المنسقية العامة للمؤسسات اللبنانية الكندية

نشرة الأخبار العربية ليوم 23 تشرين الثاني/2014

مقالات وتعليقات مختارة نشرت يومي 22 -23 تشرين الثاني/14

عيد استقلال حزين ولبنان بلا رأس/خالد موسى/23 تشرين الثاني/14

سورية ولبنان في مركب المحكمة الدولية من جديد/مهى عون/23 تشرين الثاني/14

مؤامرة إرهابية جديدة ضد أحرار العراق/ داود البصري/23 تشرين الثاني/14

الاستقلال اليتيم وحرق عون رئاسيا ً/علي بركات أسعد/23 تشرين الثاني/14

 

 

روابط من مواقع اعلامية متفرقة لأهم وآخر 22-23 تشرين الثاني/14

مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم السبت في 22/11/2014

اسرار الصحف الصادرة في بيروت صباح اليوم السبت 22 تشرين الثاني الذكرى ال71 للاستقلال كل عانم وانتم بخير

"غوغل" يحتفل بالاستقلال اللبناني على "وقع الدبكة"

رقم قياسي لبناني جديد.. رسم حرف "يو" رمزا للوحدة في يوم الإستقلال

الذكرى الـ71 للاستقلال: اكاليل وقلق على الحاضر والمستقبل قائد الجيش: سنقاتل الارهاب حتى اقتلاع جذوره من لبنان

الاستقلال بدون رئيس .. قهوجي: الحرب ضد الإرهاب مستمرة حتى اقتلاعه الحريري تسلم أفكار بري للحوار والسفير السعودي سيزور

دعوات دولية ومحلية لإنتخاب رئيس والحريري يُحدِّد خريطة طريق المرحلة

سلام في ذكرى الاستقلال:الوضع في البلاد متماسك حتى الان ونحن مع كل وسيلة تسهم في الافراج عن العسكريين المخطوفين شرط عدم التنازل

مقبل وضع اكليلا من الزهر على تمثال الامير فخر الدين في اليرزة

مدير مكتب الشعار: لا صحة لما يتردد عن محاولة اغتيال مفتي الشمال

استشهاد عسكري وجرح 3 آخرين بتدهور سيارتهم في الهرمل

جريج وضع اكليلا امام اللوحة التذكارية في مكان استشهاد معوض في الظريف

"شخصيات سياسية" الى الرياض قريباً للقاء الحريري

مسيرة لهيئات المجتمع المدني نحو القصر الجمهوري ونقيب المحامين اكد ان همنا ليس ملء الكرسي الفارغ فحسب بل انتظام الجمهورية

توزيع الورود البيضاء على عناصر الجيش في طرابلس لمناسبة الاستقلال

المستقبل: موقف السعودية الجديد من حزب الله لا يعنينا!

وزير الاعلام: لا تقدم ملموسا في ملف العسكريين إنما بصيص أمل انا ضد التمديد للمجلس وقانون اللقاء الارثوذكسي يشرذم البلد

ممثل بري في تخريج كوادر لأمل: ايجاد رئيس من انتاج محلي مع وحدة وطنية أفضل من رئيس يدعي أنه قوي ويستقوي بالخارج

عون: أسباب إلغاء احتفالات الاستقلال غير موجبة وأتمنى أن نكون رزمة واحدة في مواجهة الخطر المحدق بنا

رابطة الشبيبة الرشموية: الشيخ بشارة الخوري يستقر في وجدان كل لبناني مخلص لاستقلاله وميثاقه

كرم:المعطلون والفراغيون لن يستطيعوا التاثير على ايماننا باستقلالنا

مجلس ثورة الارز:السلاح اللاشرعي مدخل إلى الخلاف مهما تكن مبرراته

أصحاب محطات تكرير المياه في الجنوب: سنطعن بقرار إقفال محطاتنا وندعو وزارة الصحة إلى الحوار لتسوية أوضاعنا

6 وزراء في اجتماع اقتصادي موسع حول سلامة الغذاء وكلمات شددت على التكامل بين القطاعين العام والخاص لمعالجة الموضوع

فضل شاكر ل"إذاعة الفجر":علاقتي بالأسير إنتهت وأنا أُقيم في مخيم "عين الحلوة"

وفد برلماني روسي زار بطريركية الروم الارثوذوكس في دمشق

وفد أمل إلى العراق زار السيستاني وآل الحكيم: نحن بحاجة إلى حكمة المرجعية وإرشاداتها في هذه الظروف الصعبة

فرعون في إطلاق حملة إيد بايد: لبنان لن يموت طالما نحن نتمسك بمبادئه وسيادته ودستوره وحضارته وتراثه

حمدان: كل حريص على الوحدة الوطنية مدعو لتحصين المؤسسات بدل تجاوزها

قداس عيد الإستقلال في حريصا على نية شهداء الجيش

كيري عن محادثات فيينا: نأمل أن نحرز تقدما لكن هناك خلافات كبيرة

بايدن واردوغان لم يتوصلا الى انهاء الخلافات حول سوريا

إيران تسمح بزيارة موقع مريوان والمفاوضات في فيينا لم تحزر"تقدما مهما"

خبراء: التهديد بضربة اسرائيلية لايران "ورقة دبلوماسية

قيادي في "الجيش الحر":ثلج الشتاء نار ملتهبة على"حزب الله

تنظيم "الدولة الاسلامية" قتل 23 من ابناء عشيرة عراقية الجمعة

550 المانيا التحقوا بصفوف الدولة الاسلامية في سوريا والعراق

نحو 300 سويدي في صفوف جهاديي "الدولة الاسلامية"

وزير الخارجية الالماني: امكانية التوصل الى نتيجة مع ايران مفتوحة تماما

فابيوس غادر فيينا ويعود غدا لمواصلة المفاوضات مع ايران

السيسي يتوجه الى فرنسا وايطاليا الاثنين

الاشتباه في تمويل جمعية اسلامية فرنسية للجهاد في سوريا

لافروف يتهم واشنطن بالسعي الى اطاحة الاسد "بعيدا عن الاضواء"

هيومن رايتس ووتش تطلب وقف عمليات هدم منازل فلسطينيين متهمين بتنفيذ هجمات

المفاوضات النووية بين إيران والدول الكبرى تترنح في ربع الساعة الأخير

الإمارات تستبعد التوصّل إلى اتفاق يمنع إيران من تخصيب اليورانيوم

عناوين الأخبار

*الزوادة الإيمانية لليوم/من رسالة القدس بولس الرسول إلى غلاطية02/التصدي لرياء بطرس

*بالصوت والنص/عربي/انكليزي/الياس بجاني: استقلال مغيب، قادة مسخ ورعاة ذئاب

*استقلال لبنان الناجز آتِ لا محالة مهما طال زمن ظلمكم، والذي قال "إني قد غلبت العالم" (يوحنا 16/13) هو يُمهل ولا يُهمل.

*بالصوت/فورماتMP3/الياس بجاني: استقلال مغيب، قادة مسخ ورعاة ذئاب/22 تشرين الثاني/14

*بالصوت/فورماتWMA/الياس بجاني: استقلال مغيب، قادة مسخ ورعاة ذئاب/22 تشرين الثاني/14

*نشرة الاخبار باللغة العربية

*نشرة الاخبار باللغة الانكليزية

*استقلال مغيب، قادة مسخ ورعاة ذئاب/الياس بجاني

*مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم السبت في 22/11/2014

*اسرار الصحف الصادرة في بيروت صباح اليوم السبت 22 تشرين الثاني الذكرى ال71 للاستقلال كل عانم وانتم بخير

*قداس عيد الإستقلال في حريصا على نية شهداء الجيش

*استشهاد عسكري وجرح 3 آخرين بتدهور سيارتهم في الهرمل

*"غوغل" يحتفل بالاستقلال اللبناني على "وقع الدبكة"

*رقم قياسي لبناني جديد.. رسم حرف "يو" رمزا للوحدة في يوم الإستقلال

*قيادي في "الجيش الحر":ثلج الشتاء نار ملتهبة على"حزب الله"

*شخصيات سياسية" الى الرياض قريباً للقاء الحريري

*مقبل وضع اكليلا من الزهر على تمثال الامير فخر الدين في اليرزة

*سلام في ذكرى الاستقلال:الوضع في البلاد متماسك حتى الان ونحن مع كل وسيلة تسهم في الافراج عن العسكريين المخطوفين شرط عدم التنازل عن كرامتنا وحقوقنا كدولة

*توزيع الورود البيضاء على عناصر الجيش في طرابلس لمناسبة الاستقلال

*وزير الاعلام: لا تقدم ملموسا في ملف العسكريين إنما بصيص أمل انا ضد التمديد للمجلس وقانون اللقاء الارثوذكسي يشرذم البلد

*مسيرة لهيئات المجتمع المدني نحو القصر الجمهوري ونقيب المحامين اكد ان همنا ليس ملء الكرسي الفارغ فحسب بل انتظام الجمهورية بالديموقراطية

*6 وزراء في اجتماع اقتصادي موسع حول سلامة الغذاء وكلمات شددت على التكامل بين القطاعين العام والخاص لمعالجة الموضوع

*أصحاب محطات تكرير المياه في الجنوب: سنطعن بقرار إقفال محطاتنا وندعو وزارة الصحة إلى الحوار لتسوية أوضاعنا

*عون: أسباب إلغاء احتفالات الاستقلال غير موجبة وأتمنى أن نكون رزمة واحدة في مواجهة الخطر المحدق بنا

*كرم: المعطلون والفراغيون لن يستطيعوا التاثير على ايماننا باستقلالنا

*مجلس ثورة الارز:السلاح اللاشرعي مدخل إلى الخلاف مهما تكن مبرراته

*السيسي يتوجه الى فرنسا وايطاليا الاثنين

*إيران تسمح بزيارة موقع مريوان والمفاوضات في فيينا لم تحزر"تقدما مهما"

*فضل شاكر ل"إذاعة الفجر":علاقتي بالأسير إنتهت وأنا أُقيم في مخيم "عين الحلوة"

*عيد استقلال حزين ولبنان بلا رأس/خالد موسى/موقع 14 آذار

*سورية ولبنان في مركب المحكمة الدولية من جديد/مهى عون/السياسة

*مؤامرة إرهابية جديدة ضد أحرار العراق/داود البصري/السياسة

*الاستقلال اليتيم وحرق عون رئاسياً/علي بركات أسعد/السياسة

*المفاوضات النووية بين إيران والدول الكبرى تترنح في ربع الساعة الأخير

*الإمارات تستبعد التوصّل إلى اتفاق يمنع إيران من تخصيب اليورانيوم

 

تفاصيل الأخبار

 

الزوادة الإيمانية لليوم/من رسالة القدس بولس الرسول إلى غلاطية02/التصدي لرياء بطرس

وبَعدَ أربعَ عَشرَةَ سنَةً، صَعِدْتُ ثانِيَةً إلى أُورُشليمَ معَ بَرنابا وأخَذتُ مَعي تِيطُسَ، وكانَ صُعودي إلَيها بِوَحْيٍ. وعَرَضتُ على كِبارِ المُؤمِنينَ دُونَ غَيرِهِم، البِشارَةَ الّتي أُعلِنُها بَينَ الأُمَمِ، لِئَلاَّ يكونَ سَعيي في الماضي والحاضِرِ باطِلاً. فَما أجبَروا رَفيقي تيطُسَ، وهوَ يونانيٌّ، على الاختِتانِ، معَ أنَّ إخوَةً دُخَلاءَ كَذّابـينَ دَسُّوا أنفُسَهُم بَينَنا لِيَتَجَسَّسوا الحُرِّيَّةَ الّتي لنا في المَسيحِ يَسوعَ، فيَستَعبِدونا. وما استَسْلَمْنا لهُم خاضِعينَ ولَو لَحظَةً، حتّى نُحافِظَ على صِحَّةِ البِشارَةِ كما عَرَفتُموها. أمَّا الّذين َ كانوا يُعتَبَرونَ مِنْ كبارِ المُؤمنينَ ـ ولا فَرقَ عِندي ما كانَت علَيهِ مكانتُهُم لأنَّ اللهَ لا يُحابي أحدًا ـ فما أضافوا شيئًا، بَلْ رأَوا أنَّ اللهَ عَهِدَ إليَّ في تَبشيرِ غَيرِ اليَهودِ كما عَهِدَ إلى بُطرُسَ في تَبشيرِ اليَهودِ، لأنَّ الّذي جعَلَ بُطرُسَ رَسولاً لِليَهودِ، جعَلَني أنا رَسولاً لِغَيرِ اليَهودِ، ولمَّا عَرَفَ يَعقوبُ وبُطرُسُ ويوحنَّا، وهُم بِمكانَةِ عُمَداءِ الكنيسَةِ، ما وهَبَني اللهُ مِنْ نِعمَةٍ، مَدُّوا إليَّ وإلى بَرنابا يَمينَ الاتِّفاقِ على أنْ نَتوجَّهَ نَحنُ إلى غَيرِ اليَهودِ وهُم إلى اليَهودِ. وكُلُّ ما طَلَبوهُ مِنَّا أنْ نتَذكَّرَ الفُقَراءَ، وهذا ما بَذَلتُ في سَبيلِهِ كُلَّ جَهدٍ. وعِندَما جاءَ بُطرُسُ إلى أنطاكِيَةَ، قاوَمْتُه وجهًا لِوَجهٍ لأنَّهُ كانَ يَستحِقُّ اللَّومَ. فقَبْلَ أنْ يَجيءَ قَومٌ مِنْ عِندِ يَعقوبَ، كانَ بُطرُسُ يأكُلُ معَ غَيرِ اليَهودِ. فلمَّا وصَلوا تَجنَّبَهُم وانفَصَلَ عَنهُم خَوفًا مِنْ دُعاةِ الخِتانِ. وجاراهُ سائِرُ اليَهودِ في ريائِهِ، حتّى إنَّ بَرنابا نَفسَهُ انقادَ إلى رِيائِهِم. فلمَّا رَأيتُ أنَّهُم لا يَسيرونَ سِيرَةً مُستقيمَةً معَ حَقيقةِ البِشارَةِ، قُلتُ لِبُطرُسَ بِمَحضَرٍ مِنهُم كُلِّهِم: ((إذا كُنتَ أنتَ اليَهوديُّ تعيشُ كغَيرِ اليَهودِ لا كاليَهودِ، فكيفَ تُلزِمُ غَيرَ اليَهودِ أنْ يَعيشوا كاليَهودِ؟)) نَحنُ يَهودٌ بالوِلادَةِ لا مِنَ الأُمَمِ الخاطِئينَ كما يُقالُ لهُم. ولكنَّنا نَعرِفُ أنَّ اللهَ لا يُبَرِّرُ الإنسانَ لأنَّهُ يَعمَلُ بأحكامِ الشَّريعَةِ، بَلْ لأنَّهُ يُؤمِنُ بيَسوعَ المَسيحِ. ولذلِكَ آمَنّا بِالمَسيحِ يَسوعَ ليُبرِّرَنا الإيمانُ بِالمَسيحِ، لا العَمَلُ بأحكامِ الشَّريعَةِ. فالإنسانُ لا يتَبَرَّرُ لِعمَلِهِ بأحكامِ الشَّريعَةِ. فإنْ كُنّا ونَحنُ نَسعى إلى التَّبَرُّرِ في المَسيحِ وُجدنا أيضًا مِنَ الخاطِئينَ، فهَلْ يَعني هذا أنَّ المَسيحَ يَعمَلُ لِلخَطيئَةِ؟ كلاَّ. ولكنِّي إذا عُدتُ إلى بِناءِ ما هَدَمتُهُ، جَعَلتُ مِنْ نَفسي مُخالِفًا لِلشَّريعَةِ،

لأنِّي بالشَّريعَةِ مُتُّ عَنِ الشَّريعَةِ لأحيا للهِ. معَ المَسيحِ صُلِبتُ، فما أنا أحيا بَعدُ، بَلْ المَسيحُ يَحيا فِـيَّ. وإذا كُنتُ أحيا الآنَ في الجَسَدِ. فحَياتي هِيَ في الإيمانِ بابنِ اللهِ الّذي أحبَّني وضَحَّى بِنَفسِهِ مِنْ أجلي. فكيفَ أكفُرُ بِنِعمَةِ اللهِ؟ ولَو كانَ الإنسانُ يَتبَرَّرُ بالشَّريعَةِ، لكانَ موتُ المَسيحِ عَبَثًا؟

 

بالصوت والنص/عربي/انكليزي/الياس بجاني: استقلال مغيب، قادة مسخ ورعاة ذئاب
استقلال لبنان الناجز آتِ لا محالة مهما طال زمن ظلمكم، والذي قال "إني قد غلبت العالم" (يوحنا 16/13) هو يُمهل ولا يُهمل.

بالصوت/فورماتMP3/الياس بجاني: استقلال مغيب، قادة مسخ ورعاة ذئاب/22 تشرين الثاني/14

بالصوت/فورماتWMA/الياس بجاني: استقلال مغيب، قادة مسخ ورعاة ذئاب/22 تشرين الثاني/14
نشرة الاخبار باللغة العربية
نشرة الاخبار باللغة الانكليزية

 

استقلال مغيب، قادة مسخ ورعاة ذئاب

الياس بجاني/22 تشرين الثاني/14

يتذكر اليوم شعبنا المعذب والمقهور والمبتلي بقادة مسخ ورعاة ذئاب ومسؤولين يفتقرن إلى ألف باء المسؤولية، يتذكر اليوم الاستقلال في سنته ال 71 في حين أن الوطن محتل وقوى الاحتلال ومرتزقتها والطرواديين يعيثون به إرهاباً وعهراً وكفراً وإجراماً وفساداً وإفساداً.

إن لعنة وطن الأرز المسقي من أهله الكادحين والأبرار والأتقياء دماً وعرقاً وتضحيات ستحل على كل القوى والجماعة والدول والأفراد الذين دنسوا أرضه المقدسة وتوهموا أن بإمكانهم ابتلاعه واستعباد شعبه وإلغاء استقلاله ومصادرة قراره.

لا لن يتحقق حلم الأبالسة ولن يهنأ لهم بال. إن مصيرهم الخيبة والانكسار ولبنان طال الزمن أو قصر عائد إلى أهله حراً وسيداً ومستقلاً.

العلة ليست فقط في قوى الاحتلال الغريبة، بل أيضاً تكمن في بعض من ناسنا الذين باعوا الوطن ورهنوا قميصه. هؤلاء لن يغفر لهم شعبنا الأبي ويوم الحساب الأخير بانتظارهم ومعه نار جهنم التي لا تنطفئ وعذابها الذي لا يتوقف ودودها الذي لا يهدأ ولا يستكين.

انتم يا أيها البعض من أهلنا الطرواديين والإسخريوتيين،من القادة ورجال دين والمسؤولين وكبار القوم الشاردين عن الكرامة والعزة والمغربين عن قداسة وطننا لقد جف الحبر في أقلامنا وانبرت ألسنتُنا وبَحت أصواتُنا وأنتم تخادعون في رفع شعارات السيادة والحرية والاستقلال في حين أنكم عملياً غارقين في غيكم، لا ترحمون أنفسكم ولا تتركون الرحمة تحل على شعبكم ووطنكم.

