المنسقية العامة للمؤسسات اللبنانية الكندية

أخبار يوم الأربعاء 14/3/2007

ما جاء ابن الانسان ليُخدم، بل ليَخدم، وبنفسه يفدي كثيرين

 

المحامي محفوض رد على كلام النائب ابي نصر حول تغييب

المسيحيين عن الحوار: تتلون مواقفك بين الفترة والاخرى وجميع الناس ترغب بالوضوح والشفافية

وكالات - 2007 / 3 / 13

رد رئيس حركة التغيير المحامي ايلي محفوض على كلام النائب نعمة الله ابي نصر حول تصريحه الاخير الذي اشار فيه الى ان "الطائفة المارونية المؤسسة للبنان الوطن مغيبة عن الحوار الجاري بين رئيس حركة امل ورئيس تيار المستقبل"، وسأل:"لماذا يتوجه النائب ابي نصر بالسؤال الى بري - الحريري بدلا من ان يسأل رئيس كتلته النيابية حول مسألة عدم اشراك المسيحيين بالحوار الجاري؟ ولماذا لا يسأل حليفه بالذات الرئيس بري حول هذا الموضوع، كون اللبنانيين عموما والمسيحيين ما عادوا يفهمون مقاصد النائب ابي نصر وتصريحاته". وقال:"منذ فترة تطل على اللبنانيين بخطابات مارونية لا نفهم معناها، ولا نفهم القصد من ورائها وانتم تحملون مسؤولية التدهور الذي اصاب الطائفة المارونية، خصوصا ان التلوين في الموقف هو سيد مواقفك بين الفترة والاخرى، والناس والمسيحيون وموارنة كسروان تسأل معنا ايضا، ماذا يريد سعادة النائب لقد حيرنا، هل هو مع او ضد". وتابع:"لا نتدخل في تحالفاتك السياسية، ولن نقحم انفسنا في خصوصيات تحالفاتك منذ ان اعتلى الرئيس لحود كرسي الرئاسة، ولكن ايضا يهمنا ان نعرف حقيقة موقفك من رئاسة الجمهورية، خصوصا انكم من النواب الذين صوتوا على التمديد لاميل لحود". وختم:"بمحبة اقول لك ان الناس جميع الناس، ومن كل الطوائف، ما عادت ترغب الا بالوضوح وبالرؤية الشفافة، واي طرح مستقبلي او تصريح لسعادتكم نتمنى ان يكون واضحا لا لبس فيه كي لا يقع اللبنانيون في عملية التأويل والتفسير، لان مكاشفة الناس حق عليكم، كما هو واجب على من انتخبته القاعدة الشعبية، لذا نطلب اليكم ان تكونوا واضحين، وليكن كلامكم لاحقا بنعم نعم او لا لا".

 

الطفيليات المارونية "الفرنجية" و"العونية" لا تؤثر في شيء

صفير يقاتل على عدة جبهات أخطرها الجبهة الإيرانية - السورية وجبهة التقسيم

لندن - كتب حميد غريافي: السياسة

يكافح البطريرك الماروني نصر الله صفير الذي يلقبه قادة ثورة الأرز في بيروت وعالم الاغتراب ب ضمير لبنان على عدد لا يحصى من الجبهات, لتثبيت اسس الحرية والسيادة والاستقلال التي تمكن عام 2000 ب بيان اعلان الحرب من بكركي على احتلال سوري عسكري مستمر منذ 24 عاماً, على دعائم دولة جديدة ينعم فيها الذئب والغنم بالطمأنينة والأمن والعيش الكريم, وكل ذلك بثبات وصبر وأمل لم تؤثر فيها خيبات أمله من دود الخل في بيته الماروني خصوصاً اعتقاداً منه ان ما مر به لبنان من كوارث ومحن طوال العقود الثلاثة الماضية تحديداً ونجا منها وتغلب عليها كانت اشد مرارة وخطورة من هذه الطفيليات المتعلقة بحصون بكركي التي لم تقهر على مر مئات السنين ولن يدعها صفير تقهر في عهده.

وتقول أوساط قريبة أو ضاربة خلال نصف القرن الماضي من الزمن بسيف بكركي ان البطريرك, بحكمته وتواضعه وحنكته السياسية ونقاء طويته, استطاع خلال السنوات التي حملته الى سدتي البطريركية والكردلة صد كل محاولات فرط لبنان وتذويبه كدولة حضارية وحيدة في هذا الشرق في اتون مشتعل من الجهالة والتخلف والتطرف والتسلط والقمع, وصولاً الى انقاذه نهائياً عام 2005 من تحت جنازير النظام السوري ليبدأ من جديد حرباً اخرى ضد نظام آخر يحاكي النظام السوري في صفاته هذه, وهو نظام الثورة الايرانية التي حاولت التسلل بين ليلة وضحاها لوراثة الوصاية السورية بنفس الادوات اللبنانية التي خلفها وراءه الخروج السوري العسكري في حنايا البلاد ومنعطفاتها المظلمة وهو شديد الثقة بالنفس وبالشعب اللبناني بأنه سينهي هذه الظاهرة الجديدة الاكثر غرابة واختلافا عن الجوهر اللبناني.

الا ان ما يضير سيد بكركي اليوم, ليست الهجمة السورية - الايرانية المتجددة على لبنان التي لابد وان تلقى نفس مصير سابقتها مهما طال الزمن, وانما هجمة دود الخل في البيت الماروني الداخلي المتمثلة بأولئك الطفيليين الذين عرفت منهم الطائفة عشرات الآلاف على مر العصور, وما لبثت قرونهم ان تحطمت على صخرة بكركي وسقطوا وتناثرت ذكراهم اشلاء.

وتؤكد اوساط البطريرك ان اكثر ما حمله على الضحك في زمن العبوس الراهن المثقل بالهموم هو تلك الاصوات التي ترتفع احيانا في شوارع العمالة للخارج تتوج سفيراً من هنا او معتدا ب زنوده العسكرية من هناك او صاحب حنين مستمر الى السلطة والاستئثار بالقرار واصدار الاوامر من هنالك كبطريرك مواز لسيد بكركي على غرار أنت البطرك يا سليمان كما بويع سليمان فرنجية من ميليشياته في زغرتا اثر خلاف له مع البطريرك العام الماضي, وكمحاولة العماد ميشال عون العسكري حاد المزاج, متطرف الاداء, للتقليل من تأثير بكركي على اوضاع لبنان الداخلية كقوله اول من امس من رابيته الواقعة في اسفل سفوح الصرح البطريركي وعلى اقدامه ان بكركي مرجعية لها تاريخها وموقعها, لكن بالنتيجة نحن نصوت في المجلس النيابي ونحن نمثل الشعب, وذلك تعبير دقيق عن مشاعره الحقيقية حيال البطريرك صفير حيث اراد ان يقول له انني انا ميشال عون امثل الموارنة لا انت, وصوت المجلس النيابي فوق صوت بكركي دون ان يذكر متى كان هو ذلك الشخص الديمقراطي البرلماني الذي طحن عظم الحياة الديمقراطية في عهد رئاسة الحكومة الانتقالية العسكرية في اواخر الثمانينات, يفهم بالديمقراطية وبالمجلس النيابي الذي منع نوابه من العودة الى منازلهم اثر توقيعهم اتفاق الطائف?

وتقول الاوساط ان البطاركة الموارنة طالما واجهوا فرنجيين وعونيين على مر التاريخ, الا ان اسماء هؤلاء البطاركة مازالت محفورة في جبين بكركي ولبنان, فيما اسماء هؤلاء لا يعرفها احد.

واكدت الاوساط ان الجبهات التي يخوض صفير معاركه عليها منذ سقوط الوصاية السورية عن لبنان في ابريل 2005 تتلخص الان بما يلي:

انه يواجه محاولات تفريس لبنان بعد القضاء على سورنته على يد نظامي حافظ الاسد وابنه بشار, وضغوطاً هائلة من عملاء النظامين الداخليين امثال حزب الله وحركة أمل وبقايا المخلفات السورية التالفة للعودة به الى الاحتلال مجدداً.

يواجه صفير ضغوطا لا تحتمل من بعض قادة موارنة ومسيحيي الداخل ومعظم موارنة الاغتراب البالغ تعدادهم 13 مليونا و300 الف مهاجر ومهجر, للسير في تقسيم لبنان او نحو فدرالية اولية هي الوجه الاخر لعملة التقسيم على اعتبار ان الموارنة والمسيحيين ملوا الفوضى والقمع والاغتيالات والتفجيرات ومحاولات اقامة دويلات طائفية ومذهبية كلما عنت لاحدهم احلام واوهام الحكم والتسلط وسوق الناس كالاغنام, ويرى البطريرك الذي يقاوم بكل ما اوتي من قوة وسلطة هذا التوجه التقسيمي رغم الضيم والغبن اللذين يمر بهما الموارنة والمسيحيون في لبنان اقتناعا من انهما مرحليان وسينتهيان بسقوط مشاريع التدخل الخارجي في نهاية المطاف.

وفي هذا المجال, كشفت الاوساط القريبة من بكركي النقاب عن ان البطريرك يتلقى دون انقطاع سيلا من الرسائل والبرقيات من المجتمعات الاغترابية في العالم تطالبه ب اتخاذ موقف التقسيم كحل نهائي لابد منه لاستقرار المجتمع المسيحي في ارضه وتطوير هذا المجتمع الجديد ليتحول الى بقعة جغرافية ماسية في قلب الشرق الاوسط توضع نهائياً تحت وصاية الامم المتحدة, لأن المسيحيين لا يريدون الحروب والاضطرابات والفوضى فهي تشكل المقتل الحقيقي لحضارتهم, واذا كان الاخرون في الوطن الكبير لا يريدون الكف عن هذه الآفات, او يطمحون الى الالتحاق بالخارج, فليفعلوا ب اوطانهم الصغيرة الجديدة ولكن دون اجبار المسيحيين على ذلك.

يناضل البطريرك بقوة وصلابة في سبيل رأب الصدع الماروني الداخلي الذي سببته التدخلات الخارجية لتغذية روح الاستئثار بالكراسي والشغف بالسلطة الشخصية على حساب المجتمع برمته خصوصاً وان هؤلاء المنشقين طوعا عن الجسم الماروني ما هم الا نفس العملاء الذين برروا للاجنبي السيطرة على البلد وساعدوه على تنفيذ خططه لضم لبنان وشعبه الى مساره ومصيره القاتمين.

يكافح صفير لمنع وقوع حرب مذهبية بين سنة لبنان وشيعته اذ لابد لتداعياتها ان تجذب المسيحيين والموارنة خصوصاً الى اتونها اذ لا يعقل ان ينجو مجتمعهم من نيرانها. يحاول البطريرك منع افراغ البلد من ادمغته الشابة ومن مؤسساته وشركاته التجارية والاقتصادية كيلا يتحول لبنان الى هيكل عظمي مسلح يكون امتدادا لجحيم بشار الاسد القابع على رمية حجر منه. يصارع صفير في كل الاتجاهات الداخلية والخارجية لرفع اقتصاد البلاد من حضيضه الراهن بعدما افتقر الناس ولامسوا حدود العوز والجوع.

دمشق تحذر من مؤامرة أميركية لـ "بلقنة"الخليج والشرق الأوسط العربي الشرع اجتمع مع مبارك وقدم "اعتذارا ديبلوماسيا" عن "إهانات" الأسد

القاهرة - لندن- الوكالات : في خطوة متوقعة قبل انعقاد القمة العربية اكد نائب الرئيس السوري فاروق الشرع امس ان الرئيس السوري بشار الاسد "لم يكن يقصد ايا من القادة العرب" في التصريحات التي ادلى بها في اغسطس الماضي وهاجم فيها منتقدي مواقف "حزب الله" اللبناني. وفي مؤتمر صحافي عقده بعد اجتماع مع الرئيس المصري حسني مبارك رد الشرع على سؤال حول محاولات مصر لترطيب الاجواء بين سورية والسعودية والتوتر الذي شاب العلاقات بين البلدين بعد تصريحات الرئيس السوري بشار الاسد ابان حرب لبنان, وقال "لقد نقل (تصريح الرئيس السوري) بالخطأ في بعض وسائل الاعلام التي فسرته كما يحلو لها ولم يكن الرئيس بشار الاسد يقصد ايا من القادة العرب وانما بعض القيادات الصغيرة في بعض البلدان العربية".

وتابع "نحن نثمن الجهود المصرية وهي مشكورة ونعتبرها اضافة مهمة في بناء التضامن العربي المفقود الان ونحن نحاول بقدر ما نستطيع ان نساهم في اعادة بناء التضامن العربي لان المرحلة المقبلة خطيرة للغاية ويجب ان نكون مهيأين لمواجهة التحديات التي ستفرضها علينا".

وردا على سؤال اخر حول ما اذا كان اجتماعه مع الرئيس مبارك يعني عودة الدفء الى العلاقات المصرية السورية, قال نائب الرئيس السوري "ان اللقاء مع الرئيس مبارك كان دافئا ووديا وشعرت في نهاية اللقاء وخلال استعراضنا لجميع المشاكل والقضايا التي تهم البلدين ان العلاقة القائمة بين الشعبين المصري والسوري تاريخية وعميقة".

واضاف "اتفقنا على تنسيق تام بين البلدين وخاصة في اول مفصل مهم وهو القمة العربية المقبلة " التي ستعقد في الرياض في 28 و29 مارس الجاري.

وعما ستقدمه سورية للقمة العربية المقبلة, قال الشرع إن "الورقة التي ستقدمها سورية للقمة تستهدف إصلاح الوضع العربي وإحياء التضامن ومواجهة التحديات وعلى رأسها الفتنة التي يراد زرعها خاصة في العراق وضرورة مواجهة التداعيات التي يأتي على رأسها الاقتتال غير المبرر بين المذاهب في العراق وعمليات التفجير والقتل على الهوية والتهجير حيث تتحمل سورية العبء الاكبر في مسألة المهجرين العراقيين"

وكان الاسد وصف في خطاب ألقاه الاسد في 15 اغسطس القادة العرب الذين انتقدوا "حزب الله" في بداية الحرب في لبنان في يوليو الماضي بانهم "انصاف رجال" من دون ان يسميهم. واثارت هذه التصريحات غضب مصر والسعودية اللذين كانا انتقدا "حزب الله" واعتبرا ان العملية التي قام بها في الرابع عشر من يوليو 2006 واسر خلالها جنديين اسرائيليين نوع من "المغامرة السياسية" وحملوه مسؤولية تداعياتها. وعلق مبارك على تصريحات الاسد في 24 اغسطس الماضي قائلا "اسأل الله الهداية لكل من تفلت اعصابه ويؤدي ذلك الى انفلات لسانه". وتأتي تصريحات نائب الرئيس السوري التي ينفي فيها قيام الاسد بتوجيه اية اهانات للقادة العرب قبل القمة العربية التي ستستضيفها السعودية والتي ينتظر ان تبحث كافة الملفات الاقليمية وخاصة الازمة في لبنان والوضع في العراق والنزاع العربي-الاسرائيلي.

ورأى مراقبون في تصريحات الشرع اعتذارا ديبلوماسيا عن الاهانة التي وجهها الرئيس الاسد لبعض القادة العرب.

الى ذلك حذر السفير السوري لدى بريطانيا سامي الخيمي من بلقنة الشرق الأوسط, واتهم الولايات المتحدة بانتهاج سياسة تشجع على تفتيت العراق وتهديد المجتمعات في المنطقة, ودعا من وصفها الدول التي تحكم العالم الى اتباع سياسة اكثر عدالة وتصميماً لايجاد حل لمشكلات الشرق الأوسط.

وقال الخيمي في مقال نشرته صحيفة الغارديان امس ان الستراتيجية الاميركية في الشرق الأوسط تقوم على هدفين, الأول ضرورة ان تعمل هيمنة الولايات المتحدة على العالم على تطوير سياسة العولمة بما يتيح لها السيطرة على نفط العالم, والثاني اعطاء اهمية قصوى لاسرائيل مع تهميش مصالح العرب.

واضاف ان الولايات المتحدة تبنت سياسة تشجع النعرات الطائفية والانقسامات العرقية والكراهيات الاقليمية والبلقنة اللاحقة للشرق الاوسط العربي بحيث ستكون النتيجة ربما تقسيم دول عدة وخلق كيانات صغيرة تعتبر سهلة الادارة والتحكم.

ورأى ان الولايات المتحدة غاصت في مستنقع عراقي قاس الامر الذي دعا الرئيس جورج بوش الى اطلاق مبادرة جديدة تجاهلت كما بدا تقرير بيكر- هاملتون, تقسم الشرق الأوسط الى طبقتين: الأولى ما يسمى الدول المعتدلة المتقيدة بالقوانين الاميركية, والثانية الدول المرتدة المتطرفة, وتعمل ايضا على تصعيد التوتر مع ايران استعداداً لمواجهة شاملة محتملة, وزيادة الوجود العسكري الاميركي في العراق على المديين القصير والمتوسط.

وقال السفير السوري الذي يوصف بانه مقرب من الرئيس بشار الاسد ان المؤتمر الدولي الذي عقد في بغداد السبت الماضي حول مستقبل العراق بمشاركة الولايات المتحدة وسورية وايران يمكن ان يكون مقدمة لمفاوضات مثمرة اكثر, مشددا على ضرورة ان تساعد الولايات المتحدة في خلق جو من التفاهم بين الغرب والعرب لأن وجود شرق أوسط مستقر وعلماني ومزدهر هو افضل طريقة لتقويض الارهاب. وأضاف ان سورية أوضحت من قبل انها لن تدخر اي جهد لحماية سلامة العراق بالارتكاز على الخطوات التالية: تحديد جدول زمني لانسحاب القوات الأجنبية من دون التسبب في فراغ امني واستدعاء وحدات من الجيش العراقي يكون ولاؤها لعراق موحد, ومراجعة الدستور العراقي لتقوية السلطة المركزية, وابطال الحظر المفروض على حزب البعث, والدعوة الى مؤتمر للمصالحة الوطنية بمشاركة دول الجوار على ان يلي ذلك عقد مؤتمر دولي لدعم مشاريع اعادة الاعمار. وحذر السفير الخيمي من ان اي انهيار في العراق سيهدد ترابط المجتمعات في سورية ولبنان ومنطقة الخليج برمتها, مشدداً على ان الدول التي تحكم العالم تحتاج لأن تكون اكثر حكمة وعدالة وتصميماً مما كانت عليه في السابق لايجاد حل للأزمة العراقية والنزاع العربي- الاسرائيلي.

الفيصل ينفي نية الرياض استضافة اجتماع للقيادات اللبنانية ويدعوهم إلى الحوار

سولانا: الاتحاد الأوروبي يدعم جهود السعودية لمعالجة الأزمات اللبنانية والفلسطينية

الرياض - دمشق - الوكالات: نفى وزير الخارجية السعودي الامير سعود الفيصل امس عقد مؤتمر مصالحة بين الفرقاء اللبنانيين في الرياض على غرار اللقاء الذي عقد بين الفلسطينيين في مكة المكرمة الشهر الماضي. وقال الفيصل في تصريح صحافي مشترك مع منسق السياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي خافيير سولانا في مقر الخارجية السعودية بالرياض "لا أدري من الذي أعلن ذلك.. وكالة أنباء الخارجية السعودية لم تعلن ذلك".

إلا أن الوزير قال "إذا كانت الارضية قوية ستكون مساعدة لايجاد الحلول, فإن المملكة ترحب بأي جهود لحل المشكلة اللبنانية "مشيرا إلى أن المملكة "تبذل الجهود لمساعدة لبنان" وأضاف "إذا كان دورهم (الفرقاء اللبنانيون) هنا سيؤدي إلى الاستقرار بطبيعة الحال فمرحبا بهم" في المملكة لعقد لقاء بين الفرقاء".

