المنسقية العامة للمؤسسات اللبنانية الكندية

يوم 19 كانون الأول/2013

 

عناوين النشرة

*الزوادة الإيمانية/رسالة يعقوب الفصل 4/13حتى17/فمن يعرف أن يعمل الخير ولا يعمله يخطئ

*قراءة هادئة وعقلانية وموضوعية لسمير فرنجية في الوضع اللبناني المتفجر مع نقد ذاتي وعرض لحلول

*فيديو/من تلفزيون المستقبل/مقابلة مع النائب السابق سمير فرنجية/18 كانون الأول/13

*بالصوت/من تلفزيون المستقبل/مقابلة مع النائب السابق سمير فرنجية/18 كانون الأول/13

*نشرة الأخبار بالإنكليزية

*نشرة أخبارنا العربية المفصلة لليوم/18كانون الأول/13

*سمير فرنجية: المطلوب من 14 آذار وضع تصور وخطة للحل/الياس بجاني

*فارس خشان وشهادة للحق في رزم ملفات لها علاقة بالمحكمة الدولية من اجل لبنان

*فيديو/من تلفزيون المستقبل/مقابلة مع الإعلامي السيادي فارس خشان تركزت على ملف المحكمة الدولية من أجل لبنان وعلى محاولات حزب الله الفاشلة لتعطيلها وتشويه مصداقيتها/18 كانون الأول/13

*ملخص مقابلة فارس خشان مع تلفزيون المستقبل من موقع يقال نت/18 كانون الأول/13

*مكتب المدعي العام للمحكمة الدولية لـ"النهار": الدليل كافٍ والمحاكمة ستُجرى بشفافية مطلقة

*سليمان ترأس اجتماعا حضره ميقاتي وخليل وابوفاعور عرض الاجراءات لمساعدة اللاجئين السوريين بعد العاصفة

*الرئيس سليمان هنأ البابا: للتصدي بحزم للاعتداءات الارهابية

*هل مرت سيارة صبوبا المفخخة في عرسال/الحجيري: يتهموننا بلا أدلــة "فليحلّوا عنا"

*فارس خشان: لا يستطيع حامي المتهمين أن يعلمنا العدالة وما دام نصرالله مرشدا للجمهورية فلتسمي 14 آذار جعجع رئيسا للجمهورية

*آشتون: لضبط النفس

*حزب الله ينعي مقاتلا جديدا هو محمد ناصر أمهز

*10 قتلى لحزب الله في تفجير صبوبا

*الرئيس بري يحذر من جر لبنان نحو الفوضى وتحويله الى "ساحة جهاد"

*الرئيس بري أرجأ الجلسة التشريعية الى 28 ك2 لعدم اكتمال النصاب غانم: الكلام عن فراغ مؤسساتي انشائي ولا وجود له في الدستور

*بري: استهداف الجيش ينذر بإغراق البلد في الفوضى

*الرئيس أمين الجميّل عرض الاوضاع مع سفيري قطر والارجنتين

*امانة 14 اذار : لتشكيل حكومة قادرة وتفويت الفرصة على المخربين وأنصار الفراغ

*معراب تنظم مؤتمر"المسيحيون في لبنان والشرق الأوسط: تحديات وآفاق"

*النائب فادي كرم رد على اسود: مهاجمتك للقوات يأتي في مسار الخونة بائعي قضية المسيحيين

*وزير الثقافة السابق سليم وردة في رسالة الى الراعي: لتوفر بكركي غطاء مسيحيا موحدا لموقع رئاسة الجمهورية

*النائب زياد اسود أسود راثيا سامر رزق: ثمة دولة متروكة مباعة

*العلامة الشيخ عفيف النابلسي: التحريض المذهبي وراء استهداف الجيش

*زهرا لـ"السياسة": الحديث عن التنسيق مع بكركي للتوافق على الرئيس "بدعة نرفضها"

*الراعي وعون توافقا على إجراء الاستحقاق الرئاسي في موعده

*النائب هادي حبيش: لتحييد لبنان عن الأزمة السورية وضبط الحدود

*الوزير فادي عبود: استشارات الانتخابات الرئاسية مع بكركي مهمة

*مقتل طفلتين سوريتين بانهيار سقف

*الوفاء للمقاومة تشترط على عون: في حال وُجد توافق حولك لسنا ضد ترشحك للرئاسة

*الرئيس الجميل ليس "مهووساً" بالرئاسة: هناك "استهتار بالوحدة الوطنية"

*"حزب الله": الفكر التكفيري له بيئة حاضنة في لبنان

*وزير الداخلية مروان شربل: الساحة اللبنانية مكشوفة ولتحصين الوضع الأمني عبر تشكيل الحكومة

*دلالات استمرار استهداف مواقع لحزب الله بلبنان

*إيران تستأنف المحادثات الفنية مع القوى العظمى غدا في جنيف

*منظمة حظر الاسلحة الكيميائية تعلن تفاصيل خطة تدمير الترسانة السورية

*السفير الأميركي لدى سوريا روبرت فورد: لا دور للأسد في المرحلة الانتقالية

*وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف: تسوية الملف النووي الايراني تغني عن درع الدفاع الصاروخي الأوروبي

*المرصد السوري: جهاديون يقطعون رؤوس ثلاثة رجال علويين في عدرا قرب دمشق

*مصر تضع السياح الإيرانيين في قائمة "الممنوعين"

*الرئيس المصري المعزول محمد مرسي سيحاكم بتهمة التخابر والإرهاب

*السعودية ستتحرك "مع او بدون الغرب" حيال سوريا وايران

*زاسبيكين التقى جعجع: المجتمع الدولي مهتم بالحفاظ على لبنان آمنا

*بطرس حرب: همنا انتخاب رئيس جمهورية يحقق الأكثرية المطلوبة سواء من 8 أو من 14 آذار

*الهـم الامني الى الواجهة محليا و "مكانك راوح" سـياسـيا

*الحكومة غير السـياسـية تلاقي اسـتحسـانا لدى الافرقـاء

*"حزب الله" يرصد تحركات لمشبوهين يسعون الى ضرب الامن

*فتفت: "مكانك راوح"

*انصار الأسير في تشييع الظريف

*شربل وقرطباوي تفقدا سجن رومية: بدء التفتيش في المبنى ب والتعجيل في المحاكمات

*المحكمة تقترب و"حزب الله" يزداد توتراً/علي حماده/النهار

*البيئات الحاضنة.. والمشروع الإيراني/اياد ابوشقرا/الشرق الأوسط

*إيران والتزامها بعقد الصفقة/ديفيد إغناتيوس/الشرق الأوسط

*مصادر درزيّة سوريّة: زيارة ارسلان لجبل العرب اعتبرها الأسد كثورة سلطان باشا الأطرش

*زياد الرحباني يشتم الأحياء والأموات ويؤلّه نصرالله ويفضح عواطف فيروز

*عن فيروز ونصرالله/حازم الأمين

*تهيئة لبنان لضمه للمثلث الطائفي /جاسر عبد العزيز الجاسر/الجزيرة السعودية

*نفاق غربيوالحرب في سوريا/حسان حيدر/الحياة

*زياد بن أبيه والخطبة العوراء/أنطوان مراد - رئيس تحرير إذاعة "لبنان الحرّ

*نجاح "جنيف" رهن بالتفاهم الأميركي - الروسي ولا حلّ في لبنان إلا بحلّ الأزمة السورية/ اميل خوري/النهار

*المزيد من الغزل الإيراني/عبد الرحمن الراشد/الشرق الأوسط

*الواجب الجهادي" بين الولاء.. والإغراء/علي الحسيني/المستقبل

 

تفاصيل النشرة

 

الزوادة الإيمانية/رسالة يعقوب الفصل 4/13حتى17/فمن يعرف أن يعمل الخير ولا يعمله يخطئ

ويا أيها الذين يقولون: سنذهب اليوم أو غدا إلى هذه المدينة أو تلك، فنقيم سنة نتاجر ونربح، أنتم لا تعرفون شيئا عن الغد. فما هي حياتكم؟ أنتم بخار يظهر قليلا ثم يختفي. لذلك يجب أن تقولوا: إن شاء الله، نعيش ونعمل هذا أو ذاك! ولكنكم الآن تباهون بتكبركم، ومثل هذه المباهاة شر كلها. فمن يعرف أن يعمل الخير ولا يعمله يخطئ.

 

فارس خشان وشهادة للحق في رزم ملفات لها علاقة بالمحكمة الدولية من اجل لبنان
 
فيديو/من تلفزيون المستقبل/مقابلة مع الإعلامي السيادي فارس خشان تركزت على ملف المحكمة الدولية من أجل لبنان وعلى محاولات حزب الله الفاشلة لتعطيلها وتشويه مصداقيتها/18 كانون الأول/13
اضغط هنا لقراءة ملخص مقابلة فارس خشان مع تلفزيون المستقبل من موقع يقال نت/18 كانون الأول/13
 
مهم جداً الاستماع للمقابلة كونها تحكي الحق وتشهد للحقيقة حول كل ما يتعلق بالمحكمة الدولية من أجل لبنان

 

قراءة هادئة وعقلانية وموضوعية لسمير فرنجية في الوضع اللبناني المتفجر مع نقد ذاتي وعرض لحلول
فيديو/من تلفزيون المستقبل/مقابلة مع النائب السابق سمير فرنجية/18 كانون الأول/13

بالصوت/من تلفزيون المستقبل/مقابلة مع النائب السابق سمير فرنجية/18 كانون الأول/13
نشرة الأخبار بالإنكليزية
نشرة أخبارنا العربية المفصلة لليوم/18كانون الأول/13 

سمير فرنجية: المطلوب من 14 آذار وضع تصور وخطة للحل
الياس بجاني/18 كانون الأول/13/في عملية نقد ذاتية وعقلانية ومنطقية وصادقة ل 14 آذار وهو من أهم أركانها، وفي رسائل محددة وموجزة وعملانية إلى لحزب الله، وعلى خلفية الأخطار التي تهدد لبنان وفي مقدمها الحرب الأهلية-المذهبية، وظاهرة التكفيريين، تناول النائب السابق سمير فرنجية بصراحته المعهودة كافة الملفات الساخنة على الساحة اللبنانية وخصوصاً تلك المرتبطة بالثورة السورية وحزب الله والوضع الطرابلسي ودور الجيش وبالانتخابات والسلم وبناء الدولة، كما تطرق إلى التبدل الإقليمي الداهم والجاد بنتيجة الاتفاق الغربي-الإيراني ناصحاً حزب الله أن يعي ما يحدث وينسحب من سوريا ومؤكداُ أن مشروع 8 آذار قد فشل وبالتالي على الجميع العودة إلى مشروع الدولة. مقابلة فيها الكثير من الرؤية للمستقبل

 

مكتب المدعي العام للمحكمة الدولية لـ"النهار": الدليل كافٍ والمحاكمة ستُجرى بشفافية مطلقة
موسى عاصي/النهار
عرضت "النهار" وجهة نظر فريق الدفاع عن المتهمين الخمسة في جريمة اغتيال الرئيس رفيق الحريري من التحضيرات للمحاكمة التي ستبدأ في السادس عشر من كانون الثاني المقبل. واليوم تعرض وجهة نظر مكتب المدعي العام للمحكمة نورمان فاريل، الذي أكد أن الدليل (الاتصالات) الذي يعتبره الدفاع غير كاف لتوجيه الاتهام للمتهمين الخمسة في التورط في الجريمة، هو دليل كاف وذلك "من وجهة نظر قاضي الدرجة الأولى الذي وجّه على أساسه التهمة لهؤلاء الأشخاص". وأكد المدعي العام أن هذا الدليل سيقدم أمام المحكمة "خلال محاكمات قضائية شفافة ومفتوحة على الرأي العام". وفيما يتوقع الدفاع توقيف المحاكمات بعد انطلاقتها في حال ضم ملف المتهم الخامس حسن محمد مرعي الى ملف المتهمين الأربعة (مجموعة عياش)، رأى مكتب المدعي العام أن هذا الاجراء "يتطلب قرارات قضائية من الدائرة الابتدائية في شأن ما إذا كانت المحاكمة ستتوقف، افساحاً في المجال أمام الدفاع لدرس ملف مرعي أم لا، وما الفترة التي يمكن أن تتوقف خلاله المحاكمة"، مشدداً على ان فريق الادعاء "سيواصل في هذا الوقت عمله كالمعتاد بغض النظر عن المهل المحددة من المحكمة". وأوضح مكتب فاريل ان الادعاء سيتخذ في المرحلة المقبلة، وخلال المحاكمة، كل التدابير من أجل متابعة اجراءات المحاكمة بالسرعة المطلوبة، مشدداً على "أن المدعي العام يراعي تماماً المهل الزمنية المحددة، ويحترم توقيت نهاية ولاية المحكمة الدولية في شباط 2015". لكنه أشار الى أن القرار النهائي في تحديد الوقت والمهل يعود الى عوامل كثيرة لا تتعلق دائماً بالمدعي العام. أما بالنسبة الى التصريحات الأخيرة التي أدلى بها المحقق الدولي السابق بو أستروم، وخصوصاً حول الشبهات التي وجهها للعميد وسام الحسن، قال مكتب المدعي العام: "إن موقف الادعاء واضح جداً من هذا الملف. نحن نصر، مرة أخرى، على أن السيد بو أستروم لم يعمل أبداً لمكتب المدعي العام للمحكمة الخاصة بلبنان، وأقواله التي أعلن عنها أخيراً هي آراء شخصية لا تمثل موقف المدعي العام". وفي هذا الإطار، علمت "النهار" من مصادر موثوق بها في المحكمة الخاصة بلبنان، أن المحكمة بدورها تعتبر أن بو أستروم يتحدث عن نفسه "فهو محقق سابق وليس له اليوم أي سلطة، والقضية خارجة عن يده تماماً". وفي حال أراد الدفاع أن يعرض لمواقف أستروم الأخيرة، قالت أوساط المحكمة ان "هذا حقه الطبيعي في أن يقدم كل ما لديه من اجل القيام بعمله للدفاع عن موكليه". من جهة أخرى، توقع الناطق الرسمي باسم المحكمة مارتن يوسف لـ"النهار"، ان تستغرق المداخلات المبدئية (التي ستبدأ في 16 كانون الثاني) لكل من الادعاء وفريق المتضررين والدفاع، نحو أسبوع كامل، على أن تبدأ بعد ذلك المحاكمات بعرض الادعاء لملفاته في الجزء الأول من المحاكمة، والمخصص بعرض مفصل لموقع الجريمة، وسيتم خلال هذه المرحلة استجواب عدد من الشهود الخبراء. وأشار يوسف الى ان لقاء التاسع من الشهر المقبل هو لقاء وضع اللمسات الأخيرة لانطلاق المحاكمات.

سليمان ترأس اجتماعا حضره ميقاتي وخليل وابوفاعور عرض الاجراءات لمساعدة اللاجئين السوريين بعد العاصفة

وطنية - رأس رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان في القصر الجمهوري في بعبدا بعد ظهر اليوم، اجتماعا حضره رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي ووزيرا الصحة العامة والشؤون الاجتماعية علي حسن خليل ووائل أبو فاعور، عرض خلاله الاجراءات التي اتخذت في موضوع اللاجئين السوريين، خصوصا خلال العاصفة الأخيرة حيث تم التأكيد على ضرورة عدم تقاعس المنظمات الدولية العاملة في مجال الإغاثة عن القيام بواجباتها كاملة بما يخفف الأعباء على اللاجئين السوريين وعلى المواطنين اللبنانيين على السواء.

ميقاتي

وكان الرئيس سليمان عرض والرئيس ميقاتي للتطورات السياسية والأمنية والحكومية الراهنة والعمل الحكومي بشكل عام في هذه الفترة.

خليل

وعرض رئيس الجمهورية مع الوزير حسن خليل الأوضاع العامة والشؤون المطروحة على بساط البحث والنقاش راهنا.

ابو فاعور

وتناول الرئيس سليمان مع أبو فاعور الوضعين السياسي والحكومي وعمل وزارته في هذه الفترة، وقد اطلعه أبو فاعور على تطور مسار البرنامج الوطني لدعم الأسر الأكثر فقرا الذي استفادت منه لغاية الآن 40355 عائلة تضم 183947 فردا موزعين على كل المحافظات اللبنانية.

ونوه سليمان بنشاط ابو فاعور وطاقم الوزارة، مثنيا على "الجهود التي قاموا بها"، داعيا إلى "المتابعة في تنفيذ بنود هذا المشروع الوطني".

 

الرئيس سليمان هنأ البابا: للتصدي بحزم للاعتداءات الارهابية

وطنية - باشر رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان نشاطه اليوم، بمتابعة الوضع الامني في البلاد حيث اطلع من كل من: وزير الداخلية والبلديات في حكومة تصريف الاعمال مروان شربل وقائد الجيش العماد جان قهوجي، على التفاصيل والمعلومات المتوفرة عن الحادثة التي حصلت على الحدود الجنوبية والاعتداءات الارهابية التي طاولت الجيش في مجدليون وجسر الاولي، وكذلك الانفجار في منطقة اللبوة والصواريخ التي طاولت منطقة الهرمل وثكنة الجيش فيها. وكرر الرئيس سليمان وجوب التصدي بشدة وحزم لهذه الاعتداءات وملاحقة القائمين بها والمخططين لها واعتقالهم.

قرطباوي

وعرض رئيس الجمهورية مع وزير العدل في حكومة تصريف الاعمال شكيب قرطباوي للأوضاع العامة وعمل القضاء وتكثيف عمل الاجهزة القضائية في هذه الفترة.

ابو جمرا

وتناول الرئيس سليمان مع النائب السابق لرئيس الحكومة اللواء عصام ابو جمرا التطورات السياسية والحكومية الراهنة.

لبنانيو جنوب السودان

من ناحية ثانية، اطمأن الرئيس سليمان من وزير الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الاعمال عدنان منصور على اوضاع اللبنانيين في جنوب السودان، بعد الحوادث الاخيرة التي وقعت هناك ووجوب متابعة الوضع.

تهنئة البابا

في مجال آخر، ابرق رئيس الجمهورية الى قداسة الحبر الاعظم البابا فرنسيس مهنئا بعيد ميلاده السابع والسبعين. وحيا الرئيس سليمان "الخطوات الاصلاحية باعتماد الشفافية الكاملة على مستوى مسؤولي الكنيسة والمنحى والسلوك الانساني البابوي الذي اعتمده قداسته تجاه الاطفال المرضى والمعوقين، وتمثل في عيده بالطريقة التي احتفل بها بالعيد مع اشخاص مشردين وجدوا في اللفتة البابوية ما يبلسم جراحهم في هذه الحياة، مثمنا دعوة رأس الكنيسة الجميع الى الاصغاء الى صوت الرب في عالم اليوم، وما تحمل من ايمان لا يتزعزع بكرامة الافراد والشعوب.

شكر على تعزية

وزار بعبدا النائب ارتور نظاريان والنائب السابق سيبوه هوفنانيان لشكر رئيس الجمهورية على التعزية بوفاة والدة النائب السابق هوفنانيان، وكانت مناسبة للحديث عن شؤون الساعة سياسيا وحكوميا.

مخزومي

ومن زوار بعبدا رئيس حزب الحوار فؤاد مخزومي الذي وضع الرئيس سليمان بحسب بيان للحزب، في "أجواء لقاءاته الخارجية في فرنسا وإيطاليا وبريطانيا والفاتيكان، في ظل الظروف الصعبة للبنان التي تتطلب أقصى الجهود والدعم الخارجي"، لافتا إلى "القرار الإيطالي تقديم الدعم إلى الجيش اللبناني والذي عبرت عنه زيارة إنريكو ليتا لبيروت الأسبوع الماضي". وقال مخزومي "إن لبنان يحتاج إلى خطة طوارئ عاجلة على صعيدي الداخل والخارج، ففي الداخل يجب قيام ائتلاف اعتدال من سائر الطوائف اللبنانية للضغط على القوى السياسية من أجل التوافق على حكومة إنقاذ وطني تأخذ في عين الاعتبار الأوضاع الأمنية الخطرة، وتضطلع بمهمات تفعيل المؤسسات والنظر بجدية إلى الأوضاع المعيشية والخدماتية والإقتصادية السيئة. وفي الخارج، العمل على إشراك لبنان في القرار، في ظل التحضير لمؤتمر جنيف 2 الخاص بالمسألة السورية وما يمكن أن يكون له من تداعيات على بلدنا، فضلا عن الإتفاق الأولي في شأن الملف النووي الإيراني، بما يحفظ له حقوقه على المستوى الدولي كما على المستوى الإقليمي". وشدد مخزومي على أنه "يجب عدم ترك البلد في حالة فراغ في ظل حكومة تصريف أعمال"، مؤكدا "ضرورة النظر إلى كل الخيارات المطروحة والبحث في الحلول الضامنة لاستمرار مؤسسات الدولة".

 

هل مرت سيارة صبوبا المفخخة في عرسال/الحجيري: يتهموننا بلا أدلــة "فليحلّوا عنا"

المركزية- دخلت عرسال دائرة الضوء مجددا. فبعيد استهداف نقطة التبديل التابعة لحزب الله في صبوبا فجر أمس، أشارت معلومات صحافية الى ان السيارة المفخخة أتت من القلمون ومرت في عرسال قبل أن تصل الى هدفها في صبوبا، حتى ان بعض المقربين من قوى 8 آذار، لم يترددوا في القول ان "طريق الموت باتت تمر في عرسال". وتعليقا على هذه الاتهامات، قال رئيس بلدية عرسال علي الحجيري لـ"المركزية"، ان "هناك 9 نقاط للجيش في عرسال، اي ان الجيش يطوقها بالكامل، ونحن نطالبه دائما بالانتشار على الحدود، فما المطلوب منا أكثر من ذلك؟ لا أدري لماذا يحاولون دائما زج اسم عرسال في جميع الحوادث الامنية التي تحصل، وهذا الامر غير صحيح. ونحن نؤكد ان كل فرد يخل بالامن وموجود في المدينة، نرفع الغطاء عنه، كائنا من يكن. واذا كان لديهم اثبات يدل على تورط أي شخص من عرسال، لتأت الدولة وتأخذه. نحن نحاول دائما تهدئة الوضع في المدينة، لكن لا تكاد تمر فترة من الهدوء حتى يكيلوا الاتهامات مجددا للمدينة، وغالبا من دون اثباتات او وثائق، "فليحلّوا عن عرسال".

 

فارس خشان: لا يستطيع حامي المتهمين أن يعلمنا العدالة وما دام نصرالله مرشدا للجمهورية فلتسمي 14 آذار جعجع رئيسا للجمهورية

يقال نت/18 كانون الأول/13/

عرّف مستشار التحرير في "يقال.نت" الزميل فارس خشان ، بأنه " صحافي لبناني متفاعل مع شعبي ووطني والمحكمة قضية عمري" وأضاف في مقابلة مع الزميلة بولا يعقوبيان ضمن برنامج "إنترفيوز" على قناة "المستقبل": "أنا متعاقد مع صحيفة المستقبل بصفة صحافي ولدي قضية أدافع عنها وأكتب عنها حتى الرمق الأخير . أنا متمسك بمهنتي وبقضيتي شاء من شاء وأبى من أبى. وأكد بأنه "خسر مروحة كبيرة من العلاقات بسبب موضوعيتي هذه. في بلادنا الباطل إنتصر بسبب الجدل حول الموضوعية". وأضاف: لا أؤمن بالجمود أمام الموت وما يحصل له علاقة بأهلنا وبأرضنا ودورالصحافي هوأن يكون صاحب موقف. ووصف خشان بأن هناك جمود بالمحكمة وبأن سيرُها بطيء وقال:"حاولت أن أقول إنها حيادية إنما بشكل مُطلَق. فريق أهالي الشهداء هم منزعجون لذلك وكذلك فريق الدفاع." وقال إن جميل السيد هو الدينامو السري لدى فريق حزب الله وأن وكلاء الدفاع لديهم كل شيء من داتا الإتصالات إلى الباقي وذلك من خلال هذه الدولة. وإعتبر إعلام المستقبل في ما يختص بالمحكمة هو "إعلام حريص ولم يكُن يوماً متراجعاً ونحن وسيلة إعلامية لها هدفها وهو الوصول إلى الحقيقة، في حين أن 8 آذار يخجلون من علاقاتهم بخصوص المحكمة وهم مستعدون على أن يغيروا بها قدر ما يشاؤون عكسن اتماما."

وكشف خشان أن اللواء أشرف ريفي منذ زمن أعطاه معلومة فمرَّرها عن طيبة قلب وهي حول مداهمة شقة في منطقة معوَّض وكان أن قامت القيامة عليه . وحول قضية اللواء وسام حسن وإتهامات المحقق الدولي بو أستروم قال خشان :"الحسن تناولته إشاعات كثيرة منذ أن كان حياً لكن ، لمَ تعود هذه الإتهامات قبل شهر من بدء المحكمة، ومن قام به هو طرف ثالث هو حزب الله"وإعتبر أن بو أستروم خفَّف المعطيات الحتمية وأعادنا بالتحقيق الى "الإنطباع" بأن المتفجرة التي طالت موكب الرئيس الحريري كانت من تحت الأرض معتبرا بأنه لا يُقدِّم ولا يؤخِّر إلا بالحملة الإعلامية التشكيكية، وأن فاعليته إنتهت بمجرد أن لجنة التحقيق لم تعتمد وجهة نظره. هو تصرَّف بأخلاق شرطي خفيف.

