المنسقية العامة للمؤسسات اللبنانية الكندية

أخبار يوم الأربعاء 4 تشرين الأول 2006

طوبى لَكمُ إِذا أَبغَضَكُمُ النَّاس ورَذَلوكم وشتَموا اسمَكُم ونَبذوه على أَنَّه عار مِن أَجلِ ابنِ الإِنسان. (لوقا)

 

رايس تبحث في مصر تسوية محتملة في الشرق الأوسط

القاهرة وكالات : 4/10/2006

قال وزير الخارجية المصري احمد ابوالغيط الثلاثاء ان محادثاته مع وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس تركزت على قضيتين أساسيتين هما التسوية في الشرق الاوسط والوضع بين الفلسطينيين واسرائيل. وذكر ابو الغيط في تصريحات للصحافيين عقب اجتماعه الى رايس التي جاءت إلى مصر ضمن جولة في المنطقة استهلتها بالسعودية انه تمت مناقشة الحاجة لتحريك عملية السلام والكيفية التي يمكن للولايات المتحدة ان تساهم من خلالها في هذا الجهد ودفع مجلس الامن والمجموعة الرباعية الدولية من اجل تحريك الموقف والاتجاه نحو عقد لقاء بين الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس الوزراء الاسرائيلي ايهود اولمرت. وذكر ان المحادثات تناولت الكيفية التي يمكن من خلالها تهيئة المناخ من اجل العودة من جديد لمائدة المفاوضات مضيفا انه تم أيضا مناقشة مسألة إقليم دارفور السوداني والاهتمام الأميركي بأن يسمح السودان باستقبال القوات الدولية. وقال ابو الغيط ان الجانب الأميركي أعرب عن خشيته من وجود احتمالات لتدهور الموقف بسبب موجة الجفاف التي تنذر ليس فقط بنزاعات مسلحة وانما ايضا بحالة من المجاعة على الأرض لابناء الشعب السوداني في دارفور. وعن الوضع الحالي على الاراضي الفلسطينية اعرب ابو الغيط عن امله في ان يتم توصل حركتي (فتح) و(حماس) الى الاتفاق على حكومة وفاق وطني مضيفا ان الفلسطينيين يمرون الان باصعب الفترات.

ودعا ابو الغيط الى وحدة العمل والاستقرار لتحقيق القدرة الفلسطينية على التحدث مع اسرائيل وبدء المفاوضات مرة اخرى محذرا من ضياع القضية. وعن الاتصال الهاتفي الذي تلقاه من نظيره الايراني منوجهر متكي الاثنين قال ابوالغيط ان متكي اطلعه على المفاوضات التي تجري بين ايران والممثل الأعلى للسياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي خافيير سولانا بشأن الملف النووي لبلاده وابلغه بحدوث تقدم بهذا الصدد. واضاف ان متكي اعاد تاكيد موقف بلاده ان برنامجها النووي هو برنامج سلمي وانه ليس لدى ايران النية لتحويله الى برنامج عسكري مشددا في نفس الوقت على تصميم بلاده على حقها في الاستخدامات السلمية للطاقة النووية. وحول استضافة مصر للاجتماع الوزاري الثاني بين مصر والاردن ومجلس التعاون الخليجي مع رايس وما اذا كان ذلك قد يشكل محورا على الساحة العربية اكد ابوالغيط ان مثل هذه المحاور والتقاسيم غير واردة بالمرة. واوضح ان هناك اجتماعا يعقد بشكل دوري بين وزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي والولايات المتحدة مضيفا ان هناك وضعا عربيا وفلسطينيا صعبا.

واضاف ان وزراء خارجية مصر والاردن ودول مجلس التعاون ركزوا بشكل اساسي خلال اجتماعهم الاول مع رايس في نيويورك قبل نحو اسبوعين على القضية الفلسطينية والحاجة لتحريك عملية السلام . وذكر ابوالغيط انه كان قد اثير الكثير من النقاط خلال اجتماع نيويورك وهو الامر الذي رأت معه الوزيرة الامريكية ان الاجتماع كان مفيدا للغاية وساعد على تشكيل بعض الافكار لديها ومن ثم طلبت عقد هذا الاجتماع الاخير في القاهرة. واشار الى ما قاله الرئيس الأميركي جورج بوش امام الدورة الحالية للجمعية العامة للامم المتحدة انه سيوفد وزيرة خارجية بلاده للمنطقة للبحث في تحريك عملية السلام. واوضح ان الوزراء العرب وجدوا ان هناك مجالا يسمح بمساهمة عربية في تشكيل الفكر الامريكي بقدر الامكان وصياغة الافكار التي يمكن للولايات المتحدة ان تتبناها دفعا لعملية السلام. وردا على سؤال حول ما اذا كانت مصر تلعب دور الوسيط لمحاولة اقناع السودان بقبول قرار مجلس الامن الخاص بدارفور قال ابوالغيط ان بلاده تضع امامها عدة معايير واعتبارات محددة في هذا الخصوص اذا ماتم قبولها من جانب كل الاطراف فستكون هناك فرصة لتحقيق الاستقرار حسب التصور المصري. واضاف ان في مقدمة هذه الاعتبارات وجود حاجة للنظر في محتوى وتوجه ومضمون قرار الامم المتحدة رقم 1706 كما ان هناك حاجة لتفهم مجلس الامن لبعض دواعي الحساسية لدى الجانب السوداني وللتاكد لما هو واقع فعلا على الارض وللبحث في الكيفية التي سيتم بها تشيكل القوة المنصوص عليها في القرار.

وفي الوقت نفسه قال ابوالغيط ان رايس قالت خلال محادثات الثلاثاء ان الوضع في دارفور هو - وضع ضاغط - كما أن عنصر الزمن في هذه المسالة أيضا يمثل عنصرا -ضاغطا - وان الاوضاع تتدهور هناك. واشار ابوالغيط الى ما اعربت عنه رايس من خشيتها من حدوث عمليات قتل وصدامات والعودة مرة اخرى الى الاقتتال على نحو قد يسبب حرجا للمجتمع الدولي ككل.

واوضح ان هناك اتفاقا افريقيا على زيادة القوات الافريقية في دارفور من 7 الاف الى 12500 فرد مضيفا ان بلاده ابلغت الامم المتحدة باستعدادها للنظر في زيادة اعداد الضباط والجنود المصريين من العسكريين والشرطة وذلك في اي حزمة تقدمها الامم المتحدة الى الاتحاد الافريقي والسودان لتعزيز قدرة القوات الافريقية على ممارسة دورها.

 

دول الخليج ومصر والأردن تريد حلا للقضية الفلسطينية "المركزية"

... وواشنطن تلح على مواجهة (المتشددين) من طهران الى دمشق

رايس التقت وزراء خارجية "محور المعتدلين" ... وخلافات مبكرة حول الأولويات

عواصم - الوكالات: عقدت وزيرة الخارجية الاميركية كوندوليزا رايس امس في القاهرة اجتماعا مع وزراء خارجية الدول الخليجية الست ومصر والاردن تستهدف منه تشكيل محور للمعتدلين في مواجهة المتطرفين بينما تريد الدول العربية تكريسه للنزاع الفلسطيني-الاسرائيلي. وقبل الاجتماع التقت رايس فور وصولها الى العاصمة المصرية مع مدير المخابرات المصرية اللواء عمر سليمان ومع نظيرها المصري احمد ابو الغيط. وبحثت رايس مع نظرائها في دول مجلس التعاون الخليجي الست (السعودية والكويت وقطر والبحرين والامارات وعمان) وفي مصر والاردن حول مائدة افطار لمناقشة كل الملفات الاقليمية ومن بينهاالملف النووي الايراني والاوضاع في لبنان والعراق والاراضي الفلسطينية. ودخل وزراء الخارجية العرب الثمانية الاجتماع وهم يريدون ان يتركز اساسا على سبل احياء عملية السلام للتوصل الى تسوية للنزاع العربي-الاسرائيلي الذي يعتبرون ان استمراره يضفي مصداقية لدى شعوبهم على مواقف المتشددين في المنطقة.

واكد وزير الخارجية الاردني عبد الاله الخطيب ان وزراء خارجية الدول العربية الثمانية يدفعون باتجاه اعطاء الاولوية للقضية الفلسطينية وحلها لانها تعتبر القضية الاساسية والمركزية في المنطقة. واكد ان "استمرار عدم حلها هو سبب الاحباط لدى الشعوب والتوتر في المنطقة". واضاف الخطيب ان الوزراء بحثوا ايضا في "العلاقات الاقليمية وحسن الجوار والتعاون وعدم التدخل في الشؤون الداخلية", مؤكدا "اذا كانت هناك خلافات يمكن حلها بين الدول الاقليمية". وتشير مصادر سياسية في عمان بأن بعض الدول العربية يريد خلال الاجتماع مع رايس تجنب التركيز على ايران, التي هي في ازمة مع الولايات المتحدة كي لا تصبح القضية الفلسطينية في المرتبة الثانية. واعاد وزير الخارجية المصري التذكير بمبادرة بلاده من اجل تسوية سريعة للنزاع الفلسطيني-الاسرائيلي تبدا بترسيم حدود الدولة الفلسطينية وتحديد جدول زمني للمفاوضات حول الترتيبات الامنية والقضايا الاخرى المرتبطة بالتسوية النهائية.

ونقلت صحيفة الاهرام الحكومية عن ابو الغيط قوله "ان الوقت حان لتحريك المسار السياسي والتوجه نحو تسوية شاملة للنزاع الفلسطيني-الاسرائيلي مثلما ورد بالمبادرة العربية ومن خلال اتفاق حول ملامح التسوية النهائية وفقا لجدول زمني محدد وبرعاية دولية".

ويعد اجتماع رايس مع وزراء خارجية الدول العربية الثمانية الثاني من نوعه اذ عقد لقاء مماثل على هامش اعمال الجمعية العامة للامم المتحدة في نيويورك في سبتمبر الماضي.

وقبل توجهها الى مصر عبرت وزيرة الخارجية الاميركية عن املها في ان يشكل الفلسطينيون حكومة جديدة "تحترم مبادىء اللجنة الرباعية" حول الشرق الاوسط.

وفي مؤتمر صحافي عقدته في جدة غرب السعودية مع نظيرها السعودي الامير سعود الفيصل, قالت رايس ردا على سؤال عما يمكن ان تفعله الاسرة الدولية لوقف الانقسامات الدامية بين الفلسطينيين ان "الرد بالنسبة للفلسطينيين هو ايجاد حكومة يمكن ان تحترم مبادىء اللجنة الرباعية". وتشترط اللجنة الرباعية الدولية التي تضم الولايات المتحدة والامم المتحدة وروسيا والاتحاد الاوروبي, الاعتراف باسرائيل والالتزام بالاتفاقات الموقعة معها والتخلي عن المقاومة. وقالت رايس ان "الحل السياسي هو اقامة حكومة ملتزمة مبادىء الرباعية وكل الوثائق الدولية", مشيرة الى ان "حماس انتخبت بشكل ديمقراطي لكنها لم تتمكن من الوفاء بوعدها (تحسين ظروف عيش الفلسطينيين). نحن ندعم الرئيس عباس ونؤيده".مشيرة الى ان "فلسطينيين ابرياء عالقون في هذا العنف. ادعو كل الاطراف الى وقف العنف". من جهته اكد وزير الخارجية السعودي ان "اي جهود لحل هذه القضية ينبغي ان تستفيد من تجارب الماضي بالتركيز على القضايا الجوهرية وعدم تبديد الوقت والجهد على المسائل الاجرائية". واكد ان هذه الجهود يجب ان "تتواءم مع مبادىء الشرعية الدولية وقرارات مجلس الامن وخارطة الطريق ومبادرة السلام العربية ورؤية الرئيس جورج بوش بقيام دولتين مستقلتين تعيشان في سلام ووئام جنبا الى جنب". ورأى سعود الفيصل ان "ما تشهده المنطقة في مجملها من ازمات متعاقبة وما تعانيه من ظاهرة الارهاب تعد احد اسباب تداعيات وانعكاسات للصراع الفلسطيني الاسرائيلي التي ساهمت بشكل كبير في التأثير على الامن والسلم في المنطقة".

وحول سورية, قالت رايس "كل الاطراف يجب ان تعمل لمساعدة الحكومات الفتية في دول مثل لبنان والعراق ومساعدة الفلسطينيين لكن قبل كل شىء مساعدة القوى المعتدلة ضد القوى المتطرفة".

واكدت ان "سورية ما زالت قوة تزعزع استقرار لبنان" لكنها لم تتطرق الى احتمال فرض عقوبات على دمشق كما سبق وصرحت لصحيفة "وول ستريت جورنال" الاميركية فيما شدد وزير الخارجية السعودي من جهته على "اهمية تحقيق امن لبنان واستقراره ودعم جهود الحكومة اللبنانية في بسط سلطتها على كامل الاراضي اللبنانية واعادة اعماره". وفي الشأن الايراني اكدت رايس ان المجتمع الدولي لن يكون أمامه أي خيار سوى فرض عقوبات على ايران اذا لم توقف تخصيب اليورانيوم. وكررت رايس أن الولايات المتحدة لا ترى أي مؤشر على أن ايران تعتزم وقف تخصيب اليورانيوم وأضافت أن الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الامن اضافة الى ألمانيا ستجري مشاورات قريبا بخصوص ايران.

وتابعت ما زلنا نأمل أن توقف ايران أنشطة التخصيب ولكن ليس لدينا دليل على أنها ستفعل ذلك اذا لم تفعل ذلك فان الخيار الوحيد أمام المجتمع الدولي هو تنفيذ بنود القرار 1696... وهذا يعني فرض عقوبات. وأشار الفيصل الى موقف بلاده الداعى إلى جعل منطقة الشرق الاوسط خالية من أسلحة الدمار الشامل وفي مقدمتها السلاح النووي. وأعرب عن أمله في أن يتم حل الملف النووي الايراني سلميا عبر المفاوضات بينها وبين مجموعة (5 +1) خاصة في ظل وجود قواسم مشتركة بين الطرفين المتمثلة في تأييد كليهما لدور الوكالة الدولية للطاقة الذرية. وشدد على ضرورة استمرار المباحثات للوصول الى التسوية المطلوبة لكافة الأطراف.. منوها إلى وجود هواجس بيئية لدى دول مجلس التعاون الخليجي من إنتشار المفاعلات النووية على سواحلها. كما طالبت وزيرة الخارجية الاميركية دول المنطقة بدعم جهود الحكومة العراقية الحالية لتحقيق الامن والاستقرار في العراق. وكان خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز قابل وزيرة الخارجية الاميركية في ساعة متأخرة من مساء اول من أمس وتم خلال المقابلة بحث مجمل الاحداث والمستجدات في المنطقة وفى مقدمتها تطورات القضية الفلسطينية والوضع في لبنان وكذلك في العراق.

 

رؤساء الحكومات اللبنانية السابقون يطالبون القوى السياسية بتبني وثيقة التفاهم

بري يكثف اتصالاته مع الحريري ونصرالله لتهدئة السجالات والعودة إلى طاولة الحوار

بيروت - من عمر البردان: السياسة/مع تراجع السجالات السياسية بين الاكثرية وقوى الاقلية في لبنان تقدمت الى الواجهة المساعي الجارية لتركيز الهدنة وترسيخها لقطع الطريق امام محاولات العبث بالساحة الداخلية وعدم الانجرار الى اي فتنة طائفية بين اللبنانيين, وتحت هذا العنوان يكثف رئيس مجلس النواب نبيه بري تحركاته من خلال اتصالاته مع كافة الافرقاء السياسيين ومن بينهم الامين العام ل"حزب الله" السيد حسن نصر الله ورئيس كتلة "المستقبل" النيابية النائب سعد الحريري. ولتفادي اي انزلاق الى مصادمات في الشارع بعد الذي جرى في منطقة المزرعة قبل ايام, وجه رئيس مجلس النواب نبيه بري رسالة الى كوادر حركة "امل" في بيروت اكد خلالها انه من غير الوارد اطلاقا الانجرار الى مشكلة في الشارع يمكن ان تؤدي الى فتنة, وقال بري: هذا الامر لا نسلم به ولا نغطي من يفتعله, بل سنحاسبه ونطلب من القضاء اللبناني التشدد لمعاقبته. كذلك اشادت مصادر سياسية لبنانية ل"السياسة" بكلمة النائب الحريري التي اكد فيها ان زمن الفتن انتهى وانه سيبقى واضعا يديه بيد الامين العام ل"حزب الله" السيد حسن نصر الله والرئيس بري, واشارت الى ان ذلك يدفع الامور باتجاه الهدوء وتراجع اجواء القرار القائم.وبدوره دعا البطريرك الماروني نصر الله صفير امام وفد من قوى 14 اذار زاره في بكركي الى التهدئة ووقف التصعيد السياسي القائم. ومن جهته شدد النائب بطرس حرب "ان الحوار حاجة دائمة سواء اكان عبر طاولة الحوار, ام في المؤسسات الدستورية, واشار الى انه لم يتقرر بعد اذا كانت طاولة الحوار ستعقد ام لا, ام هناك بديل عن هذه الطاولة.في غضون ذلك عقد رؤساء الوزراء السابقون: امين الحافظ, رشيد الصلح, سليم الحص, عمر كرامي, نجيب ميقاتي اجتماعا في منزل الرئيس الحص, واصدروا بيانا قالوا فيه: عرض رؤساء الحكومات السابقون في اجتماعهم ردود الفعل الايجابية التي استقبلت بها مذكرة التفاهم التي صدرت عنهم قبل اسبوع, وبعد مناقشة الاوضاع العامة تقرر دعوة القوى السياسية في البلاد, من مختلف المشارب والتوجهات, الى تبني مضمون المذكرة منطلقا لحوار وطني يرمي الى راب الصدع بين الفئات اللبنانية وترميم الوحدة الوطنية المتصدعة, على ان يبلغ الرؤساء السابقون, عبر ايٍّ منهم, بمواقف القوى السياسية من هذا الموضوع مباشرة تمهيدا لتحرك يمكن ان يُقدم عليه الرؤساء السابقون تحقيقا لهذا الغرض. وقال الرئيس كرامي ان الرؤساء السابقين سيعقدون الاثنين المقبل اجتماعا في منزله لاطلاق دعوة الى القوى السياسية من اجل تبني مضمون مذكرة التفام منطلقا لحوار وطني يرمي الى ترميم الوحدة الوطنية بين الفئات اللبنانية, واشار الى ان البطريرك نصر الله صفير له موقف ايجابي من المذكرة.