"الويل لكم أيها الكتبة والفريسيون المراؤون، فإنكم تقفلون ملكوت السموات في وجه الناس، فلا انتم تدخلون، ولا الذين يريدون الدخول تدعوهم يدخلون". (متى23: 27) .

يا ربع الساقطين في أوحال تجارب إبليس من أية طينة جُبِلتم؟ أهي طينة الخيانة والطروادية والحقد والكراهية؟ أنتم وحوش بشرية مفترسة متخفون بثياب النعاج فكفوا وتوقفوا عن نفاق حمل الرايات الحقوقية لأنكم بالواقع تحملون معاول الهدم وتعملون على هدم هيكل لبنان المقدس. ألا تعلمون أنه وبسبب تبعيتكم لقوى الشر أصبحت: "بلادكم خربة، ومدنكم محرقة بالنار، وأرضكم تأكلها غرباء قدامكم وهي خربة كانقلاب الغرباء . (اشعيا1/7)

يا أشباه القادة توبوا قبل أن يأتيَ العريس فتضطرون للبقاء في العراء وقناديلكم فارغة من زيت المحبة والإيمان. صرعكم سيف الحق.

صح فيكم القول المقدس: "حناجرُهُم قُبورٌ مُفَتحَّة وبألسنَتِهم يَمكًرون. سَمُّ الأصلالِ على شِفاهِهِم، أفواهُهم مِلؤًها اللعنةُ والمَرارة. أقدامُهم تَخِفً إلى سفكِ الدِّماء، وعلى طُرقُهم دمارٌ وشقاء. سبيل السلام لا يعرفون وليست مخافة الله نصْب عُيونهم".(رومية3/13)

يا متآمرين على شعبنا عن سابق تصور وتصميم: "إنكم "تُصفون الماء من البعوضة وتبتلعون الجمل" (متى23: 24).

لقد احترنا بأية أساليب نقاربكم بعد أن تخدرت ضمائركم وقست قلوبكم ونحرتم في دواخلكم كل مقومات العزة والكرامة.

لقد أعمى عيونهم وقسى قلوبهم، لئلا يُيصروا بعيونهم ويفهموا بقلوبهم ويتوبوا فأشفيُهم". (يوحنا12/39).

لقد أقمتم بينكم وبين شعبنا حاجزاً كبيراً من الشك وعدم الثقة، فبأي لغة نخاطبكم وأنتم غير لغة ابليس لا تفقهون، وبغير دسائسه لا تعملون. نعم انتم أولاد ابليس.

يا محبطي وقاتلي آمال الشرفاء والسياديين، هل أنتم أولاد نور؟ لا، لا، أنتم أبناء ظلام وأبالسة؟ إن أعمالكم وأقوالكم تعري مخططاتكم الهدامة.

"فكّل من يفعلً الشَّر يبغضُ النُّور، فلا يُقبلُ إلى النُّور لئلاَّ تُفضَح أعماًله" (يوحنا3/21).

تدعون محبة الوطن والناس والدفاع عن الحقوق وانتم تكفرون بالمحبة التي هي جوهر وأساس الإيمان والرجاء.

لماذا سمحتم للظلام أن يدخل دون مقاومة إلى قلوبكم وأعماق أعماقكم وابتعدتم عن الله وغرقتم في أوحال الخطيئة؟

"اقتربوا من الله يقترب منكم. اغسلوا أيديكم أيها الخاطئون وطهروا قلوبكم يا ذوي النفسين. اندبوا بؤسَكم واحزنوا وابكوا، لينقلب ضحككم بكاءً وفرحكم حزناً" (يعقوب 07/08)

دنستم أجسادكم وجسد الوطن المقدس وترابه برجس السرقات والطمع والجشع والاتفاقيات المشبوهة وأكلتم مال اليتامى وجلدتم الأحرار من قادة الوطن.

"أما تعلمون أنكم هيكل الله، وأن روح الله حالٌّ فيكم؟ من هدم هيكل الله هدمه الله- لأن هيكل الله مقدس وهذا الهيكل هو انتم". (قورنتس 03/16 و17)

يا من تُسمون أنفسكم زوراً قادة وتفاخرون، انتم في الواقع المعاش مجرد أجرِاء، لا بل ذئاب كاسرة همكم نحر الخراف وسلخ جلودها وبيعها في أسواق النخاسة.

"لقد أعمت التبعية عيونكم وقتلت فيكم كل المشاعر والأحاسيس النبيلة، فإنكم: "تسمعون سمعاً فلا تفهمون، وتنظرون نظراً فلا تبصرون" (متى 13/14).

أنتم يا تتشبهون بالإسخريوتي وبالملجمي وأفعالهما المشينة لقد تفشت أوبئتكم في عقول أتباعكم الضالين والمُضللين فأمسوا بسببكم عميان بصر وبصيرة.

"دعوهم وشأنهم عميان يقودون عمياناً" (متى 15/13).

إنكم عثرة للوطن واستقلاله، وزارعي شكوك بين ناسه ومسببي عثرات لكيانه وناحرين لهويته.

"فالويل للعالم من الشكوك! ولكن الويلُ لمن تقع على يده الشكوك!"(متى18/06).

حربائيون نجسون وانتهازيون ومهرطقون تتلونون وتتقلبون وتتنقلون طبقاً لمصالحكم والمنافع الذاتية.

"الويل لكم أيها الفريسيون والمراؤون فإنكم أشبه بالقبور المكلسة، يبدو ظاهرها جميلاً، وأما باطنها فممتلئ من عظام الموتى وكل نجاسة" (متى 23/27).

تعملون على هدم أسس الوطن وتدعمون كل أشكال الإرهاب والإرتكابات وزوراً تدعون الوطنية فيما انتم جاهلون وناكرون للمحبة الحقة.

"لو فرقت جميع أموالي وقدمت جسدي ليُحرق، ولم تكن لدي المحبة، فما يجديني ذلك نفعاً" (قورنتس الأولى 13/03).

ببغاوات وصنوج ألسنتكم مجبولة بالسم، وقلوبكم لا تعرف المحبة.

"ولو تكلمت بلغات الناس والملائكة، ولم يكن لدي المحبة، فما أنا إلاَّ نُحاسٌ يطنُّ أو صنجٌ يرن" (قورنتس الأولي 13/03).

مداحون وقداحون بالأجرة وتحتفلون بذكرى الاستقلال للتمويه والتخفي فيما انتم ناحروه. إلى متى ستستمرون بكفركم وبلوثاتكم العقلية؟

بدلتم جلودك وغطيتم أعمال الغزاة والمحتلين وماشيتهم الإرهاب وربعه مقابل ثلاثين من فضة.

تيقظا وتوبوا قبل فوات الأوان، فقد حانت ساعة حسابكم.

نطمئنكم إلى أن الفرجَ من غشكم ومكركم ومعه استقلال لبنان الناجز آتِ لا محالة مهما طال زمن ظلمكم، والذي قال " إني قد غلبت العالم" (يوحنا 16/13) هو يُمهل ولا يُهمل.

 

مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم السبت في 22/11/2014

السبت 22 تشرين الثاني 2014 الساعة 21:50

* مقدمة نشرة أخبار "تلفزيون لبنان"

الاستقلال بلا عيد والجمهورية بلا رئيس، والمجتمع المدني تحرك تحت المطر إلى قصر بعبدا، والرئيس بري يعمل على حوار بين "المستقبل" و"حزب الله"، والرئيس الحريري يزخم مبادرته الوفاقية الأسبوع المقبل، والرئيس سلام يؤكد السعي لتحرير العسكريين المخطوفين، والوزير جريج يرى بصيص أمل في ملف هؤلاء العسكريين.

كل هذا في السياسة والأمن، أما في ملف الأمن الغذائي فقد برز الاجتماع الموسع في غرفة بيروت بين وزراء وفاعليات اقتصادية، وتم التوافق على عنوان سلامة الغذاء، مع تباين في الآراء حول وسائل المراقبة. وفي وقت أنهى وزير الصحة محضر اقفال شركات لتعبئة المياه.

وفيما يتابع أهل القانون أجواء المجلس الدستوري بصدد طعن تكتل "التغيير والاصلاح" بالتمديد للمجلس النيابي، قال النائب عاطف مجدلاني ان العماد ميشال عون تراجع عن الطعن واعترف بالتمديد حين دعا المجلس النيابي إلى انتخابه أو انتخاب جعجع. وفي رأي النائب (السابق) صلاح حنين ان المجلس الدستوري قد يرفض الطعن، لكنه إن قبله فإنه يضع الحكومة أمام ثلاثة أشهر للشروع في انتخابات نيابية جديدة.

في الخارج برز الآتي: الحوار المتواصل بين الغرب وايران حتى انتهاء المهلة مساء الاثنين المقبل من اجل الوصول إلى اتفاق. معارك عنيفة في كوباني وغارات جوية للتحالف الدولي. قتل مسلحي "داعش" خمسة وعشرين شخصا من رجال العشائر العراقية قرب الرمادي. محادثات وزير الدفاع الأميركي مع نظيره القطري بعد السعودي. ترحيب أميركي باتفاق النفط بين كردستان العراق وبغداد. انتخابات نيابية وبلدية في مملكة البحرين في ظل مقاطعة المعارضة.

وبالعودة إلى ذكرى استقلال لبنان، نشير إلى ان "غوغل" خصصت صفحة لهذه الذكرى اليوم، تصدرتها رسوم تمثل رقصة الدبكة اللبنانية مع شروحات لاستقلال هذا البلد وتاريخ لبنان ومرحلة الانتداب الفرنسي، وما كتبته الصحف اللبنانية والعربية عن الاستقلال اللبناني مع صور للعلم اللبناني الذي وقعه رجال الاستقلال.

ومع غياب الاحتفالات الرسمية، قراءة في التاريخ غالبا ما تكون التحركات الشعبية هي الممهدة للاستقلال، وغالبا ما تكون الوحدة الوطنية هي الضامن لنجاح الاستقلال، هذا ما أثبته الإستقلال الأول في العام 1943 والاستقلال الثاني في العام 2005.

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أن بي أن"

قبل واحد وسبعين عاما أراد الشعب واستجاب القدر. الإستقلال هذا العام عيد إقتصر على المعايدة، حتى العرض العسكري الذي كان جزءا من صورة الإستقلال غاب هو أيضا في الشكل، بسبب الفراغ الرئاسي رغم أن خبطة القدم العسكرية هدارة وهي وحدها من أسقطت الإمارة.

وفي العيد عريس جديد للجيش يزف، الرقيب علي قاسم شهيد على مذبح الوطن، هو سبق رفاقه عباس وعلي ومحمد، وكان من أوائل الشهداء في معركة الجيش مع الإرهاب في عرسال، إلا أن خبر الإستشهاد لم يصل سوى الآن فقط.

بعد عاصفة السلامة الغذائية التي لم تخل من مطبات اقتصادية وسياحية، بدأت الأزمة بالإنحسار. وأول المؤشرات هو الاجتماع الاقتصادي الموسع حول الأمن الغذائي، بمشاركة ربع الحكومة وإتحاد الغرف اللبنانية.

إنقشاع الضبابية في معالجة الملف بدا جليا لناحية تسليم المعترضين على حملة وزير الصحة وائل ابو فاعور بأحقية إجراءاته. وهو كرس أمام الاجتماع معادلة عدم القبول بمنطق التناقض بين مكافحة الفساد وسلامة الغذاء التي تحسن صحة السياحة والاقتصاد في آن واحد.

أما أول غيث المعالجات فكان ورقة عمل مشتركة تؤدي للتكامل والتعاون بين القطاعين العام والخاص، ووضع آلية تنسيق دائمة بين الوزارات المعنية والهيئات الاقتصادية.

على أي حال فإن الملف برمته سيحضر على طاولة اللجان المشتركة في مجلس النواب الثلاثاء المقبل، بدعوة من الرئيس نبيه بري، للبحث في مشروع قانون سلامة الغذاء.

في الأراضي المحتلة، دعوات صهيونية لمسيرة تهويدية ضخمة مساء غد، تلتف حول المسجد الأقصى المبارك، وترفع رايات ما يسمى بالهيكل المزعوم للمطالبة بفتح أبواب الحرم القدسي الشريف أمام الإسرائيليين.

وإلى سماء فيينا التي تشهد زحمة طائرات، مفاوضات تتواصل يغيب رأس وزير من وزراء الدول الست الكبرى لتطل رجلا آخر، وسط معلومات عن إطار مبدئي جرى الإتفاق عليه بعد التقدم على خط التخصيب. وبحسب ما رشح من معلومات فإن ما يعيق التوصل لاتفاق نهائي، ملف لا يتعلق لا بالنووي ولا من يحزنون، هو ملف رفع العقوبات عن طهران. فماذا ستحمل الساعات المقبلة؟ وهل يمكن أن نشهد ولادة اتفاق من ربع الساعة الأخير؟ أم أن التمديد التفاوضي سيكون سيد المخارج آنيا.

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "المنار"

غابت الإحتفالات الرسمية بعيد الإستقلال مع غياب رأس الدولة. أبواب القصر الجمهوري بقيت موصدة. الطريق إليه ما زالت غير سالكة، لكن ليس بفعل تراكم الثلوج.

تراكم الأزمات والملفات لم ينس اللبنانيين الذكرى، وحدها أكاليل الورود البيضاء على الضرائح كانت تحدث عن إستقلال شاخ باكرا ولم يكن على مر السنين ناجزا.

أكاليل من نوع أخر نثرتها "ميشا" على جبالنا، فعاد الزائر الأبيض ولو على خجل، وغابت العواصف الهوجاء عن الشوارع والطرقات.

غياب الإرادة السياسية أبقى الفراغ الرئاسي لبنانيا، فهل تحضر في مفاوضات فينا النووية؟ الكرة في الملعب الآخر، كما يقول الوفد الإيراني المفاوض. يومان وتحسم الجولة: إما إتفاق أو تمديد للمفاوضات. إتفاق سيحصل عاجلا أو آجلا، كما قال رئيس هيئة الطاقة الذرية الإيرانية علي أكبر صالحي ل "المنار". فهل يكون الأجل قريبا، وينجح الإيراني في إتمام حياكة إتفاق إستغرق احدى عشر سنة من المفاوضات؟ ففي الجمهورية الإسلامية مفاوضون متمرسون إحتضنتهم إرادة شعبية ودعمتهم قيادة حكيمة.

إرادة شعبية غابت عن صناديق الإقتراع في البحرين. أكثر من 70 في المئة من الشعب قاطع الإنتخابات، يؤكد رئيس جمعية "الوفاق" المعارضة الشيخ علي السلمان. إنتخابات لن تنأى بالبحرين عن الأزمات التي تعصف بالمنطقة، لكنها ريما تأخذ تونس التي تنتخب رئيسها غدا إلى مكان آمن، بعد أن أدرك الحاكمون أن التفرد غير ممكن.

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أم تي في"

في عيد الاستقلال غاب السياسيون وحضر المواطنون. فمن قصر بعبدا إلى ساحة الشهداء، حاول المجتمع المدني تشكيل حالة شعبية وإعلامية والاحتفال بطريقة غير تقليدية بالعيد الوطني.

في محيط قصر بعبدا نظمت مسيرة احتجاجا على الغاء احتفالات الاستقلال. وفي ساحة الشهداء كتب ألف وثمانمئة وستون لبنانيا حرف "يو" بأجسادهم تلخيصا لكلمة united، في إشارة إلى اتحادهم. لكن الحراك الشعبي، على أهميته، لم يمنع الشعور بالخيبة والمرارة الناتجين من عدم وجود رئيس للجمهورية ومن إقفال قصر بعبدا.

هكذا لم تكن الجمهورية في عيد، بل في شبه حداد، فمر العيد ثقيلا وحزينا. وإذا كان الذين تجمعوا في ساحة الشهداء يسعون إلى تحطيم رقم غينيس العالمي في كتابة أكبر حرف بشري، فالأمل ألا ينجح السياسيون في تحطيم رقم غينيس في الفراغ، فيتركون الوطن بلا رأس، وتبقى الجمهورية بلا رئيس.

سياسيا، عطلة الاستقلال تشكل فسحة لتحديد الاتجاهات ولمعرفة مصيرِ الحوار المطروح على بساط البحث. وفي المعلومات ان وفدا من "تيار المستقبل" سافر إلى الرياض للقاء الرئيس سعد الحريري وللبحث في امكان معاودة الحوار مع "حزب الله" وجدول الأعمال المقترح.

في موضوع الفساد الغذائي، بدا واضحا من المؤتمر الذي عقده عدد من الوزراء إضافة إلى فاعليات اقتصادية، ان لا وجود لمقاربة حكومية واحدة لمعالجة ملف الأمن الغذائي، وان الحكومة حكومات حتى في هذا الموضوع الحياتي والاقتصادي الدقيق والحساس.

دوليا، المحادثات في جنيف حول الملف النووي الايراني بين مد وجزر، واليومان المقبلان حاسمان لتحديد ما اذا كان الاتفاق أصبح ناضجا أو لا يزال يستلزم المزيد من الوقت.

البداية من الفراغ الرئاسي الذي يرخي بظلاله على عيد الاستقلال، في مشاهد صامتة تحاكي صمت القصر الرئاسي.

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أو تي في"

للمرة الأولى منذ الطائف، يمر الاستقلال من دون احتفال، وتعبر الذكرى من دون عرض عسكري. لكن الأهم، وربما الأخطر، انها المرة الأولى التي يحتفل فيها لبنان الرسمي بالاستقلال منذ الطائف، وللمرة الثانية منذ الاستقلال العام 1943، من دون رئيس للجمهورية. فأيلول العام 1988 مر من دون انتخاب رئيس، بالرغم من وجود الحكومة العسكرية برئاسة العماد ميشال عون التي انتقلت اليها صلاحيات الرئيس غير منقوصة، على خلاف ما حصل بعد الطائف.

حتى الرئيس الشهيد رينيه معوض الذي اغتيل يوم عيد الاستقلال من العام 1989، تسنى له توجيه رسالة العيد وتلقي التهاني في المبنى الذي تشغله حاليا وزارة الداخلية في الصنائع، قبل استشهاده بدقائق.

هي الذكرى الأولى منذ الطائف التي يكون فيها الجيش على جبهات القتال المفتوحة، في أكثر من منطقة وضد أكثر من عدو، ولا يكون فيها في ساحات العرض العسكري، بل في ساحات الشرف، يخطف ويذبح ويهاجم، لكنه يصمد ويدافع ويحافظ على شرف الوطن وسيادة الأرض وكرامة الشعب الذي باعه البعض بأرخص مما باع يهوذا السيد المسيح.

في هذه الذكرى، يسجل لرئيس الحكومة تمام سلام موقف مشرف في رفضه ترؤس عرض الاستقلال العسكري، والغاء حفل الاستقبال في المناسبة وتوجيه الرسالة التقليدية التي درج رئيس الجمهورية على توجيهها عشية الاستقلال، رافضا ان يسجل عليه تعديه على أية صلاحية من صلاحيات الرئيس، ومراعيا شعور الشارع المسيحي الذي تلقى موقف سلام بكثير من الارتياح والتقدير

مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أل بي سي آي"

الاستقلال في "عهد الشغور" يبقى منقوصا لأنه إستقلال بلا رأس، وهذا ما بدا واضحا اليوم في المواقف. لكن فسحة العطلة أعطت مجالا لمزيد من التشاور سواء على المستوى السياسي أو على مستوى الأمن الغذائي.

