان "الحملات ضد القوات اللبنانية خلال الأعوام ال15 الماضية جعلتها مجردة تماما من السلاح حتى الفردي خلافا لما هو عليه الواقع لدى سائر اللبنانيين بحيث يعتبر السلاح الفردي من تراثهم الوطني"، مكررا التأكيد أن "القوات لن تسعى الى التسلح وانها تصر دائما على أن الأمن يجب أن يناط بالجيش وسائر القوى الأمنية"، مشددا على "وجوب إعادة الثقة بين القواتيين والأجهزة الأمنية". ولاحظ اننا "نشهد اليوم حالا إقليمية عنوانها المحور الإيراني-السوري وخصوصا الممانعة السورية الأكيدة في الوصول الى إنشاء المحكمة ذات الطابع الدولي، مع ما يعنيه ذلك من إصرار على تجهيل الفاعل وهو معلوم لدى كل الرأي العام رسميا، وبالتالي على الاستمرار في كشف كل اللبنانيين وخصوصا القادة السياسيين واخيرا الشعب اللبناني من دون تمييز أمام الاغتيالات والإرهاب والتطويع والتهويل".

ولفت الى ان ايران "قصدت من الحوار الإيراني-السعودي التخفيف من كل هذه الضغوط بينما كانت السعودية تتطلع الى بناء استقرار ثابت في الشرق الأوسط".

وأكد ان "لبنان ليس وطنا برسم التصفية ولا برسم التوزيع جوائز ولا وطنا برسم الهيمنة عليه من اي فريق سواء بقوة السلاح أو بقوة المال أو غيرها(...)".

ورأى أن "أميركا تتعامل مع لبنان عبر الأمم المتحدة وقرارات الشرعية الدولية وتدعم الحكومة الشرعية اللبنانية ومؤسساتها الدستورية، وليس في ذلك أي عيب أو شبهة، فيما الطرف الآخر يمول سرا ويمد بالسلاح من إيران وخارج إطار الشرعية(...)".

واضاف: "ما تسرب من أفكار للحل بخصوص التشكيلة الحكومية وان ما تم تداوله انطلق مما وصل اليه السيد عمرو موسى مدعوما من السعودية ومصر وهو السير بالحكومة والمحكمة بشكل متزامن(...)كان الاتفاق الفعلي تأليف الحكومة على قاعدة 19-10-1 ويتم الإعلان أنها تشكلت على قاعدة 19-11 حفظا لماء الوجه ولإيجاد تبرير للانسحاب من الشارع. وبعد تأليفها، تبدأ التعديلات على نظام المحكمة"، متسائلا: "من يضمن ان هذه الحكومة ستجتمع وستضع الملاحظات على مشروع المحكمة؟ وبالتالي إذا تم ذلك من يضمن توقيع رئيس الجمهورية وبالتالي هل يمشي الرئيس نبيه بري إذا امتنع الرئيس لحود عن التوقيع والمعروف أنه سيمتنع؟ وبالتالي فقد بات واضحا ان المعارضة باتت تعمل على معركة رئاسة الجمهورية وتريد التأكد ان الرئيس الممدد له قسرا لحساب المشروع السوري سيستبدل برئيس له المزايا نفسها والسلوك نفسه(...)".

وشدد على ان "المحكمة هي المعبر الأساسي، ليس فقط لمحاسبة قتلة الرئيس الشهيد رفيق الحريري، ولكن لتوفير مظلة أمان لجميع اللبنانيين".

ولفت الى أن الرئيس لحود "غير مخول بحسب الدستور إعلان شرعية أو عدم شرعية الحكومات، وهو بالتالي غير قادر على البقاء في قصر بعبدا لحظة واحدة بعد انتهاء ولايته، وأنصحه بالذهاب بعد ذلك الى البرازيل(...)". واعتبر أن "لا أحد يجزم أن قرار الرئيس بري نهائي بتعطيل مجلس النواب في كل الحالات وهو يعلم تداعيات هذا التعطيل(...)". وختم: "عندما يأتي موعد الانتخابات الرئاسية سيتم حتما الاتفاق على اسم الرئيس".

والمطلوب رئيس يعيد الى الرئاسة هيبتها وألقها ويكون صاحب قرار وغير مرتهن لأحد".

 

اجتماع لاعضاء الرابطة المارونية في جبيل وكسروان تحضيرا للانتخابات

وطنية - 27/2/2007 (سياسة) عقد عدد من اعضاء الرابطة المارونية في منطقة جبيل وكسروان - الفتوح اجتماعا في مركز الصحافة والاعلام الدولي - فرع جبيل، درسوا خلاله التحضيرات للانتخابات المقبلة للرابطة وجرى تداول الاسماء واللوائح المطروحة. واتفق المجتمعون على عقد اجتماعات اخرى بغية التوصل الى موقف موحد من هذا الاستحقاق. من جهته، امل رئيس "مركز الصحافة" الزميل ابراهيم الصياح في "امكانية التوصل الى توافق على اسماء تليق بهذه الرابطة العريقة ولا تسعى فقط الى تبوء المناصب، لا سميا في هذه الظروف التي يمر بها لبنان بشكل عام والمسيحيين بشكل خاص، إذ إن الحاجة ماسة وملحة الى اللحمة والتوحد". وفي هذا الاطار، كشف الصياح عن اجتماعات اخرى ستعقد في مقرالمركز في بيروت وتضم اكبر عدد من اعضاء الرابطة من كافة المناطق اللبنانية للتداول في هذه المسالة.

 

النائب عون استقبل في الرابية وفدا بلجيكيا غير حكومي لمعاينة اضرارالعدوان وتفقد ضحايا القنابل العنقودية

وطنية - 27/2/2007 (سياسة) استقبل النائب العماد ميشال عون، اليوم في الرابية، وفدا بلجيكيا ضم ممثلين لهيئات صحية، إنسانية وسياسية بلجيكية غير حكومية، في حضور مسؤول العلاقات الديبلوماسية في "التيار الوطني الحر" ميشال دو شدرفيان. واطلع الوفد من العماد عون على الأوضاع السياسية العامة "للتمكن من تحقيق اهداف زيارته للبنان وهي معاينة الاضرار الناجمة عن العدوان الاسرائيلي وبخاصة ضحايا القنابل العنقودية ودرس المتطلبات والحاجات وسبل المساعدة التي يمكن ان يقدمها مباشرة ومن دون المرور بالقنوات الديبلوماسية والرسمية". كما اطلعه على "تحرك المجتمع المدني البلجيكي الهادف الى التضامن مع ضحايا العدوان الاسرائيلي والى الضغط على الحكومة البلجيكية للتوقف عن بيع الاسلحة لاسرائيل ووقف كل اشكال التعاون العسكري معها".

 

مخزومي نفى ما نشرته صحيفة خليجية عن اشتراكه في "خطة العصيان المدني"

وطنية - 27/2/2007 (سياسة) أعلن رئيس حزب "الحوار الوطني" المهندس فؤاد مخزومي في بيان، "ان ما ورد في احدى الصحف الخليجية بتاريخ 27 شباط 2007 حول اشتراكه او اشتراك الحزب في ما سمي ب "خطة العصيان المدني" في لبنان هي من نسج خيال الجريدة ولا يمت الى الحقيقة بصلة". وقال: "ان الحزب لم يعقد أي اجتماع لا يوم الخميس الماضي ولا في أي يوم آخر كان موضوع "العصيان المدني" على جدول اعماله".

وأوضح انه كان هو شخصيا خارج البلد في اليوم المذكور وان "حزب الحوار لم يتخذ بعد اي موقف من العصيان الذي ما زال موضوع دراسة جدية لديه من اجل تحديد مفاعيله وجدواه".

وأهاب مخزومي بالصحافة "توخي الدقة والموضوعية في تناقل الاخبار وعدم تشويه مواقفه او مواقف حزب الحوار الوطني لان تطلعاتهما الوطنية والاسلامية معروفة لدى الجميع وهو الذي يدأب على رأب الصدع وتوحيد كلمة اللبنانيين حول القضايا الوطنية كافة"، معلنا انه يحتفظ "بكامل حقوقه وحقوق حزب الحوار الوطني في اتخاذ اية اجراءات قانونية يراها مناسبة في حق الجريدة واية وسيلة اعلامية اخرى تعمل على دس الاخبار الخاطئة بهدف التحريض والاساءة ليس الا".

 

جعجع حذر من النيل من "القوات" واتهامها في جريمة اغتيال الوزير الجميل بعد الفشل في محاولة الصاق التهمة بها زورا في حادثة كنيسة سيدة النجاة

وطنية- 27/2/2007 (سياسة) حذر رئيس الهيئة التنفذية في القوات اللبنانية الدكتور سمير جعجع, امام وفد كبير من مصلحة طلاب القوات اللبنانية زاره في مقره الموقت - بزمار. " كل من يحاول النيل مرة جديدة من ضرب القوات اللبنانية بتوجيه أصابع الاتهام اليها في جريمة اغتيال الشهيد بيار أمين الجميل بعد فشله في المحاولة الاولى حين الصقوا التهمة زورا في حادثة كنيسة سيدة النجاة".

استهل جعجع كلامه بالتطرق الى حادثة تفجير كنيسة سيدة النجاة, معتبرا ان الذين حققوا في هذه القضية هم انفسهم الذين ارتكبوا هذه الجريمة التي الصقت زورا بحزب القوات اللبنانية بهدف حله، مذكرا بالحروب التي مرت على لبنان منذ 1975 لغاية 1990 والتي حملت احداثا مشينة ومأسوية. واعلن انه بالرغم من كل الخسارة فإن كل جهود المجرمين بغية الغاء حزب القوات لم تؤد الى اي نتيجة, وفي نهاية المطاف رحلوا هم وبقيت القوات. وعادت اقوى بكثير مما كانت عليه، معللا بانه "لا يصح الا الصحيح".

وقال: "انه من المؤسف اكثر من عملية تفجير الكنيسة ومن قام بهذه العملية للنيل من القوات عاود الكرة مرة جديدة بواسطة بعض الصغار فهم يحاولون مجددا من خلال عملية اغتيال بيار امين الجميل، لكنهم نسيوا عودة الحرية للشعب اللبناني التي لن تسمح لهم بتحقيق اهداف من لا ضمير لهم".

وطمأن جعجع ان كل من قام بجريمتي سيدة النجاة وبيار الجميل وكل الجرائم سيعاقبون عن طريق إنشاء المحكمة الدولية عاجلا ام آجلا والتي يرفضونها لأنهم يعرفون من فجر الكنيسة, ومن أقدم على اغتيال بيار الجميل, ومن كان وراء كل الجرائم السابقة بدء من الرئيس رفيق الحريري الى آخر شخصية وطنية . وسأل " اين الملاحظات التي يسجلونها على المحكمة الدولية, ولماذا لم يسجل اي ملاحظة عليها حتى الآن منهم الذين يديرونهم كاللعب من الخارج ام الكبار ايضا, معتبرا ان ملاحظاتهم الوحيدة هي عدم انشاء المحكمة الدولية. وهم يعلمون ان الملاحظات غير مقبولة. وتفضحهم امام الرأي العام اللبناني والعربي والدولي. كاشفا عن موقف سوريا الرافض للمحكمة الدولية امام الكثير من المعنيين العرب والأجانب".

ورأى انه ليس من الضرورة انتظار أدلة وقرائن واثباتات حول الجرائم المذكورة لأنه كل من يرفض هذه المحكمة هو وراء هذه الجرائم المذكورة. فيما الذي يسعى لانشائها هو الذي يريد الحقيقة معتبرا ان كل الذي يصرح بعكس ذلك، فهو مشارك بشكل من الاشكال ام انه يحمي احدا".