وكانت أنباء تحدثت عن عقد قمة بين الفرقاء اللبنانيين في الرياض الاسبوع المقبل.

من جهة ثانية أعرب الوزير السعودى عن تطلعه لان يسفر الاجتماع الوزاري القادم للجنة الرباعية الدولية عن خطوات عملية وملموسة تجاه تحريك عملية السلام في المنطقة تستجيب للتطور الإيجابي على الساحة الفلسطينية. وقال انه إذا ما كان هناك توجه لفرض شروط في العملية السلمية فإنه من المفترض ان تكون هذه الشروط متوازية بين طرفي النزاع وان تأخذ في الاعتبار الإجراءات الاسرائيلية التعسفية ومواقفها المتعنته تجاه عملية السلام.

ونوه الامير سعود الفيصل بالموقف الايجابي للاتحاد الاوروبي في التعبير عن مؤازرته للانفراج الذي تشهده قضايا المنطقة والجهود القائمة لاحتواء ازماتها وتهدئة اوضاعها وإستعداد الاتحاد الاوروبي لمساندة دول المنطقة دعما لهذه الجهود في إطار السعي نحو إيجاد حلول سلمية لهذه المشكلات وتحقيق أمنها واستقرارها... منوها كذلك بموقف القمة الأوروبية الإيجابي من اتفاق مكة المكرمة بين مركز فتح وحماس. ووصف وزير الخارجية السعودى الدور الأوروبي في السعي نحو معالجة الملف النووي في المنطقة بالسبل السلمية بأنه هام معربا عن تطلعه إلى استمرار هذا الدور بحكمة وعقلانية بعيدا عن لغة التصعيد والتوتر تحقيقا لهدف خلو منطقة الشرف الأوسط والخليج من الأسلحة النووية وغيرها من اسلحة الدمار الشامل وبما يكفل حق الدول في امتلاك الطاقة النووية للأغراض السلمية وفق معايير الوكالة الدولية للطاقة الذرية مؤكدا على أهمية تطبيق هذه المعايير على جميع دول المنطقة وبدون استثناء بما في ذلك اسرائيل. ولفت الامير سعود الفيصل إلى أن مشاوراته مع سولانا تناولت نتائج المؤتمر الدولي حول العراق الذي عقد في بغداد يوم السبت الماضي مشيراإلى أن المشاركة في المؤتمر جاءت في إطار مؤازرة الجهود الهادفة إلى تحقيق أمن واستقرار العراق والحفاظ على استقلاله وسيادته ووحدته الاقليمية وتحقيق الملامح الوطنية بين كافة اطيافه السياسية والعرقية والدينية على مبدأ المساواة بين الجميع في الحقوق والواجبات وإجراء المراجعة الدستورية للمواد الخلافية لتحقيق هذه الأهداف والنأي به عن كافة أشكال التدخل الخارجي في شؤونه. من جهته اعلن سولانا دعم الاتحاد للجهود التي تبذلها المملكة السعودية لمعالجة الازمة السياسية في لبنان وقال "ندعم كل الجهود التي تبذلها السعودية في هذا المجال".واضاف المسؤول الاوروبي الذي وصل مساء الاثنين الى الرياض اتيا من بيروت في اطار مهمة تنتهي اليوم في دمشق, انه سيواصل بعد زيارته لسورية مشاوراته المعمقة مع المسؤولين السعوديين. وتابع "سابلغ جلالته" الملك عبدالله بن عبد العزيز, في اشارة الى نتائج اللقاء الذي سيعقده مع الرئيس السوري بشار الاسد. الى ذلك قالت سورية امس إنها لن تغير مواقفها حيال لبنان وأكدت صحيفة الثورة الحكومية في مقال افتتاحي أن سورية "لم تغير سياساتها ببساطة لانه ثبت أن هذه السياسات صائبة وليست بحاجة للتغيير..يتوجب على الاخرين أن يقوموا بالتغيير المطلوب... لانهم كانوا على خطأ" وطالب الغرب الحكومة السورية بتغيير سياستها كشرط أولي للدخول معها في حوار يشمل قضايا أخرى ولكن الثورة قالت "لقد بات واضحا أن سورية عصية على العزل وإن الجائزة التي حصلت عليها هي جائزة الاعتراف بدورها لكنها لا تكتفي بذلك..إن ما تريده هو عودة الجولان المحتل".

الشين بيت": عناصر "حماس" يتدربون في إيران

القدس -ا.ف.ب: اعلن رئيس جهاز الاستخبارات الداخلية الاسرائيلية (الشين بيت) امس ان مئات من اعضاء حركة المقاومة الاسلامية حماس يتلقون تدريباً عسكرياً في ايران كل سنة. وقال النائب زفي هندل للصحافيين ناقلا تصريحات ادلى بها رئيس الشين بيت يوفال ديسكين امام اللجنة البرلمانية للشؤون الخارجية والدفاع ان "مئات من عناصر حماس يرسلون للتدرب في ايران, وليس لتدريبات قصيرة الامد لمدة اسبوع او شهر وانما لفترات طويلة".

واضاف هندل نقلا عن ديسكين ان "التدرب في ايران ذا نوعية عالية ويستمر عدة اشهر". وقال ديسكين ايضا امام البرلمانيين ان "كمية لا سابق لها من الاسلحة تم تهريبها الى قطاع غزة عام 2006 بينها 31 طنا من المتفجرات". وتاتي هذه التصريحات فيما يدعو عدة مسؤولين في اسرائيل الى اطلاق عملية عسكرية جديدة في قطاع غزة بهدف وقف اعادة تسلح مجموعات فلسطينية ووقف اطلاق الصواريخ على اسرائيل المتواصل رغم وقف اطلاق النار الذي ابرم في 26 نوفمبر. واتهم وزير الامن الداخلي الاسرائيلي آفي ديشتر الاثنين طهران بتدريب ناشطين من حماس ووصف ايران بانها "اكبر دولة ارهابية" في العالم.

فلسطينيون وسوريون يعترفون بتفجير حافلتين في لبنان

أ ف ب - 2007 / 3 / 13

افاد مصدر حكومي لبناني الثلاثاء لوكالة فرانس برس ان افرادا في تنظيم "فتح الاسلام" الفلسطيني الاصولي بينهم سوريون اعترفوا بانهم قاموا في 13 شباط/فبراير بتفجير حافلتين للنقل المشترك في منطقة مسيحية شمال بيروت, ما اسفر عن ثلاثة قتلى. وهي المرة الاولى يتم فيها اعتقال منفذي اعتداءات منذ بدء المسلسل الدموي في لبنان والذي تجلى في ستة عشر اعتداء بدأت في تشرين الاول/اكتوبر 2004 بمحاولة اغتيال الوزير مروان حمادة (غالبية) وبلغت ذروتها في اغتيال رئيس الوزراء السابق رفيق الحريري في 14 شباط/فبراير 2005. واضاف المصدر الذي طلب عدم كشف هويته ان الشبكة التي نفذت الاعتداءين تضم ثمانية اشخاص فر اثنان منهما, فيما ادلى الستة الباقون, وبينهم سوريون, باعترافات كاملة ابرزها انهم كلفوا التحضير لاعتداءات ضد قوة الامم المتحدة الموقتة في لبنان (يونيفيل). وتابع ان المجموعة حضرت الاعتداءين اللذين استهدفا حافلتين في بلدة عين علق المسيحية (المتن) في شقة بمحلة كرم الزيتون في منطقة الاشرفية المسيحية, استأجرها سوري اسمه مصطفى شيو. وتحقق لجنة التحقيق الدولية في اغتيال الحريري ايضا في اعتداءي 13 شباط/فبراير, معتبرة ان ثمة صلة بين الاغتيالات ومحاولات الاغتيال والتفجيرات التي ارتكبت منذ تشرين الاول/اكتوبر 2004. و"فتح الاسلام" تنظيم فلسطيني قريب من تنظيم القاعدة, وادخل الى لبنان نحو 150 مقاتلا اتوا من العراق بحسب امين سر حركة فتح في لبنان سلطان ابو العينين.

واوضح ابو العينين ان عملية التسلل نظمها ابو خالد الاملي, احد قادة تنظيم "فتح الانتفاضة" الذي انشق عن فتح عام 1983 والقريب من سوريا. وكانت صحيفة المستقبل القريبة من الغالبية النيابية المناهضة لسوريا ذكرت في نهاية تشرين الثاني/نوفمبر ان مقاتلي "فتح الاسلام" الذين تسللوا الى لبنان هم جزء من مؤامرة "ارهابية" دبرها النظام السوري بهدف اغتيال شخصيات لبنانية مناهضة لسوريا. ونشرت هذه المعلومات بعد ايام من اغتيال الوزير المسيحي بيار الجميل في 21 تشرين الثاني/نوفمبر في اعتداء اتهمت الغالبية النيابية سوريا بانها مسؤولة عنه. من جهتها, تحدثت صحيفة "لوموند" الفرنسية عن "وثيقة سرية" سلمها الى الامم المتحدة "موظف رفيع المستوى في المنظمة يعمل في المنطقة", وتكشف وجود "نحو خمسين مقاتلا مرتبطين بالقاعدة" في لبنان, بهدف اغتيال شخصيات لبنانية مناهضة لسوريا بايعاز من دمشق.

 

أوروبا ترفع حصارها السياسي عن دمشق

الثلائاء 13 مارس - إيلي الحاج

يصل منسق السياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي خافيير سولانا الأربعاء الى دمشق، المحطة الأبرز في جولته التي بدأها بلبنان ثم المملكة العربية السعودية، وهي المرة الأولى منذ عام ٢٠٠٥ يزور مسؤول اوروبي رفيع يمثل دول الاتحاد الاوروبي سورية ، معلنا بذلك معاودة الاتصالات والعلاقات السورية - الاوروبية. وتكتسب زيارة سولانا لدمشق أهميتها من كونها ترتكز أولاً على قرار رسمي صادر عن مجلس الاتحاد الاوروبي. وتذكر مصادر دبلوماسية اوروبية في بيروت أن ثمة اعترافا متزايداً في الاتحاد بالحاجة الى معاودة الاتصالات مع دمشق بسبب دورها الرئيس في المنطقة. وتضيف:" نريد ان نتصل بالسوريين بصفتهم شركاء في المنطقة ، فهم مهمون جداً ولهم نفوذ كبير، وعلى ما نعلم من خبراتنا، إن الدبلوماسية هي الشيء المطلوب، وليس ادارة ظهورنا لهؤلاء الناس".

وتبرز هنا موافقة فرنسية على القرار الاوروبي باستئناف الاتصالات مع سوريا. إذ كسرت قمة بروكسل الاوروبية الأخيرة مقاطعتها لدمشق بموافقة فرنسية "بلا تحفظ"، للحصول على مساعدتها في تأمين السلام في لبنان بعد نحو عامين من العلاقات "الباردة جدا جدا".

وكان الرئيس الفرنسي جاك شيراك قد سد الطريق أمام الاتصالات بين الاتحاد الاوروبي وسورية على مدى عامين بعد اغتيال الرئيس السابق للحكومة اللبنانية رفيق الحريري. وقال عقب "قمة الربيع" الاوروبية: "أوافق بلا تحفظ على مبادرة سولانا الذي سيتوجه برسالة محددة يؤيدها الجميع". وأضاف انه يشعر بالقلق حيال إرسال الدول الأوروبية مبعوثين وطنيين فرديا الى دمشق برسائل متباينة، معتبرا انه "ستكون لهذا التصرف الفردي عواقب سلبية. ستتحدث اوروبا بصوت واحد عبر سولانا" . وذكر انه أبدى في الماضي "تحفظات عن الاتصال بسورية" لأن بعض الوزراء الاوروبيين زاروها من دون تنسيق.

ووراء موافقة الرئيس شيراك على "انفتاح" اوروبا على سورية، بحسب مصادر دبلوماسية في بيروت، رغبة في الحؤول دون تفرد بعض الدول الاوروبية القلقة على مصير جنودها المشاركين في قوة "اليونيفيل" في جنوب لبنان واقفال كل الثغر التي يمكن ان تتهددهم. وكانت آخر زيارات "المتفردين" قام بها وزير الخارجية البلجيكي غي فيرهوفشتات الذي لم يخف استياءه من الموقف السوري ازاء لبنان كاشفا ما سبق لنظيره الالماني فرانك فالتشر شتاينمر ولشخصيات سياسية بريطانية ان لمسوه في دمشق عن نية للتعاون نوعا ما في الشأنين العراقي والفلسطيني فقط . علما ان نائب الرئيس السوري فاروق الشرع أصدر بيانات في هذا الاطار ليومين متتاليين أخيرا أكد في أولهما النية للتعاون من أجل العراق، والثاني النية للتعاون من أجل فلسطين، ولكن مع الامتناع الكلي عن التعاون في الشأن اللبناني ورفض الأخذ والرد والمناقشة في هذا الموضوع.

وبدا بوضوح أن موضوع لبنان محور أساسي في جولة سولانا في المنطقة ومحادثاته مع المسؤولين السوريين. أما الرسالة التي يحملها الى السوريين فهي النصح بالتعاون لاقرار المحكمة ذات الطابع الدولي، ووجوب ان يتبلغ تعهدات ايجابية قبل ان ينعقد مجلس الأمن في النصف الثاني من هذا الشهر للنظر في تقرير غير بيدرسون ومايكل وليامز حول مدى تطبيق القرار الدولي ١٧٠١ ومعوقات تنفيذه. ويقول دبلوماسيون ان بعض ما يحمله يهدف الى وضع دمشق أمام خيارين: الانفتاح والتعاون، او التوجه نحو المساءلة من مجلس الأمن.

وتتوجه اوروبا بموقف واحد الى سورية يحدوها هم آخر، على ما تقول المصادر الدبلوماسية، هو تأمين الحدود مع لبنان منعا لتهريب الأسلحة التي يبدو أن لدى المجتمع الدولي معلومات وافية عنها، علما ان أحدا لم يطرح نشر قوة دولية على الحدود اللبنانية - السورية، لكن دمشق باتت تعرف ما عرضته اسرائيل على المسؤول الدولي مايكل وليامز الذي زار لبنان واسرائيل أخيرا من أدلة على تهريب أسلحة من سوريا الى لبنان، وهو أمر قد يحمل عددا من الدول الكبرى لدى مناقشة تقرير الأمين العام للأمم المتحدة بان كي- مون عن تنفيذ القرار ١٧٠١ على التساؤل عن الأسباب التي تمنع الدولة اللبنانية من طلب مساعدة "اليونيفيل" لمراقبة الحدود وفقا لما نص هذا القرار وربما طلبت هذه الدول ذلك صراحة من لبنان.

وتتلاءم مهمة سولانا مع تلك التي يتجند لها الاميركيون باتجاه كل من دمشق وطهران. والحالة الدولية الماثلة حول ايران، ماثلة أيضا حول سوريا المتعاونة مع ايران. وجلوس واشنطن الى جانب طهران حول طاولة المؤتمر الدولي لن يقلل من عزمها على السعي الى جانب حليفاتها الاوروبيات من السير بقوة نحو مجلس الأمن بمشروع قرار يحدد شكل ونوعية العقوبات اذا لم تمتثل للشروط المطلوبة بشأن برنامجها النووي.

ونقلت مصادر اوروبية عن سولانا قوله ان "الكثير من وزراء ومسؤولي الاتحاد الاوروبي ذهبوا الى سورية لمحاولة ايصال رسالة تدعوها الى ان تتخذ موقفا ايجابيا او بناء، وانه يزور دمشق للتأكد من سيرها في هذا الطريق" . لكن مصادر سورية ترى في الزيارة تأكيدا لانتهاء العزلة وأهمية دور دمشق في ملفات العراق وفلسطين ولبنان . وتلفت هذه المصادر الى مشاركة سورية في اجتماع بغداد والى زيارة إيلين سوربري مساعدة وزيرة الخارجية الاميركية لشؤون السكان لدمشق من أجل بحث موضوع اللاجئين العراقيين. كما سجلت في سورية زيارة وفد كبير من مجموعة الأزمات الدولية برئاسة رئيسها وزير خارجية استراليا السابق غاريث ايفانز. وقال ممثل "الأزمات الدولية" في دمشق بيتر هارلنغ ان الوفد "سيكتشف احتمالات السلام بين سوريا واسرائيل"، اضافة الى تناول الأوضاع في العراق ولبنان والأراضي الفلسطينية.

وبين مؤتمر بغداد الذي فتح أمام سوريا كوة صغيرة من أجل الجلوس الى طاولة الحوار مع الدول المعنية والمؤثرة في المنطقة، وخصوصا الولايات المتحدة ، وزيارة مساعدة وزيرة الخارجية الاميركية للشؤون الانسانية إيلين سوربري لدمشق، وصولا الى زيارة سولانا ما يمكن ان يخفف عن سوريا وطأة العزلة الدولية والاقليمية التي تعانيها منذ سنتين على الأقل، وبحسب مصادر دبلوماسية عربية ومصادر واسعة الاطلاع في العاصمة السورية، تمثل زيارة سولانا دلالة رمزية خاصة في ضوء "الاعتراف" الفرنسي بوجوب التحدث الى دمشق. وتقول المصادر السورية ان السبب الرئيس لهذا التوجه قد يكون نتيجة المرونة الاميركية التي بدأت تظهر تجاه سوريا، وذلك بفعل ضغط الكونغرس والرأي العام الاميركي على الادارة،و يأتي هذا التطور بالتوافق مع رغبة اوروبا في اجراء حوار بعد ترددها حياله نتيجة الموقفين الاميركي والفرنسي.

ويعتقد ان عوامل عديدة كان لها الدور الرئيس في هذا التحول، بينها المساهمة التي قامت بها سورية حيال الأزمة الفلسطينية، ومساهمتها في عقد لقاء في دمشق بين رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس ورئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل، وضغطها باتجاه انجاح اتفاق مكة . والعامل المؤثر الآخر في التطورات الأخيرة كان في "الآراء السورية تجاه العراق" التي قادت الى توافق تام مع تركيا وايران حول سبل الحل في العراق، والتي اصطلح على تقديمها في اجتماع بغداد من قبل الأطراف الثلاثة.

ورغم انه لم يطرأ أي تحرك جوهري على صعيد الموقف السوري تجاه لبنان، الا ان الموقف الايجابي لدمشق في اجتماع وزراء الخارجية العرب في القاهرة الأسبوع الماضي كان دافعا لتلمس اشارات ايجابية أخرى، الى جانب التصريحات المنقولة عن المسؤولين السوريين بالقبول بما يقبل به اللبنانيون. ويتعلق تطور آخر بالدور الايراني في المنطقة والعلاقات السوري- الايرانية. وتسجل مصادر سورية واسعة الاطلاع تحذير دمشق الجانب الايراني من أخطار تنامي الانشقاق الشيعي- السني في المنطقة. وتعتبر المصادر ان هذا الأمر شكل دافعا لدى طهران للتحرك على عجل في اتجاه المملكة العربية السعودية لضبط الوضع.