سياسيا، يطل الرئيس سعد الحريري الخميس المقبل عبر برنامج "كلام الناس" مع الزميل مارسيل غانم، وهذه الإطلالة يتوقع أن يجيب فيها عن كل الطروحات والتساؤلات التي حفلت بها الساحة الداخلية ولاسيما لجهة الاستحقاق الرئاسي، وقبيل أيام من هذه الإطلالة باشر سلسلة لقاءات إستهلها مع وزير الداخلية نهاد المشنوق اليوم، على أن ينتقل المشنوق غدا من الرياض إلى أبو ظبي، كما أن مدير مكتبه نادر الحريري غادر بيروت للاجتماع به أيضا.

تأتي هذه الحركة في وقت تعددت القراءات للأجواء الإيجابية التي يجري تعميمها، ففيما يرى البعض ان هذه الأجواء ليست جديدة، يرى البعض الآخر أن معطيات لا بد ان تكون طرأت وحتمت الإشارة إلى هذه الأجواء.

أما في ملف الأمن الغذائي فلفت اليوم الاجتماع التشاوري الموسع الذي انعقد في غرفة التجارة والصناعة في بيروت، والذي يبدو أنه رسم "خارطة طريق" عن كيفية متابعة الملف الذي فتحه وزير الصحة وائل ابو فاعور.

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "المستقبل"

عيد الاستقلال... عاشه اللبنانيون منقوصا بفعل تعطيل "التيار الوطني الحر" و"حزب الله"، انتخاب رئيس جديد للجمهورية.

هي جمهورية تعيش لليوم الثاني والثمانين بعد المئة، من دون رأس. في وقت غابت الاحتفالات الرسمية بالعيد الحادي والسبعين، للمرة الأولى منذ العام 1990، فغاب العرض العسكري.

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "الجديد"

نكسة أصيب بها القادة وأهل البيت النقابي وسائر المشرق السياسي، لأنهم عاشوا عيد الاستقلال بلا رئيس. على اعتبار ان كل هذا الطاقم، كان فعالا، منتجا، مصدرا لقرارات تهز البلد، قبل مرحلة الشغور وقطع الرأس الرئاسي. وان هذا الفريق عينه لم يمهد للفراغ عندما رفض التوافق على قانون انتخابي يجنب الوطن خطر التمديد.

يوم التباكي ارتقى أعلى سلم الرياء، في تظاهرة تقدمها نقيب المحامين جورج جريج، أمام قصر بعبدا، في خطاب إلى سامعي الصوت، هادرا برفض الوصايات والتحول إلى صندوق بريد، وعدم ممارسة الهرولة والتسكع على أعتاب الباب العالي، ومع حزمة ال "لن نركع" و"سوف" إلى آخر السين النافية لأي جنس قرار.

لكن، كفكف دموعك يا نقيب، فاستقلالك يبدأ من حيث أنت، من نقابة حرة ينضوي تحت لوائها ألاف النخب الوطنية، والتي ترفض رهنها لمحكمة دولية صادرت حقوقها كما حق القضاء اللبناني عموما، وجعلتك مع ناسك الطليعية صندوق بريد للمحكمة.

الاستقلال الذي صرخته من على عشب بعبدا، خذه من أعشاب لاهاي، ومن بابها العالي الذي يطوق مدينة الشرائع. ومن هناك لا تسمح بالتسكع والوصاية. ولا تركع أو ان تقف بالصف على أجندة الدول.

على ان أداءك كنقيب، كان كفيلا بأن يستوعب كل هذه المواصفات دفعة واحدة، عندما وقفت ممانعا رسالة خطتها لجنة الحريات في النقابة دفاعا عن الحريات وعدم مصادرتها من قبل المحكمة الدولية، لدى الادعاء على "الجديد" شركة وأفرادا.

حمأتك على انتخاب الرئيس، لا يبررها إلا رغبة في كرسي القصر. وما عدا ذلك فالانتفاضة غير مستوفية الشروط الإستقلالية التي تبدأ من إستقلال الذات النقابية.

استقلوا جميعكم عن انتداب دولي نموله من لقمة الناس، فندفع رواتب القضاة الدوليين العالية، فيما نبخل على قضاتنا براتب يفيهم كفاءاتهم، وقد يعرض بعضهم لبيع الأحكام. ندفع للقضاة الدوليين أجورا ذهبية مع المصاريف الزائدة وكلفة الاقامة والضيافة وبدل السفر والضرائب، فيما قضاتنا يجاهدون لتعبئة صندوق التعاضد. ونمول جلسات المحكمة لكي يتلو علينا النائب مروان حمادة ذكرياته، عندما كان مع فريقه السياسي من أوفى الحلفاء لسوريا.

ندفع ونمول ونلتف على مصادر التمويل، ونهرب من الموازنة إلى ان يقضي الله محكمة كان مفعولا بها، تطمح للتمديد حتى يبقى باب المغارة مفتوحا والأموال جارية، فإذا عرفت الحقيقة تضرب البطالة ولن يجد القضاة الدوليين دولة كريمة كلبنان تمنح المال من دون قطع حساب. بعد قليل سننشد جمعيا نشيدا موحدا في الاستقلال، لكن كلماته لن تقول إن هذا اللبنان كانت تحتله فرنسا، استقل عنها ليقع بعد واحد وسبعين عاما تحت وصاية دول متعددة الجنسيات تديره من لاهاي. ومرة جديدة: كلنا ع الوطن، نرفض العلا وننكس العلم.

 

اسرار الصحف الصادرة في بيروت صباح اليوم السبت 22 تشرين الثاني الذكرى ال71 للاستقلال كل عانم وانتم بخير

السبت 22 تشرين الثاني 2014

السفير

يستعد الوجـه الأبرز في لقاء سياسي مسيحي لزيارة عاصمتي دولتين كبيرتين الشهر المقبل لإثارة الملف الرئاسي ودور المسيحيين.

أعطت وزارة خارجية دولة أوروبية مواعيد لأحد أعضاء تكتل نيابي إصلاحي للتداول في آخر مجريات الملف اللبناني.

تبين ان نجل مسؤول أمني في مدينة ساحلية جنوبية لا يقتني دراجة نارية بعكس ما أشيع سابقا وأن قرار منع الدراجات مطبق بلا أي خروق.

النهار

لا تزال وزارات وإدارات تتعاقد مع مياومين خلافاً لقرار مجلس الوزراء الذي يمنع التوظيف خارج مجلس الخدمة المدنية.

لجأ وزير إلى وقف التعاقد في وزارته من دون أن يبطل العقود التي أبرمت.

أخبر وزير حالي أنه أوعز إلى شركة أمن لتفتيش مكتبه اثر شكوكه بالتجسّس في مكتبه أو عبر هاتف الوزارة.

الاخبار

علم وخبر

هيل ورجال الأعمال الشيعة

بناءً على نصيحة رئيس مجلس النواب نبيه بري، التقى السفير الأميركي في بيروت ديفيد هيل عدداً من رجال الأعمال اللبنانيين، الذين يعملون في مجالات عقارية ومصرفية وتجارية، داخل لبنان وخارجه، وخصوصاً في أفريقيا، ونوقشت خلال اللقاء أسئلة رجال الأعمال وهواجسهم، بعدما عمدت الحكومة الأميركية الى تعطيل أعمال بعضهم، أو إلى ملاحقتهم أو التسبب لهم بمشاكل، على خلفية أنهم يدورون في فلك حزب الله، وفيما حرص هيل على استثناء رجال أعمال محددين من لقائه، حرص مساعدون له على الاجتماع برجال الأعمال الشيعة المستثنين، واتفقوا على آليات للتواصل من أجل بناء علاقة احترام أساسها الثقة

إجراءات السفارة الفرنسية

طلبت السفارة الفرنسية في بيروت من العاملين لديها، ومن شخصيات فرنسية أكاديمية وتجارية تعمل في بيروت، اتخاذ كل إجراءات الحيطة والحذر، خشية تعرضها لأعمال عنف. ومع أن السفارة لم توضح للمعنيين تفصيلياً سبب هذه الإجراءات، فإنّ دبلوماسياً فرنسياً ربط الخطوة بمخاوف ناجمة عن قرار سلطات باريس الاستمرار في اختطاف المناضل جورج عبد الله، نافياً أي علاقة للأمر بما يجري في سوريا. وقال مصدر رسمي إن السلطات اللبنانية كانت في أجواء هذه الإجراءات.

المستقبل

إن مواطنين بقاعيين يتحدثون عن أن قتَلَة صبحي فخري وزوجته نديمة في بتدعي فروا الى سوريا.

إن إحصاءات وزارة الداخلية تُظهر أن عدد السجناء في لبنان بلغ نحو 7 آلاف وهو أعلى نسبة منذ نشوء لبنان.

البناء

شخصية سياسية فاعلة في عكار من فريق 8 آذار، تشكو من عدم تقديم هذا الفريق أيّ دعم لها لتمكينها من مواجهة الضغوط السياسية والأمنية التي تتعرّض لها من الخصوم السياسيين، كما لا يقوم بأيّ جهد من أيّ نوع كان ليكون لها سنداً يمكنها من حماية نفسها وأنصارها في حال قرّر الخصوم تصعيد ضغوطهم ولجأوا إلى أساليب غير سلمية أو ديمقراطية، علماً بأنّ هذه الشخصية هي من أنشط فاعليـات عكـار فـي فريـق 8 آذار، وتدافع عن طروحاته وتوجهاته في تلك المنطقة التي يغلب عليها الطابع السلفي والمستقبلي.

الجمهورية

قالت أوساط وزارية أن فشل التسوية الغربية مع إيران أونجاحها يمكن أن تكون لهما ارتدادات سلبية على ملفات المنطقة، ودعت إلى تحييد الساحة اللبنانية عن الرسائل المتبادلة.

أكدت مصادر قيادية في تيار سياسي أنها لا تضع شروطاً على الحوار، ولكنها في الوقت نفسه لا تريد خطوات إعلامية، بل تسعى لتحقيق إختراقات عملية.

رفضت أوساط مسيحية مقولة أن التوافق المسيحي-المسيحي يقود إلى انتخاب رئيس، لأن الإنقسام الإسلامي يخشى وصول رئيس يُرجّح كفة فئة على أخرى.

اللواء

همس

كشف دبلوماسي غربي، في مجلس خاص، أن التفاهمات الدولية لا تزال تقضي بالحفاظ على الاستقرار السياسي والأمني في لبنان.

غمز

فوجئت قيادة حزب مسيحي فاعل، بأن معظم أعضاء هيئة اتخاذ القرارات أبدت السير بالتمديد منعاً للفراغ.

لغز

يجري التداول باستحداث مكان لمسلخ بيروت جنوب العاصمة في سوق الخضار الحالي، في ضوء إصرار من جهة معنية على عدم إعادته حيث كان؟!

 

قداس عيد الإستقلال في حريصا على نية شهداء الجيش

السبت 22 تشرين الثاني 2014

وطنية - نظمت "جمعية الولاء للوطن"، بعد ظهر اليوم، في بازيليك سيدة لبنان- حريصا، قداسا إلهيا لمناسبة عيد الإستقلال، على نية شهداء الجيش، شارك فيه ممثل نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الوطني سمير مقبل وقائد الجيش العماد جان قهوجي العميد الركن وليد الحاج، وزيرة المهجرين أليس شبطيني، النائب نعمة الله أبي نصر، ممثلون عن قيادات عسكرية وأمنية والصليب الأحمر اللبناني، عدد كبير من رؤساء وأعضاء مجالس بلديات ومخاتير كسروان والمتن، أهالي شهداء الجيش، ممثلون عن هيئات المجتمع المدني، كشافة الاستقلال، جمع من الآباء والراهبات، أخويات من قضاءي كسروان والمتن، وحشد من المؤمنين. بدأ القداس الذي ترأسه الأب الياس مارون غاريوس، بدخول أعضاء من الجمعية حاملين أعلام لبنان والجيش والجمعية، وتمت تلاوة النوايا التي شددت على معنى الاستقلال الحقيقي وطلبات الرحمة لأنفس شهداء الجيش. تلا الرسالة المحامي خليل نادر، والانجيل الأب غاريوس الذي ألقى عظة عن معنى الشهادة "باسم لبنان، فدى الأرز. فالشهداء حملوا الأمانة والوكالة التي أعطاهم إياها الرب، لأن لبنان ليس من هذا العالم، فلبنان يعمر ممالك العالم من أرزه، وكل أمة تمس أرز لبنان ستزول". وسأل: "من هو هذا العسكري الذي يقول أن الرب أعطاني القوة ليس بجسدي وإنما بقلبي"، متوجها الى العسكريين بالقول: "انكم أمناء على القليل فالرب سيقيمكم على الكثير، ولا تخافوا فالفدى هو للبنان المقدس. وان كل نقطة دم تسقط من عسكري هي علامة ضمير للعالم، فيقول العسكري للمسؤول "دماتي على جبينك". وقال: "الذي يريد الاستقلال يجب أي يفيق، لأن الأوطان لا تبنى على الحقد، ولبنان بلد السلام. فلبنان قطعة سماء نزلت على الأرض، نقية، طاهرة، فالله لا يمكن أن يسمح بزوالها. أما داعش فتحمل القوة الشيطانية العظمى، تزرع الشر، فكل ما لا يفعل باسم المحبة والسلام سيزول". بعد العظة، تم تقديم: القرابين، علم لبنان، بذلة وخوذة الجندي اللبناني، وشعار "جمعية الولاء للوطن"، فباركها غاريوس.

وبعد اختتام القداس، ألقى رئيس الجمعية رالف الشمالي، كلمة رحب فيها بالمشاركين، وقال: "لم يعد ممكنا الانتظار والتفرج،انتظار تفتت الدولة والتعدي على المؤسسة الأم، المؤسسة العسكرية، التي تعب على إنشائها مؤسسو هذا الكيان. فنحن ملح الأرض وخميرتها، نحن أنصار المؤسسة العسكرية وحراسها، نحن ذخيرتها وجسورها. لأننا نؤمن أنه بدونها، على الوطن السلام. إننا نعلن أننا الولاء للوطن، بعيش تعاليمنا المسيحية في حياتنا اليومية. بأن نكون نحن مثل المواطن الأسمى، بأن نقف خلف جيشنا البطل في كل دقيقة، وإذا اضطر الأمر سنقف إلى جانبه، نحمي خاصرته، من خطر الارهاب والمرهبين، المحرضين والمحرضين". وإذ شدد على أن "الجيش خط أحمر"، دعا إلى تكاتف الجهود ل"الالتفاف حول المؤسسةالعسكرية، فنحمي مستقبلنا، ونصون كرامتنا، ونقدس شهداءنا".

وختم بالقول: "يا شهداء الجيش اللبناني البطل، الراحة والخلود لنفوسكم. لأن ما من تضحية أكبر من أن يقدم الانسان نفسه على مذبح الإنسان. فإنكم على صورة يسوع المسيح ومثاله. نعاهدكم بأننا سنقدم التضحية الأسمى، ونلاقيكم حيث أنتم، لأن الرب إلهنا أمرنا أن نتشجع، وأن لا نرهب ولا نرتعب، لأنه معنا حيثما نذهب".

 

استشهاد عسكري وجرح 3 آخرين بتدهور سيارتهم في الهرمل

السبت 22 تشرين الثاني 2014 / وطنية - أفاد مندوب "الوكالة الوطنية للاعلام" في الهرمل جمال الساحلي، عن استشهاد عسكري وجرح ثلاثة آخرين، أحدهم أصيب بجروح بالغة الخطورة، في حادث سير مروع وقع على طريق الهرمل، عندما انقلبت السيارة التي كانوا يستقلونها وهي من نوع "غولف" حمراء اللون. ولاحقا أفاد مندوب الوكالة في عكار ميشال حلاق، أن العسكريين الأربعة من منطقة الشمال، وكانوا في طريقهم إلى هذه المنطقة عبر طريق الهرمل، عندما أدت السرعة ومياه الأمطار، إلى انقلاب سيارتهم وانشطارها إلى قسمين، على بعد حوالي مئة متر من حاجز المحطة التابع للجيش. والشهيد هو عنصر من الفوج المجوقل في الجيش يدعى أحمد كمال حمد (21 عاما)، والجرحى هم: ابراهيم العلي (26 عاما)، أحمد الرفاعي (22 عاما)، ووليد صلاح الدين (25 عاما).

 

"غوغل" يحتفل بالاستقلال اللبناني على "وقع الدبكة"

نهارنت/وجه محرك البحث "غوغل" لبنان، المعايدة الى اللبنانيين، في عيد الاستقلال الـ71، الذي يمر على لبنان وسط فراغ في سدة الرئاسة الاولى، والغاء للمراسيم الاحتفالية. وأتت المعايدة، عبر رسم يظهر فيه أشخاص يرتدون الزي التقليدي اللبناني ويحملون العلم اللبناني، ويرقصون الدبكة. يُشار الى ان رئيس مجلس الوزراء تمام سلام، أعلن عن الغاء العرض العسكري، الذي يُقام في كل عام في ذكرى الاستقلال، والاكتفاء بوضع أكاليل الزهور على أضرحة الشهداء. والعيد الـ71، هو الاول الذي يمرّ على لبنان منذ 25 عاماً، في ظل غياب رئيس للجمهورية. واستقلال لبنان يحتفل به في 22 تشرين الثاني، وهو اليوم الذي أعلن فيه الاستقلال عن الإنتداب الفرنسي غير أنه لم يكتمل إلا بانسحاب القوات الفرنسية من لبنان في 31 كانون الأول 1946. وهذا اليوم تخليد لذكرى حكومة الاستقلال الوطنية التي ناضلت عشية إطلاق سراح رئيس الجمهورية بشارة الخوري ورئيس الحكومة رياض الصلح من الاعتقال صباح 22 تشرين الثاني 1943 وموافقة فرنسا على منح لبنان الاستقلال التام.