مكتب الحريري: الالتزام الوحيد هو نجاة لبنان وشعبه

"حزب الله" و"المستقبل" يتراشقان الاتهامات بالتبعية لواشنطن وتأجيج الصراع الداخلي

بيروت - السياسة:اعتبر نائب الامين العام ل"حزب الله" الشيخ نعيم قاسم ان دعوة الحزب الواضحة الى تشكيل حكومة وحدة وطنية انما هي دعوة ايجابية في مضمونها لانها تنطلق من الرغبة في الجمع والالفة, والتعاون وحشد الطاقات وبالتالي فان "حزب الله" لم يدع الى اسقاط الحكومة كما يروج البعض, وهناك فارق كبير بين الدعوة الى الائتلاف والتعاون وبين خوض مواجهة سياسية بالوسائل المشروعة لاسقاط الحكومة. وقال قاسم نحن لا نزال حاليا في مرحلة الدعوة الايجابية ومن الان وحتى نهاية شهر رمضان المبارك سنقيم طريقة التعامل معها وسندرس مواقف الاطراف وعلى اساس ذلك نحدد مسارنا للفترة المقبلة.وامل قاسم ان يكون الطرف الاخر على قدر المسؤولية حتى نبني لبنان المستقبل الذي لا يتناسب مع عقلية السيطرة والمزرعة والاستئثار, واعتبر ان النائب سعد الحريري رئيس كتلة "المستقبل" النيابية مرتبط بالتزامات تجاه الولايات المتحدة وحلفائه في الداخل الامر الذي يعطل قراره المستقل. في المقابل رد المكتب الاعلامي لرئيس كتلة "المستقبل" النيابية النائب سعد رفيق الحريري, على حديث الشيخ قاسم, مؤكدا ان المكتب الاعلامي لرئيس كتلة "المستقبل" النيابية يأسف لاصرار بعض قيادات "حزب الله" على تناول النائب سعد الحريري بتحليلات ومواقف يدركون قبل سواهم انها ابعد ما تكون عن الحقيقة. ان الكلام المنسوب الى الشيخ نعيم قاسم لا يجافي الحقيقة فحسب, انما يصب في اطار الاصرار على اجراء فحوص دم وطنية تساهم في تاجيج الاوضاع السياسية في البلاد, ولا تفسح في المجال امام كل الدعوات الصادقة الى وجوب اعطاء فرصة لالتقاط الانفاس وتعزيز مناخات الحوار". وختم: "ان الالتزام الوحيد للنائب سعد الحريري وتيار "المستقبل" هو تجاه مصالح لبنان العليا, ومصالح شعبه, واستقراره واعادة اطلاق عجلة الاعمار والنمو فيه. اما الكلام على التزامات خارجية فهو مردود الى اصحابه, مع الشكر, وكل شخص بالتزاماته عليم".

الكونغرس يسوق شخصية اغترابية لخلافة لحود في الرئاسة

لندن - من حميد غريافي:السياسة

ستحاول الولايات المتحدة خلال الشهرين المقبلين اقناع قادة قوى الرابع عشر من آذار الحاكمة وخصوصاً البطريرك الماروني نصر الله صفير, ب ضرورة واهمية ومنفعة المجيء برئيس جمهورية جديد خلفاً لاميل لحود, سواء أكمل مدة رئاسته حتى اواخر العام المقبل ام استقال قبل ذلك, يكون هذه المرة من القادة اللبنانيين في المهجر الذين عملوا طوال نيف وربع قرن من الزمن على اقتلاع الاحتلال السوري من لبنان ونجحوا واعادوه الى الواجهة الدولية كاحدى اهم الدول الديمقراطية في الشرق الاوسط التي يمكن لادارة الرئيس جورج بوش ان تؤسس عليها مشروع نشر ديمقراطيتها في هذه المنطقة الحساسة من العالم. وقال احد الاعضاء اللبنانيي الاصل في الكونغرس الاميركي امس ان وفداً من الكونغرس زار بيروت اخيراً للاطلاع على أضرار الحرب الاسرائيلية الاخيرة عليه, جس نبض قيادات رئيسية في لبنان حول امكانية اختيار احد كبار المغتربين في الولايات المتحدة او كندا او استراليا لخلافة اميل لحود في رئاسة الجمهورية المقبلة, اذ ان الوضع اللبناني الداخلي يحتم على الجميع ان يحسنوا هذه المرة اختيار رئيس محايد لم يتلطخ بالسياسة اللبنانية المحلية وله علاقات دولية مؤثرة على المستوى الرفيع, خصوصاً مع الادارة الاميركية والدول الاوروبية الفاعلة المهتمة كثيراً بلبنان.

واكد النائب الاميركي في اتصال اجرته به السياسة من لندن ان وفداً نيابياً من الكونغرس يستعد لزيارة لبنان لدعم حكومته الديمقراطية وطمأنتها الى استمرار وقوف الولايات المتحدة الى جانبها حتى تستعيد عافية البلاد, سيقترح على البطريرك الماروني نصر الله صفير عدم معارضة ترئيس شخصية لبنانية اغترابية بعد انتهاء ولاية اميل لحود الممددة, او في حالة استقالته تحت ظروف طارئة وسيقدم لغبطته لائحة باسماء عدد من الشخصيات الاغترابية البارزة التي ما زالت تلعب الادوار الرئيسية والمهمة مع زعماء العالم, لانقاذ لبنان نهائياً من محنه المتتالية والتي لها خصوصاً داخل الكونغرس والادارة الاميركيتين تأييد كبير واصدقاء كثر ساهموا معها ودعموها خلال السنتين الماضيتين بشكل اخص لسحب القوات السورية من لبنان ولاستصدار القرار الاخير 1701 الذي يأمل الجميع في ان يؤدي تطبيقه الى خلاص البلاد بشكل حاسم.

وذكر عضو الكونغرس ان البطريرك صفير وزعماء لبنانيين آخرين مثل فؤاد السنيورة وسعد الدين الحريري ووليد جنبلاط وسمير جعجع وامين الجميل ودوري شمعون وغيرهم, يعرفون هذه الشخصيات اللبنانية المهجرية معرفة وثيقة, كما يعرفون ما قامت به خلال العقدين الماضيين من الزمن من جهود مضنية وصادقة دون اي هدف شخصي لايصال لبنان الى بر الامان من الاحتلال السوري, وما هي مستمرة في القيام به لتنظيفه كلياً من التطرف والتبعية للخارج وفرض الالتزامات عليه بقوة السلاح.

وفيما امتنع النائب اللبناني الاصل عن كشف اسماء هذه الشخصيات الاغترابية او بعضها اكد ان توافق زعماء لبنان على اي اسم منها, من شأنه ان يخرج لبنان من صعوباته السياسية والامنية والاقتصادية ويضعه مجدداً في مكانه الطبيعي المحترم, اضافة الى ان اياً من هؤلاء الزعماء المغتربين لم ينغمس في تلطخات السياسة اللبنانية الطائفية الداخلية ولم تتلطخ يداه بأي حرب من حروبه, ولا بالسرقات والارتكابات والتجاوزات التي حصلت في البلاد طوال السنوات الخمس عشرة الماضية ومنعتها حتى الآن من النهوض من كبوتها.

قيادة الجيش اللبناني تنفي وجود تفاهمات بين الضباط الشيعة و "حزب الله"

السياسة - خاص:نفت قيادة الجيش اللبناني ان يكون العميد رفيق حمود قائد اللواء الحادي عشر او العميد صالح الحاج سليمان مدير التوجيه في الجيش او أي من ضباط الجيش من الطائفة الشيعية قد توصل الى تفاهمات مع حزب الله من اجل حماية مقاتليه.وقالت مديرية التوجيه في قيادة الجيش اللبناني في بيان تلقت السياسة نسخة منه امس ردا على مانشرته في عددها رقم 13611 الصادر يوم الجمعة 29 سبتمبر انه يهمها ان تؤكد على مايلي: اولا: استغرابها نشر مثل هذه المعلومات الخطأ والمغرضة في هذا الوقت بالذات الذي يؤكد فيه الجيش التزامه بتنفيذ قرارات الحكومة اللبنانية بكل مايتعلق بالوضع العام في لبنان والجنوب خاصة في ظل اجماع وطني عارم على تثمين مهام الجيش ودوره. ثانيا: ان نشر مثل هذه المعلومات هدفه زعزعة الوضع الداخلي اللبناني والنيل من ولاء بعض الضباط لجيشهم الذي اثبت مناعته وحياده في المحطات الوطنية الحساسة كافة. تهيب قيادة الجيش بصحيفتكم الموقرة ان تلتزم الموضوعية وتوخي الحقيقة في كل ما يتعلق بالجيش اللبناني وتدعو الى الابتعاد عن كل مايسيئ الى معاني الوحدة الوطنية اللبنانية التي تعمدت بالدم خصوصا خلال العدوان الاسرائيلي الاخير.

البطريرك صفير يترأس غدا الإجتماع الشهري للمطارنة الموارنة

وكالات 4/10/2006: يترأس البطريرك الماروني الكاردينال مار نصر الله بطرس صفير، في التاسعة والنصف من صباح اليوم الأربعاء، الإجتماع الدوري الشهري للمطارنة الموارنة، وعلى جدول أعماله شؤونا كنسية ووطنية.

 

الجيش : 4 طائرات معادية اخترقت الاجواء وحلقت فوق الشمال

وطنية - 3/10/2006(أمن) صدر اليوم عن مديرية التوجيه في قيادة الجيش البيان الآتي: "في تاريخ اليوم، قام العدو الاسرائيلي بتنفيذ الخروق الجوية الآتية: -عند الساعة 8,55 اخترقت طائرتان حربيتان اسرائليتان الأجواء اللبنانية، آتيتين من فوق عيترون في اتجاه الشمال وصولا الى غرب مدينة طرابلس، وغادرتا الاجواء عند الساعة 9,10 من فوق البحر قبالة طرابلس. -عند الساعة 9,25 اخترقت طائرتان حربيتان اسرائيليتان الاجواء اللبنانية، آتيتين من فوق البحر قبالة جونيه في اتجاه الجنوب وصولا حتى بنت جبيل. ثم اتجهتا شمالا وصولا حتى الأرز، ونفذتا طيرانا دائريا فوق الشمال، ثم عادتا جنوبا وغادرتا عند الساعة 10,05 من فوق بلدة كفركلا في اتجاه الاراضي المحتلة.

 

يونيفيل: لن ندافع عن أنفسنا فقط بل سنستخدم القوة أيضا

صور /لبنان وكالات : 4/10/2006

أكدت قوة الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان (يونيفيل) الثلاثاء ان قواعد الاشتباك التي تنفذ بموجبها مهمتها في تطبيق وقف العمليات العسكرية في جنوب لبنان تتيح لها استخدام القوة للتأكد من عدم استخدام مناطق عملياتها -لنشاطات عسكرية- اي ليس مجرد الدفاع عن النفس من دون ان توضح كيفية القيام بذلك. وقالت القوة في بيان -تطبيقا لمهمتهم يمكن لجميع العاملين في يونيفيل ممارسة حقهم الثابت في الدفاع عن النفس-. وتابع البيان -بالاضافة الى ذلك فان استخدام القوة لغير الدفاع عن النفس يمكن ان يطبق للتأكد من عدم استخدام منطقة عمليات يونيفيل لنشاطات عسكرية-.

ولا تقدم القوة مزيدا من التوضيح بشأن هذه -النشاطات العسكرية- وكيفية منعها او الاعتراض عليها وان كانت على علاقة بالانتشار المسلح لمقاتلي حزب الله الذين تطالب اسرائيل بملاحقتهم وتوقيفهم وتجريدهم من اسلحتهم. وكان مسؤولون في قوة يونيفيل اوضحوا في وقت سابق ان القرار 1701 -ينص بوضوح ان مهمة القوة لا تقوم على تجريد حزب الله من سلاحه ولا البحث عن الاسلحة وانما منع نقلها- في مناطق انتشار القوة جنوب نهر الليطالي الذي يصب في البحر المتوسط شمال مدينة صور على بعد نحو 80 كيلومترا جنوب بيروت.. واكد البيان من جهة ثانية ان قوة يونيفيل المعززة نشرت في الجنوب اللبناني نحو 5200 جندي بدلا من نحو الفين في القوة السابقة. واضاف ان هذه القوة بدأت بتنظيم دوريات في مناطق انتشارها بعد انسحاب الجيش الاسرائيلي فجر الاحد من الجنوب اللبناني ما عدا شريط صغير من الارض اللبنانية في القطاع الشرقي من الحدود قريبا .

الحريري : الوضع السياسي في لبنان غير نظيف

بيروت وكالات : 3/10/2006

أكد رئيس كتلة تيار المستقبل النيابية النائب سعد الحريري أن الوضع السياسي الحالي في لبنان غير نظيف وأن الشحن المتنامي في كل الاتجاهات لن يؤدي إلى شيء سوى إلى تعطيل مسيرة الدولة وعرقلة إطلاق عجلة البناء من جديد . وشدد الحريري على خلال مأدبة إفطار أقامها الاثنين على شرف الهيئات الاقتصادية اللبنانية بحضور السفير الاميركي لدى لبنان جيفري فيلتمان وعدد من الشخصيات السياسية أن زمن الفتن بين المسلمين والمسيحيين قد انتهى إلى الأبد ولن تكون هناك فتنة مهما أرادوا التلاعب ببعض الغرائز لان اللبنانيين سيكونون بالمرصاد لكل مخطط يعمل على زرع التخريب بينهم . واعتبر الحريري ان ما يجري حاليا في بعض الساحات السياسية هو إعداد غير بريء لزعزعة الاستقرار الوطني في البلاد. ورأى الحريري أن لبنان متسلح بصموده وجهود أهله وحكومته في العودة إلى الحياة الطبية بسرعة قياسية بعد الحرب المدمرة التي شنتها اسرائيل على لبنان مؤخرا وهو يقف اليوم أمام فرصة تاريخية مفتاح نجاحها أو فشلها أولا و أخيرا في ايدي اللبنانيين وقال - علينا أن نواجه مجتمعين هذا التحدي وأن نواجه تحدي الثقة بلبنان وثقة العالم فينا - . وحذر النائب الحريري من إضاعة هذه الفرصة الذهبية المتوافرة اليوم من خلال المحنة التي بدأت تكشف عن أظافرها في الداخل .

 

الرئيس بري استقبل النائب الحريري

وطنية- 3/10/2006 (سياسة) استقبل رئيس مجلس النواب الاستاذ نبيه بري عند التاسعة من مساء اليوم في عين التينة رئيس تيار المستقبل النائب سعد الحريري بحضور النائب علي حسن خليل وعرض معه التطورات.

 

الرئيس السنيورة لم يطلب ارسال اية بعثة امنية اوروبية ولا صحة لما ذكرته الوكالة الفرنسية عن لسان خافيير سولانا

وطنيةـ3/10/2006(سياسة) اصدر المكتب الاعلامي لرئاسة مجلس الوزراء البيان الاتي:"نقلت وكالة الصحافة الفرنسية من مكتبها في فنلندا اليوم خبرا عن لسان مفوض الامن والسياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي خافيير سولانا يقول ان الاتحاد الاوروبي قرر ارسال بعثة امنية اوروبية الى لبنان: " لدراسة حاجات الجيش اللبناني وان مهمة هذه البعثة اعادة هيكلة الجيش اللبناني وان مهمتها تقنية تتراوح بين مراقبة الحدود الى الحفاظ على القانون كما ان كل الخيارات مفتوحة .." كما ذكر الخبر ان رئيس مجلس الوزراء فؤاد السنيورة طلب يوم الاحد الماضي في اتصال مع سولانا هذا الامر ..الخ يهم المكتب الاعلامي ان يوضح ان هذا الخبر لا اساس له اذ ان رئيس مجلس الوزراء لم يتصل بسولانا الاحد بل التقاه في برلين يوم الخميس ولم يطلب منه ارسال بعثة امنية ولم يتم التطرق الى هذا الموضوع لا من قريب او بعيد. كما ان الرئيس السنيورة اجرى اتصالا هذه الليلة بسولانا لاستيضاحه حقيقة الامر فاوضح السيد سولانا ان كل ما في الامر ان الاتحاد الاوروبي فوضه ان يسأل الحكومة اللبنانية عن حاجاتها للمساعدة فقط وهذا ما لم يحصل حتى الان، وبالتالي لا علم للسيد سولانا بمضمون هذا الخبر الذي وزعته الوكالة الفرنسية.