ووجه جعجع نداء الى القواتيين- الشباب بوجوب العمل بكل ايمان وصدق وشفافية للوصول الى نتائج مرضية ضمن الأطر الديموقراطية وبشكل ايجابي، لافتا الى ان القوات وصلت مرحليا الى الموقع التي تستأهله بسبب جهودها. وقال ان هناك بعضا من اصحاب الاهداف غير الحسنة في الشأن العام قد وصلوا ولكنهم سيعودون ادراجهم، منهم وصلوا الى رئاسة الجمهورية والمثل امامكم فهل يعني انهم وصلوا، الأكيد لا وليتهم بقيوا في منازلهم أشرف لهم. على كل المستويات".

وشدد على "ان سوريا ترفض رفضا قاطعا قيام دولة سيدة حرة مستقلة على حدودها، مشيرا الى ان كل هذه التصرفات مؤشر لانقلاب كامل، ونحن واعون لهذا الأمر وموقفنا واضح في هذا المجال". واعلن "ان اكثرية الشعب اللبناني تؤيد مبادىء 14 آذار ولو ان البعض منها لا يحبذ شخصيات معينة في هذه القوى, فيما المعارضة "تشد" في اتجاه آخر لا تريده اكثرية الشعب اللبناني".

سبيرو /وكان رئيس مصلحة الطلاب المهندس دانيال سبيرو, افتتح اللقاء بكلمة اشار فيهاالى ان 13 سنة مضت على هذ الجريمة الارهابية التي استهدفت الابرياء، وذنبهم الوحيد انهم كانوا متوجهين للصلاة، للإحتفال بالذبيحة الالهية. واننا لن ننسى هذه الجريمة التي هدفت الى ضرب المسيحيين بعمق ايمانهم ودفعهم الى اليأس والهجرة، وحتى يتم تيئيس العصب المسيحي الاساسي، والقوات اللبنانية التي رفضت الهيمنة والتبعية وقررت ان تواجه الانقلاب على وثيقة الوفاق الوطني".

اضاف:" نحن نعرف ان من خطط لهذه الجريمة عرف كيف يخفي الادلة ويشوهها بهدف تزوير الحقيقة، انما عدالة السماء والتاريخ كانت بالمرصاد, وشهداء كنيسة سيدة النجاة لم يقتصروا على 11 اسما، ولكن مفاعيل هذه الجريمة امتدت لتطال فوزي الراسي, ورمزي عيراني وبيار بولس, لانها كانت بابا لحملة قمع واضطهاد بهدف الغاء القوات اللبنانية. انما صمود قائدها 11 سنة في سجن المترين بمتر في وزارة الدفاع قلب المعادلات، ورسخ صمود القواتيين، والاهم انه ادى الى جيل جديد آمن بالقوات وبصمود قائدها وبأحقية قضيتها والتزام خط المقاومة التي انتصرت في ثورة الارز في14 آذار, ولان اسلوب الاجرام للانظمة المغلقة ما زال هو نفسه يمارس علينا منذ حادثة كنيسة سيدة النجاة حتى اليوم, نفس السيناريو, من هنا كانت جريمة عين علق, نحن سنكمل المقاومة، ونواجه مدنيا اي محاولة عصيان جديدة لضرب مشروع بناء الدولة اللبنانية".

 

اجتماع ثلاثي بين قائد الونيفيل وضباط لبنانيين واسرائيليين في الناقورة تناول الخروق الاسرائيلية والعلامات الزرقاء الموضوعة مؤخرا على الحدود

وطنية - الناقورة - 27/2/2007 (امن) افاد مندوب "الوكالة الوطنية للاعلام" حيدر حويلا, انه عقد اجتماع ثلاثي قبل ظهر اليوم في الناقورة برعاية الامم المتحدة, بين قائد اليونيفيل في الجنوب الجنرال كلاوديو غراتسيانو, وضباط عن الجانبين اللبناني والاسرائيلي, وقد تم في الاجتماع البحث في عدة قضايا, وخصوصا الخروق الاسرائيلية, والعلامات الزرقاء التي تم وضعها مؤخرا. وكان الوفد اللبناني وصل الى الناقورة صباحا عبر طوافة عسكرية اقلته من بيروت للمشاركة في الاجتماع الثلاثي اللبناني - الاسرائيلي - الدولي في منطقة رأس الناقورة

 

رابطة سيدة ايليج تصلي الاحد عن روح الشهيدين الجميل والشرتوني

وطنية - 27/2/2007 (متفرقات) دعت رابطة سيدة ايليج الى مشاركتها وعائلتي الشهيدين بيار الجميل وسمير الشرتوني الى اقامة صلاة رفع البخور وزرع شجرتي ارز عن روحهما في وادي الشهداء في دير سيدة ايليج، ميفوق-القطارة، نهار الاحد المقبل عند الحادية عشرة من قبل الظهر.

 

البعث: فريق 14 شباط يعمل على دفع لبنان للانضواء في المشروع الاميركي

وطنية- 27/2/2007 (سياسة) رأت القيادة القطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي بعد اجتماعها برئاسة الامين القطري المساعد الوزير السابق فايز شكر "ان الحكومة الفاقدة للشرعية والتي لم يبق لها من سند لبقائها سوى الدعم الخارجي، والذي يشكل تدخلا سافرا في شؤون لبنان الداخلية وانتهاكا فاضحا للسيادة الوطنية".

اضافت: "ما الدعم الذي يمنحه الاميركي وحلفاؤه، ما هو الا ادانة للفريق المهيمن على هذه الحكومة ويعزز الشبهات حول المهمات المنوط بها تنفيذها" واعتبرت "ان فريق 14 شباد يعمل على دفع لبنان للانضواء الكامل ونهائيا في المشروع الاميركي للشرق الاوسط الجديد، وما الزيارات المتلاحقة للولايات المتحدة والتي يزورها حاليا النائب وليد جنبلاط واستقبال الرئيس بوش له، الا خير دليل على التورط الكامل في هذا المشروع".

 

الرئيس الحسيني بحث مع حامد الخفاف الاوضاع في لبنان والمنطقة

وطنية - 27/2/2007 (سياسة) إستقبل الرئيس حسين الحسيني عند العاشرة والنصف من قبل ظهر اليوم، في منزله في عين التينة، مدير مكتب السيد علي الحسيني السيستاني الحاج حامد الخفاف، وبحث معه التطورات الراهنة في لبنان والمنطقة، وتسلم منه مجموعة النصوص الصادرة عنه في شأن المسألة العراقية

 

العجوز: العصيان المدني إعلان حرب عن سابق تصور وتصميم

وطنية - 27/2/2007 (سياسة) إعتبر رئيس مجلس "قيادة حركة الناصريين الاحرار" زياد العجوز، في تصريح اليوم، "ان العصيان المدني الذي يهدد به أزلام النظامين السوري والايراني في لبنان بمثابة إعلان حرب أهلية عن سابق تصور وتصميم". واشار الى "ان الدليل على ذلك تصريحات بعض قيادات "حزب الله" عن قدرتهم العسكرية لحل الامور لو أروادوا ذلك"، مشيرا الى "ان كل تصريحات وتهويلات وتهديدات قوى ما تسمى بالمعارضة لن ترهبنا"، لافتا الى "ان الهدنة غير المعلنة التي قامت بين الافرقاء اللبنانيين رغبة في إنجاح المساعي لايجاد حل للازمة سقطت بفعل إصرار المعارضة على التصعيد السياسي".

 

وديع الخازن انتقد "تهجم" النائب عيدو على مقام رئاسة الجمهورية: متى يدرك ان اللسان يصون صاحبه لئلا تمتد سهام تجريحه الى صدره؟

وطنية - 27/2/2007 (سياسة) رد الوزير السابق وديع الخازن، في تصريح اليوم، على ما اعتبره "كلاما تجريحيا" جاء على لسان النائب وليد عيدو بحق مقام رئاسة الجمهورية والرئيس اميل لحود، وقال:"من المعيب على نائب مؤتمن على التشريع وقد كان قاضيا، لست ادري، قبل ان يكون نائبا ان ينحدر ويتدلى بخطابه السياسي الى هذا المستوى من التهجم التجريحي على رئيس الجمهورية المؤتمن على دستور البلاد ومؤسساتها كما فعل النائب عيدو". اضاف:" لقد ساء هذا النائب ان يكون رئيس الجمهورية هو المدعو، كما تفرض اصول القمم العربية، لا رئيس الحكومة الذي نحترم دفء لسانه، مهما اختلفت الاسباب السياسية بيننا وبينه، ففتح ما فاض به حقده الشخصي على الرئيس اميل لحود لا تليق بمقام نائب في الامة وقاض سابق! فمتى يدرك النائب عيدو ان اللسان يصون صاحبه لئلا تمتد سهام تجريحه الى صدره"؟. وختم بالقول:" ومهما يكن، فإننا نعول على الجانب الايجابي والخلقي الذي عهدناه في النائب وليد عيدو. عسى ان يفصل مشاعره الشخصية عن مواقفه السياسية".

 

القوات": خبر "السفير" عار عن الصحة ولا يمت الى الحقيقة والواقع بصلة التواصل بين القوات مع السعودية والدول المساعدة للبنان في أحسن أحواله

الأزمة المزعومة الصامتة بين جعجع وبعض رموز الأكثرية مجرد تخيلات وتمنيات

وطنية-27/2/2007(سياسة) صدر عن الدائرة الاعلامية في حزب القوات اللبنانية التوضيح الاتي: "نشرت صحيفة "السفير" في عددها الصادر صباح اليوم الثلاثاء بتاريخ 27 شباط 2007 على صفحتها الأولى "معلومات" عما وصفته بأنه أزمة صامتة نشأت في الآونة الأخيرة بين رئيس الهيئة التنفيذية في القوات اللبنانية سمير جعجع, وبعض رموز فريق الاكثرية، على خلفية كلام نسبته "السفير" الى جعجع عن رفضه التحدث مع السعوديين اطلاقا عن حل للأزمة اللبنانية وتفضيله أن يتولى الأميركيون إبلاغهم موقف القوات. يهم الدائرة الإعلامية في القوات اللبنانية وتوضيحا للرأى العام ان تؤكد ان هذا الخبر عار عن الصحة ولا يمت للحقيقة بصلة وذلك للاسباب الاتية " :

1- تتعرض القوات اللبنانية في الفترة الأخيرة لحملة افتراءات وأضاليل واتهامات تهدف الى الإساءة لصورتها على الصعدين اللبناني والعربي بعدما نجحت في استعادة دورها وحضورها في المعادلة السياسية والحزبية على الرغم مما تعرضت له من محاولات الغاء خلال السنوات ال20 الماضية.

2- إن "المعلومات" المسربة الى صحيفة "السفير" لا تمت الى الحقيقة والواقع بصلة وهي تندرج في إطار الإساءة الى صورة القوات اللبنانية عربيا، وتتزامن مع تصريحات ومواقف داخلية تهدف الى تحريض المسيحيين واللبنانيين على القوات اللبنانية.

3- إن التواصل بين القوات اللبنانية مع المملكة العربية السعودية على وجه التحديد، ومع الدول والجهات العربية التي تعمل مشكورة على مساعدة لبنان لتخطي أزمته في أحسن أحواله على مستويات عدة أهمها ما يتولاه سفير المملكة العربية السعودية في لبنان الدكتور عبد العزيز الخوجة، والأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى، وسفير جمهورية مصر العربية حسين ضرار الذين زاروا رئيس الهيئة التنفيذية في القوات اللبنانية سمير جعجع أكثر من مرة واستمعوا الى وجهة نظره من التطورات.