 

رقم قياسي لبناني جديد.. رسم حرف "يو" رمزا للوحدة في يوم الإستقلال

نهارنت/رسم 1860 شخصا حرف "يو" بالانكليزية، الحرف الاول من كلمة "يونايتد" (موحدون)، اليوم السبت في وسط بيروت، في سعيهم الى دخول موسوعة "غينيس" للارقام القياسية، وتوجيه رسالة حول ضرورة الوحدة من اجل مساعدة البلد على الصمود في مواجهة الاخطار السياسية القائمة. وسجل الرقم السابق في مجمع "آرامكو" في السعودية، وشارك فيه 852 شخصا رسموا حرف "في" بالانكليزية. وادرج في موسوعة "غينيس" في خانة "اكبر رسالة بشرية". ونظمت "جمعية احتفالات بيروت" الحدث في ذكرى استقلال لبنان ال71. وقالت ياسمينة فرحة من الجمعية لوكالة فرانس برس ان "الهدف هو ابراز اهمية الوحدة"، مضيفة "نواجه تحديات كبيرة، وفي التحديات، تبرز الحاجة الى الالتقاء". على ارض الواقع، يشهد البلد انقساما سياسيا كبيرا حال دون انتخاب رئيس للجمهورية منذ اربعة اشهر حتى اليوم، وحال دون اجراء انتخابات برلمانية. وبسبب شغور منصب الرئاسة، الغت الحكومة الاحتفالات الرسمية بعيد الاستقلال اليوم والتي كانت تشمل عرضا عسكريا برعاية الرئيس، راس الدولة"، واستقبالات. وتجمع 1860 شخصا تتراوح اعمارهم بين ست سنوات وعشرين سنة على شكل "يو" في ساحة الشهداء في وسط بيروت. وغالبية المشاركين من فرق كشافة مختلفة ويتحدرون من مناطق وطوائف مختلفة. وأمسك هؤلاء بايدي بعضهم البعض حول خريطة عملاقة للبنان وفوقها كلمة "يونايتد". كما وضع في الوسط مجسم لكنيسة وجامع يتعانقان، في مؤشر على الوحدة بين المسيحيين والمسلمين حول وطن موحد. وقال ممثل وزارة الداخلية في الاحتفال المقدم جوزف مسلم لوكالة فرانس برس ان الحدث "يشكل رمزا مهما في يوم استقلال لبنان. هو رسالة لنقول اننا موحدون بكل انتماءاتنا وطوائفنا واحزابنا من اجل لبنان ضد اي تفرد وانقسام، واننا مع الاعتدال والانفتاح على الاخرين". ويفترض ان يحصل لبنان على شهادة بتحطيم الرقم السابق، بعد ان تتحقق مؤسسة "غينيس" من احترام الشروط الموضوعة لمثل هذا الانجاز. ويأتي مشروع تشكيل حرف "يو" في اطار مبادرة اطلقتها "جمعية احتفالات بيروت" غير الحكومية بعنوان "الايد بالايد"، محطتها المقبلة في 30 تشرين الثانير، وتقوم على اقامة سلسلة بشرية على الساحل من طرابلس الى صور لتاكيد الهدف ذاته "الوحدة من اجل لبنان". وكالة الصحافة الفرنسية

 

قيادي في "الجيش الحر":ثلج الشتاء نار ملتهبة على"حزب الله"

٢٢ تشرين الثاني ٢٠١٤ /كشف القيادي في الجيش الحر المقدم أبو محمد بيطار لـ عكاظ، التفاصيل الكاملة للكمين الذي تعرض له مقاتلو حزب الله في منطقة القلمون أمس الأول. وقال: إن الثوار شنوا هجوما واسعا على مواقع حزب الله في جرود نحلة وفليطة ورأس المعرة، وتمكنوا من احتلال مركزي تلة المسروب ومركز الجب، ما دفع فرقة من الحزب إلى الهروب من الجرود، لافتا إلى أنه في طريق العودة تم رصد اتصالات الفرقة مع مركز القيادة والتحكم ما سمح للثوار باستدراجها والانقضاض عليها لتسقط المجموعة بين قتيل وجريح.

أضاف أن هذا التطور دفع الحزب إلى شن هجوم واسع لسحب الجثث وإخلاء الجرحى بمساندة واسعة من مروحيات النظام الأسدي. وأفاد بيطار أن قيادة حزب الله تدرك تماما أن معركتها خاسرة في سوريا وتحديدا في القلمون، كما تدرك أيضا أن كل انتصاراتها وهمية، وأن ثلج الشتاء سيكون نارا ملتهبة عليهم. المصدر : عكاظ

"شخصيات سياسية" الى الرياض قريباً للقاء الحريري

نهارنت/من المتوقع ان تشهد المملكة العربية السعودية حراكاً سياسياً لبنانياً مع توجه عدد من الشخصيات الى الرياض للقاء رئيس "تيار المستقبل" سعد الحريري وبحث ملف الحوار بين التيار و"حزب الله". فقد أفادت صحيفة "النهار"، السبت، ان شخصيات سياسية ستتوجه في الساعات المقبلة الى المملكة العربية السعودية لإجراء مشاورات مع الحريري وعدد من المسؤولين في المملكة تتناول المستجدات داخليا وأقليمياً. ولفتت الى ان هذه المشاورات ستتطرق الى فتح قناة حوار بين "تيار المستقبل" و"حزب الله"، فضلاً عن "إنسداد الافق امام المحاولات لتحريك الجمود في الانتخابات الرئاسية". من جانبها، نقلت صحيفة "الاخبار" عن مصادر نيابية بارزة في "تيار المستقبل" ان يتأثر الحوار بين القريقين على خلفية الطلب السعودي، يوم الاربعاء، من مجلس الأمن الدولي بإدراج "حزب الله" على لائحة المنظمات الارهابية.

وقالت المصادر ان هذا الموقف السعودي "لا يعنينا"، مشيرة الى ان "التيار" والحزب مقتنعان "بضرورة عزل لبنان عن التطورات الإقليمية". واذ أشارت "الاخبار" الى ان وفداً من "تيار المستقبل" يرأسه وزير الداخلية نهاد المشنوق، سيلتقي الحريري، نفت المصادر ان تكون الزيارة "خطوة لإبلاغ الوفد تجميد كل الاتصالات التي انطلقت لدفع حزب الله والتيار إلى البدء بالحوار". من جهته، جدد رئيس مجلس النواب نبيه بري عبر "النهار"، التأكيد على انه ماض في العمل على فتح الحوار بين "تيار المستقبل" و"حزب الله " الذي يعمل عليه منذ آب الماضي.

واوضح ان هذا المسعى انتقل الى جدول اعمال الحوار الذي "لن يتأخر"، مشدداً على ان "الامور تتجه نحو الاحسن والرئيس الحريري جدي و(الامين العام لـ"حزب الله") السيد حسن نصرالله ايضاً والحوار ماشي وعلى السكة لنردم الهوة الكبيرة بين الطرفين". ومنذ أيار الفائت، يعيش لبنان فراغاً رئاسياً بسبب رفض الرئيس السابق ميشال سليمان تمديد ولايته وفشل النواب في التوافق على رئيس جديد، الامر الذي انعكس بالتمديد لمجلس النواب، مطلع الجاري، لرفض البعض اجراء الانتخابات النيابية في ظل الفراغ الرئاسي، وسط مقاطعة نواب "الكتائب" و"التيار الوطني الحر" وتصويت ضد التمديد من قبل نائبي "الطاشناق".

 

مقبل وضع اكليلا من الزهر على تمثال الامير فخر الدين في اليرزة

السبت 22 تشرين الثاني 2014/ وطنية - وضع وزير الدفاع الوطني سمير مقبل ممثلا الرؤساء الثلاثة لمناسبة عيد الاستقلال، إكليلا من الزهر على تمثال الامير فخر الدين، امام وزارة الدفاع في اليرزة على ايقاع معزوفة لحن الموتى، عزفتها فرقة موسيقى الجيش.

 

سلام في ذكرى الاستقلال:الوضع في البلاد متماسك حتى الان ونحن مع كل وسيلة تسهم في الافراج عن العسكريين المخطوفين شرط عدم التنازل عن كرامتنا وحقوقنا كدولة

السبت 22 تشرين الثاني 2014/ وطنية - اعتبر رئيس الحكومة تمام سلام أن "حال اللبنانيين اليوم نسبة للتاريخ الحديث المتمثل برجالات الاستقلال في تراجع وضعف كبيرين، فضلا عن ضعف العالم العربي من حولنا"، عازيا السبب الى "سوء التصرف عاما بعد عام".

وشدد سلام في حديث الى "صوت لبنان 93,3" على "السعي وعلى عدم الاستسلام في مواجهة التحديات لأن لبنان ذو تاريخ عريق وطويل مع السعي الى حياة لائقة وكريمة، ومن هنا كان للبنان ما لم يكن لغيره من تمسك وتعلق بالحرية ضمن نظام ديموقراطي يؤمن له المناعة"، مضيفا "للأسف تم الاساءة الى استخدام هذه الحرية من الداخل والخارج". وأشار الى أنه "لا يمكن اعفاء أحد مما وصلت اليه الأمور في لبنان ولكن المسؤولية تقع على القيادات" قائلا: "انا أقول في كل مناسبة هناك دول يسخر لها قيادات تدعمها وترفع من شأنها وهناك دول أخرى يسخر لها قيادات مع الأسف تأخذها الى أماكن استضعاف فيها مخاطر لا تتوقف ليبدأ الانهيار من هنا وهناك". وتابع: "في فترة من الزمن احتل البلد نموذج من قيادات لا ترى العمل العام الا في مقاييسها ومقاييس نفوذها ونفوذ من تمثل وتسعى الى تسجيل المكاسب في هذا الاتجاه فوصلنا الى شلل يفرض نفسه في الاتجاهات كافة، ونحن نحاول بما لدينا من مصداقية الى رأب الصدع واصلاح الحال ولكن الأمر شاق وصعب". ورأى انه "على الرغم من كل ذلك فان الوضع في البلاد متماسك حتى الآن نسبة لعوامل عديدة ولكننا نتخوف من أن الآداء السياسي غير الناضج لبعض القيادات يجعل البلد في حالة جمود ومراوحة من امكان التوصل الى حلول سياسية للخروج من المآزق التي نعيشها حيث نعمل جاهدين على محاولة اصلاح الحال وتخفيف تداعيات الأضرار قدر الامكان". وفي معرض الرد على الأقاويل التي تعتبر أن التسويات لا تبني بلدا، اشار سلام الى أنه "في بلد متنوع مثل لبنان لا يمكن أن يستمر متعافيا ما لم يكن هناك تسويات بين أبنائه".

واضاف: "على الجميع العمل باتجاه التسوية التي تحفظ مكانة الجميع ولكن ليس على حساب الآخر على الرغم من عدم مساعدة الظروف الخارجية على هذه التسوية". وحول اسباب فشل التوافق اللبناني - اللبناني في انتاج تسوية، أشار سلام الى أنه "في بلد مثل لبنان يتميز بالتنوع لا يمكن أن يتعافى الا بانتاج التسويات" مضيفا "أن للخارج دورا كبيرا في العمل على انجاح هذه التسويات كما حصل في السابق في موضوع الرئاسة الأولى"، معللا التأخير في عملية الانتخاب في الوقت الحاضر الى "انشغال القوى الخارجية بمواضيع أكثر خطورة وأولوية عن لبنان وعدم تمكنها من الأخذ بيدنا بسبب الظروف التي يعيشها محيطنا بشكل عام". وفي هذا الاطار، شدد سلام على "دور التوافق الداخلي - الداخلي، معتبرا أنه "لا جدوى من عدمه لانه لا يمكن لأحد أن ينتصر على أحد أو فئة على أخرى والبرهان الأخير ما حصل يوم التوافق على تأليف الحكومة"، سائلا "لماذا لا نخضع موضوع انتخاب رئيس للجمهورية للتوافق"، مشددا على أن "للتوافق مميزات أبرزها الحوار والانفتاح والاعتراف بالآخر وليس الجمود وتمسك كل فئة بقناعاتها". وحول معطيات بيان مجلس الأمن الدولي الأخير الذي طالب بالاسراع في انتخاب رئيس للجمهورية رأى سلام أنه "على ما يبدو فان المرجعيات الدولية الحريصة على معالجة الوضع في لبنان بشكل ايجابي تفتش عن مقاربات تساعدنا فيها لمواجهة الاستحقاق الرئاسي وهذا البيان هو من تلك المقاربات". وعن مدى نجاح دعوة الرئيس نبيه بري الى الحوار بين تيار "المستقبل" و"حزب الله" أكد سلام أنه "لا شك أن للرئيس بري مكانة خاصة لمتابعة هذا الموضوع والسعي الى التحرك في هذا المجال وتوظيف طاقاته بشكل ايجابي لايجاد الحلول المناسبة".

وعن موقف السيد حسن نصرالله من أن النأي بالنفس لا يفيد الارهاب أشار سلام الى أن "موقعنا من هذا الموضوع اعتمدناه في البيان الوزاري بموافقة جميع القوى السياسية ولكن بين الموقف والتطبيق هناك مسافة معينة"، مشيرا الى أن "الضرر في حال انهيار الحكومة سيكون بالغ الخطورة وسيفوق الشغور الرئاسي والتمديد للنواب". وحول الوضع الاقتصادي، رأى سلام أن "حالة الشغور لها تأثيرها الطبيعي على التراجع الاقتصادي فضلا عن العبء الذي يعانيه لبنان من تداعيات النزوح السوري". وتوقف عند ملف العسكريين المخطوفين، مشددا على "سعي الحكومة الدائم الى اعتماد كل الوسائل التي تتيح التوصل الى الافراج عن ابنائنا"، معتبرا أنه "مع كل وسيلة قد تسهم في ذلك شرط عدم التنازل عن كرامتنا وحقوقنا كدولة". وحول التوصل الى اتفاق مع ايران في ملفها النووي وتأثير ذلك على لبنان، أكد سلام أن "أي اتفاق بين الدول سيكون له فوائد على الجميع وسيكون مدخلا لمزيد من الاستقرار لا سيما في حال الاتفاق على السلام الاسرائيلي - الفلسطيني الذي يؤدي الى كثير من الاعتدال في المنطقة".

 

توزيع الورود البيضاء على عناصر الجيش في طرابلس لمناسبة الاستقلال

السبت 22 تشرين الثاني 2014 / وطنية - نظم "تجمع الحملات المدنية ضد العنف في طرابلس" اليوم لمناسبة عيد الاستقلال وتماشيا مع شعار "هنا طرابلس...اللبنانية"، حملة توزيع الورود البيضاء على عناصر الجيش اللبناني والأهالي، شارك فيها عدد من المتطوعات والمتطوعين من الجمعيات الاعضاء في التجمع، في وسط المدينة وفي باب التبانة.

 

وزير الاعلام: لا تقدم ملموسا في ملف العسكريين إنما بصيص أمل انا ضد التمديد للمجلس وقانون اللقاء الارثوذكسي يشرذم البلد

السبت 22 تشرين الثاني 2014 / وطنية - اكد وزير الاعلام النقيب رمزي جريج ان "لا تقدم ملموسا في ملف العسكريين المختطفين، إنما هناك بصيص أمل والدولة تقوم بكل امكاناتها من دون التخلي عن هيبتها". وعبر جريج في حديث الى برنامج نهاركم سعيد من "المؤسسة اللبنانية للارسال" عن حزنه لمرور ذكرى الاستقلال في ظل غياب رئيس للجمهورية"، مشددا على "ضرورة ان تكون أولوية الاولويات انتخاب رئيس للجمهورية". أضاف: "الوضع الذي نحن فيه غير سليم، واعتماد موضوع الإجماع في الحكومة عطل أي عمل، مثلا من أجل إنقاذ الحكومة تم اعتماد مبدأ الإجماع وهو ما أدى الى تعطيل عمل الحكومة، في حين كنا نعتمد سابقا إما الاكثرية او بالثلثين"، مستدركا ان هذا الوضع يبقى أفضل من الفراغ الحكومي. ورأى ان "الحوار هو المخرج الوحيد للوضع الراهن، خصوصا بين تيار المستقبل وحزب الله"، معتبرا "ان الخلافات بينهما لا تحل بين ليلة وضحاها". وسأل: "لماذا لا يكون أول بند في هذا الحوار تأمين انتخاب رئيس للجمهورية تحت عنوان "صنع في لبنان"؟ ونفى ان يكون الاتفاق في بكركي لانتخاب رئيس للجمهورية حول مرشحين فقط، لان الحضور يومذاك كان في حضور 4 مرشحين. وأكد ان "العملية الانتخابية تقضي بذهاب النواب الى المجلس النيابي وانتخاب من ينال أعلى الاصوات". ولفت الى ان "حزب الله يعطل عملية الانتخاب بعدم ذهابه الى مجلس النواب في الجلسات المخصصة لذلك".

وشدد على بناء الدولة في الوقت الحالي، مستذكرا الرئيس الراحل فؤاد شهاب الذي بنى دولة الاستقلال، معددا المؤسسات التي بناها، معترفا "باننا لم نعرف كيف نستثمرها". وعن رأيه بالاحتفال الذي اقيم في وزارة الخارجية امس بمناسبة الاستقلال قال: "لو كنت مكان الوزير جبران باسيل لما شاركت". ونوه بحراك نقابة المحامين وجمعية فرح العطاء اليوم في المسيرة التي نظموها الى القصر الجمهوري في بعبدا لمناسبة ذكرى الاستقلال. كما نوه بقرار الرئيس تمام سلام إلغاء الاحتفال بذكرى الاستقلال في ظل غياب رئيس للجمهورية، مؤكدا انه لا يمكن ممارستها بالوكالة. وعن إمكان الطعن في المجلس الدستوري بالتمديد لمجلس النواب قال: "اذا لم يتوفر 7 اصوات، اي الاكثرية، في المجلس الدستوري، فالقرار يعتبر نافذا بعد مرور 25 يوما". أضاف: "لا يمكن ان أتنبأ بقرار المجلس الدستوري، لكن الإنقسام بين أعضاء المجلس الدستوري في قراءتهم للوضع ربما يؤدي الى تعطيل النصاب". وطالب بإعادة النظر في تركيبة المجلس الدستوري، ولاسيما انه هو الذي يحمي الدستور وتتقاطع صلاحياته مع صلاحيات رئيس الجمهورية. لذا ينبغي إعطاء المجلس الدستوري الحق في تفسير الدستور وأحكامه بعد إجراء تعديلات على طريقة التعيين فيه".

وقال: "على أي عضو يتم تعيينه في المجلس الدستوري ألا يكون وفيا لمن عينه، وإنما لعمل المجلس الدستوري"، آسفا لعدم تحقيق ذلك.

وعن التمديد للمجلس النيابي، قال: "لم يكن سهلا إجراء انتخابات في يوم واحد لانه سيحتاج الى استنفار أمني واسع". اما عن مدة التمديد فقال: "انها مدة طويلة سنتين وسبعة أشهر، ولكن في حال تقصيرها فهذه مسؤولية المجلس النيابي، هنا ربما يتدخل المجلس الدستوري ويرى ان مدة التمديد طويلة لكنني لا أتكهن بالقرار الذي سيتخذه، وهو لا يستطيع تحديد مدة التمديد وإنما يصدر توصية". وتابع: "المجلس الدستوري مسؤول عن الشرعية الدستورية وعليه تقع هذه المسؤولية".

وأعلن انه ضد التمديد للمجلس النيابي، مع تأكيده على ضرورة انتخاب رئيس للجمهورية "لاننا جسم بلا رأس". وأعرب عن أمله بالوصول الى قانون انتخابي متوازن. ورأى ان المادة 24 من الدستور اكتفت بالمناصفة، مما يجعلها تتناقض مع المادة 7 التي تقول بالمساواة بين المواطنين. وأعلن انه "ضد قانون اللقاء الارثوذكسي، لانه يشرذم البلد أكثر مما هو مشرذم، ولا بد من قانون يؤمن التمثيل الصحيح، والتمثيل العادل، والى قدر ما الانصهار الوطني". وتابع: "ان تفسير المادة 24 من الدستور يحتاج الى ثلثي المجلس النيابي، واذا ما توافر هذان الثلثان فليتفضلوا ويتخبوا رئيسا للجمهورية". وتمنى لو انه استطاع المشاركة في مسيرة نقابة المحامين وجمعية فرح العطاء في ذكرى الاستقلال الى قصر بعبدا. وعن ملف العسكريين المخطوفين، قال:"مجلس الوزراء اتخذ قرارا بالمتابعة مع التكتم في مثل هذه المفاوضات".