 

166 ضابطا ومهندسا وعنصرا من كتيبة الهندسة الروسية في بيروت الجنرال تسيغانكوف : مهمة الكتيبة بناء ستة جسور خلال شهرين

وطنية -3/10/2006 (متفرقات) وصلت الى بيروت قرابة السادسة من مساء اليوم طائرة عسكرية روسية تنقل فريقا من قوات الهندسة في الجيش الروسي مؤلف من 166 ضابطا ومهندسا وعنصرا وهي الطائرة الثانية بعد الطائرة الروسية التي وصلت قبل الظهر وواحدة من 6 طائرات حيث ستصل طائرتان غدا واخريان بعد غد، مستكملة بذلك نقل الكتيبة الروسية التي ستعمل على تركيب عدد من الجسور في مناطق لبنانية مختلفة. وكان في استقبال الضباط والجنود الروس في المطار العميد علي جابر على رأس وفد من الضباط في الجيش اللبناني, ونائب قائد الوحدات اللوجستية في القوات المسلحة الروسية الجنرال ايفان تسيغانكوف والسفير الروسي في لبنان سيرغي بوكين وعدد من رؤساء جمعيات الصداقة والخريجين اللبنانية - الروسية. في المطار شكر السفير الروسي الحكومة اللبنانية والمسؤولين على الحفاوة وحسن الضيافة، واصفا المساعدات الروسية بأنها وان كانت متواضعة خطوة متقدمة على طريق التعاون بين البلدين،آملا في ان يستمر هذا التعاون ويتوسع، سواء على مستوى الولتين او الجيشين. بعد ذلك عقد الجنرال تسيغانكوف مؤتمرا صحافيا خصصه لاستقبال طليعة الكتيبة الروسية، وقال:"بقرار من رئيس جمهورية روسيا الاتحادية بدأت في 3 تشربن الاول 1 طلائع الكتيبة الروسية المكلفة ببناء الجسور بالوصول الى لبنان، وخلال الايام المقبلة يكتمل وصول جميع افراد الكتيبة، ثم تصل بعد ذلك المعدات والتجهيزات عبر البحر، وهي انطلقت من روسيا وستصل الى لبنان في 8 تشرين الحالي"، لافتا الى "ان العمل على تحضير الموقع الذي ستتمركز فيه هذه الكتيبة سينتهي قبل الثامن من الشهر الحالي. وابتداء من 9 منه ستباشر الكتيبة عملها الذي ارسلت من اجله وسيتم العمل على جسرين في وقت واحد ونتوقع الانتهاء من بناء الجسور الستة خلال شهرين.اما بعد مضي الشهرين فستعود الكتيبة الى مركزها في روسيا".

وردا على سوال قال الجنرال تسيغانكوف "ان الجسور هي من المعدن الصلب وتتحمل مرور اليات مجنزرة وشاحنات يصل وزنها الى 40 طنا وهي تخدم لاكثر من 20 سنة, كما يمكن تفكيك اي جسر من هذه الجسور عند الحاجة واعادة تركيبه في مكان آخر. ثم تحدث عدد من المسؤولين في جمعية الصداقة اللبنانية-الروسية وجمعية خريجي الاتحاد الروسي السوفياتي وروسيا الاتحادية فرحبوا بالقادة الروس وبالكتيبة الروسية في لبنان، مبدين استعدادهم للمساعدة اذا ما دعت الحاجة ومتمنين اقامة طيبة وعملا ناجحا في لبنان. كذلك وجهواالشكر للرئيس الروسي بوتين ولوزير الدفاع ايفانوف. وتحدث العميد جابر مرحبا باسم العماد ميشال سليمان بالوحدات الروسية التي اتت لمساعدتنا،آملين ان تكون الخطوة دعامة لتعزيز العلاقات بين الجيشين اللبناني والروسي .

 

وصول سفير الاتحاد الاوروبي الجديد الى بيروت

وطنية - 3/10/2006 (سياسة) وصل الى بيروت مساء، سفير الاتحاد الاوروبي الجديد في لبنان باتريك لوران لاستلام مهامه الجديدة خلفا للسفير السابق باتريك رينو. وكان في استقباله في المطار عدد من الموظفين الكبار في سفارة الاتحاد الاوروبي في بيروت، حيث توجه مباشرة الى الموكب الذي كان في انتظاره دون الادلاء بأي تصريح.

الاتحاد الاوروبي يرسل بعثة الى لبنان لدراسة تقديم مساعدة للقوات المسلحة

أ ف ب - 2006 / 10 / 3

اعلن الممثل الاعلى لسياسة الاتحاد الاوروبي الخارجية خافيير سولانا اليوم الثلاثاء ارسال بعثة الى لبنان على الفور لدراسة حاجات بيروت في مجال اعادة هيكلة قواتها المسلحة. وقال سولانا اثر اجتماع لوزراء دفاع الاتحاد الاوروبي "نود مساعدة السلطات اللبنانية على اعادة هيكلة قواتها المسلحة و(قواتها) الامنية". واضاف "سيتوجه فريقنا على الفور لدراسة امكانيات مساعدة القوات المسلحة" التي يمكن للاتحاد الاوروبي تقديمها. واوضح مسؤول في الاتحاد الاوروبي للصحافيين ان "هذه المهمة التقنية" تاتي بناء على طلب من السلطات اللبنانية اثر اتصال جرى الاحد بين سولانا ورئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة. ولا يزال من المبكر جدا الحديث عن نوع التعاون. وقال المسؤول ان المهمة قد تتراوح بين "مراقبة الحدود الى الحفاظ على القانون. كل الخيارات مفتوحة", موضحا انه سيتم البت في المسالة بعد التقرير الذي سترفعه البعثة. واضاف ان هذه المهمة ستكون "مكملة" لعمل قوة الامم المتحدة العاملة في لبنان, و"متماشية مع القرار 1701" الذي وضع حدا للمعارك في 14 آب/اغسطس بين اسرائيل وحزب الله.

خبراء من الامم المتحدة في لبنان لتقييم الاضرار التي لحقت بالبيئة خلال النزاع

أ ف ب - 2006 / 10 / 3

اعلنت الامم المتحدة الاثنين ان عشرة خبراء دوليين سيبدأون اليوم الثلاثاء مهمة لتقييم الاضرار التي لحقت بالبيئة خلال النزاع الذي استمر 33 يوما بين اسرائيل وحزب الله اللبناني. وقال برنامج الامم المتحدة للبيئة في بيان نشر في مقره نيروبي وفي باريس ان علماء وخبراء مكلفين من قبل البرنامج سيتوجهون "اولا الى المواقع التي تشكل خطرا محتملا على الصحة الانسانية والثروة الحيوانية والنباتية والبيئة بشكل عام". واوضح البيان ان المواقع التي تحتل اولوية هي المواقع الصناعية ومواقع المياه -- الاحتياطي من المياه الجوفية والانهار والبحيرات -- والبيئة البحرية والساحلية وتلوث الهواء والشواطىء والتربة والنباتات. واضاف ان "المهمة ستستمر حوالى الشهر وسيقوم خلالها الخبراء بوضع لائحة كاملة بالمواقع التي تتطلب معالجة قبل نهاية العام" الجاري.

ومن المواقع التي ستزورها البعثة المعمل الحراري في بلدة الجية (28 كلم الى جنوب بيروت) حيث قصف الطيران الاسرائيلي خزانات وقود منتصف تموز/يوليو ما تسبب بتسرب بين عشرة آلاف وثلاثين الف طن من الفيول في البحر الابيض المتوسط. كما سيزور الوفد ايضا مطار بيروت الدولي "الذي قصف الطيران الاسرائيلي ايضا خزانات الوقود فيه" وكذلك مصنع الزجاج في البقاع (شرق) الذي تعرض لغارة اسرائيلية في 19 تموز/يوليو. وستقيم هذه البعثة مخاطر التلوث المرتبطة بتدمير حوالى 22 محطة للوقود والبنى التحتية لتوزيع مياه الشرب ومعالجة المياه المبتذلة والمراكز الطبية. ويتحدث البرنامج الذي ارسل هذه البعثة بطلب من وزارة البيئة اللبنانية, عن احتمال "تسرب مواد خطيرة" الى الطبيعة مثل الاميانت (الاسبستوس) او مكونات احماض. وقال المدير التنفيذي للبرنامج اخيم شتاينر في تصريحات نقلها البيان ان "تقييم النتائج البيئية للنزاع الاخير واجراء عملية تطهير عامة للمواقع الملوثة او تشكل خطرا على الصحة العامة امر ملح".

 

صفير استقبل وفــدا من متابعة 14 آذار واستبقى وزير العــدل الى مائدة بكركي

رزق: ليس من امور عالقة في التشكيلات

المركزية - في إطار الجولة التي يقوم بها على المرجعيات الدينية والسياسية إستقبل البطريرك الماروني الكاردينال مار نصر الله بطرس صفير وفدا من ممثلي قوى 14 آذار ضم النائبين هنري حلو وانطوان غانم وعضو الهيئة التنفيذية في القوات اللبنانيـة ادي ابي اللمع، السيد نادر الحريري، النائب السابق كميل زيادة الذي قال بعد اللقاء باسم الوفد: "ان زيارة قوى 14 آذار لبكركي هي زيارة اكثر من طبيعية لان مواقف 14 آذار منذ الاساس كانت تستلهم دائما من مواقف بكركي الوطنية، ولا ننسى ان بكركي لعبت دورا اساسيا في استرجاع الحرية والاستغلال والسيادة والقرار اللبناني الحر، ويجب ان لا ننسى انها كانت تضع الحجر الاساس للمصالحة في الجبل ولدعم العيش المشترك وترسيخ الوحدة الوطنية، ويجب ان لا ننسى انه اليوم بالذات انتشر الجيش اللبناني في الجنوب وهذا كان مطلبا مشتركا لبكركي وقوى 14 آذار، وقد وصل الجيش اللبناني الى الحدود وهذا كان مطلبا قديما، ويجب ان لا ننسى ايضا ان بكركي كانت تطالب دائما ولا تزال بصون النظام البرلماني الديموقراطي والحريات العامة، وبكركي قامت بلعب دور كبير وقوى 14 آذار قامت وتقوم بلعب دور كبير في السياسة الوطنية اللبنانية، وفي هذا الاطار تأتي زيارتنا لهذا الصرح وهي زيارة اكثر من طبيعية".

وردا على سؤال قال: تم البحث مع غبطته في كل القضايا المطروحة على الساحة اللبنانية اليوم بدءا بموضوع استعادة السيادة وانتشار الجيش في الجنوب إضافة الى موضوع الوحدة الوطنية وايضا موضوع حكومة الوحدة الوطنية التي يطالبون بها ولكن نحن كقوى 14 آذار نرى انه ليس الآن "وقتها".

* الجميع يدعو الى التهدئة، هل حملكم صاحب الغبطة اي شيء في هذا الاطار؟

- ان غبطته دائما يدعو الى التهدئة والتقارب بين بعضنا البعض، وهذه هي سياسة 14 آذار وهي ليست ابدا استفزازية ولا تسعى الى تضخيم المشكلات بل على العكس".

وردا على سؤال قال: ان الزيارات والمبادرة التي نقوم بها والتي سنواصل القيام بها هي للتحاور والتداول في المواضيع التي تهم البلد وسنتابع هذه الزيارات في الايام المقبلة".

ورفض زيادة نقل رأي البطريرك صفير في ما جرى خلال اللقاء مكتفيا بالقول "ان رأي غبطته معروف ويعبر عنه دائما في عظاته وبيانات مجلس المطارنة".

بعدها استقبل البطريرك صفير النائب باسم الشاب يرافقه القاضي فوزي داغر ورئيس بلدية عجلتون خليل تابت وجرى عرض للاوضاع العامة.

ثم التقى المسؤول الروحي عن الحركة الكاثوليكية في ايطاليا المطران فرانشيسكو لامبيازي على رأس وفد الكهنة الايطاليين في حضور المونسينيور يوسف سويف.

وأكد المطران لامبيازي على كلام البابا الراحل بأن لبنان هو اكثر من وطن انما هو رسالة، واضعا الزيارة في اطار التضامن مع الشعب اللبناني.

وظهرا استقبل البطريرك صفير وزير العدل شارل رزق واستبقاه الى مائدة بكركي.

بعد اللقاء قال الوزير رزق: كالعادة ازور بكركي لاخذ بركة غبطته وللتداول معه في الاوضاع العامة ومواضيع الساعة، وتناولنا أهم المواضيع المطروحة اليوم وأطلعته على بعض الامور الجارية ضمن إطار وزارتي، وغبطته كما تعلمون لا يتعاطى في التفاصيل انما ما يهمه فقط هو احترام القواعد والثوابت التي يقوم عليها لبنان، وانطلاقا من هذه الروحية جرى التداول في هذه المواضيع".

* اين اصبحت التشكيلات القضائية؟

- كما قلت فإن غبطته لا يتدخل في التفاصيل وهو يحترم استقلالية القضاء احتراما كبيرا، وهو حريص على التوازنات التي يجب ان تتأمن لجميع الطوائف، وحرصه على جميع الطوائف مثل حرصه على الطائفة المارونية.

وردا على سؤال قال: "ليس من أمور عالقة في التشكيلات القضائية وانا على توافق تام مع مجلس القضاء الاعلى الذي عانيت ما عانيت من أجل تأليفه، وأنا مطمئن ومرتاح الى كل القرارات التي يتخذها هذا المجلس وعلى ثقة بأن هذه القرارات ستوافق عليها الحكومة لانها تتأمن فيها كل العناصر من احترام الكفاءات والتوازنات التقليدية في لبنان".

* متى ستبصر النور هذه التشكيلات؟

- " لقد تبلغت منذ خمسة ايام مشروع التشكيلات ، وقمت بدراسته خلال نهاية الاسبوع وقد اصبحت وشيكة وصباحا التقيت رئيس مجلس القضاء الاعلى وعرضت معه لبعض النقاط، والقانون ينص على ان يتداول الوزير مع المجلس في حال كان لدى الوزير اي ملاحظات، وانا على ثقة أنه سوف نصل للنتيجة المطلوبة بالتوافق بيني وبين مجلس القضاء الاعلى.

 

بعدما انتشر الجيش على الخط الازرق دعا الجنوب الى كنف الدولة

حركة اتصالات سياسية وقيادية للتهدئة واطلاق الحوار واقتراح باحياء التفاهم الرباعي كمرحلة اولى وتوسيعية لاحقــا

المركزية - مع انتشار الجيش اللبناني على الخط الازرق بعد الانسحاب الاسرائيلي الكامل من المواقع التي كان يحتلها في الجنوب على اثر العدوان الاخير على لبنان وباستثناء الانسحاب من منطقة الغجر، ومع عودة الجنوب الى كنف الدولة واستظلال القوى اللبنانية الرسمية المسلحة امن الوطن والمواطن هناك، تتواصل في الداخل المساعي من اجل اعادة احياء مناخات التهدئة والايجابيات على رغم المواقف التي اتسمت بالحدة في الآونة الاخيرةن من اجل اعادة اطلاق الحوار الوطني ولو بشكل مختلف عما كان قائما في السابق لاعتبارات امنية تتعلق بالقادة اللبنانيين، وهو ما يعمل رئيس المجلس النيابي نبيه بري على ايجاد المخرج الملائم والمقبول من الجميع للانطلاق في المرحلة. واجواء الحوار والتلافي التي بدأ القيادات من موالين ومعارضين يتكلمون عنها ما يعكس تراجعا في لغة السجال والتخاصم والتشرذم تشكل بحسب ما قال مصدر نيابي بارز لـ "المركزية" المعبر اللازم والضروري لاستكمال تنفيذ بنود القرار 1701 خصوصا في ما يتعلق بسلاح المقاومة حيث اعطى المجتمع الدولي الحكومة اللبنانية مهلة حتى نهاية العام من اجل انهاء هذا الملف، وما يتصل كذلك بالمحكمة ذات الطابع الدولي لان لا احد من الافرقاء اللبنانيين يستطيع تحمّل مسؤولية عرقلة او تأخير قيام هذه المحكمة التي باتت قاب قوسين او ادنى من الموافقة على مشروع انشائها.

وفي وقت ينتظر ان يكون مهرجان الخامس عشر من الجاري الذي يقيمه التيار الوطني الحر ويلقي في خلاله رئيس تكتل الاصلاح والتغيير النائب العماد ميشال عون كلمة سياسية يضمنها مواقف اساسية من الوضع وآفاق المرحلة المقبلة، وفي موازاة الاتصال الهادية التي يقوم بها الرئيس بري ورئيس الحكومة فؤاد السنيورة ورئيس تيار المستقبل النائب سعد الحريري من اجل ايجاد آلية اطلاق الحوار الوطني مجددا بعيدا من اللغة والخطاب السياسي الذي ساد في الفترة الاخيرة، تجري اتصالات بين القيادات، حيث كشف مصدر مشارك في هذه الاتصالات لـ"المركزية" ان هناك اكثر من رسالة وردت على الامين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله وبعض القيادات في الحزب، تقترح، اعادة احياء التفاهم الرباعي كمرحلة اولى لاعادة الوضع الى دائرة الحوار والتهدئة على ان يتم في المرحلة الثانية توسيع هذا التفاهم بعدما بات واضحا ان الاصطفاف التحالفي القائم راهنا وترسخ منذ ما قبل العدوان الاسرائيلي الاخير ليس في وارد الانفصام او تخلي بعض الحلفاء عن حلفائهم سواء في الموالاة او المعارضة.

واضاف المصدر ان اصحاب اقتراح احياء التفاهم الرباعي ضمنوه تأكيدات على انه ليس احياء للصورة السابقة لهذا التفاهم مقدار ما هو نواة تفاهم سياسي جديد لخلق اجواء تهدئة وتفاهم تكون نواتها الاساسية لقاء بين رئيس تيار المستقبل النائب سعد الحريري والسيد نصرالله او معاونه السياسي الحاج حسين خليل في حال حالت ظروف امنية دون لقاء مباشر بين الرجلين، وهو لقاء في حال حصوله يمهد الطريق امام استئناف دورة الحوار خصوصا وان الجميع، وبغض النظر عن الموقف من الحكومة وتحديدا من جانب المعارضة، مقتنعون ان التغيير الحكومي في المدى القريب المنظور غير متوفر المعطيات وهو بات مرتبطا ارتباطا عضويا بصفقة سياسية كاملة متكاملة عنوانها برنامج سياسي مرحلي للفترة المقبلة. واعرب المصدر نفسه عن اعتقاده ان ما سيقوله العماد عون في مهرجان الخامس عشر من الجاري في ذكرى 13 تشرين يشكل بوصلة سياسية ووطنية للمرحلة المقبلة، خصوصا انه وعلى رغم الانتقادات التي سيوجهها تحت عنوان المرحلة المنصرمة، الا انه سيطرح نواة مشروع سياسي للمرحلة المقبلة وهو مشروع مطروح للنقاش.