الفيصل : لم ندع الفرقاء اللبنانيين .. ولن نقبل بشروط إسرائيلية مسبقة

الثلائاء 13 مارس - إيلاف

إيلاف من الرياض: نفى وزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل في مؤتمر صحفي عقده اليوم بالرياض مع خافيير سولانا الممثل الأعلى للسياسة الخارجية والأمنية للإتحاد الأوروبي أن تكون الرياض قد وجهت الدعوة لمختلف الأطراف اللبنانية للحضور إلى الرياض لعقد قمة مصالحة على غرار اتفاق مكة الذي عقد بين الفلسطينيين في التاسع من فيراير الماضي. وقال الفيصل" إذا كان هناك أرضية مساعدة لإيجاد الحلول فبطبيعة الحال هناك كل ترحاب بذلك، فنحن نبذل أكثر في أرض المملكة لمساعدة لبنان، فإذا كان حضورهم هنا سيؤدي إلى إيجاد الحل الذي يكفل مصالح الجميع والهدوء والاستقرار والنمو للبنان فبطبيعة الحال سيكون مرحب به". وأشار الفيصل في حديثه إلى رغبة السعودية "أن يتمكن الفرقاء اللبنانيون من حل خلافاتهم بموضوعية وعبر الحوار والتفاهم وتغليب لمصلحتهم الوطنية، وان ينظروا ليس إلى مطالبهم الفئوية ولكن أن ينظروا إلى لبنان ومصلحة لبنان ومستقبل لبنان وما هو لبنان الذي يريدونه وعلى ضوء ذلك يبحثوا المشاكل القائمة والقضايا التي تعوق مسيرتهم المشتركة".

وعقب سعود الفيصل بعد كلمة سولانا قائلا "أريد أن أؤكد أننا بحثنا بعمق الوضع في لبنان وهو بلد عزيز علينا جميعا وكان أملنا أن تطبع الأوضاع في لبنان حتى تكون الحوارات بين الأطراف والأطياف المختلفة حوارات مثمرة وأن لا يشعر أي طرف بأنه يفاوض وهو تحت ضغط، فإذا طبعت العلاقات وبدأت تعمل في البلد وانشغل الناس في مشاغلهم اليومية لكسب عيشهم لأخذ أوضاعهم بأيديهم للنهوض ببلدهم فإن المفاوضات ستكون مثمرة، ولكن المفاوضات تحت التهديد لا يمكن أن تثمر إلا بتصلب المواقف". وفي إجابته على سؤال عن الخطوات المتوقعة من إيران الآن لتخفيف الضغط في لبنان وحل الأزمة قال الأمير سعود الفيصل "نأمل أن تسهم إيران حسب تأثيرها في بعض الجهات في لبنان بما يؤدي للتطبيع فيمكن الآن القيام بالمفاوضات ما بين الفئات، التفاوض في ظل ظروف طبيعية والتفاوض تحت ظل مواجهات مستحيل تقريبا لذا نأمل التطبيع بين الطوائف والفئات وان تعود المصانع للعمل ويعود الناس لحياتهم اليومية العادية ليشعروا بالسلام والاستقرار الذي سيتيح لهم التفكير العقلاني في المشاكل التي يواجهونها". من جهة أخرى أوضح وزير الخارجية السعودي أنه لا علم لدى السعودية عن أي شروط مسبقة أو تغييرات وضعت على مبادرة القمة العربية للسلام مع إسرائيل عام 2002 في بيروت، معتبراً أن كل ما يذكر يتداوله الإعلام فقط. وقال "لقد قبلت إسرائيل بخطة السلام هذه مع بعض الشروط بقرار 224 و قرار 338 للأمم المتحدة وليس لدينا شروط، ولديهم شروط على خطة السلام، ولم يقبلوها، وليس لدينا رغبة في التفاوض على هذا، يقبلون المبادرة ثم يتحدثون عن وضع شروط مسبقة مقبولة قبل التفاوض أو المناقشات أو حتى قبل قبول المقترح، فليست هذه طريقة صحيحة للقيام بالأعمال".

كلمة الفيصل/ وقد استهل الفيصل المؤتمر بكلمة رحب فيها بالممثل الأعلى للسياسة الخارجية والأمنية للاتحاد الأوروبي والوفد المرافق له في زيارته للمملكة وقال "أجرينا معا اليوم جلسة مشاورات معمقة بحثنا فيها الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط ومستجداتها واستمعنا من السيد خافيير سولانا عن محصلة اجتماع القمة الأوروبية الأخيرة وجولته في المنطقة المتعلقة بالنزاع الإسرائيلي الفلسطيني والأوضاع في العراق ولبنان إضافة إلى الملف النووي".

وأضاف قائلا "أود أن أنوه بالموقف الايجابي للاتحاد الأوروبي في التعبير عن مؤازرته للإنفراج الذي تشهده قضايا المنطقة والجهود القائمة لاحتواء أزاماتها وتهدئة أوضاعها واستعداد الاتحاد الأوروبي لمساندة دول المنطقة دعما لهذه الجهود في إطار السعي نحو أيجاد حلول سلمية لهذه المشكلات وتحقيق أمنها واستقرارها".

وأردف بقوله "لا يفوتني في هذا السياق أن أنوه بموقف القمة الأوروبية الإيجابي من اتفاق مكة المكرمة بين مركز فتح وحماس، وعن تطلعنا إلى ترجمة هذا الموقف إلى دعم ومساندة لحكومة الوحدة الوطنية الفلسطينية المرتقبة لتمكينها من النهوض بمسؤولياتها تجاه رفع المعاناة الإنسانية عن الشعب الفلسطيني وتجاه عملية السلام في المنطقة". وعبر سعود الفيصل عن التطلع إلى أن يسفر الاجتماع الوزاري القادم للجنة الرباعية الدولية عن خطوات عملية وملموسة تجاه تحريك عملية السلام في المنطقة تستجيب للتطور الإيجابي على الساحة الفلسطينية لافتا النظر إلى انه إذا ما كان هنالك توجه لفرض شروطا في العملية السلمية فإنه من المفترض أن تكون هذه الشروط متوازية بين طرفي النزاع وان تأخذ في الاعتبار الإجراءات الإسرائيلية التعسفية ومواقفها المتعنته تجاه عملية السلام.

لقاء قمة مختلف/بعد ذلك ألقى الممثل الأعلى للسياسة الخارجية والأمنية للاتحاد الأوربي الدكتور خافير سولانا كلمة خلال المؤتمر الصحفي بين فيها أنه تم خلال اجتماعه اليوم بالأمير سعود الفيصل الحديث حول الجوانب التي تهم المملكة العربية السعودية والاتحاد الأوربي بكل شفافية ووضوح مؤكدا اهتمام الإتحاد الأوربي باستقرار وتطور ونمو منطقة الشرق الأوسط ليس باعتبارها منطقة استراتيجية فقط بل جيران للإتحاد الأوربي .

وألمح إلى عزم الإتحاد الأوروبي إلى عقد اجتماعا مع المملكة العربية السعودية وجمهورية مصر وإيران ودولة الأمارات العربية المتحدة لمناقشة المشاكل في المنطقة وبنفس وجهة النظر وحلها وخاصة المشاكل بين الفلسطيني والإسرائيليين . ومن جانبه أضاف خافيير سولانا فيما يتعلق بالشأن السوداني قائلا " السودان دولة كان يساعدها الاتحاد الأوروبي منذ وقت طويل حيث نمول عمليات الاتحاد الأفريقي لحفظ السلام التي تحدث الآن وكنا نشارك في المفاوضات، ورغم أنهم لم يصلوا إلى حل فلابد أن نستمر ونعمل في هذا الاتجاه وآمل أن تقبل السودان بعمل قوات الاتحاد الأوروبي التي تتحول إلى قوات الأمم المتحدة، وان تساعد القيادة السودانية في هذا وإرسال خطاب واضح للأمم المتحدة لقبول ذلك، ونأمل ذلك من الاتحاد الأوروبي، وسنأمل أن نستمر في هذا المجال ماديا الآن ولا نريد ان نضع قوات ضد طلب الاتحاد الأفريقي وجامعة الدول العربية ولكننا نمول فقط ".

وعن الحكومة الفلسطينية الجديدة وموقف أوروبا منها قال "لقد قلنا دائما من البداية أننا نرحب بوحدة الشعب الفلسطيني في الاتجاه الصحيح، ولقد كان لمملكة العربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز دور كبير في هذا، وآخر كان لدينا مجلس رؤساء دول الاتحاد الأوروبي وقلنا علنا إننا نؤيد اتفاق مكة، ونحن الاتحاد الأوروبي لم نخذل الشعب الفلسطيني في عام 2005 م، وقدمنا لهم المال وفي عام 2006 م أنفقنا أكثر وفي 2007م سننفق أموالا أكثر ولن نخيب ظن الشعب الفلسطيني وسوف نرى حل مشكلة الحكومة . فليس لدينا حكومة حتى الآن، فهناك بعض الاتفاقات لابد من إبرامها وبعد قيام الحكومة سيكون لها رأي في بعض القضايا الرئيسية ونحن حريصون جدا أن نرى الناس الصحيحين في الأماكن الصحيحة".

العماد سليمان: الوحدة الوطنية هي حدود عقيدة الجيش واي تخط لها يشكل قفزة بالبلاد نحو المجهول

وكالات - 2007 / 3 / 13

اكد قائد الجيش العماد ميشال سليمان ان حدود عقيدة الجيش العسكرية هي الوحدة الوطنية واي تخط لها يشكل قفزة بالبلاد نحو المجهول. كلام العماد سليمان جاء في خلال تفقده قبل ظهر اليوم كلية فؤاد شهاب للقيادة والاركان في الريحانية، حيث حضر مناورة تكتية على المشبه الالكتروني "جانوس"، ثم التقى ضباط دورتي الاركان وقائد كتيبة بحضور قائد الكلية وضباطها واعطى توجيهاته اللازمة. وفي المناسبة قال العماد سليمان امام الضباط: "ان اهمية عقيدة الجيش العسكرية تكمن في وضوحها وارتكازها على ثوابت وطنية جامعة مستمدة من وثيقة الوفاق الوطني، يأتي في مقدمها، الايمان بوحدة الوطن والشعب، والتصدي الدائم للعدوان الاسرائيلي والتزام القيم الانسانية، ونبذ التعصب ومناهضة الارهاب بمختلف اشكاله". اضاف: "ان حدود هذه العقيدة هي الوحدة الوطنية التي ترتكز عليها قرارات القيادة كافة، واي تخط لها يشكل قفزة بالبلاد نحو المجهول، ولقد اثبتت التجارب ان تطبيقها ادى الى اندماج العسكريين بمختلف انتماءاتهم الطائفية والمذهبية والفكرية في اطار الولاء الكامل للمؤسسة والوطن. وما التفاف اللبنانيين حول جيشهم واجماعهم على دوره الوطني الا نتيجة التزامه هذه العقيدة، التي بفضلها لم يعد ينظر الى المؤسسة العسكرية انطلاقا من النسب الفئوية المكونة لها، بل كشريحة من المجتمع اللبناني بكل طوائفه ومذاهبه ومناطقه وعائلاته، يجمع بين افرادها ايمان راسخ ونهائي بوحدة لبنان".

 

روجيه اده: الناس لن تقبل بحلول مرحلية

وكالات - 2007 / 3 / 13

عرض رئيس الحكومة فؤاد السنيورة صباح اليوم في السراي مع السفير الفرنسي برنار إيمييه، في حضور القائم بالأعمال الفرنسي جوزيف سيلفا، لآخر المستجدات والعلاقات الثنائية. والتقى الرئيس السنيورة القائم بأعمال دولة الإمارات العربية المتحدة أحمد الظاهري وبحث معه في التطورات العامة والعلاقات الثنائية.

روجيه إده: ثم التقى رئيس "حزب السلام" روجيه إده الذي قال: "كان اللقاء لمتابعة معركة الصمود الاقتصادي، وكأن هذه الحكومة باقية على الأقل لغاية انتخاب رئيس جديد للجمهورية، لا يمكن للبنان ان ينتظر العجائب من مفاوضات في أجواء إقليمية ودولية ليس فيها من أمر محسوم. علينا ان نعمل وان نجذب الرساميل لمشاريع في هذا البلد يمكن إقامتها وتوظيف وجذب اهم الطاقات اللبنانية وغير اللبنانية للعودة والعمل في لبنان لأن لبنان عام 2008 وفي كل الحالات سيكون سيدا حرا مستقرا جذابا لأهله وللعالم المهتم به أكان غربيا ام مشرقيا ام خليجيا."

* هل لمست أجواء ايجابية من الرئيس السنيورة في ظل اللقاءات الحاصلة بين الرئيس نبيه بري والنائب الحريري؟

- "لا نزال جميعا في حالة ترقب واستعداد ايجابي للتعاون لإنجاح أي حوار قد يؤدي إلى تطبيع الواقع في لبنان لأن ذلك ما يطلبه الناس، لكن الناس كذلك لن تقبل بحلول مرحلية تؤدي إلى تفجير بعد خمسة او ستة اشهر، فإما ان تكون الحلول تؤمن استقرارا وحالة طبيعية ويصار الى انتخاب رئيس للجمهورية بنتيجة انتهاء عهد الرئيس لحود، او ننتظر ان تتغير المعطيات في المواجهة الدولية مع القوى الممانعة إقليميا وفي مرحلة الانتظار نحفظ رأس لبنان واستقراره على الأقل في الحد الأدنى".

واستقبل الرئيس السنيورة الخطاط كميل عماد الذي قدم الى رئيس الحكومة مخطوطة حملت الكلمة الأخيرة للرئيس الشهيد رفيق الحريري عند تقديم إستقالته الأخيرة من رئاسة الحكومة.وبعد الظهر استقبل الرئيس السنيورة وفدا من شركة ديجيسل برئاسة رئيس مجلس ادارة الشركة دينس اوبراين في حضور رئيس المجلس الاعلى للخصخصة زياد حايك وبحث معه في خصخصة قطاع الاتصالات.

 

القاضي رزق اصدر3 مذكرات توقيف وجاهية بحق مدعى عليهم باعمال ارهابية

وطنية - 13/3/2007 (قضاء) اصدر قاضي التحقيق العسكري جورج رزق 3 مذكرات توقيف وجاهية، في حق 3 مدعى عليهم، من الحق العام، في جرم تأليف عصابة للقيام باعمال ارهابية، بعد استجوابهم. وكان المدعى عليهم ومن يظهره التحقيق متدخلا ومتورطا، اقتنوا اسلحة حربية، وصواريخ "ستريللا" بهدف القيام باعمال ارهابية. وتم القبض عليهم في النبطية، وصودرت الاسلحة التي في حوزتهم. الى ذلك، تابع القاضي رزق التحقيق في قضية حرق نادي "الانصار" على طريق المطار، اثناء اثارة الشغب في 25/1/2007، وترك القاصر ح.ق. اللبناني بسند اقامة. وضمن الاطار العسكري ايضا، استجوب القاضي رزق 8 من المدعى عليهم، في جرم اطلاق النار في الهواء، ابتهاجا بانتخاب رئيس مجلس النواب نبيه بري عام 2005. وختم التحقيق في القضية واحال الملف الى النيابة العامة العسكرية لابداء المطالعة وتمهيدا لاصدار القرار الظني في القضية.

 

مجلس الوزراء انعقد برئاسة الرئيس السنيورة وحضورالقاضي ميرزا واللواء ريفي والمقدم الحسن

وطنية- 13/3/2007 (سياسة)انعقد مجلس الوزراء عند السادسة من مساء اليوم برئاسة الرئيس السنيورة وغياب وزيرالدفاع الياس المر بداعي السفر والوزراء المستقيلين. كما حضر الجلسة مدعي عام التمييزالقاضي سعيد ميرزا، مدير عام قوى الامن الداخلي اللواء اشرف ريفي ورئيس فرع المعلومات في قوى الامن الداخلي المقدم وسام الحسن.

 

النائب العماد عون عرض مع وفد سويسري الاوضاع الراهنة ويلقي غدا كلمة خلال لقائه طلاب وقياديي "التيارالوطني"

وطنية - 13/3/2007 (سياسة) عرض رئيس تكتل "التغيير والاصلاح" النائب العماد ميشال عون عند العاشرة من قبل ظهر اليوم، في دارته في الرابية، للاوضاع الراهنة مع وفد رسمي سويسري برئاسة ديدييه بفيلتير، الذي لم يدل بعد اللقاء بأي تصريح. كما ويلقي العماد عون كلمة في ذكرى 14 آذار، عند الثالثة من بعد ظهر غد، خلال لقائه الطلاب الجامعيين وقياديي التيار "الوطني الحر" في فندق "الرابية غست هاوس، يتطرق فيها الى المواضيع الراهنة كالفة.

 

جعجع وجه كلمة إلى اللبنانيين عشية ذكرى " 14 آذار ": للأزمة الحالية علاقة مباشرة عضوية بهوية لبنان ونظامه

لن نستسلم في اي حال ولن نضحي بالغالي في سبيل الرخيص

وطنية - 13/3/2007 (سياسة) وجه رئيس الهيئة التنفيذية في "القوات اللبنانية" الدكتور سمير جعجع عشية ذكرى "14 آذار" كلمة الى الشعب اللبناني. قال فيها: أيها اللبنانيون، أيها الرفاق، سنتان مرت على أضخم وأشرف انتفاضة شعبية سلمية في تاريخ لبنان والشرق الأوسط بأكمله ربما.

سنتان والمواطن اللبناني ينتظر ويتساءل؟

بعد انتفاضة 14 آذار، خيل للمواطن اللبناني كأنه أمسك مصيره بيده، كأنه بدأ يأخذ مكانه الحر في التاريخ. وكان إحساسه في مكانه.

لكن منذ تلك اللحظة وقوى التفرد والفرض وغير اللبنانيين وبعض المتاجرين المرتزقين يحاولون بكل قواهم تأخير مسيرة ثورة الأرز، وإيقافها في محاولة لإعادة عقارب الساعة إلى الوراء، تارة في حجة مواجهة اسرائيل، وطورا في حجة المشاركة والوحدة الوطنية، هذه الوحدة التي، ولعقود خلت، داسوها بأقدامهم وأقدام غيرهم حتى الموت من دون أن يرف لهم جفن أو يستيقظ لهم ضمير".

أضاف: "يريد البعض أن يسوقنا جميعا بالجملة تبعا لمفاهيمه ونظرته للأمور، من دون أي احترام لمشاعرنا او لحرياتنا. وما استمرار احتلال ساحات الوسط التجاري منذ أكثر من مئة يوم، وما محاولة إرغامنا على البقاء في منازلنا في 23 كانون الثاني الماضي، وما التهويل كل يوم بخطوة إكراهية جديدة إلا خير وأوضح وأبلغ دليل على ذلك".

وتابع: "أعرف أنكم سئمتم كل هذه الأحاديث، وأعرف تماما كم أنتم تتوقون إلى حياة طبيعية مستقرة هانئة بحثا عن لقمة العيش الكريم ومجتمع آمن، مستقر، مزدهر، متطور، ونام يضج بالحياة والحيوية، ويتخطى ذاته نحو الأفضل، فالأفضل إلى ما لا نهاية. أعرف ذلك ونتوق جميعا الى ذلك أيضا. لكن وللأسف، هناك في الداخل من لا يعرف ذلك بعد، وهو يريد إرغامنا في اتجاه آخر مختلف تماما. وهنالك في الخارج من يعرف ذلك لكنه لا يريده جملة وتفصيلا، لأنه لم ولا يعترف بنا لحظة واحدة شعبا حرا مستقلا له الحق بموقعه الخاص المستقل في هذا العالم وفي التاريخ".

وقال: "يخطىء من يعتقد بأن الأزمة الحالية هي أزمة وزير بالناقص أم بالزائد، أو أزمة أرقام بالمطلق، ولو أننا حاولنا مخلصين صادقين جادين تجنب الأزمة وإنهاءها من خلال طرح بعض الأرقام".