وأكد أن بو أستروم لم يكن نائبا لديتليف ميليس وهناك محقق آخر أشار أن الإنفجار أتى من الفضاء! مؤكدا أن ما فعله ميليس لا علاقة له بما إكتشفه الشهيد وسام عيد . وأضاف نحن ذاهبون الى 16 كانون الثاني وهناك من يحاول أن يعيدنا إلى14 شباط 2005 لكنه لن ينجح. وكشف أن رئيس الموكب الأمني للرئيس الشهيد رفيق الحريري هو شخص ميداني مسؤول . وسأل خشان من أخفى الكاميرات؟ وقال إن سليمان فرنجية كان وزيراً للداخلية وكان علي الحاج مديراً عاماً للأمن الداخلي فلمَ كل هذه الإدعاءات، مذكرا أن اللواء أشرف ريفي لم يكن يومها مسؤولاً. وأضاف أنهم وجدوا في بيوت الضباط الأربعة مضبوطات تخص الدولة. وأكد أن الرئيس سعد الحريري من أرسل اللواء الحسن إلى التحقيق فلَيتهم هم يرسلون متهماً واحداً على الأقل وليكفوا عن هكذا تلفيقات. وقال خشان " لا يحق لحامي المتهمين أن يعلمنا العدالة".

وقال إن المخابرات الإيرانية والسورية والتابعة ل حزب الله هم من يديرون شبكة المعلومات لتلفيقها وفبركتها. وعن إتهامه بفبركة شهود الزور قال: بحق تربيتي ومُثلي العليا وبحق كل ما أملك أنا لم ولن ومن المستحيل أن أطلب من أحد أن يظلم شخصاً وقال :لم أفهم سرّ الهجوم الهائل عليّ من قِبَلِهم إلا عندما سمعت ما قاله ‏هسام هسام. هو قدّم نفسه بأنه ‏الشاهد المقنَّع. وسأل خشان ما هي صفة جميل السيّد كي يأخذ إفادتي؟ من هو كي يظهر عبر وسائل الإعلام ليتَّهم من يريد وكما يشاء؟ وأكد أن هناك 9 أشخاص لدى المحكمة وأنا من بينهم مُعرَّضون لخطر شديد وكشف قائلا: " سنرى إفادات وحضور خبراء وشهود والمحاكمات ستكون على الهواء مباشرة".

وحول إنتقال الرئيس الحريري إلى لاهاي قال خشان: لا أعلم إذا كان سينتقل أم لا ولكنني اتمنى ان يفعل ليشهد على هذا العمل العظيم. وأشار إلى أن الأسماء الإتهامية المُحتملة ستُعمَّم لدى إنطلاق المحكمة الدولية. وذكّر ب نيسان 2005 ،خلال إنسحاب الجيش السوري من لبنان، كيف رفع حزب الله رفع شعار الإنتصار وقال "من ينتصر لا تهمه الخسائر لكنهم سيخسرون خسائر مكلفة جداً." وعما يقال بأن فريق 14 آذار ينظّر من الخارج قال "معلِّمهم"الخميني عاش 20 عاما في باريس لماذا لم يذهب معهم ويقاتل؟ وكذلك العماد عون الذي لديه عمى بصيرة وهو هرب من قصر بعبدا إلى السفارة الفرنسية ووقَّع على إتفاق هروبه. وإعتبر أن وليد جنبلاط هو الإدانة الفاضحة لسلوكية حزب الله في التعامل معه مؤكدا أنه لا يناور مع الحزب في تعاطيه معه.

وقال إننا دفعنا ثمنا كبيرا ألا وهو ثمن إغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري من شهداء ودماء وإنقلابات و7 أيار وعدوان تموز و إحتلال وسط بيروت والكثير الكثير، لا فتا إلى أن عدوان تموز له علاقة بعدم تسليم المتهم عبد المجيد غملوش. وكشف خشان أن حزب الله قرر أن يسلِّم جثة جوزيف صادر إلى مخابرات الجيش لكنهم رفضوا.وقال: "طلب العماد عون من هذا المسؤول الذي أخبرني الأمر بأن يتم إرجاء البحث في الموضوع إلى ما بعد الإنتخابات النيابية في العام 2009"

ووصف ما حصل بين الوزيرين العريضي والصفدي بأنه هو أهم هدية للمجتمع المدني! وقال "أتمنى أن يحذو حذوهما باقي المسؤولين من مبدأ من أين لك هذا." وإعتبر أن ما يحصل في صيدا اليوم من هجوم على مراكز الجيش يذكرنا ببدايات حزب الله في الثمانينات، وطالب الجيش اللبناني بفك إرتباطه بحزب الله وأن مشكلته تكمن بمديرية توجيهه. وشبّه حزب الله بجبهة النصرة والقاعدة وقال خشان "هو لا يختلف عنهما بشيء. القاعدة عندما إحتاجت إلى ملجأ لم تجده إلا في إيران"، وكشف "أن داعش تقبض مليون و800 ألف دولار من النظام السوري شهريا لقاء إرهابها، وقال "إن الدول العربية ستسقط إن لم تدعم الثورة السورية وشعوبها لن ترحمها في الداخل".

وعن ظاهرة الشيخ أحمد الأسير قال لم تدم معركته العسكرية أكثر من 6 ساعات فلم يريدوننا أن نخاف من مسكين بعد أن تحصل تركيبة ما مقابل من يختطف البلد لأجل حربه في سوريا. وعن عودته إلى لبنان قال أعود ساعة أشاء لأن ليس بحقي إلا دعوة مطبوعات وروى كيف إتصل به الرئيس سليمان وطلب منه ملازمة منزله في العام 2009 لأن قرار القتل أزيل عن الجميع إلا عنه .

وطالب 14 آذار أن تسمي سمير جعجع رئيسا للجمهورية .

 

آشتون: لضبط النفس

المركزية- أعربت الممثلة العليا للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية ونائبة رئيس المفوضية الأوروبية كاثرين آشتون، عن قلقها حيال حوادث إطلاق النار على الخط الأزرق بين لبنان وإسرائيل التي أدت بحسب التقارير إلى مقتل جندي إسرائيلي ولاحقاً إلى إصابة جنديين لبنانيين، وحثت إسرائيل ولبنان على التحلي بأعلى درجات ضبط النفس، داعية جميع الأطراف إلى المساهمة في تبديد أجواء التوتر. وشددت آشتون في بيان، على دعم الاتحاد الأوروبي للدور الذي تؤديه اليونيفيل في تعزيز السلام والاستقرار في جنوب لبنان. كما رحبت ودعمت التحقيقات التي تجريها اليونيفيل حالياً لكشف الملابسات على الأرض. وجددت التأكيد على أهمية التزام إسرائيل ولبنان بقرار مجلس الأمن الدولي 1701 وتنفيذه بالكامل، في سبيل بلوغ حل طويل الأمد يؤدي إلى استعادة السلام في المنطقة.

 

حزب الله ينعي مقاتلا جديدا هو محمد ناصر أمهز

كل يوم يسقط قتلى وجرحى لحزب الله في سوريا حيث يشارك نظام الأسد في قتل الشعب السوري وفي هذا السياق نعى الحزب مقاتلا جديدا من عسكره قضى في سوريا هو محمد ناصر أمهز من بلدة أمهز البقاعية

 

10 قتلى لحزب الله في تفجير صبوبا

ذكرت " المستقبل" أن السيارة التي انفجرت في صبوبا في جرود منطقة اللبوة البقاعية استهدفت فاناً يقلّ نحو عشرة عناصر من "حزب الله" أثناء توجههم لتبديل رفاقهم في سوريا وقد تمّ تفجيرها عن بُعد عند مرور الفان بقربها ما أدّى إلى مقتلهم جميعاً. وغم الغموض الذي لفّ الإنفجار، بسبب الطوق الذي ضربه "حزب الله" حول موقع التفجير، والتكتم على نتائجه وما خلّف من ضحايا في صفوفه عناصره، تقاطعت المعلومات عند ثابتة وحيدة وهي أن هذا الإنفجار إستهدف مركزاً لـ"حزب الله" يستخدمه الأخير إما للتدريب وإما للتبديل.

 

الرئيس بري يحذر من جر لبنان نحو الفوضى وتحويله الى "ساحة جهاد"

نهارنت/رأى رئيس مجلس النواب نبيه بري أن "استهداف الجيش بوصفه المؤسسة الجامعة يشكل تتويجا لاستهداف مؤسسات الدولة، وهو أمر خطير للغاية يهدد الاستقرار وينذر بإغراق البلد في الفوضى". ونقل النواب عن بري في لقاء الأربعاء تنبيهه من "خطر المجموعات الارهابية التي تسعى لتحويل لبنان الى ساحة جهاد"، مستغربا "كيف لا يلجأ اللبنانيون الى التكاتف والتضامن لمواجهة ما يتحدى استقرارهم ووحدتهم؟". وحذر من "استمرار هذا الوضع الامني الخطير"، مؤكدا أنه "عندما يكون الوطن في خطر، علينا ألا نسكت عما يحصل، وان نسمي الاشياء بأسمائها". وكان قد رأى بري في حديث لصحيفة "النهار" نشر الأربعاء أن "هدف الجماعات الارهابية باستهداف الجيش هو جر البلد نحو الفوضى والقضاء على المؤسسة العسكرية"، معتبراً أنه "من الغريب انني اسمع من البعض شيئا وفي الخارج يقولون شيئاً آخر في موضوع صيغة 9-9-6". وأشار بري الى أن "الوضع السياسي في البلد مقفل والاتصالات في موضوع الحكومة وغيرها متوقفة لان البعض لا يملك القرار وتبين ان هذا الامر ليس في يدهم"، مضيفاً "والغريب انني اسمع من البعض شيئا وفي الخارج يقولون شيئاً آخر في موضوع صيغة 9-9-6". كما لفت الى "ان الاجواء الامنية في البلد غير مشجعة وغير مطمئنة وهي التي تسيطر على مسار البلد والحياة اليومية للبنانيين ويبدو ان هدف الجماعات الارهابية واستهدافها الجيش في اكثر من منطقة هو جر البلد نحو الفوضى والقضاء على المؤسسة العسكرية وتطويقها وهي الحلقة الوطنية المتماسكة". وأكد أن "الصورة قاتمة للوضعين السياسي والامني". سقط صواريخ عدة على منطقة الهرمل حيث أفيد عن وقوع إصابات مدنية وعسكرية بسبب سقوط أحدها في ثكنة للجيش، في حيت تبنت سرايا "مروان حديد" المتطرفة العملية. وقال الجيش في بيان رسمي مساء الثلاثاء أنه "اعتباراً من الساعة 16.30 من بعد ظهر اليوم، سقطت ستة صواريخ مصدرها الجانب السوري في مدينة الهرمل أحدها داخل ثكنة تابعة للجيش في حي الدورة ما أدى إلى إصابة عسكريين اثنين بجروح غير خطرة، بالإضافة إلى حصول أضرار في الممتلكات". وأضاف البيان "قد باشرت قوى الجيش الكشف على أمكنة سقوط الصواريخ، لتحديد مصدرها ونوعها بدقّة، كما اتّخذت الإجراءات الميدانية المناسبة". وكان الجيش أعلن عن مقتل أحد عناصره وإصابة 3 آخرين، بالإضافة إلى مقتل انتحاري و3 مسلحين في هجومين استهدفا حاجزين أمنيين في منطقتي الأولي ومجدليون بصيدا.

 

الرئيس بري أرجأ الجلسة التشريعية الى 28 ك2 لعدم اكتمال النصاب غانم: الكلام عن فراغ مؤسساتي انشائي ولا وجود له في الدستور

وطنية - تكرر المشهد النيابي في ساحة النجمة للمرة الثامنة على التوالي، بارجاء الجلسة التشريعية التي كانت مقررة اليوم الى 28 كانون الثاني من العام المقبل، وذلك لعدم اكتمال النصاب القانوني. ولم يحضر الى المجلس سوى نواب كتلة "التحرير والتنمية"، نواب كتلة "الوفاء للمقاومة" ونواب كتلة "القرار الحر الموحد" وكتلة "جبهة النضال الوطني" والنائب روبير غانم. وبعد نصف ساعة من الانتظار وبعد سلسلة من الاتصالات صدر عن رئاسة المجلس المعلومات الرسمية، التي أذاعها رئيس مصلحة الاعلام في المجلس محمد بلوط، وجاء فيها:

"بسبب عدم اكتمال النصاب ارجأ دولة الرئيس نبيه بري الجلسة التشريعية العامة التي كانت مقررة اليوم الى الساعة العاشرة والنصف من صباح يوم الثلثاء في 28 كانون الثاني 2014، وذلك لمناقشة واقرار جدول الاعمال المقرر". وانتقل النواب بعد اعلان الارجاء الى مقر الرئاسة الثانية في عين التينة في اطار لقاء الاربعاء الاسبوعي.

غانم

وكان النائب غانم اكد في دردشة مع الاعلاميين انه "لا يجوز اطلاقا ان نقول اننا امام فراغ مؤسساتي حتى ولو لم نشكل حكومة جديدة، طالما ان الحكومة المستقيلة لم يوقع رئيس الجمهورية مرسوم قبول استقالتها، وتبقى لهذه الحكومة كامل الصلاحيات التنفيذية، وعليها ان تتولى ادارة شؤون البلاد وان تلتئم عند الضرورة". ونبه غانم من الكلام عن فراغ مؤسساتي "لان هذا التعبير هو انشائي ولا وجود له في الدستور اللبناني حتى ولو لم نتمكن من انتخاب رئيس الجمهورية في الموعد الدستوري، لان هناك مؤسسات لا تزال قائمة ومن شأنها ادارة شؤون البلاد والعباد".

 

بري: استهداف الجيش ينذر بإغراق البلد في الفوضى

وطنية - نقل النواب عن رئيس مجلس النواب نبيه بري بعد "لقاء الاربعاء" اليوم، أن "استهداف الجيش بوصفه المؤسسة الجامعة يشكل تتويجا لاستهداف مؤسسات الدولة، وهو أمر خطير للغاية يهدد الاستقرار وينذر بإغراق البلد في الفوضى". وأشار الى "خطر المجموعات الارهابية التي تسعى لتحويل لبنان الى ساحة جهاد"، مستغربا "كيف لا يلجأ اللبنانيون الى التكاتف والتضامن لمواجهة ما يتحدى استقرارهم ووحدتهم؟". وحذر من "استمرار هذا الوضع الامني الخطير"، مؤكدا أنه "عندما يكون الوطن في خطر، علينا ألا نسكت عما يحصل، وان نسمي الاشياء بأسمائها". وكان بري استقبل قبل الظهر النائب انطوان زهرا، ثم النائب سيمون ابي رميا، الذي انضم الى "لقاء الاربعاء" الذي حضره الوزيران علاء الدين ترو وعلي حسن خليل والنواب: محمد رعد، هنري حلو، ايوب حميد، اميل رحمة، علي المقداد، هاني قبيسي، اسطفان الدويهي، علي عمار، غازي زعيتر، نواف الموسوي، قاسم هاشم، بلال فرحات، علي بزي، حسن فضل الله، علي فياض، نوار الساحلي، ياسين جابر، عبد اللطيف الزين، ايلي عون، وعبد المجيد صالح. وبعد الظهر، التقى بري السفير الاميركي ديفيد هيل وعرض معه التطورات في حضور المستشار الاعلامي علي حمدان. من جهة أخرى، أبرق بري مهنئا الدكتور الفاتح عز الدين المنصوري بانتخابه رئيسا للمجلس الوطني السوداني.

 

الرئيس أمين الجميّل عرض الاوضاع مع سفيري قطر والارجنتين

وطنية - استقبل الرئيس أمين الجميّل في بيت الكتائب المركزي في الصيفي ظهر اليوم السفير القطري الجديد علي بن حمد المري في زيارة تعارف. وكانت مناسبة للبحث في اوضاع المنطقة وتوطيد العلاقة بين لبنان ودولة قطر وسبل تعزيزها وتطويرها. واستقبل الرئيس الجميّل سفير الإرجنتين ريكاردو لارييرا وتم خلال اللقاء بحث العلاقات الثنائية بين البلدين واوضاع الجالية اللبنانية في الأرجنتين.

 

امانة 14 اذار : لتشكيل حكومة قادرة وتفويت الفرصة على المخربين وأنصار الفراغ

وطنية - عقدت الأمانة العامة لقوى 14 آذار اجتماعها الدوري، في حضور النواب: عمار حوري ودوري شمعون، منسق الأمانة العامة فارس سعيد، يوسف الدويهي، ساسين ساسين، شاكر سلامة، نوفل ضو، وليد فخر الدين، سيمون درغام، ادي أبي اللمع، نادي غصن، راشد فايد، نجيب أبو مرعي، شربل عيد، هرار هوفيفيان وآرديم نانيجيان.

وبعد الإجتماع تلا شاكر سلامة بيانا صادرا عن المجتمعين، جاء فيه: "عقدت الأمانة العامة لقوى 14 آذار إجتماعها الدوري، في مقرها الدائم، وناقش المجتمعون التطورات الأخيرة في البلاد، متوقفين مليا أمام الإعتداء على الجيش اللبناني في منطقة صيدا والهرمل وحادثة الناقورة، كما ناقشوا ما يترتب على المؤتمر الوطني الذي عقدته قوى 14 آذار في طرابلس، الأحد الفائت، من مسؤوليات ومهمات متابعة.

فيما يتعلق بالإعتداء على الجيش وخرق الحدود الدولية، رأى المجتمعون "أن هناك علاقة موضوعية ما بين الإعتداء على الجيش اللبناني عند حاجز الأولي ثم في مجدليون ثم في الهرمل وبين حادثة الناقورة الملتبسة جدا. هذه العلاقة ترمي إلى ضرب هيبة الدولة المعرضة منذ مدة طويلة لضربات متوالية في مصداقيتها وحضورها.وأخطر ما في ذلك أن يتعامل المجرمون مع الجيش باعتباره هدفا مفضلا لمحاولاتهم تعميم الفوضى والتسيب، في ما يجمع اللبنانيون والمجتمع الدولي على حماية هذه المؤسسة الوطنية باعتبارها معقد رجاء لسيادة الدولة وتعميم الاستقرار. إن استنكارنا لهذه المحاولات اللئيمة لا يعادله إلا تصميمنا على حماية الجيش والدولة، ودعوتهما إلى أن يكونا عند الآمال المعقودة عليهما. زختم البيان :" أمام هذا الإنكشاف الخطر، تطالب الأمانة العامة رئيس الجمهورية والرئيس المكلف الإقدام، بكل شجاعة وطنية، على تشكيل حكومة قادرة على إدارة شؤون البلاد وتفويت الفرصة على المخربين وأنصار "الفراغ".

 

معراب تنظم مؤتمر"المسيحيون في لبنان والشرق الأوسط: تحديات وآفاق"

بحضور ورعاية رئيس حزب القوات اللبنانية د. سمير جعجع، يُنظم حزب القوات اللبنانية بالتعاون مع مؤسسة كونراد أدناور Konrad Adenauer Stiftung مؤتمراً تحت عنوان:المسيحيون في لبنان والشرق الأوسط: تحديات وآفاق، وذلك يوم الجمعة 20 كانون الأول 2013 الساعة العاشرة والنصف صباحاً في المقر العام للحزب في معراب. ويُشارك في المؤتمر رئيس لجنة العلاقات الخارجية في البرلمان الأوروبي المار بروكElmar Brok ، النائبان في البرلمان الألماني فرانك هاينريشFrank Heinrich وتوبياس زاكTobias Zech ، فضلاً عن نواب وسياسيين من لبنان، سفراء، صحافيين ومحللين سياسيين، رجال دين من لبنان والعالم، وجمعيات غير حكومية

 

النائب فادي كرم رد على اسود: مهاجمتك للقوات يأتي في مسار الخونة بائعي قضية المسيحيين

وطنية - أصدر المكتب الإعلامي للنائب فادي كرم بيانا رد فيه على كلام النائب زياد اسود، وقال:"الى زياد الاسود الصغير، الصغير بالعقل والطرح والرد، كما بالمبدأ والمستوى الأخلاقي، ولكنك كبير وكبير جدا بالنفاق والتدجيل وبالشتيمة. إن هذا المستوى المتدني في الكلام السياسي الذي صدر عنك، لهو متطابق تماما مع مستواك الفكري، الذي يدل على عدم قدرتك على التمييز بين الخصومة السياسية الشريفة والخصومة الشخصية المقيتة، فكلما تكلمت وتنفست أطلقت إهانات شخصية لا تليق بمركزك وبمجتمعك وبمن محضوك ثقتهم، ولكنك معذور كونك تفتقد للحجج السليمة وللقضية المحقة، وغير معذور كونك خنت ثقة ناخبيك او اكثرهم، وما المعلومات التي استقيتها إلا المعلومات التي زودك بها من استأجرك لمهاجمة المقاومة اللبنانية الحقيقية وهي مقاومة القوات اللبنانية". وتابع:"إن مهاجمتك للقوات اللبنانية بتاريخها ونوابها، يأتي في المسار الطبيعي لكل الخونة الذين باعوا قضية المسيحيين واللبنانيين من أجل الحفاظ على مراكزهم، وهذه الصفة ليست بغريبة على أمثالك الذين لم يترددوا للطعن برفيقهم في الدائرة نفسها والكتلة نفسها. فلذلك عبثا نحاول أن نصحح لك معلوماتك، لانك لن تألو جهدا للدفاع عن خداعك واسيادك بالخداع وعن كذبك ومعلميك بالكذب، بينما يحتاج الحق إلى رجلين، واحد ينطق به وواحد يفهمه، وأنت بعيد كل البعد عن الاثنين". اضاف:"ربما كان من المفترض ونحن ام الصبي ان نستوعبك ونحاول أن نفهمك معنى النضال القواتي، ولكن مجددا نكون قد ضيعنا وقتنا مع أمثالك الذين يفتقدون لصفتين تكلم عنهما كبيرنا شارل مالك، كصفات يتمتع بها الإنسان الخلوق, وهما، العقل والضمير". وقال:"حضرة الزياد الصغير، فمع كل صفاتك هذه، نرى أنه من المستحيل أن تفهم معنى النضالات القواتية، لأن القوات قضية وضمير، أما امثالك فغارق في الحسابات الشخصية والرهانات الصغيرة من محاولاته ضد زميله في جزين فضحا في ملفات بنك المدينة، او الى الخضوع والاستعباد للطغاة على حساب السيادة، والمؤسف المؤسف انك تفعل ما تفعله باسم هذه السيادة". وختم:"وأخيرا، نحن نعرف ان كلامك بحق القوات اللبنانية ليس منك ولو لمرة على الاقل، ونعرف كم تكره هذا الوضع الذي وضعوك فيه لتقف مدافعا عن زميلك سليم الجريصاتي، ولكن لا بأس فالناس بالافعال، وسوف تنال بالتأكيد تنويها من أوليائك، ينطبق عليه قول الشاعر عبثا تحاول أن تنال هجاء أتراك قبل اليوم نلت ثناء".

 

وزير الثقافة السابق سليم وردة في رسالة الى الراعي: لتوفر بكركي غطاء مسيحيا موحدا لموقع رئاسة الجمهورية

وطنية - وجه وزير الثقافة السابق سليم وردة، رسالة مفتوحة الى البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، جاء فيها:"انطلاقا من الدور المحوري الذي طالما لعبته بكركي، وما زالت، في صنع القرار الوطني، من قانون الاتخابات النيابية الى مواصفات رئيس الجمهورية، وبناء على الدستور الذي يساوي بين المواطنين، ومن المبدأ نفسه الذي أسقط اقتراح قانون "اللقاء الارثوذكسي" لفضه الشراكة اللبنانية وتجزئتها الى اقتراع طائفي.

ألفت عناية غبطتكم، الى أن موقع رئاسة الجمهورية، بشخص فخامة الرئيس يتعرض لحملة ممنهجة على أثر المواقف التي اتخذها لحماية لبنان مما يجري من حوله، مواقف تشرف كل من يعتبر نفسه لبنانيا بحق. من الملح تحصين هذا المركز من افتراءات كهذه بموقف موحد لبناني، وإن لم يتيسر فمسيحي. إن مركز الرئاسة الأولى في لبنان قد يشغله مسيحي، لكنه يبقى لكل اللبنانيين. وبالتالي من الضروري إشراك ممثلين لجميع اللبنانيين في الاتصالات التي تجريها بكركي لتزكية مرشحين لهذا الموقع، والتي تقتصر الى الآن على قيادات مارونية. وإذا تعذر ذلك، فممثلين عن بقية الطوائف المسيحية. يجب أن توفر بكركي الغطاء المسيحي الموحد لموقع رئاسة الجمهورية، من خلال تعهد الكتل النيابية المسيحية والنواب المسيحيين واجب حضور جلسة انتخاب رئيس للجمهورية، وعدم مقاطعتها، وبهذه الحال الإشتراك بإدخال البلد في فراغ دستوري يصبحون المسؤولين الوحيدين عنه. وليقترعوا للمرشح الذي يرونه مناسبا لهذا الموقع، فتأخذ العملية الديموقراطية مجراها. وبذلك يشكل المسيحيون، في البلد العربي الوحيد الذي لديه رئيس جمهورية مسيحي ومناصفة في مقاعد مجلس النواب والحكومة، قدوة لدى انتخابات رئيس مجلس النواب ورئيس الحكومة، بدل أن نرسي الاستثناء الذي نشهده في الفترة الاخيرة بتسمية كل طائفة لمرشحها، بحيث يدين الرئيس المنتخب بمواقفه واستمراره في موقعه لرضا طائفته واحزابها عنه.