 

السنيورة: اسرائيل رحلت "خائبة" ولكن لا يزال امامنا استعادة الغجر ومزارع شبعا

أ ف ب - 2006 / 10 / 2

اكد رئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة اليوم الاثنين ان "المحتل" الاسرائيلي غادر اراضي لبنان "خائبا", لكن يبقى على لبنان ان يستعيد اراضي الغجر ومزارع شبعا التي لا تزال تحتلها اسرائيل. وقال السنيورة خلال اجتماع لمجلس الوزراء في اليوم نفسه لانتشار الجيش اللبناني على الحدود وغداة انسحاب الجيش الاسرائيلي من معظم المواقع التي كان يحتلها في الجنوب, ان "الاحتلال غادر ارضنا خائبا". واضاف "لا تزال امامنا مهام ومسافات نقطعها لاستكمال تحرير واستعادة ما تبقى لنا من اراض محتلة في مزارع شبعا وتلال كفرشوبا. ولا تزال لدينا مسألة المحتجزين اللبنانيين في السجون الاسرائيلية وما زال العدو يرفض تسليمنا خرائط الالغام التي زرعها في الارض اللبنانية ابان احتلاله وما زال ينتهك حرمة اجوائنا".

وتابع السنيورة "مع انتشار جيشنا الوطني (...) بعد غياب دام سنوات وسنوات وبعدما وضعت في وجه مهامه الحواجز والمعوقات من كل حدب وصوب, من واجبات الجيش اللبناني بالاضافة الى مهمته الاساسية في الدفاع عن البلاد وكرامتها, انجاز عملية التثبت من عدم وجود خرق على الخط الازرق وكذلك انهاء انسحاب اسرائيل من اراضي قرية الغجر وذلك بالتعاون مع قوة اليونيفيل" القوة الدولية الموقتة في لبنان. وقال السنيورة قبل الاجتماع في تصريح صحافي ان الامم المتحدة "تتعامل مع موضوع الغجر بجدية واعتقد انه طالما نحن مصممون, فانها ستحقق هذا الهدف".

وانتشر الجيش اللبناني اليوم الاثنين على طول الحدود مع اسرائيل للمرة الاولى منذ نحو اربعين عاما. ولكنه لم ينتشر في منطقة الغجر في القطاع الشرقي من الحدود والتي لا تزال اسرائيل تنشر فيها 12 جنديا ودبابة. وتنقسم الغجر قسمين, لبناني في الشمال وسوري في الجنوب احتلته اسرائيل عام 1967 مع احتلالها هضبة الجولان السورية, وفق ترسيم الخط الازرق الذي وضعته الامم المتحدة ليكون بمثابة حدود بين البلدين. ولا يوجد سكان في القسم اللبناني من الغجر وهو عبارة عن شريط بعمق 700 الى 900 متر وبعرض 300 الى 800 متر. وتقع القرية على تلة تشرف على نهر الوزاني الذي ينبع من لبنان وتؤكد الحكومة اللبنانية ان اسرائيل تقوم بتحويل مياهه. اما مزارع شبعا فاحتلها اسرائيل كذلك في حرب 1967 وتعتبرها سورية. لكن لبنان يؤكد ان هذه المزارع جزء من اراضيه وموجودة في قطاع حدودي بينه وبين سوريا يحتاج الى ترسيم, ويطالب بها منذ عام 2000 تاريخ انسحاب اسرائيل من جنوب لبنان.

 

النائب دندشي أسف للتجني على النائب الحريري من "حزب الله"

نزع السلاح ليس لتقويض المقاومة بل لدولة قوية تحمي كل لبنان

وطنية - 3/9/2006 (سياسة) رأى عضو كتلة المستقبل النيابية النائب الدكتور عزام دندشي، في بيان اليوم، في الحملة الاخيرة التي يشنها بعض قيادات "حزب الله" على تيار المستقبل ورئيسه النائب سعد الحريري, أنها "تعبير فاقع عن واقع سياسي بدأ يشعر فيه الحزب، وأنتجته حرب تموز الاسرائيلية التي حاولت التفتيت من عضد الساحة الداخلية, بحيث بدل ان تتحول سهام الحزب السياسية بعد العدوان والدمار الكبير وحال الاحباط التي انتجها العدوان الى من ترك لبنان وحده يتعرض لاشرس حملة عسكرية، رأينا أن سهام بعض قيادييه بدأت تأخذ طريقها الى الشرفاء، بدءا برئيس الحكومة, وبدأت توجه ايضا الى الذين من المفترض ان يتحاور ويتناقش معهم على كيفية وضع الاسس الحقيقية لبناء الدولة الديموقراطية دولة الشراكة، كي نجنب البلاد عدوانا آخر, بدأ العدو يستعد له عبر تصريحات قادته". وقال: "بدل كل ذلك نرى الحزب ينخرط في شكل قوي ومكثف في سياسة المحاور التي تجد تعبيراتها من خلال مواقف حول التغيير الحكومي وحكومة الوحدة الوطنية ورفض نزع السلاح, مع علم كل قيادات الحزب ومفكريه ومفبركي سياساته ان احدا لم يطرح نزع السلاح لتقويض المقاومة, بل كي تقوم دولة قوية راسخة تحمي المقاومة وجمهورها ولبنان بكل اطيافه, وليس طرفا من دون الآخر". وأسف ل"حملة التجني على النائب الحريري، التي عبر عنها نائب الامين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم", مضيفا أن ما أورده "يثير التأفف, ويعبر عن موقف متوتر ومتشنج وغير وقور وغير عادل, لان النائب الحريري وقبله الشهيد الكبير التزم أجندة واحدة والتزام واحد امام لبنان واللبنانيين والمقاومة. وهذه الالتزامات حمت المقاومة في الكثير من الاحيان، وزادت عنها في كل محطة, يوم كان الذين هم اليوم حلفاء "حزب الله" يطعنون فيها في الظهر". وتابع: "من المعيب القول إن للنائب سعد التزامات اميركية. وبتنا نعرف, أن كل ما جرى في لبنان منذ الالفين الى اليوم هو تأكيد لالتزامات غير لبنانية في الاساس, مرتبطة بالاجندات الخارجية, وهي صلب المشكلة, وحمت ولا تزال المحاور الاقليمية والسياسات التي نالت من رجالات لبنان واستقلاله ورموزه. وفي الختام، سأل: "من يقي لبنان من التزامات "حزب الله" امام من يزوده بالسلاح؟ أو ليس من الافضل ان يلتزم الحزب كجزء من الداخل اللبناني التزامات بناء لبنان وتعزيز استقلاله؟ واخيرا، نربأ بنائب الامين العام ان يزن الامور بحكمته ورشده, وان يصار الى اعلاء التزام المواقف التي تجمع ولا تفرق, وتحاور ولا تخون لان الجميع بات يعرف الجميع بلا شك".

 

النائب خوري: تكتل "التغيير والاصلاح" يدرس تقديم مشروع قانون يقضي بانشاء لجنة خاصة بالمعلوماتية تتابع عمل الاجهزة الامنية

وطنية - 3/10/2006 (سياسة) أكد النائب في تكتل "التغيير والاصلاح" وليد خوري في حديث تلفزيوني، أن التكتل "يدرس تقديم مشروع قانون الى المجلس النيابي يقضي بإنشاء لجنة خاصة بالمعلوماتية تضم نوابا من مختلف الكتل النيابية، وتجتمع في شكل دوري مع قادة الأجهزة الأمنية وتستمع منهم الى سير أعمال الأجهزة المذكورة". واعتبر النائب خوري "أن هذا الطرح يحول دون العودة الى النظام الأمني الذي كان سائدا خلال حقبة الوصاية". وفي موضوع وزارة الداخلية، قال النائب خوري: "الوزير أحمد فتفت يتخذ قرارات بنفسه من دون إثبات شرعي. وفي القانون ليس هو من يعطي الشرعية لحزب "التيار الوطني الحر"، والوزير حسن السبع موجود فكيف يكون فتفت وزيرا بالوكالة والسبع لم تقبل استقالته؟ ثمة أمور مضحكة تحدث في البلد بسبب غياب الرقابة. فهم الأكثرية ويسيطرون على المجلس النيابي ويعتبرون أن كل شيء مسموح". أضاف: "هناك أمور تحصل ويجب أن نعلن عنها لأنها خاطئة. نحن لسنا ضد وجود أجهزة أمنية ونطالب بإنشاء لجنة نيابية خاصة بالمعلوماتية تكون تحت إمرة المجلس النيابي كلجنة الدفاع أو الصحة وتعرف إداريا كيف تعمل كل الأجهزة الامنية ومخابرات الجيش، ويرفع إليها القيمون على الأمن العام تقريرا أسبوعيا لتكون هناك سيطرة سياسية على الامور المخابراتية في البلد. هذا الطرح يمثل كل الشعب اللبناني كي لا يحدث ما حدث أيام الوصاية السورية على لبنان".

 

النائب الحاج حسن: حزب الله وحلفاؤه لا يريدون إلغاء أحد بل إعادة صياغة الحياة السياسية ورسم خريطة جديدة

وطنية - 3/10/2006 (سياسة) اعتبر عضو كتلة "الوفاء للمقاومة" النائب حسين الحاج حسن ان "كلام الرئيس فؤاد السنيورة في جلسة مجلس الوزراء الاخيرة وكلام النائب سعد الحريري في إفطار الهيئات الاقتصادية حول عدم سحبه اليد من يدي السيد حسن نصرالله والرئيس نبيه بري بأنه خفف حدة الخطاب السياسي". وسأل: "الى متى يستمر هذا الكلام؟". وقال في حديث الى " تلفزيون لبنان" اليوم: "إذا وجد نهج سياسي جديد ف"حزب الله" يده ممدودة ايضا". ورأى النائب الحاج حسن ان "المخرج الوحيد اللائق لجميع القوى السياسية والخلافات القائمة بتأليف حكومة اتحاد وطني ليتحاور الافرقاء على طاولة مجلس الوزراء". وقال: "إن حزب الله وحلفاءه لا يريدون إلغاء أحد بل إعادة صياغة الحياة السياسية ورسم خريطة جديدة الى جانب قوى الاكثرية". ونفى الاتهامات التي توجه للحزب "بتبعية النظامين السوري والايراني"، وقال: "ان التحالف معهما لا يقضي بفرض السياسات على "حزب الله". واوضح ان "سوريا طلبت من "حزب الله" عدم التحالف مع قوى 14 آذار في الانتخابات ولكن الحزب لم يلبي طلبها". وقال: "ان قوى الاكثرية تمثل الينا اداة للوصاية الاميركية". وكرر القول ان "لا احد يستطيع ان يأخذ الطائفة السنية العربية المقاومة الى الموقع الاميركي". واثنى على موقف الجماعة الاسلامية، معتبرا ان "الحديث عن الصيغ الجديدة حول المقاومة التي طرحها الشيخ فيصل مولوي قابل للنقاش". وحمل النائب الحاج حسن مسؤولية السجالات السياسية لقوى الاكثرية وقال: "نحن ايجابيون إذا كانوا ايجابيين وسنرد إذا كانوا سلبيين".

 

النائب شهيب رد على "التيار الوطني" في موضوع حرائق الشحار: المشكلة تتكرر سنويا والاستغلال السياسي في غير محله وليس مبررا

وطنية- 3/10/2006 (سياسة) رد النائب أكرم شهيب على ما صدر عن مرشحي "التيار الوطني الحر" السابقين في دائرة بعبدا عاليه حول حرائق الغابات التي نشبت في "عدد من بلدات الشحار، والمتزامنة والمستبقة للمصالحات الفائقة السرعة في قصر المختارة" على ما جاء في بيان التيار أمس. وقال النائب شهيب: "اولا، ان الحرائق الحرجية هي حرائق سنوية يشهدها لبنان، وهي خطرة جدا خلال هذه الايام ومنتشرة بكثافة في السفح الغربي لجبال لبنان التي تكثر فيها النباتات نتيجة لارتفاع نسبة سقوط الامطار فيها. ان هذه المشكلة تتكرر سنويا ونحن نعمل مع المؤسسات المعنية من اجل حل لها. ثانيا، تشهد مناطق الشوف وعاليه وبعبدا العديد من الحرائق السنوية كغيرها من المناطق، لكنها تشهد أيضا حرصا من وليد جنبلاط للاهتمام بالغطاء الاخضر والموارد الطبيعية لا يزايد عليه، وهو مصدر انتباه لكل زائر لهذه المناطق. ثالثا، مع تقديرنا للحق في الخلاف السياسي، يدرك الرأي العام ان الاستغلال السياسي لمشكلة الحرائق هو في غير محله، وهو غير مبرر. رابعا، ان الرسائل السياسية وغير السياسية للقيادة الحقيقية السياسية في المنطقة كانت ولا تزال من جل الحفاظ على الارث الاجتماعي والبيئي واواصر العلاقات التاريخية بين اهل المنطقة، وليس استغلال هموم الناس وحتى الطبيعية منها واذكاء النيران واستخدامها في سبيل التفرقة. خامسا، ان الطريق الاسرع للولوج الى قلوب اهالي هذه المنطقة العزيزة هو في المساهمة الجدية في اهماد اللهب وليس في استغلال دخان حرائق الصيف الذي سينقشع قريبا".

 

المكتب الاعلامي لرئيس كتلة "المستقبل" النيابية رد على حديث الشيخ قاسم

الكلام المنسوب اليه يجافي الحقيقة ولا يعطي فرصة لتعزيز مناخات الحوار الإلتزام الوحيد للنائب الحريري وتيار"المستقبل" هو مصالح لبنان وشعبه

وطنية - 3/10/2006 (سياسة) اصدر اليوم المكتب الإعلامي لرئيس كتلة "المستقبل" النيابية النائب سعد رفيق الحريري، البيان الآتي: "أوردت صحيفة "السفير" في عددها الصادر اليوم على لسان نائب الأمين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم أنه يعتبر أن "رئيس تيار "المستقبل" مرتبط بالتزامات تجاه الولايات المتحدة الأميركية وحلفائه في الداخل، الأمر الذي يعطل قراره المستقل". إن المكتب الإعلامي لرئيس كتلة "المستقبل" النيابية يأسف لإصرار بعض قيادات حزب الله على تناول النائب سعد الحريري بتحليلات ومواقف يدركون قبل سواهم أنها أبعد ما تكون عن الحقيقة. إن الكلام المنسوب إلى الشيخ نعيم قاسم لا يجافي الحقيقة فحسب، إنما يصب في إطار الإصرار على إجراء فحوص دم وطنية تساهم في تأجيج الأوضاع السياسية في البلاد، ولا تفسح في المجال أمام كل الدعوات الصادقة إلى وجوب إعطاء فرصة لالتقاط الأنفاس وتعزيز مناخات الحوار". وختم: "إن الإلتزام الوحيد للنائب سعد الحريري وتيار "المستقبل" هو تجاه مصالح لبنان العليا، ومصالح شعبه، واستقراره وإعادة إطلاق عجلة الإعمار والنمو فيه. أما الكلام على التزامات خارجية فهو مردود إلى أصحابه، مع الشكر، وكل شخص بالتزاماته عليم".

 

وفد من الرابطات والمجالس اللبنانية المسيحية زار جعجع في الارز

لتأمين التوازن الحقيقي والمطلوب توحيد الاستراتيجية في احزابنا

وطنية - 3/10/2006 (سياسة) زارت الرابطات والمجالس اللبنانية المسيحية رئيس الهيئة التنفيذية في "القوات اللبنانية" الدكتور سمير جعجع في مقره في الارز. وضم الوفد: رئيس الرابطة السريانية حبيب افرام، رئيس رابطة الروم الكاثوليك مارون بو رجيلي، ممثل المجلس البطريركي لطائفة الارمن الكاثوليك عبود بوغوص، امين سر المجلس الاعلى للكلدان جورح سمعان، ممثل المجلس الاعلى الانجيلي المهندس فارس داغر، ممثل المجلس القبطي ادوار بيباوي. وحضر مدير موقع Tebayn الالكتروني الياس جورج. بعد اللقاء، اذاع افرام البيان الآتي: "اولا: ان أي احتفال نتذكر فيه شهداء المقاومة اللبنانية ونصلي لهم هو عودة الى العطاء، الى تقديم اثمن وأروع ما في الانسان دمه والحياة من اجل نظرته الى وطن سيد حر مستقل.