ولفت إلى أن "للأزمة الحالية علاقة مباشرة عضوية، وبالعمق، بهوية لبنان ودوره وطبيعة مجتمعه ونظامه السياسي. فإما لبنان هو فعلا حر وسيد ومستقل، أو مقاطعة في دولة أخرى أو أمة كبرى. وما زالت تجربة المقاطعة ماثلة في أذهاننا وقلوبنا وأجسادنا وأرواحنا. وإما لبنان هو ذو حدود واضحة محددة ومرسومة، ام هو ملعب فالت سائب مشرع، ومن دون حارس مرمى حتى. وإما لبنان هو مستقر وآمن، أو في حال مواجهة دائمة مع الشياطين جميعا، كبارا وصغارا. إما لبنان المحكمة والحق والعدالة،او لبنان الغابة والإجرام. إما لبنان الدولة أو لبنان الدويلات والميليشيات.إما لبنان جامعة الدول العربية، او لبنان لعبة المحاور الإقليمية. إما لبنان المواكب دائما أبدا لركب التطور والحضارة العالميين، وإما القوقعة والإنعزال والتخلف. إما لبنان نحو المستقبل أو لبنان نحو الماضي. إما لبنان الانسان، أو لبنان الإيديولوجيات المغلقة".

وختم: "نحاول كل يوم من جديد الوصول الى حل للأزمة الحالية، وما المفاوضات التي تجري في الوقت الحاضر بين (رئيس مجلس النواب الأستاذ) الرئيس نبيه بري و(النائب) الشيخ سعد الحريري إلا افضل برهان على ذلك. لكننا لن نستسلم في أي حال من الأحوال، لن نضحي بالغالي في سبيل الرخيص، لن نضحي بالحاضر والمستقبل في سبيل رفع ضغطهم وأذيتهم عنا وعنكم . تحملنا في الماضي الكثير الكثير، وعدنا وربحنا الرهان في لحظة غير محسوبة في 14 آذار من العام 2005.

هكذا، المطلوب منا اليوم أن نتحمل من جديد الكثير الكثير، لنعود ونربح الرهان من جديد، في لحظة ستكون محسوبة هذه المرة، في المستقبل المستقبل غير البعيد إن شاء الله. المجد والخلود لشهداء إنتفاضة الأرز جميعا وفي طليعتهم الرئيس رفيق الحريري، العزة والمنعة للبناننا العظيم، عشتم أيها اللبنانيون... عاش لبنان."

 

رئيس "التيار الشيعي الحر" وجه رسالة في ذكرى 14 آذار: متمسكون بقيام الدولة السيدة والعمل على دعم المؤسسات

وطنية- 13/3/2007 (سياسة) وجه رئيس "التيار الشيعي الحر" الشيخ محمد الحاج حسن رسالة الى اللبنانيين في ذكرى الرابع عشر من آذار حمل فيها على النظام السوري، وقال فيها : "أيها الأحرار، يا حراس انتفاضة الاستقلال، وحصنها المعمد بدماء رجالاتها الأحياء منهم والشهداء مروان حماده ورفيق الحريري وباسل فليحان وسمير قصير وجورج حاوي ومي شدياق والياس المر وجبران تويني وبيار الجميل ورفاقهم الذين سقوا انتفاضتكم لدحر جيش الوصاية والقضاء على الدولة الأمنية المخابراتية. أيها الشباب الثائر المنتفض على سياسة الظلم والاستعباد والاضطهاد، سياسة الاعتقال والقمع والخطف وتركيب الملفات، سياسة التفرقة والتباغض والأحقاد، سياسة هدم المؤسسات وغياب القانون ومخالفة الدستور.

في الذكرى الثانية لهذا اليوم التاريخي الذي خط بدم شهيد لبنان واعماره وتقدمه، شهيد الثقافة والانفتاح والوحدة والتلاقي الرئيس رفيق الحريري، لا يسعني سوى تجديد الإيمان والتمسك بطروحاتنا الأساسية لقيام الدولة السيدة الحرة المستقلة الديموقراطية، والعمل معا على دعم مؤسسات الدولة والنهضة بها، وبناء مواطنية صالحة تنتمي الى لبنان ولبنان فقط، رافضين استلحاقنا بأي وصاية جديدة وتحت أي عنوان وظرف، مع ترحيبنا بشتى أنواع الدعم من الدول الشقيقة والصديقة من خلال حكومتنا الشرعية الدستورية برئاسة السيد فؤاد السنيورة، ولا بد ان نحفظ دماء هؤلاء الشهداء وتحقيق ما كانوا يحلمون به، وذلك من خلال دعم قيام مشروع المحكمة الدولية التي يسعى الجناة الى عرقلتها واجهاض ولادتها، ونراها مدخلا أساسيا للبدء ببناء دولة قادرة قوية لأنها ستوقف مسلسل القتل وسفك الدم والعبث بأمننا، ثم نؤكد حقنا المشروع في مناقشة مصير سلاحي "حزب الله" والميليشيات الفلسطينية ومكا يصدره النظام البعثي السوري من أسلحة رشاشة ومتفجرات الى ميليشيا الحزب القومي لسوري الاجتماعي ومخالفتهم الواضحة للقرار الدولي 1701، وعليه فمجلس الأمن الدولي مطالب باصدار قرار واضح حول هذا السلاح ومصادرته ونزعه وضرورة دعم الجيش اللبناني ليكون على جهوز تامة للتصدي لأي اعتداء من العدو الاسرائيلي، وضرورة نشر قوات دولية على طول الحدود مع سوريا لمنع تسريب الأسلحة التي يستوردها القومي ويغطيها "حزب الله" وتوظيفها في قتل اللبنانيين وتقنيصهم واشعال الفتنة بينهم.

ان ما نراه اليوم من تجاذبات واختلافات وخلافات بين أهل الحكم لا يؤثر على قناعاتنا كشباب لديه الارادة الحرة والصلبة للمطالبة بحقوقه والوقوف عندها، آملين ان لا يكون هناك صفقات يهيئها دواهي 8 آذار وتكون بمثابة الضربة القاضية لقوى الرابع عشر من آذار، لان فتات النظام السوري في لبنان أي ما يسمى بالمعارضة يجهدون من اجل الايقاع بين فريق 14 آذار محاولين ضرب تماسكهم وصلابة موقفهم بعدما سقط في فخ أشرارهم جنرال التسوية العنجرية العضومية وانساق خلف ما يقرر في قصر المهاجرين، وان كنا نتمنى ان يلتقي الجميع على المحبة والحوار والتفاهم، الا اننا نحذر من العودة الى التحالفات الرباعية والثنائية والثلاثية من اجل ضرب الحركة الديموقراطيبة ومفاهيم الحريات التي دفعنا ثمنها دماء خيرة القادة الأحرار. وذاكرتنا لن تنسى وصفنا ووصف قياداتنا وفي طليعتهم الشيخ سعد الحريري وفؤاد السنيورة بالعملاء والصاق تهم الخيانة بهم. أبهذه الطريقة تريدون بناء الدولة القادرة القوية؟ ونتمنى على العماد ميشال عون وتياره ان يعودوا الى موقعهم الاساسي".

وتوجه الشيخ الحاج حسن الى عموم الشيعة في لبنان لوعي المخاطر التي تنتج من سياسة حزب الله اللاواعية واللامنطقية واللاوطنية". وقال: "ان سياسة حزب الله المرتبطة بمصالح ايران ووضعها في ميزان الملف النووي في المنطقة سينعكس سلبا علينا وعلى مصالحنا ومستقبلنا، وان الخروج على منطق القانون والدولة والعمل على ميزات خاصة ستكون ضربة قاضية، وعليكم ان تتحركوا في فضاء حرية التعبير والتفكير بروح ديموقراطية تنهي حالة الاستئثار والمصادرة والاحتكار".

وأضاف: "نحن نريد ان نتمثل في حكومة الوحدة، والتيار الشيعي الحر يدعو الغيارى على وحدة اللبنانيين الى ان يتمثل الشيعة الاحرار بوزيرين في هذه الحكومة ويأخذوا دورهم الطبيعي وفق الية التنافس الديموقراطي غير المحكوم برهبتي المال والسلاح، وسنخوض المعركة الانتخابية المقبلة وفق قانون انتخابي عصري قائم على النسبية او الدوائر الصغرى. ومن حق التيار الشيعي الحر ان يطالب عن ادخاله في وظائف الدولة المنهوبة طيلة العقود الماضية، ومن حقنا ان نحاسب كل تقصير بحقنا ومن حقنا ان نفرض وجودنا الذي يحاول حراس المصالح السورية الايرانية في لبنان والمنطقة العربية طمسه وتغييبه".

ودعا "جميع التيارات الوطنية السيادية لاحياء مفاهيم ثورة الارز وانتفاضة الاستقلال الذي تضخ قوى الالتحاق بالمحور السوري - الايراني كل الطاقات المالية والسياسية والترهيبية من اجل القضاء عليها, وان نمنع اي عملية تقويض او تشويه لصورة ما اجمع عليه اللبنانيون في مثل هذا اليوم، وان نجدد المطالبة جميعا بتطبيق القرارات الدولية من 1559 الى 1701 وغيرها من اجل استقرار لبنان وحفظ كيانه وسيادته، ومن اجل العدالة. ونطالب مجلس الامن الدولي باصدار قرار تجاه سوريا يلزمها فيه الكشف السريع عن مصير المعتقلين في السجون السورية والافراج عن المعتقلين في السجون الاسرائيلية والانسحاب الكامل من مزارع شعبا وارساء السلام في منطقتنا".

 

الرئيس الجميل في حديث تلفزيوني: كثير من الامور ذللت ومصرون على طرح موضوع الانتخاب المبكر لرئيس الجمهورية

وطنية - 13/3/2007 (سياسة) اعلن الرئيس امين الجميل ردا على سؤال خلال حديث الى "المؤسسة اللبنانية للارسال" عما اذا كان تبلغ موعدا لدعوة سعودية للافرقاء اللبنانيين ان "هذا الموضوع مطروح علينا منذ فترة طويلة, فعندما بدأ الحوار كانت هناك فكرة بتتويجه في المملكة العربية السعودية، ولكن لغاية الان لم نتبلغ بعد اي دعوة"، وقال: "لا اعتقد بأنه سيكون هناك قرار نهائي في هذا الشأن لان القرار النهائي ينتظر تقدما ملموسا للحوار القائم. واي حل مفروض فيه ان يتوقف عند موضوع رئاسة الجمهورية, فهناك طرف مغيب عن اللعبة السياسية وكل التحركات الديبلوماسية وغيرها, نصر ان يطرح موضوع الانتخاب المبكر لرئيس الجمهورية ليعود المسيحي ويلعب دوره بالكامل".

سئل: اين وصلت المباحثات التي يقوم بها حليفكم النائب سعد الحريري وهل هناك نقاط عالقة؟

اجاب: "عقدنا لقاءات عدة بعيدة عن الاضواء مع بعضنا البعض ونحن في تواصل مع بعضنا في انتفاضة الاستقلال, وننسق في كل المواقف, والاتصالات التي تتم بين دولة الرئيس نبيه بري والنائب سعد الحريري هي لتمهيد الطريق من اجل تشاور اوسع وعندما تنضج الامور وتصل الى اتخاذ قرارات حاسمة سيكون لنا لقاء كفريق انتفاضة الاستقلال ونأخذ القرارات بالتوافق مع بعضنا, ولكن لغاية الان الامور لم تنضج لاتخاذ قرارات في الوقت الحاضر".

سئل: "هل يعني ان الحديث عن لقاء في السعودية هو من باب الاقتراح ولا شيء ملموسا؟

اجاب: "المملكة تلعب دورا بناء وهي على تواصل مع كل الاطراف, وطرح موضوع اللقاء في السعودية منذ فترة طويلة ونتمنى ان يتم بأسرع وقت لانه يشكل تتويجا للمباحثات والمساعي التي تبذل، انما حتى اللحظة وطالما لم نتوصل لحسم بعض القضايا العالقة لا نستطيع التكلم عن اللقاء في السعودية المنتظر ان يتم عندما تنضج الامور".

سئل : هل يمكن ان نقول للناس ان الحل بلغ اكثر من خمسين بالمئة؟

اجاب: "لطالما بلغ 99 % وبقي الواحد بالمئة هو العقدة, فالقطبة المخفية تعطل كل المباحثات فتعود لا سمح الله الى نقطة الصفر, ولا اعتقد ان هذا المطلوب, نعرف تماما انفتاح الرئيس نبيه بري على الحل وحرصه على التوصل الى حل, هناك كثير من الامور ذللت, انما نريد ان نبحث بالموضوع كسلة متكاملة, فموضوع رئاسة الجمهورية موضوع مهم بالنسبة الى شريحة كبيرة من اللبنانيين".

سئل : هل ترجح حلا ما قبل القمة العربية؟

اجاب : "تقدمنا كثيرا بالبحث ونتمنى ان نصل الى حل قبل القمة العربية, هذه امنية ونقوم بكل الجهود الممكنة لذلك ويضع (خادم الحرمين الشريفين) الملك عبد الله (بن عبد العزيز) كل ثقله لحل القضية اللبنانية وكذلك السفير (السعودي) عبد العزيز خوجه, انما لا يمكننا استباق الامور.

ومفروض معالجة التمثيل اللبناني في مؤتمر القمة في الرياض حتى لا يحصل ما حصل في مؤتمر الخرطوم لان ذلك يتعلق بكرامة لبنان ومصالحه العليا".

 

إرسلان عرض الأوضاع العامة مع السفير الروسي في خلدة: موقف روسيا كان دائما وسيبقى الحاضن لوحدة اللبنانيين

السفير بوكين: نبذل ما في وسعنا لنشجع الحوار الداخلي

وطنية - 13/3/2007 (سياسة) استقبل رئيس الحزب الديموقراطي اللبناني النائب السابق طلال إرسلان، أمس، السفير الروسي سيرغي بوكين. وأقام مأدبة غداء على شرفه في منزله في خلدة، حضرها الأمين العام للحزب الشيوعي اللبناني خالد حدادة ونائب رئيس الحزب الديموقراطي اللبناني زياد الشويري.

بعد الغداء، قال السفير الروسي ردا على سؤال حول الدور الروسي من المستجدات على الساحة اللبنانية: "في ما يتعلق بفعالية الدور الروسي في لبنان، أعتقد أنه على اللبنانيين أنفسهم أن يقدروا هذا الدور بالنسبة الى بلدهم. أما من حيث النوايا الروسية نحو هذا البلد وتطبيق هذه النوايا على الازمة السياسية التي يعيشها لبنان حاليا، يمكن القول، وبمنتهى الصراحة، إننا في روسيا نبذل كل ما في وسعنا لنشجع كل الأفرقاء اللبنانيين لبدء الحوار اللبناني - اللبناني السلمي والسياسي لايجاد صيغة مقبولة للجميع للتغلب على هذه الفترة السياسية الصعبة التي يعيشها لبنان".

ورحب ب"الحوار الثنائي بين رئيس مجلس النواب الأستاذ نبيه بري والنائب الشيخ سعد الحريري"، معتبرا أن "هذا الحوار رام، كما أفهم، الى ايجاد تلك الصيغة المقبولة من الجميع لانهاء الازمة السياسية في لبنان"، متمنيا لهما "النجاح والتوفيق، وان شاء الله، سيصبح هذا الحوار نقطة انطلاق لتوسيع التشاورات اللبنانية - اللبنانية حول كل المواضيع المتنازع عليها".

كما رحب ب"كل المساعي الحميدة الخارجية التي تبذل لتشجيع اللبنانيين ومساعدتهم على حل الأمور وتسويتها في لبنان".

وما سيكون الدور الروسي إذا أقرت المحكمة الدولية تحت الفصل السابع، قال: "نعتقد أنه من السابق لآوانه أن نتحدث عن موضوع الفصل السابع او ما يسمى بالمحكمة الدولية ما دامت هناك امكانات موضوعية موجودة وهي غير مستنفذة بعد لتمرير كل الممارسات والاوراق من خلال المؤسسات الدستورية اللبنانية. كما نتمنى للمجتمع السياسي اللبناني أن يتم الوفاق اللبناني الفعلي لتشكيل اللجنة ذات الطابع الدولي".

وعن نظرة روسيا لمؤتمر بغداد، قال السفير بوكين: "نعتقد أن مؤتمر بغداد سيأخذ في الاعتبار الاوقات الصعبة التي يعيشها هذا البلد العربي. ولهذا، نظن أن مؤتمر بغداد هو خطوة سليمة وصحيحة وايجابية ومفيدة لإيجاد حل للأزمة والصراع العراقي".

وحول انعقاد القمة العربية، قال: "نحن نعلق كل سنة دائما في روسيا آمالا على كل القمم العربية، مع أملنا في أن تلك الاجتماعات العربية ستساعد على ايجاد حلول لائقة لكل الازمات في الشرق الاوسط. كما نتمنى النجاح والتوفيق للمملكة العربية السعودية وللدول العربية في ايجاد تلك الحلول".

إرسلان

من جهته، رحب إرسلان بالسفير الروسي فقال: "ما قمنا به اليوم هو فقط خطوة رمزية تكريمية لسعادة السفير وما يمثله من دور أساسي ووحدوي يعبر عن الموقف الروسي المميز للحفاظ على وحدة لبنان والعيش المشترك في لبنان والسلم الاهلي في لبنان. ونعتبر ان موقف روسيا كان دائما ماضيا وحاضرا وسيكون مستقبلا الحاضن لوحدة اللبنانيين وسيادة هذا الوطن واستقلاله، ولتقوية المؤسسات الدستورية في لبنان وتعزيز مبدأ قيام الدولة والوفاق الداخلي في لبنان. انطلاقا من كل هذ الثوابت أحببنا اليوم ان نكرم سعادة السفير الروسي في بيروت لهذه الاعتبارات والخلفيات، ولاننا نعتبر ان كل ما تعرض له لبنان من أزمات داخلية منذ اكثر من سنة كان الموقف الروسي الحقيقي والفاعل خلالها ينادي دائما بحفظ الوطن اللبناني والوحدة بين اللبنانين وان يتعاطوا بكل مسؤولية في الشأن السياسي العام. ونحن نراقب الموقف الروسي على المستويين الدولي والاقليمي".

واعتبر أن "ما قام به وما ادلى به الرئيس فلاديمير بوتين في موقفه في العاشر من شباط الماضي، هو موقف مفصلي على المستوى العالمي والدولي والاقليمي. ونحن نعول أهمية كبرى على هذا الدور الضامن للاستقرار العالمي والدولي والاقليمي والداخلي".

 

الشرع: الاسد "لم يكن يقصد ايا من القادة العرب" عندما هاجم منتقدي حزب الله

أ ف ب - 2007 / 3 / 13

اكد نائب الرئيس السوري فاروق الشرع اليوم الثلاثاء ان الرئيس السوري بشار الاسد "لم يكن يقصد ايا من القادة العرب" في التصريحات التي ادلى بها في اب/اغسطس الماضي وهاجم فيها منتقدي مواقف حزب الله اللبناني. وفي مؤتمر صحافي عقده بعد اجتماع مع الرئيس المصري حسني مبارك, رد الشرع على سؤال حول محاولات مصر لترطيب الاجواء بين سوريا والسعودية والتوتر الذي شاب العلاقات بين البلدين بعد تصريحات الرئيس السوري بشار الاسد ابان حرب لبنان. وقال "لقد نقل (تصريح الرئيس السوري) بالخطأ في بعض وسائل الاعلام التي فسرته كما يحلو لها ولم يكن الرئيس بشار الاسد يقصد ايا من القادة العرب وانما بعض القيادات الصغيرة في بعض البلدان العربية".