أضاف: "ان الرئيس سلام يهمه التقدم في هذا الملف المعقد جدا لان التعاطي ليس مع دولة". وقال: "التفاوض مستمر، ولكن لا يوجد تقدم ملموس، وإنما هناك بصيص أمل"، داعيا الاعلام الى التعاطي مع هذا الملف بالكثير من الدقة، مشيرا الى وجود مندوب قطري في التفاوض وغيره من المفاوضين. وأشار الى تجاوب وسائل الاعلام مع دعوته لجهة عدم نشر الصور، "ولكن حصل سوء تفاهم مع أهالي العسكريين الذين اعتبروا ان الدولة في مكان وهم في مكان". وأكد ان "الدولة تقوم بكل امكاناتها من دون التخلي عن هيبتها"، آملا ان تؤدي المفاوضات الى نتيجة مرضية.

وردا على سؤال حول علاقته بالاعلام قال: "كنت أفضل تسمية وزارة الاعلام بوزارة الحريات الاعلامية، مطالبا بحل المشاكل التي تعاني منها وسائل الاعلام ومنها تلفزيون لبنان، والسعي لتشكيل مجلس ادارة له، وحل مشكلات القطاع الخاص للاعلام، والاعلام يتأثر بالوضع الاقتصادي العام، وهذا الوضع غير صحي". وذكر انه أبدى ملاحظاته حول قانون الاعلام الجديد وهو يتناول وسائل الاعلام بما فيها شبكات التواصل، وسيؤمن نقلة نوعية للاعلام.

وقال: "لا احد ينتظر مني ملاحقة اي وسيلة اعلامية اذا ارتكبت بحقي اي ارتكاب". وألمح الى وجود تحريض في الخطاب الاعلامي، مطالبا وسائل الاعلام بتوخي الدقة. وشدد على الدور الاعلامي في كشف مراكز الفساد، مؤيدا حملة الامن الغذائي التي يقوم بها الوزير وائل ابو فاعور، منتقدا طريقة الاعلان عن الاسماء في الحملة. ورأى ان "الخلاف بين وزراء التيار الوطني الحر وحركة أمل لم يحصل الى حد تعطيل العمل الحكومي". وتمنى "على وسائل الاعلام لعب دور ضاغط في الدعوة لانتخاب رئيس للجمهورية"، موجها "تحية الى الحراك المدني"، مطالبا "السياسيين بالعمل على انتخاب رئيس بأسرع وقت".

 

مسيرة لهيئات المجتمع المدني نحو القصر الجمهوري ونقيب المحامين اكد ان همنا ليس ملء الكرسي الفارغ فحسب بل انتظام الجمهورية بالديموقراطية

السبت 22 تشرين الثاني 2014 / وطنية - نظمت جمعية "فرح العطاء" والمدارس الخاصة والرسمية في لبنان مسيرة لهيئات المجتمع المدني انطلقت نحو القصر الجمهوري تحت عنوان "لغيتو الاحتفال، بس نحنا الاستقلال". ولم تمنع غزارة الامطار المشاركين من التجمع، وسط اجراءات أمنية مشددة للجيش الذي اقفل كل المداخل المؤدية الى القصر الجمهوري بعد تفتيش كامل للموجودين. وأحضرت الباصات المدرسية التلامذة حاملين الأعلام اللبنانية من المناطق كافة، وبثت سيارات مجهزة بمكبرات صوت أناشيد وطنية. والقى نقيب المحامين جورج جريج كلمة في اختتام المسيرة قال فيها: "يا اهل المجتمع المدني، يا أمل لبنان ومستقبل طلابنا الاعزاء، يا كشاف لبنان وحماته، الزميلات والزملاء باللباس الواقي ضد اظلم، ضد القهر، ضد الاستبداد، ضد السلب والمصادرة، ويا سامعي الصوت أينما كنتم، تذكروا ان اليوم يوم الاستقلال، تذكروا هذا المقام، هذا الموقع الشاغر منذ سبعة أشهر، تذكروا ان همنا ليس ملء الكرسي الفارغ فحسب، بل انتظام الجمهورية بالديمقراطية، باكتمال مؤسساتها وتوازن سلطاتها لاكتمال سلطانها". أضاف: "نحن فئة متكاملة، متجانسة، تنطق للبنان، تلتزم بالكيان، وتناضل للانسان، ومن هذا المنطلق، لا يحق لنا مجتمعين، ولا للمحامين متحدين، ان نمارس الهرولة الى الوراء وقت الواجب يدعو الى الامام. لا يحق لنا ان نلوذ بالصمت، كما لا يحق لنا ان نعتمد الثرثرة الغوغائية، بل ان نقول كلمتنا بصوت عال: من حقنا ان تكون لنا جمهورية محترمة، من حقنا ان تقوم دولة قادرة، من حقنا ان ينهض رئيس للبلاد. اننا من هذا الموقع، نحترم ونقدر كل اللياقات والادبيات، ومنها إلغاء الاحتفالات بذكرى الاستقلال، واختصار التمثيل في وضع الاكاليل على أضرحة رجالات الاستقلال بممثل واحد عن الجمهورية اللبنانية بدلا من ثلاثة، احتراما لغياب رئيس البلاد.

لكن اللياقات لا تملأ فراغا، ولا تطفئ ظمأ، ولا تروي جفافا، نريد أفعالا، نريد تمرسا بالمسؤولية الوطنية، نريد رئيسا لهذا القصر، ولن نسمح كحراك مدني ان ينبت العشب على مداخل بعبدا، لن نسمح ان تعشعش الغربان في اجنحة هذه الدار، لن نسمح ان يصبح القصر أطلالا، لن نسمح ان يمسي الاستقلال مجرد ذكرى في البال، ومجرد مفهوم في الذاكرة ومجرد كلمات داسها الزمن وفعل فعله في أحرفها، وغلفها العفن وغطاها الغبار السميك. لن نسمح ان يرسي الفراغ نظامه على كل الجمهورية".

وتابع: "ان نقابة المحامين، الى جانب كل هذه الجماعات الحية، ترفض رفضا قاطعا هذه الحالات المرضية بل التمارضية في الدستور، ترفض ان يقف لبنان في الصف بانتظار دوره على أجندة الدول، او ان يرحل الى غرفة الانتظار او ان يتسكع على عتبة الباب العالي، بانتظار كلمة السر، لبنان هو الباب العالي، رئاسة الجمهورية حيث نحن هي الباب العالي. والشريعة الاولى الآن انتخاب رئيس للجمهورية، فهذا المنصب له من الرمزية ما يجعله خارج السلطات كي لا أقول فوق السلطات، وما يحصل حاليا لا يشبه لبنان، ولا يشبه ديمقراطية لبنان، ما يحصل هو القضاء بالتقسيط على موجودات الدولة، وهذا لن يكون، ما يحصل هو نوع من إهدار دم الجمهورية، وهذا لن يكون، رئاسة الجمهورية ليست محل ربط نزاع، ولا صندوق بريد لإيداع الرسائل من سلطة الى سلطة، او من زعيم الى زعيم، او من دولة الى دولة، او من محور الى محور. هذا المنصب لكل لبنان، لكل اللبنانيين، فلا يجوز تعريضه للبهدلة والإهانة، وأكبر إهانة هي ان تنقضي المهل دون انتخاب رئيس للجمهورية. الشغور بعد مضي سبعة اشهر تحول الى فراغ، والقضية ما عاد فيها ترف، صرنا على تماس مباشر مع المخاطر الكيانية الوجودية، والآتي أعظم كما حذرنا، لبنان يكون او لا يكون، الدولة تبقى او تزول، الرئاسة رقم زائد يمكن الإستغناء عنه أم رقم صعب غير قابل للتأجيل او التجيير او الحذف".

وأردف: "لم أعد أفهم ماذا ننتظر، هل ننتظر وصاية جديدة، احتلالا جديدا، وضع يد جديدا، وساطة جديدة، طائفا جديدة، دوحة جديدة. أقول كلمتي ولن أمشي مهما سكبت السماء من خيراتها، نحن لا نخاف العاصفة ولا يبللنا المطر، لبنان الغريق، غريق بالتمديد، غريق بالفراغ، غريق بالامن الغذائي، غريق بميشا اليونانية وفيضانات الجمهورية، لبنان الغريق ما همه من البلل". وختم جريج: "قادرون على مخاطبتكم في كل الظروف، فاسمعوا يا كرام: هناك دين واقع على طابق كل نائب، وهو من نوع الدين الممتاز، فسددوا هذا الدين ولبننوا انتخاب رئاسة الجمهورية، ونفذوا أوامر الدستور. كان الله بعون لبنان، لكن لن نتركه يترنح، لن ندعه ينهار، لن نسمح بان يسقط. هذا عهد نقابة المحامين وعهد كل الحراك المدني في يوم استقلال لبنان".

المشاركون

إشارة الى أن المشاركين في مسيرة الاستقلال، هم: نقابتا المحامين في بيروت والشمال، نقابة المعلمين، نقابة الصحافة، موسيقى الجيش اللبناني، جمعية المقاصد، جمعية المبرات، مؤسسات الامام موسى الصدر، مدرسة راهبات القلبين الاقدسين- عين سعادة، مدرسة راهبات القلبين الاقدسين- الحدث، المدرسة الانطونية- بعبدا، المدرسة الانجيلية- الرابية، مدرسة راهبات البزنسون- ووادي ابو جميل، مدرسة راهبات المحبة- كليمنصو، ثانوية البرج الدولية، مدرسة العرفان- البساتين، ثانوية العرفان- السمقانية، المدرسة الانجيلية، ثانوية السيدة للراهبات الانطونيات- الحازمية، جمعية شباب وشابات عبيه، جمعية صوت المرأة- عين الرمانة، جمعية الكشاف العربي في لبنان- مفوضية بيروت، جمعية العزم والسعادة، جمعية نساء رائدات، بيت الآداب والعلوم- طرابلس، جمعية كشافة الغد في لبنان، جمعية معا نبني، جمعية الكشاف المسلم في لبنان، جمعية الكشاف الاتحادي اللبناني، المعهد العربي، الحركة البيئية اللبنانية، وحدتنا خلاصنا، معا نعيد البناء، جمعية شباب البلد- برلمان الشباب، لجنة حقوق المرأة اللبنانية، جمعية العطاء- زحلة، المنتدى الثقافي في صور، جمعية بلدتي، جمعية التنمية للانسان والبيئة- صيدا، مدرسة الجاهلية الرسمية، جمعية فرح العطاء.

 

6 وزراء في اجتماع اقتصادي موسع حول سلامة الغذاء وكلمات شددت على التكامل بين القطاعين العام والخاص لمعالجة الموضوع

السبت 22 تشرين الثاني 2014 / وطنية - عقد اليوم في مقر غرفة بيروت وجبل لبنان، وبدعوة من رئيس اتحاد الغرف اللبنانية رئيس غرفة بيروت وجبل لبنان محمد شقير، اجتماع اقتصادي موسع ضم الهيئات الاقتصادية والنقابات العاملة في مجال الغذاء ووزراء الصحة والاقتصاد والتجارة والسياحة والزراعة والصناعة والبيئة، خصص لبحث ملف سلامة الغذاء، في حضور حشد كبير من رؤساء واعضاء الهيئات الاقتصادية ورؤساء النقابات الصناعية والسياحية والتجارية ورجال اعمال.

شقير

بداية القى شقير كلمة تقدم في مستهلها من جميع اللبنانيين بالتهنئة بعيد الاستقلال "الذي يأتي هذا العام في ظل شغور مدو في سدة الرئاسة، آملين ان تكون هذه المناسبة الوطنية الكبيرة منطلقا لاعادة اللحمة والتكاتف والتضامن وانتظام الحياة السياسية، واعلاء شأن الدولة ومؤسساتها". وقال: "نرحب بكم في غرفة بيروت وجبل لبنان بيت الاقتصاد اللبناني، هذه الغرفة التي هي اول من تكلم بموضوع محاربة الفساد. ومن هنا اطلقنا وطلبنا عدم ادخال البضائع الفاسدة والادوية المزورة. نحن اول من اخذنا على عاتقنا قرار تجميد عضوية الشركات المخالفة. وحتى لا يكون هناك مزايدات وشعارات رنانة تبعدنا عن الموضوع نقول ان حماية المواطن اللبناني وسلامته وحماية الاقتصاد هما مبدآن لا يتناقضان، والمسؤولية تكون من خلال طرح حلول وليس طرح مشاكل والتسبب بالمزيد".

واعتبر ان "الرأي العام اللبناني واصحاب المؤسسات فريق واحد لديه مطالب من الدولة والكثير من الأسئلة، فهل ان تطبيق القانون سيكون موسميا"؟ أضاف: "قبل التطبيق الحرفي للقوانين، نسأل هل ان المؤسسات تمتلك الإمكانات الكافية والمعرفة المطلوبة؟ جميعكم تدركون حجم الفساد والترهل في اداراتنا الرسمية نتيجة الخلافات السياسية والطائفية. فهناك اجماع على ضرورة تأمين سلامة الغذاء في لبنان. نحن معكم يا اصحاب المعالي في هذه الحملة على ان تحقق أهدافها المرجوة. نطلب ونشدد على الاستمرار بدون ان نضرب الاقتصاد الوطني وسمعة لبنان في الخارج. لبنان يمر باصعب الظروف اقتصاديا، نحن وانتم نريد المحافظة على القطاع الخاص اللبناني. نحن البلد الوحيد في العالم العربي الذي استطاع ان يصدر الفرانشايز او مفاهيم التسويق الى الخارج. اصبح اكثر من 1000 محل تجاري يحملون اسم لبنان ويرفعون العلم اللبناني في الخارج في اكثر من 40 دولة في العالم، والمطبخ اللبناني هو رقم 4 عالميا، ومن غير المقبول ما نشر عن لبنان في الWashington post بتاريخ 19 تشرين الثاني، وما كان ذلك لينشر لو فكرنا مسبقا وقمنا بخطوات مدروسة. فمن المستفيد من كل ذلك؟ نحن نطلب منكم يا اصحاب المعالي ان تحملوا اهل السياسة هذه الاخطاء. نحن اليوم بحاجة الى حملة علاقات عامة حول العالم من اجل تلميع سمعة المؤسسات الغذائية اللبنانية. ان الخلافات السياسية اوصلت البلاد الى ما نحن عليه. الخلافات حول المياه، الكهرباء، البنية التحتية، حتى قانون سلامة الغذاء الموجود في المجلس النيابي من اكثر من 10 سنوات. حتى النفايات اختلفوا عليها مؤخرا، اذا كنا نريد الاصلاح، فالبداية هي من منع ادخال البضائع الفاسدة من المرافئ".

وتابع: "بكل محبة ومسؤولية، اسألكم هل بإمكانكم ايقاف التهريب؟ في موضوع المرفأ، ما هي الخطة التي ستوضع من قبلكم وقبل الحكومة لايقاف البضائع الفاسدة من مأكولات وادوية؟ المطاعم السورية اصبحت بالمئات ومن دون رخص. هناك أكثر من 300 مصنع مياه غير مرخصة، اذا تم اقفالها ما هو البديل؟ يوجد اكثر من 800 مصنع غذاء في لبنان بدون رخصة، دون رقابة، دون تحاليل، ما هو مصيرهم"؟

القصار

ثم القى نائب رئيس غرفة بيروت وجبل لبنان نبيل فهد كلمة رئيس الهيئات الاقتصادية عدنان القصار الذي تغيب بداعي السفر، وقال: "نلتقي اليوم، على إثر الزوبعة التي أثارتها الحملة التي يقودها معالي وزير الصحة العامة وائل أبو فاعور، في وجه المؤسسات الغذائية والمطاعم وشركات المياه، وخصوصا تلك غير الموافية لشروط السلامة الغذائية. إن هذا الموضوع في غاية الأهمية والخطورة في آن معا، وحسنا فعلت الحكومة بوضع الأمور في نصابها، وإننا نعول في الوقت ذاته على حكمة مجلس النواب، الذي من المقرر أن يجتمع الثلاثاء المقبل، للتباحث في مشروع قانون سلامة الغذاء، الذي نأمل أن يبصر النور قريبا". وأكد على أمرين "الأول هو التشديد على أهمية ما يقوم به الوزير أبو فاعور في ما يخص الحفاظ على سلامة المواطن اللبناني، والثاني هو التحذير من مغبة ما قد يواجهه الاقتصاد اللبناني، أو بالأحرى ما تبقى من اقتصاد، من تحديات جديدة، خصوصا في ظل ما يعانيه في الأساس، من جراء الظروف السياسية التي تعيشها البلاد منذ شهور عديدة. لذا وأمام هذا الواقع، نجد أن الحكمة تستدعي معالجة هذا الموضوع بشكل واقعي وعقلاني، بحيث لا يؤثر ذلك على سمعة لبنان في الخارج، سواء على المستوى السياحي أو الاقتصادي، وخصوصا أن أهم وسائل الإعلام العالمية، بدأت تتناول هذا الموضوع. من هنا علينا العمل جميعا يدا واحدة من أجل الحفاظ على صلابة الاقتصاد اللبناني، وفي الوقت ذاته حماية سلامة المواطن اللبناني".

وختم القصار: "أعتقد لا بل أجزم أن الوزير أبو فاعور حريص مثلنا على الاقتصاد الوطني، وهذا ما يستدعي تكثيف التعاون بيننا وبينه لمعالجة هذا الملف بأقل الأضرار الممكنة، بما يؤدي الى المحافظة على صحة وسلامة المواطن الغذائية، وعلى سمعة المؤسسات المعنية في الداخل والخارج".

الاشقر

وكانت كلمة رئيس اتحاد النقابات السياحية بيار اشقر الذي أكد ان "الجميع مع الحملة حتى الوصول الى نتيجة تؤمن سلامة الغذاء، ولكن الإعتراض كان على الوسيلة التي اتبعت لأنها غير ملائمة ولا تحقق هدفها بالوصول الى سلامة الغذاء". وتحدث عن "مشروع تقدمت به نقابة الفنادق منذ فترة يدعو الى العناية بصحة المواطن"، وقال ان "القطاع الفندقي طالب بمراقبة المؤسسات المستمرة من أجل أن نعطي الصحة والغذاء". وطالب ب"أن تكون الرقابة من النبع حتى المصب ولن تكون لنا مشكلة مع الرقابة لأننا مع التوعية والتوجيهات المحددة".

عربيد

ثم كانت كلمة لرئيس الجمعية اللبنانية لتراخيص الإمتياز شارل عربيد أعلن فيها ان "هناك امتيازات لمطاعم لبنانية منتشرة في أكثر من خمسين بلدا، تتمتع بسمعة جيدة وينظر اليها بعين كبيرة".

وقال "ان منظومة الإمتيازات هي الطريقة الفضلى لإعطاء المنتج اللبناني قيمة مضافة ضمن الإبداع والفن"، داعيا الى "التعاون بين القطاعين العام والخاص حتى تنتهي القضية وطبعا وفقا لما تقضيه مصلحة المواطن وصحة غذائه".