4- إن الدائرة الإعلامية في القوات اللبنانية على استعداد لتزويدكم بكل التوضيحات المطلوبة عن حركة القوات اللبنانية ومواقفها، ونستغل المناسبة لتذكيركم بالمرات العديدة التى تطرق فيها رئيس الهيئة التنفذية الى الدور الايجابي والاخوي الذى تلعبه المملكة تجاه لبنان والشعب اللبناني ، والى شكره العميق لها على المساعدات التى قدمتها للبنان ، خصوصا ابان حرب تموز الماضية .

5- إن ترحيب القوات اللبنانية بالرعاية العربية عموما والسعودية خصوصا لاتفاق الطائف والسلم الأهلي في لبنان ليس جديدا، وقد دفعت القوات اللبنانية ثمنا باهظا لتمسكها به. والدول العربية تدرك هذا الواقع ولا يمكن أن تتأثر مواقفها بتسريبات مغلوطة.

6- أما بالنسبة الى الأزمة المزعومة الصامتة بين جعجع وبعض رموز فريق الأكثرية فمجرد تخيلات وتمنيات نترك للايام والمواقف أن تحكم على صدقيتها".

 

النائب خريس: الرئيس بري لن يدعو الى جلسة عامة قبل الوصول الى حكومة وحدة لإيجاد حلول إيجابية ترضي الجميع قبل لجوء المعارضة الى العصيان المدني

وطنية - 27/2/2007 (سياسة) أكد عضو كتلة التحرير والتنمية النائب علي خريس "ان رئيس مجلس النواب نبيه بري لن يدعو الى عقد جلسة عامة للمجلس اذا لم يكن هناك حلول، والوصول الى حكومة وحدة وطنية". أضاف: "الجميع أن الرئيس بري في روما للمشاركة في المؤتمر الاورو-متوسطي، وسيعود الى لبنان خلال أيام معدودة لمتابعة الاوضاع"، مشيرا الى "ان الرئيس بري أعطى فرصة لعودة الافرقاء الى ضمائرهم ووطنيتهم، واعتبار قضيتنا الوطنية فوق كل اعتبار وفوق كل الهموم السياسية". تابع "حين يعود الرئيس بري الى لبنان سيعمل على إستكمال مبادرته التي أطلقها والتي بات يعرفها الجميع، وهو في إنتظار رد سياسي على هذه المبادرة من قبل "الفريق الحاكم"، لافتا الى ان هذه المبادرة جدية للوصول الى حل للخروج من الازمة التي يمكن ان تؤدي بالبلد الى ما يحمد عقباه، داعيا جميع المراهنين على الخارج، خصوصا الولايات المتحدة الاميركية التي ما دخلت بلدا الا وأفسدته، الى النظر لما يجري في افغانستان والعراق، والى ما تسعى اليه من عرقلة للوفاق الفلسطيني - الفلسطيني التي أثمرت بذوره في المملكة العربية السعودية". وختم: "يجب التوصل الى حلول ايجابية ترضي الجميع وتجنب البلد ويلات لن تكون عواقبها سهلة، قبل لجوء المعارضة الى خيار العصيان المدني والذي هو من الخيارات الصعبة".

 

اهل الشهيدين عزيز صالح وانطونيوس عيسى ردا على فرنجية: صلاة من القلب كي يسامحه الرب ولينقذ لبنان ومسيحييه من الشرير

وطنية- 27/2/2007 (سياسة) علق اهل الشهيدين عزيز صالح وانطونيوس عيسى، في بيان اليوم تعقيبا على ما اورده النائب السابق سليمان فرنجية في حديثه التلفزيوني، في ما يتعلق بالجريمة التي وقعت في ضهر العين في تموز من العام 2005 بعد ان اطلق عليهما النار شخص من آل فرنجية وفر الى جهة مجهولة، وجاء فيه "لقد آلمنا قول السيد فرنجية ان جريمة ضهر العين ناتجة عن علاقة مداينة وفوائد، وان القتل في لبنان امر طبيعي. وهالنا اصراره على عدم تسليمه نسيبه وقريبه القاتل الى القضاء". اضاف البيان: "ان هكذا اقوال ومواقف حركت خنجرا في جرحنا المفتوح منذ حوالى العامين، تاريخ وقوع المجزرة، وراكمت في قلوبنا حزنا فوق حزن، وقسمت دمعتنا دمعتين: واحدة على شهيدينا المغدورين، ودمعة كبيرة جدا على وطن ما زال فيه للوحوش، حماة وللكواسر حمى. وان كان لنا ما نرد به على معاليه، فهو صلاة من القلب كي يسامحه الرب، ولينقذ لبنان ومسيحييه من الشرير".

 

شومان: العصيان المدني مصيره الفشل كسابقاته من المحاولات الانقلابية

وطنية - 27/2/2007 (سياسة) رأى رئيس "تجمع عائلات الطريق الجديدة" رياض شومان، في تصريح اليوم "أن من يريد الحل الوطني الشامل عليه العودة الى الحكومة الحالية لمناقشة مشروع المحكمة ذات الطابع الدولي وإقراره بصيغة توافقية". ورأى "أن المحكمة تبقى أساس أي تسوية مطلوبة تعيد الثقة بين الجميع، ومن ثم يأتي توسيع الحكومة وفق مطلب حكومة الوحدة الوطنية"، مشيرا الى "ان الحكومة ستبقى صامدة في مواجهة الحالة الانقلابية التي يقودها "حزب الله"، وإن مصير العصيان المدني لن يكون الا الفشل كسابقاته من المحاولات الانقلابية".

 

البعريني: زيارة جنبلاط الى الولايات المتحدة لافشال الحل العربي

وطنية - 27/2/2007 (سياسة) اعتبر النائب السابق وجيه البعريني في تصريح اليوم "ان زيارة النائب وليد جنبلاط الى الولايات المتحدة تأتي في سياق العمل لتدويل الازمة اللبنانية، وتندرج في سياق محاولات افشال الحل العربي والمبادرة التي تقوم بها السعودية بالتعاون مع سائر الاشقاء خصوصا التلاقي السعودي السوري المصري". اضاف "ان جنبلاط وجعجع يشكلان حالة توتير دائمة بطرحهما المتشنج واستحضارهما لمفردات الحرب الاهلية وبمواقفهما التي تمليها عليهما الادارة الاميركية".

 

النائب عيدو وجه رسالة مفتوحة الى الرئيس لحود لمناسبة دعوته للقمة العربية: هل يمكن أن تقول لنا وللشعب اللبناني من تمثل وماذا ستقول في المملكة؟

وطنية - 27/2/2007 (سياسة) وجه النائب وليد عيدو رسالة مفتوحة الى رئيس الجمهورية العماد إميل لحود بمناسبة دعوته الى حضور القمة العربية، جاء فيها:

"يا فخامة الرئيس، حسنا، فأنت مدعو الى حضور القمة العربية المقبلة في المملكة السعودية الشقيقة، لكن هل لك أن تقول لنا وللشعب ماذا ستقول للقمة ومن تمثل؟.

هل ستقول للقمة أن الشعب اللبناني قد أسقطك من حسابه؟ وأنه لا يعترف بك رئيسا، وأن الغالبية النيابية اللبنانية تقاطعك وتطالب بإستقالتك؟ وهل ستقول لهم أنك تخالف الدستور يوميا، وأن هناك دعوى نيابية بحقك لمحاكمتك أمام المجلس الأعلى لمحاكمة الرؤساء والوزراء بتهمة الخرق الفاضح للدستور التي توازي الخيانة العظمى؟ وهل ستقول لهم أن رأس الطائفة المارونية، وأنت من رعيتها، لم يعد يعترف بك رئيسا، وأنه طالبك بالإستقالة؟".

تابع "هل ستقول لهم أنك تحمي متهمين بجريمة إغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري، وأنك تسعى جاهدا للافراج عنهم، وأن هؤلاء المتهمين هم أركان حكمك وجمهوريتك؟ وهل ستقول لهم أنه في عهدك الميمون رهنت الدولة والمؤسسات والجيش الى حكم الوصاية، وأن التمديد لك قسرا قد جلب الويلات والجرائم والإرتكابات الى هذا الوطن؟ وهل ستقول لهم أنك بدلا من أن تكون حكما في رئاستك، فأنت طرف مع بعض اللبنانيين الذين لا يزالون يعيشون أحلام عودة الوصاية، ولا يزالون يخدمون نظام الوصاية".

أضاف: "هل ستقول لهم أن اللبنانيين إجتمعوا بقياداتهم كافة على طاولتي الحوار والتشاور، وأنهم أبقوك بعيدا قابعا منبوذا في سجن بعبدا معترفين أن هناك أزمة في الحكم، غير آبهين بك وبرئاستك؟ وهل ستقول لهم أن أكثر فكاهات الشعب اللبناني تدور حول أبو العبد وحول وجودك في بعبدا؟ وهل ستقول لهم لماذا أنت في القمة بينما معلمك هناك، وصوتك هو صوته، وقرارك هو قراره، والجميع يعرف أنك لست أكثر من عنصر في مخابرات الوصاية؟ وهل ستقول لهم أن الشعب اللبناني رسمك جنديا صغيرا في جيش الوصاية ووضعك في شاحنة منسحبة تحت عبارة "خذوه معكم"؟ وهل ستقول لهم أن الرئاسة غائبة بإعتراف السادة المطارنة الموارنة، وأنها فقدت هيبتها ودورها وألقها؟ هل ستقول لهم أنك قاتل للوطن والشعب والمؤسسات والدستور والقانون والإقتصاد ولقمة العيش، ثم تحاضر بعفة بيلاطس وبراءته من دم الصديق؟ ماذا ستقول للقمة أيها الرئيس العتيد؟ حكما لن تقول الحقائق التي يعرفها الشعب اللبناني وتجهلها أو تتجاهلها أنت فقط".

 

النائب حلو:النظام السوري مستعد لتدمير لبنان وحرقه للحؤول دون إقرار المحكمة

وطنية-27/2/2007 (سياسة) إعتبر النائب هنري حلو في حديث الى جريدة "الأنباء" أن "عدم تخطي الأزمة الراهنة يعود الى أن قسما من اللبنانيين الموجودين على الساحة السياسية لا ولاء لهم لهذا البلد"، مشيرا الى أن "للدعم العسكري والتمويل المالي الذي يحصلون عليه ثمن يأتي على شكل ثمن سياسي".