وتابع "نحن نثمن الجهود المصرية وهي مشكورة ونعتبرها اضافة مهمة في بناء التضامن العربي المفقود الان ونحن نحاول بقدر ما نستطيع ان نساهم في اعادة بناء التضامن العربي لان المرحلة القادمة خطيرة للغاية ويجب ان نكون مهيأين لمواجهة التحديات التي ستفرضها علينا". وردا على سؤال اخر حول ما اذا كان اجتماعه مع الرئيس مبارك يعني عودة الدفء الى العلاقات المصرية السورية, قال نائب الرئيس السوري "ان اللقاء مع الرئيس مبارك كان دافئا ووديا وشعرت في نهاية اللقاء وخلال استعراضنا لجميع المشاكل والقضايا التي تهم البلدين ان العلاقة القائمة بين الشعبين المصري والسوري تاريخية وعميقة". واضاف "اتفقنا (خلال اللقاء مع مبارك) على تنسيق تام بين البلدين وخاصة في اول مفصل مهم وهو القمة العربية القادمة" التس ستعقد في الرياض في 28 و29 اذار/مارس الجاري. وكان الاسد وصف في خطاب القاه الاسد في 15 اب/اغسطس القادة العرب الذين انتقدوا حزب الله في بداية الحرب في لبنان في تموز/يوليو الماضي بانهم "انصاف رجال" من دون ان يسميهم. واثارت هذه التصريحات غضب مصر والسعودية اللذين كانا انتقدا حزب الله واعتبرا ان العملية التي قام بها في الرابع عشر من تموز/يوليو 2006 واسر خلالها جنديين اسرائيليين نوع من "المغامرة السياسية" وحملوه مسؤولية تداعياتها.

وعلق مبارك على تصريحات الاسد في 24 اغسطس/اب الماضي قائلا "اسال الله الهداية لكل من تفلت اعصابه ويؤدي ذلك الى انفلات لسانه". وتاتي تصريحات نائب الرئيس السوري التي ينفي فيها قيام الاسد بتوجيه اية اهانات للقادة العرب قبل القمة العربية التي ستستضيفها السعودية والتي ينتظر ان تبحث كافة الملفات الاقليمية وخاصة الازمة في لبنان والوضع في العراق والنزاع العربي-الاسرائيلي.

 

الشرع يرفض "تسييس" المحكمة الدولية ويدعو لتسوية "لا غالب فيها ولا مغلوب"

أ ف ب - 2007 / 3 / 13

قال نائب الرئيس السوري فاروق الشرع الثلاثاء ان سوريا ترفض "تسييس" المحكمة ذات الطابع الدولي التي ستتولى قضية اغتيال رئيس الوزراء اللبناني السابق رفيق الحريري ودعا الى تسوية للازمة السياسية في لبنان على قاعدة "لا غالب ولا مغلوب". واكد الشرع في مؤتمر صحفي بعد اجتماع مع الرئيس المصري حسني مبارك ان "المحكمة ذات الطابع الدولي خاصة بلبنان ولم يؤخذ راي سوريا في النظام الاساسي للمحكمة وقلنا مرارا ان هناك تحقيقا دوليا تجريه الامم المتحدة وسوريا تتعاون بالكامل مع لجنة التحقيق الدولية وستظل تتعاون الى ان ينتهي وعندما تصل الامور الى خواتيمها فسوريا مستعدة للتعاون (وتقديم) ما يتطلبه ذلك منها".

واضاف ان "المحكمة موافق عليها من حيث المبدا من قبل جميع الاطراف في لبنان ويجب الا تستخدم لا كسيف مسلط ولا من اجل تسييسها والتهديد بها وكل من يستخدم المحكمة للتهديد بها ويكرر هذا العمل يوميا لا يؤيد المحكمة ولا يريد كشف الحقيقة وانما يريد استخدام المحكمة كوسيلة ضغط لاهداف سياسية وهذا امر مرفوض من قبل سوريا". وقال الشرع "نحن نساهم دائما في تهدئة الساحة اللبنانية وتحدثت مطولا الى الرئيس مبارك عن دور سوريا في التهدئة". واعتبر ان المعارضة اللبنانية عندما تطلب "المشاركة في الحكم في لبنان لا يمكن ان يكون في ذهنها الغاء طرف اخر لذلك سوريا مع وفاق وطني لبناني-لبناني وهذا هو جوهر اتفاق الطائف وجوهر اي تسوية تقوم على صيغة لا غالب ولا مغلوب".

واعتبر نائب الرئيس السوري ان "العدوان الاسرائيلي (على لبنان في تموز/يوليو الماضي) كان شرارة اطلقت لتغيير المزاج العام في المنطقة ودفعه باتجاه التطرف والمواجهة وليس باتجاه التسوية والتهدئة والمسؤولية تقع على اسرائيل". وتابع "عندما نجد المقاومة في لبنان تتحدث باسلوب سياسي وتتحدث عن عملية سياسية وتقول انها تريد المشاركة في حكومة تضم كل الفئات فهذا يعني خطوة ايجابية في غاية الاهمية خاصة انها تاتي في اعقاب عدوان اسرائيلي خطير على لبنان". ويشهد لبنان ازمة سياسية منذ انسحاب وزراء المعارضة من الحكومة في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي.

مجلس القضاء: التصديق على التشكيلات تم بالاجماع من دون تدخل في الأسماء

المستقبل - 2007 / 3 / 13

رد مجلس القضاء الاعلى على ما ورد في بيان المكتب الاعلامي لرئيس الجمهورية الممدد له قسرا يوم السبت الماضي من تشكيك بالقضاة اللبنانيين والتشكيلات القضائية التي اقترحها المجلس. واستغرب "إقحام القضاء بما يسيء إليه في معرض سجال سياسي لا علاقة له فيه"، مجدداً التأكيد على "استقلاليته واستقلالية السلطة القضائية". وشدد على ان "التشكيلات القضائية تتناول سلطة من السلطات الثلاث هي السلطة القضائية وهي سلطة مستقلة لا مجرد ادارة من الادارات العامة"، مشيرا الى أن "التصديق عليها تم بالاجماع من دون تدخل بالاسماء". أذاع رئيس مجلس القضاء الاعلى القاضي انطوان خير في مؤتمر صحافي عقده أمس بيانا أصدره المجلس توضيحا لما أثير حول التشكيلات القضائية وخصوصا في صدد ما قد يشكل مساسا بالقضاء، متمثلا بمجلس القضاء الاعلى، لافتا النظر الى ما يلي:

"ـ أولا: ان المادة الخامسة من المرسوم الاشتراعي الرقم 150 تاريخ 16/9/1983 المعدلة بالقانون الرقم 389 تاريخ 21/12/2001 تنص على ان القرار الصادر بأكثرية سبعة أعضاء من مجلس القضاء الاعلى، من أصل عشرة بعد التشاور مع وزير العدل في صدد التشكيلات القضائية هو قرار ملزم ونهائي. وتنص المادة المذكورة حرفيا على ما يلي: "تصدر التشكيلات القضائية وفقا للبنود السابقة بمرسوم، بناء على اقتراح وزير العدل، بمعنى ان المرسوم يجب ان يكرس ما قرره المجلس ما يجعل صلاحية السلطة الاجرائية المختصة باصدار المرسوم المذكور صلاحية مقيدة لاسيما وان القانون لا يلحظ أية اجراءات اعادة مرسوم التشكيلات أو تعديله. هذا مع العلم، ان السلطة الاجرائية كل لا يتجزأ، وان التشكيلات القضائية تتناول سلطة من السلطات الثلاث هي السلطة القضائية، وهي سلطة مستقلة، لا مجرد ادارة من الادارات العامة. ـ ثانيا: ان مجلس القضاء الاعلى هو الذي يضع المعايير التي تجري بموجبها التشكيلات في معزل عن أي تدخل او تأثير من أي كان، ولوزير العدل فقط أن يبدي ملاحظات يبقى المجلس حرا في ان يأخذ بها أو لا، وهو ما فعله المجلس وصدق على مشروع التشكيلات بالاجماع لا بأكثرية سبعة أعضاء فقط من دون ان يتدخل معه أحد في موضوع الأسماء.

ـ ثالثا: يستغرب المجلس ان يقحم القضاء بما يسيء اليه في معرض سجال سياسي لا علاقة له فيه، ويؤكد مرة اخرى على استقلاليته واستقلالية السلطة القضائية".

 

السعودية تعمل على عقد لقاء مصالحة بين القيادات اللبنانية الاسبوع المقبل

أ ف ب - 2007 / 3 / 13

افادت مصادر دبلوماسية عربية الثلاثاء ان المملكة العربية السعودية تعمل على التحضير لعقد لقاء مصالحة بين القيادات اللبنانية الاسبوع المقبل في الرياض على غرار لقاء مكة المكرمة بين الفلسطينيين. وقال سفير عربي في الرياض لوكالة فرانس برس ان اللقاء سيكون "تتويجا لاتفاق بين المعارضة والاكثرية النيابية" في لبنان. واوضح ان سفير المملكة في لبنان عبد العزيز خوجة يبذل مساعي من اجل التوصل الى اتفاق بين الاكثرية المناهضة لسوريا والمعارضة المقربة منها. وتابع ان اللقاءات الثلاثة التي عقدت مؤخرا بين زعيم الاكثرية النيابية سعد الحريري ورئيس مجلس النواب نبيه بري ممثلا للمعارضة جاءت نتيجة للمساعي السعودية. وسيتم عقد هذا اللقاء بين القيادات اللبنانية قبل القمة العربية المقرر عقدها في الرياض في 28 و29 من الشهر الجاري. واوضح مصدر دبلوماسي عربي لوكالة فرانس برس ان القيادات اللبنانية ستوقع في الرياض في حال التوصل الى اتفاق "وثيقة تتضمن تفاصيل الاتفاق على غرار اتفاق مكة" الذي ابرم في الثامن من شباط/فبراير. وتكتمت المصادر السعودية عن فحوى الافاق وان اشارت الى انه "لن يختلف عن الافكار التي طرحها عمرو موسى" الامين العام الجامعة العربية خلال محادثاته في بيروت. وفي بيروت افادت مصادر سياسية ان الحل الجاري بحثه يقوم على مبدأ التلازم والتزامن بين حل المسألتين الخلافيتين الرئيسيتين: قضية المحكمة ذات الطابع الدولي في اغتيال رئيس الحكومة السابق رفيق الحريري, وقيام حكومة وحدة وطنية. وترفض الموالاة اعطاء المعارضة المطلب الذي تتمسك به وهو تمثليها بثلث الاعضاء زائد واحد (الثلث المعطل) لانه يسمح لها بالتحكم بالقرارات المصيرية وتهديد مصير الحكومة حكما في حال الاستقالة.

في المقابل, وافقت الموالاة على اخضاع نظام المحكمة لتعديلات طفيفة شرط الا تؤدي الى افراغها من مضمونها وذلك تلبية لمطلب المعارضة التي تريد تعديلات تحول دون تسييس المحكمة. واوضحت المصادر الدبلوماسية العربية ان القمة التي عقدت في الرياض في الثالث من آذار/مارس بين الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد والعاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز ادت الى توافق بين البلدين على المساعدة لوضع حد للازمة اللبنانية القائمة.

وافادت حينها معلومات صحافية في بيروت ان العاهل السعودي والرئيس الايراني تفاهما على صيغة لحل الازمة اللبنانية تقوم على مبدأ التلازم والتزامن بين حل قضية المحكمة ذات الطابع الدولي وقيام حكومة وحدة وطنية. واوضحت مصادر سعودية ان المملكة "تامل في ان تبدي دمشق موقفا ايجابيا يساعد على التوصل الى اتفق". واضافت ان مثل هذا الموقف "سيساهم فس وضع حد للفتور" القائم منذ الصيف الماضي بين البلدين بعد خطاب للرئيس الوري بشار الاسد وجه فيه انتقادات ضمنية للقادة العرب.

اليونان ترفض قيادة تركيا "اليونيفيل" البحرية

أثينا - و ص ف - اعلن وزير الدفاع اليوناني فانغلييس ميماراكيس امس معارضة بلاده ان تتولى تركيا قيادة القوة الموقتة للامم المتحدة البحرية في لبنان "يونيفيل"، بعدما تحدثت وسائل الاعلام اليونانية عن اقتراح لأنقرة في هذا الصدد. وقال الوزير اليوناني اثر محادثات مع نظيره الالماني فرانس - يوزف يونغ ان اليونان تدعم مبدأ القيادة المتعددة الجنسية لخلافة المانيا التي ستتولى قيادة القوة البحرية حتى آب. واضاف: "ما دامت سفن (هذه القوة) متمركزة في ليماسول"، أي في جزيرة قبرص التي لا تعترف تركيا بحكومتها الشرعية، "من الواضح انه ينبغي ان تتحلى القيادة بموضوعية واسعة حيال هذه المسائل". واوردت وسائل الاعلام اليونانية ان تركيا ترغب في تولي قيادة القوة البحرية المنتشرة قبالة السواحل اللبنانية في اطار مهمة "اليونيفيل". وقال يونغ ان موضوع خلافة بلاده على رأس هذه القوة سيدرس في اطار الامم المتحدة.

 

مجلس البطاركة الكاثوليك ختم دورته الاستثنائية عن "الكنيسة والتمويل"

وطنية - 13/3/2007 (سياسة) رأى مجلس البطاركة والاساقفة الكاثوليك في لبنان "ضرورة العمل على صقل النفوس مع المحافظة على حرية التعبير، من خلال التربية على ثقافة السلام والديموقراطية"، واسس لجنة "لهذا الهدف". عقد مجلس البطاركة الكاثوليك خلوة في بكركي برئاسة البطريرك الماروني الكاردينال مار نصرالله بطرس صفير بعنوان "الكنيسة والتمويل" استمع فيها المجتمعون الى "بعض الاقتراحلات العملية التي من شأنها ان تعزز الوضع المالي في الكنيسة وتسهم في تطوير المؤسسات الانتاجية فيها". وفي ختام الخلوة، ظهر اليوم الثلثاء صدر بيان تلاه مدير المركز الكاثوليكي للاعلام الخوري عبدو ابو كسم:

"عقد مجلس البطارطة والاساقفة الكاثوليك في لبنان دورة استثنائية في بكركي في 12 و13 آذار 2007، برئاسة صاحب الغبطة والنيافة الكاردينال مار نصرالله بطرس صفير واصحاب الغبطة البطاركة: غريغوريوس الثالث بطريرك انطاكية وسائر المشرق والاسكندرية واورشليم للروم الملكيين الكاثوليك، والبطريرك صاحب الغبطة ما اغناطيوس بطرس الثامن عبد الأحد بطريرك السريان الانطاكي، والبطريرك نرسيس بدروس التاسع عشر كاثوليكوس بطريرك كيليكيا للارمن الكاثوليك وممثل لسعادة السفير البابوي الاب فيسفالداس كولبوكاس، والسادة المطارنة والرؤساء العامين والرئيسات العامات اعضاء المجلس.

كان موضوع الدورة "الكنيسة والتمويل"، القى كلمة الافتتاح رئيس المجلس غبطة البطريرك الكاردينال مار نصرالله بطرس صفير، الذي اعتبر ان الكنيسة في حاجة الى المال لتقوم بما عليها ان تقوم به من مشاريع خيرية وانسانية، اذ انه بدون المال يتعذر عليها فتح المياتم والمستشفيات والمآوي والمدارس.

من جهة اخرى، اشار غبطته الى ضرورة البحث في امر التمويل لان للكنيسة مقتنيات وعليها ان تحسن ادارتها واستثمارها لتنفق عائداتها في سبيل اعمال الخير والرحمة ولكي تتمكن من القيام بالرسالة التي اوكلها اليها مؤسسها الالهي يسوع المسيح. ثم رحب غبطته بمعالي الوزير (السابق) دميانوس قطار الذي عرض مسألة الكنيسة والتمويل وطريقة تنظيمها على اسس سليمة، متسائلا عما اذا كانت هناك ضرورة لاتخاذ خيار اقتصادي للكنيسة؟ ثم عرض اطار الندوة للتفكير، وتناول الوضع الاقتصادي والمالي في لبنان في مرحلة ما بعد الحرب، مبينا بالارقام والنسب الوضع المالي الحالي للواقع المصرفي في لبنان، مشددا على اهمية هذا القطاع وتطوره ونموه، وقدم اقتراحات عدة للتنمية والنمو المؤسساتي، منها مصارف الاعمال والمؤسسات المالية، مع تصور متكامل عن آلية تنفيذ هذه المقترحات من اعضاء المجلس. وتمت خلال هذا العرض مناقشة الافكار التي تقدم بها الوزير قطار بطريقة تفصيلية من الأعضاء المشاركين.

وفي مرحلة ثانية، ناقش الوزير قطار ورقة العمل التي قدمها "الكنيسة والتمويل" مع المندوبين الماليين للبطريركيات والابرشيات والجمعيات والمؤسسات الاجتماعية، واستمع الى خبراتهم في هذا المجال، مقدما لهم بعض الاقتراحات العملية التي من شأنها ان تعزز الوضع المالي في الكنيسة وتسهم في تطوير المؤسسات الانتاجية فيها. وفي مواكبة للوضع الراهن في ظل التجاذبات السياسية الداخلية بين اللبنانيين، خصوصا في المرحلة الاخيرة، رأى المجتمعون ضرورة العمل على صقل النفوس مع المحافظة على حرية التعبير من خلال التربية على ثقافة السلام والديموقراطية وقد تم تأسيس لجنة خاصة لهذا الهدف تحمل اسم لجنة راعوية السلام والديموقراطية ستعمل خلال الاشهر القليلة المقبلة على ترسيخ ثقافة السلام بين المؤمنين، على ان تتوج اعمالها بمهرجان كبير يحمل اسم السلام والديموقراطية في شهر اب المقبل 2007.

ثم انتقل المجتمعون الى درس بعض المواضيع الادارية المدرجة في جدول الاعمال، فتم اقرار شرعة "تيلي لوميار" و"نورسات" التي تضمنت السياسة العامة للبرامج من ناحية المضمون اللاهوتي والكتابي والتقديم والعرض بما يضمن ايصال الرسالة الاعلامية المسيحية بشكل موضوعي وواضح ضمن اطار تعليم الكنيسة.

كما تم انتخاب السيد الياس فرنسيس مندوبا لأبرشية صيدا للروم الملكيين الكاثوليك والسيد سليم صوايا مندوبا لأبرشية طرابلس للروم الملكيين الكاثوليك في رابطة كاريتاس لبنان. وفي الختام، رفع رئيس المجلس الجلسة، في تمام الساعة 1,00 بعد ظهر اليوم الثلثاء 13 اذار 2007 بتلاوة صلاة الختام".

 

الرئيس بري التقى سفيري مصر والسعودية ووفدا من "رابطة علماء بلاد الشام"

وطنية - 13/3/2007 (سياسة) إستقبل رئيس مجلس النواب الأستاذ نبيه بري قبل ظهر اليوم في عين التينة وفدا من "رابطة علماء بلاد الشام" الذي ضم وزير الأوقاف الأردني السابق الدكتور الشيخ عبد العزيز الخياط، رئيس المجمع الملكي لبحوث الحضارة الإسلامية السابق وزير الثقافة الأردني السابق الدكتور ناصر الدين الأسد، قاضي قضاة فلسطين الشيخ تيسير رجب التميمي، عضو مجلس الأعيان الأردني وزير الدولة لشؤون رئاسة الوزراء السابق عبد الحليم عكور، الأمين العام للرابطة بلال حسن التل. وحضر الإجتماع محمد السماك.

سفير مصر /وإستقبل الرئيس بري ظهرا سفير مصر حسين ضرار، والقنصل ياسر علوي. وتم عرض للتطورات الراهنة.

السفير خوجه /وبعد الظهر، استقبل الرئيس بري السفير السعودي عبد العزيز خوجه في حضور النائب علي حسن خليل.

وقال السفير خوجه بعد اللقاء: "جئت لاطمئن الى نتائج اللقاءات التي يجريها دولة الرئيس والنائب سعد الحريري، وهذه اللقاءات جيدة وممتازة وتدعو للتفاؤل".