عن هذا دافع شعبنا فمنعنا التوطين وقاومنا الاحتلال. لذلك ولو اننا في ظروف مأساوية، عرفنا مآسي اقتتالات داخلية بين الاخوة وعدم توحد الرؤية مع ابناء الوطن الواحد. لذا نحن نحترم كل المقاومات. على كل، قدمنا للدكتور سمير جعجع، الذي دفع غاليا ثمن ثباته على مواقفه، سجنا وقهرا، التهاني بهذا الاحتفال، مؤكدين ان للقوات اللبنانية الحزب والتيار، دورا اكيدا في المحافظة على الثوابت وفي الدفاع عن مبرر وجودها دولة سيدة ومجتمع آمن. ثانيا: ان الرابطات أكدت اننا كمسيحيين نمر في فترة حرجة جدا من تاريخنا، فالمنطقة حولنا تغلي، وأخبار العراق وفلسطين تنذر بالعواقب الخطيرة، ونحن في شرخ وطني مخيف. لذلك، ليس لدينا ترف الاختلاف، صحيح ان التنوع والديموقراطية من اساس تكويننا، ولكننا في حاجة الى توحيد الاستراتيجية والى ان نتضامن في احزابنا وتياراتنا ومؤسساتنا. ان مصيرنا ومستقبلنا وكل ما نرمز اليه من تاريخ وحضور امام المحك، وعلينا ان نتوافق. ودعونا الدكتور سمير جعجع الى مزيد من التنسيق بين مختلف الافرقاء المسيحيين لأن شعبنا لن يرحم اذا خسرنا حضورنا بسبب خلافاتنا وتفككنا. ثالثا: ان الرابطات تشدد على انها معنية بالسيادة التامة وتعتبر ان انتشار الجيش الوطني على آخر نقطة من حدودنا علامة انتصار لمبدأ حقنا في السيادة على كل التراب. وهي ناقشت مع الدكتور جعجع مسيرة الدولة التي تقوم على اساس بعيد عن روح الميثاق والدستور، فلماذا التوازن مؤجل ولماذا التعيينات والادارة لا تعكس منهج التآخي الوطني والمساواة التامة. وطالبت الرابطات ممثلي المسيحيين في الدولة بتأمين التوازن الحقيقي في كل مفاصل الحياة السياسية والادارية، واعتبرت ان غياب الدور الفاعل للرئاسة الاولى من ابرز مسببات هذا التراجع المخيف".

 

القاضي صقر استمع الى افادة شاهدين في محاولة اغتيال الوزير حمادة

وطنية- 3/10/2006 (قضاء) تابع المحقق العدلي في قضية محاولة اغتيال والوزير مروان حمادة القاضي صقر صقر فاستمع الى افادة شاهدين.

 

تعيينات جديدة في المراكز الاساسية في الجامعة الأنطونية وبرنامج خاص لتلامذة الدورة الثانية لشهادة البكالوريا

وطنية-3/10/2006 (تربية) عقد مجلس الجامعة الأنطونية إجتماعا تم خلاله البحث في شؤون تربوية عدة, كما اقر مجموعة تعيينات في المراكز الأساسية في فرع الجامعة الرئيسي في الحدث-بعبدا. بدأ الإجتماع بكلمة لرئيس الجامعة الأنطونية الأب أنطوان راجح شدد فيها أنه "من الناحية الإجتماعية إتخذنا لهذا العام شعار التضامن، مع بعضنا أولا، وفي نمط إدارتنا كما مع كل من تنكب من طلابنا في إيراداته، فنؤمن له ما يسمح بمواصلته تخصصه، والوسائل كثيرة ومتعددة, وكم جميل لو نفلح بخلق توأمة بين العائلات الميسرة والمعوزة، بطريقة غير محرجة". ورأى الأب راجح أنه "أمام الهاجس الأمني والتراشق الكلامي المحموم، ومحاولات تأكيد الذات، لا بد من العمل على إنماء شعور عميق بالتماسك، في مناخ عقلاني، وبحسن إستخدام العقل".

واعتبر الأب راجح أنه "لا يمكن للجامعة أن تنأى عن دورها السياسي أو أن تحجر عليه. لا يمكنها أن تنسلخ عن أوجاع الناس وعن الإنخراط في إيجاد الحلول الرصينة والموضوعية للمعضلات القائمة، فتقدم نموذجا عن الحوار وعن طغيان المصالح الوطنية العليا على كل ما عداها".

وتابع الاب راجح:"لذا من الضروري أن تحوي جامعتنا مراصد تهتم بمراقبة الأوضاع ومؤشرات الحرية والديمقراطية وإحترام حقوق الإنسان في المجتمع، أو نوادي لمناهضة التعصب الطائفي وغيرها من الموضوعات التي من شأنها أن تعطي إنخراط الطلاب في الشأن العام بعدا وطنيا إصلاحيا معياريا، يعيد صياغة المفهوم السياسي عوض أن يكون رهينة بورصة المواقف والإنفعالات."

من جهة ثانية، أعلن الأمين العام للجامعة الأنطونية الأب فادي فاضل أن "إدارة الجامعة إتخذت تدابير أكاديمية وإدارية تسهل انتساب التلامذة الذين يخضعون الى الدورة الثانية في الإمتحانات الرسمية لشهادة البكالوريا الثانوية إلى الجامعة ولا سيما أنها فتحت لهم باب التسجيل الى الأربعاء 15 تشرين الثاني في كلياتها واقسامها المتفرعة".

كما أكد الأب فاضل أن "إدارة الجامعة أدرجت برنامجا خاصا يسهل عليهم متابعة الدراسة في مواد إختصاصاتهم." التعيينات وفي الختام أعلن الأب راجح القرارات الآتية: - تعيين الأمين العام للجامعة الأنطونية الأب فادي فاضل مديرا لمعهد التربية البدنية والرياضية.

*تعيين الدكتور ريمون فرحات نائبا للرئيس للشؤون الإجتماعية العامة.

*تعيين كل من معالي الأستاذ ديميانوس قطار عميدا لكلية إدارة الأعمال والدكتور فؤاد شويفاتي مديرا للكلية.

* تعيين كل من الأب لويس الرهبان عميدا لكلية الإعلان والدكتور إيلي فلوطي مديرا للكلية.

*تعيين الدكتور غابي مكرزل عميدا لكلية الصحة العامة.

*تعيين الدكتور هشام نهرا مديرا لقسم العلاج الفيزيائي التابع لكلية الصحة العامة.

*تعيين السيدة منى نعمة مديرة لقسم العلوم التمريضية التابع لكلية الصحة العامة.

*تعيين الأستاذ نبيل الأسمر مديرا لمعهد علوم مختبرات الأسنان.

*تعيين الأخ خيرالله فارس مساعدا للمرشد العام في الجامعة.

 

النائب مخيبر الى جنيف للمشاركة في اجتماع مجلس حقوق الانسان لدى الأمم المتحدة

وطنية-3/10/2006 (سياسة) غادر مقرر لجنة حقوق الإنسان النيابية النائب غسان مخيبر صباح اليوم الى جنيف موفدا من مجلس النواب، للمشاركة مع الوفد الرسمي اللبناني غدا في اجتماع مجلس حقوق الإنسان لدى الأمم المتحدة. يخصص الاجتماع لمناقشة التقريرين الموضوعين من خمسة مقررين خاصين بحقوق مختلفة عقب المهمة التي اتموها منذ اسابيع في لبنان للتحقيق في المخالفات الجسيمة لقانون حقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني خلال الحرب العدوانية الإسرائيلية الأخيرة. وسيلتقي النائب مخيبر على هامش الإجتماع عددا من المسؤولين الدوليين، منهم المفوضة السامية لحقوق الإنسان والمفوض السامي لحقوق اللاجئين ومسؤولين في اللجنة الدولية لحقوق الإنسان وعدد من ممثلي منظمات حقوق الإنسان الدولية.

 

المقررات الرسميـة لجلسة مجلس الوزراء

تفويض وزارة العدل مقاضاة اسرائيل وقبول هبات للاعمار

المركزية - وزعت الامانة العامة لمجلس الوزراء مقررات الجلسة التي عقدت امس برئاسة رئيس الجمهورية العماد اميل لحود وحضور رئيس الحكومة فؤاد السنيورة وأبرزها الموافقة على مبدأ مقاضاة اسرائيل وتكليف وزارة العدل دراسة الخيارات الممكنة لمقاضاتها بما فيها امكانية انشاء محكمة دولية خاصة وقبول هبات مقدمة من السعودية وقطر والكويت لتنفق في عمليات اعادة الاعمار. وفي ما يأتي المقررات:

- عدم الموافقة على اقتراح قانون يرمي الى تعديل المادة الأولى من القانون رقم 344 تاريخ 9/8/2001 المتعلق بإنصاف حملة الإجازة والكفاءة في ملاك التعليم العام.

- الموافقة على مشروع مرسوم يرمي الى تعديل المرسوم رقم 259 تاريخ 24/2/1983 (تحديد الملاك العام للضابطة الجمركية وعتادها وتجهيزاتها ).

- الموافقة على مشروع مرسوم يرمي الى تنظيم امتحانات الكولوكيوم لاختصاص تحضير وتركيب الأطراف الاصطناعية والأجهزة التقويمية ( وزع على الوزراء بتاريخ 21/9/2006).

- الموافقة على مشروع مرسوم يرمي الى اجازة نقل المستخدمين والأجراء من والى المؤسسات العامة الاستثمارية للمياه الخاضعة لأحكام القانون رقم 221 تاريخ 29/5/2000 ( تنظيم قطاع المياه).

- الموافقـة على مشروع مرسوم يرمي الـى تعديل المادة 262 من المرسوم 4461 تاريـخ 15/12/2000 ( قانون الجمارك ) .

- الموافقة على مشروع قانون يرمي الى استبدال اسم قرية " عاريه " قضاء جزين - محافظة لبنان الجنوبي باسم قرية " عاراي ".

- الموافقة على مشاريع مراسيم ترمي الى نقل اعتمادات من احتياطي الموازنة العامة الى موازنة بعض الإدارات العامة لعام 2006على أساس القاعدة الاثنتي عشرية.

- تأجيل البحث في مشروع مرسوم يرمي إلى تصديق وإلغـاء تخطيط طريق في منطقة ذوق مكايل العقاريـة ( قضاء كسروان ) والطلب الى الوزارة الافادة عن وضعية كامل الملف لا سيما لجهة الاستملاكات التي حصلت.

- الموافقة على المشاركة في اجتماعات تعقد في الخارج.

- الموافقة على قبول هبات واردة الى بعض الإدارات العامة.

- الموافقة على مبدأ مقاضاة اسرائيل والمسؤولين فيها عن الجرائم التي ارتكبتها في لبنان منذ تاريخ 12/7/2006 وتكليف وزارة العدل دراسة مختلف الخيارات الممكنة لمقاضاتها بما فيها امكانية انشاء محكمة دولية خاصة وكذلك اجراء الاتصالات مع مكاتب المحامين الدوليين لتشكيل فريق من المحامين لمعاونة هيئة القضايا وفقا لاقتراحات وزارة العدل في سبيل اعداد الملف او الملفات وتقديمها .

- الموافقـة على طلب وزارة الخارجيـة والمغتربيـن منح الاتحاد الدولي للمصرفيين العرب بعض الامتيازات .

- الموافقة على طلب وزارة الخارجية والمغتربين إعطاء الإذن لطائرات مدنية إيطالية تحمل أفرادا وسلاحا لدعم قوات إيطالية في الامارات العربية المتحدة.

- الموافقة على طلب وزارة الداخلية والبلديات التعاقد مع متطوعين لدى المديرية العامة للدفاع المدني اصيبوا بإعاقة أثناء تنفيذ المهمات.

- الموافقة على طلب وزارة الداخلية والبلديات الترخيص بإنشاء جمعية أجنبية باسم " المركز العربي للتدريب المسرحي " مركزها بيروت.

- الموافقة على طلب وزارة الأشغال العامة والنقل تفويض الوزير التوقيع على اتفاقية بين لبنان والأردن لإقامة خدمات بين إقليميهما وما وراءهما.

- الموافقة على طلب وزارة الأشغال العامة والنقل إعفاء المستثمرين في مطار رفيق الحريري الدولي - بيروت من الغرامات المترتبة عليهم خلال فترة الاعتداءات الإسرائيلية من 12/7 ولغاية 1/10/2006 و تمديد هذه العقود للفترة بين 12/7 و 1/10/2006.

- الموافقة على طلب وزارة التربية والتعليم العالي تعاقد الجامعة اللبنانية مع موظفين فنيين في مجال المعلوماتية.

- الموافقة على طلـب وزارة التربية والتعليم العالي تسويـة الوضع التعاقدي لمستكتب ثان عن العام 2005.

- الموافقة على طلب وزارة الاقتصاد والتجارة رفع سبع بواخر وناقلتين عن القائمة السوداء.

- الموافقة على طلب وزارة الزراعة مشروع عقد اتفاق بالتراضي لتأمين شراء جهاز مع تجهيزاته وكواشفه لاكتشاف فيروس انفلوانزا الطيور بفترة قياسية .

- الموافقة على طلب وزارة الزراعة الموافقة على سبيل التسديد على قرار وزير الزراعة رقم 255/1 تاريخ 28/6/2006 المتعلق بمنع و اخضاع بعض أنواع الأسمدة لفحوصات مخبرية .

- الموافقة على قبول هبة بقيمة 500 مليون د أ من المملكة العربية السعودية وهبة بقيمة 300 مليون د أ من دولة قطر وهبة بقيمة 300 مليون د أ من دولة الكويت على ان تنفق هذه الهبات في عمليات اعادة الاعمار بسبب العدوان الاسرائيلي ووفقا للشروط التي تحددها الجهة المانحة للهبة .

- الموافقة على طلب مجلس الإنماء والأعمار تمويل إعادة بناء الأقسام المتضررة في جسور طريق الحازمية - طريق المطار من الهبة السعودية وفقا للاصول المتبعة لديه .

- الموافقة على اقتراح وزارة الداخلية والبلديات تمديد المهل المحددة لتأدية الرسوم والعلاوات البلدية حتى نهاية العام 2006 .

- الموافقة على تكليف مجلس الانماء والاعمار تأمين الخدمات العامة الاساسية للمساكن المؤقتة بالتنسيق مع الادارات العامة والمؤسسات العامة والبلديات المعنية ومجلس الجنوب .

- الموافقة على سبيل التسوية على قبول هبة اميركية من مادة القمح وفتح حساب بالمبالغ الناتجة عن بيعها في حسابات الهيئة العليا للاغاثة- قطاع الزراعة .

- الموافقة على مشروع مرسوم بافادةالحليب السائل المعقم من الاعفاء الصناعي لمدة 9 اشهر

 

دفن عضو في حزب الله يحمل الجنسية الامريكية في لبنان

رويترز - 2006 / 10 / 3

قال شهود ان جماعة حزب الله اللبنانية شيعت يوم الثلاثاء أحد مقاتليها اللبنانيين الذي يحمل ايضا الجنسية الامريكية. وكان رضوان صالح (35 عاما) قتل في يوليو تموز خلال الحرب بين اسرائيل وحزب الله التي اندلعت في لبنان عقب أسر الجماعة الشيعية جنديين اسرائيليين في غارة على الحدود. وعثر مقاتلو حزب الله على جثة صالح يوم الاحد في قرية مارون الراس وهي واحدة من اخر المناطق التي انسحبت منها القوات الاسرائيلية تماشيا مع قرار مجلس الامن الذي أنهى القتال. وعادت زوجته واولاده الذين يقيمون بين لبنان والولايات المتحدة من امريكا للمشاركة في تشييع الجنازة.

وقالت مصادر في حزب الله ان صالح انضم الى الحزب عام 2000. وكان صالح يعيش في كاليفورنيا مع زوجته واطفاله الاربعة حتى عام 1998 حين انتقلوا للعيش في لبنان. وقال أقاربه انه عاد الى الولايات المتحدة مرة واحدة على الاقل منذ ذلك الحين. ويعيش في قرية يارون مسقط رأس صالح نحو ثلاثة الاف مسلم ومسيحي.

 

اسرائيل اكدت الاستمرار في خرقها الاجواء اللبنانية لضمان فرض حظر عسكري على حزب الله

اليونيفل والجيش يسيّران دوريات في المناطق الجنوبية

المركزية - بعد يومين من الانسحاب الاسرائيلي شبه الكامل من جنوب لبنان واصلت اسرائيل انتهاكاتها للسيادة اللبنانية، حيث حلقت طائراتها الحربية اليوم في اجواء البقاع الغربي والنبطية ومرجعيون والخيام، منفذة غارات وهمية على مستوى منخفض. وأكدت المتحدثة باسم الحكومة الاسرائيلية استمرار تحليق الطيران الاسرائيلي في الاجواء اللبنانية للمساعدة في ضمان فرض حظر عسكري على حزب الله وعدم وصول اسلاحة اليه من سوريا. واعتبرت ان اعادة نشر القوات الاسرائيلية على الحدود الدولية لا يعاكس حق اسرائيل في الدفاع عن النفس والمساعدة في تطبيق حظر السلاح خصوصا بالنسبة الى الحدود اللبنانية - السورية، مشيرة الى ان هذه المسألة لم تحل بعد، كما ورد في قرار مجلس الامن الدولي.

من جهته توقع الوزير الاسرائيلي بنيامين بن اليعازر نشوب الحرب مجددا مع حزب الله بعد أشهر عدة، مؤكدا بالتالي ضرورة النهوض بقدرات الجيش الاسرائيلي وإعادة تأهيل الجبهة الداخلية بسرعة. ورأى اليعازر في حديث اذاعي انه لا يجوز الاستهانة بتهديدات حزب الله، معتبرا ان مجرد انتشار قوات الجيش اللبناني في جنوب لن يضمن استتباب الامن.