الرامي

أما رئيس نقابة أصحاب المطاعم طوني الرامي فتحدث عن مبادئ توجيهية لسلامة الغذاء وقال ان "هناك إصرارا على تطبيق الدستور العالمي الغذائي، وتطبيق جميع المعايير والضوابط، لأن من أولويات المطاعم سلامة الغذاء وصحة المواطن".

شهيب

واستهل وزير الزراعة أكرم شهيب الكلام شاكرا لوزير الصحة وائل ابو فاعور حملته "فلولا هذه الحملة وتحريك الملف لكانت الأمور "ماشية". وأكد ان "الجميع مؤتمن على سمعة البلد، وخصوصا ان الإقتصاد مهم ايضا، وان سمعة البلد مهمة ورأس مالنا هم الشباب والخريجون والسياح، نحن نحرص على سمعة لبنان في الخارج، لكن صحة اللبناني أهم". واقترح "إنشاء مؤسسة لسلامة الغذاء تضم القطاعين العام والخاص بدلا من الهيئة التي تضم فقط القطاع العام". ودعا الى "تعاون الجميع لمعالجة ما نتج عن طريق تعزيز فرق المراقبة"، وأكد ان "المختبرات جيدة والفحوصات تجريها وفق أدق المعايير"، مشيرا الى أن "المسالخ هي مسالخ ذبح وبيع فقط، وطالب بمسالخ علمية حديثة". ونفى شهيب "دخول سلع زراعية عن طريق التهريب لأن هناك رقابة على جميع المعابر الحدودية"، وتناول مشكلة المياه الملوثة والمياه الجوفية والسطحية، محملا المسؤولية "لمن يلوث هذه المصادر من القطاع الخاص عبر أكثر من وسيلة"، وأكد على "ضرورة إيجاد عقوبات وحوافز للجميع".

المشنوق

وأكد وزير البيئة محمد المشنوق على "وحدة الصف الحكومي"، وقال ان "موقف الوزير ابو فاعور هو موقف الحكومة"، محملا القطاع الخاص "مسؤولية مواقفه لجهة إصداره شهادات التميز والأيزو وتطبيق القوانين"، طالبا منه "تطبيق ثقافة القبول بكل المخالفات". واعتبر ان "ما حصل هو صدمة إيجابية دفعت بالمؤسسات الى إعادة النظر بعملها". ولفت الى ان "هناك حملة مماثلة من قبل وزارة البيئة تنطلق مما يخرج من المؤسسات لوقف التلوث عن طريق التخلص من نفاياتها". وقال "اننا نطبق القانون وليس من حق أحد تجاهله، وليس من مصلحة أحد تراكم الأمور"، مؤكدا ان "الجميع مع أي طريقة لتحسين الوضع، وليس هناك جو عدائي بل بحث عن مصلحة البلد".

فرعون

واعتبر وزير السياحة ميشال فرعون أن "ما حصل سلط الضوء على مشكلة كبيرة، واننا على توافق بالنسبة الى تأمين السلامة العامة والغذاء". وقال: "المسألة كبيرة وقد تناولت مطاعم ذهبت بنسبة 5 بالمئة ضحية لمسألة سلامة الغذاء". وأكد ان "لا غطاء لأحد، لكن سنرى كيفية المعالجة من أجل الإستمرار، وتطبيق القوانين، باعتبار ان الجنحة والجناية لا يطبق عليهما نفس مادة القانون، ويجب العمل على تطبيق القوانين وتطويرها، ويجب أن لا يؤخذ أحد بجريرة أحد آخر، أي لا يمكن أن يذهب مطعم ضحية آخر".

ابو فاعور

أما وزير الصحة وائل ابو فاعور فحيا القطاع الخاص ونشاطه الإقتصادي، معلنا انه "لن يقبل منطق التناقض بين سلامة الغذاء ومكافحة الفساد". وأكد أنه "مقتنع بما قام به"، مشيرا الى ان "سلامة الغذاء تحسن السياحة والإقتصاد". وشدد على "عدم التسامح مع المؤسسات المخالفة، على الرغم من ان وزارة الصحة حملت مسؤولية خراب الإقتصاد والسياحة". وسأل "هل ما يحدث في لبنان من الشمال حتى بيروت مرورا بعرسال لا يخرب الإقتصاد والسياحة"؟ وأعلن "استمرار المعركة، ولن تكون موسمية ولا زوبعة في فنجان، الحملة مستمرة ودائمة، وان وزارة الصحة تقوم بعملها بطريقة صحيحة". وقال ان "سمعة لبنان هي من خلال تطهير وتنظيف وتلميع حماية المستهلك وإعطاء الصورة الحقيقية للخارج عن المؤسسات اللبنانية التي تلتزم معايير سلامة الغذاء". وأكد ان "الحوار الإقتصادي يعطي الأفضلية لتحسين الضوابط والإلتزام بمعايير الصحة، وهي خطوة إيجابية صحيحة". كما أعلن انه "سيعمل على إعلان المؤسسات التي سوت أوضاعها، وهو على استعداد للذهاب اليها وتناول الطعام فيها، وكذلك الإعلان عن أسماء المؤسسات التي تطبق القانون ومعايير الجودة وسلامة الغذاء".

حكيم

والقى وزير الاقتصاد والتجارة آلان حكيم كلمة قال فيها "كلنا مع مبدأ ملاحقة المخالفين، لكن يجب ان نكون متفقين على كيفية المتابعة والاستمرار"، وحذر من انه "اذا استمر الموضوع على هذا المنوال فستكون له نتائج سلبية، نحن في فترة أعياد وهي تشكل بين 20 في المئة و30 في المئة من مدخول المؤسسات". أضاف: "صحيح ان لدينا مشاكل في موضوع السلامة وكوارث في بعض المحلات والمناطق لكن ليس لدينا كارثة".

الحاج حسن

وتحدث وزير الصناعة حسين الحاج حسن، فقال ان "التكامل بين القطاعين العام والخاص ضروري لمعالجة هذا الموضوع الحساس. لا يوجد نقص في التشريعات التي تعنى بسلامة الغذاء انما لدينا نقص في المراسيم التطبيقية". أضاف: "هناك نقص كبير في الموارد البشرية والتجهيزات في وزراة الدولة، وان الاستمرار بحملة سلامة الغذاء يتطلب التوظيف في اجهزة الدولة". وإذ اعتبر ان "ما تم اكتشافه ليس اعتداء على القطاع الخاص انما لتطبيق القوانين وحماية المواطنين"، قال "فلنستفد من الاجتماع اليوم للذهاب الى الامام في اطار تعاون بين القطاعين العام والخاص لمصلحة البلد".

ورقة عمل مشتركة

وفي نهاية الاجتماع تلا رئيس جمعية شارل عربيد ورقة عمل اتفق عليها المجتمعون تضمنت الخطوات المشتركة لمتابعة حملة سلامة الغذاء، وجاء فيها: "نلتقي اليوم لاننا معنيون جميعا بسلامة الغذاء، نلتقي اليوم لوضع اسس عملية للحفاظ على سلامة الغذاء في اطار تعاون وثيق وبناء بين القطاع العام والقطاع الخاص، خصوصا ان هذا الموضوع بالغ الحساسية والاهمية لأنه يتعلق بصحة المواطن وبسمعة مؤسساتنا ومستقبل اقتصادنا. وللوصول الى الاهداف المرجوة، لا بد من أخذ المبادرة والخروج باجراءات وخطوات من شأنها رسم استراتيجة وطنية لسلامة الغذاء، تأخذ بالاعتبار مسؤولية القطاعين العام والخاص.

أولا: توافق القطاع الخاص على اتخاذ الخطوات التالية:

-انشاء "مركز التدريب لسلامة الغذاء" Food Safety Academy في غرفة بيروت وجبل لبنان، بالتعاون مع اتحاد النقابات السياحية وجمعية تراخيص الامتياز ونقابة اصحاب المطاعم، مخصص لتدريب موظفي المؤسسات، وبخاصة الصغيرة والمتوسطة العاملة في المطاعم ومجال الغذاء، على منهج "التدريب الاساسي في سلامة الغذاء". وسوف تدعم الهيئات اعلاه هذه الدورات لافادة اكبر عدد من المستفيدين.

- وضع ميثاق السلوك المهني في سلامة الغذاء (CODE OF ETHICS) للتوصل الى الزامية الميثاق لدى كل من يعمل في هذاالمجال من القطاع الخاص.

- العمل مع جمعية المصارف في لبنان لتوفير برنامج تمويل طويل الامد وبفوائد مخفضة، لتسهيل الاستثمار في مستلزمات سلامة الغذاء، بالاضافة الى تمويل مشاركة كادرات المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في برامج تدريبية متطورة.

- في ما يتعلق بالقطاع السياحي، تم التوافق بين وزارة السياحة ووزارة الصحة، على اعتماد مشروع "المبادىء التوجيهية لسلامة الغذاء في لبنان" التي اقترحتها نقابة اصحاب المطاعم بالتعاون مع "شركة GWR للاستشارات"، على ان تعتمد هذه المبادىء التوجيهية كخارطة طريق في سلامة الغذاء في القطاع السياحي والمطعمي.

- الهيئات الاقتصادية والنقابات الغذائية تطالب المؤسسات التي ظهر ان لديها مشاكل على مستوى سلامة الغذاء، بمعالجة اوضاعها وفق النتائج الصادرة عن وزارة الصحة العامة.

ثانيا: في ما خص الجهات الرسمية:

- العمل سريعا، حكومة ونوابا ومرجعيات سياسية، لاقرار قانون سلامة الغذاء، ليشكل المرجعية والمرتكز الذي يؤمن معايير وضوابط ومراسيم تطبيقية اساسية.

- اطلاق مشروع وطني وخطة تنفيذية شاملة لمعالجة وتنقية مياه شفة، ومياه معبأة في كل لبنان، لما لهذا الموضوع الحساس من تأثير في صحة المواطن وفي توفير سلامة المنتجات الغذائية والمأكولات.

- وضع آلية تتبع وضبط حركة الغذاء من المنشأ الى المستهلك Supply Chain Traceability.

- تنفيذ التشريعات المرعية الاجراء مما يوفر تأمين تتبع الغذاء من المنشأ الى المستهلك.

- اتخاذ الاجراءات الكفيلة بوقف تهريب المواد الاولية المستخدمة في صناعة الغذاء، التي لا تخضع حكما لأي رقابة.

- تطوير مكاتب المراجعات المخصصة لسلامة الغذاء في في كل الوزارات المعنية وتفعيلها، من ضمن آلية واضحة تتيح للمؤسسات القيام بمراجعاتهم بطرق سهلة وسريعة.

- تشكيل آلية تنسيق دائمة بين الوزارات المعنية والهيئات الاقتصادية لاستكمال اجراءات ضمان سلامة الغذاء وحماية اقتصادنا الوطني.

وفي الختام، ان الحفاظ على أعلى درجات سلامة الغذاء يستوجب عملية متكاملة على المستوى الوطني لا يمكن لأي جهة بمفردها القيام بها، انما يتطلب تعاونا شاملا وكاملا بين مختلف الجهات. وليكن ملف سلامة الغذاء اول نموذج فعلي لتعاون فعال ومنتج بين القطاعين العام والخاص. ان لقاءنا الجامع اليوم، يأتي في مناسبة وطنية بامتياز، الا وهي عيد الاستقلال، وانطلاقا من ذلك، نؤكد اننا كلنا للوطن، كلنا للعمل، كلنا للانتاج، كلنا لسلامة الغذاء".

 

أصحاب محطات تكرير المياه في الجنوب: سنطعن بقرار إقفال محطاتنا وندعو وزارة الصحة إلى الحوار لتسوية أوضاعنا

السبت 22 تشرين الثاني 2014 / وطنية - أفاد مندوب الوكالة الوطنية للاعلام في صور حيدر حويلا، أن اصحاب محطات تكرير وبيع المياه في الجنوب، نفذوا اليوم في بلدة دير قانون النهر في قضاء صور، اعتصاما احتجاجيا على قرار اقفال المحطات، تخلله لقاء موسع لهم أعلنوا فيه "رفضهم قرار إقفال مصادر رزقهم". وخلال الاعتصام ألقى رئيس تجمع اصحاب محطات المياه في الجنوب محمد عز الدين، كلمة قال فيها: "اننا نرفض قرار وزير الصحة العامة وائل ابو فاعور إقفال جميع المحطات بموجب المرسوم 108 الصادر عام 1983، ونحمله والحكومة تداعيات ذلك، لانه سينتج عنه تشريد المئات من العائلات في الشارع دون عمل"، مطالبا ب"تطبيق القانون 210 الصادر عن مجلس النواب عام 2012". وإذ أعلن "سنرفع دعوى قضائية لدى مجلس شورى الدولة للطعن بالقرار، ووقف تنفيذه"، حذر "من خطوات تصعيدية في كافة المناطق، اذا لم يتراجع الوزير ابو فاعور عن قراره". وقال: "ان الالاف من المواطنيين يعتاشون من هذه المؤسسات، ولا يجوز رميهم بشحطة قلم في الشوارع دون عمل"، داعيا الوزارة الى "الحوار لتسوية اوضاعنا". وختم داعيا اصحاب محطات تكرير المياه والعاملين فيها إلى "الاعتصام والتظاهر يوم الاحد المقبل في ساحة رياض الصلح، مقابل مبنى مجلس الوزراء عند الساعة 11 صباحا"، احتجاجا على القرار.

 

عون: أسباب إلغاء احتفالات الاستقلال غير موجبة وأتمنى أن نكون رزمة واحدة في مواجهة الخطر المحدق بنا

السبت 22 تشرين الثاني 2014 / وطنية - أعرب رئيس تكتل "التغيير والإصلاح" النائب العماد ميشال عون عن حزنه بسبب إلغاء احتفالات عيد الإستقلال، معتبرا أن الأسباب غير موجبة لأن "رئيس الجمهورية لا يخلق وطنا وشعبا، إنما الشعب هو الذي يخلق دولة وجمهورية واستقلالا". ورأى "أننا لم نعش استقلالا حقيقيا، لأننا ننتظر الخارج ليقدمه لوطننا، وقد اعتاد القائمون على الحلول في لبنان استيرادها من الخارج"، مضيفا إن "هذا الأمر مؤلم لأن أزماتنا أتت من الخارج، فيما لا نزال ننتظر الحلول منه". وكرر دعوته الجميع للإنضمام إلى التكامل الوجودي الذي أعلنه مع "حزب الله"، موضحا "أن هذا التكامل الوجودي هو بمعنى الإرتباط الوطني، وليس بالمعنى السياسي والإرتباط الحزبي". كلام عون جاء في مداخلة ضمن برنامج "مدى الصوت" على "صوت المدى"، في ما يأتي نصها:

سئل: ما هي الكلمة الأولى التي تخطر في بالك في العيد ال71 لاستقلال لبنان؟

أجاب: "لقد مررنا في العام 1988 في الحالة نفسها التي نعيشها اليوم، حيث تم تعطيل انتخاب رئيس الجمهورية حينها، وقد قال أحد الوزراء السابقين إن لبنان والوطن قد مات. تذكرت هذا الأمر اليوم بعد أن تم إلغاء الإحتفالات بمناسبة عيد الإستقلال. لذلك سأبدأ من هذه النقطة، وأقول للبنانيين كل عام وأنتم بخير. ولكنني سأعطي تعليقي كالعادة عندما أرى الخطأ، لأقول إن مصير لبنان لا يتحدد بتاريخ 23 أيلول، فلبنان كان وطنا قبل 23 أيلول وسيبقى كذلك في 23 أيلول وبعده. نحن قوة وشعب عشنا في قمة الماضي وموجودون اليوم في الحاضر وسنبقى في المستقبل.

وإذا نظرنا عبر التاريخ نجد أن رئيس الجمهورية لا يخلق وطنا وشعبا سواء كان منتخبا أو غير منتخب في أيلول. الشعب هو الذي يخلق دولة وجمهورية واستقلالا وهو الذي يمارس السيادة. إذن، نحن كشعب موجودون ولا تتغير علينا الظروف، وقد يطرأ اضطراب على مسيرة الوطن ولكنها ليست البداية ولن تكون النهاية.

كل عيد استقلال وأنتم بخير، حتى ولو لم يكن الشعب اللبناني محتفلا بهذه المناسبة، ونأمل أن يكون هناك رئيس جمهورية في العام المقبل ونحتفل بهذا العيد".

سئل: نحن نعلم أنك كنت تتأثر كثيرا بيوم عيد الإستقلال عندما كنت في المنفى، وكنت تبكي على لبنان الذي لم يكن مستقلا. ما الفرق بين تلك الحقبة واليوم؟ هل تبكي أم تفرح في هذا اليوم؟

أجاب: "كان اللبنانيون يحتفلون بعيد الإستقلال عندما كان لبنان محتلا. أما اليوم فلبنان مستقل، ولكنهم لا يحتفلون بهذه المناسبة. ما أريد أن أقوله هو أنه إذا نظرنا إلى الجوهر نرى أنه لم يتغير علينا أي شيء، لأن من كان يحكم لبنان أثناء الإحتلال بقي يحكم لبنان بعده. من هذا المنطلق يتوضح أمامنا أننا لم نعش استقلالا حقيقيا، لأننا ننتظر الخارج ليقدمه لوطننا، وقد اعتاد القائمون على الحلول في لبنان استيرادها من الخارج. هذا الأمر بالفعل مؤلم لأن أزماتنا أتت من الخارج، فيما لا نزال ننتظر الحلول منه".

سئل: ما المطلوب كي يعيش لبنان استقلاله بكل معانيه؟

أجاب: "يستطيع لبنان اليوم أن يعيش استقلاله بكل المعاني. لقد تم التعليق على ما قلناه بأننا نتكامل وجوديا مع من يحارب داعش ويواجه الإرهاب، وقد أخذوها فورا بالمعنى السياسي وبالإرتباط الحزبي، في حين أن الواقع ليس كذلك. نحن أخذنا التكامل الوجودي بمعنى الإرتباط الوطني، وأنا أدعو الجميع لكي يكونوا معنا في هذا التكامل الوجودي، لأن الخطر يداهمنا جميعا. ما نتمناه اليوم هو أن نكون رزمة واحدة في مواجهة الخطر المحدق بنا، خصوصا أننا جميعا نرى هذا الخطر. وهذا الخطر يهدد دولتنا وجيشنا ويقتله. والغريب أننا نستغرب من أين أتت أصوله، والأمر الأكثر إثارة للغرابة هو أن هذا الخطر الذي يلفنا لا يعطينا الحافز القوي في الداخل على مختلف الفئات اللبنانية لنكون متكاملين، مما يعني أن الوضع سيء. لذلك نحن نتمنى أن نغير هذه الحالة، كما نتمنى على من يسمع صوتنا اليوم، أن يدرك المعاني الحقيقية لهذا الكلام، ولكل تمنياتنا".

سئل: لو أردت أن تكتب تاريخ هذه المرحلة، كيف تذكر هذا النهار بالتاريخ الذي ستكتبه عن لبنان؟

أجاب: "على الرغم من فرحي بالإستقلال، لقد أحزنني أنهم ألغوا الإحتفالات لأسباب غير موجبة".

 

كرم: المعطلون والفراغيون لن يستطيعوا التاثير على ايماننا باستقلالنا

السبت 22 تشرين الثاني 2014 / وطنية - غرد النائب فادي كرم عبر تويتر، مشيرا الى انه و"ان نجح المعطلون والفراغيون بتعطيل مشهد ذكرى الاستقلال، ولكن لن يستطيعوا التأثير على ايماننا باستقلالنا".