فمجد لبنان بديموقراطيته القائمة على تداول السلطة من خلال الانتخاب، وبتعدديته التي عندما تختلط تمد رئيس الجمهورية المسيحي بقوة التمثيل الاشمل للبنانيين. مع الشكر للدور الذي يلعبه الكرسي البطريركي الماروني في إبقاء التواصل قائما، من خلاله، بين القادة المسيحيين في القضايا الوطنية المصيرية".

 

النائب زياد اسود أسود راثيا سامر رزق: ثمة دولة متروكة مباعة

وطنية - وجه النائب زياد اسود كلمة رثاء الى الشهيد سامر رزق، جاء فيها:"في لمحة صغيرة تتغير الدنيا وتنقلب على رأس كل انسان ووطني صالح، وتتفجر في صدره براكين الغضب، وتجول في عقله شياطين قبح وتتحكم بلسانه تعابير ساخطة وحزينة، ولا ينطق. والمشهد طفل محمول في مأتم مهيب لشهيد في الجيش اللبناني اسمه لمن لا يعرفه بعد سامر رزق، وهنا سألت عن معنى دولة، ورجالات دولة، ورحت أغوص في وجه هذا الطفل وعيناه ولمعتها ونعومة أصابعه وبراءته، رأيته يسبح في دنياه وهو يعرفها ويفهمهما ولم يفهم بعد ماذا يدور من حوله ولا يدري حتما انه يودع والده دون ان يعرف، وانه سيغيب عنه لأن قتله حلال وسيصبح بعدها يتيما بلا الم، وانه سينسى مع الوقت ان ثمة دنيا حاقدة ليس فيها حق ولا دين وهي مجرد فراغ مملوء بالدم ولكنه لن ينسى حتما بأن ثمة دولة متروكة مباعة، قرارها مستولى عليه وعقل حكامها محتل، وارادتهم ضعيفة وفكرهم وضميرهم في جيب صغيرة وحساب". اضاف: "وبالتأكيد سيبقى والده كبيرا كالجبال والوديان وسيحبه بوسع البحر والسماء، وعندما يكبر ويتعلم ويسأل سيفتخر دوما انه ابن شهيد ولكنه سيحتقر دائما كل من سكت عن ضيم، وعن قتل، وعن هدر دماء بريئة، وعن كل متخاذل ومتفرج وصامت ومرتهن، وسيدير وجهه عن كل متزلف وعن كل مسؤول في هذه الدولة، كل مسؤول لا يحترم دوره ولا يقوم بواجبه ويبيع قراره ويعجز عن ممارسة ادنى واجباته، ويتبجح رغم ذلك ويسعى لمصلحة، وسيبقى وجه هذا الطفل محفورا في عقلي وستجول صورته في ضميري كل ما واجهت متخاذلا وجبانا قيد له يوما أن يتكلم باسم الامة وان يقرر مصير شعب آمة وان يرهن مستقبلها من اجل مجد باطل ودور مفقود ومركز تافه مباع سلفا بكل مقوماته قبل التبوؤ والتباهي فوق القيم والدستور والدنيا والدم". وختم: "إلى زوجة الشهيد لقد سمعت رفضك للاوسمة لان الوسام الوحيد المشرف لك هو الجزمة، جزمة الجيش، هذه ليست معزولة عن دولة فعندما تصبح الدولة دولة ورجالاتها رجال شرف وكرامة وطنية انصحك عندئذ بالمطالبة بالجزمة، هنا سنضعها أمام وجوه المتخاذلين كالمرآة وسنستعملها لطرد تجار الهيكل، فهذا حق بعد كل هذا الدم والدموع، ولكن بقي وسام واحد لك ولطفلك هو الشرف كله وقمة التضحية، وهي الشهادة فهذه لا تمنحها دولة ولا ازلام بل يعطيك اياها الشهيد، فافخري بها واعتزي فعزائي لك ولاهل الشهيد ولابنه واسف جدا لأنني نائب عن امة لا تحترم الشهادة ولا تقدر الشهداء ولا تحمي شعبها وسيادتها، بل تبجل دجاليها وصالبيها وسارقيها ومحتليها".

 

العلامة الشيخ عفيف النابلسي: التحريض المذهبي وراء استهداف الجيش

وطنية - اعتبر العلامة الشيخ عفيف النابلسي خلال محاضرة له في حوزة الإمام الصادق في صيدا: "أن التحريض المذهبي الذي يقوم به بعض الساسة إن كان في مدينة صيدا أو في لبنان بشكل عام هو السبب وراء استهداف الجيش، حيث وفر هؤلاء بيئة حاضنة يخرج منها الانتحاريون، إن هؤلاء من خلال خطاباتهم يهيئون جوا ملائما لتحرك المجموعات الارهابية وتعريض أمن لبنان وصيدا للخطر". اضاف :"لقد ضرب هؤلاء الساسة علاقة المواطنين بالجيش حتى صار الجيش عدوا ومتآمرا فيما كان على هؤلاء الذين يعدون أنفسهم نخبة المجتمع أن يكونوا أكثر حرصا على مؤسسة الجيش وعلى أبناء الوطن بدل تبرير العنف وتغطية الارهاب وتوفير دعم لمن يرفع سقف مواقفه التحريضية". وختم النابلسي :"إن عناصر وضباط الجيش الذين وضعوا حياتهم في خدمة الوطن وأقسموا يمين الشرف هم جزء من الوحدة اللبنانية وعلينا جميعا أن نصون الوحدة ونرفع صوت الحق في وجه الظلاميين والتكفيريين الذين يتحملون مسؤولية الفوضى الحاصلة اليوم في معظم مناطقنا".

 

زهرا لـ"السياسة": الحديث عن التنسيق مع بكركي للتوافق على الرئيس "بدعة نرفضها"

الراعي وعون توافقا على إجراء الاستحقاق الرئاسي في موعده

بيروت - من عمر البردان: السياسة/مع تقدم ملف الاستحقاق الرئاسي على ما عداه من ملفات سياسية بعدما دخلت عملية تأليف الحكومة غياهب النسيان, تشهد البطريركية المارونية سلسلة اجتماعات واتصالات محورها الانتخابات الرئاسية المقررة بين 25 مارس و25 مايو من العام المقبل, كان آخرها اللقاء الذي جمع البطريرك بشارة الراعي برئيس تكتل "التغيير والإصلاح" النائب ميشال عون, حيث علمت "السياسة" أنه جرى بحث شمل مختلف الموضوعات السياسية والأمنية التي ترخي بثقلها على الأوضاع الداخلية, لكن الملف الرئاسي شكل الطبق الأساسي للاجتماع. وقالت مصادر قريبة من بكركي لـ"السياسة" انه جرى توافق بين البطريرك عون على ضرورة إجراء الانتخابات الرئاسية في موعدها, ليكون للبنان رئيس جديد بعد انتهاء ولاية رئيس الجمهورية ميشال سليمان, مشيرة إلى أن البطريركية المارونية أبلغت كل من يراجعها في الاستحقاق الرئاسي أنها مع أن يصار إلى احترام الدستور وانتخاب رئيس جديد, وهذا ما يفرض على جميع النواب وخصوصاً النواب المسيحيين حضور جلسة الانتخاب عند تحديد موعدها. وفي هذا السياق, رأى عضو كتلة "القوات اللبنانية" النيابية النائب أنطوان زهرا أنه ليس المطلوب التنسيق بين القوى المسيحية بشأن انتخاب رئيس الجمهورية الجديد, باعتبار أن انتخابات الرئاسة لا تعني, لا توافقاً ولا تسويات, بل الإتيان برئيس قوي من خلال الانتخابات التي يجب أن تجري في موعدها, أما ما يُحكى عن وجوب التنسيق مع بكركي (في ردٍّ على النائب عون) للتوافق على من هو الرئيس الجديد للجمهورية, فـ"هذه بدعة نرفضها رفضاً مطلقاً". وأكد زهرا لـ"السياسة" أن "الإرهاب وصل إلى لبنان بعد تدخل "حزب الله" العسكري في سورية إلى جانب نظام بشار الأسد", مشدداً على أنه لا يمكن ضبط هذا الموضوع إلا بحالة وحيدة وهي تطبيق القرار 1701 بحزم, أي ضبط الحدود بشكلٍ تام ومنع أي كان من التدخل في سورية, سواء "حزب الله" أو غيره, وعندها يمكن ضبط الوضع الأمني في لبنان.

وقال "إن مطلبنا الدائم هو نشر الجيش على الحدود الشرقية والشمالية الشرقية لمراقبتها ومنع أي كان من الدخول إلى سورية للقتال على أراضيها, على أن تتم الاستعانة بالقوات الدولية لإنجاز هذا الانتشار".

إلى ذلك, رأت الأمانة العامة لقوى "14 آذار" أن "هناك علاقة موضوعية بين الاعتداء على الجيش اللبناني عند حاجز الأولى ثم في مجدليون ثم في الهرمل وبين حادثة الناقورة الملتبسة جداً", مشيرة إلى أن هذه العلاقة ترمي إلى ضرب هيبة الدولة المعرضة منذ مدة طويلة لضربات متوالية في مصداقيتها وحضورها.

واعتبرت "أن أخطر ما في ذلك أن يتعامل المجرمون مع الجيش باعتباره هدفاً مفضلاً لمحاولاتهم تعميم الفوضى والتسيب, فيما يجمع اللبنانيون والمجتمع الدولي على حماية هذه المؤسسة الوطنية".

ودعت الأمانة العامة اللبنانيين إلى "التصميم على حماية الجيش والدولة", مطالبة رئيس الجمهورية ميشال سليمان والرئيس المكلف تمام سلام بالإقدام بكل شجاعة وطنية على تأليف حكومة قادرة على إدارة شؤون البلاد وتفويت الفرصة على المخربين وأنصار "الفراغ". في سياق متصل, نقل نواب عن رئيس مجلس النواب نبيه بري بعد "لقاء الأربعاء النيابي" قوله أن "استهداف الجيش بوصفه المؤسسة الجامعة يشكل تتويجاً لاستهداف مؤسسات الدولة, وهو أمر خطير للغاية يهدد الاستقرار وينذر بإغراق البلد في الفوضى". وأشار إلى "خطر المجموعات الإرهابية التي تسعى لتحويل لبنان إلى ساحة جهاد", مستغرباً "كيف لا يلجأ اللبنانيون إلى التكاتف والتضامن لمواجهة ما يتحدى استقرارهم ووحدتهم".

 

النائب هادي حبيش: لتحييد لبنان عن الأزمة السورية وضبط الحدود

وطنية - رأى عضو كتلة "المستقبل" النائب هادي حبيش في حديث لاذاعة "صوت لبنان 100,3 - 100,5"ان دخول حزب الله على خط الصراع السوري يستجلب يوميا تدخلات ومشاكل أمنية في لبنان"، معتبرا "ان الحل هو بانسحاب حزب الله من سوريا وتحييد لبنان عن الأزمة السورية وضبط الحدود اللبنانية السورية بشكل كامل ومنع دخول اي مسلح من سوريا الى لبنان ومن لبنان الى سوريا". وعن الإستحقاق الرئاسي، اوضح انه "حضر اقتراحين لتفادي الفراغ في الرئاسة، لأن ذلك حق لا يمكن لأحد معارضته"، داعيا "الى ايجاد آليات بهدف تفادي الفراغ في مؤسسة رئاسة الجمهورية". وقال :"نحن ذاهبون إما إلى رئيس توافقي أو إلى الفراغ وهو الأرجح إذا استمر الوضع على حاله".

 

الوزير فادي عبود: استشارات الانتخابات الرئاسية مع بكركي مهمة

وطنية - أشار وزير السياحة في حكومة تصريف الأعمال فادي عبود في حديث الى اذاعة "صوت لبنان 100,3 - 100,5"، الى ان "هناك محاولات ظاهرة وغير ظاهرة لعدم تنفيذ الإستحقاق الرئاسي وهذا موضوع مرفوض".

وقال :"ان الإستشارات مع بكركي حول الإنتخابات الرئاسية مهمة وهي أساسية لأن البطريرك الماروني الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي هو الأب الروحي للجميع". ولفت الى ان "الإستشارات مع بكركي لا تعني ابدا تدخلها في الشأن السياسي، لكن بركة بكركي واجب على كل اللبنانيين"، مؤكدا انها "تقف على المسافة نفسها من جميع المرشحين".

 

مقتل طفلتين سوريتين بانهيار سقف

المستقبل/لاقت الطفلتان السوريتان جاكلين رياض محمودو (6 سنوات) ولافا رياض محمودو (3 سنوات) حتفهما، كما أصيب والدهما بجروح طفيفة، جراء انهيار جزء من سقف المنزل الذي تقطنه العائلة السورية في بلدة حزرتا - أعالي زحلة، والمؤلف من طبقتين قديمتي العهد.

 

الوفاء للمقاومة تشترط على عون: في حال وُجد توافق حولك لسنا ضد ترشحك للرئاسة

في خضم الحديث عن عدم حماس قوى 8 آذار لترشيح النائب ميشال عون للرئاسة الاولى، اشترطت كتلة الوفاء للمقاومة في تصريح على لسان النائب الوليد سكرية على النائب ميشال عون وجود توافق حوله قبل الموافقة على ترشيحه لمنصب رئاسة الجمهورية. واعتبر سكرية في حديث اذاعة: 'اننا لسنا ضد ترشح عون في حال وجد التوافق حوله. الى ذلك، قال سكرية: 'فليشكلوا حكومة ان كان باستطاعتهم، ولن نكون شهود زور لاننا نريد ان نكون شركاء في القرار، معتبرا ان 'التمديد لرئيس الجمهورية بحاجة الى توافق اي ثلثي الاصوات.

 

الرئيس الجميل ليس "مهووساً" بالرئاسة: هناك "استهتار بالوحدة الوطنية"

وصف رئيس "حزب الكتائب اللبنانية" أمين الجميل، الوضع في لبنان بـ"المأساوي"، معتبراً أن هناك "استهتار بالوحدة الوطنية"، مشيراً في الوقت عينه الى أن "التوافق الرئاسي هو نتيجة معطيات اقليمية ودولية ومحلية".

وفي حديث الى صحيفة "النهار"، الاربعاء، رأى الجميل أن "اجتماع المسيحيين خصوصاً واللبنانيين عموماً قد لا يؤدي الى التفاهم على مرشح واحد، لأن هناك طموحات رئاسية واوضاعاً لا تسهل التفاهم بين اللبنانيين".

وقال: "هناك من ينام ويقوم ويحلم برئاسة الجمهورية على مدار الساعة". واعتبر أن المناخ العام في المنطقة وتأثيراته على لبنان "ستؤدي الى دينامية معينة قد تتبلور معها هوية المرشح الذي يصبح توافقياً حينها".

واذ أعلن أنه ليس "مهووساً" بالرئاسة، أكد أنه لم يتخذ القرار بعد بالترشح "ولم أقم بأي تحرك في هذا الاتجاه، أما اذا توافرت الظروف المؤاتية فلكل حادث حديث". الى ذلك، لفت الجميل الى أن التطورات الاقليمية، "يمكن ان تفتح الباب واسعاً امام ايجابيات على الساحة اللبنانية، وعلى اللبنانيين عدم تفويت هذه الفرصة والخروج من المأزق الحالي والافادة من الجهود الدولية المنصبة على المنطقة". واعتبر رئيس "حزب الكتائب" ان لبنان "ينزلق الى الهاوية، وهناك استهتار بالوحدة الوطنية والشراكة على كل الصعد الاقتصادية والاجتماعية والمعيشية". وشدد على ان "هذه المرحلة تحتاج الى قيادة قادرة وعلى مستوى المرحلة لكي تعيد الروح الى لبنان ودوره ومقومات وجوده"، مطالباً بـ"حكومة قادرة ورئيساً يحقق قسمه الدستوري ويملك الشجاعة والقدرة اللازمة على تحقيق ذلك". يُشار الى أن ولاية رئيس الجمهورية ميشال سليمان تنتهي في أيار 2014، وحتى الآن تشير العوامل الى عدم الوضوح إزاء مصير الرئاسة الأولى، خاصة في ظل رفض سليمان التمديد له لنصف ولاية.

 

"حزب الله": الفكر التكفيري له بيئة حاضنة في لبنان

المستقبل/لفت نواب "حزب الله" امس، الى أن "الفكر التكفيري الوافد يجد بيئة حاضنة له في لبنان، وهو يتعمّد العبث والجريمة والتخريب وفق أجندة أجنبية وإقليمية تصرّ على مواصلة مشروع الفوضى الهدّامة في المنطقة". وأشاروا الى أن "ظاهرة المجموعات الارهابية باتت تشكل خطراً كيانياً يستهدف الوطن بمكوناته ومؤسساته، وعلى رأسها مؤسسة الجيش"، داعين الى "موقف وطني جامع والإلتفاف حول الجيش اللبناني وعدم الإكتفاء بالبيانات المتعاطفة والمواقف المستنكرة".

[ رأى عضو كتلة "الوفاء للمقاومة" النائب نوار الساحلي في تصريح، أن "العمل الإرهابي الخطير الذي نفذته مجموعة تكفيرية ضد حاجزين للجيش اللبناني في صيدا ومجدليون، هو استهداف إجرامي منظم يطال المؤسسة العسكرية التي تشكل ضمانة الأمن والسلم الأهلي في البلاد". وقال: "يبدو أن الاتجاه التكفيري الوافد والذي وجد بيئة حاضنة له في لبنان، يتعمّد العبث والجريمة والتخريب وفق أجندة أجنبية وإقليمية تصرّ على مواصلة مشروع الفوضى الهدّامة في منطقتنا، لذلك فإننا ندعو إلى الحزم في مواجهة هذا المشروع وأدواته وكشف الجهات التي تقف وراءه وتحتضن منفذيه".

[ إعتبر عضو الكتلة النائب علي فياض في بيان، أن "الاعتداءات الخطيرة التي تعرض لها الجيش اللبناني في أكثر من منطقة لبنانية، وخصوصاً الاعتداء في مدينة صيدا، ينطوي على دلالات خطيرة، تظهر أن المجموعات الارهابية التكفيرية باتت تشكل خطراً كيانياً يستهدف الوطن بمكوناته ومؤسساته، وعلى رأسها مؤسسة الجيش درع الدولة وضمانة الاستقرار وسياج الوحدة الوطنية".

وقال: "هذا الأمر يستلزم الموقف الوطني عدم الإكتفاء بالبيانات المتعاطفة والمواقف الشاجبة، إنما تستدعي المصلحة التفافاً وطنياً كاملاً حول الجيش اللبناني من دون اشتراطات ومن دون أي مواربة، ويتطلب تكاتفاً صلباً يحدد المسؤوليات وينزع الغطاء عن تلك الجماعات ويسمي الأشياء بأسمائها ويوفّر مقوّمات النجاح لخطة وطنية شاملة في مواجهتها ويضع حداً لحالة الإستباحة الأمنية الآخذة في التصاعد".

[ وصف عضو الكتلة النائب الوليد سكرية في حديث إذاعي، تفجير اللبوة واطلاق الصواريخ على الهرمل، بأنها "جزء من الصراع الدائر في الشرق الاوسط لصياغة واقع جديد ورسم خارطة اخرى للمنطقة"، معتبراً أن "سياسة النأي بالنفس التي اعتمدتها الحكومة اللبنانية تركت مجال التدخل مفتوحاً على مصراعيه امام القوى التكفيرية المتطرفة التي تغلغلت داخل لبنان خدمة لمشروع تفتيتي معين بدأ في العراق ثم سوريا، وصولاً الى ما نراه اليوم في لبنان".

 

وزير الداخلية مروان شربل: الساحة اللبنانية مكشوفة ولتحصين الوضع الأمني عبر تشكيل الحكومة

رأى وزير الداخلية في حكومة تصريف الأعمال مروان شربل أن " الساحة اللبنانية باتت مكشوفة"، مشدداً على "وجوب المسارعة الى تحصين الوضع الأمني بمعالجات سياسية، عبر تشكيل الحكومة وانتحاب رئيس الجمهورية بالتوافق". وأشار شربل في حديث لصحيفة "السفير" نشر الأربعاء، الى أن "الساحة اللبنانية باتت مكشوفة، ونحن نمر في مرحلة صعبة"، متوقعا أن "تكون الأشهر الثلاثة المقبلة شديدة الحساسية والصعوبة، بفعل المعطيات المتحركة في سوريا والمنطقة". ولفت الانتباه الى أن "الأمور لا تزال تحت السيطرة حتى الآن، ونحن ننجح لغاية اليوم في احتواء الحوادث التي تحصل، لكن ليس في كل مرة تسلم الجرة، وإذا لم يحصل وفاق سياسي فإن المتربصين بنا شراً سيجدون ما يكفي من الفجوات للتسلل الى الداخل اللبناني والعبث به". وشدد على "وجوب المسارعة الى تحصين الوضع الأمني بمعالجات سياسية، عبر تشكيل الحكومة وانتحاب رئيس الجمهورية بالتوافق، لان لبنان محكوم بالتوافق، وأي خلل في هذه المعادلة ينعكس سلباً على الاستقرار الداخلي". سقط صواريخ عدة على منطقة الهرمل حيث أفيد عن وقوع إصابات مدنية وعسكرية بسبب سقوط أحدها في ثكنة للجيش، في حيت تبنت سرايا "مروان حديد" المتطرفة العملية. وقال الجيش في بيان رسمي مساء الثلاثاء أنه "اعتباراً من الساعة 16.30 من بعد ظهر اليوم، سقطت ستة صواريخ مصدرها الجانب السوري في مدينة الهرمل أحدها داخل ثكنة تابعة للجيش في حي الدورة ما أدى إلى إصابة عسكريين اثنين بجروح غير خطرة، بالإضافة إلى حصول أضرار في الممتلكات". وأضاف البيان "قد باشرت قوى الجيش الكشف على أمكنة سقوط الصواريخ، لتحديد مصدرها ونوعها بدقّة، كما اتّخذت الإجراءات الميدانية المناسبة". وكان الجيش أعلن عن مقتل أحد عناصره وإصابة 3 آخرين، بالإضافة إلى مقتل انتحاري و3 مسلحين في هجومين استهدفا حاجزين أمنيين في منطقتي الأولي ومجدليون بصيدا.

 

دلالات استمرار استهداف مواقع لحزب الله بلبنان

ناقشت حلقة الثلاثاء 17/12/2013 من برنامج "ما وراء الخبر" دلالات استمرار الهجمات التي تستهدف مواقع تابعة لحزب الله اللبناني في أعقاب هجوم طال مقاتليه بسهل البقاع شرق لبنان اليوم وتأثير هذه الهجمات على خيارات الحزب داخليا وخارجيا. واستضافت الحلقة كلا من المحلل السياسي والأكاديمي حبيب فياض والكاتب الصحفي أسعد بشارة. واستبعد فياض أن تكون الهجمات التي تستهدف حزب الله مردها انخراطه في القتال بجانب قوات النظام في سوريا. وقال إن محور المقاومة والممانعة مستهدف من طرف قوى إقليمية كإسرائيل والسعودية، مستبعدا أن تكون الجماعات المسلحة في سوريا هي من تقف وراء تلك الهجمات. في السياق أشار فياض إلى أن حزب الله راجع حساباته وخلص إلى أن ما أقدم عليه في سوريا كان ضروريا لحماية لبنان والدفاع عن المقاومة. ويرى فياض أن لبنان كان سيتعرض لمئات الهجمات المماثلة لو لم يتدخل حزب الله في سوريا. واعتبر أن وجود حزب الله في سوريا هو رد طبيعي على أجندات إقليمية تريد التلاعب بالمنطقة وسوريا تحديدا. وأضاف أن خيار حزب الله بخوض القتال في سوريا كان خيارا اضطراريا. واتهم فياض قوى 14 آذار بأن لديها من النوايا والرغبة والدوافع للتدخل في سوريا أكثر ما لدى حزب الله. من جهة أخرى قال إن الحزب يقول إن يده ممدودة لتشكيل حكومة شراكة وطنية. في المقابل يرى بشارة أن نظرية الحرب الوقائية التي يتذرع بها حزب الله سقطت.

وحمل مسؤولية ما يتعرض له لبنان اليوم من تفجيرات لمن أضعف الدولة والمؤسسات الأمنية. وأشار إلى أن حزب الله عطل تشكيل الحكومة في لبنان بشروطه التعجيزية، وقريبا سيعطل الانتخابات أيضا.

وقال إن الوقت لا يزال متاحا أمام حزب الله لمراجعة حساباته والخروج من سوريا. وأضاف أن جوهر قرار حزب الله بالتدخل في سوريا كان حماية النظام السوري من السقوط.

وأوضح أن لبنان في حاجة إلى دعوة لصدمة وعي وطني بأن حزب الله يجر لبنان نحو دوامة العنف. ويرى أن القتال في سوريا دخل في مراوحة كبيرة وحزب الله مخطئ إذا كان يعتقد أن بإمكانه إنهاء الحرب.

