النائب اللبناني أكد أن المخابرات السورية هددته وقتلت الحريري

مصباح الأحدب لـ "السياسة": لا بديل عن قوى"14 آذار" لأنها لا تنتمي إلى حزب سياسي

بيروت - من منى حسن السياسة 24 حزيران 2006

كشف نائب رئيس حركة التجدد الديمقراطي النائب مصباح الاحدب بان الرئيس اميل لحود اصبح اليوم خارج لبنان, وهناك من يساوم عليه في الخارج, واذا نجحت الصفقة فسيدفع لحود ثمنها.

وقال: ان اميل لحود ليس محميا من الدستور كما نسمع وليس محميا من الشعب كما يقولون بل هو محمي من قبل سورية.

ووصف الوضع السياسي في لبنان بالتافه بسبب عدم وجود المصداقية لدى كل القوى السياسية فاليوم نشهد تراجعا في شعبية كل القوى السياسية, قوى 14 اذار, شعبية "حزب الله", وكذلك "التيار العوني" لان هناك اخطاء ارتكبت ومصالح شخصية طغت على المصالح العامة ومصلحة الوطن.

واكد ان المهرجان الذي حصل في ذكرى الرئيس الشهيد رشيد كرامي في طرابلس كانت شعبيته مستعارة من قبل سليمان فرنجية, فالهتافات التي سمعناها كانت تشيد بفرنجية وليس بال كرامي.

واعتبر الاحدب في حوار لالسياسة ان تقرير براميرتس احرز تقدما واضحا في قضية اغتيال الرئيس الحريري. واتهم الاحدب المخابرات المشتركة اللبنانية-السورية بانها شاركت في عملية الاغتيال وسال كيف يمكن ادخال 1200 كيلو من المتفجرات الى لبنان من دون علم مسبق ومشاركة من هذه المخابرات.

وطالب بعدم التركيز على اسقاط الحكومة في الوقت الحاضر لان اسقاطها حاليا امر مستحيل ولن ينجحوا في ذلك, كاشفا ان المخابرات اللبنانية-السورية المشتركة هددته مرات عديدة.

وفيما يلي نص الحوار:

* لا يزال موضوع وفاة حارس منزلك خاضع للاجتهادات, فهل اقدم على الانتحار ام تمت تصفيته تحت التعذيب, ما هي حقيقة الامر?

في الحقيقة ان هذا الموضوع لا يزال من اولويات اهتماماتي حتى هذه اللحظة وانا اتابع مجريات التحقيقات عن كثب وقد طلبت من وزير الداخلية اجراء تحقيق مستقل وقد وافق على ذلك وهذا ما اعتبره سابقة واشكره عليها. هناك تقارير تشير الى انه انتحر وبعض التقارير التي ارسلت الينا تشير الى انه جرت تصفيته. نحن بانتظار الانتهاء من التحقيقات حتى معرفة الحقيقة.

* هل هناك من رابط بين الجهة التي اطلقت النار على منزلك والجهة التي ارادت تصفيته في السجن?

لقد تبين من مجريات التحقيق ان حارس منزلي هو الذي اطلق النار عليَّ وعلى عائلتي وهذا هو الامر الخطير.

* من الجهة التي اجبرته على اطلاق النار باتجاه منزلك?

هذا هو السؤال الذي يحيرني, ولكن للاسف لقد توفي قبل معرفة هذه الجهة.

* الم يتوصل التحقيق الى الجهة التي طلبت منه اطلاق النار على منزلك?

ان التحقيق اشار ان هناك جهة طلبت منه ذلك, ولكن حتى هذه اللحظة لم يتم التعرف عليها. من هنا انا اتابع مجريات الامور عن كثب حتى نكشف الجهة التي طلبت منه اطلاق النار على منزلي.

* هل تتعرضون للتهديدات حاليا?

في السابق, انا تعرضت للتهديد وقد اعلنت عن ذلك عبر وسائل الاعلام ولكن اليوم لم اتعرض لاي تهديد وما يهمني معرفة ملابسات الوفاة لاني لا اقبل ان يتم لفلفة هذا الموضع على الاطلاق, خصوصا وان البعض حاول ان يستغلها بشكل سلبي وضدنا, من اجل اعطاء انطباع بان مصباح الاحدب هو الذي اعطى الاوامر للقوى الامنية من اجل سجن حارسه, فهذا الامر لا اقبل به لذلك اريد معرفة الحقيقة.