 

مجلس ثورة الارز:السلاح اللاشرعي مدخل إلى الخلاف مهما تكن مبرراته

السبت 22 تشرين الثاني 2014 / وطنية - عقد المجلس الوطني لثورة الأرز "الجبهة اللبنانية" إجتماعه الأسبوعي برئاسة أمينه العام طوني نيسي، في حضور جميع أعضاء المكتب السياسي، وناقشوا كل البنود المدرجة على جدول الأعمال، وفي نهاية الإجتماع، صدر عن المجتمعين بيان اعتبروا فيه ان "السلاح اللاشرعي مهما تكن مبرراته، هو مدخل إلى الخلاف الوطني ويتناقض والقوانين المرعية الإجراء بما فيها القوانين الدولية واللبنانية وقانون الدفاع الوطني". ولفتوا الى ان "تغييب مركز رئاسة الجمهورية وتمادي الأفرقاء اللبنانيين في غيهم، وعدم إجراء الإنتخابات النيابية أمور تناقض صيغة العيش المشترك ولا تتوافق مع النظام الديموقراطي وآليات تداول السلطة". وشددوا على ان "لبنان وطن نهائي لجميع أبنائه، وليس دولة مسخ أو مشاع، ولا يجوز أن يكون ورقة ضغط في يد أحد"، داعين الى "إعتماد لغة الحوار لأنها الأسلم والسبيل الوحيد لحل كل الخلافات بين اللبنانيين مهما بلغت حدتها وعلى السياسيين الحاليين الإعتراف بالآخرين، والتفاعل معهم وقبول الرأي الآخر واعتماد مبدأ ديموقراطي وهو تداول السلطة". ودعا المجتمعون الرأي العام اللبناني الى "المشاركة في العمل السياسي لتحقيق ما يصبو إليه من أهداف وابرزها إنتخاب رئيس جديد للجمهورية يكون مؤتمنا على الدستور ويعمل على تنفيذ أحكامه وتعديل ما يجب تعديله، وإستعادة السيادة التامة والكاملة من خلال حل كل الميليشيات والدفاع عن حدود الوطن دون أي شريك". واعلنوا رفضهم "لسياسة إستهداف المناضلين التي تنتهج من قبل بعض الأجهزة في محاولتهم إقحامهم تلميحا وإيحاء برهان مزعوم على العامل الإسرائيلي والتشكيك في إنتمائهم التاريخي والحضاري للوطن". واعتبروا أنه "لا مجال لمعالجة الوضع الخطير الذي نشأ نتيجة سوء تدبير السلطة إلا بالتلاقي الوطني الشامل وتعبئة الطاقات ووضع برنامج إنقاذ تتفق عليه كل القوى".

 

السيسي يتوجه الى فرنسا وايطاليا الاثنين

السبت 22 تشرين الثاني 2014 / وطنية - يتوجه رئيس مصر عبد الفتاح السيسي الاسبوع المقبل الى فرنسا وايطاليا في اول جولة اوروبية له. وستبدأ الجولة الاثنين وتستمر اربعة ايام، يلتقي خلالها بقادة الدولتين.

 

إيران تسمح بزيارة موقع مريوان والمفاوضات في فيينا لم تحزر"تقدما مهما"

نهارنت/قال مصدر اوروبي ان المفاوضات حول البرنامج النووي الايراني في فيينا لم تحرز "تقدما مهما" اليوم السبت بعد خمسة ايام من المحادثات. واضاف المصدر القريب من الملف لوكالة "فرانس برس" السبت "لم يتم احراز تقدم مهم" في هذه المرحلة "وهناك احتمال بعدم التوصل" الى اتفاق قبل المهلة المحددة لذلك. في حين اعطت القوى الكبرى وايران نفسها مهلة حتى مساء الاثنين للتوصل الى اتفاق تاريخي. وكان قد اكد مسؤول اميركي ان وزير الخارجية جون كيري سيلتقي نظيره الايراني محمد جواد ظريف مجددا في فيينا بعد ظهر السبت، في اول محادثات مباشرة بينهما اليوم. وقال المسؤول "سيلتقي الوزير كيري مع (وزير خارجية الاتحاد الاوروبي سابقا كاثرين) اشتون ووزير الخارجية ظريف بعد ظهر اليوم". وصرح وزير الخارجية الالماني فرانك فالتر شتاينماير من العاصمة النمساوية ان نتائج المحادثات "مفتوحة تماما". وقال شتاينماير الذي انضم الى محادثات الدول الست "لم نكن اقرب (الى اتفاق) منذ اكثر من 10 سنوات". واضاف للصحافيين "اذا كانت ايران مستعدة لانتهاز هذه الفرصة، سيكون التحرك ممكنا ... مسألة تحقيق نتيجة هي الان مفتوحة تماما". وتابع "سنبذل كل ما بوسعنا واذا لم نتمكن من ذلك نضع انفسنا امام الاتهام باننا فوتنا شيئا يمكن ان يكون حلا لهذه المواجهة". تزامنا اعلن مسؤول عن برنامج ايران النووي السبت ان طهران مستعدة للسماح للوكالة الدولية للطاقة الذرية بدخول موقع مريوان، حيث يشتبه بالقيام بتفجيرات اختبارية. وموقع مريوان القريب من الحدود العراقية ورد ضمن تقرير شديد اللهجة عن وجود ابعاد عسكرية محتملة في برنامج طهران النووي نشرته وكالة الطاقة في تشرين الثاني 2011. وورد في التقرير استنادا الى معلومات استخباراتية لبلد لم يكشف عنه مفادها ان "تجارب على نطاق واسع اجريت على مواد متفجرة شديدة القوة". ولم يقم خبراء الوكالة الدولية بزيارة هذا الموقع ابدا. ونقلت وكالة الانباء الايرانية عن المتحدث باسم الوكالة الايرانية للطاقة الذرية بهروز كمالوندي قوله "اننا مستعدون للسماح لمفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية بزيارة الموقع". واعرب عن الاسف لان تكون وكالة الطاقة تستند الى معلومات "خاطئة" حول موقع مريوان. وردا على سؤال لوكالة فرانس برس قالت المتحدثة باسم وكالة الطاقة جيل تودور ان الوكالة "ستبحث في هذا الاقتراح مع ايران". وقالت ان زيارة الموقع "ليست بالسهولة التي اشارت اليها ايران" دون مزيد من التفاصيل. وكالة الصحافة الفرنسية

 

فضل شاكر ل"إذاعة الفجر":علاقتي بالأسير إنتهت وأنا أُقيم في مخيم "عين الحلوة"

٢٢ تشرين الثاني ٢٠١٤/في اطلالة صوتية هي الأولى من نوعها منذ حوادث عبرا، حل الفنان فضل شاكر ضيف برنامج 'منبر حر من اعداد وتقديم الزميل ربيع شنطف عبر اذاعة الفجر، في حديث أكد فيه الى انتهاء علاقته مع الشيخ احمد الاسير بسبب حوادث عبرا، نافيا ان يكون قد اعتدى على الجيش. وشدد شاكر على انه لن يسلم نفسه لانه لم يفعل شيئا، كما قال، رافضا اي وساطة لتحسين وضعه. وكشف انه موجود في مخيم عين الحلوة 'بين اهله واخوته، فيما تقيم عائلته في لبنان. واعتبر شاكر ان 'لا سلطة في لبنان بسبب سيطرة حزب ايران، نافياً ما تردد عن خوض نجله محمد المجال الفني الذي وصفه بـالزبالة! هذا وستنشر الحلقة كاملة فيما بعد عبر يوتيوب.

عيد استقلال حزين ولبنان بلا رأس

٢٢ تشرين الثاني ٢٠١٤ /خالد موسى

لسان حال اللبنانيين اليوم في الذكرى 71 لإستقلال لبنان وفي ظل الظروف التي يمر فيها البلد، بدءاً من الشغور المستمر في موقع رئاسة الجمهورية وصولاً الى قضية العسكريين المخطوفين منذ أربعة أشهر وما بينهما، كما قال الشاعر المتنبي في إحدى قصائده:" عيدٌ بأيّةِ حالٍ عُدتَ يا عيدُ بمَا مَضَى أمْ بأمْرٍ فيكَ تجْديدُ". فكم هو من أمر مشين ومعيب، أن يحل عيد الاستقلال وليس بيننا رئيس للجمهورية، يعطيه الدستور حصراً شرف القَسَم للمحافظة على استقلال الوطن وسلامة أراضيه. وكم هو من أمر مشين ومعيب وعيون أهالي العسكريين الأسرى تذرف دمعاً لحزنها على سلب حرية إبنائها الذين كانوا العين الساهرة على أمن الوطن عند الحدود فيما الدولة عاجزة عن إخراجهم من هذه المحنة، بدلاً من أن تكون دموع أمهاتهم فرح وافتخار في مثل هذا اليوم لخدمة أبنائهم وطنهم الأم وحمايته والدفاع عنه. فأي إستقلال حقيقي في ظل هذه الغصات المستمرة التي أنهكت جسد الوطن والمواطن؟!

حوري: ذكرى الإستقلال لهذا العام تشوبها شوائب عديدة

يعتبر عضو كتلة "المستقبل" النائب عمار حوري، في حديث خاص لموقع "14 آذار"، أن "ذكرى الإستقلال تبقى مشرفة للبنان واللبنانيين، وهذا لا ينفي ان هذه الذكرى تشوبها شوائب"، لافتاً الى أن "هناك شائبتين اساسيتين كما اشار إليهما الرئيس سعد الحريري في بيانه عشية الإستقلال: الأولى وهي الشغور في موقع الرئاسة، والثانية هو إستمرار خطف العسكريين اللبنانيين نتيجة الأحداث الأخيرة في عرسال، هذا إضافة الى حال عدم الاستقرار التي نعيشها اليوم في لبنان".

وشدد على أن "هذه الحالة لا تنفي أننا جميعاً مطالبون ببذل جهد مضاعف لتثبيت هذا الإستقلال، وإستعادة صورته المشرقة، وإعادة التأكيد ان الإستقلال وإن شابته شوائب هو خيارنا الوحيد من خلال عملنا جميعاً لتفعيل الحرية والسيادة والإستقلال والتي لا يكون لبنان من دونها في صلب الحرية والديموقراطية والتعبير عن الراي وايجاد مساحات مشتركة بين جميع المواطنين".

ابو خاطر: للحفاظ على الحرية والسيادة والإستقلال

بدوره، لفت عضو كتلة "القوات اللبنانية" النائب انطوان ابو خاطر، في حديث لموقعنا الى أن "البلد اليوم يمر في مرحلة خطيرة نتمنى أن نتخطها بانتخاب رئيس جديد للجمهورية في أسرع وقت ممكن وأن تتابع مؤسسات الدولة عملها بنظام"، داعياً الجميع الى "كلمة سواء للحفاظ على مبادىء الحرية والسيادة والإستقلال الكامل والحفاظ على لبنان الرسالة بتنوعاته".

الهبر: الإستقلال في سلم أولويات "14 آذار"

من جهته، اعتبر عضو كتلة "الكتائب اللبنانية" النائب فادي الهبر في حديث لموقعنا، أن "الإستقلال الحقيقي هو الإستقلال التي حققته قوى 14 آذار عبر ممانعتها ومعارضتها المد الإيراني في المنطقة وتقديم البعض لبنان هدية لإيران وللنظام السوري"، مشدداً على ان " قوى "14 آذار" ما زالت تسير على هذا النهج وهي في حالة نضال مستمر من أجل الحفاظ على الجمهورية والكيان". واكد أن "الإستقلال والحفاظ عليه في سلم أولويات قوى "14 آذار" ضمن مسيرة نضالها المستمر من أجل الحفاظ على ما تبقى من الدولة ومؤسساتها، والذي ياتي إستكمالاً لربيع لبنان الذي طرد الوصاية السورية من الأراضي اللبنانية"، مشيراً الى ان "ما تحقق يدفعنا الى الإستمرار في العمل من أجل ضم أدوات الإستراتيجية الإيرانية في لبنان الى صلب الدولة اللبنانية ومؤسساتها". وشدد على ان "الإستقلال عملية نضال سيكلف اللبنانيين تضحيات عالية، لأن الإستقلال هو من أغلى القيم والفضائل على المستوى الوطني"، وأضاف: " تبقى أولوية الاولويات الوطنية في هذه المرحلة انتخاب رئيس جديد للجمهورية، الى جانب ضرورة ضبط الحدود من الجيش اللبناني وحده من دون غيره".

المصدر : خاص موقع 14 آذار

 

سورية ولبنان في مركب المحكمة الدولية من جديد

مهى عون/السياسة/23 تشرين الثاني/14

نذ اغتيال رئيس الوزراء الأسبق رفيق الحريري ورفاقه في 14 فبراير عام 2005 وما شهدته الساحة اللبنانية من اغتيالات لاحقة, ما زال لبنان يتخبط في مستنقع المراوحة السياسية والتوتر الأمني وضياع البوصلة. وقبل طلب العون من المراجع القضائية والاستقصائية الدولية النظر في قضية الاغتيال وإنشاء محكمة دولية لهذا الغرض, كان من المسوغات القوية لهذا الطلب حادثة تعمُّد مسح مسرح الجريمة من الأدلة كافة على يد من كان قيماً على السلطة, آنذاك, التي بعد إماطة اللثام عنها وإعلام الأمم المتحدة, تم تشكيل لجنة دولية لتقصي الحقائق عاينت ما تبقى في مسرح الجريمة, وأنهت مهمتها بتوجيه أصابع الاتهام إلى أجهزة الاستخبارات السورية واللبنانية المسيطرة على الأرض في لبنان عند وقوع الجريمة. ورغم نفي النظام السوري, وقتها, أي ضلوع له فيها, عمدت الأمم المتحدة نزولاً عند رغبة الحكومة اللبنانية, وبتاريخ 30 مايو 2007, إلى إنشاء محكمة دولية خاصة للتحقيق في هذه الجريمة بموجب قرار يحمل الرقم 1757, على أن يضطلع لبنان بتكاليفها, فثارت لهذا الأمر ثائرة الوزراء الشيعة المؤيدين لسورية والمشاركين في الحكومة في ذلك الوقت. ومع عقد المحكمة جلساتها دورياً لسماع الشهود, من كل الأطراف, توصلت إلى إدانة من سموا الضباط اللبنانيين الأربعة ولكن من دون إدانة مباشرة للنظام السوري أو لرئيسه, إلى أن أعلنت أجهزة المحكمة في الآونة الأخيرة, وفي سياق استجوابها السياسيين اللبنانيين ومنهم الوزير مروان حمادة, ان رقم الرئيس السوري موجود على شبكة هواتف بعض المتهمين بهذا الاغتيال, وهو أمر بات يؤشر إلى منعطف جديد في مسار المحكمة حمَل كثيراً من اللبنانيين والسوريين كذلك, إلى تجديد الأمل بتبيان الحقيقة, معتبرين أن هذه المعلومات ربما تشكل هذه المرة مفصلاً تاريخياً للقضيتين اللبنانية والسورية, نظراً الى ترابط المصير بين البلدين الجارين, وللأهمية الكبرى لسماع المحكمة شهادات سياسيين عايشوا هذه الفترة, في وقت اكتفت في السنوات السابقة بالنظر في التسجيلات المتوافرة, ناهيك عن الاستماع إلى الشهود, وشتان شتان بين المعلومات التي في حوزة من عايش فترة ما قبل الاغتيال وصاحَبَ شخصياتها, وبين معلومات الشهود البعيدين, فهي حتماً أغنى وأكثر كثافة وأوفر بالمعطيات والمعلومات, ما قد يساهم في إعطاء مسار المحكمة دفعاً إضافياً يؤدي في النهاية, إلى مزيد من البلورة لصورة من يقف وراء الاغتيال ومن دبره ومن خطط له ومن نفذه. ولعل ما كشفه الوزير السابق مروان حمادة خلال شهادته في الأيام الأخيرة, يُعطي فكرة مسبقة لما يمكن أن تستفيد منه المحكمة الدولية, في حال توالت شهادات مسؤولين لبنانيين آخرين لم يعارضوا الإدلاء بشهاداتهم, منهم النائب وليد جنبلاط, ورئيس الوزراء السابق فؤاد السنيورة, والنائب باسم السبع ومستشار الرئيس الحريري هاني حمود وسواهم, وهي شهادات سوف تترك من دون شك بصمات مفصلية على مجرى التحقيق وتداعياته على الساحتين اللبنانية والسورية, مع تأثير قد يكون دراماتيكياً, في حلحلة القضية السورية, وما قد ينتج عنها على الصعيد اللبناني من ردات فعل, قد تساهم في تغيير موازين القوى المسيطرة.

والجدير بالذكر في هذا المجال, أن هذا التغيير الطارئ في مجرى التحقيق يتزامن بشكل لافت, مع البحث الدولي في مصير الرئيس بشار الأسد في المفاوضات الجارية بين أطراف الحلف الدولي وروسيا وايران, والذي بات بنداً مدرَجاً في كل المفاوضات حول مختلف الملفات, من الملف النووي الإيراني إلى ملف داعش وصولاً إلى الطرح الجديد المنتظر من المبعوث الدولي ستيفان دو ميستورا, خصوصاً أن مختلف المراجع الدولية باتت تُجمع على ضرورة عدم احتساب أي دور للأسد في مستقبل سورية, فكَيف إذا أضيف اتهام الأسد مباشرة بالتحضير, أو الإيعاز بارتكاب جريمة 14 فبراير 2005 (?!!) في وقت نشهد المزيد من التصريحات التي تصب في الخانة ذاتها, قد لا يكون آخرها, قول الرئيس الأميركي باراك اوباما نقلاً عن مسؤولين في الإدارة الأميركية, إنه طلب من فريق مستشاريه للأمن القومي إعادة النظر في الستراتيجية المتبعة في سورية, بعدما تبين له أن النصر على داعش في العراق لا يمكن أن يتحقق, إلا في حال حصول عملية انتقال سياسية للحكم في سورية, وخروج بشار الأسد من السلطة, يمكن الركون لاستنتاج مفاده, أن الرئيس أوباما بات يعترف بأن الستراتيجية التي تقوم على محاربة داعش في العراق أولاً, ثم محاربة مقاتلي التنظيم في سورية, لن تقوم من دون التركيز أيضاً على الإطاحة ببشار الأسد. وضمن هذه التصاريح المتزامنة مع انعقاد المحكمة الدولية, يأتي طالب مندوب المملكة العربية السعودية الدائم لدى الأمم المتحدة عبد الله المعلمي مجلس الأمن وضع حزب الله على قائمة المنظمات الإرهابية, مجدداً التزام السعودية التعاون الدولي للقضاء على الإرهاب, حيث أكد المعلمي أن الرياض ماضية في مواجهة الإرهاب على كل الأصعدة, مشيراً إلى أن السعودية كانت في طليعة الدول التي بادرت إلى مواجهة الإرهاب, وموضحاً أن المملكة حذرت وفي مناسبات عدة من تفاقم الوضع في سورية, غير أن المجتمع الدولي بقي صامتاً ولم يستجب هذه الدعوات بالشكل المطلوب, لافتاً إلى أن خطر المقاتلين الأجانب لا ينحصر في الدول التي يمارسون فيها أعمالهم, بل يتعدى الحدود ليطال العالم أجمع بأسره, مشدداً على أهمية التعاون الدولي والإقليمي لمكافحة هذه الظاهرة.