وأشار اليعازر الى ان احتفالات النصر لدى حزب الله ستتلاشى حين يعلم ان اسرائيل باتت جاهزة لاي مواجهة جديدة. وفي اطار مهمتها مراقبة الحدود الدولية ، سيرت الكتيبة الاسبانية في إطار "اليونيفل" دوريات مؤللة على طرق ميس الجبل، حولا، مركبا وصولا الى العديسة، كفركلا، إبل السقي وحتى بلدة العباسية. بدوره سير الجيش اللبناني دوريات مؤللة في البلدات التي انتشر فيها امس وهي حولا، بليدا، مركبا، كفركلا والعديسة. وأعلنت قيادة الجيش - مديرية التوجيه في بيان اصدرته انه بين الثامنة صباح اليوم والخامسة عصرا فجرت وحدة نزع الالغام "MACC" الغاما من مخلفات الاعتداءات الاخيرة على لبنان، وذلك في المناطق التالية: يحمر، راشيا، طير فلسيه، الغندورية وتولين، كما فجرت وحدت من قوات الامم المتحدة الموقتة في لبنان، بين الثانية عشرة ظهرا والخامسة عصرا قذائف غير منفجرة من مخلفات الاعتداءات الاسرائيلية الاخيرة. وفي 5 الجاري ستفجر وحدة من الجيش بين الثامنة صباحا والثانية بعد الظهر ذخائر غير صالحة في حقل تفجير المغيتة - ضهر البيدر. الى ذلك ناشد أهالي بلدتي يحمر وقعقعية الجسر الحكومة والجهات الدولية الاسراع في ازالة القنابل العنقودية من حقول الزيتون وضرورة التعويض على المتضررين قبل حلول موسم الشتاء.

 

وفد غرفة التجارة الاميركية العربيـة زار عون

فرنجية: متخوف على الوضع المسيحي وسنعتمد كل الوسائل لإسقاط الحكومة

المركزية - ابدى الوزير والنائب السابق سليمان فرنجية تخوفه على الوضع المسيحي في لبنان منتقداً "القوات اللبنانية التي تعرض عضلات غير قوية".

واشار الى اعتماد كافة الطرق الديموقراطية لإسقاط الحكومة بما فيها الشارع. استقبل النائب العماد ميشال عون الوزير السابق سليمان فرنجية الذي قال بعد اللقاء: "زرنا العماد ميشال عون لنؤكد له اننا لا نغير حلفاءنا. تداولنا في موضوع تشكيل حكومة وحدة وطنية وما يتحدث عنه الجنرال عون يمثلنا. وما من انسان لبناني ومعتدل يريد فعلا وحدة هذا البلد وانصهارا وطنيا ووفاقا الا ويريد حكومة وطنية.

* ما الطرق التي ستعتمدونها لإسقاط هذه الحكومة؟

- كل الطرق الديموقراطية.

* هناك حديث عن تسلح بعض الجماعات اخيرا؟

- هذا صحيح لدينا معلومات عن اكتشاف جعب في مكان معين، الكلام كثير ولا نملك اشياء ملموسة ولكن ما من دخان من دون نار.

* الكل يطالب بتهدئة سياسية؟

- التصعيد السياسي عمل ديموقراطي يحق لكل مواطن لبناني، لكن من الخطأ التهويل والتخويف بخلل امني عند اي مبادرة ديموقراطية نقوم بها.

* هل اطلعك العماد عون على اجتماعه مع الرئيس السنيورة في خلال الافطار؟

- لا لم نتناول هذا الامر.

* هل في رأيك ان هذا الاجتماع يخفف وتيرة التشنج؟

- ليس هناك من مشكلة شخصية مع احد، على العكس ما يحصل هو من خميرة الديموقراطية ليس من خلاف شخصي مع احد.

* هناك معلومات عن دخول آلاف الجنود السوريين الى لبنان تحت ستار انهم عمال واشارت تقارير اوروبية الى ان هناك انباء لم تتأكد بعد حول تنسيق بين السوريين وحزب الله وتيار المردة؟

- هم في وادي القراقير في بنشعي ويتدربون.

* ما تعليقك على المعلومات التي تشير الى ان هناك تنسيقا بين السوريين وحزب الله والمردة؟

- التنسيق يحتاج الى اتصال، انا كل شهرين او شهرين ونصف الشهر اذهب الى سوريا واجتمع مع الرئيس السوري اذ من غير المنطقي ان نتواصل عبر الهاتف.

كيف نستطيع ان ننسق عمليا مع القيادة السورية يوميا، اذا كانت اللقاءات بعيدة. فنحن نؤكد ان توجهنا السياسي كان ولا يزال حليفا للعروبة وسوريا في طليعتها، نحن نتحدث معهم في المواضيع السياسية ولكن ايضا لدينا رأينا وموقفنا ووجودنا السياسي. ولكن اذا جاءنا دعم من اي كان فنحن من الشاكرين.

* هل هناك تنسيق مع السوريين لإسقاط هذه الحكومة؟

- كلا، لنفترض اننا ننسق معهم علما اننا لا ننسق معهم في هذا الموضوع ولكن كيف سيدعموننا؟ اذا تحدثت تشرين غدا في هذا الموضوع فهذا ليس لصالحنا واذا دعمونا فهذا ليس لمصلحتنا لأني اعتبر ان الخصم يتمنى ان يكون هناك دعم سوري لأي توجه لأنهم يعرفون ان هذا الدعم سيضرّ بنا. اما نحن فنتمنى الا يكون هناك اي دعم دعم سوري لأنه سيضرّ بنا.

* هل سليمان فرنجية خائف على الوضع اللبناني وخصوصا الوضع المسيحي؟

- طبعا اخاف. انا ارى واسأل كل مواطن لبناني كيف كان وضع المسيحيين منذ سنتين واين اصبح اليوم، وانا لا اقول انه كان وضعا جيدا واتمنى ان يكون هناك تحليل منطقي.

انا لا ارى مشاركة او وضعا جيدا للمسيحيين. هناك اشخاص يقومون بعرض عضلات اذا كانت عضلاتهم غير قوية كما نحن نتصور، فإنهم يحصلون على قدر حجمهم، واذا كانت هذه القوى تعتبر نفسها قوية فهم لا يعطونها حجمها ولا يسألون عنها.

* من تقصد؟

- القوات اللبنانية.

* ماذا عن اجراس الكنائس وماذا يريد وليد بك؟

- لقد طرحت هذا الموضوع منذ سنتين وقلت ان مَن يحب المسيحيين عليه ان يرد اجراس الكنائس لهم وهو يعتبرها غنائم وضعها في قبو منزله. وعندما سئل عن هذا الموضوع قال انها غنيمة حرب وسيورثها الى اولاده.

* هل ستشاركون في 15 تشرين الاول في مهرجان التيار الوطني الحر؟

- بالطبع نحن الى جانب الجنرال.

* هل ستلجأون الى الشارع لإسقاط الحكومة؟

- كل الوسائل الديموقراطية متاحة.

ثم استقبل عون وفدا من غرفة التجارة الاميركية العربية برفقة وفد من الممثلين الحكوميين.

 

وفد الرابطات المسيحية طالب جعجع بتأمين التوازن في الدولة وحمل غياب دور الرئاسة الاولى أسباب التراجع المخيـف

حبيش: التغيير الحكومي قبل الرئاسي غير مطروح

المركزية - سألت الرابطات والمجالس اللبنانية المسيحية عن سبب تأجيل التوازن والتعيينات التي لا تعكس منهج التآخي الوطني والمساواة، واعتبرت ان مسيرة الدولة تقوم على أساس بعيد عن روح الميثاق والدستور. وطالبت ممثلي المسيحيين في الدولة بتأمين التوازن الحقيقي في كل مفاصل الحياة السياسية معتبرة ان غياب الدور الفاعل للرئاسة الاولى من أبرز مسببات هذا التراجع المخيف.

استقبل رئيس الهيئة التنفيذية في القوات اللبنانية الدكتور سمير جعجع في مقره في الارز وفد الرابطات المسيحية الذي ضم رئيس الرابطة السريانية حبيب افرام، رئيس رابطة الروم الكاثوليك مارون بو رجيلي، ممثل المجلس البطريركي لطائفة الارمن الكاثوليك عبود بوغوص، أمين سر المجلس الاعلى للكلدان جورج سمعان، ممثل المجلس الاعلى الانجيلي المهندس فارس داغر، ممثل المجلس القبطي ادوار بيباوي، وحضر السيد الياس جورج مدير موقع Tebayn الالكتروني.

إثر اللقاء اذاع حبيب افرام البيان الآتي:

اولا: ان اي احتفال نتذكر فيه شهداء المقاومة اللبنانية ونصلي لهم هو عودة الى العطاء، الى تقديم أثمن وأروع ما في الانسان دمه والحياة من أجل نظرته الى وطن سيد حر مستقل. عن هذا دافع شعبنا فمنعنا التوطين وقاومنا الاحتلال. لذلك ولو اننا في ظروف مأساوية عرفنا مآسي اقتتالات داخلية بين الاخوة، وعدم توحد الرؤية مع أبناء الوطن الواحد.

لذلك نحن نحترم كل المقاومات. على كل، قدمنا للدكتور سمير جعجع، الذي دفع غاليا ثمن ثباته على مواقف، سجنا وقهرا، التهاني بهذا الاحتفال، مؤكدين ان للقوات اللبنانية الحزب والتيار دورا أكيدا في المحافظة على الثوابت وفي الدفاع عن مبرر وجودها دولة سيدة ومجتمع آمن.

ثانيا: ان الرابطات أكدت على أننا كمسيحيين نمر في فترة حرجة جدا من تاريخنا، فالمنطقة حولنا تغلي، وأخبار العراق وفلسطين تنذر بالعواقب الخطيرة، ونحن في شرخ وطني مخيف. لذلك، ليس لدينا ترف الاختلاف. صحيح ان التنوع والديموقراطية من أساس تكويننا، ولكننا بحاجة الى توحيد الاستراتيجية. بحاجة الى ان نتضامن. في احزابنا وتياراتنا ومؤسساتنا.

ان مصيرنا ومستقبلنا وكل ما نرمز اليه من تاريخ وحضور امام المحك. علينا ان نتوافق. ودعونا الدكتور سمير جعجع الى مزيد من التنسيق بين مختلف الفرقاء المسيحيين لان شعبنا لن يرحم اذا خسرنا حضورنا بسبب خلافاتنا وتفككنا.

ثالثا: ان الرابطات تشدد على انها معنية بالسيادة التامة وتعتبر ان انتشار الجيش الوطني على آخر نقطة من حدودنا علامة انتصار لمبدأ حقنا في السيادة على كل التراب. وهي ناقشت مع الدكتور جعجع مسيرة الدولة التي تقوم على اساس بعيد عن روح الميثاق والدستور فلماذا التوازن مؤجل ولماذا التعيينات والادارة لا تعكس منهج التآخي الوطني والمساواة التامة.

وطالبت الرابطات ممثلي المسيحيين في الدولة بتأمين التوازن الحقيقي في كل مفاصل الحياة السياسية والادارية واعتبرت ان غياب الدور الفاعل للرئاسة الاولى من ابرز مسببات هذا التراجع المخيف.

حبيش: ثم استقبل جعجع النائب هادي حبيش والنائب والوزير السابق فوزي حبيش وعرض معهما جملة مواضيع ودعا النائب هادي حبيش بعد اللقاء الى العودة الى حوار عقلاني مؤكدا عدم القبول بالتغيير الحكومي وقال: التقينا الدكتور جعجع وتباحثنا معه في الاوضاع العامة لا سيما المواضيع المطروحة اليوم على الساحة وكان توافق على كل الامور.

وحول دعوة رئيس الجمهورية الى قيام حكومة إتحاد وطني قال حبيش: هذا الموضوع تم تداوله كثيرا هناك فريق في البلد يطالب بتغيير الحكومة ونحن لدينا مطلب سابق وهو التغيير بموقع الرئاسة اولا و من ثم يصل التغيير الى الحكومة وتغيير رئيس الجمهورية يؤدي حكما الى تغيير الحكومة.

اما بالنسبة لتغيير الحكومة قبل التغيير في الرئاسة فهذا امر غير مطروح ومعظم الفرقاء في البلد ممثلين في الحكومة باستثناء التيار الوطني الحر ولكن هذا يأتي في إطار اللعبة الديموقراطية، ففي كل بلدان العالم هناك موالاة وهناك معارضة ولا أعتقد ان هناك بلدا لا "تمشي" فيه الحكومة اذا لم يكن الجميع ممثلا فيها. وقد اثبتت المرحلة التي مرت ان الحكومة لعبت دورا كبيرا بايقاف الحرب على لبنان. وعن دعوة مجلس الوزراء الى اعتماد اسلوب التهدئة في الكلام ورأيه بذلك قال: نأمل ان يلتزم الجميع وندعو الجميع للالتزام بالاسلوب اللائق والعودة الى الحوار الذي لا بديل عنه. التراشق الاعلامي لا يوصل الى نتيجة في البلد وحده الحوار يوصل الى نتيجة.

 

السنيورة عرض الاوضاع مع سفيـر سويسرا ودعي الى افطار الجماعة الاسلامية ودار الايتام

المركزية - عرض رئيس الحكومة فؤاد السنيورة في السراي اليوم مع السفير السويسري في لبنان فرنسوا باراس للتطورات في لبنان والعلاقات الثنائية. وكان استقبل وفدا من مجلس نقابة المهندسين برئاسة النقيب سمير ضومط وفي حضور رئيس مجلس الانماء والاعمار المهندس نبيل الجسر. بعد الاجتماع قال النقيب ضومط: "بحثنا في امور تخص المهنة بالدرجة الاولى بعدما استعادت عجلة الدولة حركتها بعد الحرب الاخيرة، وكان هناك بعض الامور المرتبطة بدفتر الشروط الموحد والتصنيف والتأخيرات على المتعهدين الذين هم في حالة صعبة نتيجة عدم دفع الدولة المستحقات لهم منذ فترة طويلة، ووعدنا الرئيس السنيورة انه في خلال 15 يوما تصل الحقوق للمتعهدين بعدما وعد وزير المال بجدولة الدفعات لجميع المتعهدين. والبحث الاهم كان حول مسألة اعادة الاعمار بعد الحرب الاخيرة حيث تضررت مدن وقرى عديدة في الجنوب، وعرضنا وجهة نظرنا بالنسبة الى اعادة الاعمار وضرورة التقيد بقوانين البناء، ووضع المخططات التوجيهية للمدن الكبرى مثل الضاحية الجنوبية وبنت جبيل والخيام، واتفقنا على اقامة طاولة مستديرة تنظمها نقابة المهندسين في خلال الاسبوع الراهن تشارك فيها كل الهيئات المعنية وتبدأ من الخيام لكي نسمع متطلبات الناس، ولكي لا تحصل فوضى في عملية الاعمار، والتقيد بقوانين البناء والانظمة العامة.

الجماعة الاسلامية: واستقبل السنيورة وفدا من الجماعة الاسلامية ضم عضو المكتب السياسي حسين حمادة وعضو مجلس بلدية بيروت عصام برغوت اللذين وجها اليه دعوة الى حضور الافطار السنوي للجماعة غروب غد في فندق "السفير".

دار الايتام الاسلامية: كذلك استقبل وفدا من دار الايتام الاسلامية برئاسة عمدة دار الايتام الاسلامية الدكتور فاروق جبر وفي حضور المدير العام للمؤسسات محمد بركات الذي اوضح ان الوفد اكد دعوته للرئيس السنيورة لرعاية الافطار السنوي الذي تقيمه دار الايتام الاسلامية في 10 تشرين الاول في فندق "فينيسيا"، وكانت مناسبة تم في خلالها عرض لاوضاع المؤسسات الاجتماعية في كل المناطق اللبنانية، وعملها في هذه الظروف الصعبة للنهوض بالوضع الاجتماعي للفئات المحتاجة، خصوصا ان الرئيس السنيورة متابع لعمل هذه المؤسسات".

 

"المركزية" تنشر ابرز بنود تقرير ازعور لمؤتمر ستوكهولم

ووزارة المال في صدد ترجمته الى العربية لإرساله الى مجلس الوزراء

المركزية - علمت "المركزية" ان وزير المال الدكتور جهاد ازعور يعكف مع معاونيه في الوزارة على وضع التقرير النهائي عن النتائج التي اسفر عنها مؤتمر ستوكهولم.

وسيرفع الوزير أزعور نص التقرير الى مجلس الوزراء ليصار الى توزيعه على الوزراء للاطلاع على مضمونه وخصوصا المساعدات التي تقدمت بها الدول المانحة.

وتنشر "المركزية" ابرز ما جاء في هذا التقرير:

"نظمت الحكومة السويدية في 31/8/2006 في ستوكهولم بالتعاون مع الامم المتحدة، مؤتمرا للمساعدة الفورية للبنان والتي كانت مقدرة بـ/537/ مليون دولار، بينما قررت الدول المانحة في حينها مبلغا ناهز /900/ مليون دولار للمساعدات الانسانية العاجلة.

وكانت الحكومة اللبنانية قد طرحت في خلال المؤتمر مشروعها للاغاثة والمساعدات الفورية بما في ذلك الأضرار التي اصابت البنية التحتية. وأظهر تدمير ما يقارب /30000/ منزل ونزوح ما يقارب /500000/ لبناني داخل وطنه اضافة الى مغادرة 150000 شخص الى خارج لبنان.

ووضعت الحكومة اللبنانية مشروعا خصصت فيه مبلغ /75/ مليون دولار لتأمين منازل جاهزة لإعادة اسكان نحو 30000 عائلة.

ان وجود قنابل غير منفجرة وألغام نتيجة الحرب يشكل خطرا على السكان، لذلك خصصت الحكومة في مشروعها مبلغ 4.15 مليون دولار لإزالة هذه الألغام والقنابل.

أما على صعيد البنية التحتية فقد توزعت الاضرار وتاليا المبالغ الواجب تأمينها بموجب مشروع الحكومة على الشكل الآتي: قطاع الكهرباء /114/ مليونا، قطاع الاتصالات /134/ مليونا، قطاع النقل /484/ مليونا وفي البنية التحتية /4/ ملايين. كما ان هناك سبعة مشاريع اخرى متصلة بهذه القطاعات وتبلغ تكاليفها /148/ مليونا.

وعلى الصعيد الاجتماعي، والخدمات الانسانية والاجتماعية بما فيها مشكلات المياه والمصاريف الصحية والصحة العامة والمدارس اظهر التقرير انه لإعادة الامور الخدماتية الى طبيعتها يتطلب اصلاحها وإعادة تأهيلها مبلغا قدّر بموجب المشروع الحكومي /87/ مليون دولار.