المصدر: الجزيرة

 

إيران تستأنف المحادثات الفنية مع القوى العظمى غدا في جنيف

اعلن المفاوض النووي الايراني عباس عراقجي بان بلاده ستستأنف المحادثات الفنية مع القوى العظمى في جنيف غدا وبعد غد الجمعة وربما ستستمر المحادثات يومي السبت والاحد المقبلين ايضا. ويعتبر ذلك خطوة حيوية في تطبيق الصفقة التي تم التوصل اليها بين طهران والدول الغربية.

 

منظمة حظر الاسلحة الكيميائية تعلن تفاصيل خطة تدمير الترسانة السورية

اعلنت منظمة حظر الاسلحة الكيميائية المكلفة الاشراف على الخطة الدولية لتدمير ترسانة الاسلحة الكيميائية السورية الاربعاء ان العناصر الكيميائية السورية ستنقل خارج البلاد عبر شاحنات مصفحة روسية وسط مراقبة كاميرات صينية وانظمة اميركية لتحديد المواقع (جي بي اس). وتفاصيل خطة التدمير، الاولى من نوعها، عرضها مدير عام منظمة حظر الاسلحة الكيميائية امام اجتماع المجلس التنفيذي للمنظمة ونشرت الاربعاء.

وسبق ان نشرت عدة دول اقتراحاتها لكيفية المساعدة لا سيما الولايات المتحدة التي قبلت التكفل بقسم من تدمير هذه الاسلحة الكيميائية السورية المعروفة "بالفئة 1" وبينها عناصر كيميائية تستخدم في انتاج السارين وغاز الخردل.

وتدمير العناصر الكيميائية سيتم في المياه الدولية على متن سفينة تابعة للبحرية الاميركية "أم في كيب راي". وتتمركز سفن دنماركية ونروجية في قبرص في انتظار مواكبة سفينتي الشحن اللتين ستحملان العناصر الكيميائية من ميناء اللاذقية على الساحل السوري. والعناصر الكيميائية الاخطر ستنقل من الاراضي السورية في 31 كانون الاول لكن مصادر مقربة من الملف اعلنت لوكالة فرانس برس ان هذه الاهداف لن تحترم على الارجح.

والعناصر الكيميائية لا تزال موزعة في 12 موقعا في الاراضي السورية. وتقوم سفينتا الشحن بعد ذلك بنقل العناصر الكيميائية الى مرفأ ايطالي من حيث ستحمل على متن السفينة الاميركية قبل ان تعودا الى اللاذقية لنقل اخر العناصر الكيميائية الاقل خطورة والتي يفترض ان تدمرها شركات. وستقدم فنلندا خبراء في عملية ازالة التلوث فيما تقدم روسيا سفنا لضمان امن العمليات البحرية في اللاذقية وفي المياه الاقليمية السورية.

وستقدم الولايات المتحدة ايضا ثلاثة الاف حاوية لنقل اكثر من الف طن من العناصر الكيميائية بحسب المدير التنفيذي لمنظمة حظر الاسلحة الكيميائية احمد اوزمجو. بالاضافة الى كاميرات المراقبة اللازمة للتحقق من نقل العناصر الذي هو مسؤولية النظام السوري، ستقدم الصين عشر سيارات اسعاف. والاموال التي رصدت لدعم هذه الخطة الطموحة بلغت حاليا 9.8 مليون يورو فيما وعدت اليابان بتقديم 15 مليون دولار اضافية. وتباطأت وتيرة تنفيذ برنامج تدمير الترسانة السورية في الاونة الاخيرة لا سيما بسبب الاحوال الجوية او الظروف الامنية كما اقر اوزومجو لكن المنظمة لم تقر بعد تغيير المواعيد المحددة رغم انه "لا يمكن استبعاد احتمال حصول تاخير". وبحسب الخطة فان كل ترسانة الاسلحة الكيميائية السورية يجب ان تكون دمرت بحلول 30 حزيران. روكالة الصحافة الفرنسية

 

السفير الأميركي لدى سوريا روبرت فورد: لا دور للأسد في المرحلة الانتقالية

العربية/نفى السفير الأميركي لدى سوريا روبرت فورد لـ"العربية" الاجتماع بالجبهة الإسلامية، وقال: "الجبهة الإسلامية رفضت الجلوس معنا من دون ذكر الأسباب لذلك، ونحن مستعدون للجلوس معهم لأننا نتحدث مع جميع الأطراف والمجموعات السياسية في سوريا". وتعليقاً على القول إن مؤتمر "جنيف2" قد لا يؤدي إلى تنحي الرئيس السوري بشار الأسد قال روبرت فورد "موقفنا ثابت منذ بداية الثورة، بشار الأسد فقد الشرعية بشكل كامل" مؤكداً أنه لا دور للأسد في المرحلة الانتقالية. وقال فورد إن الائتلاف السوري المعارض هو الممثل الشرعي للشعب، مشدداً على ضرورة التنسيق بين كافة القوى المعارضة لحل الأزمة السورية. ورداً على سؤال حول حرص أميركا على الاجتماع مع الجبهة في محاولة لاسترداد الأسلحة التي يقال إنهم استولوا عليها من معبر باب الهوى الحدودي مع تركيا في محافظة إدلب قال "يوجد غموض حول الأهداف من الحصول على مستودعات الأسلحة في "باب الهوى" ولكننا لا نريد اتهام أي جهة حتى الآن"، مؤكدا وجود اتصالات مستمرة بهذا الشأن. وأوضح أن الأنباء التي يتم تداولها عن صيغة حكم انتقالي في سوريا غير دقيق قائلاً "كيف يمكن الحديث عن تفاصيل الحكم في سوريا قبل انعقاد مؤتمر جنيف2 بحيث تكون هناك مناقشات بوجود وفد من النظام ووفد من المعارضة" مؤكداً عدم وجود أي تفاصيل تم الاتفاق عليها قبل عقد المؤتمر. ونفى السفير الأميركي في سوريا عقد أي اجتماعات مع النظام السوري بحضور روسيا، وأضاف "هناك سلسلة من الاجتماعات مع روسيا للتحضير لمؤتمر جنيف2".

قرار حاسم في "جنيف2"

وقال إن اجتماع "جنيف2" يوم الجمعة 22 يناير سيتم بحضور الدول الخمس الكبرى الأعضاء في مجلس الأمن، والدول المجاورة لسوريا، والسعودية وإيران، وكذلك المانيا وإيطاليا وغيرها وشدد على أنه سيتم أخذ قرار حاسم.

وكانت مصادر أميركية رفيعةُ المستوى قالت في وقت سابق لقناة "العربية" إن السفير الأميركي لدى سوريا، روبرت فورد، سيجتمع للمرة الأولى مع ممثلين عن "الجبهة الإسلامية" السورية، في أنقرة بحضور ممثلين من بريطانيا وفرنسا وتركيا.

نقل المؤتمر إلى مدينة مونترو السويسرية

وأعلنت مصادر دبلوماسية أمس أن مؤتمر "جنيف2" بشأن سوريا سينقل إلى مدينة مونترو المجاورة بسبب حجوزات الفنادق في جنيف، مشيرةً إلى مشاركة 32 دولة حتى الآن، في حين أعلن الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة أنه سيتخذ قراراً بشأن تحديد موعد زيارة موسكو، بعد اللقاء الثلاثي في جنيف، الذي سيجمع في 20 ديسمبر ممثلي روسيا والولايات المتحدة والأمم المتحدة لبحث التحضيرات لعقد مؤتمر "جنيف2".

وأفاد دبلوماسيون يشاركون في التحضيرات أمس أنه كان مقررا أن يعقد المؤتمر في مدينة جنيف السويسرية، لكنه سيعقد في النهاية في مدينة مونترو على بحيرة ليمان في سويسرا. وكان الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون حدد الشهر الماضي يوم 22 يناير/كانون الثاني المقبل موعدا للمؤتمر الذي تأجل عدة مرات منذ يونيو/حزيران الماضي.

 

وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف: تسوية الملف النووي الايراني تغني عن درع الدفاع الصاروخي الأوروبي

وطنية - اكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف اليوم أن تسوية الملف النووي الإيراني تغني عن خطط نشر الدرع الصاروخية في أوروبا. ونقلت وسائل إعلام روسية عن لافروف قوله اليوم خلال اجتماع مجلس الإتحاد الروسي: "أن تسوية مشكلة السلاح النووي الإيراني تغني عن الدرع الصاروخي الأوروبي"، مضيفا: "سنواصل البحث عن حل شامل للملف النووي الإيراني يضمن حقوق طهران وأمن إسرائيل". وأشار إلى أن "عقلية الحرب الباردة التي ما زالت تسيطر على البعض في الناتو(حلف شمال الأطلسي)". يشار الى أن الناتو كان أعلن ان نشر الدرع الصاروخي في اوروبا هدفه الدفاع ضد هجمات ايرانية محتملة. وأشاد لافروف ب"سير عملية إتلاف الأسلحة الكيميائية السورية"، مشددا على أن "تنفيذ المرحلة الثانية من الخطة سيتطلب توحيد جهود عدد كبير من الدول". واضاف :"أن موقفنا الثابت ساهم في التوصل إلى القرارات وإطلاق العمل الفعلي على وضع الأسلحة الكيميائية تحت الرقابة الدولية بهدف إتلافها لاحقا". ودعا "الحكومة والمعارضة في سوريا إلى توحيد جهودهما لمكافحة الإرهاب والتطرف". وأعرب لافروف عن "استغرابه من محاولات الغرب الرامية إلى الضغط المباشر على حكومة أوكرانيا على الرغم من اتفاق الأخيرة مع موسكو". وقال : "نحن لا نملي خياراتنا على أحد ومشاريعنا التكاملية تعتمد على مبدأ المساواة".

 

المرصد السوري: جهاديون يقطعون رؤوس ثلاثة رجال علويين في عدرا قرب دمشق

قطع عناصر جهاديون مرتبطون بتنظيم القاعدة، رؤوس ثلاثة رجال قالوا انهم من الطائفة العلوية، في منطقة عدرا العمالية شمال شرق دمشق، والتي تشهد معارك ضارية مع محاولة النظام طرد مقاتلين اسلاميين دخلوها، بحسب المرصد السوري لحقوق الانسان. وقال المرصد في بريد الكتروني "تبنت الدولة الإسلامية في العراق والشام قتل ثلاثة رجال في مدينة عدرا العمالية، حيث نشرت صوراً (...) لثلاثة رجال وقد فصلت رؤسهم عن أجسادهم"، مشيرة الى ان هذا التنظيم قال ان الرجال الثلاثة هم من "النصيرية"، في اشارة الى ابناء الطائفة العلوية التي ينتمي اليها الرئيس السوري بشار الاسد. وتداولت مواقع الكترونية جهادية صورة ثلاثة رجال مقطوعي الرأس بينها اثنان لرجلين ملتحيين، وقد قطعت رؤوسهم ووضعت الى جانب جثثهم الممدة على حمالات طبية.

 

مصر تضع السياح الإيرانيين في قائمة "الممنوعين"

أكد وزير السياحة المصري، هشام زعزوع، أن مصر أغلقت ملف السياحة الإيرانية بشكل كامل، وأن هذا القرار يتماشى مع الرفض الشعبي في الشارع المصري لهذه السياحة، إلى جانب المواقف بين البلدين.وأعلن زعزوع في تصريحات خاصة لـ "العربية نت"، ترحيبه الشديد بأي سائح يحمل الجنسية التركية على أرض مصر. وقال إن السياحة كصناعة ليس لها أي علاقة بالمواقف بين الأنظمة والحكومات، ولا يمكن أن نحرم أي سائح من زيارة مصر بصرف النظر عن جنسيته أو مواقف حكومته ونظامه الحاكم، مشيراً إلى أن الشعب التركي ليس له أي علاقة بتوجه رئيس حكومته رجب طيب أردوغان وموقفه من الثورة المصرية التي تعبر عن إرادة المصريين. وأوضح أنه في الوقت الحالي يوجد بمصر نحو 245 ألف غرفة فندقية مشغولة بالسائحين من مختلف الجنسيات، ولكن لن تحصل مصر على نصيب مناسب في موسم وأعياد رأس السنة بسبب استمرار حظر بعض الدول للسفر إلى مصر.

 

الرئيس المصري المعزول محمد مرسي سيحاكم بتهمة التخابر والإرهاب

ذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية، اليوم الأربعاء، أنّ "الرئيس الإسلامي المعزول محمد مرسي الذي أقاله الجيش في مطلع تموز/يوليو، سيحاكم في مصر بتهمة التخابر مع منظمات أجنبية خارج البلاد، بغية ارتكاب أعمال إرهابية". وقد أحال النائب العام المستشار هشام بركات إلى محكمة الجنايات إلى جانب مرسي، محمد بديع المرشد العام للإخوان المسلمين ونائبيه خيرت الشاطر ومحمود عزت، وعدّة قياديين آخرين، كما أضافت الوكالة. وأسندت النيابة العامة إلى المتّهمين تهم "التخابر مع منظمات أجنبية خارج البلاد بغية ارتكاب أعمال إرهابية داخل البلاد، وإفشاء أسرار الدفاع عن البلاد لدولة أجنبية ومن يعملون لمصلحتها، وتمويل الإرهاب، والتدريب العسكري لتحقيق أغراض التنظيم الدولي للإخوان، وارتكاب أفعال تؤدّي إلى المساس باستقلال البلاد ووحدتها وسلامة أراضيها".

 

السعودية ستتحرك "مع او بدون الغرب" حيال سوريا وايران

أعلن السفير السعودي في بريطانيا، أن المملكة العربية السعودية سوف تتحرك بمفرده وستواصل مد يد قوية ماليا وعسكريا للمعارضة في سوريا في ظل 'عدم تحرك الغرب. واعتبر محمد بن نواف بن عبد العزيز آل سعود في مقال بصحيفة نيويورك تايمز موجه إلى 'أصدقائه الغربيين أن العلاقات بين المملكة وشركائها كانت على المحك خصوصا بسبب الخلافات حول إيران وسوريا. وأضاف أن 'خيارات السياسة الخارجية من قبل بعض العواصم الغربية تعرض استقرار المنطقة وخصوصا أمن العالم العربي بأسره للخطر. وقال إنه سواء مع إيران التي وقعت معها القوى العظمى اتفاقا أوليا حول برنامجها النووي أو مع سوريا بشار الأسد فإن 'الغرب يسمح لنظام بالبقاء وللآخر بمواصلة برنامجه لتخصيب اليورانيوم مع كل المخاطر العسكرية التي يتضمنها. وأوضح أن الرياض بإعلانها 'التصرف بمفردها فهي 'ليس لها خيار آخر غير التحرك بمزيد من العزم في الشؤون الدولية. وأشار إلى أن المملكة 'سوف تتحرك لتحمل مسؤولياتها مع أو بدون دعم شركائنا الغربيين. وبالنسبة للأصوات التي تعرب عن قلقها من الجهاديين المرتبطين بالقاعدة، الذين يتمتعون بنفوذ داخل المعارضة في سوريا، أجاب محمد بن نواف بن عبد العزيز آل سعود بأنه 'من السهل للبعض استعمال تهديد القاعدة بأعمال إرهابية كحجة للتردد أو لعدم التحرك. وأكد دعم المملكة للجيش السوري الحر والمعارضة السورية. واعتبر أن 'الوسيلة لتحاشي تمادي التطرف في سوريا وفي أماكن آخرى يكون بدعم الاعتدال ماليا وماديا ونعم عسكريا إذا تطلب الأمر ذلك. موقع القوات اللبنانية

 

زاسبيكين التقى جعجع: المجتمع الدولي مهتم بالحفاظ على لبنان آمنا

وطنية - إستقبل رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع في معراب، السفير الروسي في لبنان ألكسندر زاسبيكين، في حضور رئيس جهاز العلاقات الخارجية في القوات بيار بو عاصي. وعقب اللقاء، وضع زاسبيكين الزيارة الى معراب، في إطار "البحث في مواضيع عديدة ولاسيما الوضع في المنطقة ولبنان"، وقال: "أكدت موقف روسيا المؤيد لسيادة واستقلال لبنان". أضاف: "إن روسيا تعمل في إطار المجموعة الدولية لدعم لبنان التي تشمل كل المجالات الأساسية بدءا من تأييد الأمن والاستقرار في هذا البلد وتحسين قدرته الدفاعية فضلا عن تأمين المساعدات للنازحين السوريين باعتبار ان المجتمع الدولي مهتم بالحفاظ على لبنان الآمن، وهذا الأمر هو من أولويات روسيا". وقال زاسبيكين: "نحن أيضا ندعم إيجاد الحلول للقضايا القائمة على الأجندة الداخلية وفقا للدستور اللبناني، ونرحب دوما بإجراء الحوار الوطني اللبناني للبحث في القضايا السياسية الأساسية العالقة".

 

بطرس حرب: همنا انتخاب رئيس جمهورية يحقق الأكثرية المطلوبة سواء من 8 أو من 14 آذار

وطنية - رأى النائب بطرس حرب "وجوب الوقوف إلى جانب الدولة بقواها الشرعية ودعم الجيش ليتمكن من التصدي لكل أعمال العنف وضرب الإستقرار التي تستهدف البلاد".

وأضاف في تصريح: "هناك جهات متطرفة لا تؤمن بالدولة ولا بمؤسساتها، وتتمتع بوسائل العنف لتحقيق الإمارة أو الأمة التي تنوي إنشاءها. وما يجب أن يعلن هو أن الشعب اللبناني بمختلف توجهاته الفكرية والدينية والسياسية وفئاته وطوائفه هو ضد هذا التوجه، والمجموعة أو المجموعات التي تقوم بأعمال العنف والتفجير والإرهاب هي مجموعة أو مجموعات مأجورة صغيرة أو مهووسة عقائديا، وتؤمن بأن ضرب لبنان والدول التي تشبه لبنان يحقق أهدافها العقائدية التي تبني عليها آمالها، وهناك جهات لا تريد أن يكون لبنان دولة مستقلة مستقرة". وقال: "كل جهة تحمل السلاح غير الشرعي، ولا سيما التكفيريين، يعتبر المسؤولون عنهم إرهابيين، وعلى الجهات القضائية التعرف إليهم، وعلينا كجهات سياسية الوقوف مع الجيش اللبناني في مواجهة هذه الموجات الإرهابية المتطرفة والتكفيرية وتحديد المحرض والمخطط لأعمال الإرهاب، ونذكر ما جرى في مخيم نهر البارد مع شاكر العبسي وفي صيدا مع أحمد الأسير وكيف ساند الشعب اللبناني وبكل فئاته الجيش ووقف ضد الإرهاب ومهد له البيئة المطلوبة لحسم هاتين الحالتين الخطيرتين. إلا أن الجيش اليوم، يقوم بواجباته ويسقط منه الضحايا والشهداء، والمطلوب من كل الأفرقاء السياسيين الحذو حذو ما قمنا به في طرابلس منذ أيام في إعلان طرابلس وطالبنا برفع الغطاء عن كل الخارجين عن القانون والذين يضربون الأمن والإستقرار وهيبة الدولة".

وأكد أن "موقف قوى 14 آذار في طرابلس يوم الأحد الماضي كان واضحا، وقد أدان كل أعمال العنف والإرهاب. وهناك إجماع لبناني على رفض الإرهاب وتأييد الجيش. وموقف 14 آذار ضد التطرف وضد الإعتداء على الجيش وضد المتطرفين وضد أي دعوة دينية لإقامة الإمارة الدينية في لبنان".

واردف: "وبعدما كشفت مؤامرة التفجير التي كانت تحضر للشمال، وبينت التحقيقات ضلوع الوزير السابق ميشال سماحة ومسؤولين سوريين في أعمال إرهابية، وأنا هنا لا أريد استباق التحقيقات الجارية، من حق اللبنانيين الشك في النظام السوري، وهناك خطأ ارتكبه بعض الأفراد اللبنانيين المتطرفين الذين لا يرتبطون إطلاقا بتيار المستقبل، والذين تورطوا في الصراع السوري السوري، والخطأ الأكبر الرسمي هو الذي ارتكبه حزب الله عندما أقحم نفسه في الصراع السوري - السوري، وكنا نتمنى عدم حدوث الأمرين، والأكيد أننا سياسيا نعتبر حزب الله حزبا لبنانيا يمثل شريحة كبيرة من اللبنانيين، وبإقحام نفسه في هذا الصراع أقحم لبنان كله بشكل غير مباشر في هذا الصراع، مما قد يؤدي إلى انعكاسات سلبية غير مباشرة لتورط حزب الله على الساحتين السياسية والأمنية في لبنان".

وجدد حرب انتقاده "الحكومة التي لم تتخذ التدابير الوقائية على الحدود مع سوريا لمنع الانفلات وعبور المقاتلين الحدود، كل المقاتلين، وسواء كنا نؤيد الحكومة أو لا، فلو اتخذت الحكومة قرارا كهذا لكنا أيدناه، بالنظر الى انعكاسه الإيجابي على استقرار الأوضاع في لبنان، فنحن ضد تدخل المتطرفين والإرهابيين في سوريا، كما ننتقد ونرفض تدخل حزب الله أيضا في سوريا. والحكومة قصرت في اتخاذ التدابير المطلوبة لضبط الحدود ومنع هذا الأمر، وعندما نسمع مسؤولين في الحكومة أو في أحزاب ممثلة في الحكومة ينتقدون الجيش لعدم تدخله، فمعنى ذلك أنهم ينتقدون الجيش ويتهمونه بالتقصير، فيما التقصير ناجم عن الحكومة التي ينتظر الجيش قرارها لتنفيذه. والجيش لا يمكنه اتخاذ القرار لتحمل المسؤولية نيابة عن الطبقة السياسية، والواقع أن هناك فريقا ممثلا بوزراء في الحكومة خالف مبدأ الحكومة بالنأي بالنفس واستباح الحدود وتوجه إلى سوريا للمشاركة الميدانية في القتال رسميا. وإذا كنا نطالب يوميا الحكومة بضبط الوضع، وهي متقاعسة عن ذلك، تكون الحكومة مسؤولة عن جوانب الخطر الكبير الذي حل بلبنان ويحدق به".

وفي موضوع الإستحقاق الرئاسي قال: "طموحنا في لبنان أن تتم الإستحقاقات الدستورية في وقتها. ونحن أمام استحقاق انتخاب رئيس جديد للبلاد في الأشهر القليلة المقبلة، ويفترض أن ننتخب رئيسا جديدا للجمهورية قبل انتهاء ولاية الرئيس ميشال سليمان، ونحن نبذل الجهود في هذا الاتجاه. أما إذا بقي فريق يتذرع بنصاب الجلسة على أنه ثلثان، فإذا امتنع فريق سياسي عن الذهاب إلى مجلس النواب لتأمين نصاب جلسة انتخاب الرئيس لشكه أو ليقينه بعجزه عن انتخاب الرئيس الذي يؤيده، يكون نوابه قد أخلوا بواجباتهم كما حدث في نهاية ولاية الرئيس السابق، وهذا ما دعا وقتها إلى تسويات معينة لا تتفق بصورة جدية مع المبادئ الديموقراطية التي يقوم عليها نظامنا".

أضاف: "نحن ندعو جميع الأفرقاء للنزول إلى مجلس النواب لإكمال نصاب جلسة الإنتخاب وانتخاب رئيس الجمهورية، سواء أكان النصاب الثلثين أم النصف زائدا واحدا، همنا أن ننتخب رئيس الجمهورية الذي يحقق الأكثرية المطلوبة ليصبح رئيسا للبلاد، كائنا من كان، سواء من فريق 8 آذار أو من فريق 14 آذار، فعندما ينتخب يصبح رئيسا للجمهورية وليس رئيسا لفريق".

وكرر حرب اعتباره أن الحكومة المستقيلة ماتت ولا شيء يمكنه تعويمها أو إحياؤها. وبالنسبة الى الحكومة الجديدة، فأمرها متعلق برئيس الجمهورية والرئيس المكلف، وكقوى سياسية، نتعامل مع ما سيصدر عنهما من قرار، ونحدد موقفنا منه، وأملنا ورغبتنا مشاركة الجميع في الحكومة من دون تعطيلها أو تعطيل تشكيلها، لا من 14 آذار ولا من 8 آذار، وإذا تعذر ذلك، وبما أن الحكومة ستكون انتقالية، فليقبل جميع الأطراف أن تتولى حكومة محايدة قريبة من الجميع من دون حق فرض أمر أي فريق عليها، فتسير أمور البلاد إلى حين انتخاب رئيس جديد للجمهورية. ونحن نريد صادقين أن تتشكل حكومة. وأريد التأكيد أن رئيس الجمهورية مقتنع و لا يرغب في إنهاء ولايته دون انتخاب رئيس جديد يخلفه، وهو لا يرغب في أن يسلم البلاد إلى فريق واحد في غياب ما يسمى صمام الأمان الذي هو رئيس الجمهورية، لذا فرئيس الجمهورية يسعى الى تشكيل حكومة مع الرئيس المكلف ترضي كل الأطراف، إلا أن الشروط التي يفرضها فريق 8 آذار ولا سيما حزب الله حول عدد وزرائهم فيها، والطريقة التي يتعاملون بها مع الفريق الآخر (14 آذار) تجعل عملية تشكيل الحكومة وفق ما يريدون، أمرا شبه مستحيل، ولهذا أعتبر أن هناك صعوبات نواجهها، وعلينا التعامل مع هذا الموضوع بشكل وطني وجدي، فكفى كل فريق يستقتل لتأمين أكبر عدد من الكراسي في الوزارة".