ولفت الى أن "النظام السوري مستعد لتدمير لبنان وحرقه للحؤول دون إقرار المحكمة الدولية وأنهم حتى اليوم لم يستوعبوا نتيجة خروجهم من لبنان الذي كان ورقة في يدهم". وأكد النائب حلو أن "ما حصل منذ محاولة اغتيال الوزير مروان حماده وصولا الى اغتيال الشهيد بيار الجميل وحتى رسائل التفجير مؤخرا يأتي في إطار خطة واحدة ومسلسل واحد يهدف إلى إعادة لبنان الى عهد سيطرة النظام السوري". وإعتبر حلو أن "الشق الأوحد الذي قد يكون معبرا للعودة الى الحوار هو الشق الاقتصادي"، مشيرا الى أنه "قد تم تحضير ورقة إصلاح ملف الصحة وملف الضمان حينما كان لا يزال وزراء "أمل" و"حزب الله" في الحكومة، فليس من حقهم اليوم رفضها بحجة أنهم كانوا خارج الحكومة". ورأى أن "الاعتصام في وسط بيروت هو بمثابة إنتحار"، وقال:"إنهم يقتلون البلد ويهجرون شبابه وشاباته". وسأل "أين هم اليوم من الأهداف التي وضعوها في بدء الاعتصام؟". ورأى أنه "قد يكون هذا الخراب وهذه الخسارة التي يسببونها للاقتصاد أحد أهدافهم للدخول الى دولة يرغبون بإقامتها". ولفت الى أن "مسيحيي 14 آذار غير ملحقين بأحد وإنما نحن نمشي جنبا الى جنب مع حلفائنا في الوطن"، معتبرا أن "الحرب الأهلية خط أحمر وأن ما يجري اليوم يأتي في إطار خطة لجعل لبنان يعيش في الخوف والذعر والقلق سعيا الى ايصالنا الى شفير حرب أهلية، ولكن دون أن تندلع الحرب".

 

جعجع ثمن في اتصال مع السفير خوجة جهود المملكة لمساعدة لبنان وعرض الاوضاع العامة مع النائب حلو والتقى وفدا من طلاب "القوات": نحذر من النيل من "القوات" واتهامها في جريمة اغتيال الوزير الجميل ليس ضروريا انتظار قرائن لأن من يرفض المحكمة الدولية هو وراء الجرائم

النائب حلو: كيف يكون الحل بدون انعقاد جلسة عادية لمجلس النواب؟

وطنية- 27/2/2007 (سياسة) حذر رئيس الهيئة التنفذية في القوات اللبنانية سمير جعجع, امام وفد كبير من مصلحة طلاب "القوات اللبنانية" زاره في مقره الموقت - بزمار، "كل من يحاول النيل مرة جديدة من ضرب القوات اللبنانية بتوجيه أصابع الاتهام اليها في جريمة اغتيال الشهيد بيار أمين الجميل بعد فشله في المحاولة الاولى حين الصقوا التهمة زورا في حادثة كنيسة سيدة النجاة". استهل جعجع كلامه بالتطرق الى حادثة تفجير كنيسة سيدة النجاة، معتبرا ان "الذين حققوا في هذه القضية هم انفسهم الذين ارتكبوا هذه الجريمة التي الصقت زورا بحزب القوات اللبنانية بهدف حله"، مذكرا ب"الحروب التي مرت على لبنان منذ 1975 لغاية 1990 والتي حملت احداثا مشينة ومأسوية". واعلن انه "بالرغم من كل الخسارة فإن كل جهود المجرمين بغية الغاء حزب القوات لم تؤد الى اي نتيجة, وفي نهاية المطاف رحلوا هم وبقيت القوات. وعادت اقوى بكثير مما كانت عليه، ولا يصح الا الصحيح".

وقال: "انه من المؤسف اكثر من عملية تفجير الكنيسة ومن قام بهذه العملية للنيل من القوات عاود الكرة مرة جديدة بواسطة بعض الصغار فهم يحاولون مجددا من خلال عملية اغتيال بيار امين الجميل، لكنهم نسيوا عودة الحرية للشعب اللبناني التي لن تسمح لهم بتحقيق اهداف من لا ضمير لهم".

وطمأن جعجع ان "كل من قام بجريمتي تفجير سيدة النجاة وبيار الجميل وكل الجرائم سيعاقبون عن طريق إنشاء المحكمة الدولية عاجلا ام آجلا والتي يرفضونها لأنهم يعرفون من فجر الكنيسة, ومن أقدم على اغتيال بيار الجميل, ومن كان وراء كل الجرائم السابقة بدء من الرئيس رفيق الحريري الى آخر شخصية وطنية". وسأل: "اين الملاحظات التي يسجلونها على المحكمة الدولية؟ ولماذا لم يسجل اي ملاحظة عليها حتى الآن منهم الذين يديرونهم كاللعب من الخارج ازاء الكبار ايضا"، معتبرا ان "ملاحظاتهم الوحيدة هي عدم انشاء المحكمة الدولية. وهم يعلمون ان الملاحظات غير مقبولة. وتفضحهم امام الرأي العام اللبناني والعربي والدولي"، كاشفا عن "موقف سوريا الرافض للمحكمة الدولية امام الكثير من المعنيين العرب والأجانب".

ورأى انه "ليس من الضرورة انتظار أدلة وقرائن واثباتات حول الجرائم المذكورة لأن كل من يرفض هذه المحكمة هو وراء هذه الجرائم المذكورة، فيما الذي يسعى الى انشائها هو الذي يريد الحقيقة"، معتبرا ان كل الذي يصرح بعكس ذلك، فهو مشارك بشكل من الاشكال ام انه يحمي احدا".

ووجه نداء الى "القواتيين- الشباب بوجوب العمل بكل ايمان وصدق وشفافية للوصول الى نتائج مرضية ضمن الأطر الديموقراطية وفي شكل ايجابي"، لافتا الى ان "القوات وصلت مرحليا الى الموقع التي تستأهله بسبب جهودها"، وقال: "ان هناك بعضا من اصحاب الاهداف غير الحسنة في الشأن العام قد وصلوا ولكنهم سيعودون ادراجهم، منهم وصلوا الى رئاسة الجمهورية والمثل امامكم فهل يعني انهم وصلوا، الأكيد لا وليتهم بقوا في منازلهم أشرف لهم. على كل المستويات".

وشدد على "ان سوريا ترفض رفضا قاطعا قيام دولة سيدة حرة مستقلة على حدودها"، مشيرا الى ان "كل هذه التصرفات مؤشر ال انقلاب كامل، ونحن واعون هذا الأمر وموقفنا واضح في هذا المجال".

واعلن "ان اكثرية الشعب اللبناني تؤيد مبادىء 14 آذار ولو ان البعض منها لا يحبذ شخصيات معينة في هذه القوى، فيما المعارضة "تشد" في اتجاه آخر لا تريده اكثرية الشعب اللبناني".

سبيرو

وكان رئيس مصلحة الطلاب في "القوات" المهندس دانيال سبيرو، افتتح اللقاء بكلمة اشار فيها الى ان "13 سنة مضت على هذ الجريمة الارهابية التي استهدفت الابرياء، وذنبهم الوحيد انهم كانوا متوجهين الى الصلاة. واننا لن ننسى هذه الجريمة التي هدفت الى ضرب المسيحيين بعمق ايمانهم ودفعهم الى اليأس والهجرة(...)".

واضاف: "شهداء كنيسة سيدة النجاة لم يقتصروا على 11 اسما، ولكن مفاعيل هذه الجريمة امتدت لتطال فوزي الراسي ورمزي عيراني وبيار بولس لانها كانت بابا لحملة قمع واضطهاد بهدف الغاء القوات اللبنانية. انما صمود قائدها 11 عاما في سجن المترين بمتر في وزارة الدفاع قلب المعادلات، ورسخ صمود القواتيين، والاهم انه ادى الى جيل جديد آمن بالقوات وبصمود قائدها وبأحقية قضيتها والتزام خط المقاومة التي انتصرت في ثورة الارز في 14 آذار, ولان اسلوب الاجرام للانظمة المغلقة ما زال هو نفسه يمارس علينا منذ حادثة كنيسة سيدة النجاة حتى اليوم، السيناريو نفسه، من هنا كانت جريمة عين علق. نحن سنكمل المقاومة، ونواجه مدنيا اي محاولة عصيان جديدة لضرب مشروع بناء الدولة اللبنانية".

النائب حلو من جهة أخرى، استقبل جعجع، اليوم في بزمار، النائب هنري حلو الذي اعلن عن "ايجابية اللقاء مع الدكتور جعجع"، وقال: "لفتني التعليق الذي صدر اخيرا عن امكان انعقاد الجلسة العادية لمجلس النواب في شهر آذار المقبل"، مشيرا الى اننا" سمعنا ان لا جلسة بدون حل"، متسائلا: "كيف يكون الحل بدون انعقاد جلسة ومن المؤكد ان الاخيرة هي التي تؤدي للوصول الى الحل من خلال الحوار". واكد "ضرورة العودة الى المؤسسات وهذا الحل الوحيد".

وسأل: "من سيلتزم بالعصيان المدني الذي يدعون اليه"، معتبرا ان" هناك الكثير من موظفي الدولة الذين لا يأتون الى عملهم، وبالتالي هذا العصيان لن يؤدي الى نتيجة".

ورأى ان "اعتصام المعارضة لم يحقق هدفا من اهدافها بعد ثلاثة اشهر من بدئه"، لافتا الى ان "خطوة العصيان ستكون مشابهة للاعتصام"، محذرا من "نتيجة السلبية في اقتصاد البلد والمزيد من هجرة الشباب"، مجددا "دعوة المعارضة الى العودة الى المجلس النيابي لايجاد الحلول المناسبة".

مشاورات هاتفية مع السفير السعودي

وفي اطار مواكبة الجهود المبذولة لحل الأزمة اللبنانية، جرى اتصال هاتفي، قبل ظهر اليوم، بين جعجع والسفير السعودي عبد العزيز خوجه، عرضا خلاله آخر التطورات في ضوء الاتصالات المحلية والإقليمية وما توصلت اليه حتى الآن. وقد قدر جعجع في ضوء ما سمعه من السفير السعودي، "الجهود التي تبذلها المملكة على المستويات كافة لمساعدة لبنان واللبنانيين"، مشددا على "أهمية الدور السعودي خصوصا والعربي عموما في حلحلة العقد التي تنعكس سلبا على الوضع اللبناني".

واتفق الجانبان على "استمرار الاتصالات والتنسيق".

 

النائب خليل: الباب مفتوح على حل سياسي لا يزال مطلوبا والدورة العادية للمجلس لا تعقد الا بوجود حكومة دستورية

وطنية- 27/2/2007 (سياسة) أكد النائب علي حسن خليل خلال اللقاء السياسي الصباحي عبر "اذاعة الرسالة" ان تطورات ما حصل خلال الفترة الماضية " تعطي إشارة ان الباب مفتوح على حل سياسي لا يزال مطلوبا، بغض النظر عن عمق الاختلاف في مقاربة الموضوعات المطروحة والتي تشكل عناصر هذه الازمة". واعتبر "ان لا مصلحة لأحد من اللبنانيين في المراهنة على غير الحل السياسي للخروج من الازمة". وقال "ان هناك تعقيدات مررنا بها خلال الفترة الماضية ونحن متفائلون بالحلول المطروحة وبإرادة وبمثابرة أكبر من الرئيس نبيه بري على المتابعة للوصول الى حل والخروج من الازمة". واثنى على المبادرات العربية "ولاسيما السعودية- الايرانية التي تحضر لإنجاح القمة العربية وتنقية العلاقات العربية". وقال: "نحن على ما زلنا أمام فرصة حل ونعمل على انجاحها بجدية، وهذا التعاطي الجدي يمكن ان يؤدي الى حل للازمة". وأوضح "أن هناك بعضا من فريق الاكثرية له مصلحة في استمرار الازمة، واعتبرها ان قوى حياتها السياسية تقوم على الخلافات لتطوير موقعها وابقاء حضورها قائما على الساحة اللبنانية من خلال استخدامها التشنج والخطابات الرنانة, من هنا نعتبر ان بعض القوى لا تريد الوصول الى الحل".