على الصعيد البيئي والتلوث الذي اصاب الشاطئ اللبناني، يمكن معالجته من خلال مشروعين تبلغ قيمتهما /53/ مليون دولار.

وعلى صعيد العمل، فإن البطالة التي اصابت شريحة كبيرة من اللبنانيين ارتفعت نسبتها من 10 الى 25% بعد الحرب، وهناك ثلاثة مشاريع مطروحة في هذا المجال لإعادة العمل وتشغيل العاطلين عن العمل وتبلغ قيمتها 132 مليونا لخلق فرص عمل جديدة.

وفي ما يتعلق بالمخيمات الفلسطينية، ومن خلال منظمة "الأونروا" خصص مبلغ /3/ ملايين لإنشاء مساكن، وتوفير خدمات اجتماعية وفرص عمل جديدة.

اما القطاع الزراعي الذي تكبد خسائر كبيرة جراء الحرب فوضعت الحكومة مشروعين بقيمة /34/ مليونا لإعادة احياء هذا القطاع.

وخصص للقطاع الصناعي مبلغ /220/ مليونا.

اما الوضع المالي العام فقد اصيب هو ايضا بضرر انعكس سلبا في اسعار المواد الاستهلاكية التي ارتفعت لعدم توفرها في الاسواق.

وتقرر خلال هذا المؤتمر رصد مبلغ /900/ مليون دولار وهو رقم فاق بكثير المبلغ المطروح اساسا وهو /500/ مليون.

ان نسبة 87% من المبلغ المقرر هي عبارة عن هبة، اما نسبة الـ13% الباقية وتبلغ /120/ مليونا فهي بشكل دين.

ويصل عدد الدول المانحة الى 38 دولة، وتوزعت الهبات على الشكل الآتي: قطر 33%، الصندوق العربي للتنمية الاقتصادية والاجتماعية 13%، الامارات العربية المتحدة 8%، المملكة العربية السعودية 6.7%، المفوضية الاوروبية 10%، الولايات المتحدة 6%، والتي هي جزء من المبلغ الذي خصصته للبنان ويبلغ /230/ مليونا.

وتضمن التقرير جدولا مفصلا بالدول المانحة وبالقيمة المالية التي قدمتها للبنان:

قطر 300،000،000

الصندوق العربي للتنمية الاقتصادية والاجتماعية 114،114،000

الامارات العربية المتحدة 70،000،000

المملكة العربية السعودية 60،000،000

الولايات المتحدة الاميركية 55،000،000

الاتحاد الاوروبي 53،571،429

المؤسسة الاوروبية للاستثمار 38،265،306

ايطاليا 38،265،306

اسبانيا 34،438،776

المانيا 28،061،224

فرنسا 25،510،204

السويد 20،000،000

تركيا 10،000،000

هولندا 7،653،061

مصر 6،000،000

اليابان 5،000،000

جمهورية كوريا 5،000،000

بلغاريا 3،826،531

اليونان 3،188،776

فنلندا 3،000،000

دانمارك 3،000،000

الصين 2،503،129

بريطانيا 2،238،806

اوستراليا 1،526،718

بولندا 1،275،510

ايرلندا 1،275،510

رومانيا 637،755

النمسا 510،204

البرازيل 500،000

نيوزيلندا 462،963

ايسلندا 340،000

تشيكيا 281،000

سلوفاكيا 272،321

لوكسمبورغ 191،327

بلغاريا 127،551

قبرص 100،000

مالطا 30،612

استونيا 25،510

المجموع العام بالدولار: 896،193،529

 

دعا الجميع الى الانضواء تحت الموقف الوطني الحقيقي

يعقوب: نتائج الاداء الحكومي جاء اسوأ من توقعاتي ولا يمكن اي منطق اقناع احد ان المشكلة هي مشكلة السلاح

المركزية - انتقد عضو الكتلة الشعبية عضو تكتل الاصلاح والتغيير النائب حسن يعقوب اداء الحكومة الحالية، مشيرا الى ان لا احد يستطيع ان يدافع عن الخطأ، لافتا الى انه كان في الاساس من المنتقدين لتركيبتها ومن الذين اعتبروا انها مجموعة مصالح وتفتقد الى علاقات وتحالفات استراتيجية تستطيع من خلالها ان تنبثق القرارات الوطنية الكبرى التي تحدد الامور والمصائر، وهي محكوم عليها بالفشل. وقال يعقوب في حديث له اليوم: لقد جاءت النتائج اسوأ من توقعاتي ولم اكن اتصور ان موقفها خلال العدوان سوف يكون بهذا الشكل مع احترامي لكل التصريحات التي تقول انها انجزت ديبلوماسيا وسياسيا. اضاف: مع كل تقديرنا واحترامنا للقرارات الدولية ولكن نحن اثبتنا للعالم كله اننا استطعنا الصمود، يوم عزّ الصمود، وكنا النموذج الذي يجب ان يحتذى في عملية استرجاع الحق وتاليا لا يمكن اطلاقا ان يكون هناك اي نتيجة سياسية لهكذا صمود الا بالحجم المتوازن. ورأى ان اسرائيل كانت في الايام الاخيرة للعدوان مستعدة نتيجة الضغط الميداني عليها لأن تقدم التنازلات الكبيرة التي لم نستطع ان نتلقفها. وقال: ان الحكومة فشلت لأنها لم تستطع ان تأخذ الموقف والموقع الذي يحصن اكثر ويتماشى ويتوازى مع الواقع. ولم تستطع ان تدير بشكل كافٍ هذه العملية التي كانت عملية استثنائية على المستوى الميداني وكان للمرة الاولى الموقع الاسرائيلي منهزما.

ورأى يعقوب انه لا يمكن على الاطلاق لأي منطق ان يقنع احدا في العالم وفي الداخل ان المشكلة في لبنان هي مشكلة السلاح، ولا يستطيع احد ان يخبئ الصورة البشعة لاسرائيل التي كانت هي المعتدية دائما وعملية نقل الحجج بهذا الشكل هو امر معيب ويهين العقل والمنطق. لا نريد ان نسرد كل التاريخ الذي عانيناه مع العدو الاسرائيلي.

وعن اتهام البعض المطالبين بتغيير الحكومة بأنهم يعملون وفق اجندة سورية وإنهم يمثلون ريف دمشق قال يعقوب: ان هذا الامر يعيد بي بالذاكرة الى حجم الالتصاق والخضوع والخنوع للسوريين آنذاك عن الفريق نفسه. كل الكلام والهجوم الذي حصل على سوريا خلال الفترة الماضية هو استدراج لإعادة السوري بشكل او بآخر واستدراج للموقف الدولي ليعيد الامور الى ما كانت عليه وبالتحالفات والصداقات التي كانت. ان المنطق الطبيعي الذي يخدم وطنية لبنان واستقلاله الحقيقي هو ان تتحدث عن لبنان المستقل الذي يتعاطى بعلاقاته الاستراتيجية مع كل الموجودين في المنطقة، تحديدا من صداقة وعداوة. اضاف: عندما واجه العماد عون السوريين - ونحن على عتبة 13 تشرين - يومها كان وحيدا ولم يكن معه احد في هذا الموضوع وكان يستطيع ان يذهب الى الاجماع الوطني الذي يأخذه في ما بعد الى المغانم وهو يمكن ان يأخذ الثمن الاكبر لأنه كان الممانع الوحيد في هذا الموضوع. وعندما واجه منطق الطائف - وهو كان الوحيد - بخلفية امور عدة اهمها على الاطلاق منطق التوازن والاحباط المسيحي الذي ينادون اليوم بالخروج منه. فكل المسيحيين ينظرون الى الطائف انه قلص وأضعف وقلل من صلاحيات رئيس الجمهورية. عندما نرى ان العماد عون اخذ هذا الموقف آنذاك ودفع الثمن المتمادي في كل فترة النفي، كان الفريق المسيحي الآخر وتحديدا القوات اللبنانية، مع الطائف وذهب مع الطائف في الحكومة الاولى التي تشكلت ما بعد الطائف وكانت المشكلة في الحصة ودفع الثمن في ما بعد. هل ان الامتناع المتعقل عن الذهاب في تنفيذ المشروع الدولي المطلوب ومحاربة سوريا واسقاط النظام فيها هو عمالة لسوريا؟

واعتبر ان الحديث عن تعطيل المحكمة الدولية هو هرطقة ولا يستطيع احد ان يعيق المحكمة الدولية والتذرع بهذا الأمر هو لذر الرماد في العيون.

ودعا يعقوب الى الابتعاد عن كل السجالات والمواقف التي تبعّد ولا تقرّب، وقال: علينا بالحد الادنى ان ننسجم مع ذاتنا ومع وطننا ومع مصالحنا المباشرة المشتركة. وعندئذٍ لا يستطيع الاميركي، مهما تقربنا منه وتصادقنا معه وجلس معنا على موائد الافطار، ان يضع اولوياته على اولوياتنا سيما وان اولوياته في المنطقة تتعارض وتتناقض مع اولوياتنا لأنها اولويات اسرائيلية.

ودعا الى تصعيد وإعلاء الخطاب الوطني، مشددا على وجوب اخراج بعض اللبنانيين من الدهاليز التي يريد بعض السياسيين ادخالهم بها. ودعا الى التحرك لتخفيض سعر المازوت خصوصا واننا على ابواب الشتاء. وقال: كل الامور اصبحت مكشوفة ولم تعد هناك اشياء تغلف هذا الفساد وهذه العقلية الفاسدة التي تدار بها البلاد.

وختم يعقوب بالقول: نحن دعاة حوار والمرحلة مفتوحة للجميع لينضوي تحت الموقف الوطني الحقيقي.

 

عون يعمل بنصيحة جعجع: هذا هو جنبلاط

جان عزيز - الأخبار

يوم السبت الفائت، وبعدما أنهى ميشال عون كلامه في الأنطونية ــ بعبدا، خلال المؤتمر المخصص لموضوع مهجّري منطقة الجبل، مال أحد الضيوف المدعوين من السياسيين، إلى كتف ضيف آخر وهمس في أذنه: هل قصد الجنرال أن يكون خطابه مسيحياً بامتياز؟، فأجابه جاره: بل قصد استخدام الخطاب الوحيد الناجع مع وليد جنبلاط.

أوساط سياسية قريبة من التيار الوطني الحر أوضحت أن مضمون كلام عون كان في الواقع مندرجاً تحت سقفين اثنين: المقاربة القانونية المبدئية، والمقاربة السياسية الواقعية. وكل ما تقدم به من وقائع حول الحقائق والاعتذارات والتعويضات، يصب في هذين الإطارين تحديداً.

وتفصّل الأوساط نفسها لناحية المستوى القانوني المبدئي، فتذكر أن عون كان منذ عام 1991 معارضاً لقوانين العفو، حتى ذاك الذي شمله هو شخصياً واعتُبر مستفيداً من مفاعيله. ذلك أن عون يدرك قوانين الحرب، ويعرف أصول الحق الإنساني الملزم لكيفية خوض المعارك العسكرية. لذلك فهو لا يمكنه التغاضي عن انتهاك هذه القوانين، ولا عن الخروق المتمادية لذلك الحق. ورغم كون نظرية العفو العام الذي يلي الحروب والاضطرابات، قد تبنّتها جزئياً إحدى معاهدات جنيف، إلا أن عون يعرف ويردد أن الفقه الحقوقي الإنساني المعاصر، بات يتجه الى الاستعاضة عنها بالمفاهيم الحديثة حول آليات العدالة الانتقالية.

تضيف هذه الأوساط أن نتاج أعمال الأطر الدولية المتخصصة في هذا المجال، انتهت الى الوعي العميق بأن الخروج من الحروب الأهلية أو الداخلية لا يكون بطمس الحقائق، ولا بمحو الذاكرات الفردية والجماعية، ولا بتجهيل المرتكبين ولا بكمّ أصوات الضحايا وذويهم، بل بالانطلاق من الحقيقة الكاملة، وصولاً الى المصالحة الكاملة. وتشرح الأوساط نفسها أن الجهات الدولية المعنية بهذه الأنشطة تقيم إجراءات واضحة وثابتة لهذا الانتقال، وأخرى متبدّلة بحسب الدول والمجتمعات المعنية. ففي بعض الدول الأفريقية اعتبرت مساءلة المرتكبين ضرورية، فيما أسقطت في أمكنة أخرى. كذلك الأمر بالنسبة الى إزاحة المسؤولين، وعدم تركهم في مواقعهم أثناء الانتقال أو بعده. لكن إجراءين اثنين يظلان ثابتين في كل الأحوال، وهما الاعتذار من الضحايا، والتعويض عليهم، أو ما تسميه الهيئات الدولية جبر الأضرار. فمن دونهما لا يمكن القول بحصول أي مصالحة فعلية، بمفهوم الأعراف القانونية الدولية والتجارب التاريخية والمعاصرة. لذلك يعتبر عون أن لا مصالحات حصلت في لبنان بعد.

أما لجهة المستوى السياسي الواقعي والآني، فتكشف هذه الجهات عن سلسلة من الفضائح التي رافقت تعاطي السلطة مع الموضوع، ومع مؤتمر المهجرين نفسه. ومنها أن موعداً كان مطلوباً من الوزير المختص منذ 29 حزيران الماضي، للبحث في أوضاع البلدات الأربع: كفرمتى، عبيه، بريح وكفرسلوان. ليظل الطلب منسياً، حتى 48 ساعة قبل مؤتمر عون، حين تحركت دنيا الوزارة والحكومة وأوصيائهما فجأة وبسحر ساحر. ففي خلال يومين حدد الموعد المطلوب قبل شهرين، والتقى الوزير المعني أصحاب العلاقة، ليفاجئهم بكونه غير مطلع على الملف، متمنياً عليهم الصعود الى المختارة لشرب فنجان قهوة وحل القضية. وفي اليومين نفسيهما رتب موعد في بكركي وأعلن عن لجان غبّ الطلب، واستكتب أحد النواب المعنيين، وأعلن عن مصالحة الأحد، وقبض تعويضات الاثنين، الأمر الذي لم يحصل أمس، بل استعيض عنه بموعد جديد يوم الخميس المقبل، بعدما تبين أن وعود صرف الأموال، كما أعطيت، تشكل خرقاً قانونياً ودستورياً وجزائياً موصوفاً.

ونقلت الأوساط نفسها عن بعض الأهالي تأكيدهم أن اليومين المذكورين حفلا بسلسلة اتصالات من أرقام خلوية مغفلة، للتهويل على بعض الأهالي المعنيين، والضغط وحتى التهديد، فيما لو لم يحضروا الأحد الى المختارة. وسأل هؤلاء لماذا هذه المصالحة هي الأولى التي تتم في المختارة، لا في الوزارة المختصة؟ ولماذا الأولى التي لم تترافق مع أي وثيقة موقعة، ولا أي تعهّد، ولا أي ورقة؟ ولماذا هي الأولى التي جُرّ فيها الأهالي الى دارة المسؤول عن تهجيرهم، من دون أن يتمكنوا من زيارة قريتهم، حتى في يوم المصالحة المزعومة نفسه؟

وسط هذه الحقائق الدامغة، تسأل الأوساط القريبة من التيار: هل أعاد ميشال عون فعلاً فتح صفحة الحرب في كلامه يوم السبت؟ لتجيب جازمة: بل قصد طيّها نهائياً. لكن الصفحة لا تطوى إذا لم تُقرأ، وهي لا تُقرأ إذا لم تُكتب. وهذا ما أراد عون إنجازه. فيما جنبلاط هو من وقف في 13 حزيران 2005، بعد 45 يوماً على جلاء الجيش السوري، وبعد اجتماع ضمّ نوابه كلهم، وبينهم نائبان قواتيان، ليوجّه تحياته وشكره الى جنود جيش التحرير الشعبي، الذين صنعوا السلم في سوق الغرب عام 1989، في إشارة منه الى معركة 13 آب من ذلك العام، التي نفّذت بأمر سوري للانقلاب على تقرير اللجنة العربية الأول في حينه، وللتمهيد للاحتلال السوري للمناطق اللبنانية.

هل زادها الجنرال يوم السبت؟ بل يبدو أنه للمرة الأولى سمع من سمير جعجع. فالأخير هو نفسه من قال في حديث صحافي الى الشهيد جبران تويني في 1 شباط 1988: وليد جنبلاط كذاب. المشكلة معه أنه كذاب. لا أعرف إذا كانت لديه قناعات... إذا كان للمرء أخصام فليس ذلك مشكلة، إنما أخصام غير شرفاء فهذه كارثة.

عدد الثلاثاء ٣ تشرين الأول

 

نصر الله ــ الحريري: أبواب الحوار موصدة إلا في الأمن

نقولا ناصيف- الأخبار

مع أن الحادث الأمني الذي وقع السبت الفائت (30 أيلول) في الطريق الجديدة بين منتمين الى تيار المستقبل وحركة أمل لم يكن أكثر من تعبير عن حجم الاحتقان في شارعي الطرفين، ولم يتخطَّ كونه إنذاراً ليس إلا، فإن أوساط الطرفين تقلل من أهميته لسببين على الأقل: أولهما أن أياً منهما ليس في وارد الخوض في فتنة مذهبية وليس في وسعه حمل وزر قرار كهذا، وثانيهما أن الجهة الأمنية المعنية بفرض الأمن بالقوة على أنصار هذا الفريق أو ذاك هي الجيش اللبناني. ولعلّ اقتناع الطرفين بالاحتكام الى الجيش بعدما استدعيت قوى الأمن الى ساحة الاشتباكات هو الدافع الرئيسي الى عدم الذهاب أبعد مما حصل. وهما بذلك يتفقان على تقويم مشترك لما حدث في الطريق الجديدة، على أنه ليس مؤشر صراع مذهبي آت.