أضاف: "أنا هنا في الواقع لاستمع الى دولة الرئيس بري، واعتقد ان هذين قطبان كبيران. تعلمون ان دولة الرئيس بري يمثل المعارضة جميعا, وأن الشيخ سعد الحريري مفوض من الموالاة للتفاوض مع الرئيس بري، وأعتقد ان الصورة بدأت تتضح الآن اكثر، وحسبما ارى من اشارات، فأنا لم اطلع على تفاصيل منهما، ومن الافضل ان تكون المفاوضات محاطة بالكتمان. واي تسريب من هنا او هناك ربما يفسد الأمور، ومن الافضل ان يستمر النقاش حتى نتوصل الى حل نهائي بعون الله يكون لمصلحة لبنان".

سئل: هناك معلومات عن لقاء سيتم في الرياض لعدد من القيادات اللبنانية، ما صحة هذا الكلام؟

أجاب: "المهم ان يتم الاتفاق هنا بين جميع الافرقاء. وإذا تم هذا الاتفاق وقرورا ان يأتوا الى المملكة، فالمملكة ترحب بهم من دون شك".

أوجي /واستقبل الرئيس بري أيضا رئيس المنظمة العربية الانكليزية نظمي أوجي الذي أوضح بعد اللقاء أنه سلمه تقريرا عن تحرك الوفد البرلماني البريطاني الذي كان زار لبنان وسوريا في اطار تطوير العلاقات العربية - الانكليزية. واشار الى ان 62 نائبا بريطانيا وقعوا وثيقة تطالب بتطوير العلاقات مع لبنان وسوريا.

 

السيد الامين استقبل وفدا من العلماء والفاعليات الجنوبية: لقاءات بري -الحريري خطوة مهمة لخروج البلاد من مأزقها

وطنية-13/3/2007 (متفرقات) إستقبل مفتي صور وجبل عامل السيد علي الامين في دار الافتاء الجعفري في صور وفدا من العلماء والفاعليات الجنوبية, وجرى البحث خلال الزيارة في الاوضاع الداخلية و مدى تأثيرها على الوضع الاقتصادي والاجتماعي. وابدى السيد الامين ترحيبه باللقاء الثالث الذي عقد بين رئيس مجلس النواب الاستاذ نبيه بري ورئيس تيار "المستقبل" النائب سعد الحريري, معتبرا انها "خطوة مهمة لخروج البلاد من مأزقها".

 

جولة على الحدود للجنة اللبنانية-السورية لحل النزاعات وانصاف المزارعين: طلب توقيف عمليات استصلاح الأراضي حتى 20 الحالي ريثما يتقرر تثبيت الملكية

وطنية- 13/3/2007 (سياسة) تفقدت اللجنة اللبنانية-السورية المشتركة لحل النزاعات وانصاف المزارعين على الحدود اللبنانية-السورية على السلسلة الشرقية، منطقة عين غراب ووادي الخش في رأس بعلبك ومنطقة نعمات الفوقا في بلدة القاع، اثر خلافات حصلت بين مزارعين لبنانيين وسوريين حول ملكية في المناطق الثلاث. وترأس الوفد اللبناني قائمقام بعلبك عمر ياسين، وضم العميد غسان حكيم عن مخابرات الجيش اللبناني، والعميد مروان بيطار عن الجيش، والمقدم مروان سليلاتي قائد سرية درك بعلبك، والدكتور ميشال قصابلي عن دائرة المساحة، فيما تشكل الوفد السوري من قائد شرطة ريف دمشق العميد احمد حربا، وقائد فرقة الاغاثة السورية (حرس الحدود) العميد عبد الرحمن، والعميد محمد مخلوف عن الجمارك السورية والمدير العام للدائرة العقارية في سوريا محمود درموش. ورافقهم في الجولة التفقدية عضو المجلس الاعلى اللبناني-السوري المسؤول عن العلاقات الخارجية احمد الحاج حسن.

واطلعت اللجنة من المزارعين في الجانبين على نقاط الخلاف والنزاعات وملكية الاراضي، وطالبت المزارعين بالتوقف عن اي استخدام للاراضي المتنازع عليها واستصلاحها، وأن تكون هذه الاراضي موضع خلاف بين البلدين حتى الثلثاء في 20 الحالي حيث سيعقد اجتماع للغاية يضم خبراء ومهندسي مساحة ومختصين من الجانبين، على ان يصطحب كل مزارع لبناني او سوري بالمستندات المطلوبة والاوراق الثبوتية التي تؤكد ملكيته لهذه الاراضي.

وتشمل الخطوة كل الاراضي المتنازع عليها على امتداد السلسلة الشرقية اللبنانية - السورية من منطقة القاع شمالا حتى البقاع الغربي.

وقال عضو المجلس الاعلى اللبناني- السوري أحمد الحاج حسن: "الجولة جاءت اثر شكوى من الفلاحين، وتبين على ارض الواقع ان فلاحين يقومون باستصلاح اراض من الجهتين، وقد وضعت اللجنة يدها على الموضوع وطلبت توقيف عمليات الاستصلاح حتى الثلاثاء في 20 الحالي كي يتقرر على ضوئها تثبيت الملكية في اجتماع يرأسه محافظا البقاع وريف دمشق ورئيس المجلس الاعلى اللبناني-السوري نصري خوري". وأكد "أن المشكلة ليست بجديدة وإنما هناك عمليات تداخل في الاراضي منذ 50 عاما ونيف، وان شاء الله سيتم طي هذه النزاعات". وحول حصول عمليات تهريب، شدد على "ان اللجنة معنية بمنع التهريب على كل انواعه، على امتداد الحدود من القاع حتى المصنع اللبناني". وقال قائمقام بعلبك عمر ياسين: "لقد أجرينا كشفا على الاراضي المتنازع عليها من الجانبين، وهناك اعتداءات، ومن يقوم بعمليات الاستصلاح والزراعة طلبنا منه التوقف عن عمليات الاستصلاح والزراعة حتى 20 الحالي. وبعد هذا التاريخ من يكون له الحق سيتابع عمله على ضوء المستندات لاتخاذ الاجراءات المناسبة بعد ان نكون قد تأكدنا من ملكيته. وعملنا مستمر حتى حل جميع المشاكل العالقة بين المزارعين من البلدين". وقال قائد شرطة ريف دمشق العميد حربا "ان جديد اللجنة انها انتقلت من الغرف المغلقة الى الواقع على الارض وتفقد الاماكن المتنازع عليها حيث ستتخذ القرارات المناسبة في الاجتماعات المقبلة".

 

العماد سليمان عرض والجنرال نوفو التدابير المشتركة مع اليونيفل

وطنية - 13/3/2007 (سياسة) استقبل قائد الجيش العماد ميشال سليمان، في مكتبه في اليرزة بعد ظهر اليوم، مدير الخلية الاستراتيجية العسكرية في دائرة عمليات حفظ السلام في الامم المتحدة الجنرال برونو نوفو والوفد المرافق، في حضور قائد قوات الامم المتحدة الموقتة في لبنان الجنرال كلاوديو غراتسيانو، وجرى البحث في مجمل التدابير والاجراءات الميدانية المشتركة بين الجيش اللبناني والقوات الدولية في الجنوب وعلى امتداد الساحل اللبناني.

 

اللواء السيد سأل في كتاب الى وزيرالعدل والجميع "هل من اميل زولا بينكم؟

وطنية - 13/3/2007 (قضاء) صدراليوم عن اللواء الركن جميل السيد بيان بواسطة وكيله المحامي اكرم عزوري, جاء فيه:

"اولا: تعليقا على البيانات الاعلامية المتبادلة بين رئاسة الجمهورية، من جهة، ووزارة العدل، من جهة ثانية، حول قول الرئاسة ان التقرير الاميركي لحقوق الانسان قد وصف اعتقال الضباط الاربعة بالتعسفي والاعتباطي ومن حيث نفي وزارة العدل ورود مثل هذا التوصيف فيه، يهمني ان اشير الى ان التقرير المذكور قد ادرج مسألة توقيف الضباط الاربعة بعنوان: "التوقيفات والاعتقالات الاعتباطية (اوالتعسفية)" في الصفحة الثالثة منه البند (د) حيث وردت بالانكليزية حرفيا:

"d-arbitrary arrest and detension".

ثانيا: انه لمن حسن الحظ، ان يكون التقرير المذكور قد صدر عن وزارة الخارجية الاميركية بالذات وليس عن دمشق او طهران، والا لكان شكل ذلك البند مادة اتهامية جديدة تضاف الى الروايات الاتهامية الباطلة التي سببت الاعتقال منذ اكثر من عام ونصف الى الآن.

ثالثا: اتوجه الى وزير العدل، وهو المشبع بالثقافة الفرنسية، وهو ممثل لبنان الدائم لدى منظمة الفرنكوفونية للدول الناطقة بالفرنسية،اتوجه اليه بالسؤال الآتي: من كان رئيس جمهورية فرنسا ومن كان وزير العدل في فرنسا عندما اعتقل زورا او بطلانا الضابط الفرنسي درايفوس بتهمة التجسس؟!

ستجيبني حتما، معالي الوزير، انك لا تذكر! وان سألتك مجددا ماذا تذكر عن قضية درايفوس؟ فستجيبني فورا: "اذكر بالتأكيد الكاتب الفرنسي اميل زولا الذي تجرأ يومها ضد النظام السياسي والتركيبة العسكرية في فرنسا ودافع علنا عن درايفوس من خلال مقال كتبه بعنوان "اني اتهم!". هذا الموقف، معالي الوزير، ادخل اميل زولا وحده الى التاريخ ونسي الناس من كان يومذاك رئيسا او وزيرا او غير ذلك.

رابعا: اسألك، معالي الوزير، كما اسأل معك المجلس القضاء الأعلى، واسأل قبلكما رئاسة الجمهورية والحكومة، كما المعارضة والموالاة كما النواب وكلكم ومن دون استثناء لديكم، ومنذ اكثر من شهر، مذكرات رسمية مقدمة من قبلي الى القاضيين سعيد ميرزا والياس عيد، ومستندة الى لجنة التحقيق الدولية، وتثبت بطلان الادعاءات والافتراءات التي تسببت باعتقاي منذ عام ونصف، وكلها تثبت بطلان اقوال شهود الزور الذين ادلوا حينذاك، وكلها من دون مواجهتي بأي شاهد او دليل او اثبات او تهمة وحتى من دون اي تحقيق لبناني مستقل عن اللجنة يبرر هذا الاعتقال.

نعم، معالي الوزير، اسألكم جميعا: هل من اميل زولا واحد من بينكم مستعد لدخول التاريخ من باب الحق والعدالة، من دون ان يخاف على كرسي او منصب او مصلحة؟

هل من اميل زولا واحد بينكم يشير بسبابته الى القاضي الياس عيد فيقول له: "قم بواجبك بحسب مصلحة التحقيق، ولا تنحرف الى ضغوط القاضي ميرزا وافرج فورا عمن يلزم؟

هل من اميل زولا واحد بينكم يشير بسبابته الى القاضي سعيد ميرزا فيقول له: "قم بواجبك بحسب مصلحة التحقيق، وبحسب دورك فقط، فلا ترعب القاضي الياس عيد باسم الاعتبارات السياسية؟

هل من اميل زولا واحد بينكم، فيعقد جلسة مسؤولة مع القاضي سيرج برامرتس، ويسأله: لماذا لم يستمع ميرزا وعيد الى خلاصاتك وملاحظاتك ضد شهود الزور بينما انصاعوا لسلفك القاضي ميليس؟ واسألوه بماذا اجابوه؟

خامسا: المؤسف، المؤسف، معالي الوزير، انكم جميعا في مختلف مواقع الحكم وخارجه تتذكرون الضباط الاربعة في مواسم تناحراتكم السياسية فقط، لا من زاوية العدالة ولا من زاوية الحقيقة ولا من زاوية احترام دم الرئيس الشهيد رفيق الحريري، بينما انتم في مواقع مطلوب منكم فيها اتخاذ موقف للحق لا الادلاء بتصريحات للاعلام كلما تأزمت السياسة!". واضاف: "نعم، معالي الوزير، ضباط معتقلون كانوا مسؤولين في الدولة، كانت لهم كالجميع انجازات واخطاء وقد ارتضيتم سويا ان يكونوا فرق عملة سياسية بتحقيق مزور عن المرحلة التي سبقت: "ذلك انهم موظفون، مجرد موظفين في نظركم، وذلك انكم سياسيون وفوق المحاسبة في هذا البلد".

وختم: "نعم، اشيد بالتقرير الاميركي لحقوق الانسان. نعم، اقدر التصرف المسؤول للدولة السورية التي اخضعت ضباطها للتحقيق داخل سوريا وخارجها، لكنها لم تفرط بحقوق الدفاع عنهم الى ان تثبت الحقيقة. اما في لبنان فجرى رميهم كالكلاب الى مائدة شهود الزور وسنسامحكم، طبعا، بأجور المحامين. فهل من اميل زولا من بينكم؟!".

 

طائرة اسبانية اقلت عناصر من اليونيفيل ونقلت آخرين ضمن عملية التبديل

وطنية - 13/3/2007 (سياسة) وصلت الى مطار رفيق الحريري الدولي - بيروت اليوم، طائرة اسبانية عسكرية خاصة، أقلت على متنها 211 عنصرا من القوات الدولية، في اطار عملية تبديل لعناصر هذه القوات. اما جنسيات هذه العناصر فهي كالآتي: 164 اسبانيا، 14 من كولومبيا، 4 من البيرو، 20 من الاكوادور، 2 من الدومنيك، 1 من المكسيك، 1 من الارجنتين، 3 من بوليفيا و2 من فنزويللا. وغادرت الطائرة مطار بيروت بعد انزال العناصر التي كانت على متنها مع أمتعتهم وعتادهم العسكري، حيث انتقلوا الى الجنوب بواسطة حافلات نقل تابعة لقوات الامم المتحدة. وتوجهت الطائرة الى اسبانيا وعلى متنها 231 عنصرا من الذين خدموا في اليونفيل.

 

هيئة التنسيق النيابية لقوى 14 آذار: على مجلس النواب القيام بدوره التشريعي

وطنية -13/3/2007 (سياسة) عقدت هيئة التنسيق النيابية لقوى الرابع عشر من آذار اجتماعا في مجلس النواب، حضره النواب السادة: انطوان اندراوس، وائل ابوفاعور، مروان حمادة، اكرم شهيب، وليد عيدو، انطوان زهرا، بطرس حرب، عاطف مجدلاني، سمير فرنجية، عمار حوري، انطوان سعد، انطوان غانم، مصطفى هاشم، قاسم عبدالعزيز والياس عطاالله. بعد الاجتماع اذاع النائب وليد عيدو البيان الآتي:"قبل أيام من بدء العقد العادي للمجلس النيابي، عقدت هيئة التنسيق النيابية لقوى 14 آذار اجتماعا لها في المجلس النيابي، ناقشت في الجوانب الدستورية والقانونية لعمل المجلس ودوره استنادا الى نصوص الدستور والنظام الداخلي للمجلس". وأكدت الهيئة "ضرورة قيام المجلس بدوره التشريعي والرقابي بعد غياب استمر طويلا، وقد وضعت الهيئة برنامج تحرك لها حددت فيه الخطوات التي من شأنها تحريك عجلة المجلس بمبادرة وبرئاسة رئيس هذا المجلس الذي هو المؤسسة الأم في النظام البرلماني الذي يحكم الحياة السياسية اللبنانية، وخاصة في ضوء المناخات الايجابية القائمة بعودة الاتصال والتلاقي بين القيادات اللبنانية".

 

المفتي دالي بلطة استقبل وفدا فرنسيا من القوات الدولية

وطنية - 13/3/2007 (سياسة) استقبل مفتي صور ومنطقتها القاضي الشيخ محمد دالي بلطة في مقر دار الافتاء في المدينة، وفي حضور مدير دائرة الاوقاف احمد جودي ومدير مكتب المفتي عماد سعيد، وفدا فرنسيا من القوات الدولية العاملة في الجنوب (فرقة ممثلي فرنسا في لبنان) برئاسة المقدم باسيلا. وحيا المفتي دالي بلطة "الموقف الانساني والاخلاقي لفرنسا تجاه لبنان وشعبه"، معتبرا "ان ما تقوم به القوات الدولية عموما والقوات الفرنسية خصوصا من دور في حفظ الامن والاستقرار في الجنوب ومد يد العون للسكان، بانه ينم عن مدى اهتمام فرنسا بلبنان وشعبه". كذلك، استقبل المفتي دالي بلطة رئيس "منتدى الفكر والادب" الدكتور غسان فران ومختار بلدة يارين خليل ابو دلة ومدير ازهر صور الشيخ حسين قاسم.

 

الشيخ قبلان التقى الاميرة الهاشمي ووفدا من "رابطة علماء بلاد الشام"

وطنية - 13/3/2007 (سياسة) استقبل نائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الشيخ عبد الأمير قبلان وفد رابطة علماء بلاد الشام وضم: رئيس المجمع الملكي لبحوث الحضارات الإسلامية الدكتور ناصر الدين الأسد، ووزير الأوقاف الأسبق الدكتور عبد العزيز الخياط، وقاضي قضاة فلسطين الدكتور تيسير التميمي، وعضو مجلس الأعيان عبد الرحيم عكور، وفي حضور أمين عام القمة الروحية المسيحية الإسلامية محمد - السماك، وأمين عام الرابطة بلال حسن التل.

وجرى التباحث في القضايا والشؤون الإسلامية. وكانت وجهات النظر متطابقة لجهة "تحصين الوحدة الإسلامية على إعتبار انها حاجة وضرورة لنهضة الأمة".

ورحب الشيخ قبلان بالوفد "بين أهله في بلده الثاني"، مؤكدا "ضرورة بذل الجهود لتقريب وجهات النظر، وتفعيل التواصل بين المسلمين"، معتبرا "أن توحيد الأمة الإسلامية يبدأ بخطوة إلغاء المذهب عن بطاقة الهوية تمهيدا لانصهار المذاهب الإسلامية تحت راية التوحيد". ورأى الشيخ قبلان "أن الأيدي الخبيثة تقف وراء الفتنة في العراق"، وحمل مسؤولية ما يجري في العراق إلى قوات الاحتلال الأميركية والموساد الذين يبثون الفتنة ويغذون الشحن الطائفي والمذهبي".

وأكد "أن ألازمة في لبنان سياسية لا دخل للدين فيها لان السنة كما المسيحيين هم أهلنا وشركاؤنا في الوطن، وعلينا أن نعمل لتحصين الوحدة الوطنية بالحوار والتشاور، وسنمنع أي خلاف بين سني وشيعي، أو مسلم ومسيحي، وسنظل متصدين مسلمين ومسيحيين للفتنة التي تهددنا".

الاسدي /وادلى الدكتور الاسد بتصريح قال فيه: "لقد سعدنا في لقاء سماحة الإمام قبلان، واستمعنا الى حديثه الطيب النبيل، والى أفكاره التي أنارت لنا طريق العمل من اجل ان نبذل مسيرتنا في لقاء بقية المراجع في هذا البلد الشقيق في لبنان العزيز، نحن مجموعة نمثل رابطة علماء بلاد الشام جئنا إلى لبنان لحلول الأمل في ان نلتقي بقادة الفكر وزعمائه من اجل ان نبحث معهم سبل لم الشمل وجمع الكلمة بعد أن اقض مضاجعنا ما حدث في هذا البلد دون ان تكون له أسبابه الحقيقة، إننا ما سمعناه أمس واليوم كله طمأننا وجعلنا نحس إن الكل لا يقبل بما حدث، وان الكل عازم بإذنه تعالى على نزع فتيل الأمور وان لا يسمح بتطور الأمور إلى ما حدث في بعض البلاد العربية الأخرى مما تستغله القوة المعادية، ان هذه القوة المعادية لا تريد منا أكثر من هذا إنها تريد أن تزرع الفتنة لكي نقتتل في ما بيننا، وعلينا ان نتنبه لهذه الحقيقة، من اجل هذا أتينا إلى هنا، ونحن إن شاء الله تعالى سنكمل طريقنا غدا وبعد غد، وستصل كما وعدنا من الجميع وثيقة ممهورة بتوقيعاتهم جميعا تدعو إلى المحبة والألفة والتعاون والتآخي، ولان هذا البلد لأهله جميعا لا فرق بين سني وشيعي ومسيحي ودرزي، إنما هم جميعا مواطنون يعملون لخدمته ورفعة شأنه ولدفع كيد الأعداء عنه".