وختم: "قلنا ونكرر: فلينسحب حزب الله من سوريا ويوقف قتاله فيها وليلتزم فعلا إعلان بعبدا القائل بالنأي بالنفس بجدية، وساعتئذ لا مشكلة في الحكومة، لا التسعة ولا العشرة ولا شيء، وهمنا حماية لبنان من الأخطار الناجمة من سوريا. فاشتراك حزب الله في الحكومة فيما هو يشارك في الحرب في سوريا، أمر متناقض مع بعضه البعض، فإما أن الحكومة قررت النأي بالنفس وعليها التزام هذا القرار بصدق، وإما أن العملية هي فقط مجرد شعارات نرفعها ونطبق عكسها. وأكثر من ذلك، فيما كان سبق أن أعلن رئيس الجمهورية عن الرغبة في حكومة متكافئة من 8- 8- 8، سكتنا عن الأمر وقلنا إننا سنعلن موقفنا لاحقا، وكان ذلك موافقة ضمنية، آخذين في الاعتبار مشاركة حزب الله من ضمن 8 وزراء لفريق 8 آذار، إلا أن الواقع أن حزب الله لم يرقه ذلك، فهو يريد المشاركة، وأن يكون له الثلث المعطل وأن يفرض على الحكومة الجديدة ثلاثيته الشعب والجيش والمقاومة قبل تشكيل الحكومة، وهذا ما هو مرفوض قطعا من 14 آذار".

 

الهـم الامني الى الواجهة محليا و "مكانك راوح" سـياسـيا

الحكومة غير السـياسـية تلاقي اسـتحسـانا لدى الافرقـاء

"حزب الله" يرصد تحركات لمشبوهين يسعون الى ضرب الامن

المركزية- مع تصدر الهم الامني الواجهة محليا، تتخذ الاوضاع الاقتصادية والسياسية والمعيشية والحياتية اتجاه "مكانك راوح"، ويبقى ملف تشكيل الحكومة مدار بحث في ظل طرح فكرة حكومة غير سياسية من الممكن ان تلاقي استحسانا لدى الافرقاء في ظل الظروف الراهنة وما يشهده لبنان من حوادث امنية خطيرة، على ان ينطلق البحث في امكان تشكيلها خلال الشهر المقبل. أمنيا: ونتيجة ما حصل في صيدا والبقاع- اللبوة، قالت مصادر متابعة في 8 آذار ان هذا الامر يعكس المخاوف التي وصلت الى الاجهزة الامنية من اقدام تنظيمات متطرفة على استهداف الاستقرار في لبنان بدءا من استهداف الجيش و"حزب الله" والاماكن المقدسة خلال الاعياد. وآثرت الاجهزة الامنية الصمت عما تمتلكه من معلومات لعناصر تنظيمات مسلحة تستهدف الاستقرار، وتابعت عمليات رصد وتعقب هذه المجموعات لمنعها من تحقيق اهدافها، وهي في اطار جمع المعلومات بعيدا من الاضواء كما ان حزب الله يرصد تحركات لمشبوهين يسعون الى ضرب الامن، معمّما بعد الحادث الاخير في اللبوة بوجوب اخذ اقصى درجات الحيطة والحذر مع بقاء الأعين مفتوحة في ضوء المعلومات الامنية عن محاولات لاستهداف الامن والحزب بنوع خاص. وتشير اوساط الحزب الى معلومات تمتلكها عن دخول مسلحين متطرفين من سوريا الى لبنان بقصد استخدام الساحة اللبنانية كساحة مواجهة بهدف زعزعة الاستقرار وفرض وجودها.

ومواكبة لهذه الخطوات هناك تشديد للرقابة الامنية والعسكرية خلال فترة الاعياد على قاعدة الاتعاظ مما يجري في المنطقة والجوار وسعي البعض الى تعميم الفوضى وضرب الاستقرار ونقل النار من سوريا في عملية تهدف الى عرقنة لبنان. في المقابل دخل الملف السياسي في عطلة الاعياد، حيث بدا الجمود سيد الموقف، ورغم مخاوف رئيس مجلس النواب نبيه بري من "استمرار الوضع الامني الخطير" هناك اتصالات بعيدة من الاضواء يجريها عدد من القوى السياسية لابقاء التواصل ويتوقع ان يتم لقاء جديد بين رئيس مجلس النواب نبيه بري والرئيس فؤاد السنيورة.

حكوميا: وعلى خط الجمود المُسيطر على ملف تشكيل الحكومة، وفي ظل تمسك الاطراف بمواقفها، تصر قوى 8 آذار على صيغة 9-9-6 وعلى اعتماد ثلاثية الجيش والشعب والمقاومة، وتطالب قوى 14 آذار بانسحاب مقاتلي حزب الله من سوريا واعلان الحزب التزام اعلان بعبدا، يحاول الرئيس المكلّف تمام سلام خلال زيارته بعبدا التشاور مع رئيس الجمهورية في الخطوات الواجب اتخاذها امام المطالبة بضرورة تشكيل الحكومة لانه لم يعد مقبولا ابقاء البلاد من دون حكومة وابقاء هذا الملف في دائرة الاخذ والرد، مع الحديث عن فكرة التوجه الى تشكيل حكومة غير سياسية في هذا الظرف الانقسامي الحاد للاهتمام بشؤون الناس.

من ناحيته، جدد عضو كتلة "المستقبل" النائب احمد فتفت لـ"المركزية" تمسّك "فريقه السياسي بتشكيل حكومة حيادية وانسحاب "حزب الله" من سوريا والتزام تطبيق "اعلان بعبدا"، آسفاً لاننا "ما زلنا مكانك راوح".

وتكشف مصادر مطلعة عن وجود اهتمام غربي بلبنان انطلاقا من المحافظة على الاستقرار السياسي والامني والاقتصادي، وقد تتولى فرنسا انضاج الفكرة من خلال اتصالات تجريها دول اقليمية تهدف الى تحييد لبنان وابعاده عن تداعيات الازمة السورية. حادثة الحدود: ويبقى التطور الاخير على الحدود اللبنانية مع اسرائيل مدار تقويم دقيق محليا وخارجيا، كي يتم التأكد من ان ما حصل حادث فردي ولا تداعيات سلبية له.

 

فتفت: "مكانك راوح"

المركزية- جدد عضو كتلة "المستقبل" النائب احمد فتفت تمسّك "فريقه السياسي بتشكيل حكومة حيادية وانسحاب "حزب الله" من سوريا والتزام تطبيق "اعلان بعبدا". واكد لـ"المركزية" اننا "قمنا بمبادرات عدة للخروج من حالة التأزم التي نعيشها، الا ان الفريق الاخر لم يتجاوب معنا واصرّ على كل شروطه، خصوصاً في ما يتعلّق بمسألة تشكيل الحكومة"، آسفاً لاننا "ما زلنا مكانك راوح". واعتبر ان "عدم انسحاب "حزب الله" من سوريا وعدم التزامه "اعلان بعبدا" سيُبقي الوضع الامني في لبنان مُتفلّتاً". الى ذلك، شدد فتفت على "ضرورة التواصل بين الرئيسين نبيه بري وفؤاد السنيورة، رغم ادراكنا بان اللقاءات التي تحصل بينهما لا تؤدي الى نتيجة مرجوة".

 

انصار الأسير في تشييع الظريف

المركزية- وسط اجراءات امنية مكثفة نفّذها الجيش اللبناني، شيع بعد ظهر اليوم جثمان الصيداوي محمد الظريف، الذي قتل في حادثة الاعتداء على الجيش في مجدليون مساء الأحد الماضي، مع ابرهيم المير والفلسطيني بهاء الدين السيد. وانطلق الموكب من مسجد الشهداء في صيدا بعد صلاة الظهر، وشارك فيه ممثلون لـ"هيثة العلماء المسلمين" وقيادة "الجماعة الاسلامية" وعائلة الظريف وعدد من اتباع الشيخ المتواري احمد الاسير. وطالب والد الظريف الذي تمدد لبعض الوقت الى جانب جثمان ولده، بالثأر لابنه "لأنه مات مظلوماً". وألقى الشيخ ابو العطاء العارفي كلمة أكد فيها أن "السنة في لبنان عائدون وأن دم الظريف لن يذهب هدراً"، داعياً الى "الكشف عن حقيقة ما جرى لأن محمد قتل مظلوماً". وبعد أن تمت الصلاة على الفقيد نقل إلى مقبرة سيروب حيث ووري في الثرى وسط هتافات اسلامية ومؤيدة للأسير. الاشتباه بسيارة: من جهة أخرى، اشتبه قبل ظهر اليوم، بسيارة من نوع "رابيد"، كانت متوقفة بالقرب من المدفن البيزنطي في صيدا لجهة الدوار العربي. وطوقت قوة من الجيش المنطقة ، حيث قام الخبير العسكري بالكشف على السيارة التي تبين انها خالية من اي مواد متفجرة.

 

شربل وقرطباوي تفقدا سجن رومية: بدء التفتيش في المبنى ب والتعجيل في المحاكمات

وطنية - تفقد وزيرا الداخلية والبلديات مروان شربل والعدل شكيب قرطباوي سجن رومية، يرافقهما المدير العام لقوى الامن الداخلي العميد ابراهيم بصبوص، وقائد وحدة الدرك العميد الياس سعادة، ورئيس شعبة الشؤون الادارية العقيد فارس فارس، وقائد منطقة جبل لبنان العقيد جهاد الحويك، وقائد سرية السجون المركزية العقيد غسان المعلوف وآمرو السجون والدكتور طلال المقدسي رئيس جمعية "حياة لانسان" التي دفعت غرامات مالية عن اربعة سجناء أمضوا محكوميتهم، وقدمت 400 فراش للسجناء في اطار متابعة اهتمامها بهم. بعدما أدت فصيلة من وحدة الدرك بالاشتراك مع موسيقى قوى الامن الداخلي مراسم التشريفات، جال شربل وقرطباوي على أقسام أبنية "ب" والمحكومين والاحداث، واستمعا لأكثر من ساعتين الى مطالب الموقوفين الاسلاميين والمحكومين والذين هم قيد المحاكمة، واطلعا على أوضاع السجن والسجناء وقضاياهم المتصلة بوزارتي العدل والداخلية، ثم حضرا رسيتالا ميلاديا أحيته الفنانة كاتيا حرب وموسيقى قوى الامن الداخلي.

شربل

وعقدا مؤتمرا صحافيا، استهله شربل مشيرا الى أن الزيارة ليست الاولى التي يقوم بها مع وزير العدل، "وقد استمعنا الى مطالب السجناء من صحية واجتماعية، وهناك أمور عدة عالجناها، وهناك تظهير في بعض وسائل الاعلام أن المبنى "ب" الذي يضم الاسلاميين أصحاب الخصوصية الامنية يحوي أيضا سيارات ملغومة".

 

وأكد أن "التعليمات أعطيت للتشدد في اجراءات التفتيش في غرف المبنى كافة، وان تعداد السجناء والتفتيش سيبدأ غدا وسيتكرر دوريا، وسيتم عرض كل المضبوطات الممنوعة على وسائل الاعلام، وهناك ضجة كبيرة في الاعلام وبين المواطنين أن المبنى ب يضم عناصر تحمل أسلحة وقنابل وتحضر متفجرات وترغب في التخريب، وهذا ليس صحيحا"، مشددا على متابعة تفتيش هذا المكان للتأكيد أن الدولة اللبنانية موجودة وجميع السجناء تحت سقف القانون".

قرطباوي

وتحدث قرطباوي موضحا أن الزيارة هي للاطلاع على الاوضاع عن قرب، "وقد استمعنا الى السجناء الاسلاميين والمحكومين وقيد المحاكمة، واستمعنا الى مطالبهم التي تتعلق بالقضاء والمحاكم وادغام العقوبات وتأخير المحاكمات، وإن القضاء يسرع في موضوع المحاكمات ويزيد عدد الجلسات الى محاكمات في سجن رومية للاسلاميين، وهذا لا يمنع أن يكون ربما هناك تقصير، والتفتيش القضائي يتابع". ولفت الى ما يقوم به بالتعاون مع قوى الامن الداخلي وبرنامج الامم المتحدة لمكافحة الجريمة والمخدرات، "وهناك برنامج الكتروني يسمح بمعرفة وضع كل سجين حيث يحال على التفتيش القضائي كل سجين لم يخضع لأي إجراء قضائي منذ أربعة أشهر، وذلك بهدف تعجيل المحاكمات". وشدد على أن "العدالة لها أصولها ومهلها ودرجات محاكماتها، وان مجلس القضاء الاعلى يدرس قرار زيادة الغرف الاتهامية لتسريع المحاكمات". وهل حوسب أحد في قضية الفساد في سجن رومية، وما علاقة وزارة الاشغال به؟ أجاب قرطباوي: "التحقيق الذي أجراه المدعي العام المالي القاضي علي ابراهيم انتهى تقريبا، وأرسل كتبا لإعطاء إذن ضد بعض الاشخاص الموجودين في الدولة، وفي انتظار وصول هذا الاذن الذي سوف يأتينا مبدئيا من الوزيرين المختصين. هناك ملاحقات في حق أشخاص يعملون في الدولة، وآخرين من غير المسموح ان اقول الآن من هم. وأؤكد أنه سيتم الادعاء على كل متورط، وسيمثل للتحقيق معه، وستتم ملاحقة كل من تورط في الفساد في سجن رومية، لكننا ننتظر الاذن كما قلت". وردا على سؤال عن الاكتظاظ في السجون، والذي يزيد المشكلات بين السجناء والقوى الأمنية، قال قرطباوي: "نعم، هناك اكتظاظ لأن نسبة الجريمة ترتفع في لبنان، وهناك 36 في المئة من الموجودين في السجون هم من غير اللبنانيين، والدولة لم تتحسب لهذا الأمر، ولكن اليوم هناك لجنة وزارية برئاسة نائب رئيس الحكومة سمير مقبل وعضوية الوزيرين شربل وخير الدين وأنا، أقرت إنشاء أربعة سجون جديدة، أقر المجلس النيابي إنشاء اثنين بموجب اقتراح تقدم به رئيس تكتل التغيير والإصلاح النائب ميشال عون، والآن سيتم تخصيص المبالغ لإنشاء أول سجن".

شربل

وردا على سؤال عن عدم إتخاذ إي اجراء في حق السجناء الذين لديهم خليوي، قال شربل ممازحا: "أخذنا الإجراءات المناسبة في الموقوفين، ولكن هذه الظاهر أتمنى ألا تكرر مرة ثانية"، مؤكدا ان "اجراءات اتخذت بحق السجين الذي ارسل صورا عن مأدبة اقامها في السجن"، واعدا بالعمل على حلحلة موضوع الغرامات بعد عرضه مع رئيس الجمهورية. وهنا تمنى قرطباوي على الإعلاميين "التعاون لعدم بروز مثل هذه الظاهرة". وقال شربل: "من خلال المخابرات في السجن، كشفنا أمورا كثيرة، وهنا أقول نحن لم نؤمن الراحة للسجناء، هناك غرف أنشئت لشخص واحد ينام فيها 6 و7 أشخاص، فلا يجوز برغم كل ذلك محاسبتهم على حمل الخليوي، فالسجن ليس للمعاقبة، وإنما للاصلاح، لذلك يجب الضغط لإنشاء سجون حديثة نحترم فيها الإنسان. نحن نشدد على التعاون ولا أحد معصوما عن الخطأ".

 

المحكمة تقترب و"حزب الله" يزداد توتراً

علي حماده/النهار

اقترب موعد بدء المحاكمات في جريمة اغتيال الرئيس رفيق الحريري. ففي السادس عشر من كانون الثاني المقبل تنعقد اولى الجلسات مؤذنة ببدء محاكمة طال انتظارها اكثر من ثماني سنوات، ومن المؤكد انها ونسبة الى تعقيدات الملف وغزارة محتويات التحقيق الدولي ستأخذ وقتا قد يطول، لكن المهم هنا هو ان المحاكمات ستبدأ، بعد مسلسل طويل من العراقيل التي وضعت على طريق التحقيق اولا، والمحكمة ثانيا. فمن اليوم الاول لاغتيال رفيق الحريري ورفاقه بدأ المسلسل من مسرح الجريمة نفسه، وبأدوات النظام الامني المشترك السوري - اللبناني بتغطية سياسية لا جدال فيها. ثم استمرت العرقلة وان غير مباشرة مع لجنة التحقيق الدولية التي ترأسها اولا القاضي ديتليف ميليس وكان له الدور الاكبر والحاسم في بناء الملف والذهاب مباشرة الى "عنوان" عملية الاغتيال في لبنان وسوريا. وما من شك في ان القتلة على قوتهم وامكاناتهم الضخمة في نوع كهذا من الجرائم فوجئوا جدا عندما انبرى ضابط شاب من قوى الامن الداخلي متخصص في علم الاتصالات ليضيء بداية بمبادرة شخصية على اهمية حركة الاتصالات في تلك المرحلة، وعلى امكان ان تساهم في تقدم التحقيق بخطى جبارة. هذا الضابط الذي فهم اهمية الاتصالات في التحقيق وأطلع لجنة التحقيق الدولية على نتائج اولية لعملية تقاطع المعلومات في حركة الاتصالات وكانت مشجعة آنذاك، كان اسمه وسام عيد وعمل تحت قيادة رئيسه في فرع المعلومات آنذاك اللواء وسام الحسن، لكنه بعد وقت يسير ابلغ تحذيرات غير مباشرة من جهات امنية بارزة في "حزب الله" ثم اغتيل. كما جرت محاولة اغتيال فاشلة استهدفت نائب رئيس الفرع العقيد سمير شحادة الذي اصيب. واستمر ميليس في التحقيق ولولاه لما كانت لاحقا لا محكمة ولا محاكمات آتية. على المستوى المخابراتي، لم تتوقف الحرب المفتوحة على التحقيق الدولي وعلى الجهاز الوحيد الذي عمل في الملف اي فرع المعلومات، في حين كان تحكم السوريين و"حزب الله" شبه التام بمخابرات الجيش عاملا حاسما في تحييدها وربما في قيام بعض ضباطها المخترقين من امن "حزب الله" والمخابرات السورية بما خدم عرقلة اعمال التحقيق الدولي والمحكمة. ولا شك في ان المعركة السياسية المفتوحة انطلقت بعد ساعات على اغتيال جبران تويني واعتكاف وزراء الثنائي الشيعي احتجاجا على مضي الحكومة في طلبها من مجلس الامن الدولي انشاء محكمة دولية. لن نسرد كل الوقائع وبعضها مسرحي كالحلقات التلفزيونية الثلاث التي خرج فيها الامين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله ليطرح فرضية تبرئ حزبه من الاغتيال، وبعضها الآخر كوميدي لناحية ضحالته ولشدة ما يظهر خلاله كم ان المحكمة الآتية مؤرقة للكثيرين بدءا من القتلة وصولا الى المنتفعين هنا وهناك في السياسة والمال على السواء. إذاً المحكمة تقترب و"حزب الله" يزداد توترا ويشغل ماكينته الخاصة وماكينات اخرى في اطار معركة الرأي العام في البيئات الاخرى! لا بأس، ان ما يهمنا نحن الان هو ما سيحصل في لاهاي ليس اكثر.

 

البيئات الحاضنة.. والمشروع الإيراني

اياد ابوشقرا/الشرق الأوسط

http://www.aawsat.com//leader.asp?section=3&article=754214&issueno=12804

جاء على رأس تقرير إخباري قصير في إحدى كبريات الصحف اللبنانية عنوان هو حرفيا: من يسعى لتوريط حزب الله بمواجهة مع إسرائيل؟.. السؤال يوحي بأن حزب الله بات يعد مواجهة إسرائيل ورطة، مع أنها كانت المسوغ المبدئي الوحيد لاحتفاظه بسلاحه دون سائر أفرقاء الصراع اللبناني بين 1975 و1990.

يومذاك تخلى هؤلاء الأفرقاء عن سلاحهم مع أنهم كانوا يعدونه سلاح دفاع عن النفس والوجود في حرب بدت لفترة طويلة حرب إلغاء مصيرية. تخلوا عن السلاح لأنهم رأوا أن غاية بناء الوطن أسمى من آليات هدمه. وحصل التفاهم على الأولويات في الطائف، وكان على رأسها الوفاق الوطني، وبناء الدولة والمؤسسات، وصب الجهود باتجاه الإعمار وتعويض لبنان ما فاته عبر 15 سنة من التدمير والتهجير.

طبعا كان هناك، في جنوب لبنان، احتلال إسرائيلي. وأقر اللبنانيون، جميعا، بهذا الواقع فارتضوا باحتفاظ المقاومة بسلاح يقاوم ذلك الاحتلال. بل أحبوا - في حينه - ذلك السلاح وأحبوا المقاومة. وهكذا تعايش، جنبا إلى جنب، الساعون إلى بناء الدولة والساعون إلى تحرير الأرض. وتصور الجميع، إلى حين، أن الأهداف مشتركة والرؤية واحدة. ولكن مع الأسف، سرعان ما أخذ اللبنانيون وغير اللبنانيين يكتشفون حقائق كانت تمر بالبال حينا.. ثم توارى أو تتوارى.

اكتشفوا أن بعض رعاة اتفاق الطائف ما كانوا يريدون تطبيقه إلا وفق مفاهيمهم ومصالحهم، تماما كحالهم عندما تدخلوا في عقد السبعينات تحت ذريعة إصلاح ذات البين والتقريب بين اللبنانيين، وردع المنساقين وراء الفتنة.. ليتبين لاحقا أنهم كانوا يصبون الزيت على النار كلما لاحت في الأفق فرصة تفاهم بين اللبنانيين. وكانوا وراء معظم الاغتيالات السياسية التي راح ضحايا لها قادة وشخصيات كانوا يستطيعون عند مفاصل معينة اتخاذ قرارات شجاعة بوقف الانزلاق نحو الهاوية. أما السبب فكان، بالذات، تسريع ذلك الانزلاق لكي يتحول لبنان إلى دولة فاشلة يطالب المجتمعان الدولي والعربي بوضعها تحت الوصاية!

وانسحبت إسرائيل من جنوب لبنان عام 2000، لكن حزب الله امتنع عن تسليم سلاحه بحجة أن الانسحاب منقوص ولا يشمل إخلاء مزارع شبعا وتلال كفرشوبا المحتلة عام 1967. ومجددا، رغم المطالبة اللبنانية الخجولة لنظام دمشق بإبلاغ الأمم المتحدة بـلبنانية المزارع والتلال، رفضت دمشق الطلب مصرة على بدء ترسيم الحدود بالكامل انطلاقا من شمال لبنان. وفي هذه الأثناء تشنجت العلاقات بين دمشق ورفيق الحريري الذي غدا أقوى زعماء المسلمين السنة في لبنان. وتمكنت دمشق من إزاحته عن رئاسة الحكومة وحاولت جهدها إسقاطه في الانتخابات العامة، غير أن الحريري حقق فوزا كاسحا غير مسبوق.

وفي فبراير (شباط) 2005 بعدما كانت دمشق قد فرضت التجديد (نصف فترة) لرئيس الجمهورية المقرب إميل لحود، اغتيل الحريري... وجاء الاغتيال أكبر من استهداف شخص بل ضربا لحالة سياسية ذات أبعاد إقليمية، وكان حقا مفصلا استثنائيا أيقظ كثرة من اللبنانيين والعرب من سباتهم. ومن ثم، أدى التحالف الشعبي الإسلامي المسيحي العريض - الممنوع سابقا في ظل هيمنة دمشق - والمنتفض ضد الجريمة.. إلى خلق مناخ داخلي ودولي اضطر النظام السوري معه لسحب قواته من لبنان.

ولكن، مجددا، خلال فترة قصيرة صحا اللبنانيون على واقع آخر تأكد جوهره لاحقا عبر محطات أخرى. ظهر أن هيمنة النظام الأمني اللبناني السوري مجرد واجهة لحالة أخرى أكبر وأهم. وترك الانسحاب العسكري السوري لبنان تحت الإشراف الفعلي لبديل أقوى وأكثر فاعلية، وأقدر على اختراق الحياة السياسية اللبنانية، هو حزب الله الذي أسسته الجمهورية الإسلامية في إيران خلال عقد الثمانينات، ومن ثم رعته ومولته ودربت عناصره. الحزب في فترة المقاومة ما كان مضطرا للإعلان عن دوره السياسي الكامل طالما ظل الوجود السوري يفي بالغرض، غير أن الانسحاب فرض تولي الحزب الدور المولج به مباشرة.

بعد الانسحابين الإسرائيلي والسوري لم يعد الحزب، عمليا، حركة مقاومة، بل صار قوة سياسية تحالف زيدا وتناوئ عمرا، وتصطنع الحلفاء والأتباع، وتمولهم وتحميهم، وتفرض تعيين المحاسيب والأعوان - حتى من الطوائف الأخرى - بهدف إحداث اختراقات بداخلها، وذلك بفضل انفراده بالسلاح والأموال.. التي وصفها أحد قياديي الحزب ذات يوم بـالطاهرة!

أكثر من هذا، أطلق أمين عام الحزب السيد حسن نصر الله، ردا على منتقدي ارتباطه بطهران، قوله الشهير إنه يعتز بأن يكون جنديا في جيش الولي الفقيه. وبالفعل، أثبت الحزب مرتين عامي 2006 عبر افتعاله مواجهة مع إسرائيل، ثم مهاجمته بيروت والجبل عام 2008، وكذلك إسقاطه حكومة سعد الحريري منتهكا التعهد بالمحافظة عليها، أنه أكبر من لبنان - الدولة ولا يلتزم بمؤسساته الدستورية. وأخيرا، جاءت الثورة السورية لتسقط آخر الشكوك حول طبيعة الحزب ودوره الإقليمي مع غيره من الفصائل الشيعية الشرق أوسطية المقاتلة، بمباركة طهران، دعما لنظام دمشق.