وقال خليل "ان مسؤوليتنا ان نبحث عن حل قبل 28 آذار والوصول الى قمة عربية يتوج فيها التفاهم اللبناني, لن نسمح بتضييع فرصة شهر لتصحيح الوضع وإعادة الانماء والإعمار بعد العدون الاسرائيلي الاخير في تموز الماضي".

واعتبر "ان الوقت يجب ان يكون لترتيب البيت اللبناني حتى نذهب الى القمة بدعم عربي وبعلاقات سليمة مع الدول العربية وهذا افضل دعم للبنان للخروج من الازمة. ان المعارضة قدمت اكثر من صيغة للحل وتجاوبت مع المساعي السعودية الايرانية، وبالتأكيد ليس المعارضة من تعطل المساعي لانها اول من دعم هذه المبادرة، وقد أعطت الحكومة الفرصة لتشكيل لجنة لمناقشة بنود المحكمة، ولكن يا للأسف، حتى هذه اللحظة لم تأخذ المعارضة جوابا".

ولفت الى ان عودة الرئيس نبيه بري قريبة جدا "وهو مرتبط بنشاط برلماني خلال سفره ويعطي فرصة للجميع لتوظيف كل اللقاءات للتفاهم على صيغة، ويجب الإستفادة من هذا الوقت لحل المشاكل الداخلية. والرئيس بري أراد ان يوجه رسالة يوضح فيها موقف المعارضة من كل ما جرى خلال الفترة الماضية ويضع الجميع امام مسؤولياتهم ويوجههم الى المنحى الذي يجب ان تسير الامور عليه، وإيضاح مطالب المعارضة التي هي محقة لانها تدعو الى المشاركة والانفتاح وإعادة التوازن من خلال حكومة الوحدة الوطنية فيها شراكة حقيقية.

فالرئيس بري هو رئيس مجلس النواب الذي هو أم المؤسسات الدستورية. وخلال الفترة الماضية من عام 1992 مارس دوره الدستوري على اكمل وجه وعمل دون ان يسجل له اي مخالفة دستورية، واستطاع ان يفصل بين رئاسته لكتلة نيابية وكزعيم سياسي ووطني كبير وكرئيس لحركة أمل، فهو لديه اقتناعاته السياسية ومشروعه السياسي الذي يمارسه في الإطار البرلماني، وهو دائما استطاع التمييز والقدرة على الجمع بين هاتين الصفتين دون ان تعطل اي منهما الاخرى. له موقفه من القضايا السياسية المطروحة وليس محايدا، لكنه بالتأكيد قادر على ان يمارس عمله الدستوري دون اي خلل على الإطلاق، لكنه خلال الاجواء المتوترة كان هناك قصف على دوره السياسي لانه استطاع ان يمارسه بدور مهم جدا. وطالب بإعادة بناء الشراكة الحقيقة".

وعلق خليل على الكلام الذي يطرح الى دعوة مجلس النواب بدون رئيس المجلس فقال "ان مشروع المحكمة لم يصل بعد الى المجلس النيابي في الإطار الصحيح، وبالتالي كيف يدعو الرئيس بري الى جلسة نيابية لمناقشة قانون لم يصل الى المجلس؟" واعتبر "ان الرئيس بري اتهم بأنه لم يفتح دورة استثنائية للمجلس وتوجه هذا الامر برسالة الرئيس السنيورة الى الامم المتحدة وهو يعرف تماما ان مسؤولية فتح الدورة الإستثنائية هي لرئيس الجمهورية. واعتبر ان اي دعوة خارج إطار رئيس المجلس المخول دستوريا وحده الدعوة الى عقد جلسة هو امر يمس بروح الدستور ويضرب المؤسسات ويخل بالتوازن الذي قام عليخ هذا الدستور".

واعتبر النائب خليل "ان الدورة العادية للمجلس لا تعقد الا بوجود حكومة دستورية وشرعية لانها يجب ان تكون حاضرة اثناء انعقاد المجلس".

وعلق على زيارة النائب وليد جنبلاط للولايات المتحدة، فرأى "ان اجتماعاته ليست مهمة بقدر ما نسمع من كلام يزيد الانقسام في لبنان".

وقال "ان سمير جعجع حشر حلفاءه في أكثر من مرة ومن موقف اتخذه، وكان لافتا عدم اعطائه فرص النجاح، وليست المرة الاولى يحشر جعجع حلفاءه من خلال خطاباته وتصريحاته".

ورأى "ان هناك فريقا في لبنان يعمل على خلق العراقيل أمام أي حل، وعليه ان يبادر الى قرار شجاع لإفساح الفرصة امام المشاركة الحقيقية".

وقال "إننا أعطينا الفرصة ونعطي الفرص الكثيرة لهم للمشاركة الفعالة، فنحن لا نريد ان نلغي أحدا ولا أن نعزل أحدا، نريد تأمين المشاركة الحقيقة".

وعن موضوع العصيان المدني قال: "ان من واجبنا كمعارضة التفتيش عن خيارات تساعد على تحقيق مطالبنا السياسية إذا لم يتم التفاهم على صيغة حل واحدة، منها طرحها الرئيس نبيه بري للنقاش وهو يعرف أنها خطوة متقدمة ولها تأثيرها، لذلك حذر من تجاهل مطالب المعارضة وان نصل الى هذا الخيار. وقال ان العصيان المدني خيار مطروح ويناقش ويحضر له لكيفية تنفيذه واشكاله والتعاطي مع السلطة، وهو ليس الخيار الوحيد. هناك خيارات اخرى تناقش ايضا بجدية لتحقيق مطالب المعارضة".

 

يكن: هدف المعارضة إسقاط المشروع الأميركي في لبنان وهزيمته وكل من يحرض بوش على القوى الوطنية يتآمر على عروبة لبنان

وطنية - 27/2/2007 (سياسة) رأى رئيس "جبهة العمل الاسلامي" في لبنان الداعية فتحي يكن، في تصريح اليوم، "ان ما يقوم به بعض أقطاب قوى 14 شباط بين الحين والآخر من تحريض الرئيس الأميركي والادارة الأميركية على القوى الوطنية، يدمغ ضلوع هؤلاء في كل ما يجري في لبنان والمنطقة من تآمر على عروبته ووحدته وسيادته واقتصاده وأمنه".

وقال يكن "ان ما على الرأي العام العربي والاسلامي والعالمي أن يعلمه أن هؤلاء لا يمثلون الا أنفسهم، وان لجوءهم الى عواصم التآمر على الشعوب المستضعفة في العالم لن يزيد المعارضة الا اصرارا على مطالبها حيال ما يجري من تآمر على لبنان والمنطقة وعلى قواها الوطنية ودورها المقاوم في مواجهة كل التحديات والمؤامرات". واضاف: "يجب أن يعلم القاصي والداني ان المعارضة اللبنانية سيدة نفسها وصانعة قرارها، وأن تحالفها وتعاونها مع الوطنيين والشرفاء والأحرار في العالم لن يجعلها رهينة أي محور من المحاور، وانما يجعلها طليعة جبهة الممانعة الوطنية وجبهة الانقضاض على كل مشاريع الهيمنة والتآمر والاحتلال في العالم".

من جهة ثانية قال يكن "في ضوء الحكم الصادر عن محكمة العدل الدولية بشأن المجازر وحروب الابادة التي تعرض لها الشعب البوسني على يد النظام الصربي والطاغية ميلوسوفيتش لا تشجع على اللجوء الى أمثالها من المحاكم الدولية في كشف مرتكبي جريمة اغتيال الرئيس الحريري".

واشار الى انه "في ضوء ما صدر عن هذه المحكمة الدولية بشأن ابادة شعب بكامله لم تعد لدينا أية ثقة في أن تقوم أية محكمة دولية في كشف جريمة اغتيال الحريري، طالما أن هذه المحاكم هي محاكم سياسية وليست جنائية، وهي محاكم أميركية وصليبية وصهيونية الحقيقة والهدف والمضمون ودولية العنوان والمظهر بامتياز".

ندوة حوارية /وعلى صعيد اخر رأى يكن، في ندوة حوارية نظمتها الهيئة الشبابية في جبهة العمل الإسلامي - بيروت في قاعة المحاضرات - كلية الدعوة الإسلامية في بيروت، "ان ما يجري على الساحة اللبنانية هو امتداد للصراع بين الحق والباطل". واشار يكن الى "ان المعارضة تقول ان مشروعها هو مشروع إسقاط المشروع الأميركي وهزيمته على الساحة اللبنانية، ومشروع الآخرين يلخصه أحدهم بخمس كلمات: "أنا أرفض أن تهزم أميركا في لبنان،" ولا أدري إن كان يريد أن يرفع رايات أميركا في لبنان". ونفى ان يكون يعمل لصف شق صف الجماعة الاسلامية. وقال: "هناك تسديد لمسارها، وخلافنا يقتصر على خلاف وجهات النظر، والجماعة لم تتعرض لإنشقاقات كما حدث مع غيرها، وأعتقد أن الجماعة في طورها الجديد سترجع وتسترجع موقعها الطبيعي الرائد في الساحة السنية لتكون مرجعيتها في الإطار الإسلامي والوطني، وأنا لا أزال عضوا محافظا عليها". ولفت الى "ان للجماعة الاسلامية تنظيما مقاتلا في الجنوب تحت إسم "قوات الفجر"، وكانت السباقة في تدشين العمل المقوم السني في لبنان، وبعد الإنسحاب الإسرائيلي من بيروت وصيداء وتمركزه في الشريط الحدودي، عندها بدأ الإخوة في "حزب الله" المسار". وأوضح "ان هناك تنسيقا في العمل بيننا وبين قيادة "حزب الله"، لأننا نحن وإياهم في خندق مواجهة واحد على إمتداد العالم، وأحب أن أركز على هنا على نقطة مهمة وهي أن معظم المقاومات في العالم اليوم ضد الهيمنة الأمريكية والصهيونية هي مقاومات سنية إن أردنا أن نتحدث من منطلق مذهبي، وفي طليعتهم حركة المقاومة الإسلامية "حماس".

واكد "ان جبهة العمل الاسلامي هي جبهة غير مستلحقة بأحد ولا يملي عليها أحد، وهي ليست وليدة مشروع المحور السوري - الإيراني كما يقول بعض الساسة في لبنان، اليوم هناك عداء من قبل بعض السياسيين لسوريا، بحجة عدائهم للنظام السوري الحاكم فيها".

 

شاتيلا انتقد تصريحات النائب جنبلاط وجعجع: اشارات خطرة جدا على السلم الاهلي والاستقرار

وطنية - 27/2/2007 (سياسة) اعتبر رئيس "المؤتمر الشعبي اللبناني" كمال شاتيلا ان "كلام (رئيس الهيئة التنفيذية للقوات اللبنانية) سمير جعجع عن انه "لا يتكلم مع السعوديين مباشرة بل مع الاميركيين"، ليس غريبا ولا يختلف عن تصريحاته السابقة". لافتا انه "حينما يهاجم جعجع السعودية بهذا الشكل الواضح، فإنه إشارة أميركية الى عدم الرضى الأميركي عن دور السعودية سواء في اتفاق مكة المكرمة بين فتح وحماس أو عن الحوار مع ايران، وضد أي طرف عربي لحل المسألة اللبنانية". وقال: "ان تصريح جعجع وخطابات ميليشيات 14 آذار في ذكرى اغتيال الرئيس رفيق الحريري يأتيان لقطع الطريق على المبادرة العربية ومحاولة احباط أي تفاهم سوري - سعودي، ويطالبون في المقابل بتدخل عسكري أميركي مباشر". متسائلا عن "رأي مفتي الجمهورية محمد رشيد قباني والبطريريك الماروني مار نصرالله بطرس صفير ومتروبوليت بيروت للروم الارثوذكس المطران الياس عودة بهذه التصريحات". واعتبر ان "هذا القصف "القواتي" المتزامن مع كلام قيل في أميركا من (النائب وليد) جنبلاط عن طلب مساعدته عسكريا في لبنان، ينبئنا بإشارات خطرة جدا في الوقت الذي تنشط فيه المساعي لايجاد حلول في لبنان".