الهاشمي /واستقبل الشيخ قبلان الأميرة نسرين الهاشمي، وجرى التباحث في القضايا والشؤون الأكاديمية.

وقالت الأميرة نسرين بتصريح بعد اللقاء: "تشرفنا بلقاء سماحة الإمام الشيخ عبد الأمير قبلان، وعرضنا عليه برامج الأكاديمية الملكية الدولية للعلوم ونشاطاتها في الجمهورية اللبنانية وأعمالها خاصة في ما يختص بنشر العلوم والبحث العلمي، وأيضا في ما يخص التوعية العامة عن الأمراض الوراثية ومسبباتها، وأيضا برامج التدريب التي نقوم بها ابتداء من هذا الشهر على مدار العام".

وفد هيئة السجون /كما استقبل وفد هيئة لجان السجون الروحية برئاسة الشيخ احمد العزير، حيث اطلع منه على أوضاع السجون في لبنان، ودورها في رعاية شؤون السجناء، ناقلا إليه احتياجات السجون وأوضاعها. وشدد الشيخ قبلان خلال اللقاء على "ضرورة ايلاء الدولة للسجون كل رعاية واهتمام وتوفير الرعاية الصحية والاجتماعية"، مؤكدا "ضرورة تأهيل السجناء، وتوفير الرعاية الدينية ليكون السجن مركزا لإعادة التأهيل"، داعيا الدولة إلى "اعتبار السنة في السجن تسعة اشهر، وإعطاء الأولوية لرعاية وتوجيه السجناء ليكونوا نواة صالحة في مجتمعهم".

وأدلى الشيخ العزير بتصريح قال فيه: "انعقدت الجلسة الدورية لهيئة لجان السجون العليا الروحية في المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى برعاية وحضور سماحة الإمام الشيخ عبد الأمير قبلان، وتناولت الهيئة في جلستها شؤون كافة السجون اللبنانية وهموم السجناء وما يحتجون إليه من رعاية دينية ومادية ومعنوية. وبارك سماحة الإمام هذا المجهود، ودعا للهيئة وأعضائها بالتوفيق على أن تكون هذه الجلسة جلسة تحضيرية وتمهيدية لتأسيس جمعية رعاية السجناء والسجون اللبنانية في كافة المناطق اللبنانية، حيث تم التأكيد على أن السجين إنسان وبمثابة الأخ والشقيق لنا في الإنسانية والوطن. وبارك سماحة الإمام الجهود المبذولة في هذا المجال، وأبدى توجيهاته، سيما بالنسبة الى تحضير الدروس والسعي نحو الخطاب الموحد لكافة السجناء، بالإضافة إلى الخطاب التوجيهي الديني والثقافي والوطني. وأبدى سماحة الإمام كل استعداد من اجل رعاية هذه الهيئة، بالإضافة إلى استعداده لتحصيل علم وخبر للجمعية من قبل المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى تحت عنوان "جمعية رعاية السجناء والسجون اللبنانية"، على أن تثبت هذه الجمعية حضورها حيال الجمعيات اللبنانية الأخرى . وبارك الإمام قبلان هذا العمل، داعيا لنا ولسائر أعضاء الجمعية المؤسسين من علماء الدين والمرشدات بالتوفيق والسداد". من جهة ثانية يستقبل الشيخ قبلان النائب السابق الدكتور حسين يتيم عند العاشرة والنصف من صباح غد في مقر المجلس. ويعقد المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى اجتماعا لهيئتيه التنفيذية والشرعية عند العاشرة من صباح بعد غد الخميس في مقر المجلس برئاسة الأمام الشيخ عبد الأمير قبلان.

 

مخزومي: على كل الاطراف المساهمة في ترسيخ اجواء التهدئة

وطنية -13/3/2007 (سياسة) طالب رئيس حزب "الحوار الوطني" فؤاد مخزومي "كافة الأطراف السياسية اللبنانية المعنية بالحوارات الجارية بين رئيس مجلس النواب نبيه بري ورئيس تيار المستقبل النائب سعد الحريري، أن تساهم في ترسيخ أجواء التهدئة التي تشيعها الحوارات المؤسِّسة للحل المنشود والعمل على إيجاد مخرج مشرف من الأزمة الكبيرة التي يعاني منها الوطن". اضاف: "ان الاتكال على الوقت لم يعد مجديا، والأزمات الخانقة تتوالى على اللبنانيين، كما ان التحديات التي تولدت عن طول أمد الأزمة تتفاعل ويكاد تجاهلها أن يتحول إلى أزمات قائمة بذاتها"، مشيرا إلى "ان الأزمة الاقتصادية لم تعد تطاق، مع تفاقم الفقر وتزايد الهجرة، وتفاقم أزمة البطالة بين صفوف الشباب". وشدد مخزومي على ضرورة "الإسراع في وضع الحلول السريعة والمرضية لأن المصطادين الداخليين في الماء العكر من أصحاب الملفات المشبوهة ما زالت "إنجازاتهم" شواهد على "أياديهم البيضاء"، سواء أكان ذلك أثناء الحرب الأهلية دماءا ودمارا، أم في ميدان الفساد الإداري الذي أغرقوا البلاد والعباد في بحوره مما أوقع البلد تحت دين كبير وقف على عتبة الأربعة وأربعين مليار دولار".

 

الرئيس الجميل التقى مبعوثا سويسريا ووفدا من مؤسسة "سان جيلو"

وطنية - 13/3/2007 (سياسة)استقبل الرئيس أمين الجميل في منزله في سن الفيل قبل ظهر اليوم رئيس جمعية المصارف فرانسوا باسيل، وتم خلال اللقاء بحث الأوضاع العامة، ولم يدل باسيل بعد اللقاء بأي تصريح.

عبود /كما التقى الرئيس الجميل رئيس جمعية الصناعيين فادي عبود، وتم خلال اللقاء البحث في أوضاع الصناعة اللبنانية.

وبعد اللقاء أعلن عبود: "زيارتنا الى الرئيس الجميل هي في إطار الزيارات الدورية لوضعه في واقع الوضع الإقتصادي وتحديدا الوضع الصناعي. وقد وضعته في المرحلة التي نمر بها كصناعة والأهم بحثت معه وضع المصانع التي تهدمت خلال حرب إسرائيل على لبنان وضرورة التعويض عنها لتعيد بناء نفسها وإعادة 4 آلاف عامل لبناني الى عملهم. في الوقت الحاضر هناك مصنع واحد لا غير أعيد بناؤه بعد الحرب على لبنان وموضوع التعويض عن المصانع التي هدمت كان قريبا من قلب المرحوم الشيخ بيار". أضاف "بحثنا في الوضع الصناعي ككل وخطة بناء صناعة لبنان لشباب لبنان2010 التي هي خطة الشيخ بيار وكيفية تنفيذها، ووضعته بأجواء الإجتماع الآخير مع الرئيس فؤاد السنيورة والبرنامج لتنفيذ الخطة، في الواقع لم ينفذ شيء من الخطة حتى اليوم ولكن المباحثات قائمة لتنفيذ بنود الخطة التي من الممكن أن تعيد الحيوية للصناعة اللبنانية".

وختم "خلال فترة الحرب بقيت عجلة الإنتاج تدور في لبنان واستمرينا بالتصدير، لذا علينا اليوم مساندة القطاعات الأنتاجية التي من الممكن أن يكون لها دور في خلق فرص عمل في هذه الظروف الصعبة التي نمر بها".

مبعوث رئاسي سويسري /والتقى الرئيس الجميل مبعوث الرئيسة السويسرية السفير ديديه فيرتر الذي لم يدل بأي تصريح.

مؤسسة سان جيلو /والتقى الرئيس الجميل وفدا من مؤسسة سان جيليو الكاثوليكية الإيطالية التي تعمل في المجال الكنسي والاجتماعي من أجل نشر الإيمان والسلام في العالم. وضم الوفد: الآب فيتاريو يناري، الدكتور ليوناردو أمبيرتي، الدكتورة باولا بيتزو وأمين عام اللجنة الوطنية للحوار الآسلامي - المسيحي محمد السماك.

بعد اللقاء أعلن يناري: "هدف الزيارة إنساني، وجئنا كرجال دين نعلن قربنا من عائلة الجميل ومن الرئيس أمين الذي تألم كثيرا في الأشهر الماضية. ونود أعادة جو الثقة الى لبنان، ورأينا أن مسؤوليات الرئيس الجميل أساسية في هذه الأوقات، ونحن ندعم جهوده في الوقت الحالي ونتمنى ان يمر لبنان في ظروف أفضل".

 

الرئيس كرامي: الحوار يراوح مكانه ولا أرى حلولا قبل القمة العربية

وطنية- 13/3/2007 (سياسة) عقد "اللقاء الوطني اللبناني" الحادية عشرة قبل ظهر اليوم اجتماعا برئاسة الرئيس عمر كرامي في منزله في الرملة البيضاء، وجرى البحث خلال اللقاء الذي دام ساعة ونصف ساعة في المستجدات الداخلية في البلاد. بعد اللقاء أدلى الرئيس كرامي بالتصريح الآتي: "اجتماع اللقاء الوطني وبحث في كل الأمور التي تحيط بلبنان والمنطقة والعالم. وبعد المداولات، اتخذ القرارات الآتية:

أولا: تأييد الحوار الذي يجري بين الرئيس نبيه بري والشيخ سعد الحريري.

ثانيا: يؤكد اللقاء الثوابت الآتية:

أ- الحفاظ على مطلب الثلث الضامن للمعارضة في الحكومة.

ب- تعديل مسودة المحكمة بحيث تكون محكمة جزائية ولا علاقة للسياسة بها.

ج- قانون انتخاب عادل واجراء انتخابات نيابية مبكرة.

ثالثا: قرر اللقاء الوطني تقديم مذكرة عن الوضع في لبنان ورؤيته لفخامة رئيس الجمهورية اللبنانية (العماد اميل لحود) وللامين العام لجامعة الدول العربية (عمرو موسى) ولجلالة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز باعتباره رئيسا للقمة العربية، وستوضع هذه المذكرة خلال الاسبوع المقبل وترسل الى الذين ذكرتهم".

حوار

ثم دار بين الرئيس كرامي والصحافيين الحوار الآتي:

سئل: ما هي المعطيات التي وصلتكم عن أجواء الحوار بين الرئيس بري والشيخ سعد الحريري؟

أجاب: "الأجواء التي وصلتنا انه لا يزال يراوح مكانه، وليس هناك أي تقدم. لا تفاؤل".

سئل: أين يكمن الحل في ظل اصرار المعارضة والموالاة على مطالبهما بشأن تشكيل الحكومة؟

أجاب: "يكمن الحل في تدخل العقلاء من الخارج والمحبين للبنان لتأمين الحد الأدنى من مطالب المعارضة الذي يحقق مبدأ لا غالب ولا مغلوب".

سئل: ماذا عن غياب اجتماعات اللقاء الوطني والعودة اليوم؟

قال الرئيس كرامي: "ليس هناك غياب، اللقاء الوطني ليس لديه اجتماعات دورية محددة، ويجتمع وفق الحاجة. وقد اجتمع اليوم واتخذ قرارات".

سئل: في احدى الصحف ذكرت ان سوريا طلبت أن يعود اللقاء للاجتماع؟

أجاب: "فلندعهم يتحدثون هكذا، وعلى كل حال، نحن نقوم بواجبنا وهم يتحدثون بالذي يريدونه".

سئل: من يعرقل الجهود والتفاؤل؟

أجاب: "ليس هناك أحد يعرقل، حل أزمة مثل هذه يحتاج الى وقت، نحن نقول انه من دون شك يجب ان تكون هناك مساعدة، وخصوصا من الاخوة العرب لأجل تقريب وجهات النظر".

سئل: ما هي الملاحظات على المحكمة وما هي المحكمة الجزائية؟

أجاب: "يعني محكمة تكشف القاتل وتوقع العقوبة به ولا تنتقم انتقاما سياسيا".

سئل: هل تريدون الانتخابات النيابية قبل الاستحقاق الرئاسي؟

أجاب: "بأسرع ما يمكن، وقبل الاستحقاق الرئاسي".

سئل: يقال ان المعارضة متوافقة على قانون انتخابي قريب من القضاء؟

أجاب: "على كل حال، من جملة الامور التي بحثت اليوم انه ستعقد جلسة قريبة ايضا من اجل البحث في قانون الانتخاب والاتفاق على قانون يقدمه اللقاء الوطني".

سئل: هل لكم مطالب كلقاء وطني في حال تمت دعوة الاطراف السياسيين الى الرياض، وخصوصا على صعيد التمثيل؟

أجاب: "نحن في المعارضة متفاهمون، من يذهب يمثل الجميع".

سئل: هل تتوقع أن تكون هناك حلول قبل القمة العربية؟

أجاب: "ان شاء الله نتفاءل خيرا، لكني شخصيا أرى انه ليس هناك حلول قبل القمة".

سئل: هل هكذا تبشرون اللبنانيين؟

أجاب: "أنا لا أبشر، أقول رأيي الشخصي".

سئل: الى اين تذهب الامور بعد القمة إذا لم يحصل حل؟

أجاب: "أرى أن الظروف في المنطقة الآن ستنعكس خيرا على اللبنانيين".

 

العجوز:أمر عمليات صدر لاتباع نظام الوصاية للهجوم على المساعي التوافقية

وطنية - 13/3/2007 (سياسة) أكد رئيس "حركة الناصريين الاحرار" زياد العجوز، خلال لقائه كوادر الحركة في بيروت، وقوف الحركة الى حانب قوى 14 آذار "من أجل حماية الوطن من الوقوع مجددا في مستنقع التبعية، وبالتالي عدم العودة بعقارب الساعة الى الوراء".

ونوه بكل المحاولات التي تدعو الى "نزع فتيل الفتنة الداخلية وإيجاد حلول توافقية على أساس معادلة لا غالب ولا مغلوب"، مشيرا الى "أن هناك جهات وقوى ما زالت مستمرة بتبعيتها لنظام الوصاية السوري حيث أن أمر عمليات جديد صدر لهم من ساحة المرجة في دمشق هذه المرة للهجوم على كل المساعي التوافقية".

وحث قوى 14 آذار على "دراسة معمقة لكل المراحل التي مرت فيها، وإتخاذ العبر ووضع برنامج جديد لتسهيل وإنجاح تنفيذ الاهداف الوطنية التي وجدت وضحت من أجلها".

 

النائب عيدو علق على بيان مجلس القضاء الاعلى: المجلس هو من اجرى التشكيلات القضائية دون تدخل من احد

وطنية-13/3/2007(سياسة) علق النائب وليد عيدو على بيان مجلس القضاء الاعلى, وقال في تصريح له اليوم:"هل سمع رئيس الجمهورية ما قاله مجلس القضاء الاعلى امس؟ هل سمع رئيس الجمهورية ان مجلس القضاء الاعلى هو الذي اجرى التشكيلات القضائية دون تدخل من احد؟"

اضاف:"هل سمع رئيس الجمهورية ان مجلس القضاء الاعلى قد اجرى التشكيلات القضائية وفق معايير علمية وضعها هو دون غيره, آخذا مصلحة القضاء اولا و اخيرا؟ وهل سمع رئيس الجمهورية انه وفقا لقانون التنظيم القضائي تعتبر صلاحيته بالتوقيع على مشروع التشكيلات صلاحية مقيدة, وان عدم توقيعه يعتبر مخالفة قانونية؟" وتابع:"هل سمع رئيس الجمهورية ما قاله مجلس القضاء الاعلى وان بطريقة غير مباشرة, انه بعدم توقيعه يعطل السلطة القضائية شبه المشلولة؟ وهل سمع رئيس الجمهورية انه بعدم توقيعه مرسوم التشكيلات القضائية يعتدي على السلطة القضائية, ويضرب مبدأ فصل السلطات؟" وختم:"هل سمع رئيس الجمهورية ما يقوله اللبنانيون حول تعطيله المؤسسات والقوانين والادارة والجيش والقوى الامنية لعدم توقيعه المراسيم الخاصة بها؟ واخيرا هل نقول لاحياء لمن تنادي".

 

القاضي عيد استمع الى افادة شاهدين في قضية الرئيس الحريري

وطنية - 13/3/2007 (قضاء) تابع قاضي التحقيق العدلي في قضية اغتيال الرئيس رفيق الحريري القاضي الياس عيد تحقيقاته فاستمع الى افادة شاهدين.

 

الهيئات لاسلامية استنكرت تصريحات الوزير المستقيل حمادة والوزير السابق وهاب

وطنية - 13/3/2007 (سياسة) اجتمعت قيادة تجمع الهيئات الاسلامية برئاسة مصطفى البوتاري واستنكرت في بيان تصريحات الوزير السابق وئام وهاب "مما يدل على ان معلميه المتضررين من توافق لبناني لقيام المحكمة الدولية، قد اعطوه الضوء الاخضر لافشال المساعي الخيرة التي تسعى السعودية لانجاح الاتفاق بين اللبنانيين على قاعدة لا غالب ولا مغلوب". كما استنكر البيان "تصريحات الوزير المستقيل طراد حمادة "والتهديد والوعيد لرئيس مجلس الوزراء فؤاد السنيورة بدفع الثمن"، مشيرا "الى ان هذا التخاطب الفوقي لا يؤدي الى تفاهم وسينعكس للاسف على شعبنا اللبناني في منزلقات لا ندري اين تبدأ واين تنتهي". واكد البيان "الثقة الكاملة بقيادة قوى الامن الداخلي وعلى رأسها اللواء اشرف ريفي". وهنأ "قيادة الدرك وقيادة المعلومات بقيادة المقدم وسام الحسن على كشف المخربين والعصابات واللصوص". وابدت قيادة التجمع "ارتياحها الى زيارة ميشال رينيه معوض في قصره في زغرتا"، مؤكدة "ثقتها الكاملة بدور الوزيرة نايلة معوض".

 

النائب سكرية إستبعد حصول تسوية داخلية قبل القمة العربية

وطنية - 13/3/2007 (سياسة) أثنى النائب اسماعيل سكرية، في تصريح اليوم، على "جهود "الطبيبين" الرئيس نبيه بري والنائب سعد الحريري، التي ما زالت في مرحلة الفحوصات المخبرية والشعاعية، لتوحيد "التشخيص" للحالة المرضية السياسية التي نحن فيها، وصولا الى طرح تصور لبروتوكول علاجي واحد موحد، اما التطبيق، فهو ينتظر مؤشرات التحركات الدولية - الاقليمية، من لقاءات الخليج السعودية الايرانية، مرورا بمناورة الحكومة الاسرائيلية في إتجاه مبادرة السلام العربية، والانفتاح الاميركي - الاوروبي على سوريا، والاهم مؤتمر بغداد وإستكمال توجهاته في تركيا قريبا على مستوى وزراء الخارجية". وإستبعد النائب سكرية "في ظل عمق الانقسام وفقدان الثقة، حصول تسوية داخلية قبل مؤتمر القمة العربية"، معتبرا "ان ما نشهده هو مرحلة تهدئة وتبريد عنوانها كلمة "التفاؤل"، وهي تتطلب المزيد من التشجيع والتسهيل، ولكن ليس على حساب الثوابت الوطنية التي يجب ان تبقى فوق الاسماء والاشخاص".