* كيف تصف الوضع السياسي الراهن في البلد خصوصا في ظل الجمود الحاصل وعلى كل المستويات الاقتصادية والمالية والسياسية?

ان الوضع السياسي في لبنان اصبح تافها بسبب عدم وجود المصداقية لدى كل القوى السياسية فهناك اخطاء كبيرة ارتكبت من كل الاطراف السياسية بشكل عام. فاليوم نشهد تراجعا في شعبية قوى 14 اذار حتى ان شعبية "حزب الله" قد تراجعت كذلك "التيار العوني" لان هناك محاولات لفرز البلد بطرق متعددة وهي لا تزال قائمة بسبب مصالح متعددة, وهذا الامر ينعكس سلبا على مصداقية كل القوى السياسية دون استثناء.

* لماذا فشلت كل القوى السياسية برايكم?

انا لا اقول باننا فشلنا بل قلت ان هناك اخطاء ومصالح شخصية طغت على المصالح العامة ومصلحة الوطن, ما ادى الى تراجع وعلى كل المستويات. فالجميع يجلس على طاولة الحوار وتتخذ قرارات وحتى الان لم تنفذ. وهذا ما ادى الى هذا التراجع.

* لماذا وضع لبنان مجددا على الرزنامة الاقليمية?

لقد وضع لبنان على الرزنامة الاقليمية مجددا لاسباب متعددة وهذا ما ادى الى ما وصلنا اليه, فهناك جمود وانتظار وغياب تام كامل لاي تحرك شعبي.

* البعض يقول انه عام 2007 سيقسم لبنان الى فيدراليات?

ان لبنان يشهد اليوم فرزا طائفيا في البلد وانا اتذكر اثناء ولادة لقاء "البريستول" كنت النائب السني الوحيد الذي يشارك في هذا اللقاء, كذلك فانه كان في هذا اللقاء حلفاء شيعة ايضا فاين هم الان... هناك قوى سياسية ابتعدت عن لقاء "البريستول" حتى لا تحرج "حزب الله". في حين ان "حزب الله" لا يخجل بعلاقاته مع سليمان فرنجية وعمر كرامي وغيرهما من القوى السياسية. ففي العمل السياسي لا يجوز ان نسلم بضرورة عدم ازعاج اطراف محددين ونتنازل عن الاشخاص الذين وقفوا الى جانبنا.

* هل هناك بديل عن قوى 14 اذار في المرحلة الحالية?

انا اقول بصراحة انه لا بديل عن 14 اذار, فقوى 14 اذار لا تنتمي الى حزب سياسي بل هي التي رفضت الوجود السوري, وطالبت بالتغيير من اجل حرية لبنان وسيادته واستقلاله.

* لماذا الان تم اكتشاف الشبكة الارهابية, فهل لعجز الاجهزة الامنية ام بسبب غياب القرار السياسي?

لا اريد ان ادخل بتفاصيل الشبكة الارهابية ولا بتفاصيل تسييس هذا الموضوع. انا اهنئ مخابرات الجيش اللبناني على هذا الانجاز العظيم وفي المقابل لا يجوز تسييس القضية لا في هذا الاتجاه ولا بالاتجاه الاخر.

* هل برايكم ان هذه الشبكة لها علاقة بالاغتيالات السياسية التي حصلت في السابق?

لا اعرف, لذلك قلت لا يجب ان يتم تسييس هذا الموضوع ويجب على التحقيق ان ياخذ مجراه الطبيعي, لان استباق التحقيق واطلاق المواقف هو امر غير مقبول. فنحن نطالب بتحقيق واضح وشفاف.

* هل هناك شبكات ارهابية اخرى في لبنان?

اكيد هناك عدة شبكات ارهابية موجودة على ارض لبنان ويجب ان تكتشف من قبل الاجهزة الامنية.

* كيف تقيم تقرير براميرتس الاخير?