لبنان يواجه خلال الأسابيع المقبلة استحقاقات كبرى، منها تداعيات الأزمة السورية عليه وانتخاب رئيس للجمهورية، لكنه يواجهها وهو عاجز عن تشكيل حكومة، وعرضة للعمليات الإرهابية، بينما تشكك أوساط طائفية لبنانية - ضمنيا حتى الآن - بحياد الجيش إزاء حركة المسلحين عبر الحدود السورية وتشدده ضد الأصوليين السنة مقابل مهادنته حزب الله. أما الحزب فيواصل الزعم أنه يحمل مشروع مقاومة ويحارب التكفير.

كثيرون بعد أحداث الأسبوع الماضي في صيدا، بجنوب لبنان، استنكروا التعرض للجيش.. وهذا واجب. ولكن يخطئ من يستهين بما يعتمل في الشارع اللبناني، وبالأخص داخل الشارع السني. فالكراهية هنا وصلت إلى منتهاها، وتحول بعض الشارع السني في لبنان، كما تحول من قبل في سوريا والعراق، إلى بيئة حاضنة للأصولية.. اضطرارا لا اختيارا.

باختصار، السماح لمشروع الهيمنة الإيراني بالمضي قدما تحت شعار مشروع المقاومة قد يدفع المنطقة كلها إلى الهاوية.

 

إيران والتزامها بعقد الصفقة

ديفيد إغناتيوس/الشرق الأوسط

قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، إنه على الرغم من تجاوز عقبة في المفاوضات النووية الأسبوع الماضي فإيران ملتزمة 100في المائة بالتوصل الى اتفاقية نهائية شاملة، لكنه عبّر عن مواقف شديدة حول القضايا الرئيسة، وقال سيكون الطريق وعراً، مع المساومات الصعبة التي تنتظر ظريف، وهو أعلى المفاوضين الإيرانيين. فقد حدد ظريف رؤيته في مقابلة لمدة ساعة في وزارة الخارجية الأحد. قال ظريف إن بلاده ستواصل المفاوضات على الرغم من إعلان وزارة المالية الأميركية الاسبوع الماضي خطوات جديدة في سبيل إنفاذ العقوبات الحالية مما وصفه ظريف بــالنتيجة العكسية للغاية.

وأضاف ظريف أن قلق إيران قد خف بعد اتصالاته الأسبوع الماضي بوزير الخارجية الأميركي جون كيري ووزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف وكبير مفاوضي الاتحاد الأوروبي كاثرين اشتون. وقال ظريف ما سمعته من كيري واشتون انهما ملتزمان بإنجاز مبكر لعملية جنيف بهدف التوصل الى اتفاق شامل، وأنا أشارك ذلك الهدف.

وبدا ظريف أنيقاً وهو يلبس بدلة زرقاء بخطوط ويتحدث الانجليزية التي تعلمها باللكنة الأميركية بطلاقة، وهو يطرح قضية إيران بالنسبة للمشروع النووي والقضايا الاقليمية. كان صريحاً بشأن خلافه مع كتائب الحرس الثوري الإيراني، وقال إن إيران مستعدة للعب دور أكثر حيوية في إنهاء الحرب في سوريا وتوفير أمن أكبر في الخليج العربي.

ويرى النقاد أن ظريف هو زعيم هجوم إيران الساحر، وانه أصبح أكثر وجه عالمي مرئي لنظام يسعى لعقد صفقة تنهي العقوبات الاقتصادية التأديبية. وساعد ظريف في المفاوضات، التي أدت الى انجاز الاتفاقية المرحلية الشهر الماضي القاضية بتجميد برنامج إيران النووي لمدة ستة أشهر. وقال ظريف إنه في الاتفاقية الشاملة التي ستلي الاتفاقية المرحلية ستؤكد إيران التزامها ببرنامج نووي سلمي، لكنه لم يدل بردود محددة على مخاوف الإدارة حول الأنشطة التي تقول الولايات المتحدة إنها لا تتسق مع برنامج مدني.

وبخصوص التخصيب، على سبيل المثال، أصر ظريف أن بإمكان إيران مواصلة برنامجها الوطني مع بعض الحدود والمزيد من الشفافية قائلاً لا نرى أي سبب الآن، وقد بذلنا الكثير من الجهد والوقت في هذا، وأوصلنا الغرب الى مرحلة التخلي عن وهم نسبة الصفر للتخصيب في إيران.

وبالنسبة لمفاعل أراك للمياه الثقيلة، والذي سينتج البلوتونيوم الذي يمكن اعادة معالجته كوقود، نووي شرح ظريف: لا نستطيع أن نعود بعقارب الساعة 20 سنة الى الوراء، ونطلب من إيران ببساطة أن تتخلص من مشروع كان موضعاً لاستثمار بشري ومادي عظيم. على كل حال هناك عدة طرق للتأكد من أن المفاعل سيظل سلمياً بشكل حصري. وفي ردٍ على سؤال بشأن طلب الولايات المتحدة اغلاق منشأة فردو للتخصيب المبنية على سفح جبل، قال ظريف: لو كنت في إيران ورأيت مخاوف الناس بشأن منشأة فردو، فإن الخلاصة الوحيدة التي ستصل اليها انهم يريدون أن يهاجموك.

وقال ظريف إنه لا يريد أن يفاوض في العلن، وقال إن تسويات مقبولة يمكن التوصل اليها في مثل هذه المسائل. لكن الرئيس الأميركي باراك أوباما، الذي يواجه الضغط من إسرائيل، قال إنه سيرفض اتفاقاً لا يعكس البرنامج الإيراني، ويضمن أنه سيكون مقتصراً على الاستخدامات المدنية فقط. كما قال ظريف: نحن لا نتبع سياسة غموض، فليست تلك نيتنا. نحن نتبع سياسة وضوح، وهي اننا لا نسعى لأسلحة نووية ولكننا لن نقبل الاملاءات.

وأقر ظريف بجدله العلني حديثاً مع اللواء محمد على جعفري، قائد الحرس الثوري الإيراني حول قول ظريف، إن مقدرات إيران العسكرية محدودة، وقال أنا أحترم ملاحظات اللواء جعفري ووجهات نظره وأتوقع أن يكون بيننا اختلاف في وجهات النظر، كما أشار ظريف إلى أن بعض المتشددين في إيران الذين يعارضون عقد صفقة مع الغرب طلبوا ازاحتي.

لكن ظريف أصر أنه والرئيس حسن روحاني يقودان عملية بالتراضي في جميع النواحي السياسة الخارجية، بما في ذلك القضايا الإقليمية مثل سوريا، وقال تعتقد إيران أن ليس هناك حل عسكري لسوريا، مشيراً الى استعداده لحضور ما يطلق عليه مؤتمر جنيف 2 لبحث تسوية سلمية، طالما لم يكن هناك شرط مسبق بإزالة الرئيس بشار الأسد. وأضاف اننا نعيش في ملتقى طرق، لكنه رفض حجة وزير الخارجية الأميركي الأسبق هنري كيسنجر بأن إيران يجب أن تصبح أمة أكثر منها قضية. وقال: إيران مثل أميركا تريد أن تضغط في سبيل قيمها ومصالحها، وأميركا ليست الوحيدة التي ترى من نفسها أمة استثنائية.

خدمة واشنطن بوست

 

مصادر درزيّة سوريّة: زيارة ارسلان لجبل العرب اعتبرها الأسد كثورة سلطان باشا الأطرش

ان تاريخ الموحدين الدروز يشكل في الواقع جزءاً اصيلاً من تاريخ بلاد الشام، ومن الصعب احياناً فرز اسلاف الموحدين الدروز في المرحلة التي سبقت دعوة التوحيد الدرزية عن التاريخ العربي الاسلامي لبلاد الشام.

فكما لا يمكن فصل تاريخ الدروز عن تاريخ بلاد الشام، كذلك لا يمكن فصل الحقبة التاريخية للبنان عن آل ارسلان الذين سطروا كتب التاريخ في احرف من مجد ومنهم الفارس الامير مجيد ارسلان الذي كان فارساً في تعاطيه السياسي، سار على خطى اسلافه الكبار، هو الذي رفض مشاريع الغرب الاستعمارية مثل مشروع الدفاع المشترك وحلف بغداد وغيرها، وهو الذي الح على روابط لبنان العربية، وادان كل ما يمس بهذه الروابط وان لا ننسى قيادته للجيوش العربية عام 1948 عندما كان وزيراً للدفاع وخاصة معركة المالكية حيث وصلت طلائع الجيش الى الناصرة حيث قرعت الاجراس ايذاناً بالنصر اثناء غزوة اليهود لفلسطين، وفقاً لمصادر درزية واكبت حقبة العائلة الارسلانية وهنا لا بد من الاشارة الى ان العرب عقدوا اتفاقاً مع الدروز على حماية الثغور العربية مقابل اعطائهم كيان سمي فيما بعد جبل لبنان.

هذه السنديانة الارسلانية وفقاً لهذه المصادر لم تهزها رياح الاعداء الذين حاولوا مرات عديدة زعزعتها، وهي صمدت مع نجله المير طلال ارسلان الذي كان لعب ادواراً كبيرة في تهدئة الساحة الداخلية الدرزية بعدما تسللت اليها ايادي العابثين، خلال الحروب المتتالية التي ضربت لبنان، الا ان المير لم ينحن لأي من هذه العواصف، لا بل كان الاطفائي الذي يسارع الى اخمادها، وما احداث 7 ايار الا دليل على مساره الوحدوي، لا سيما وان نار الاشتباكات المسلحة وصلت الى مناطق عاليه والشويفات وعيتات وغيرها من القرى، فقام بوساطة ادت الى الاتفاق على انتشار الجيش اللبناني في القرى التي حصلت فيها الاشتباكات فجنب منطقة الجبل انهار الدم، التي كانت ستدمر معقل ابناء طائفته.

وبالعودة الى زيارة المير ارسلان الاخيرة الى جبل العرب التي قال عنها الاعلامي ناصر قنديل في احدى مقالاته، انه كما حكمت الجنبلاطية بقوة سورية على مدى 30 عاماً ستحكم الارسلانية الدروز لمدة 30 عاماً قادمة بقوة سوريا. تقول مصادر درزية سورية ان هذه الزيارة بتوقيتها، لها ابعاد سياسية كبيرة ستنعكس على واقع الساحة الدرزية والساحة اللبنانية وهي مؤشر كبير لمرحلة قادمة يؤسس لها، خصوصاً ان صدور البيان عن المشايخ الثلاثة حكمت الهجري، يوسف جربوع وحمود الحناوي بالتزامن مع بيان شيخ العقل في لبنان ناصر الدين الغريب حدث مهم على صعيد الساحة الدرزية، لاسيما وان ابناء جبل العرب قدموا للمير طلال لوحة بني معروف بيارق وسيوف في مقام عين الزمان وهو من اهم المقامات في السويداء واكبر مقام في جبل العرب بحضور هؤلاء المشايخ وعدد من اعيان الجبل، وهذا الامر له رمزية كبيرة لان اللوحة عبارة عن بيارق العائلات الدرزية التي شاركت في ثورة 1925 الى جانب سلطان باشا الاطرش، الامر الذي يعني تجسيدا لزعامة المير طلال لانها لا تهدى لاي كان ولها اعتباراتها عند الدروز لاسيما وان احد المشايخ خاطب المير قائلاً: انت امير الجبل وهذا الامر يؤكد ان الدروز في جبل العرب هم في رحلة البحث عن زعيم وقيادي درزي وهم رأوا في المير طلال هذه الصفات ليقود ابناء طائفته في المرحلة القادمة.

وتضيف هذه المصادر ان زيارة المير فتحت باباً جديداً لعلاقة الدروز في سوريا ودروز لبنان، ولاسيما ان هذه العلاقة شابها بعض الالتباسات والخلل بفعل مواقف سياسية درزية من هنا وهناك، ولكن يبدو ان دروز جبل العرب الذين يمثلون حوالى نصف دروز الطائفة في العالم، حسموا خيارهم السياسي من خلال البيان الذي صدر عنهم وتضمن 4 نقاط، النقطة الاولى وهي ان الدروز دعاة وحدة تقوم على العروبة الجامعة المانعة للفرقة والانقسام بين ابناء الوطن العربي والامة العربية.

النقطة الثانية ان المقاومة هي الخيار الاوحد للشعوب العربية لاستعادة الحقوق المسلوبة من العدو الاسرائيلي.

النقطة الثالثة، الالتفاف حول القيادة القومية التي تتجسد بالرئيس بشار الاسد، لأن معركة سوريا هي معركة وحدة الامة بنسيجها الاجتماعي والثقافي وليست معركة شخص او نظام او فئة.

النقطة الرابعة، اعتبار الانجاز الذي حققته الجمهورية الاسلامية الايرانية بعد الاتفاق الذي حصل مع مجموعة دول (5+1) هو انتصار لقوة ايران الوازنة في المنطقة ودليل على ان الحقوق تؤخذ بفرض معادلات على الارض، وهي بمثابة اقرار من الدول الكبرى بقوة ايران الوازنة في المنطقة، وتأكيد على ان المحور الممتد من ايران الى سوريا الى لبنان هو الوازن وله حضور قوي على الارض على صعيد تغيير المعادلات في المنطقة والدروز اعتبروا انفسهم مع هذا الخيار انسجاماً مع تاريخهم وقيمهم وتقاليدهم التي كانت دائماً الى جانب القضايا العربية والقومية وهم جزء من هذا النسيج القومي ورأس حربة اسقاط منطق الدويلات، وليس كما يشاع او يروج انهم باب لفتح منازل كثيرة الى الامة العربية.

النقطة الخامسة، اعتبار فلسطين قضية العرب المركزية وليس مسموحاً لاحد التفريط بهذا الحق القومي.

ويختم المصدر ان هذه الزيارة ليست عادية ولا تسجل في خانة زيارة بروتوكولية عادية، بل هي تؤسس لمرحلة سياسية جديدة في سوريا ولبنان وهي على عتبة انتصارها لتعطي دفعاً للارسلانية السياسية غير مسبوقة.

اوساط مقربة من القيادة السورية اكدت ان هذه الزيارة لقيت صداها في قصر المهاجرين ولاسيما ان الرئيس بشار الاسد اتصل بالمير طلال ارسلان وقال له ان ما حدث في جبل العرب يوازي ثورة سلطان باشا الاطرش بأهميتها الاستراتيجية. المصدر : الديار

 

زياد الرحباني يشتم الأحياء والأموات ويؤلّه نصرالله ويفضح عواطف فيروز

الأربعاء, 18 كانون1/ديسمبر 2013

نشر موقع العهد الإخباري أمس مقابلة مع زياد الرحباني. الحديث الذي أجرته لطيفة الحسيني مع الموسيقي اللبناني لم يحمل جديداً على صعيد مواقفه السياسية التي باتت معروفة للقاصي والداني، إلا أنّه تضمّن مفاجأة للقرّاء.

بعدما أكد ثقته بالمقاومة وتوجه للأمين العام لـحزب الله حسن نصر الله بالقول: الله يحميك، كشف الرحباني أنّ فيروز تحبّ السيد كثيراً. وأضاف: مع العلم أنّها ستعتب عليّ كما المرّة الماضية عندما ظهرت في مقابلة تلفزيونية، وكشفتُ عن بعض الأمور الخاصة بها، قبل أن يقول مبتسماً: قاطعتني حينها.

وهنا نص المقابلة:

كيف الحال في ظلّ هذا الطقس البارد؟

أفضل من أي شيء آخر، من حسناته أنه يضفي أجواء نظافة. نظافة تتجلّى من خلال ملازمة الناس لبيوتها هذا بحدّ ذاته ليس سهلاً، هي مناسبة ليراجع فيها هؤلاء الكثير من الامور .. وربما يتعطّل الواتسآب!

أيزعجك هذا البرنامج؟

بجيب بالعامية: لأيّة بلي! اضطُررت في إحدى المرات لإرسال مادة الى أحدهم عبر الواتسآب بعد أن تعذّر ذلك عبر البريد الالكتروني، فمبجرد أن دخلت الى البرنامج وصلتني 73 تحية مباشرة.. بالمناسبة، البطالة تنسجم مع الواتسآب فهو يشجّعها. أشاهد المارة في الشوارع وألاحظ كيف يحنون رؤوسهم وهم مشغولون بالمراسلة عبر الواتسآب الى حدّ أنه قد يحصل تضارب أو احتكاك مع مشاة آخرين دون انتباه ويكتفون حينئذ باعتذار بسيط. ويقولون لك "ما في شغل بالبلد!"(ساخراً) .. عن بعد تظنّهم يابانيين وعن علو يظهرون وكأنهم في شوارع طوكيو حيث ينشغل الناس بمتابعة أعمالهم على أجهزتهم الخلوية المتطورة!

ما رأيك بتغطية الاعلام للعاصفة التي ضربت لبنان مؤخراً؟

هناك مبالغة وتهويل كبيران.. لديّ صديق موسيقي من هولندا موجود حالياً في لبنان، قال لي "وهل تسمّون هذه عاصفة؟ في هولندا يقتل نحو عشرين شخصاً بسبب عاصفة ثلجية!". قاطعتُ شاشات التلفزة بسبب العاصفة.

كيف تصف علاقتك اليوم بالاعلام الالكتروني؟ هل لديك صفحات رسمية على مواقع التواصل الاجتماعي؟

حتى الآن ليس لديّ أي صفحة رسمية على الانترنت، لكنّي أعمل على إنشاء واحدة قريباً.

لماذا توقّفت عن كتابة المقالات في صحيفة الأخبار؟

بسبب انشغالاتي بالمسرحيات والأعمال الفنية، بعد رأس السنة سأعود للكتابة وللغاية حضّرت الكثير من المقالات والمواضيع.

ما الذي شجّعك على الكتابة مجدّداً في الصحيفة؟

برأيي كتابة المقالات هي وسيلة للتعبير خالية من التعقيدات كما الحال في المسرحية.. يطالبونني اليوم بالاعلان عن هذه الآراء صوتياً عبر الاذاعة، وهو أمر وارد جداً وأنا أعمل على هذا الموضوع لتأسيس محطة إذاعية، وقد زرت مراجع وسياسيين استعداداً لذلك.هل أنت راضٍ على ما يقدّمه الاعلام في لبنان؟

الاعلام اللبناني "وصفة" للديمقراطية والحرية الشخصية والتعبير عن الرأي والغرافيتي .. لا أتابع كثيراً النشرات الإخبارية المحلية، لكنّي أشاهد قناتي الميادين وروسيا اليوم والمنار أحياناً وفي بعض الأوقات الـ MTV.. وأستمع في سيارتي الى إذاعة النور.

هل لديك برنامج مفضّل تحرص على مشاهدته دائماً؟

هناك برنامج بموضوعية لكن ليس بسبب مقدّمه وليد عبود بل استناداً الى الضيوف.. عبود مسكين، إلّا أنني مع الوقت تأكدت أنه أفضل من جورج صليبي الذي يقلّ أدبه على الوزراء والنواب، أما مارسيل غانم فهو نموذج ينسخه الآخرون، حلقات برنامجه "كلام الناس" تشبه الجلسات التي تحصل في الصالونات.. التقيت مرة ببيار الضاهر فسألته "ما هي الفائدة من اعتماد اللون الواحد وأنتم تدّعون أنكم تحاولون نزع الصبغة المسيحية عن محطّتكم؟ لماذا هذه اللهجة الكسروانية الطاغية في أكثر من برنامج وأنت بالاساس من الشمال؟"، فأجابني مستغرباً: "هل فعلاً يحصل هذا؟". هو لا يتابع في محطته إلّا الأخبار ونسبة مشاهدة الجمهور للقناة لأن همّه الشاغل الوليد بن طلال وسمير جعجع هذان الشخصان يملآن وقته فمتى سيعرف ما الذي يجري في الـLBC؟ تتكلّم معه وهو يفكّر في موعد الجلسة القضائية في قصر العدل المخصصة للنظر في قضيتيه ضدّ بن طلال وجعجع! إدارة المؤسسة اللبنانية للارسال تريد من كلام الناس أن يكون ترفيهياً.

يستفيض هنا: معقول جورج صليبي! أشعر أن حالته في المدرسة كانت "بالويل". يضحكني كثيراً فيصل القاسم بأسلوبه، يشبه أحد الممثلين الفرنسيين المتوترين دائماً.. سامي كليب من أفضل الاعلاميين، يعجبني أيضاً عباس ضاهر وعمرو ناصيف هما من المحاورين الجيّدين.. عماد مرمل "بجنّن" وبتول أيوب ممتازة. على صعيد الصحافة المكتوبة جان عزيز جيد و"كويّس" وأنسي الحاج أقرأه دائماً. "على فكرة"، صحيفة "النهار" "شو هالوكر"، إنه وكر يغطّي سياسة "الامريكان".

كيف ترى مستواها؟

كما كان يجب أن يكون في بداية الحرب.. طموحات كريم مروة والياس خوري القصوى كانت الوصول الى "النهار".. لم أكن أتصور أن يحصل بهما هكذا.

ما رأيك بأوضاع البلد؟

لا تبدّل بالوضع القائم حالياً.. يتردّد على مسمعي أن هناك محاولات اغتيالات وبعض الحوادث الأمنية التي قد تحصل من الآن وحتى أواخر كانون الثاني .. ما جرى عند الحدود اللبنانية الفلسطينية من إطلاق نار مثال (الاسبوع الماضي)، وارد جداً أن تكون بعض المنظمات غير المعروفة وراءها ويراد منها توريط حزب الله .. الحزب يدرك جيداً أنه لا يمكن البناء على كلّ الكلام الاسرائيلي .. ما أُعلن في "اسرائيل" عن دراسة دقيقة لموكب السيد حسن نصر الله وسهولة استهدافه من الجوّ إرهاب حقيقي رغم أنني أشكّ في كونه تهويلاً..

وضع المقاومة ممتاز ورسالتي للسيد حسن: الله يحميك

بماذا فكّرت عندما سمعت بنبأ اغتيال الشهيد القائد حسان اللقيس؟

شعرت أنه ورغم كلّ هذه "العجقة" الأمنية التي يوفّرها عدم وجود الدولة تاريخياً بسبب الانكشاف المخابراتي وتصفية الحسابات، قد يكون أصحاب الملك عادوا الى العمل كما الحال أثناء حرب 1975، حينها كنّا نستقيظ على خبر تفجير أحد المحال بسبب خلاف بين المالك والمستأجر.. لكن الوضع المعقّد هذا ليس شبيهاً الى هذا الحدّ بتلك الحقبة لأن هناك عنصراً جديداً دخل على الخطّ وهو المقاومة التي بالمناسبة لا تتوقف جهوزيتها.

كيف تقيّم وضع المقاومة اليوم؟

ممتاز .. وصلت الى حدّ أن "اسرائيل" باتت تخشى جهوزيتها. هي تقول للاسرائيليين: نحن لا ننساك لا بمفاوضات ولا بتهديد. أثق بالمقاومة وقدراتها على ردع العدو .. هي مستعدة لأن يكون لديها نقص بشري في سوريا مقابل عدم التفريط بمواجهة "اسرائيل"، وإلّا لم بحوزتها السلاح!

تواظب على الاستماع الى خطابات السيد نصر الله؟

نعم بالتأكيد، واذا تخلّفت عن ذلك بسبب عدم علمي بخطاب مرتقب للسيد نصر الله، أحرص على معاودة مشاهدة الخطاب كاملاً .. حتى أنني أحتفظ بخطاباته المتلفزة في أرشيف خاص.

ما هي رسالتك للسيد نصر الله في هذا الظرف؟

الله يحميك، وهناك أمور لا يمكن الافصاح عنها الا له شخصياً.

التقيتَ به؟

حتى الان لا، لكنني موعود بزيارته قريباً وطبعاً متى تسمح ظروف البلد.

هل تشاركك الوالدة (السيدة فيروز) في تأييدك لمواقف السيد نصر الله؟

فيروز تحبّ السيد حسن كثيراً، مع العلم أنها ستعتب عليّ كما المرة الماضية عندما ظهرت في مقابلة تلفزيونية، وكشفتُ عن بعض الامور الخاصة بها وقاطعتني حينها (مبتسماً).

زوبعة التكفيريين والأزمة السورية

ماذا عن الموجة التكفيرية التي تجتاح المنطقة وخصوصاً سوريا ولبنان؟

"بدّا رأي هيدي"! هناك شيء مفقود، أستغرب كيف يقف الغرب مع هذه المجموعات ويعمل على تجميعها في سوريا ويشجّعها ضدّ نظام بشار الاسد وفي الوقت نفسه يشترط على الأخير القضاء عليها.. قرار الولايات المتحدة بوقف إمداد تلك المجموعات يأتي في إطار علامات التخلّي الامريكي عنها.

هل تعتقد أن الأزمة السورية ستطول؟

أنا لا أشعر بهذا رغم أن البعض يقول إن الأزمة مفتوحة.. لا أعتقد أنها ستظلّ كذلك، قد تحسم الامور خلال 6 أو 7 أشهر، وإذا استمرّت مفتوحة فتصبح خطرة على الجميع، على روسيا وأمريكا، وبالتالي يدخل عليها عناصر جديدة، هذه طبيعة التاريخ، فمثلاً قد يفكّر أناس جدد باستيراد السلاح..