وقال: "ان حجتهم هي أن المعارضة تريد القيام بإنقلاب، فيما المطلب الحقيقي للمعارضة هو المشاركة. وحينما تسمع المعارضة هذه التصريحات فإنها تتمسك أكثر وأكثر بالمشاركة عبر الثلث الضامن، لأننا لا نستطيع أن نترك حكومة 14 آذار تنفرد بالقرار وهي التي تسعى الى تدويل لبنان عسكريا لتطبيق الشرق الاوسط الكبير وتقسيم لبنان على أساس طائفي ومذهبي وعرقي. اننا لا نطمئن أن هذه الحكومة تأخذ البلاد الى السلم والاستقرار واتفاق الطائف، فأين اتفاق الطائف الذي تقول قوى 14 آذار إنها ملتزمة به حينما تطلب مساعدة أميركية عسكرية في لبنان؟ هذا ينسف الحل العربي واتفاق الطائف". اضاف: "إن هناك قوى في 14 آذار لا تتفق مع كلام جعجع، وهذا يرتب عليها أن تفك التحالف معه وخصوصا (النائب) السيد سعد الدين الحريري، لأن السكوت عن تصريحات جعجع ضد السعودية يعني الموافقة عليها واستدراج بعض السنة ليكونوا رأس حربة للمشروع الأميركي التدميري للبنان".

 

الحكومة بين الميثاق والدستور" ندوة ل "تجمع دعم خيارالمقاومة" والمنتدون اكدوا حق المعارضة بالمشاركة في الحكومة لتكون وطنية

وطنية-27/2/2007 (سياسة) نظم "التجمع الوطني لدعم خيارالمقاومة" في مقره في بيروت ندوة حوارية تحت عنوان "الحكومة بين الميثاق والدستور" شارك فيها الدكتور محمد طي، وحضرها حشد من الشخصيات والفعاليات الثقافية والاجتماعية والقانونية ومهتمين.

بداية تحدث رئيس التجمع الدكتور يحيى غدار مؤكدا "فان المعارضة اللبنانية من حقها المشاركة في الحكومة كي تكون هذه الحكومة وطنية بكل ما للكلمة من معنى، وغير ذلك ستبقى البلاد تعيش حالة فراغ حكومي ودستوري وميثاقي، لان الحكومة الحالية لا تعتبر موجودة, فهي فاقدة للشرعية وكل ما يصدر عنها هو باطل وغير قانوني". وقال الدكتور غدار "ان كل التسويات التي يعمل عليها تبعا للمفاوضات، انما تتوقف عند الحاجز الامريكي ـ الفرنسي, لان لا تسوية في لبنان طالما المشكلة الاساسية التي تعاني منها امريكا بالعراق ستبقى دون حلول ودون تسوية عادلة. وممنوع على لبنان ان يسير بخطوات اصلاحية وتوافقية، ويجب استبعاد المعارضة عن المشاركة في حكومة وحدة وطنية". واكد غدار "ان المعارضة اليوم امام خطوات جديدة تصعيدية تبدأ بالعصيان المدني, لان الامور وصلت الى الحائط المسدود بسبب موقف السلطة اللاشرعية، التي تقف خلف الاسلاك وخلف مواقف البعض الذين لا يريدون حلا، لا بل يسعون لتنفيذ المشروع الامريكي ـ الصهيوني في لبنان، وامام هذا الواقع، يجب النظر من الناحية القانونية لوضع الحكومة الحالية لانها فاقدة للشرعية وهي ليست دستورية لانها تخالف نص اتفاق الطائف".

من جهته تحدث الدكتور محمد طي عن الوضع الحكومي من الجهة الدستورية والميثاقية فاعتبر "ان الحالة التي تعيشها هذه الحكومة من الناحيتين الميثاقية والدستورية انما هي حالة فراغ واقعي، لان اتفاق الطائف نص على وجود حكومة تتمتع بمشاركة جميع الطوائف، فكيف بعدم تمثيل طائفة كبرى. من هنا ان الاعمال التي تمارسها الحكومة الحالية لا تتمتع بمزايا الوفاق الوطني ولا بالدستورية القانونية لان المشرعين والقانونيين وضعوا ثوابت لاستمرارية اي عمل وزاري او حكومي ولكن ضمن الاطر القانونية وضمن الميثاق الوطني الذي شرع وعمل على اساسه".

واوضح "ان الفقرة (ي) من مقدمة الدستور تقضي بمشاركة الجميع في تشكيل اي حكومة بناء لتوزيع الحقائب الوزارية بين الطوائف على اساس المثالثة بالمناصفة تبعا للميثاق الوطني، وفي وضعنا الحالي لا يوجد مناصفة ولا مثالثة وهنا الاشكالية واقعة في استمرار هذه الحكومة لانها فقدت الدستورية والميثاقية في عملها وكل ما يصدر عنها يعتبر بمثابة الفراغ الحاصل من الناحية القانونية.

 

الوزير المستقيل الساحلي: قرار العصيان سابق لاوانه لكنه يبقى مطروحا على الاطراف ملاقاة القمة العربية بتوافق داخلي على المسائل المطروحة

وطنية-27/2/2007(سياسة) اكد الوزير المستقيل طلال الساحلي, في حديث الى اذاعة "صوت لبنان " ان العصيان المدني ما زال مطروحا, طالما ان الموالاة لا تلتقي او تلاقي المعارضة في منتصف الطريق, او في نقطة الوسط, وقال: " على كل الاطراف ان تلاقي استحقاق القمة العربية بتوافق داخلي, وتوافق على المسائل المطروحة, وعلى الموالاة ان تواجه الامر بجدية لان مصلحة لبنان العليا تفترض ان تكون الموالاة في اطار معالجة جدية وايجابية للوضع اللبناني الذي لم يعد يحتمل من كافة الاوجه". وردا على سؤال عن موعد عودة رئيس مجلس النواب الاستاذ نبيه بري من الخارج, وبماذا سيعود قال:" لو كانت هناك ايجابية على النار فإن الرئيس بري يعود, وكان يمكن ان يعود البارحة قبل اليوم , واليوم قبل غد, وبطبيعة الحال هناك تداخلات في الوضع اللبناني, ومؤثرات خارجية كبيرة, وعلى اصدقاء لبنان والذين يعتبرون انفسهم كذلك ان يساعدوا على ايجاد مخرج لهذه الازمة, وليس على اشعالها اكثر فاكثر وتعميقها, والمقصود هنا اذا كانت هناك بعض الارادات الدولية التي تعتبر نفسها صديقة للبنان ان تأخذ, او تلعب دورا ايجابيا, عندها يمكن للاطراف اللبنانية ان تقترب من بعضها البعض, والرئيس بري حاضر بطبيعة الحال ليلعب الدور اللازم, والذي لعبه, وهو العمل على جمع اللبنانيين وايجاد المخرج اللائق لتوافق لبناني يكون لمصلحة الجميع".

وعن قنوات الاتصال بين عين التينة وقريطم, وهل ما زالت مجمدة قال:" ليس من جمود في المطلق, وليس هناك تواصل في المطلق, فالابواب ما زالت مفتوحة, وليس هناك من قطع في العلاقات , ففي السياسة ننتظر احيانا بعض النوافذ التي لا بد ان تفتح, اما الابواب فهي مفتوحة بشكل مستمر والتواصل يمكن ان يتضاعف في اي لحظة يمكن ان يوجد فيها امكانية الاستفادة من هذا التواصل المضاعف لتسريع الحل".

وردا على سؤال عن وجود محطة سورية في جولة الرئيس بري, اشار الى وجوب ترك هذا الامر الى تقدير الرئيس بري".

وعن موعد العصيان المدني, وهل سيكون بعد القمة العربية, اوضح الساحلي "ان المعارضة لم تجتمع وتقرر ان هناك عصيانا, وكان الرئيس بري حذر من امكان الوصول الى عصيان, كما حذر سابقا من النزول الى الشارع والفتنة, وهو يحاول ان يستبق الامور بالتركيز على مخاطر ما يمكن ان يحصل, وامكان ايجاد مخارج قبل العاصفة, لذا فان الامر سابق لاوانه لكنه يبقى مطروحا, طالما الموالاة لا تلتقي او تلاقيها في منتصف الطريق, او في نقطة الوسط".

 

النائب رعد اتهم النائب جنبلاط وجعجع بعرقلة التسوية الاخيرة لحل الازمة: لبنان اما ان يكون سيدا ومستقلا له التزاماته الوطنية والقومية او لا يكون

وطنية - النبطية- 27/2/2007 (سياسة) اعلن رئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب محمد رعد، في حفل تأبيني في بلدة دير الزهراني، "اننا وصلنا مجددا الى طريق مسدود"، ورأى "ان انسداد افق التسوية، معناه ان الفريق الحاكم يريد ان يأخذ البلاد لمصالحة الكيان الصهيوني والتخلي عن حقنا في ارضنا في مزارع شبعا وغيرها، بل والتخلي عن التزامنا المبدئي ولو الاعلامي والسياسي والمعنوي بحقوق الشعب الفلسطيني". وقال:" في لبنان لا تزال الفرصة مفتوحة امام تحقيق تسوية مرضية للجميع توفر استقرارا نسبيا تفتح الآفاق لمعالجات سياسية بعقل بارد ومنفتح وتلغي المناخ العصبوي والفتنوي السائد راهنا وتفتح الآفاق امام حلول، وامامنا العديد من الاستحقاقات المقبلة من رئاسة الجمهورية الى الاستراتيجية الدفاعية وغيرها من المواضيع".

اضاف:" اننا لا نريد ان نقفل الباب امام التوصل الى تسوية لكن الفرص تمر مر السحاب والفرصة التي تأتي قد لا تعود واذا كنا حريصين على حفظ وطننا واستقلالنا وسلمنا الاهلي ووحدتنا، فليس علينا الا ان نحكم عقولنا وان نفكر بصدق في طريقة التوصل الى تسويات مرضية كالتي توصلنا اليها وأجهضها الاميركيون في المرة الاخيرة، اما ان يفكر أحد في ان يستأثر بالقرار السياسي في البلد على حساب سيادته واستقلاله وارتهانا لاملاءات ووصايات اجنبية، فهذا لن يكون، فكما اننا نريد المشاركة ، على الآخرين ان يعترفوا بضرورة المشاركة معنا".

وقال:" "الآن وصلنا الى طريق مسدود مجددا، فالى اين تؤخذ البلاد، اذا لم تعالج الازمة بتسوية وبحل سياسي. وهل هناك خيارات أخرى يهيىء لها قادة الميليشيات في الفريق الحاكم وهل يراد العودة بالبلاد الى التقاتل الداخلي او الاستجابة الى مصالحة لبنانية اسرائيلية وفق الشروط الاسرائيلية؟.