 

الوزير المر يخضع لفحوص طبية في اوروبا

وطنية- 13/3/2007(سياسة) يخضع نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الوطني المحامي الياس المر الذي وصل الى أوروبا في طريق عودته من واشنطن, لفحوص طبية في إطار متابعة العلاج الذي يخضع له نتيجة الانفجار الذي استهدفه العام الماضي.

 

بيرتس الى نيويورك بعد جنرال لتعزيز الحملة

مسؤولة دولية قريباً في لبنان للتحقّق من تهريب السلاح

كتب خليل فليحان: النهار

يتبيّن من المعلومات الديبلوماسية التي توافرت لدى المسؤولين ان اسرائيل تكثف اتصالاتها الديبلوماسية ضد لبنان بذريعة ان الاسلحة التي تتدفق الى "حزب الله" من سوريا الى الاراضي اللبنانية من دون انقطاع وبكميات كبيرة. وافادت معلومات مستقاة من ديبلوماسيين في البعثات المعتمدة لدى مجلس الامن ان اسرائيل ابلغت رؤساء تلك البعثات انها لا تعتبر ان "اليونيفيل" المعززة، ولا الجيش اللبناني المنتشر على الحدود مع سوريا، تمكنا حتى اليوم من منع تهريب الاسلحة، وقد اوفدت الى نيويورك ضابطاً كبيراً برتبة جنرال قابل مندوبي الدول ذات العضوية الدائمة وغير الدائمة المعتمدين لدى المجلس، وعرض لهم بالتفصيل، استناداً الى صور التقطت بالاقمار الاصطناعية وخرائط، النقاط التي يهرب السلاح من خلالها. وهذا الواقع جعل الدولة العبرية، وفق المعلومات نفسها، تطالب بتطبيق القرار 1701 بحرفيته. وهي ستكرر موقفها هذا خلال جلسة مناقشة التقرير المخصص لتبيان مدى تطبيق القرار الدولي، والذي سيرفعه الامين العام للامم المتحدة بان كي مون قريباً الى مجلس الامن لدرسه تمهيداً لمناقشته الجمعة المقبل في 16 من الشهر الحالي، اي بعد 3 ايام.

وتضيف المعلومات ان حملة اسرائيل في شأن الاسلحة ترتكز على كونها مخصصة لمحاربتها عندما يحين الوقت، او اذا حاولت مهاجمة قادة الحزب.

وفي المعلومات ايضاً ان وزير الدفاع الاسرائيلي عمير بيرتس سيزور نيويورك قريباً ليثير مع مندوبي مجلس الامن قضية تهريب الاسلحة، ومواضيع اخرى متعلقة بالصــراع المسلح مع الفصائل الفلسطينية. وكشفت مصادر قريبة من الامانة العامة للامم المتحدة ان الامين العام سيوفد قريباً الى لبنان ليزا بوتين هايم التي تشغل منصب مديرة دائرة آسيا في دائرة عمليات حفظ السلام في المنظمة الدولية للتحقق من قضية تهريب الاسلحة، تحاشيا للارتكاز على المزاعم الاسرائيلية وهي ستعتمد على تقارير وردت الى المنظمة من دول كبرى مشاركة في "اليونيفيل" او معنية بملفها، علما ان حكومة الرئيس فؤاد السنيورة كانت نفت الادعاءات الاسرائيلية بناء على تقارير القوات العسكرية المنتشرة على الحدود الفاصلة مع سوريا.

ولفتت مصادر اوروبية في بيروت الى ان الممثل الاعلى للسياسة الاوروبية الخارجية والامن المشترك خافيير سولانا ناقش مع كل من الرئيسين نبيه بري والسنيورة قضية تهريب الاسلحة الى لبنان، وشدد على انها مؤذية للأمن ويجب منع هذا التهريب، مؤكدا انه يملك في هذا الصدد صورا بالاقمار الاصطناعية وتقارير امنية.

وعولت على ما يمكن ان يحققه سولانا غدا في دمشق في موضوع تهريب الاسلحة من سوريا التي انكرت هذه التهمة في مناسبات عدة، عبر المسؤولين فيها وآخرهم وزير الخارجية وليد المعلم. وذكر عضو في الوفد المرافق لسولانا انه سيبلغ الرئيس السوري بشار الاسد مطلب الاتحاد الاوروبي بدعم لبنان لحمايته من رياح العاصفة التي تضرب بعض دول المنطقة وتنذر بحروب اهلية ومذهبية فيها، وضرورة منع تسرب الاسلحة تاليا الى اي جهة، ولأي سبب والسعي الى كل ما يمكن ان يساعد في ارساء قواعد ثابتة للاستقرار، مع الاشارة الى ان الاستقرار لن يكون مضمونا الا بالتوصل الى حل دائم وشامل للسلام في الشرق الاوسط، والطريق الاقصر الى ذلك يكمن في معاودة المفاوضات على المسار الفلسطيني الاسرائيلي على ان تليها مفاوضات على المسارين السوري واللبناني.

وقد شكل هذا الملف جزءا من محادثات المسؤول الاوروبي مع الرئيس السنيورة، وسيحتل مكانة مهمة في محادثاته في كل من الرياض ودمشق.

ولاحظت ان سولانا تحاشى التكهن، بما يمكن ان يحقق من نتائج عملية تزخم مساعي الازمة السياسية في لبنان، لكنه لم يتردد في التأكيد انه سيكون صريحا في محادثاته مع الجانب السوري غدا، وسيبلغه باسم الاتحاد الاوروبي مجتمعا أن المطلوب "تغيير في التصرف" لتستقيم علاقات الاتحاد بسوريا بعد "التوتر وليس القطيعة" الذي نشأ بعد اغتيال الرئيس رفيق الحريري. وسيشدد على اهمية تنفيذ سوريا المطلوب منها والملحوظ في عدد من القرارات التي صدرت عن مجلس الامن في شأن لبنان.وامتنعت مصادر مسؤولة عن التكهن باحتمالات نجاح "الدينامية الاوروبية" التي يحاول الاتحاد اطلاقها لمساعدة لبنان سياسيا بعدما قدم له مساعدات اقتصادية ومالية في مؤتمر باريس 3 اكبر مما كان متوقعا، ولاحظت ان الاتحاد اختار اطلاق هذه الدينامية قبل انعقاد قمة الرياض العربية بأسبوعين.

عشرات تبرّكوا منها وتهافت يومي حتى الليل:أيقونة العذراء في كنيسة السيدة ترشح زيتاً

كتبت هالة حمصي:النهار

الزجاج الخارجي كان اقصى ما امكن الايدي الوصول اليه. عليه انطبعت عشرات البصمات والقبل واللمسات والدموع وبخار التنفسات التائقة... كأنها ودائع حب بشرية. كان الفاصل بين عشرات المؤمنين و"دمعة" زيت سماوي رشحت من اليد اليمنى للطفل الالهي المحمول على ذراعي العذراء مريم. "هل رأيتها، هل رأيتها؟"، تسأل سيدة التصقت بمنصة الايقونة. "آه، نعم، نعم"، تجيب رفيقتها بعدما أمعنت النظر في الايقونة، وتصرخ بعفوية: "يا عدرا، دخيل اسمك. ما تتركينا. يا عدرا يا عدرا يا عدرا". تقرب شفتيها من الزجاج، تلثمه بكل حنان، كأنها تلثم الايقونة... وتلمس بيدها وجه العذراء امامها، وتصلي بهمس.

"ايقونة السيدة العذراء ترشح زيتا". الخبر تنقل بين الناس بسرعة البرق، بحيث باتت كنيسة دخول العذراء الى الهيكل للروم الارثوذكس في ساحة ساسين- الاشرفية، مسكن الايقونة، مقصد العشرات يوميا، وطوال ساعات النهار. صفّ من النسوة يتجه نحو الكنيسة. في الجهة الشمالية الخلفية للكنيسة، تحلّق عشرات حول السيدة وطفلها. كانت العيون مشدودة الى هذين الوجهين الالهيين المصليين، العذراء مريم والطفل الالهي المتوجين باكليلين من الفضة، والملتحفين بثوبين منقوشين فضيين، بحيث لم يظهر الا الجزء العلوي الاحمر القاتم من منديل مريم، والجزء السفلي من الرداء الازرق للطفل الالهي. تلقائيا، ترسم الايدي اشارة الصليب، تلمس الاصابع الزجاج، تتبرك، تقبّل الشفاه "السيدة" وطفلها، تتمتم بعض الكلمات، تهمس، تنحني الرؤوس خشوعا، تنساب دموع على الخدود، وتفيض النفوس بصلوات وكلمات رجاء. "السلام ع اسمك"، تقول احداهن بتأثر. تتمتم اخرى كلاما غير مفهوم. تتمسك واحدة بمسبحة، تلصقها بالزجاج لتباركها. يضيء آخر شمعة، تحت انظار مريم والطفل يسوع، على نية احباء. من بعيد، وقفت سيدة تتأمل العذراء، دامعة بصمت."قلبي يتحرك عندما انظر الى الايقونة الراشحة زيتا"، تقول لـ"النهار". "نعم العذراء قادرة على ان تقوم بالعجائب. ساعة تشاء". كانت السيدة في مهمة مصيرية. "ابنتي مريضة جدا. وسألت العذراء ان تشفيها". مسحت دموعا عن خديها، نظرت الى العذراء راجية، قبل ان تعود ادراجها.

"بكت... وعجائبها كثيرة"

على وقع حركة شبه متواصلة لعشرات المؤمنين، بات المكان يعيش اخيرا. قبل نحو عشرة ايام، بدأ كل شيء بمشاهدة عدد من زوار الكنيسة شيئا غير مألوف على الايقونة. "رأينا عليها، وتحديدا على يد الطفل يسوع، نقطة زيت"، يروي كاهن الدير والرعية المتقدم في الكهنة الخوري الياس فرح لـ"النهار". "عادة، نشكر. وقد صلينا يومها صلاة البراكليسي، وصلاة المديح. ولاحقا، زاد الزيت اكثر، بحيث امكن المؤمنون رؤية الزيت اكثر، وخصوصا انه انتشر الى عنق السيدة، وعنق الطفل ويده". بداية، كان القرار "ان نشكر الله ولا نقول شيئا"، يقول الخوري فرح. لكن بما ان "النعمة لا تخفى"، على ما يؤكد، بدأ الناس يتناقلون الامر بين بعضهم البعض، وارتفع عدد المتبركين من عشرات الى مئات تغص بهم الكنيسة يوميا من السادسة صباحا. ولا تقفل الابواب حتى الثانية عشرة منتصف الليل، اذا اقتضى الامر. ايقونة السيدة العذراء قديمة جدا، "يزيد عمرها عن 100 عام، وكانت لدى مؤسسة الدير الام كاترينا"، على ما يفيد الخوري فرح. وعلى مرّ الاعوام، اثبتت عجائبيتها مرارا، "وباتت معروفة بعجائبها الكثيرة". فهي الايقونة نفسها التي بكت عام 1975 في بداية الحرب. "اذا نظرت الى وجه السيدة، امكن رؤية آثار مجرى الدمع"، يقول الخوري فرح. وقبل نحو 20 عاما ايضا، رشحت زيتا. "دائما هناك عجائب. ونسمع من كثيرين عن امور خارقة حصلت معهم، بعد سؤالهم سيدة الايقونة التشفع لهم".

قبل مدة، وقبل ظاهرة رشح الزيت، اخرج الخوري فرح وراهبات الدير ايقونة السيدة من وراء الزجاج، الى وسط الكنيسة، حيث تحلق حولها المؤمنون مصلين. كانت صلاة المديح (للعذراء مريم) الاولى في زمن الصوم. عادة، تُخرَج الايقونة مرتين سنويا فقط، في مناسبة صلاتي المديح الاولى والخامسة في الصوم، قبل اعادتها الى مركزها وارء الزجاج. ومرة واحدة سنويا، تلمع احدى الراهبات ثوبي العذراء والطفل الالهي الفضيين.

يقول الخوري فرح ان "هذا الزيت الراشح بركة ونعمة. وقد اعطتنا العذراء كل خير. الشكر لله. ما نشهده نعمة، نشكر الله عليها. والمؤمنون يتهافتون لشكر الله، ونحن نصلي، وان شاء الله يكون بركة لهم". ويشير الى "اننا نصلي الى الله بحرارة كي يسمعنا. وقد تكون هذه الظاهرة اشارة منه الى انه يستمع الينا، ويسألنا ان نصلي اكثر". كل يوم، تُسأل والدة الله والطفل يسوع الكثير الكثير. "عليها السلام" يكرر بعضهم مرارا. احداهن سألتها الشفاء، "لانني مريضة". اخرى تريدها "ان تحمي لبنان. نعم، لقد صليت لها وطلبت منها امورا عدة". اما بهيج فيقول ان "السيدة العذراء تريد ان تقول لنا، من خلال هذه الظاهرة العجائبية، انه من الضروري ان يعود الناس الى ايمانهم المسيحي". كل يوم، ستكون السيدة العذراء والطفل يسوع في انتظار المؤمنين، مع بركات جديدة، وربما "دموع" كثيرة من الزيت السماوي.

 

المجلس  الإسلامي العربي
  Islamic Arabic council

 
ولاحول ولاقوَّة إلا بالله العزيز الجبار ,وصلى الله على أنبيائه ورسله أجمعين وعلى خاتمهم محمّد بن عبد الله العربيّ {صلى الله عليه وآله وصحبه وزوجاته وسلم},وبعد:  لقد طرق أسماعنا خبر مؤلم يقضُّ المضاجع ,ويحزن القلوب,ويبعث على القلق,ويدعو  كل مسلم ومسلمة لحمل سلاح التوعية نحو السلم والسلام والمحبة واللاعنف,والدعوة العامة الشاملة  في كل بلاد العرب ,بل في بلاد العالم كله بأديانها المختلفة أن ما من شرع يرضى بأيّ عمل إرهابيّ,فكيف بنا
 
نحن العرب المسلمين ونبيُّنا{ص}لم يتوقف منذ شبابه وبعد تحمله الرسالة العالمية ينادي بالرفق بالإنسان  والحيوان..محمّد الأمين{ص}الذي ورد عنه أن امرأة دخلت النار لأنها حبست هرة فلم تطعمها ولم تطلقها,  فكيف يرضى عن رجل يقتل نفسه ليقتل أبناء جلدته وشباب دينه وبلاده..  منطق الإرهاب العالميّ أبعد ما يكون عن الإسلام,وعن كلّ شريعة في الدنيا,فان الله سبحانه وتعالى خلق الإنسان ووهب له الحياة وجعلها نعمةً له وأمانة عنده سيسأل عنها لأنها ليست ملكاً له , وإنما هي ملك لخالقها عزوجل , ولهذا لايجوز للإنسان أن يقتل نفسه مهما كانت الأسباب , ومن يفعل ذلك فعقوبته وجزاؤه جهنم وساءت مصيراً.
 
وهذا التحريم شرعته الكتب السماوية وأقرته الأنظمة المدنية وآمنت به الفطرة الإنسانية.  وبسبب انحصار بلوانا بمن يدعي الإسلام وينادي بالجهاد شعاراً,ويتصرف بما لايرضي الله تعالى.  وهاهو القرآن الكريم في متناول يدنا,والسّنة الشريفة برهان ساطع على تحريم القتل,وتحريم الانتحار والأعمال الإنتحارية التي يدعي أعداء الأنسانية أنها عمل استشهاديّ بطوليّ, وأنهم في ذلك إنما يقومون بماأمر الله به. وإليك أخي المسلم أدلة القرآن على تحريم قتل الإنسان نفسه:
 -1-
قوله تعالى في سورة النساءالآيتين:29و30: {وَلاَ تَقْتُلُواْ أَنفُسَكُمْ إِنَّ اللّهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيمًا}. {وَمَن يَفْعَلْ ذَلِكَ عُدْوَانًا وَظُلْمًا فَسَوْفَ نُصْلِيهِ نَارًا وَكَانَ ذَلِكَ عَلَى اللّهِ يَسِيرًا}. فدلالة هاتين الآيتين واضحة وجلية بالنهي الإلهي عن قتل الإنسان نفسه بقوله تعالى:{ وَلاَ تَقْتُلُواْ أَنفُسَكُمْ}والمخالف لذلك النهي عقوبته النار كما قال تعالى:{ فَسَوْفَ نُصْلِيهِ نَارًا}.
 -2-
وفي أيةآخرى قال تعالى في سورة البقرة الآية:195: { وَلاَ تُلْقُواْ بِأَيْدِيكُمْ إِلَى التَّهْلُكَةِ}.ودلالة هذه الآية النهي على رمي الإنسان نفسه بالتهلكة والهلاك والانتحار مصداق من مصاديق التهلكة فيتحقق المطلوب من الاستدلال.
 -3-
وفي آية آخرى في قوله في سورة الإسراء الآية 33: { وَلاَ تَقْتُلُواْ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللّهُ}. فيستدل على حرمة قتل النفس التي جعل الله لها حرمة وهي حرمة الإنسانفمن خلال هذه الآيات الأربع نستدلُّ على حرمة تنفيذ العمليات الإنتحارية أي حرمة قتل الإنسان نفسه.
 -1-
وأما السُّنة الشريفة فعن رسول الله {ص}: {الذي يطعنُ نفسه إنما يطعنها في النار,والذي يخنق نفسه يخنقها في النار}. فدلالة هذه الرواية تحريم قتل الإنسان نفسه مطلقاً سواء أكان بعملية انتحارية أو بالطعن أو الخنق أو بأي آلة,وعقاب قاتل نفسه النار.
 -2-
وعنه{ص}:{من قتل نفسه بحديدةٍ, فحديدته في يده يتوجأ بها في بطنه في نار جهنم خالداً مخلداً فيها أبداً.ومن شرب سمّاً فقتل نفسه, فهو يتحسَّاه في نار جهنم خالداً فيها أبداً,ومن تردَّى من جبل فقتل نفسه , فهو يتردَّى في نار جهنم خالداً مخلداً فيها أبدا}. يستدل من خلال هذه الرواية النبوية على تحريم قتل الإنسان نفسه, وكذلك يستدل على عقوبة وعاقبة من يفعل ذلك. فدلالة هذه الرواية عدم جواز قتل الإنسان نفسه مهما كانت الابتلاءات
 
ومن قتل نفسه فهو خارج عن صفة الإيمان. فبعد هذا نكون قد استدللنا على تحريم قتل الإنسان
 
لنفسه بالمطلق أكان بالسُّمِّ أو بالسِّكِّين أو بالخنق أو بمايسمّى بالعمليات الانتحارية فكل ذلك من مصاديق قتل النفس المحرم فعله . فبعد هذا البيان هل عمليةت التفجير في المغرب إستشهاد وجهاد؟. أم انتحار ومعصية للخالق الجبار؟وأنتم يا أبناء المغرب قفوا إلى جانب مليككم الشهم الذي لا يترك ثانية من وقته إلا ويقضيها قي سبيل رفعتكم ورفعة بلادكم..بادلوا جلالة الملك محمد السادس-طال عمره-,وتعاونوا معه وبإمرته لئلا تتكرر هذه الحادثة المخيفة.ونحن في لبنان ,وباسم اللبنانيين عامة والعروبة والعرب والإسلام والمسلمين نقف إلى جانبكم وجانب مليككم طال عمره-. أخيراً: أيُّها الشباب المغرَّر بهم ارجعوا إلى ربِّكم وعقولكم ولاتقتلوا أنفسكم وتؤذون غيركم وتدخلوا النار بعملكم ,فمن قَتَلَ نفساً كأنّما قتل الناس جميعاً, وأنّ الإسلام دين سلم ومحبة وسلام.
 
الأمين العام للمجلس الإسلامي العربي العلامة السيّد محمّد عليّ الحسينيّ