ينتقل هنا للحديث عن رئيس الهيئة التنفيذية في القوات اللبنانية سمير جعجع: "بعدين" كيف لجعجع أن يرقد الى هذا الحدّ؟ كيف له ألّا يتناول السيد نصر الله خلال الفترة الأخيرة فهو ينتظره ليتكلّم ولا يقبل إلّا أن يرد عليه هو شخصياً! (ساخراً) وكأنّ السيد حسن يسأله قبل كلّ خطاب "هل لي أن أتكلّم؟". (يضحك)

مؤخراً ظهر محقق دولي في قضية اغتيال الرئيس رفيق الحريري وتحدّث عن دور للواء وسام الحسن في الاغتيال، ورغم هذا خلص الى أن حزب الله قد فعلها، هل تصدّق أن الحسن قد يكون متورطاً بالجريمة؟

الحسن "بيعمل ربّا"، هذا الامر قابل للتصديق فعلاً .. أي أحد لا يتمتع بالأخلاق يمكن التصديق بأنه يقدم على ارتكاب جريمة.. لا مفاضلة بين الحسن وحزب الله ، أنا أشكّ بديهياً بالأول .. حزب الله لديه أخلاق ولا يستطيع الإقدام على هكذا أمر بهذا الحجم، فهو يلتزم بموضوع حرمة قتل الناس، حتى أنه يفكّر كثيراً قبل استهداف المدنيين في "اسرائيل".. تبيّن من خلال الحرب في العام 2006 أن الحزب يتمتع ببعد تفكير.

عندما تنظر الى مشاهد الاعتداءات على المقدسات الدينية في سوريا واستهداف الكنائس والجوامع وصولاً الى اختطاف راهبات معلولا، هل تشعر أنه لا يمكن التحكم والسيطرة على التيار التكفيري هذا؟

المسألة تتعدى الرمزية الهامة للمقدسات، هؤلاء يريدون القول "إننا تعرَضنا لأعلى مقام لديكم"، وينتظرون الردّ عليهم .. للمفارقة، جعجع يصمت الآن إزاء قضية الراهبات المختطفات، من الواضح أن لا دور له سوى انتقاد السيد حسن.

تتخوف على الوجود المسيحي في الشرق؟

لا بل أتخوّف على وجود المسلمين الشيعة المستهدفين بشكل خطر اليوم الى حد أنه سيُعمل لاحقاً على نبذهم .. لا أحد في الاساس متنبّه الى المسيحيين، الدول تتوقع هروبهم من المنطقة خاصة أنهم يفتقدون الى القوة العسكرية.. الغرب يسعى الى إثارة الفتنة بين المسلمين فهذا أفضل من الدخول في معركة معهم. استناداً الى مجريات الأزمة السورية،

تبيّن أن الغرب يفكر انه لا يمكن الوثوق بالمسلمين ولا سيما الحركات السلفية.

السياسة اللبنانية: جعجع.. الجيش .. الرئاسة الأولى

هل استمعت الى جعجع مؤخراً عندما تحدّث بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الانسان؟

المناسبة "بتجنّن"!

ما هي مشكلتك مع جعجع؟

هو شخص طائفي وعنصري ومختلّ.. أشعر حقاً أنه مختل.. هناك شيء في الفلسفة اسمه علم الفراسة (تحليل الشخصية من خلال تصرفاتها وأفعالها وحركاتها)، استناداً الى هذا العلم أتأكد "أنو مش مزبوط"، لديه مشكلة مع المرأة وهذا ينعكس عدائية مع محطيه.. تستطيع أن تكتشف ذلك من خلال طريقة تحريك رقبته. يعاني من عجز ويريد أن يظهر بمظهر البطولي، وهو يتعمّد الاشارة الى أنه يتمتع بصلابة الموقف.. بالمناسبة، على طريق المتن الشمالي، وضعت "القوات" لافتة كتب عليها: "القوات اللبنانية صلابة في الموقف"، وهي تُضحك كلّ من يمرّ في المنطقة ويلتفت إليها. لو لديّ وقت لكنت تصفحت موقع القوات الالكتروني وما ينشر فيه لأتسلّى لكنني لا أتصور أن هناك غير "القوات" يتابعه.. "القوات" باتت منقسمة على بعضها بعضا، لديهم اليوم حركة تصحيحة.. بعد أن كانوا يعتاشون من الحرب.

هل ترى أن هناك ما هو مشترك بين جعجع والتيار التكفيري السائد اليوم؟

جعجع ينتهج سياسة الالغاء والاقصاء.. بالتأكيد هو تكفيري أيضاً بقالب مموّه وتحت عناوين مضادّة كحبّ الحياة.. سابقاً، استهدف تمثالاً للسيدة العذراء.

تابعت ما حصل في الجامعة اليسوعية والتحريض المذهبي وخطاب القوات فيها خصوصاً بعد إعلانها الفوز في الانتخابات الطلابية؟

كيف فازوا؟ شاهدتُ نديم الجميل عندما زار الطلاب إثر الحادثة، إنها مناسبته الوحيدة ليتكلّم. في السياسة، لا يمكن أن يفوّتوا هكذا إشكال، هم يعملون على إشاعة جوّ يقوم على أنهم الوحيدون الذين يريدون حماية المسيحيين منذ بداية الحرب، وفي هذا الاطار، تأتي كلّ محاولات تصفية شخصيات خارج تنظيمهم، رافضين الاخر، حتى أنهم لا يتقبّلون جعجع.

تابعتُ ظهور العميد الياس حنا وشرحه العسكري للاشكال الذي وقع في اليسوعية.. لماذا يُقدم على ذلك فهو كان طيلة حياته ضيفاً على كلّ الشاشات؟ من الطبيعي أن السبب يكمن في تلقيه راتباً ثابتاً.

كيف تقيّم أداء تيار المستقبل؟

أين أصبحوا؟ تاهوا كثيراً وبات هذا الضياع ينعكس أخطاءً، لأنهم لا يتمتّعون ببعد سياسي ولا بانتماء.. لا يفقهون سوى لغة المال والحسابات .. للمرة الأولى، أشعر بأن وضع منطقة السوليدير "يقطّع" القلب، هي جزء من بلدي وليلاً لا أرى أحداً فيها.

هل يتحمّلون مسؤولية تسلّل الجماعات التكفيرية الى لبنان؟

اذا ثبت أنهم يطالبون برواتب للمتورطين في ملفّ نهر البارد، يمكننا الشكّ بذلك، لكني لا أشك كثيراً رغم أن مجموعات نهر البارد تعتبرهم فاجرين.. قد تجوز هذه المطالبة، حتى لا تعتبر التيار فاسقاً، وقد يجوز أن الأخير يشتري تلك المجموعات على غرار ما تفعله السعودية مع الجماعات التي تدعمها والقائم على أن القبول بكلّ ما تقدم عليه المجموعات شرط ألًا تقترب من المملكة، وإلّا كيف "فاكين" عنها.. أنا مقتنع بأنهم سيعودون إليها وهذا رأي الامريكي. أظنّ أيضاً أن السعودية تعرف الولايات المتحدة أكثر من أي أحد آخر.. الملك السعودي وحاشيته يحاولون استغباءنا .. نسمع المسؤولين الامريكيين يدعون السلطات السعودية الى منح المرأة حقوقها ومنها قيادة السيارة.. ما يقلق الأمريكيين في السعودية فقط هو حرمان المرأة من قيادة السيارة!

ما هو تأثير غياب وهجرة النائب سعد الحريري الى باريس والرياض على المشهد المحلي؟

له إيجابيات.. هذه الهجرة فضحته وبيّنت كيف أن فؤاد السنيورة يتذاكى ويدّعي معرفته بكثير من الملفات.. هم "طشم" بالمرة.. أثناء أحداث عبرا، سمعته يقول إن المسيحيين ضيوف على صيدا.. هذه هفوة لا تغتفر، كما حصل سابقاً مع جبران تويني عندما شبّه جمهور حزب الله بالغنم، هذه أيضاً عبارة لن تنسى..

ماذا عن التيار الوطني الحر؟

لدي مآخذ عليه، تتمحور حول كيف يفكّر أن يستمر بعد الجنرال ميشال عون الذي أسّس تياراً يسمح أن تنضمّ إليه وفي الوقت نفسه أن تكون منتسباً لأي حزب آخر حتى لو كان "الكتائب". انتهى التيار الى أن جمع فادي عبود مع شربل نحاس على طاولة واحدة!

بالانتقال الى الجيش ، كتبت في 20 حزيران الماضي مقالة خصّصتها للجيش تحت عنوان "أمر اليوم (الأمس وغداً أيضاً)"، أنت مطمئن الى وضع المؤسسة العسكرية؟

الجيش مقيّد اليوم، وسياسة التضييق عليه ستستمر حتى ينقسم وهذا ما أخشاه.. ومن يمارس هذه السياسة يغامر كثيراً .. العماد جان قهوجي ممتاز وصاحب نخوة اتخذ خطوات جريئة في موضوع أحمد الاسير خلافاً لقرار رئيس الجمهورية.

يعجبك أداء رئيس الجمهورية؟

عم تسأليني؟ لا جواب.

تفضّل العماد اميل لحود أو العماد ميشال سليمان؟

لحود رغم لدغته .. قلبه قوي وهو من برج الجدي بالمناسبة..

تتداول الأوساط احتمال التمديد للرئيس سليمان، تؤيده؟

لشو؟ مهما كان الشخص الذي سيصل الى سدة الرئاسة لن يتغيّر وضع البلد شُكّلت حكومة أم لم تشكّل.. يهمني التركيز على الطبقة العاملة في لبنان التي بدأ يتسلّل اليها النزوح السوري لكن مع هذا، لن تتبدّل الامور كيف سيحصل ذلك اذا كان التاجر يملك معملاً للشوكولا ويستورد شوكولا أيضاً! تاجر وصناعي في آن معاً!

أين دور الاحزاب اليسارية اليوم؟

هذه الاحزاب قرّرت أن تبقى في وضعها الحالي، "صغر عقل".. هناك شخص يدعى خالد حدادة لا يستطيع أن يظلّ في الحزب الشيوعي الّا أميناً عاماً، وهو الى جانب أشخاص في المكتب السياسي، يشطبون أي اسم جديد يحاول الانتساب وحتى أي اسم قديم يريد العودة . تطرقت في إحدى المرات اليهم، قاطعوني ، اعتقدوا أنّي وابراهيم الأمين طامحان الى موقع أو منصب ما، وصولاً الى الاذاعة. العلاقة معهم مقطوعة. لم يبق من الحزب إلّا الاذاعة .. يريدون أيضاً التخلص من الصحيفة (الأخبار) لأنها أنجح من الحزب .. لا يستطيعون ممارسة أي دور اليوم.

الهوية اللبنانية: زيت وزيتون

ما تنبأت به للبنان في مسرحياتك السياسية تحقّق.. (يقاطع)

أؤمن أن كلّها مصادفات ليس إلّا.

تقول في إحدى المقابلات "في مرحلة معينة عدم التعبير عن الانتماء العربي كان شواذاً"، أتتخذ موقفاً عروبياً حَرَجَاً؟

أعبّر عن موقفي انطلاقاً من السؤال الاتي "نحن ماذا بالنسبة للغرب؟"، يجب علينا أن نثبت هذه العروبة ولا ننكر أصلنا، ولا نخجل به..

تؤمن بمقولة ليس لدينا سوى هذه الارزة؟ ماذا لدينا في لبنان يدفعنا الى الامل اليوم؟

هي مقولة جاءت في إطار مسرحية لا أكثر.. في لبنان ، لدينا زيت وزيتون "هو مناح"، لم يفسدهم الاصلاح ولا التغيير ولا "سوليدير".

هناك رأي يشجع الشباب على الهجرة حتى لا يكون وقوداً لأي حرب مقبلة في لبنان، تتبنّاه؟

هذا الكلام خيالي ولا يمكن تحقيقه.. أين يذهب كلّ هذا الشباب .. ومن قال من بقي في لبنان لم يحاول؟ أنا أعتقد أن هذا الموضوع سيشكّل تحدياً لحزب الله تحديداً في المستقبل لأن الحياة اليومية أقوى من تحرير الارض." قليلة" هناك ثلاث وجبات طعام في النهار؟

تقول "خلّي إيدك عالهوية وشدّ عليها قد ما فيك"، ماذا بقي من الهوية اللبنانية؟

هي الجملة الايجابية الوحيدة في أغنية " يا زمان الطائفية"، لم يبق شيئاً من هذه الهوية..يحافظون عليها في المناسبات والأعياد.. أيعقل أن المواطن اللبناني يرضى بسبّ بلده ويعيش فيه في الوقت نفسه؟ هذا نادر ، فهو يشتم تركيبة الدولة من أساسها.بلا ربيع عربي بلا بلوط!

ما هو موقفك ممّا يسمى الربيع العربي؟

"بلا ربيع عربي بلا بلوط!" أنظروا الى مصر كم تحتاج من الوقت لتقف من جديد. الأزمة المصرية ستتفاقم حتى تُحلّ، قد تحتاج الى ستّ أو سبع سنوات ليعود الاستقرار الى هذا البلد.

تؤيد حكم العسكر؟

أفضل من الوضع الحالي، أنا متهم بتأييد حكم العسكر . عندما يتدخل العسكر ويقف الى جانب الشعب، تُحلّ الأزمات.

البعض ينتقدك لتأييدك النظام السوري؟

اذا كنتُ مكانه لفعلت الامر نفسه.. لم تندلع الأزمة في سوريا بسبب مظاهرة في درعا، لكنّها كانت تحتاج الى أن تنطلق من مكان ما فاختيرت درعا القريبة من الحدود الاردنية، وبالمناسبة الاردنيون جماعة "متل الفلّ!". لماذا لا يتمّ التركيز على دور الاردن في هذه الازمة خاصة أنها مركز غير آمن إطلاقاً، فالاستخبارات الاسرائيلية تجري تحقيقاتها في الاردن. أتصور أن هذا البلد يعرف أن المفاوضات الفلسطينية والاسرائيلية ستنتهي على أراضيه.

بدأ في الاونة الأخيرة الحديث عن تحالف سعودي اسرائيلي أتظنّه واقعياً؟

أنا أصدقه وهو موجود.. دور السعودية في لبنان وسوريا لم يكن هكذا سابقا.

لا يزال هناك مكان للقدس والقضية الفلسطينية؟

بالطبع هناك مكان ولا سيما أن الاسرائيليين يواصلون مشاريع الاستيطان . أظن أن المفاوضات لن تنجح طالما أن وزارة الحرب باقية . وصحيح ما قاله (الامام) الخميني أن "اسرائيل" غدة سرطانية.

هل يعجبك الدور الروسي في المنطقة اليوم؟

"فظيع". من الجيد أن الروس موجودون اليوم . لست معجباً بالرئيس فلاديمير بوتين بقدر إعجابي بالوزير سيرغي لافروف.

برأيك الاتفاق الدولي مع إيران مفيد؟

عظيم. هذا الاتفاق هزّ "اسرائيل" والسعودية على حدّ سواء.

على الهامش

ما هي الانطباعات التي تكوّنت لديك عندما شاهدت وصية الشهيد مهدي ياغي التي انتشرت بشكل واسع على اليوتيوب؟

"شو هالشاب هيدا".. كم هو حقيقي. لم نعتد سماع هكذا لهجة مع استشهاد، "فظيع"!

(المقدمة للزميل حازم صاغية)

 

عن فيروز ونصرالله

حازم الأمين/Nowlebanon

نقل زياد الرحباني عن والدته فيروز أنها تحب الأمين العام لـ "حزب الله" السيد حسن نصرالله. قال ذلك في مقابلة مع موقع العهد التابع أيضاً لـ"حزب الله".

هذا الأمر أثار حفيظة خصوم "حزب الله"، فامتلأت مواقع التواصل الاجتماعي بتعليقاتهم. بعضهم سخر من زياد الرحباني، وآخرون شملت تعليقاتهم فيروز. تساءل كاتب على صفحته عما إذا كان زياد ما زال على قيد الحياة، فعلق آخرون على هذا التساؤل متسائلين أيضاً ما اذا كانت فيروز نفسها على قيد الحياة. لم يعترف أحد لنصرالله بمكسب في هذا الاعلان، وهذا دأب خصوم "حزب الله" منذ نشأت هذه الخصومة.

والحال إن كشف زياد الرحباني عن مشاعر والدته حيال نصرالله ليس تفصيلاً لا قيمة له على ما حاول خصوم الحزب تصويره. فالأمر يُضيف الى رصيد الرجل شئنا ذلك أم أبينا. لفيروز موقع في الوجدان اللبناني، والرحابنة كانوا جزءاً ممن أنشأ الخرافة اللبنانية، وأن تقول فيروز، أو أن ينقل عنها ابنها أنها "تُحب السيد" فلهذا الأمر قيمة يجب التوقف عندها، والهرب منها عبر تسخيفها هو نوع من دفن الرأس في الرمل على ما دأبت النعامة على فعله. شخصياً، لا تُخاطب فيروز في أكثر من ميل للسخرية، وأنا على يقين بأن زياداً يُقدس أمه على الرغم من تقديمه نفسه بصفته خارجاً عن العباءة الرحبانية. هذا أمر، وأن نعترف بمكاسب حققها نصرالله جراء كسبه فيروز أمر آخر. ولعل فاجعة مستهولي حب فيروز لنصرالله ستتضاعف عندما تكون الخرافة الرحبانية هي ضائقتهم الداخلية، وهي ما استعانوا فيه في خصومتهم لنصرالله.

أن تُحب فيروز نصرالله، يعني أن تهديه "الضيعة والجرة والمختار". هذه عناصر الإيديولوجيا الرحبانية، فإذا أضفنا إليها ميشال عون وسعيد عقل وأنسي الحاج، فسيكون في حوزة السيد مفاتيح قرطاج والثوب الأرجواني لأليسار.

ألم تُهدِ السيدة فيروز "المفاتيح" للرئيس الراحل رفيق الحريري عندما افتتحت زمن "سوليدير" بحفلة في الوسط التجاري عزف خلالها زياد؟

قد يميل البعض الى السخرية جراء انعقاد هذه المعادلة، لكنها معادلة حقيقية للأسف. ففي جعبة نصرالله اليوم أكثر مما في جعبة خصومه من عناصر الخرافة اللبنانية. والأمر الأكثر مأسوية هو أن خصومه منجذبون الى هذه الخرافة أكثر من انجذابه هو إليها. ففي نفس المقابلة التي كشف فيها زياد الرحباني حب أمه للسيد، هاجم قائد القوات اللبنانية سمير جعجع. هذا الأمر سيكون قاسياً على الحكيم من دون شك. ان يتعرض لهجوم من ممثل الخرافة اللبنانية، الخرافة نفسها التي يؤمن بها فهذا أمر مؤلم حقاً، والرد عليه سيكون مربكاً. "ثورة الأرز" عبارة تنتمي من دون شك الى القاموس الرحباني، أو أنها قريبة منه على الأقل. وهنا مرة أخرى سطا نصرالله على قاموس خصومه. فكيف يضيق بحب فيروز لنصرالله من سمى ثورته ثورة الأرز؟ في السياسة يُمكن بسهولة رد مشاعر فيروز الى ما يُمثله نصرالله من عمق أقلوي، وهو لطالما نهلت منه الرحبانية، مع فارق جوهري هو أن الأقلوية التنويرية التي نشأ عليها لبنان الكبير تشهد اليوم انتكاسة انتقال شعلتها من يد ميشال شيحا الى يد ميشال عون.

 

تهيئة لبنان لضمه للمثلث الطائفي

جاسر عبد العزيز الجاسر/الجزيرة السعودية

تتجه لبنان إلى الانضمام للدول المنفلتة أمنياً، وتنضم إلى مجموعة الدول العربية التي تعاني من تدهور أمني خطير، بدءاً من العراق وسوريا واليمن وليبيا، وإلى حد ما مصر وتونس. التدهور الأمني الذي تشهده هذه الدول، والذي يؤثر سلباً في حياة الناس، ويعطل التنمية، مخطَّطٌ يعمل على تنفيذه قوى دولية وإقليمية بتوظيف لمنظمات ومليشيات إرهابية، بعضها يستغل الدين ويرتديه كرداء لتنفيذ أجندات لا تريد الخير للوطن العربي. ويظهر التورط الإقليمي، وبخاصة لنظام الملالي في إيران، وهو دور فاضح لا يمكن إخفاؤه فيما يحصل في أكثر من بلد عربي، وبخاصة في العراق وسوريا ولبنان واليمن، كما أن لتنظيم القاعدة الإرهابي والمليشيات المتفرعة منه دوراً لا يقل سلبية وخطورة عن دور النظام الإيراني، الذي ينتهج استراتيجية نشر الفوضى والحروب الأهلية لتفريغ البلاد سياسياً؛ ليعمل من خلاله عملاؤه بعد إضعاف الدولة المستهدفة، وهو ما نراه في لبنان خاصة. فالتنظيمات الإرهابية تزدهر في ظل ضَعف مناعة الدولة وتأخُّر إنجاز الاستحقاقات الدستورية التي تساقطت الواحدة بعد الأخرى، فبعد انتهاء فترة البرلمان اللبناني جرى التمديد له؛ لأنه يخدم توجهات من يعملون على إضعاف مناعة الدولة اللبنانية، وإذا قدمت الحكومة اللبنانية استقالتها عطلت كل محاولات تشكيل حكومة جديدة، وأُبقي على حكومة تصريف الأعمال؛ لأنها أيضاً تخدم استراتيجية إضعاف مناعة الدولة، ويحل قريباً انتخاب رئيس الجمهورية الذي لن يحصل على التمديد؛ لأنه ببساطة ضد مخططات التنظيمات الإرهابية التي ازدهرت كثيراً في لبنان وقويت؛ إذ أصبح الحزب الإيراني (مليشيات حسن نصرالله، حزب العلويين) يواجه قوى الدولة العسكرية والأمنية في طرابلس، ويرفض تسليم الإرهابيين الذين استهدفوا المساجد في طرابلس. وهكذا، كلما تأخر إنجاز الاستحقاقات الدستورية أدى إلى مزيد من إضعاف الدولة وانحدارها نحو الفشل والفوضى؛ فكلما تكاثرت المياه الملوثة سبحت فيها تماسيح الإرهاب، وجذبت إليها ثعابين متعددة، مع تكاثر البعوض الذي يجد المجال رحباً للعبث بكل الأطراف الموجودة في هذه الدولة المتصارعة، التي تعيش في كنفها. وهكذا، نجد أن الدولة اللبنانية ومؤسساتها الرسمية لا وجود لها، وإن كان هناك وجود فهو ضعيف وغير مؤثر، وتعمل القوى المليشياوية على نزع الهيبة عنها من خلال التعرض لحواجز الجيش ودورياته، والقيام بإنشاء مربعات أمنية، تُكلَّف عناصر المليشيات بالقيام بمهام الأمن والحراسة والتفتيش فيها. وقد وصل الأمر في لبنان إلى أن مطار رفيق الحريري (مطار بيروت الدولي) يُدار أمنياً من قِبل مليشيات حزب حسن نصر الله، التي تشرف عليه استخبارياً من خلال مسؤولين أمنيين جرى اختيارهم بمعرفة قيادة مليشيات حسن نصر الله، وعندما حاولت الحكومة السابقة تغيير القيادات الأمنية للمطار هدَّد الحزب باجتياح المطار، كما أن الطريق الموصل إلى المطار يقع عملياً تحت سيطرة الحزب، الذي نفذت مليشياته العديد من عمليات الخطف والاحتجاز، وآخرها خطف الطيارين التركيين. هدف نظام ملالي إيران في تدمير مؤسسات الدولة اللبنانية وتعطيل الاستحقاقات الدستورية هو تحويل لبنان إلى دولة تابعة؛ لتلحق بدويلات الهلال الشيعي، الذي بدأ في العراق، ثم سوريا المحتلة من قِبل الحرس الثوري الإيراني ومليشيات حسن نصر الله وأبو الفضل العباس العراقية، والآن لبنان الذي تُهيَّأ الأوضاع لجعله الضلع الثالث في هذا المثلث الطائفي.

 

نفاق غربيوالحرب في سوريا

حسان حيدر/الحياة

ليس مفهوماً لماذا يصر الغرب على استغباء نفسه وخداع الآخرين عندما يتعلق الأمر بالملف السوري. فإذا صح الكلام عن ان الدول الغربية، وخصوصاً الولايات المتحدة، أبلغت المعارضة السورية بأن بشار الاسد قد يبقى رئيساً ليتابع مهمته في محاربة التطرف والمتطرفين وحفاظاً على وحدة الجيش، تكون بذلك قد وصلت الى قمة النفاق السياسي الذي تمارسه منذ اندلاع الانتفاضة السلمية قبل نحو ثلاث سنوات.

في بدايات الثورة لم يكن هناك ارهابيون في سورية سوى اولئك الذين كانت اجهزة النظام الامنية تسهل دخولهم الى اراضيها لإرسالهم لاحقاً في مهمات تخريبية في العراق ولبنان والاردن، او الذين يشكلون خلايا نائمة في سجونه يخرجهم منها بشروط متى قرر استخدامهم في مهمات مماثلة. ومع ذلك تمنعت الدول الغربية طويلاً عن تقديم الدعم للمتظاهرين السلميين المطالبين بتغيير ديموقراطي في بلادهم ينهي عقوداً من الحكم البوليسي.