ما حصل السبت الفائت كان جزءاً من واقع تردٍّ آخذ في التدهور يسود العلاقة بين تيار المستقبل والفريق الشيعي بشقيه حزب الله وحركة أمل. لكنه أبرز أيضاً أن المسألة الأمنية، منذ بدأت حرب 12 تموز وحتى انتهائها، كانت وحدها خط الاتصال المفتوح بين الطرفين بغية التنسيق تفادياً لأي حادث أمني كان متوقعاً آنذاك في أي وقت نظراً الى الواقع الذي نشأ عن تهجير ألوف السكان الشيعة من جهة، وتحت وطأة تشنج سياسي ظاهر، ومذهبي كامن، ولّدته تلك الحرب وساهمت المواقف السياسية المتعارضة في الأيام الأولى منها في تسعيرها. وسرعان ما ساهم الحوار الأمني الذي أجراه ممثلان عن حزب الله وتيار المستقبل على امتداد ثلاثة أسابيع في فتح منافذ على حوار سياسي استمر حتى 27 أيلول الماضي بحثاً عن إطار تفاهم محتمل يتجاوز انهيار الثقة بين هذين الفريقين منذ بدأت الحرب الإسرائيلية. وفي ضوء سلسلة اجتماعات بين المتحاورين، وهما من الوثيقي الصلة بالأمين العام لـحزب الله السيد حسن نصر الله ورئيس الغالبية النيابية سعد الحريري، توصلا الى بضعة أفكار تمهّد تدريجاً لمعاودة الحوار على مستوى رفيع، توطئة لاجتماع بين نصر الله والحريري. وتركزت هذه الأفكار على:

وقف التعرّض للرموز من الطرفين.

اللجوء إلى التهدئة في وسائل إعلامهما ووقف الحملات المتبادلة لتخفيف الاحتقان في الشارع.

وضع تصور مدوّن يكون أشبه بمذكرة تفاهم على غرار تلك التي جمعت في 6 شباط الفائت نصر الله والرئيس ميشال عون، يحدّد القواسم المشتركة بين حزب الله وتيار المستقبل، على أن يكرّس هذا التفاهم اجتماع نصر الله والحريري.

لكن الخطاب الذي ألقاه رئيس الغالبية النيابية في إفطار قريطم مساء 27 أيلول نسف كل هذه الجهود، وتحديداً الهدنة التي سبقت مهرجان الانتصار الذي نظمه حزب الله في 22 أيلول. وتعزو أوساط الفريق الشيعي انهيار الحوار السياسي الى:

1 ـ أن كلاً من الحريري ورئيس الحكومة فؤاد السنيورة كانا قد وجّها رسائل الى نصر الله عشية 22 أيلول داعيين إياه الى التهدئة ومخاطبة الألوف بلغة لمّ الشمل في سياق مواجهة النتائج التي ترتبت على حرب 12 تموز، وإعادة الاستقرار الى الحياة السياسية اللبنانية.

2 ـ فوجئ الفريق الشيعي بعد 48 ساعة على مهرجان الانتصار بإطلاق كل من رئيس اللقاء الديموقراطي النائب وليد جنبلاط من المختارة ورئيس الهيئة التنفيذية في القوات اللبنانية سمير جعجع من حريصا، في 24 أيلول، حملات عنيفة على الأمين العام لـحزب الله عكست نقضاً لمراحل متقدمة كان قد قطعها المتحاوران باسم نصر الله والحريري. وإذ تجاهل حزب الله ردي فعل جنبلاط وجعجع اللذين يتصرفان على أنهما المتصلبان رأس حربة قوى 14 آذار، فإن إفطار قريطم بدا أكثر إقلاقاً للفريق الشيعي نظراً الى خصوصية ظلت حتى قبل الحرب الإسرائيلية على لبنان تجمع بين الزعيمين الشيعي والسني. وخلافاً لحوار مقطوع بكليته بين نصر الله وكل من جنبلاط وجعجع خارج طاولة مؤتمر الحوار الوطني، فإن نصر الله والحريري التقيا مراراً لساعات طويلة قبل أن يفترقا على أكثر من تباعد في وجهات النظر. باتت خيارات كل من الطرفين وجهاً لوجه، وتكاد توصد أبواب المصالحة بينهما.

3 ـ في تقدير الفريق الشيعي أن الغالبية تنتقل من مرحلة إسقاط الشراكة (التحالف الرباعي) التي نشأت عن انتخابات 2005 وتأليف الحكومة الحالية الى مرحلة أكثر تقدماً هي إلغاء هذا الفريق، عكستها سلسلة أقاويل تصل الى مسامع الحزب منسوبة الى الحريري في الإفطارات الأخيرة، ومن بينها قوله إنه سيكون ثمة حل ما للحزب وسلاحه في غضون ثلاثة أشهر، الأمر الذي يحمل الفريق الشيعي على التوجس والاعتقاد بوجود خطط جديدة لمواجهة سلاح حزب الله في موازاة تنفيذ القرار 1701 الذي لم ينص في أي حال على هذا الجانب من المشكلة.

مفاد ذلك أنه لا أحد من الطرفين يتوقع من الآخر أن يطرق بابه، إلا أن ذلك يمهّد لمزيد من تصعيد التشنّج. وخلافاً لما عمد اليه الحزب في السجالات الداخلية بتحييده رئيس الغالبية عن الأفرقاء الآخرين في 14 آذار، بات الحريري يسدّد انتقادات مباشرة وعنيفة الى نصر الله من غير أن يسميه.

أما مآل ذلك، فهو الانتقال بالمواجهة الى نطاق آخر انطلاقاً من اعتقاد الفريق الشيعي بأن المبادرة هي في يد المعارضة التي تضمّه وعون وسائر الأحزاب خارج الائتلاف السياسي الحاكم. وهي المعنية بوضع آلية دفع الحكومة الى أحد خيارين يقودان الى الهدف نفسه، تعديلها أو إبدالها بحكومة وحدة وطنية، عبر الوسيلة الوحيدة المتاح الآن، وهي الشارع.

والواقع أن اللبنانيين خبروا أكثر من شارع في أكثر من أزمة، وكل منها بأبطاله وقضيته مثّل نموذجاً لمواجهة مفتوحة. خَبِروا شارعاً أسقط حكومة الرئيس عمر كرامي في 28 شباط 2005 كما أسقط من قبل حكومته الأولى في 6 أيار 1992. وخَبِروا شارعي 8 آذار و14 آذار 2005، وشارع 5 شباط 2006 في الأشرفية عندما هاجم متشددون سنّة بعض أحيائها المسيحية وأمعنوا فيها تخريباً، وشارع 6 حزيران عندما غضب أنصار حزب الله من برنامج تهكّم على الأمين العام لـحزب الله في برنامج بسمات وطن فطاول الأمر اعتداءً على أحياء مقابلة للضاحية الجنوبية، وشارع 8 أيار عندما نفّذ الفريق الشيعي والتيار الوطني الحر تظاهرة مناوئة للحكومة احتجاجاً على المعالجات الاقتصادية.

فأي من هذه ينتظر الغالبية الحاكمة وحكومة السنيورة بعد عطلة الفطر؟

عدد الثلاثاء ٣ تشرين الأول

 

الغجر: قرية لبنانية سكّانها سوريّون وتحتلّ إسرائيل شطرَيها

الأثنين, 02 أكتوبر, 2006

تشغل بلدة الغجر التي احتلتها اسرائيل من سورية سنة 1967 مع اراض لبنانية، موقعا استراتيجيا على تلة تشرف على نهر الوزاني، ومن هنا اهميتها بالنسبة الى اسرائيل.

كما ترتدي القرية اهمية من الناحية الامنية لانها كانت تشكل تقليديا "فجوة امنية" في السياج الحدودي يتم من خلالها تهريب الاسلحة والمخدرات الى اسرائيل. ويعيش في القرية 2500 شخص جميعهم سوريون في الاصل لكنهم يحملون الهوية الاسرائيلية، وتفصلها عن هضبة الجولان السورية المحتلة بوابة حديدية. وبعد احتلالها في 1967، قام اهالي الغجر ببناء منازل على القسم اللبناني من البلدة الذي يشكل ثلثها ويمتد بعمق 700 الى 900 متر وبعرض 300 الى 800 متر. وهو الجزء الذي اعادت اسرائيل احتلاله خلال هجومها الاخير على لبنان والذي بدأ في 12 تموز.

ومع توقف المعارك في منتصف آب الماضي، قام الجيش الاسرائيلي باحاطة البلدة بسياج حديدي شائك ارتفاعه متران ونصف المتر من الجهات الشمالية والشرقية والغربية.

وخلف السياج الشائك على بعد عدة امتار منه، قام الجيش الاسرائيلي بحفر خنادق بعرض مترين وعمق مترين، بالاضافة الى سواتر ترابية اقيمت من الجهات الثلاث للقرية بحيث باتت معزولة تماما عن الاراضي اللبنانية. وبالاضافة الى ذلك، قطع الجيش الاسرائيلي الطريق التي كانت تصل الغجر بقرية العباسية التي تبعد نحو 800 متر عنها وحيث يوجد موقع للقوة الدولية الموقتة (يونيفيل) باشراف مراقبين هنود. فقد حفر الجيش الاسرائيلي حفرة كبيرة على الطريق عرضها عشرة امتار بعمق ثلاثة امتار تجعل الوصول الى القرية بالسيارة مستحيلا. ومن هذا الموقع يمكن مشاهدة العلم الاسرائيلي على مبنى بلدية الغجر. واعلنت اسرائيل في السابق عزمها على اقامة جدار فاصل بين الشطر السوري واللبناني للغجر الواقعة على سفوح جبل حرمون بين لبنان وسورية. وقبل الحرب الاخيرة كان حزب الله يسيطر على القسم الشمالي للبلدة.

 

كفى مهرجانات ومهاترات

بشارة شربل -البلد

الأثنين, 02 أكتوبر, 2006

هل يمكن للسياسيين والزعماء والخطباء المفوهين وأصحاب الكاريزما التي لا تقاوم أن يعطوا بلدهم فرصة على الأقل للتنفس؟

سؤال يوجه الى سائر القوى السياسية بعد حفلات الصراخ والاثارة والقبضات المرفوعة والأصابع الممدودة والألسنة المسنونة. وهو يصدر من باب الرجاء والتمني كون المواطنين العاديين لا يملكون ازاء عروض الشدة والبأس والتحشيد الا الاعتصام بالصبر واطلاق الأمنيات بألا يؤدي هذا الاصطفاف السياسي ـ الطائفي المخيف الى المحظور الذي يتحدث عنه الخطباء أنفسهم ويدّعون أنهم يسعون بأيديهم وبأرجلهم وبكل ما يملكون من قوة الى منع حصوله. كفى مهرجانات. وكفى مهاترات أيضاً. سمعنا كل المواقف السياسية، الجيد منها والرديء، الحسن والأحسن، والطريف وغير المستظرف، وخلصنا الى أنه كلما التقى جمع استثار جمعاً آخر، وكلما علا صوت ورددت وراءه جماهيره المعجبة الولاء، ارتفع صوت أشد وأقسم الأتباع على كتابة اسم زعيمهم بالدم ان فقدت الأقلام. فنحن بكل صراحة لسنا في واحة ديمقراطية حتى ولو أن نظامنا يسمح بممارسة الديمقراطية. شعبنا يحب الاكشن الذي يتجاوز حدود النقاش والمقارعة بالأفكار الى حدود المغامرة والمقامرة ممزوجتين بالشهوة الى السلطة ورائحة الدم والغبار. شعبنا، وهنا لا نبالغ على الاطلاق، لا يزال يؤخذ بالبلاغة وبعبادة الفرد ويُلبس العباءات، وجاهز للحوربة وللتحارب ولوضع مصير البلاد ومستقبل سلمه في خبر كان. محزن حقاً مشهد الناس تذهب الى الساحات تصفق وتعاهد وتعلن انها في مواجهة ساحات أخرى وان النزال موعده قريب ليس تحت قبة البرلمان ولا على صفحات الصحف، بل في الشارع حيث تترجم الحماسة احتكاكات، وفي الملاعب حيث تتحول الرياضة ميداناً للتعبير عن المذهبية البغيضة والطائفية العمياء.

وضعنا لا نحسد عليه. ولا صحة للتطمينات التي تؤكد ان شعبنا واع ولن يذهب الى الفتنة وانه جرّب المجرب ولن يخرب بلده من جديد وانه يميل الى المصالح الحزبية والفئوية لكنه يتجنب المس بالمصالح الوطنية وأسس العيش المشترك. شعبنا يبرهن يومياً انه قادر على تكرار المآسي والدليل على ذلك انه يصغي الى زعماء ينبشون القبور ويثيرون الحساسيات الكامنة ويستدرجون التأييد من باب اللعب على العواطف حتى ولو اشتعلت في أطرافها النيران.

شعبنا ساذج. يصدق ان الآلهة شريكة في السياسة، وان الأحداث التي يحشر فيها قدر لا رادّ له، وان حدود العقل ضيقة، وان الزعماء الذين يتحدثون عن النظافة ملائكة منزلون، وان الفساد هو فساد الادارة وليس فساد الخيارات السياسية، وان العلة في التفاصيل وليست في الأصل. شعبنا مسكين لأنه لم يصدق ان الذين يسلبونه عقله يسلبون مستقبل أبنائه عبر سلبه فرصة بناء الدولة التي يدمرونها يومياً بأيديهم. أقل ما يمكن أن يطالب به المواطن الخائف على هذا الوطن من هذا التمادي في التحريض الذي يأخذ أحياناً شكل أزمة خيارات وطنية ويتلوّن أحياناً أخرى بمطالب سياسية ولكنه عموماً يستخدم مصطلحات توقظ الغرائز، هو أن يدعو الى هدنة مهرجانات عسى الوقت يهدئ أعصاب المتوترين، وينزل سلاماً في قلوب الثائرين، ويجنب البلاد خضات نرى بشائرها التافهة بين صبية الأحياء ونجهل مآلها اذا تعهدها الكبار المتربصون.

 

اوري لوبراني مع جميل مروة والنائب اللبناني مصباح الاحدب على طاولة واحدة في محاضرة مشتركة في معهد اميركي منتصف الشهر الماضي

03/10/2006 - تقرير خاص قناة المنار - علي هاشم / ما الذي يجمع منسق الأنشطة الإسرائيلية في جنوبي لبنان قبل التحرير أوري لوبراني، بالصحافي اللبناني جميل مروة رئيس تحرير صحيفة الدايلي ستار اللبنانية الناطقة بالإنكليزية، سؤال يبدو أنه بات من واجب القضاء اللبناني المختص توجيهه للأستاذ مروة الذي إعترف بلسانه بهذه العلاقة التي وطدت بالثقة المتبادلة أثناء محاضرة مشتركة مع النائب اللبناني مصباح الأحدب في معهد واشنطن لدراسات الشرق الأدنى في السادس عشر من أيلول المنصرم. وقال جميل مروة رئيس تحرير صحيفة الدايلي ستار: "كان لي الفرصة اكثر من مرة للحديث مع صديقي المختلف - اذا اردتم في العربية نقول "الصديق اللدود" - السيد اوري لوبراني، الذي ادار عملية الاحتلال في الخمسة عشر عاماً الماضية للبنان. وعندما تكلمنا بعد ان تخطينا مرحلة بناء الثقة والتي بالمناسية تأخذ وقتاً مع اوري، سألته عن سبب وجوده في لبنان لخمسة عشر عاماً . حسناً لقد حدثني عن السنوات الثلاث الاخيرة من الاحتلال ولماذا انتم هناك لا جواب، ليس هناك سياسة واضحة. على شاشة التلفزيون مؤخراً، في منتصف الحرب طلب الي كما باقي الصحفيين والمحللين ان اعطي وجهة نظري في الوضع قلت اني اريد ان اكون حليفاً لاسرائيل" وإذا كان الصحافي العتيق فخورا على ما يبدو بهذه العلاقة، فإن نائب الأمة المتشدق كما رفاقه في الرابع عشر من شباط بالحرية والسيادة والإستقلال لم ينبس ببنت شفة وكأن ما يسمعه أمر عادي لا جريمة يعاقب عليها القانون. النائب الشباطي والصحافي العتيق، كانا ضيفان على المعهد المعروف بعلاقاته بكيان العدو على طاولة مشتركة مع الملياردير الصهيوني الأميركي مورتايمر بنجامين زيكرمان الذي كان يدير اللقاء.وأثناء الندوة التي حضرها عدد من المثقفين الأميركيين والإسرائيليين كان هذا التعليق لأحد المنظمين الذي قال : "هناك تعليقات قالها المتحدثون هنا، اعتقد انه لو كان لدينا محاضرين من اسرائيل لكان هناك تلاقي". نائب الأمة لم يكتف بمهزلة زميله الصحافي، بل أدلى بدلوه الذي أرضى القسم الأكبر من الحضور بإعتباه مزارع شبعا اللبنانية المحتلة إختراع أجبرت الدولة اللبنانية على القبول به. وكما بدأت الندوة بكارثة الإعتراف تلك، فإن النهاية كانت أكثر كارثية، بتحسر نائب الشمال الأحدب، على عجز من أسماه بجيش الدفاع الإسرائيلي على نزع سلاح حزب الله متسائلا كيف للجيش اللبناني أن يفعل ذلك دون دعم يذكر. وقال النائب الأحدب: "في اطار الدعم هناك الدعم الموجه للجيش اللبناني ، وعندما يعجز جيش الدفاع الاسرائيلي عن نزع سلاح حزب الله عسكرياً كيف تتوقع ان تفعل ذلك القوات المسلحة اللبنانية التي جاهدت للحصول على 3000 قطعة سلاح الشهر الماضي للقيام بالمهمة".