وفي إشارة الى حزب الله وللدور المطلوب منه في مجريات التطورات الحاصلة, تزامناً مع انعقاد المحكمة الدولية, صدر كلام لرئيس اللقاء الديمقراطي اللبناني وليد جنبلاط, بعد عودته من موسكو في الثامن من الشهر الجاري, يفيد بأن أيام تواجد حزب الله في سورية باتت معدودة, وسيأتيه الأمر قريباً للانسحاب من هناك قائلاً: لو أن السيد حسن نصر الله اطلع على لقاءات مسقط وما دار فيها بين طهران وواشنطن, لما بقي ساعة أخرى على الأراضي السورية, مضيفاً: ان الشهرين المقبلين سيكونان حاسمين في عمر النظام السوري, مشدداً على ضرورة عزل الدروز عن أخطر مرحلة من مراحل الصراع. وما يمكن فهمه من كلامه هو أنه ومن الناحية النظرية, قد يكون من الممكن أن تكون إيران قدمت تنازلات بخصوص ملفها النووي, وهو ما يرجح أن تكون جائزتها على مثل هكذا فعل هو في سورية, أو في منطقة الشرق الأوسط عموماً. لذا قد لا يكون مستبعداً واستناداً الى كل هذه المجريات والمعطيات, زمن العدالة غير بعيد المنال وأنه فعلاً على الأبواب. عدالة تستند إلى القانون الدولي وتشكل فعلاً منعطفاً, بمعنى أننا قد نكون فعلاً هذه المرة على موعد مع بداية النهاية لحالة الإفلات من العقاب, تلك الحالة التي تحكمت بلبنان والمنطقة على مدى عقود.

مؤامرة إرهابية جديدة ضد أحرار العراق

داود البصري/السياسة/23 تشرين الثاني/14

ما يحصل من مجازر بشرية وقانونية وأخلاقية في العراق, أمر غير مسبوق في تاريخ هذا البلد العربي المفصلي الذي تحول للأسف لحلبة صراع لقوى وإرادات إقليمية ودولية مختلفة ومتباينة ومتصارعة حد النزيف القاتل. لقد عاش العراق السنوات الثماني العجاف الأخيرة تحت ظل سلطة غاشمة أدمنت الخراب والتخريب, ومارست سياسة إقصاء وتشويه وترهيب وإرهاب بحق كل من يفكر بصوت حر وعال, واستعملت تلك الحكومة كل أدوات النفاق والمراوغة من أجل تمرير مصالحها وتنفيذ غاياتها وأهوائها ومقاصد أسيادها خارج الحدود حتى تمكنوا من إفراغ العراق من طاقاته القيادية والمخلصة والكفوءة التي يمكنها تسيير عجلة الدولة العراقية بشكل سليم وبما يتناسب وطاقات وإمكانيات العراق الكبيرة والكفيلة بتحويله لبلد رفاهية حقيقي وليس لمستوطنة للنهب والفقر والفشل بكل أبعاده وصوره. لقد تمكن الفاشلون والمتآمرون من تنفيذ صفحات تآمر سوداء ضد بعض السياسيين العراقيين الذين اخافتهم أخلاقياتهم ومبادئهم بعد أن فبركوا واخترعوا روايات إرهاب خيالية تعلموها من مراجعهم في المخابرات السورية والإيرانية فكان الدكتور طارق الهاشمي النائب السابق لرئيس الجمهورية أحد ضحاياهم المباشرين والبارزين, بعد أن فبركوا له ما فبركوا وحاولوا تشويه سمعته الوطنية ونقائه الأخلاقي بتهم إرهابية متهاوية رغم أنه وعائلته وأشقاءه كانوا ضحايا مباشرين للإرهاب الأسود الذي ضرب العراق بعد احتلاله العام ,2003 فضرب المتآمرون البغاة ضربتهم وشردوا السيد طارق الهاشمي واتبعو آخرين من بعده ومارسوا سياسة الابتزاز والمساومة بأبعد منحنياتها وزواياها المظلمة, ورغم فشلهم وانكشاف أساليبهم وتجلي إرهابهم الذي شمل كل قوى الشعب العراقي الأخرى, فإنهم لم يرتدعوا أو يكتفوا بما فعلوه بل أنهم اليوم باتوا يخططون للعبة ابتزاز على مستوى تقني عال وعبر استغلال الحملة الدولية القائمة ضد الإرهاب لتصفية الخصوم وإسقاط الأحرار ومحاولة بناء مواقع تمركز سلطوية يتصورون أنها ستحميهم من رياح الغضب الشعبي المقبل.

فعبر الاستعانة بتكنولوجيا الصورة والصوت سيتم فبركة ودبلجة مقاطع فيديو عالية الدقة والفبركة تربط بين السياسيين العراقيين الأحرار المغضوب عليهم وبين التنظيمات الإرهابية مثل تنظيم الدولة وغيرها, وتتم هذه العملية في العاصمة اللبنانية بيروت وبإشراف جهاز مخابرات الحرس الثوري الإيراني وكذلك المخابرات السورية الخبيرة بمثل تلك الأساليب والفبركات ووفق قاعدة إعلامية تابعة للسلطة العراقية! والتي سيشترك في صياغة مفرداتها بعض من في السلطة العراقية من أهل السنة أيضا ومن المعروفين بقربهم الشديد للنظام الإيراني وحيث سيعقد قريبا مؤتمر مزعوم لمناهضة الإرهاب والتطرف الديني وأين في دمشق! وبرعاية وزير العدل السوري وهو واجهة الإرهابي الاستخباري علي مملوك واللواء محمد ناصيف أبووائل, وحيث سيصدر بيان عن المؤتمرين يتهم فيه عدد كبير من رجال السياسة والصحافة والإعلام العراقيين والعرب بالإرهاب ويطالب المجتمع الدولي بإلقاء القبض عليهم, تفعيلا لمطالب المؤتمرين. وكذلك اتهام كل من أنقرة والدوحة بتشجيع وايواء الإرهابيين, في مهزلة ستكون الأكبر في تاريخ الشرق الحديث. ومن ضمن الأسماء المستهدفة أيضا كل من عبدالله النفيسي من الكويت وطارق شندب من لبنان ومحمد المسفر من قطر وفيصل القاسم وبسام ضويحي من سوريةوحتى كاتب هذه السطور وشخصيات رفيعة أخرى من قطر والسعودية والكويت والبحرين وآخرون. تصوروا أنظمة إرهابية معروفة تتهم الشرفاء والأحرار بكونهم إرهابيين في هجمة مضادة ومعاكسة غير مسبوقة. والسؤال: هل ستظل الدول الكواسر تتفرج على الملهاة الدموية القائمة وحالة الفوضى غير المسبوقة والتي حولت الإرهابيين الحقيقيين لذارفي دموع التماسيح على الإنسانية المعذبة? سيناريوهات هزلية تدور فصولها بحدة وشراسة بعد أن وصل الصراع لأقصى مداه بين قوى الحرية والتقدم وقوى الإرهاب والتخلف والعدمية, طبعا كل تلك الحركات البائسة والتحضيرات الكبرى لذلك العرض المشبوه ليست سوى رفسات احتضار لأنظمة وعصابات وميليشيات طائفية مجرمة مكانها الحقيقي والطبيعي في مزبلة التاريخ يكيدون كيدا وأكيد كيدا فمهل الكافرين أمهلهم رويدا, وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون والعاقبة للمتقين, ولا زالت المعركة بين قوى الحق والباطل مستمرة, وسيولي الجبناء والمخاتلون الدبر, وفذلكات الفاشية المندحرة ستواجه بهزيمة تاريخية. كاتب عراقي -

الاستقلال اليتيم وحرق عون رئاسيا ً

علي بركات أسعد/السياسة/23 تشرين الثاني/14

مشهدان على الساحة السياسية اللبنانية, الاول وبسبب عدم وجود رئيس جمهورية للبنان, يتحول عيد الاستقلال الى مجرد ذكرى استقلال يتيم بلا رئيس للجمهورية, ولان لبنان بلا رئيس للجمهورية, فلا عرضا عسكريا لالقاء تحية الاستقلال لرئيس الجمهورية, والقصر الجمهوري مهجور ومغلق امام الاحتفال الرسمي والمهنئين بعيد استقلال لبنان, بسبب شغور مركز الرئاسة الاولى لاكثر من ستة اشهر, والفضل يعود اولا, لفقدان لبنان لرجال دولة بكل ما تحمله الكلمة من معنى, ثانيا نتيجة لحسابات ونفوذ ومصالح سياسية وامنية خارجية على حساب الوطن عبر سياسيين لبنانيين اتباع ومأجورين, متسببين في تعكير الاجواء السياسية والامنية والانتخابية, رئاسية كانت ام نيابية على الساحة اللبنانية. مسكين عيد استقلال لبنان, الذي اعلن عنه العام 1943, ليكتمل لاحقا العام 1946 بالجلاء الكامل للانتداب والوصاية الفرنسية عن لبنان, ليبتلى لاحقا ً بعد اربعة عقود من الزمن باحتلالين, الاول اسرائيلي في جنوب لبنان, والثاني سوري في القسم الباقي من لبنان, بعد جلائهما عن لبنان الاول العام 2000, والثاني العام 2005, ليرزح من جديد تحت احتلال و وصاية جديدة قادمة من ايران, وذلك من خلال وكلائهم في حزب الله اللبناني, المولود من رحم جمهورية الحرس الثوري الايراني, وحامل رايتها الفارسية تحت قناع الاسلامية الشمولية, والفكر السياسي التبعية المحصورتين داخل جمهورية مربعاته الامنية, بعد احترافه بعسكرة لقسم كبير من شباب الطائفة الشيعية, وتحويل عقولهم الى برامج فقط للتبعية ضمن التكاليف الشمولية الشرعية وغير الشرعية, وذلك تحت ظل غياب عن اي مفهوم للثقافة الوطنية والولاء للبنان واستقلاله. المشهد الثاني, قصة الجنرال ميشال عون, اللاهث وراء كرسي الرئاسة بعد امتناعه خوفا ً عن النزول الى مبنى البرلمان, هو وكتلته النيابية لانتخاب رئيس جديد, او ترشيح نفسه بشكل رسمي, والسبب يعود لعدم التوافق او الاجماع عليه كمرشح توافقي من قبل النواب اللبنانيين, والاهم من كل هذا, الفيتو الخارجي الموضوع على اسمه كرئيس للجمهورية, من قبل احدى الدول العربية الفاعلة والمؤثرة على الساحة اللبنانية.

وفي ظل غرور النائب ميشال عون الممدد له نيابيا ً وادعائه المستمر على انه هو الممثل الوحيد للاكثرية الشعبية على الساحة المسيحية في لبنان, يتحفنا دائما هو وكتلته النيابية بمعادلتهما السياسية الغريبة في ممارسة نفاقهما السياسي, خصوصا بعد تقديم الطعن الدستوري ضد المجلس النيابي الممدد له لدى المجلس الدستوري الاعلى, وفي نفس الوقت لا يزال النائب الجنرال ميشال عون متمسكا بترشيح نفسه لرئاسة الجمهورية تحت قبة البرلمان اللبناني الممدد له, ليكتمل الامر لاحقا بعد تلقيه لصفعة سياسية قوية من حليفه الرئيسي السيد حسن نصرالله, بعد اعلان الاخير تبني النائب ميشال عون كمرشح الحزب و8 اذار الوحيد لرئاسة الجمهورية, ولكن في حقيقة الامر السيد حسن امين عام حزب الله, اراد من هذا التبني فقط حرق اوراق الجنرال عون الرئاسية, ووضعه في زاوية المرشح غير التوافقي تماما مثل مرشح 14 اذار الدكتور سمير جعجع. والهدف من كل هذا, التحضير لانتخاب رئيس جمهورية جديد توافقي لجميع الاطراف, ومن المتوقع ان يكون الرئيس العتيد للجمهورية اللبنانية هو القائد الحالي للجيش اللبناني جان قهوجي. كاتب لبناني

 

المفاوضات النووية بين إيران والدول الكبرى تترنح في ربع الساعة الأخير

كيري وظريف يحاولان إنقاذها بمقترحات جديدة فيينا ا ف ب, رويترز: تواصلت في فيينا, أمس, المفاوضات الماراثونية بين ايران والدول الكبرى للتوصل الى اتفاق تاريخي بشأن البرنامج النووي لطهران, إلا أنه لم يسجل أي اختراق ملحوظ مع اقتراب انتهاء المهلة المحددة غداً الاثنين. وفي حين أفاد مصدر أوروبي أن لا تقدم مهماً في المفاوضات, التقى مساء أمس مجدداً في فيينا وزير الخارجية الأميركي جون كيري مع نظيره الايراني محمد جواد ظريف ووزيرة خارجية الاتحاد الاوروبي سابقاً كاثرين أشتون, التي تقود المفاوضات باسم مجموعة 5+1. ولدى لقائه نظيره الالماني فرانك فالتر شتاينماير, بعد ظهر أمس, قال كيري, الذي التقى ظريف أربع مرات خلال الأيام القليلة الماضية, انه ما تزال هناك خلافات جدية في المفاوضات, لكننا نعمل جادين على إنهائها, ونأمل أن نحرز تقدماً. واضاف انه لن يقول شيئاً مهماً بشأن المحادثات طالما هي مستمرة, لكن هناك الكثير من العمل الجاد يقوم به كثيرون. من جهته, اعتبر شتاينماير الذي انضم الى محادثات الدول الست مع إيران في فيينا ان نتائج المفاوضات مفتوحة تماماً. وقال لم نكن أقرب (الى اتفاق) منذ أكثر من 10 سنوات. إذا كانت ايران مستعدة لانتهاز هذه الفرصة, فسيكون التحرك ممكناً مسألة تحقيق نتيجة هي الآن مفتوحة تماماً, مضيفاً: سنبذل كل ما بوسعنا وإذا لم نتمكن من ذلك نضع انفسنا أمام الاتهام بأننا فوتنا شيئا يمكن ان يكون حلا لهذه المواجهة. في موازاة ذلك, عاد وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس إلى باريس, أمس, على أن يتوجه مجدداً إلى فيينا اليوم الأحد لمواصلة المحادثات مع ايران. من جهتها, كشفت مصادر قريبة من المفاوضات أن كيري وظريف يعكفان على إعداد مقترحات جديدة تهدف الى كسر الجمود في المفاوضات, مشيرة إلى أن الوزيرين يعدان أفكاراً قد تعرض على عاصمتي بلديهما. وفي مؤشر على عمق الخلافات وعدم تحقيق أي تقدم ملموس, قال اريك شولتز المتحدث باسم الرئيس الاميركي باراك أوباما سأكون صادقاً, لا تزال هناك تباينات كبيرة. وجاء موقفه ليل اول من امس بعد خمسة ايام من المفاوضات الشاقة, لم يتحقق خلالها الاختراق المأمول به رغم الجهود المكثفة للفريقين الرئيسيين (الأميركي والإيراني) في هذا الملف. وتجهد مجموعة الدول الست الكبرى (الصين والولايات المتحدة وفرنسا وروسيا وبريطانيا والمانيا) وايران لبلوغ اتفاق يضع حداً لاثني عشر عاما من التوتر الدولي وذلك في موعد أقصاه غداً الاثنين. وقال شولتز في هذا الإطار نخوض سباقاً مع الوقت. المهلة هي الاثنين وفرقنا تعمل من دون كلل للتوصل الى اتفاق. وبات معروفا ان ثمة نقطتين خلافيتين: وتيرة رفع العقوبات من جهة والقدرات الايرانية على تخصيب اليورانيوم من جهة اخرى. وقال مصدر قريب من الوفد الايراني ان الجميع يحاولون التوصل الى اتفاق حول اطار عام لنتمكن بعدها من العمل على التفاصيل. ليس هناك سيناريو آخر ممكن في هذه المرحلة. ولاحقاً يمكننا ان نمنح انفسنا بعض الوقت

 

الإمارات تستبعد التوصّل إلى اتفاق يمنع إيران من تخصيب اليورانيوم

الحياة/أعرب وزير الخارجية الإماراتي عبدالله بن زايد آل نهيان عن قلق بلاده إزاء نتائج المحادثات مع إيران حول برنامجها النووي، محذراً من تحوّل ليبيا إلى "قنبلة موقوتة ضخمة".

وقال آل نهيان في حوار مع شبكة "فوكس نيوز" الأميركية نشرت وكالة أنباء الإمارات الرسمية "وام" نصها، إن لا يمكن التخلص من تنظيم "الدولة الإسلامية" "إذا لم يتم التعامل مع الوضع المأساوي بطريقة صحيحة في سورية الذي أدى الى مقتل أكثر من مائتي ألف سوري وما يقرب من 10 ملايين لاجئ أو مشرد". ورداً على سؤال عن إدراج الإماراتية منظمات على قائمة الإرهاب، قال وزير الخارجية الإماراتي: "لا يمكننا أن نقبل بالتحريض أو التمويل عندما ننظر إلى بعض هذه المنظمات. بالنسبة لكثير من البلدان فإن مفهومها عن الإرهاب ينحصر في حمل السلاح وإرهاب الناس. أما بالنسبة لنا فهذا أبعد ما يكون عما نؤمن به نحن لا يمكن أن نتسامح حتى مع أقل من ذلك بكثير". وحذر من تحوّل ليبيا إلى "قنبلة موقوتة ضخمة"، معتبراً أنه كان على الدول التي لعبت دوراً في التخلص من نظام القذافي أن تقوم بدور أكبر فيما بعد لكنها لم تفعل، لذلك "لديها اليوم مسؤولية كبيرة لوضع ليبيا على الطريق الصحيح". وعن المفاوضات الجارية حول البرنامج النووي الإيراني، استبعد آل نهيان أن تتوصّل هذه المفاوضات إلى اتفاق يمنع إيران من تخصيب اليورانيوم وإعادة معالجته، وقال: "نتمنّى أن يكون الاتفاق شبيهاً لما لدينا في دولة الإمارات العربية المتحدة حيث لا نخصّب اليورانيوم ولا نعيد معالجته. ولكن من الواضح أن هذا أبعد ما يكون عمّا سيحدث". ورأى أن القوى الغربية بحاجة إلى الاعتراف بأن بلدان الشرق الأوسط لديها فهم أعمق للمنطقة أفضل ممن هم خارجه.

وأعرب عن اعتقاده أن "الغرب، شركاءنا التاريخيين لم يتخلّوا عن بذل مجهوداتهم بل ما زالوا داخل غرف زجاجية ويعتقدون أن منظورهم لما يجري في المنطقة هو الصواب". ورداً على سؤال عن رأيه بتصرفات الولايات المتحدة في المنطقة، أجاب: "أعتقد أن علينا أن نبتعد عن تلك الفترة التى تعتقد فيها بروكسل واشنطن ولندن و باريس أنهم يعرفون المنطقة أفضل من شعوب المنطقة وأعتقد أن هذا هو التحدي الأكبر الذي يواجهنا".