ان تقرير براميرتس احرز تقدما واضحا في قضية اغتيال الرئيس الحريري, خصوصا وان القاضي براميرتس يملك لغة تخلتف عن لغة ميليس. فليس هناك من تناقض وهو حافظ على كل الخطوات التي بداها ميليس ولكن هناك تمايزا في الاسلوب. ان القاضي براميرتس قد ترك في تقريره الاخير كل الاحتمالات مفتوحة واعتقد ان الامور تسير بالاتجاه الصحيح.

* لقد اتهمت قوى 14 اذار في السابق بان النظام اللبناني-السوري المشترك هو الذي شارك في عملية الاغتيال. هل ما زلتم تتهمون هذا النظام?

لقد هددت في السابق من قبل اشخاص ينتمون الى المخابرات المشتركة اللبنانية-السورية. كما ان الرئيس الحريري قد تعرض لعدة تهديدات. ان الرئيس الحريري قد تم اغتياله على ارض لبنان وكانت المخابرات المشتركة اللبنانية-السورية تتسلم الامن على كامل الاراضي اللبنانية, فكيف يمكن ادخال 1200 كيلو غرام من المتفجرات الى هذا البلد من دون علم مسبق ومشاركة هذه المخابرات?

* هل للقيادة السورية علاقة بهذا الاغتيال?

ان براميرتس اوضح في تقريره انه يجب الفصل بين الاشخاص والنظام, كذلك فان الشيخ سعد الحريري اشار بان معرفة الحقيقة لا تؤثر على العلاقات بين سورية ولبنان.

* هل تعتبر نفسك محاصرا في طرابلس?

منذ ان تسلمت النيابة وانا محاصر نحن لدينا حلفاء في طرابلس وجميعهم ينتمون الى قوى 14 اذار.

* ولكن تصريحات الوزير محمد صفدي لا تدل على ذلك?

ان الوزير محمد صفدي هو حليف وهو في قوى 14 اذار قد تكون هناك خلافات تكتيكية ولكن التباين في وجهات النظر هو امر عادي ولا يفسد للود قضية.

* هل هناك امكانية لاسقاط حكومة الرئيس السنيورة?

ان التركيز على اسقاط الحكومة هو امر غير مقبول, لاننا يجب ان نتفق اولا على الحكومة البديلة ورؤيتها المستقبلية.

* هل سينجحون في اسقاطها?

على الاطلاق. لن ينجحوا في اسقاط الحكومة ما لم يكن هناك تغيير فعلي في لبنان, فالتغيير يجب ان يكون على مستوى تغيير رئيس الجمهورية وتصحيح هذا الخطا ووضع قانون جديد للانتخابات.

* طاولة الحوار فشلت في اسقاط اميل لحود فهل هذا الملف طوي نهائيا ما يعني ان لحود مستمر في ولايته الممددة?

ان الرئيس اميل لحود اصبح خارج لبنان, وهناك من يساوم عليه في الخارج وهناك تسويات تتم بين قوى الخارج واذا تمت هذه التسويات فاميل لحود ليس محميا من الدستور كما نسمع وليس محميا شعبيا كما يقولون, وهو محمي من سورية.

* في حال نجحت المفاوضات الاوروبية-الايرانية-السورية-الاميركية هل تخشون من صفقة لازاحة لحود?

اذا تمت هذه الصفقة يمكن ان يدفع ثمنها اميل لحود.

* هل هذه الصفقة ستنعكس على الوضع في لبنان?

طبعا ستنعكس على الوضع في لبنان ولكن لا اريد ان استبق الامور, فلننتظر...

* هل انت متفائل في مستقبل لبنان?

انا جدا متفائل في مستقبل لبنان لاسباب عديدة.. اولها ان محاولة فرز اللبنانيين كما يحاول البعض قد فشلت لان السواد الاعظم من اللبنانيين ليس معنيا بهذه التجاذبات القائمة, كما ان الظروف الاقليمية التي كانت ضد مصلحة لبنان قد تكون لمصلحته اليوم وهذا الامر ليس عيبا. واذا كان هناك تشابك بين مصلحة لبنان والمصالح الدولية فليكن حتى يستفيد لبنان منها.