واتهم النائب رعد، ما وصفه ب"الثنائي جنبلاط وجعجع"، "بعرقلة التسوية الاخيرة القائمة على التلازم بين حكومة وحدة وطنية فيها ثلث ضامن وبين اقرار المحكمة، وذلك استجابة للاملاءات الاميركية بعد ان قبل بعض الفريق الحاكم ممتعضا، وقال:" عندما قبلنا بهذه التسوية وأسقطنا كل الذرائع التي كان يتلطى وراءها الفريق الحاكم ليصور المعارضة وكأنها ضد المحكمة الدولية، فتبين للسعودية وايران وكل العالم ان المعارضة ليست ضد المحكمة وانما لها ملاحظات على النظام التفصيلي لها من اجل ضمانة عدم تسييسها ونحن حريصون على ان نعطي ونقدم هذه الملاحظات بايجابية حتى تنكشف الحقيقة وتقر هذه الملاحظات وحكومة الوحدة الوطنية بالتلازم من هذا الامر لم يقبله الاميركيون". ورأى النائب رعد "ان كل الدعم الذي ظهر في باريس3، لن يعالج الازمة الاقتصادية في البلد، طالما هناك عدم استقرار سياسي وعدم تفاهم سياسي"، داعيا الى التوصل الى مثل هذا التفاهم لمصلحة الجميع". اضاف:" ان المعارضة ستبقى اقلية داخل الحكومة، لكن اذا كان هناك لدى الفريق الحاكم مشروعا يرهن البلاد للوصاية الاميركية بهدف المصالحة مستقبلا مع الكيان الصهيوني وفق ما تريده اميركا واسرائيل، فهذا لن يكون، فليقلبوا هذه الصفحة وليفتحوا غيرها، فلبنان اما ان يكون سيدا حرا مستقلا، له التزاماته الوطنية والقومية او لا يكون". وختم النائب رعد القول:" نحن كلنا في مركب واحد، الآن نتشاجر ونختلف ونطلب الصلح واذا توصلنا الى تسوية يمكن ان نقود المركب الى شاطىء الآمان، اما اذا استمرينا في مشاجرتنا وتوهم البعض،انه يستطيع ان يرمي البعض الآخر في البحر ويتخلص منه نهائيا، فهذا لا يحصل في لبنان، واذا ظن البعض انه يستطيع ان يرمي المعارضة في البحر خارج موقع السلطة والمشاركة في القرار السياسي، فالمعارضة ستثبت لهم انها تجيد السباحة جيدا".

 

الداوود: واشنطن اصبحت "الحج السياسي" للنائب جنبلاط

وطنية - 27/2/2007 (سياسة) علق الامين العام لحركة النضال اللبناني العربي النائب السابق فيصل الداوود على زيارة النائب وليد جنبلاط الى الولايات المتحدة، معتبرا "ان واشنطن اصبحت هي "الحج السياسي" للنائب جنبلاط بعدما كانت دمشق "قبلته" عندما كان في الخط العربي الوطني، فاراد الانقلاب عليه كما في مواقفه ومواقعه". واعتبر "ان جنبلاط ذهب الى اميركا طالبا المساعدة السياسية والعسكرية ضد "حزب الله" والمعارضة وسوريا، ولاشعال الفتنة والاقتتال بين اللبنانيين، وان دعوته مع حلفائه في قوى 14 آذار الى تطبيق الفصل السابع تدخل في اطار السير في المشروع الاميركي للمنطقة".

 

مؤتمر صحافي لعدد من الاسرى شرحوا دعواهم القضائية ضد جعجع

وطنية - 27/2/2007 (متفرقات) عقد عدد من الاسرى المحررين في حضور وكيلتهم المحامية مي الخنساء، مؤتمرا صحافيا في فندق "ماريوت" الساعة الحادية عشرة ظهرا، شرحوا خلاله الدعوى القضائية ضد المدعى عليه رئيس الهيئة التنفيذية في القوات اللبنانية سمير جعجع المقامة امام قاضي التحقيق الاول في بيروت الرئيس عبد الرحيم حمود. وبينوا مسار الدعوى وشروطها الشكلية واكدوا "عدم شمول هذه الدعوى بالعفو العام الصادر بتاريخ 26/8/1991، وكذلك عدم شمول الدعوى العفو العام الصادر بحق المدعى عليه بتاريخ لاحق في العام 2005 لانه محدد لدعاوى كان المدعى عليه موقوف من اجلها".

وقد شرح الاسرى المحررون معاناتهم منذ لحظة توقيفهم حتى تاريخ تحريرهم. وحضر المؤتمر النائب قاسم هاشم، المحامي الان بو ضاهر ممثلا الوزير السابق سليمان فرنجية، والنائب السابق محمد برجاوي والشيخ صالح العريضي ممثلا الامير طلال ارسلان، والعميد الركن نادر حليمي اصل الملحق العسكري لدى سفارة الجمهورية الاسلامية الايرانية في لبنان ورئيس الجمعية اللبنانية للاسرى الشيخ عطا الله حمود والحاج حسن عز الدين ممثل العلاقات في الوحدة الاجتماعية في "حزب الله" ابو حبيب حرقوص من مؤسسة الشهداء والشيخ محمد علي الحاج العاملي. وحضر شقيق الاسير سمير القنطار السيد بسام القنطار وعدد من ممثلي الهيئات النسائية والثقافية في "حزب الله" والدكتور جورج حجار، وعدد من المحامين وممثلي الهيئات الاجتماعية والناشطين في مجال حقوق الانسان.

 

 

رغم كل المخاوف من مجاورة القارة البيضاء لبؤر صراعات الشرق الأوسط

انضمام تركيا الى أوروبا يبعدها عن خطر الفاشية القومية والأصولية الاسلامية المتنامي

اعداد خالد السرجانى: السياسة

أعاد حادث اغتيال الصحافي التركي من أصل أرمني هرانت دينك الى صدارة الاهتمامات, وإمكانية صعود قوة فاشية تركية عصبها الأساسي من القوميين المتشددين , الذين تصاعد نفوذهم فى الفترة الأخيرة وعلى الأخص منذ أن وضح أن الاتحاد الأوروبي يضع شروطا تعجيزية أمام انضمام تركيا إليه . فحسب رأي احد المحللين المهتمين بالشأن التركي أن مرحلة ما بعد اغتيال دينك, أقحمت القوى والقيادات والفاعليات السياسية والفكرية والاجتماعية التركية في سجال, نعرف من أين انطلق لكنه سيكون من المستحيل تحديد مكان توقفه والآثار والانعكاسات التي سيسببها على أكثر من صعيد, و قد يتحول إلى حملة تصفية حسابات عقائدية فكرية سياسية تدفع ثمنها جماعات نجحت لسنوات طويلة في الاحتماء والتخفي, لكنها هذه المرة تتعرض لضربات مباشرة موجعة تقودها قوى النخبة المدعومة مباشرة من الخارج الأوروبي. ومن الصعب تحديد حجم الأضرار التي ستولدها وكيفية التصدي لها والرد عليها.

فالمؤكد أن من أطلق النار على الصحافي التركي من القوميين المتشددين حسبما تشير التحقيقات . وقد دفع الصحافي التركي حياته ثمنا لمقابلة صحافية وصف فيها ما حدث للأرمن في تركيا خلال الحرب العالمية الأولى بالإبادة و بعد ذلك أطلق عليه الرصاص أمام مكتبه في أسطنبول ,وكان دينك أدلى في سبتمبر الماضي بتصريحات لوكالة أنباء دولية كلفته ملاحقات قضائية في بلاده وكان يواجه عقوبة السجن لثلاثة أعوام, وفي المقابلة المذكورة, سئل دينك عن المجازر التي ارتكبت بحق الأرمن في الأناضول إبان الحرب العالمية الاولى, فأجاب أقول طبعا إنها إبادة, لأن النتيجة تثبت ما حصل وتسميه بالاسم, يمكنكم أن تروا أن شعبا أقام على هذه الأرض طوال أربعة آلاف عام قد اختفى".

وقد أثار اغتيال دينك, الذي انتقد الموقف التركي الرسمي من المجازر التي ارتكبت بحق الأرمن في الأناضول في ظل الإمبراطورية العثمانية والذي وصفه اليمين المتطرف ب"الخائن", الصدمة في سائر أنحاء البلاد. وكتبت كل من صحيفتي "حرييت" و"صباح" واسعتي الانتشار على صدر صفحتيهما الأولى فى اليوم الذي أعقب الاغتيال :"القاتل خائن" و"الخيانة العظمى" على التوالي, واستخدمتا العبارة التي يستخدمها اليمين المتطرف للتنديد به وبغيره من المثقفين الذين يعارض بعضهم الأطروحات الرسمية حول مجازر الأرمن بين 1915-1917, فيما عبر العديد من كتاب الافتتاحيات عن أسفهم لخسارة رجل صاحب "قلب كبير". وأشارت التحقيقات التي أجريت أن من قام بعملية الاغتيال من المتطرفين القوميين وأن هناك عناصر من الأمن التركي متعصبة قوميا كانت على صلة به ,الأمر الذي يعيد إلى الأذهان تجارب أوروبية عديدة ازدهرت فيها الفاشية بحماية من الأمن أو تغاضيه عنها . وهذا الأمر يطرح سؤالا مهما وهو هل تواجه تركيا خطر نمو الفاشية ? وإذا كانت الإجابة بنعم فالأمر يستدعي سؤالا أخر هو: ما هي أسباب هذا الخطر? وما الذي أدى إلى بروزه في الوقت الراهن? .

ولكن قبل الإجابة على السؤال الأساسي وما يطرحه من أسئلة فرعية لابد من الإشارة إلى أنه إذا كانت الجريمة المأساوية والمتمثلة بقتل أشهر صحافي من أصل أرمني في تركيا عملاً فردياً بالتأكيد فإن ما أحاط بها من حزن وغضب ينطوي على الكثير من طبيعة الانتماء الوطني التركي?. فلقد أقبل الأتراك من مختلف التيارات السياسية على إدانة جريمة اغتيال دينك, سواء من الحزب الحاكم أم أحزاب المعارضة أم آلاف المواطنين من القوميين والإسلاميين وأهل الوسط. فقد فهم الجميع أن هذه المسألة تهدد مظهر أمتهم ومكانتها. وهذا لا يزيد من قيمة الشعار الذي رددته جماهير كبيرة "كلنا هرانت دينك كلنا أرمن"! وإذا كانت ردود الأفعال التلقائية هذه على الجريمة تشير إلى الموقف التركي الوطني الحقيقي, وعلى أن الديمقراطية بتركيا تتمتع بصحة وعافية وحركية, والاقتصاد في نمو كبير لم يعرفه من قبل. والتغييرات الكبيرة في السنوات الأخيرة جاءت نتيجة الرغبة الجامحة في التحديث. فإن ذلك لايمنع من القول أن هناك بقية باقية من الضعف في النظام التركي, وهي التي تتصل بالضيق من التعبير الحر. ففي القانون التركي المادة رقم 301 التى استغلها محام رجعي ليجلب أمام القضاء روائيين وكتاباً ومن ضمنهم إيلي شفق, وأور هان باموك, وتنص المادة على "تحريم التقليل من شأن العنصر التركي". لكن من بين هؤلاء جميعاً كان هرانت دينك هو الوحيد الذي حُكم عليه بالسجن لمدة ستة أشهر مع وقف التنفيذ.وهذه المادة مازالت سيفا مسلطا يلجأ إليه القوميون المتشددون من أجل إرهاب الكتاب الأحرار الذين يطرحون أراء تتعلق بالقومية التركية .