وكانت أجهزة الاستخبارات الغربية تعرف تماماً ما يفعله نظام دمشق وتمتلك أدلة موثقة على حصوله، ولهذا هدد الاميركيون مراراً بمعاقبته ما لم يتوقف عن ارسال مجموعات تنضوي تحت لواء القاعدة لاستهداف قواتهم في العراق، لكنها كانت تتراجع في كل مرة بضغط من اسرائيل الخائفة من ان تؤدي اي ضربة الى الجيش السوري الى انهيار النظام وانفلات الوضع عند حدودها في الجولان وفي جنوب لبنان.

وكانت أجهزة الأمن السورية تنفذ في العراق برنامجاً ايرانياً يقضي بإبقاء الاميركيين تحت الضغط العسكري والسياسي للقبول بتسليم السلطة كاملة الى حلفاء طهران الشيعة، عبر إظهار ان الذين يقاتلون قوات الاحتلال هم من السنّة. ولا بد من الاشارة هنا الى ان دمشق استطاعت خداع بعض الدول العربية التي كانت ترى ان الاحتلال الاميركي يضعف السنّة العراقيين ولا بد من مساعدتهم.

اليوم تتكرر اللعبة ذاتها ويتكرر وقوع الغرب طوعاً فيها. فقد نجح الاسد الذي اطلقت اجهزته الامنية مئات الارهابيين والمتطرفين من سجونها وارسلتهم لتشكيل مجموعات معارضة قبل ان يبدأوا في الانقضاض على المعارضة الفعلية المتنوعة والداعية الى اقامة نظام ديموقراطي متعدد، نجح في اقناع الغربيين بأن الاولوية هي لمحاربة هؤلاء المتطرفين وان القبول بانهيار حكمه ووصولهم الى السلطة يعني تحويل سورية الى بؤرة للارهاب بانت تباشيرها مع الاعتداءات غير المبررة على بلدات مسيحية وكردية وعن تنفيذ احكام اعدام تعسفية بمواطنين عزل بذريعة تطبيق الشريعة. وهي حوادث ساهم الاعلام الغربي في ابرازها وتضخيمها والتهويل بخطرها. ومجدداً كانت الاستخبارات الغربية تعرف ما يفعله الأسد وأجهزته، وكانت تعرف ايضاً وتراقب وصول آلاف المتشددين الاسلاميين من دول اوروبية الى سورية من دون ان تتدخل لمنعهم. وعندما حان وقت التفاوض، أعلنت العواصم الغربية ان خياراتها باتت محصورة بين نظام الاسد والارهاب وانه لا يمكنها القبول بدولة لـ القاعدة تهدد اسرائيل واوروبا والامن الاميركي.

عملياً ساعد الغربيون بتلكُئهم في تبني الانتفاضة السلمية السورية وتقديم المساعدة اليها نظام الاسد على قمعها، ثم ساعدوه في تغيير طبيعة الصراع وتحويله الى نزاع طائفي ذي صبغة متطرفة، وهم سيساعدونه في مؤتمر جنيف على البقاء بحجة اعتداله. فهل من يملك تفسيراً؟ الأرجح أن إسرائيل وحدها تشاركهم السر.

 

زياد بن أبيه والخطبة العوراء

أنطوان مراد - رئيس تحرير إذاعة "لبنان الحرّ

ثمة نائب أو نويئب ما كان ليصل أساساً إلى مقعده لولا أصوات حزب الله !

يعتقد نفسه زياداً ابن أبيه . الأسود عنده اسم على مسمى . وهذه التلوينة الغُرابية تدفعه بين الفينة والفينة إلى النعيق ليذكّر الناس بوجوده .

شغله الشاغل نبش الماضي وتزوير التاريخ وتحريف الوقائع . يرافع في مطالعات بائسة ومملّة أمام محكمة اخترعها بنفسه ، وعيّن لها القضاة ، وأصدر القرار الإتهامي واختار الشهود .

لديه عقدة يسمّيها القوات اللبنانية فرع جعجع . وهي في نظره مجموعة عملاء ومأجورين وقتلة وخونة !

وطالما هي كذلك ، فلماذا ينهك فكره النوراني ويستهلك ذكاءه الجهبذي ليتحفنا بمدوّنة طويلة تكفي لجمعها في كتاب ، وكل ذلك من أجل هجاء تلك المجموعة المارقة وقائدها المجرم !

في أي حال ، لا حاجة للرد على ما ورد من روائع وبدائع بريشة النائب المفوّه ، وقد أدرجها في إطار رد على النائب فادي كرم .

وفادي كرم الصديق والرفيق ، نائب طبيب ونقيب سابق وابن أميون عاصمة الكورة ، على ثقافة وتهذيب . هزم في معركة ديموقراطية خصمه الذي تجمعت قوى 8 آذار لدعمه ، في وقت كان رموز هذا الفريق يُبدون سرورَهم بتوزّع أصوات السنّة بحجة تراجع تيار المستقبل.

لقد فاز فادي كرم بأصوات المسيحيين ، وليس بأصوات حزب الله ، على غرار زياد ابن أبيه.

وكي نفهم دواعي حملة النائب المقدام على القوات ورئيسها وأحد نوابها ، لا حاجة لتفنيد خطبته العوجاء العوراء الفكحاء ، بالإذن من الخطبة البتراء ، بل نكتفي بالتوقف عند سببين:

الأول : إنزعاج النائب الأبيض وجهاً وكفاًّ من الفضائح المدوّية التي تكشفت حول صديقه وشريكه أسقف صيدون للموارنة ، وبينها صفقة تتعلق بإحدى المدارس . ويبدو أن الدعاوى

بحق هذا الأسقف ثقيلة لدرجة عجز الكنيسة عن حمل أوزارها لما تضجّ به من معاصٍ مادية وأخلاقية

الثاني : لا داعي لتفسير خلفيات المديح المبتذل الذي كاله النائب عينه لحزب الله ، وهو المتوجس من إطاحته ، في مقارنة مع القوات اللبنانية المصابة ب فقدان الذكرى والذاكرة .

في الواقع ، لم أكن راغباً في إيراد ما أسلفتُ وبهذه اللغة ، لكن التمادي في الكذب والتجني بلغ مبلغاً لا يُطاق .

أمس ، عندما كان زياد ابن أبيه يطلق مدوّنته التاريخية بحق القوات ورئيسها ، كانت القوات اللبنانية تحتفي بذكرى كبيرين هما بيار صادق ونصير الأسعد ، في حفل راق جمع وجوهاً من مختلف الانتماءات والطوائف ، ولفت من الحضور وزير الإعلام ، والوزير السابق زياد بارود ، والموسيقار الكبير الياس الرحباني وجمعٌ من أهل الرأي والصحافة والفن .

بئسَ بعض الناس الذين يعتاشون على الحقد والنكد والحسد .

قديماً قال المتنبي في هجائه الشهير لكافور الأخشيدي :

من علّم الأَسوَد المخصيَّ مكرمةً أقومُه البيضُ أم آباؤه الصيدُ ؟

والسلام .

 

نجاح "جنيف" رهن بالتفاهم الأميركي - الروسي ولا حلّ في لبنان إلا بحلّ الأزمة السورية

اميل خوري/النهار

بات واضحاً لكثير من المراقبين أن لا حل للازمة اللبنانية ما لم تحل الازمة السورية، ولا حل للأزمة السورية ما لم ينجح مؤتمر جنيف 2. لذلك فالعيون المراقبة تتطلع الى الخارج لأن الداخل عاجز عن عمل شيء لمعالجة الازمة، فلا هو يعرف نوع الدواء الشافي لها واذا عرفه فهو غير متوافر لديه، وإذا توافر فإنه لا يملك دفع ثمنه... وما الخلاف على شكل الحكومة وعلى أرقامها وعلى مضمون بيانها الوزاري إلا مضيعة للوقت، فلا 8 آذار تتراجع قيد أنملة عن مواقفها ولا 14 آذار فتبقى الأزمة أمام حائط مسدود. فـ8 آذار يهمها شكل الحكومة أي أن تكون جامعة ووفاقية، وترى في الـ9 9 6 ما يحقق ذلك. في حين أن 14 آذار لا تنظر الى الشكل بل الى المضمون ويهمها انسحاب مقاتلي "حزب الله" من سوريا والموقف من "اعلان بعبدا"، اذ ليس المهم تشكيل الحكومة إنما الاتفاق على برنامج عملها.

والسؤال الذي لا جواب عنه حتى الآن هو: هل ينجح مؤتمر جنيف 2 أم يفشل، وماذا بعد النجاح وماذا بعد الفشل؟

لا شيء يدل حتى الآن على وجود اتفاق على مصير الرئيس بشار الاسد، فالمعارضة السورية تصر على أن ينتهي دوره عند تشكيل حكومة انتقالية تنتقل اليها كل الصلاحيات، والموالون للنظام يفصلون بين تشكيل الحكومة ووجود الرئيس الاسد في السلطة بمعنى ان يبقى له حرية الترشح للانتخابات الرئاسية في الموعد الذي يحدد لها أو يمتنع عن الترشح أي ان يعود له حرية اتخاذ القرار لا أن يفرض عليه. وليس من السهل من جهة أخرى الاتفاق على تشكيل الحكومة الانتقالية وخصوصاً ان المعارضة هي معارضات ومَنْ من أجنحتها سيتمثل فيها، وهل يكون رأيها واحداً حتى في مَنْ يمثل الموالاة؟

لا شك في ان تعاون ايران على انجاح مؤتمر جنيف 2 سواء دعيت إليه أو لم تدع، أمر مهم لأنها تستطيع ان تؤثر على موقف "حزب الله" في لبنان وعلى موقف النظام السوري، وهذه الاوراق الضاغطة التي تملكها ايران لن تفرط بها من دون مقابل بل سوف تستخدمها في تنفيذ الاتفاق على الملف النووي كي تأخذ في مقابل ما تعطي. ولا شك أيضا في ان التفاهم الاميركي الروسي اذا كان تاماً فله تأثير كبير في مؤتمر جنيف 2 على كل الاطراف، اذ ان في استطاعة هاتين الدولتين أن تخيّر كل الاطراف بين القبول بالحل السلمي للازمة السورية وفق تصورهما فينعكس هذا الحل ايجاباً على الازمة اللبنانية، أو مواجهة الحل الآخر وليس بالضرورة أن يكون عسكرياً انما دوليا بحيث لا يعود "الفيتو" الروسي في مجلس الامن يحمي النظام السوري ولا التصلب الايراني. لكن هذا يطرح سؤالاً لا احد يملك جواباً قاطعاً عنه وهو: هل يتناول التفاهم الاميركي الروسي كل المواضيع ذات الاهتمام المشترك في منطقة الشرق الاوسط وخارجها، أم انه يقتصر على الازمة السورية؟ فالتحولات التي تدار بالتفاهمات حيناً وبالتجاذبات حيناً آخر ليست واضحة، ولا احد يعرف تفاصيلها من اصدقاء وحلفاء الدولتين الكبريين لمعرفة ما يمكن ان يسفر عنه مؤتمر جنيف 2 فيأتي تصرف بعضهم خاطئا احيانا اعتقاداً منهم ان هذه التفاهمات قد تصب في مصلحتهم. ولا شك في ان ما بعد جنيف هو غير ما قبله ليس في سوريا فقط بل في لبنان والمنطقة، فسحب ايران مقاتليها من سوريا والطلب من مقاتلي "حزب الله" ومن الوحدات الشيعية العراقية الانسحاب منها ايضا شيء، وعدم حصول ذلك شيء آخر.

وبما أن الغموض يلف التطورات في المنطقة، فان مسؤولين عرباً لا يرون أفقا لنهاية النزاع العربي، ويرجح مسؤولون اميركيون معاودة مساعدة "الجيش السوري"، ويبدي مسؤولون فرنسيون بينهم وزير الخارجية لوران فابيوس تشاؤمه وتشككه في جدوى جنيف 2، وهذا معناه أن سوريا ستظل تعاني وكذلك جيرانها.

الى ذلك، يمكن القول إن لبنان سيبقى في وضع "الستاتيكو" أو الانتظار والترقب لما يسفر عن مؤتمرجنيف 2، فاذا سجل أول خطوة على طريق النجاح، فإن العراقيل التي تحول حتى الآن دون تشكيل حكومة جديدة تزول سواء أكانت حكومة جامعة ام حكومة تجمع متجانسين لا متناكفين يسبق تشكيلها موعد الانتخابات الرئاسية بأشهر معدودة. وعندها لا يعود شكل الحكومة هو المهم إينما شكل رئيس الجمهورية العتيد. الذي يصنعه نجاح مؤتمر جنيف 2. أما اذا فشل مؤتمر جنيف أو دخل في دائرة المراوحة بالانتقال من مؤتمر الى آخر، فان تفاقم الازمة السورية سوف يجعل الازمة اللبنانية تتفاقم ايضا الا اذا استيقظ الضمير عند الزعماء فيه واستطاعوا فصل أزمته عن الازمة السورية، ومن دون تحقيق ذلك فان كل طرف في لبنان يظل يراهن على انتصاره في سوريا. وأي رئيس للجمهورية سواء كان قوياً او ضعيفاً لن يستطيع أن يفعل أكثر مما فعله الرئيس ميشال سليمان اذا ظل الوضع في لبنان على ما هو: ان قوى 8 آذار مع الجناح العسكري لـ"حزب الله" يبقى لها القرار وقوى 14 آذار لا قدرة لها على التصدي بسوى البيانات.

 

المزيد من الغزل الإيراني

عبد الرحمن الراشد/الشرق الأوسط

بتمعن، قرأت مقال ديفيد إغناتيوس، نشر مترجما أمس في الشرق الأوسط، نقل فيه كلاما مهما عن وزير الخارجية الإيراني جواد ظريف يستحق النقاش، مع أن تكثيف طهران تصريحاتها يعد حملة علاقات عامة على جمهورين مختلفين، تقول للخارج الاتفاق نهاية لإيران الشريرة، وللداخل تقول نحن الآن أقرب إلى حلمنا بإيران القوية.

والحقيقة كلام الوزير ظريف إيجابي، وليس فيه ما يثير القلق سوى شيء واحد، أنه قد لا يكون صحيحا!

سنظل نتجادل حول الكلام المعسول ونوايا النظام الإيراني إلى العام المقبل، عندما يحين موعد الاتفاق الدائم، وربما إلى آخر يوم في رئاسة باراك أوباما، وقد نعرف فقط حينها الحقيقة، إن كان النظام بالفعل تغير من داخله، أم هو نظام مخادع، يعتقد أن هذه فرصته الذهبية لتحقيق ما عجز عنه من قبل بالمواجهة.

لا أريد أن أجادل حول المستقبل، بل سأستعرض التاريخ القريب، ومعظم شهوده أحياء. لقد عرفنا، مثل الرئيس روحاني، رئيسين إيرانيين سبقاه بنفس الروح الانفتاحية، والابتسامات المشرقة، والوعود البراقة. هاشمي رفسنجاني الذي تسلم الرئاسة في عام 1989 وكان رئيسا قويا طوال ثماني سنوات حكمه. بعد هزيمة صدام العراق مد يده لدول الخليج، وأعلن نية بلاده التصالحية والانفتاحية، وبالفعل شرعت السعودية أبوابها له، ووقعت معه اتفاقيات أمنية واقتصادية، وظننا أنها نهاية الخلاف. في عام 1996 دبرت إيران تفجيرات في السعودية، أبرزها في مدينة الخبر الذي قتل فيه 19 أميركيا، وضبطت خلايا في البحرين. وفي عهده احتلت إيران ما تبقى من جزيرة أبو موسى الإماراتية. خرج رفسنجاني وخلفه محمد خاتمي رئيسا، وهو رئيس يشهد له بحسن السيرة، واحتفلنا بمقدمه. تعهد بتغيير سياسة بلاده والانفتاح وسعى لإصلاح ما فسد من العلاقات من جديد، مع الدول العربية والغرب أيضا. لا شيء تحقق، وفي آخر عام من رئاسته لم يستطع حتى أن يمنع المخابرات الإيرانية من اعتقال المحسوبين عليه، وخرج من الرئاسة ذليلا مهانا!

قد يكون الرئيس روحاني أقوى من خاتمي، وأفضل حظا من رفسنجاني، لكن هل فعل ما يشير إلى تغيير في نهج الدولة ويقنعنا بنوايا القيادة الجماعية، المرشد الأعلى والحرس الثوري؟ وعود روحاني فيها انقلاب على أسس فلسفة مؤسس جمهورية آية الله الخميني، وتاريخها، وجمهورها؟ هل من مؤشرات على تغييرات؟ لا، أبدا، سوى تصريحات الرئيس ووزير خارجيته. وللتذكير فقط، فإن أعداد الذين أعدموا في عهد الرئيس روحاني الباسم أكثر ممن أعدم في عهد الرئيس العابس أحمدي نجاد، في فترته الأولى المماثلة. لقد أعدمت حكومة روحاني 16 من المعارضة البلوشية من دون محاكمات حقيقية، فقط ردا على التفجيرات الأخيرة في ذلك الإقليم المضطرب، كما أعدمت أربعة من المعارضة الأهوازية!

نحن لا نعرف الناس بالقول بل بالفعل. الرئيس الأميركي الراحل رونالد ريغان لم يرتم في أحضان غورباتشوف فور فتحه صدره للمصالحة، بل بعد أن شرع في تطبيق حملته الشهيرة بالانفتاح الحقيقي، بروسترويكا، داخل الاتحاد السوفياتي. لقد كانت أفعاله خير برهان على نيته بالتغيير. فما الذي تغير في إيران عدا عن الابتسامات البراقة والوعود المستقبلية؟ فعليا، لا شيء، بل نحن نرى إيران أكثر شراسة من قبل. فهي لأول مرة تتجرأ وترسل قواتها من الحرس الثوري تقاتل علانية على أراض وراء حدودها، آلاف منهم يقاتل في سوريا، ويدير الحرب مع ميليشيات تابعة لهم من حزب الله اللبناني وعصائب الحق العراقية، ومع هذا لا نسمع من الإدارة الأميركية سوى تبرمها أنها قلقة من تنظيم القاعدة. نحن قلقون من القاعدة ونحاربها في الوقت نفسه، أما إيران فهي ترسل مقاتليها المتطرفين وتدعمهم في وضح النهار. حتى أن رؤساء سابقين مثل نجاد وخاتمي ورفسنجاني، لم يتجرأوا على هذا الفعل، فهل من حقنا أن نشكك في نوايا روحاني ووعوده؟

ما قاله ظريف لإغناتيوس، بأنه لا يبالي بانتقاد اللواء محمد علي جعفري، قائد الحرس الثوري الإيراني له لاعترافه بأن قدرات إيران العسكرية محدودة، تعني أننا أمام احتمالين، إما أنها المسرحية الإيرانية التقليدية، ظريف الشرطي الطيب والجعفري الشرطي الشرير، أو أن الوزير ظريف مثل بابا روما، والسؤال كم عند الوزير من دبابة حتى ينفذ وعوده غدا؟

 

الواجب الجهادي" بين الولاء.. والإغراء

علي الحسيني/المستقبل

إخفاقات متلاحقة، هزائم تلو أخرى، فساد وإفساد وغيرها من العناوين المشابهة تُصلح لأن تكون العنوان الابرز للمرحلة التي يمر بها "حزب الله" والتي يبدو انها آخذة بالسير على الطريق ذاته لفترة قد لا تنتهي قبل ان يدفن الحزب آلاف القتلى ويُحيل اكثر منهم من الجرحى على التقاعد من الحياة ليستحق عن جدارة تسميته بحزب المتخمين بالمال وأصحاب الاكف الملطخة بدماء طائفتهم المذبوحة بقرار، والممنوعة بقرار ايضا من التعبير عن ألمها ولو بكلمتي "كفى قتلنا". من نافل القول ان جماهير "حزب الله" من الطائفة الشيعية ولغاية حرب تموز العام 2006 كانوا يُعدّون من بين الجماهير الأكثر وفاءً لقادتهم ولنهج حزبهم رغم المراحل الصعبة التي مرّوا بها منذ الاحتلال الاسرائيلي للجنوب والتي ما كانت تزيدهم الا تشبّثاً واصرارا على التمسك بأرضهم والمضي في طريق المقاومة الذي اختاروه عنواناً لرحلتهم الطويلة مع القهر والعذاب الى حين تولّد النصر من جراحهم وآلامهم فستحقوا عن جدارة انتماءهم الى "خير أمة". اليوم تبدّلت الأحوال وخير امة لم تعد بخير، فابناؤها يُقتلون ويَقتلون، يُقدّمون قرابين على مذابح النووي والكيميائي ويُزج بهم في حروب الغير تحت مسميات عدة منها الاستباق، حماية المقامات والواجب الجهادي. قليلة هي البيوت الشيعية التي لم يزرها الموت حاصداً أبناءها وكأن الحياة لا تليق بهم، شُبان يوعدون بآخرة "حرّة نظيفة"، فيذهبون الى الموت المحتّم بأرجلهم حياءً من المكرمات التي تُغدق عليهم من بركات "الولي الفقيه" من ماء وكهرباء ومدارس وتعاونيات وغيرها من المغريات الحياتية في ظل تقاعس واضح من الدولة التي يتعذر عليها تأمين كل هذه المستلزمات أو بعضها حتّى.

ربيع أو "جهاد" كما يُحب مناداته تيمناً باسم وحيده ابن السنوات الثلاث هو احد ضحايا مغريات "حزب الله" لكنها لم تعد تعني له شيئا على الاطلاق منذ تعرّض لإصابة أدت الى بتر ساقه اليُسرى من الاعلى في بلدة القصير السورية قبل سقوطها بعشرة ايام. ورغم المساعدات المادية "الجيدة" نوعاً ما ورغم الاهتمام الخاص الذي توليه له مؤسسة الجرحى التابعة للحزب الا ان هذا كله لا يساوي بنظر "جهاد" دقيقة لعب مع ابنه، يصعب عليه أن يراه يركض في "حاكورة" البيت أمامه ويناديه ليلحق به فلا يُلبّي طلبه، "اتمنى لو انني استطيع لو يعود بي العمر الى ذاك التاريخ المشؤوم، والله لكنت فكرت بابني الف مرّة قبل ان اذهب للقتال في سوريا".

عائلة ربيع لم تتركه يوماً منذ تعرض للإصابة، جميع اخوته يتواجدون بشكل شبه يومي في منزل العائلة حيث يعيش هو وعائلته مع والده ووالدته، تحاول الوالدة التخفيف من مصاب ابنها قدر الامكان "تقبرني ياحبيبي هيدا نصيب" في كل مرّة تنظر اليه تحاول اخفاء دموعها لكن احمرار عيونها الملازم لها يفضح دموعها على الدوام، "بينقهر بس يشوفني عم ببكي، هوي زغير البيت والمدلل والله والده رح يموت قهر عليه، الله يلعن الحروب والقتل". وعلى الدوام تُخبر الوالدة كل من يأتي للإطمئنان على صحة ولدها أن زوجها ابو بسّام عرض بأن يتبرّع له برجله لكن الطبيب لم يوافق وأكد له استحالة حصول عملية كهذه".

تسعة أشهر متواصلة أمضاها "جهاد" في القصير، حكاية من حكايات الف ليلة وليلة يرويها بشكل شبه يومي لعائلته وأصدقائه وفي كل يوم يشعر هؤلاء بأن أموراً كثيرة قد غابت عنهم ولم يسمعوها منه من قبل، يُخبر عن خيانات تعرضوا لها على يد ضباط في جيش النظام وعن اموال قبضها هؤلاء لقاء تسليمهم مواقع مهمة ومنها تلة النبي "ماندو"، وتعود به ذاكرته الى عشرات القتلى في صفوف الحزب سقطوا في القصير ودمشق العاصمة برصاص الشبيحة وجيش النظام لكن التاريخ الاكثر التصاقاً بذاكرته يوم جاء أول قرار يقضي بالدخول الى وسط القصير بالتنسيق مع جيش النظام وشبيحته، "يومها تخلّف هؤلاء عمداً عن القيام بالمهام الموكلة اليهم فسقط لنا أكثر من عشرين شهيداً". رغم كل ما قدمه "جهاد" من اجل قضية قد يكون آمن بها يوماً ورغم وضعه الصحي والنفسي الصعب الا انه لم يسلم من تهديد "حزب الله" مؤخراً جرّاء نصيحة كان قدمها لاحد أصدقائه يدعوه فيها للانتباه الى عائلته وولديه وعدم الانجرار وراء العواطف التي تدفعه للقتال في سوريا، لكن هناك من ابلغ قيادة البلدة عن تنبيه "جهاد" لصديقه فأرسلت من يهدده بقطع المعونات في حال تكرر الامر، ومما قاله "جهاد" في تنبيهه "المعركة ليست لنا ونحن نقاتل من اجل أشخاص وليس معتقدات، والله العظيم زرت مقام "الست زينب" أكثر من ثلاث مرّات لكني لم أرَ طلقة واحدة أصابته"، وختم يومها حديثه مع صديقه بالقول "هودي جماعة ما بيخلصوا، كنّا نقتل منهن عشرين واحد خلال ساعة ونعتقد ان المعركة انتهت، لكن بعدها كانوا يرجعون ويصيرون بالمئات، وتفتح المعركة من جديد".