المغوار العوني بيار رفول هو استنساخ للمقاوم محمد رعد

الياس بجاني

01 شباط/15

رابط المقالة على موقعنا/اضغط هنا

 

منقول بجبالنا الأبية: سبحان يلي بيغير وما بيتغير.

كل يوم منردد هالمثل الجبلي شي مية مرة كل ما نشوف ع التلفزيونات سياسيين وناشطين واعلاميين ورجال دين كانوا بمحل وصاروا بمحل تاني.

منشوفون حاملين مباخر وع يبخروا بوقاحة وجحود ودون خجل أو وجل لدول وأحزاب وسياسيين كانوا 100% ضدون وعم يحاربون.

هودي فقدوا إيمانون، وغيروا جلودن، وبدلوا شعاراتون، وأجروا لساناتون، وباعوا ضمايرون، وتنكروا لدماء الشهداء، وقبلوا بدناوة نفس وخساسة يكونوا صنوج وطبول ومرتزقة.

متل يوداص، ومتل الطرواديين، ومتل الملجمي، ومتل كل حدا ما عندو كرامي خانو وتجابنوا وغرقوا بانسان الغريزة.

وين كان مثلاً الغدنفر اميل رحمة ووين صار؟ وليش وبقديش؟

وين كان المنظر كريم بقرادوني ووين صار وليش وبقديش؟

وين كانوا نمور الأحرار الأشاوس، ووين صاروا؟ وليش وبقديش؟

وين كان سيدنا بإيام الشهادة للحق، والصوت العالي، وبرامج تلفزيون تلي لميار ووين صار؟ وليش؟

وين كانوا كل زلم ميشال عون الحاليين بإيام الاحتلال السوري والنفي ورايات الحرية والسيادة والإستقلال، ووين صاروا؟ وليش؟

وين كان الجريصاتي سليم ع إيام لحود والإحتلال السوري وشو كان عم يعمل؟ ووين صار وشو عم يعمل اليوم حد عون وليش وبقديش؟

وين كان الفرنسيسكاني والمترهب، النائب عباس الهاشم قبل ال 2005، وشو كان عم يعمل، ومع مين، وشو كان خطو السياسي والوطني والمقاوماتي؟ ووينو العباس اليوم وشو عم يعمل برابية عون وجبرانو وتلفزيونه، وليش، وبقديش؟

وإذا بدنا نكمل ونسمي يلي تلونو وتغيرو وباعو، قلال من طاقمنا السياسي والإعلامي بعدون بنفس المحل، وبعدون بنفس الخط، وبعدون ع نفس القناعات والمواقف يلي كانوا فيها ومعها وعليها قبل ال 2005.

مبارح تفرجنا ع مقابلة فظيعة مع المغوار بيار رفول ع تلفزيون ال او تي في، ويا ريتنا ما تفرجنا ولا سمعنا. يا حرام ويا حيف ع الرجال!!

الشيخ بيار، ربنا يرد عنو الحسد وصيبة العين، كان بمحل وصار بمحل تاني. والسؤول ليش ومنشان شو وبقديش؟

كان بلبنان والأرزات والسيادة والحرية والعنفوان والمنفى والإستقلال،

كان مقاوم شرس ضد السوري واحتلاله وزلمه من الأوباش،

وكان ضد كل يلي بدون يحتلو لبنان، وصار بإيران وبجيبة حزب الله ومع المحتل ومن ادواته. حيف ع الرجال وضيعانون!!

مبارح حكي المغوار بيار عن شبعا وقال هي محتلة من إسرائيل، ومن حق حزب الله يعمل حرب منها، ونسي شو كان بيقول عنها عونه من باريس.

بالواقع هو ما نسي لأن ذاكرته بعدا منيحة، بس تناسى لأنو هيك المصلحة الرئاسية والكرسي ببعبدا بدها وهيك عونه بدو.

يا حرام ع هيك رجال ما عندون بقوي للحق ولدماء الشهداء ورخاص كتير.

الشيخ بيار، مجد وكبر وعظم السيد نصرالله وحزبو ومقاومته وصدقه وشجاعته، وراح من خلال المقابلة شي مية مرة ع إيران ودورها الفظيع

الشيخ بيار فعلاً حط شي مية وزك لمحمد رعد. دخلكون ليش ومنشان شو وبقديش؟

دخلكون هيدا تعتير وقلة إيمان وخور رجاء وبس؟ لا ، بل تعاسة وكوارث ومحل وبؤس!

نيالو عون بهيك رفول المنسق العام لتياره، ونيالو تيارو المش وطني بهيك زلم.

دخلكون شو عم ينسق الرفول عند عون؟ إذا حدا بيعرف يخبرنا ويطمننا.

حقيقة، نيال عون وربعو والزلم والودائع ببيار المنسق المفوه والعبقري والمستنسخ عن محمد رعد.

فعلاً غريب الإنسان بأطباعه والغرائز والجنون،

وغريب قديش بيصير هالإنسان رخيص وتافه وهامشي ومسطح بعقله ومنطقه ولسانه وحججه يوم يلي بيبيع فيه كرامته وبيروح عند عمو ابليس.

السؤال يلي منسأله لبيار رفول ول غيروا هو: شو راح تاخدوا معكون يوم يلي ربنا بيسترد منكون وديعة الحياة؟

وعنكون منجاوب ومنقول: بس بتاخدوا معكون اعمالكون وزوادتكون الإيمانية متل كل الناس.

يا أبطال التلون والإسخريوتية ما حدا بياخد معو شي من هالدني، كل يلي عليها بيقى عليها.

فتحوا زوادتكون الإيمانية وشوفو شو فيها قبل فوات الآوان.

وربنا بيقبل توبة كل مرتد وشاطر وواقع في التجربة يعود إليه طالباً المغفرة.

بالنهاية، ما متوا ما شفتوا يلي ماتو!!

*الكاتب ناشط لبناني اغترابي

عنوان الكاتب الألكتروني

phoenicia@hotmail.com

 

رابط مقابلة رفول على موقع تلفزيون عون ال او تي في/اضغط هنا/ وهي موضوع كلامنا الساخر والتهكمي أعلاه.

تحذير/لسنا مسؤولين عما يصيب السيادي والحر والبشيري في حال جازف وشاهد المقابلة