فيما يتعلق بالسؤال الأول, فالإجابة هي للأسف نعم, هناك خطر ظهور الفاشية في تركيا. ولدينا مؤشرات عدة تؤكد ذلك , ولعل المؤشر الاول هو رد الفعل داخل تركيا على فوز الأديب التركي أورهان باموك بجائزة نوبل فى الآداب , فقد جاء رد الفعل باهتا وطرحت آراء متعددة خاصة من القوميين المتشددين ترى أن هذا الفوز هدية من الغرب له, مقابل مواقفه بشأن الأرمن والأكراد, وهى مواقف مرتبطة بالتقليل من شأن الهوية التركية الخالصة . مع أن مواقف باموك هى مواقف في عمقها ليبرالية ترفض أن تستكين للموقف الرسمي أو إلى الإجماع الشعبي وهو إجماع ينطلق من مقولات متشددة لها جذورها في العقل التركي منذ عصر أبو الأتراك مصطفى كمال أتاتورك .

أما المؤشر الثاني فهو حالة الكراهية الواضحة في تركيا الآن ضد الأكراد فوفقا لتقرير نقله من تركيا رستم محمود ونُشر في إحدى الصحف اللبنانية فإن جريدة "الزمان" التركية الواسعة الانتشار (والتى تباع بسعر رخيص جداً وتوزع حوالى ستمئة وخمسين ألف نسخة يومية) عنونت إحدى صفحاتها الداخلية يوم السبت 20 يناير الماضي بمادة تحليلية على النحو التالي: "سبعون مليون تركي سيهزمون ثلاثة ملايين ونصف مليون كردي". وطبعاً المقصود هنا, أنهم ملايين تركيا السبعين مقابل ملايين أكراد العراق الثلاثة وذلك على خلفية التطورات الجارية فى العراق والتى يرى فيها الأتراك تهديدا لأمنهم القومى فى حال استقل أكراد العراق بدولة خاصة بهم . ولا يعرف بالضبط ما إذا كان محرر المادة يعلم أن ما يقارب العشرين مليوناً من هؤلاء السبعين مليوناً هم أكراد, وأن للأكراد وجوداً حقيقياً في كل من إيران وسورية, ولا يعرف إن كان المحرر سيضيف لعدد الأتراك أتراك وسط آسيا وإيران وربما أتراك ألمانيا! فالمادة التحليلية تلك, بعنفها الرمزي, وطاقتها التحريضية الهائلة, لم تكن لتناسب جريدة عريضة الانتشار مثل الزمان, لولا إدراك القائمين عليها بجهوزية قاعدة القراء لمثل هذه الكتابات.

وفي الربيع الماضي, أدت هتافات بعض المشجعين الرياضيين الأكراد في بلدة أليغاز التركية إلى اعتراض قافلتهم من قبل بعض الشباب الأتراك, والاشتباكات التى حدثت بين الطرفين أدت إلى سقوط ثلاثة قتلى منهما , وجرح أكثر من نصف المشتركين في الاشتباكات . لكن المؤشر الأبرز كان حسب ما نُقل وقتها: "حين تدخلت قوات حفظ الأمن في ذلك العراك الدامي, كان كل منهم يحاول مساعدة بني جلدته, الجنود الأتراك مع الأتراك, والجنود الكرد مع المشجعين الكرد".

وفي مدينة ديار بكر تنتشر أعداد هائلة من مقاهي الانترنت, وعدد غير قليل منها مخصص لبعض المحترفين في عمليات تخريب المواقع الإلكترونية. فكما يقول الصحافي الكردي رزو غرزي, أن الصراع الإلكتروني الكردي التركي لا يقل ضراوة عن الصراعين السياسي والعسكري, وينوه لشدة ما يلحق الأذى ببعض الذين هم خارج هذا الصراع, فإنهم يفكرون بتكوين جمعية هدفها التقريب بين "مخربي الطرفين!". وهذا بحسب رستم محمود جزء يسير ومكشوف مما يجري من إذكاء للكراهية. وحين تناقش تلك الظواهر مع مثقف ومتنور تركي يرد بالقول: "كل ذلك بسبب خفوت الأفكار اليسارية في البيئتين الكردية والتركية, وانتعاش الفكر اليميني".

أما عن أسباب انتشار هذا الفكر القومي المتطرف الذي هو في عمقه فكر فاشى جديد يشبه فكر جماعات حليقي الرؤوس التي تنتشر حاليا في الدول الأوروبية ,فهى متعددة , وهناك أسباب عامة في مقدمتها حركة الإحباط التي تنتاب الشباب في أوروبا من جراء ظاهرة العولمة وامركة الثقافة الأوروبية خاصة في الدول ذات الثقافات الخاصة مثل فرنسا وهولندا , وانتشار البطالة ومحاولة الأحزاب اليمينية أن تصور لكوادرها أن هذا الأمر بسبب وجود الأجانب في المجتمعات الأوروبية . وهناك أسباب أخرى تتعلق بتركيا نفسها , تختلف فيها عن باقي الدول الأوروبية التي انتشرت فيها الجماعات الفاشية الجديدة , وفي مقدمة هذه الأسباب استقلال الدول المحيطة بتركيا والتي توجد فيها أقليات تركية عن الاتحاد السوفيايى السابق , وهذا الأمر دفع أصحاب الاتجاهات القومية إلى إعادة طرح إيديولوجيتهم الخاصة بتوحيد العالم التركي, بحيث تجتمع الشعوب الطورانية (أى ذات العنصر التركي ) فى دولة واحدة قوية وكبيرة يمكن أن تكون قوة عالمية حسب أطروحاتهم , ووجد الشباب المحبط أن هذا الأمر يمثل حلا لمشكلة الهويات المتصارعة في تركيا في ظل رفض الاتحاد الاوروبي الاعتراف بأوروبية تركيا . وأسباب الإحباط لدى هذا الشباب كانت متعددة منها ماهو متعلق بالبطالة والأزمات الاقتصادية والاجتماعية ومنها ما هو متعلق بالثقافة والصراع على هوية الدولة في تركيا . خاصة مع رفض الاتحاد الاوروبي انضمام تركيا إليه .

ومن المفيد الإشارة إلى أن استطلاعات الرأى التي أجريت في تركيا في الفترة السابقة أكدت الرؤية السلبية للمواطن التركي إزاء الاتحاد الاوروبي. وفى هذا الصدد نشير إلى أن آخر هذه الاستطلاعات أظهر أن أكثر من 70 في المئة من الأتراك يعارضون انضمام تركيا إلى الاتحاد بعد مواقف الاتحاد ومواقف بعض الدول الأوروبية المعادية للمصالح الوطنية والقومية لتركيا ومنها قرار البرلمان الأوروبي والبرلمان الفرنسي فيما يتعلق بالمجازر الأرمينية ومن ثم حديث الاتحاد الأوروبي باستمرار عن حقوق الأقليات القومية والدينية والمذهبية والمقصود بها حقوق الأكراد والأرمن والروم والعلويين, ويرى غالبية الأتراك في الحديث عن هذه الحقوق موقفا أوروبيا مقصودا يستهدف وحدة الأمة والدولة التركية. وهناك من المراقبين من يرى أن أنقرة ارتاحت إلى الموقف الأوروبي الذي قرر تعليق محادثات العضوية مع تركيا والذى صدر فى الخريف الماضى إذ من المتوقع أن يستغل رجب طيب أردوغان رئيس الوزراء التركي ذلك لاتخاذ مواقف أكثر تشددا ضد الاتحاد ليزيد ذلك من شعبيته مع اقتراب موعد انتخابات رئاسة الجمهورية في ابريل المقبل ثم الانتخابات البرلمانية في نوفمبر من العام المقبل, وهذا التحليل يوضح إلى أى مدى وصلت درجة عداء المواطن التركي لأوروبا. وهو عداء نتاجه فى النهاية لصالح الهوية الطورانية .

وهنا لابد من الإشارة إلى نقطة غاية فى الأهمية و هي أن المأزق التركي إزاء الانضمام إلى الاتحاد الاوروبي أساسه أنه بدأ منذ أربعين عاما وبالتالي لا يمكن التراجع بأي شكل من الأشكال بعد مرور هذه الأعوام ولا يوجد أمام تركيا بديل آخر . كما أن القرار ما زال في يد المؤسسة العسكرية في النهاية وهي تتمسك بالعلمانية وتصر على الانتماء الأوروبي وبالتالي فلا خيار أمامها سوى أوروبا.

والذى يزيد من إحباط المواطن التركي إزاء هذه المسألة هو إدراكه أن الأسباب الأوروبية المعلنة غير صحيحة وإنما هناك أسباب أخرى خفية منها أن انضمام تركيا سيحول مركز الثقل العسكري إلى دولة أغلب سكانها من المسلمين وهذا ما تخشاه مجموعة دول على رأسها فرنسا. وأن تركيا إذا انضمت إلى الاتحاد ستحصل على أكبر نصيب من عدد الأصوات اللازمة لاتخاذ القرارات في الاتحاد الأوروبي, لتضارع ألمانيا ثم تفوقها بعد فترة, لأن تعداد سكانها في تزايد مستمر بينما هو في ألمانيا يتناقص.و أن هذا الثقل إذا أضيف إليه الوزن البريطاني قد يحرف وجهة السياسة الخارجية والدفاعية للاتحاد لما فيه مصلحة الولايات المتحدة.

فضلا عن ذلك فإن تركيا إذا انضمت فستصوت في الاتحاد الأوروبي لصالح مصالحها في عدة قضايا مثل العراق وسورية وإيران وإسرائيل ما قد يخل بالمعادلات السياسية لبعض الدول لا سيما فرنسا. هناك أيضاً مخاوف من أن التركيز على تركيا كدولة إسلامية كبرى قد يضعف الاهتمام بالعالم العربي والإسلامي لأن تركيا ستتحدث باسم كل المسلمين. يضاف إلى ذلك أن الهاجس الأمني مما يسمى بالمد الإسلامي لا يمكن إغفاله, فانضمام تركيا يعني ملاصقة حدود الاتحاد لكل من إيران والعراق وسورية في حين أن الشرق الأوسط مصنف على أنه بؤرة صراعات وعنف ديني لا تود أوروبا أن تلاصقه خشية انتقال ما فيه إلى أراضيها.

وبالتالي يمكن القول إن الوضع الحالي المتأزم في تركيا جعل الصراع على الهوية يشتد ودخل ضمنه تصورات حول الهوية الطورانية التي تتصارع مع الهويتين الأوروبية والإسلامية , ونظرا إلى أن النزعة القومية عندما تشتد تحمل في طياتها خطر الفاشية فإن الصراع الحالي على الهوية في تركيا يمكن أن يأتي لها بخطر الفاشية , خاصة وان جناح من أجنحة التيار القومي المتشدد اختار أن يلجأ إلى السلاح كما بدا فى حادث اغتيال هرانت دينك .

من هذه الزاوية بالذات يمكن القول إن أحد الحلول المطروحة حاليا من أجل إبعاد تركيا عن خطر الفاشية هو أن يعيد الاتحاد الاوروبي الحياة إلى محادثاته معها , خاصة إن هذا الخطر لن يصيب تركيا فحسب ولكن تأثيراته سوف تمتد إلى دول أوروبية أخرى . فضلا عن ذلك فإن هذا الأمر أيضا يمكن أن يبعد عنها خطر الأصولية الإسلامية التي تخشاها أوروبا وترفض انضمام تركيا إليها بسببها . فهل يراجع عقلاء أوروبا موقفهم من تركيا وفقا لهذه المعطيات أم أنهم سيصرون عليه وتواجه تركيا خطر الفاشية ?